رواية حورية القاسم حورية وقاسم الفصل الحادي عشر 11 بقلم الكاتبة المميزة

رواية حورية القاسم حورية وقاسم الفصل الحادي عشر 11 بقلم الكاتبة المميزة


رواية حورية القاسم حورية وقاسم الفصل الحادي عشر 11 هى رواية من كتابة الكاتبة المميزة رواية حورية القاسم حورية وقاسم الفصل الحادي عشر 11 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية حورية القاسم حورية وقاسم الفصل الحادي عشر 11 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية حورية القاسم حورية وقاسم الفصل الحادي عشر 11

رواية حور واسر بقلم الكاتبة المميزة
 
رواية حورية القاسم حورية وقاسم الفصل الحادي عشر 11

مهران : حتعمل ايه 
حورية : كفاية بقى لو سمحت يا أستاذ مهران بره الأوضة و انت يا قاسم سيبك منه 
مهران : مش حطلع عشان هي لازم تفهمني هي عملت معايا كده ليه 
آسر بغضب قام من الكرسي و كان حيضربه بس حورية مسكته ...حورية : لو سمحت يا آسر عشان لمار و انت كمان يا قاسم سيبك منه وانت يا مهران بره الأوضة 
مهران : انت بتدخلي ليه 
قاسم بغضب مسكه من لياقة قميصه ...قاسم : لم بوقك دي مراتي و احترم نفسك لما تتكلم معاها 
حورية : لمار زي أختي وانت اكيد مش حتعرف معنى الأخوة عشان مش عندك أخت 
مهران باعد عن قاسم و طلع من الأوضة و قاسم راح بسرعة عند لمار با'سها من راسها و فضل مستنيها لحد ما تفوق أما بالنسبة لمهران فراح عند أخته المستشفى. ..مهران : وأخيرا يا نادين أخذت حقك منهم كلهم و خصوصا قاسم العزايزي يلي بيحب أخته و مش حيقدر يستغنى عنها دلوقتي هوما لازم يعرفوا دياب الشارقي ده يبقى مين 
الدكتور دخل عند مهران .. الدكتور : الحمد لله يا أستاذ دياب انك جيت عشان أختك الست نادين بدأت تفوق من الغيبو'بة وفي أسبوع إن شاء الله حترجع زي ماكانت زي الفل 
مهران قام من الكرسي بفرحة ...مهران : بجد يا دكتور أختي خلاص حتفوق 
الدكتور : أيوة يا أستاذ دياب مبروك 
قاسم رجع لمار بيتهم و حورية و آسر كانوا معاهم بالبيت نزلوا من العربية و دخلوا البيت أول ما شافت سعاد بنتها كانت حتضر'بها بس آسر مسك ايدها ...آسر : المرة دي يا ماما مش قاسم يلي حيمنعك إبنك حيمنعك 
سعاد : البنت دي لازم تم'وت عشان هي خلاص دم'رت اسم العيلة كفاية يلي احنا فيه دلوقتي بسببها 
حورية : ارجوكي يا مرات عمي لمار مش ذنبها 
لمار دموعها نزلت على خدها ...لمار : انت مش واثقة فيا يا ماما انا بنتك وانت عارفة تربيتك كويس 
سعاد : لأ من يوم ما كان قاسم وراك انا مش بوثق فيكي أبدا 
قاسم مكنش عاوز يرد على سعاد و اتحكم بأعصابه و أخذ أخته أوضتها القديمة كان حيطلع بس لمار مسكت ايده و هو حض'نها و كانت تعيط حور كانت تراقبهم من بعيد ....قاسم : اهدي يا حبيبتي كل حاجة حتكون كويسة انا معاك و جنبك مستحيل أسيبك ترجعي للحيو'ان يلي اسمه مهران 
لمار : ارجوك يا قاسم متسبنيش لو سمحت أطلب من حور تيجي و تنام معايا انا خايفة 
حورية دخلت عندهم و با'ست راس لمار...حورية : انا جنبك يا حبيبتي و حنام معاك اليوم ده 
قاسم ساب حوربة تنام مع لمار و قبل ما يطلع ب'اس حورية ...تاني يوم عند مهران قاعد على الكنبة في الصالون بتدخل عنده ست ...ناهد : حبيبي دياب ازيك 
ياب قام من الكنبة و سلم على الست يلي جات عنده ...مهران : كويس يا عمتي الحمد لله انك جيتي نادين حتفوق من الغيبو'بة بعد سنتين انا فضلت مستني أختي عشان ترجع زي ماكانت سنتين كلهم 
ناهد : عارفة يا حبيبي بس كل حاجة بايد ربنا 
مهران : ممكن تحكيلي تاني حصل ايه مع نادين 
ناهد : ليه يا حبيبي 
مهران : انا خليت ش'رف عيلة العزايزي بالأرض يا عمتي عشان كده عاوز أسمع الحكاية تاني 
ناهد : ..يتبع 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا 
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تابعى صفحتنا على الفيسبوك عشان تبقى اول واحدة تقرأ البارت اول ما ينزل
صفحتنا على الفيسبوك من هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-