رواية سهره ويونس الفصل الرابع 4 بقلم كيان

رواية سهره ويونس الفصل الرابع 4 بقلم كيان


روايه سهره ويونس الفصل الرابع 4 هى رواية من كتابة كيان رواية سهره ويونس الفصل الرابع 4 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية سهره ويونس الفصل الرابع 4 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم سهره ويونس الفصل الرابع 4

رواية سهره ويونس بقلم كيان


رواية سهره ويونس الفصل الرابع 4

سهره بتوتر: يعنى اي 
يونس: زي ما فهمتي يا سهره
سهره عيونه اتملت دموع 
: ب.. بس ا.. انا 
يونس اتنهد و قرب منها 
: انتي بتخافي مني ليه يا سهره هو انا وحش لدرجه 
سهره بدموع: ايوه.. انت كل حاجه امر.. بقيت بخاف منك لما تقلي حاجه و معملهاش 
يونس: ممكن اكون كدا صح و مش واخد بالي بس انتي ليه محولتيش تلفتي انتباهي لحاجه دي 
سهره رفعت عيونه: لحاجة اي
يونس: تعالي نتكلم يا سهره... يونس خدها وقعدها علي السرير 
: هاااا احكيلي بقا اي الي مش عجبك فيا 
سهره بتوتر: ا.. ان... يعنى 
يونس: سهره متخفيش قولي الي في قلبك
سهره بدموع: بص يعنى انت كل حاجه عندك اؤمر و كل حاجه لازم تتعمل و انا اصلا بخاف منك او بحترمك علشان انت اكبر مني 
يونس غمض عنيه: يعنى انتي شيفاني اكبر منك 
سهره ببرقه: ايوه يعنى حضرتك اكبر مني بشويه كتار كمان 
يونس ضحك: مش كتار اوي يعنى... عادي 
سهره بصتله و برقة 
يونس: اي مالك
سهره: انت بتضحك
يونس ضحك اكتر: دا انتي و خدها عني فكره وحشه خالص 
سهره بخجل: مش قصدي 
يونس:ما تيجي ننزل نتفسح 
سهره بفرحه نسيت نفسها
: بجد
يونس ابتسم: ايوه بجد 
سهره حضنته بفرحه 
: شكرا شكرا خالص
يونس حوطها بهدوء وغمض عنيه... سهره استوعبة نفسها و بعدت بخجل
: ه... هروح البس 
يونس: ماشي و انا هقول لحسام لو حابب يجي معانا 
.....
يونس لـ سهره الي قاعده جنبه
: مبسوطه 
سهره بفرحه: اوي 
حسام: ملاهي و عشاء و هديه... اكيد هتبقا مبسوطه 
يونس: اطلع منها انت بس 
حسام: طالع اهو يا عم تصبحو علي خير... حسام طلع و يونس اتنهد و بص لـ سهره
: احم كنت بقولك اي حامد اتصل بيا بيقول انه عايز يديكي نصيبك من مراث اخوه... انا رفضة و قلتله انك مش محتاجه حاجه بس قلت اخد رايك دا قرارك برضو 
سهره بدائت تترعش بخوف و بصتله وعيونه كله دموع 
: ه.. هو كلمك... 
يونس: لا جاني المكتب 
سهره بخوف: لا انا مش عايزه حاجه خليه يبعد عني و و متخلهوش يدخل مكتبك تاني ونبي
يونس خدها في حضنه
: اهدي في مالك ياروحي 
سهره بعياط: ه.. هيق*تلك زي ما قتله متخلش يجي عندك تاني
يونس غمض عنيه وهمس
: كنت عارف... بعد وشها عن حضنه 
: يعنى هو الي قتله
سهره بشهقات: ايوه انا شفته بـ عيني... ج.. جه بليل و قله انه عايز يتكلم معاها ولما نزله فضلو يتكلو و اتخانقو بصوت عالي فـ هو ض.. ضربه.. ب.. ب ونهارت في العياط.. ق.. ق*تل اخوه
يونس خدها في حضنه تاني
: اهدي انا هجبلك حقو 
سهره بسرعه: لا يا يونس ونبي ابعد عنها دا شراني... انا امو*ت لو جرتلك حاجه 
يونس ابتسم: بتخافي عليا 
سهره ابتسمت بخجل و هزت راسها
يونس: امال اي بخافك منك وجو دا
سهره: يعنى أحيانا حنين و احيانا قاسي
يونس: طاب انا لازم اقوم دلوقتي عندي مشوار مهم لما نرجع نشوف قاسي ولا حنين
سهره بخوف: رايح فين... يتبع

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تابعى صفحتنا على الفيسبوك عشان تبقى اول واحدة تقرأ البارت اول ما ينزل
صفحتنا على الفيسبوك من هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-