رواية بريق الفهد الفصل التاسع والخمسون 59 بقلم دعاء حجاج

رواية بريق الفهد الفصل التاسع والخمسون 59 بقلم دعاء حجاج


روايه بريق الفهد الفصل التاسع والخمسون 59 هى رواية من كتابة دعاء حجاج رواية بريق الفهد الفصل التاسع والخمسون 59 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية بريق الفهد الفصل التاسع والخمسون 59 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم بريق الفهد الفصل التاسع والخمسون 59

رواية بريق الفهد بقلم دعاء حجاج


رواية بريق الفهد الفصل التاسع والخمسون 59

قعد يدور لحد ما استسلم وقال: انتى يا بت اطلعى بقاا والله قلبي هيقف
وفجاه سمع صوت صريخ: مالككك
مالك بصدمه: سمر 
فاق من الصدمه عالطول وقال بصوت عالى جدا: سمر 
_مالككك
_انتى فين
سمر بصريخ: وراك يا حما"ر
مالك التفت وقال: ورايا فين
_اقصد على ايدك اليمين
مالك بص ناحيه اليمين وقال: فين يا بت
سمر بارتباك:اقصد على ايدك الشمال
مالك بدأ يشك وقال بصوت واطى جدا ربما مش مسموع: بقاا كده طيب 
كانت واقفه وراء شجره كبيره اوى 
_مالكككك روحت فين تعالى ساعدينى 
سمر باستغراب: راح فين ده
وفجاه حد حط ايدو على كتفها وقال: احم
سمر انتفضت عالطول وقالت بصريخ: مين 
حط ايدو في جيبوا وهي بصت في الأرض عالطول وقالت: كنت همو"ت من الخوف
حط ايدو على خصرها وشدها ليا وقال بهمس: بجد
سمر بصت في عيونه وقالت: اه بجد
مالك شدها اكتر لتلزق في صدره وقال: انتى عارفه قلبي كان هيقف بسببك 
_وانا قلبي هيقف لو مبعدتش
_احساس وحش صح
سمر هزت راسها وكانت نبضات قلبها عاليه جدااا 
_مالككك
_عيون مالك
_عايزه امشي 
مالك بص في عينه وقال: انتى متعرفيش 
_لا معرفش
مالك قرب من سمر وهمس في ودنها وقال: احنا هنقضي الليله ده هناا
سمر زقت مالك وقالت: لا انا عايزه اروح 
_وانا قولت لاء وبعدين خايفه من اي انا جنبك
سمر بارتباك: ما انا خايفه منك 
مالك ضم حواجبه وقال: خايفه منى
سمر هزت راسها وقالت: اه خايفه منك 
_ليه 
_جبت صحابك بكل وقاحه والصراحة خفت منك أوى
مالك حد ايدو على خدها وقال: شرفك من شرفي يا بت وانا مستحيل اسمح لحد يلمس شعره منك 
سمر حضنت مالك وقالت: عارفه 
_طب تعالى نكمل الجوله
_يلااا
_مالك هي الأشجار ده مش بتطلع حاجه خالص
مالك بص ليها وقال: زي
_فاكهه يعنى
_موز
سمر بعدم فهم: اي
_اجبلك موز
_هو في موز هنا
مالك هز رأسه وقال: اه فيا بس مختلف شويه
سمر بفضول: ازاى 
مالك مسك ايدها وقال: تعالى 
راحت معاا فعلا ووقفوا عند شجره فيها موز
_الله اي الجمال ده 
مالك حضن سمر وقال: مفيش اجمل منك يا جميل
خجلت وقالت: شكرا
مالك بعد عنها وقال: ثانيه واحده 
خد موزه وقال: اتفضلى
سمر مسكت منه الموزه وقالت بتريقه: اعمل بيها اي ده 
_مش عايزها
سمر زقت مالك وقطعت الموز كله وقعدت على الارض وهو كان في حاله صدمه وقال: يا حراميه
سمر بصت ليا وقالت: حراميه اي بس تعالى يا قلبي
مالك قعد جنبها وقال: سمر اهدي انا بقرف
سمر مسكت موزه وقشرتها وقالت: افتح بوقك يا حلو
مالك مسك ايد سمر وقال: لا مش عايز موز
_امال عايز اي 
مالك قبل ايدها وقال: ده احلى من الموز
حطت الموزه كلها في بوقه وقالت: بالهنا والشفا على قلبك 
مالك مكنش قادر يتكلم واخيراا بلع وقال: كنتى عايزه تمو"تينى يا منال 
_اخص عليك انا عمل كده ده انا غلبانه
_لا واضح
حطت راسها على رجله وقالت: كنت بكره اسم منال اوى خصوصاً منك 
مالك بص ليها وقال: ودلوقتى
_بعشقوا
_طب اي رايك نجيب بنت ونسميها منال 
سمر انعدلت وقالت: لا انا مش عايزه اسم منال
مالك باستغراب: ليه
دفنت وشها في رقبته وقالت: اسم منال ده ملكى لوحدي ومقدرش اشوفك بتقولوا لحد تانى
_بس ده هتكون بنتنا
_لا بردو 
مالك ضحك على جنانها الذي لا يتحمله شخص اخر وقال: طب تحبي بنتنا اسمها اي 
بصت في عيونه وقالت: على اسمك
قعد يضحك وقال: على اسمى وده ازاى بقي
سمر زقت مالك وقالت بغضب: مش قصدي اسمك اسمك يا غبي
مالك حط ايدو على فمه وقال: امال قصدك على اي 
_ملك مالك تشابه صح
مالك ابتسم وقال: نظريه بردو
_هكون ام ذكيه اوى 
مالك خدها في حضنه وقال بجراه: عايزين نعمل مجهود اكتر من كده عشان نجيب ملك في اسرع وقت
وشها قلب طماطم وقالت: انت بجح اوى انا مش عارفه طالع لمين 
مالك خدها في حضنه اكتر وقال: ما انا قولتلك معاكى بس
_لا يا حبيبي مش عايزاك تعاملنى كده زي ما بتعامل الناس اتعامل معايا 
ضم حواجبه وقال: يبقا ولا هنجيب ملك ولا يوسف ولا شريف ولا مريم
زقته وقالت بعصبية: ونفتح دار للأيتام بقاا 
_طب والله فكره اي الذكاء ده يا بت 
_انا مش بهزر 
_امال انتى عايزه اي 
سمر حضنت مالك تانى وقالت: ممكن نجيب ملك ويوسف 
_طب لو جبنا بنات بس
سمر حضنت مالك جامد وقالت: البنت حبيبه امها
_طب وبالنسبة للإب 
_ما انت حبيبي انااا 
مالك باسها على رأسها وقال: مكنتش متخيل انى هاخدك في حضنى يوم من الايام
سمر بفضول: ليه
_كنت بقول مش ده البنت اللى تعجب مالك الكيلانى اللى تعجب مالك الكيلانى اللى بتمشي على الموضه الانيقه الموزه يعنى
_وانا معفنه يا مالك
_مين قال كده يا قلب مالك انتى القمر اللى بيطلع بليل ويمكن احلى منه كماان 
_كمل وبلاش تتدخل في التفاصيل اوى عشان مقلبش عليك
_عملت كتير عشان اوقعك في حبي بهدف
سمر قاطعته وقالت: بهدف الرهان
مالك هز رأسه وقال: مكنتش اعرف ان الرهان ده هيتحول الى الحب
_الا صحيح مين حب التانى (الاول)
_اعتقد اناا
سمر بعدت عن مالك وقالت: لا انا طب تعرف انا حبيتك اول ما شوفتك 
مالك بابتسامه تحمل التعجب: بتهزري صح
سمر هزت راسها وقالت: لا حبيتك من اول نظره
_مقولتيش ليه طيب انا كنت بتقطع كل يوم 
_خفت منك يا مالك خفت اقولك انى بحبك تجرحنى ووقتها حضرتك كنت ماشي مع البنات كلها 
_تسليه يا منال 
_هو ده بقاا اللى كنت خايفه منه التسليه خفت تتسلى بياا 
مالك بصلها بوقاحة: الصراحه كنت هقضي معاكى ليالى انتى جامده يا بت 
سمر ضر"بت مالك في بطنه وقالت: شوفت حضرتك بتقول اي يعنى ترضى كده على بتول لما تعمل كده في بنات الناس
حط ايدو على كتفها وقال: انا ملمستش ولا واحده في حياتى يا منال 
سمر بصت لمالك بفرحه وقالت: بجد
_اه بجد مفيش إلا انت يا جميل يا خاطف قلبي
سمر انكسفت وقالت: طب يلاا قوم
_فين
_جعانه اوى الشباب بتوعك دول اكيدا جايبين حاجه معاهم
حط ايدو على كتفها وقال: يلااا 
-------------------------بقلمى دعآآء حجآآج------------------------
عند زينه والين
_خلصت اي رايك
زينه مسكت الشوكه وقالت: ادوق الاول وبعدين اقول رأيه
_هتعجبك أن شاء الله
_اي الغرور ده يا بت
_اتاكدي بنفسك كماان
مسكت الشوكه وبدأت تاكل وبصت لالين وقالت: اي ده 
الين بعدم فهم: مش حلو
زينه بكلام مش واضح: هاتى الصينية كلها يا بت
الين بابتسامه: غلط تاكلى لوحدك يا هبله
زينه بلعت اللى في فمها وقالت: هو المرض ده وراثه يعنى اسيب فهد هناك القي فهد تانى هنا
الين قعدت تضحك عليها وزينه خدت الصينية وقعدت على السفره وقالت: يا ريت كوبايه عصير يا بت 
_زينه قومى روحى 
_اخلصي يا الين 
زينه قعدت تاكل والين كانت خايفه عليها أوى 
بعد شويه
شربت اكتر من سبع كوبايات مياه 
_اعاااا مش قادره بطنى وجعتنى اوي
_تستاهلى 
وفجاه الجرس رن 
_اكيدا ده فهد 
الين قامت وفتحت الباب وقالت: كل ده عشان تيجى على فكره زينه هناا
تيم بفرحه: وفهد 
الين هزت راسها وقالت: كان هنا فعلا ولكن طلع اعتقد أن عنده شغل مستعجل 
تيم دخل وقال: زينه اخبارك اي 
زينه قامت وقالت: الحمدلله يا تيم انت اخبارك
_تمام الحمدلله
_طب ادخل غير هدومك يا حبيبي
هز رأسه ودخل الاوضه وزينه راحت عند الين وقالت : الين مش قادره حاسه بانتفاخ
_طب ادخلى الحمام
_مش عايزه حاسه انى قرفانه وعايزه ارجع 
_خفت اقولك بلاش تفكري انى بخيله 
زينه مسكت تليفونه والين قالت: هترنى على حد 
_هرن على فهد اتاخر اوى 
الين هزت رأسها وزينه رنت على فهد فعلا
في الطريق
كان سايق العربيه وفجاه تليفونه رن فتح التليفون وقال: اي يا قلبي
_فينك يا حبيبي
_عشر دقائق وهكون عندك 
_طيب 
_اوعك تكونى كلتى 
زينه قعدت تكح وقالت: لا يا حبيبي اكل ازاى ومن غيرك
حطت أيدها على بطنها وقالت: استعجل بقاا 
بعد مرور عشر دقائق تقريباً
وصل فهد فعلا وسلم على تيم وطلع هو وزينه 
_مالك ؟
زينه بصت لفهد وقالت بابتسامه: مفيش 
ركبت العربيه وهو ركب أيضا وقال: عملك مفاجاه على فكره.
زينه مكنتش قادره وقالت في سرها: يوم ما تعملي مفاجاه تعملها وانا مش قادره 
_فهد 
_امممم
_ما تيجى نرجع القصر احسن 
فهد ضم حواجبه وقال باستغراب: على فكره انا احتارت معاكى اوى 
_ما انا غيرت رأيي
_والمفاجاه اللى عملتها ده 
_مره تانيه يا حبيبي
فهد بعصبية: لو في مره تانيه اصلاا 
_خلاص يا فهد موافقه بس هتكون المسؤول عن النتائج
فهد بص ليها وقال باستغراب: متاكده انك بخير
زينه ابتسمت وقالت :والله بخير انت مش مصدق ليه
_مش عارف حاسس انك واكله حاجه.
زينه بارتباك: لا والله
داس فرامل ووقف العربيه وقال:
_قربي
زينه بعدم فهم: اقرب ليه 
_قربي بس 
زينه قربت وفهد بص على فمها وزينه فهمت غلط وقالت بارتباك: فهد احنا على الطريق
حط ايدو على رقبتها وقربها منه وبدا يشم رائحة فمها وقال: اي ده
زينه بعدت عالطول وقال: ده مكرونه بالبشاميل واكلت حته صغيره اوى 
_طالما قولتى حته صغيره يبقا اكلتى الصينية كلها
زينه بصت لتحت وقالت: الصراحه اه 
فهد شغل العربيه وقال: كنت عارف 
زينه نامت على كتف فهد وقالت: الين السبب البت عليها مكرونه بالبشاميل اما اي خطيره 
_تروحى تاكلى الصينية كلها
_لا والله سبت حته لتيم
فهد بص ليها وقال: طب والله لو بتسمنى(بتتخنى) مكنتش هتكلم 
_لا يا عم انا عايزه اكون رشيقه كده عالطول
_بالطريقه ده معتقدش 
_عملى مفاجاه اي 
_مفاجاه اي بس بطنك دايما اسرع من الأحداث
زينه ضرب"ت فهد على كتفه وقالت: والله بطنى وجعانى عالطول كل ده بسببك
ضم حواجبه وقال: بسببي
_اه بسببك كل شويه تقولى بطلى اكل 
_يعنى بذمتك بوقك ده بيقفل ولا معدتك ده بتشبع
زينه بارتباك: ساعات مش اوى
فهد ابتسم وزينه حطت دماغها على كتفه للمره التانيه وقالت: احنا رايحين فين دلوقتي
_هتغدا الاول وبعدين نرجع القصر عشان في حفله بليل
زينه بعدت عن فهد وقالت: اسمها هنتغدا على فكره مش هتغدا 
فهد بص ليها وقال: بعد المكرونه ده عايزه تاكلى لسه
زينه هزت راسها وقالت: اه وبعدين لو حضرتك رنيت عليا وقولتلى هنتغدا برا مكنتش اكلت الصينيه كلها
_امال كنتى هتاكلى اي 
_هاكل نصها بس
_فكك من الأكل دلوقتى عايز القصر يكون على الساعه ٨ متنظم ومش عايز ولا غلطه
زينه بفضول:ليه 
_ما حضرتك لو مركزه في كلامى من الاول مكنتيش سالتى السوال ده 
_اخلص يا فهد 
_فاكره صفقه الامارات وقتها موقعتش على كل الورق عشان تتم الصفقه
_الله ما تيجى نروح الامارات تانى يا فهد
فهد بعصبية: بتكلم في اي وحضرتها بتتكلم في اي
_خلاص خلاص كمل
خد نفس عميق وقال: الصفقه تمت النهارده وطبعا الحفله عندي وهيكون فيها الشركاء والموظفين
_طب وانا مالى 
فهد بص ليها وقال: ما انتى هتساعدى سناء في كل التحضيرات
_وانا اساعدها ليه 
_سناء مش هتقدر تعمل كل ده لوحدها
_تماما ده اللى عايزه أوصله لحضرتك طالما التجهيزات هتكون كتيره اي رايك تجيب خدامين 
_لا طبعااا وبعدين لما تكونى انتى وسناء مع بعض هتخلصوا عالطول 
_وانا مش موافقه كرامتى متسمحش بكده
داس فرامل وقال: انزلى 
زينه بصت ليا وقالت باستغراب: ليه 
فتح الباب ونزل منه وراح عند زينه وفتح الباب وقال: أنزلى يلا
_بس انا مقولتش حاجه عشان تتعصب 
فهد ضم حواجبه وقال بتريقه: وصلنا يا هبله
زينه ابتسمت وقالت: اه فعلا المطعم اهو
_طب يلاا
زينه نزلت ومسكت ايد فهد ودخلوا فعلا
_فهد بيه المطعم نور
فهد بابتسامه: شكراا 
زينه وفهد قعدوا وزينه باستغراب: مفيش حد هنا ولا اي اقصد فين الناس
فهد بتريقه: حجزت المطعم لينا بس يا خساره بطنك اسرع منى 
زينه بحزن: ياخساره 
حط الاكل وزينه كانت رايح تمسك الشوكه ولكن فهد مسك منها الشوكه وقال: مستحيل
زينه بصدمه: لا والنبي 
_بس يا بت 
بدأ ياكل وهي كانت هتمو"ت وتاكل رغم انها واكله كتير 
حطت أيدها على خدها وبصت لفهد على أمل يوافق 
بعد شويه
الجرسون شال الاكل وزينه اتعصبت اوى وقالت: كنت جعانه والله 
_كده غلط على صحتك وبعدين انا عايزك رشيقه عشان تقدري تشتغلى 
زينه بعصبية: وانا قولتلك لاء
_وانا مش باخد رايك على فكره
زينه بصت ليا بقرف وهو قام وقال: يلاا عشان تقدري تجهزي كل حاجه
زينه قامت وقالت: انا مش هعمل حاجه ماشي 
فهد مسك ايد زينه وقال: طب لو قولتلك انى هجبلك اللى انتى عايزه هترفضي بردو 
زينه حوطت فهد من رقبته وقالت: اذا كان كده موافقه 
حط ايدو على خصرها وشدها ليا وقال بهمس: وحشتينى اوى يا طفلتي
زينه اتكسفت وقالت: يلا نمشي عشان الحق اجهز كل حاجه 
فهد بعد عنها وقال: هرن على جاسر يجى ياخدك 
_وانت رايح فين 
_لازم اروح الشركه تانى
زينه بحزن: ليه
_هجهز شويه ورق كده مش هتاخر
_هتيجى امتى طيب
فهد بتفكير: ممكن الساعه ٧ قبل الحفله بساعه
_طيب 
طلع تليفونه ورن على جاسر
_انا سالت عليك يا بيه وقالولى انك مشيت 
_معلش يا جاسر المهم انا وزينه في مطعم**** تيجى فورا
_تمام 
_متتاخرش
_حاضر يا بيه 
_طب هقعد منتظره لوحدي
_خمس دقائق وهيكون عندك ماشي
زينه بضيق: ماشي
باسها على رأسها وركب العربيه ومشي
زينه بعصبية: شغل شغل انا زهقت 
دعآآءحجآآج-----------------------------
--------------------------------------------
في مكان ما
نزلت من العربيه وبصت حواليها وقالت: حاسه ان في حد بيرقبنى 
قعدت على الأرض وبدات تحفر بايدها والمياه بتنزل من وشها 
بعد شويه حفرت الحفره فعلا وطلعت كيس فيا فلاش 
(الفيديو بتاع حادثه عائله المنصوري)
مسكت الفلاشه وحطتها في الشنطه ورجعت التراب تانى وقالت:من زمان اوى وانا حطاكى هنا ولحد دلوقتى محدش يعرف مكانك الا انا والخالق
ركبت العربيه تانى وقالت: لو عملت حاجه لفهد يا جمال هروح لمحمود واديلوا الفلاش ده ساعتها هتاخد اعدام وارتاح من شكلك بقا 
بص في المرايا وقال: اطلع يا خانم
هزت رأسها وقالت: ويا ريت تستعجل شويه 
هز رأسه وشغل العربيه ومشوا
عند مالك وسمر
قعدوا على الأرض وبدأوا يأكلوا 
_ماما زينب تعرف يا مالك
_احنا هنرجع بكره متقلقيش
_كان لازم تقولها عشان متقلقش 
_هو انا صغير يا منال عشان اقولها
_مش صغير بس كان لازم تقولها 
_حاضر هرن عليها
_دلوقتى 
_طب هاكل الاول 
_لا دلوقتى
خد نفس عميق وقال: عنيده اوى 
رن على زينب فعلاا
كانت راكبه العربيه وفجاه تليفونه رن وقالت بارتباك: مين ده
فتحت التليفون وقالت: مالك
_ماما بقولك
_اتفضل يا حبيبي
مالك خد سمر في حضنه وقال: انا اخدت سمر حته كده وهنرجع بكره إن شاء الله
_ماشي يا مالك
مالك ضم حواجبه وقال: ماما انتى كويسه
هزت رأسها وقالت: ايوه كويسه خد بالك من نفسك ومن سمر
مالك باستغراب: حاضر
قفل التليفون وهي بصت في عيونه وقالت: قالت اي
_مس عارف حاسس ان في حاجه
_زي
_مس عارف بس ماما مخبيه حاجه صوتها كان بيقول كده
سمر حضنت مالك جامد وقالت: هتخبي اي يعنى 
باسها على رأسها وفجاه زقها وقال: اوعى كده عايز اكل 
_طب براحه
ابتسم وقال: لامواخذه يا منال
بصت ليا بقرف وقالت: مستفز اوى 
_مش هتاكلى
_لا شكرا انا داخله جوا
_طيب
بعد  مرور عشر دقائق تقريباً وخصوصا عند زينه 
فضلت واقفه وقالت بعصبية: أتأخر اوى عمو جاسر قاطعها رنت تليفونها
طلعت التليفون من الشنطه وقالت: الوو
_جاسر موصلش ولسه 
_ل زينه بتردد:لو قولت لا ممكن فهد يعمل حاجه في عمو جاسر
_زينه انتى معايا
_اه معاك يا حبيبي
_انتى فين دلوقتي
_داخله على القصر متقلقش 
_طب بصي انا هبعتلك واحده دلوقتى 
زينه باستغراب: ليه 
_معها فساتين هتعجبك اوى 
زينه بفرحه: بجد
_خدي اللى انتى عايزه 
زينه بسعاده مغموره: اشطا
كانوا ماشين وبصوا عليها وزينه لاحظت نظراتهم وقالت: فهد أوعك تقفل
فهد باستغراب: ليه 
_عايزه اتكلم معاك
_طب انا ورايا شغل دلوقتى اي رايك نتكلم بليل 
زينه خافت اوى من نظرات الشباب ليها وقالت: ولا النبي خليك معايا
_زينه انتى كويسه
هزت راسها وقالت: لحد دلوقتى بخير
فهد ضم حواجبه وقال: طب بعدين 
_مش عارفه اي اللى هيحصل بعدين 
داس فرامل ووقف العربيه وقال: زينه انتى لسه واقفه صح
زينه بارتباك:الصراحه اه
فهد بعصبية: وجاسر مجاش لحد دلوقتى
_فهد اهداا ممكن يكون الطريق مغلق
_مغلق ازاى يا زينه انا ماشي عادي 
وفجاه عدا واحد وفهد وقفه وقال: هو الطريق مفتوح من قدام
_لا يا بيه الطريق مغلق 
_مغلق
_حصلت حادثه هناك وتم إغلاق الطريق
_تمام شكرا
_فهد الووو
حط التليفون على ودنه وقال: زينه خليكى عندك انا جاي
_ليه 
_الطريق متعطل فعلا أوعك تتحركى
زينه هزت راسها وقالت: عالطول والنبي
_حاضر 
قفلت التليفون والشباب كانوا واقفين ومستنين انها تقفل التليفون 
راحوا عندها وزينه بصت على أقدامهم وقالت: دول جاين عليا
وصلوا عند زينه فعلا وقال احدهم: بتعمل اي هنا يا جميل
زينه بجراه:  وانت مالك يا حلو 
_مالى ازاى المكان ده مكانا ومن حقنا نعرف مين جاي ومين طالع
_كان مكتوب باسمك يعنى 
الشاب مسك ايد زينه وقال: ايوه مكتوب باسمى يا حلوه 
سحبت أيدها وقالت: أمشوا من هنا يا حلوين 
بصوا لبعض وقال احدهم: انتى ضيفه عندنا ولازم نقوم بالواجب معاكى صح يا شباب
ابتساموا ابتسامه خبيثه وقالوا مع بعض: تبقا عيبه في حقنا
زينه رجعت خطوه لوراء والخوف بدأ يظهر عليها 
_في اي مالك ما كنتى شجاعه ومش خايفه
_امشوا من هنا
_حاضر يلا يا شباب
كانوا ماشين ولكن وقفوا و ابتسموا رجع عندها وقال: لازم نقوم بالواجب الاول 
زينه ضر"بته بالقلم وقالت بعصبية: أمشي من هنا يا حيو"ان
حط ايدو على خدو وقال بعصبية: انتى ازاى تضر"بينى
_عشان قليل الادب وسافل 
الشاب اتعصب اوى ومسك زينه من شعرها و

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضام لجروب الواتساب اضغط هنا
تابعى صفحتنا على الفيسبوك عشان تبقى اول واحدة تقرأ البارت اول ما ينزل
صفحتنا على الفيسبوك من هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-