رواية شذى وزيدان الفصل الاول 1 بقلم شهد احمد

رواية شذى وزيدان الفصل الاول 1 بقلم شهد احمد


رواية شذى وزيدان الفصل الاول 1 هى رواية من كتابة شهد احمد رواية شذى وزيدان الفصل الاول 1 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية شذى وزيدان الفصل الاول 1 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية شذى وزيدان الفصل الاول 1

رواية شذى وزيدان بقلم شهد احمد

رواية شذى وزيدان الفصل الاول 1

ايه التهريج ده ازاي ده يحصل انتو اتجننتو ؟!
الكلام ده قالو صاحب محل الحلويات وهو بيبصلي اعصابي تعبت هو بيزعق لي ليه وبيبص ليا ليه ؟!.
لقيته اتنهد وخد نفس وبصلي جامد بعدين ضحك وقال :ازاي يسيبو حته جاتوة حلوه زيك كده بره التلاجة 
لحظات من الاستيعاب حرفيا بصتله وانا مبرقه يعني وقعتلي قلبي وزعقت ليهم عشان تقول كده بعدين مين ده عشان يقولي كده 
كشرت ف وشه وقولت وانا متعصبه :ما تحترم نفسك ي عديم الحيا انت 
حط ايده ف جيبه وقالي ببرود :والله انا صاحب محل جاتوه وطبيعي لنا الاقي حلويايه بره اتعصب ....
وغمز وقالي : ودي مش اي جاتوهايه برده 
وشي احمر واخدت بعضي وخرجت وانا بشتمه في سري وبتمني لو كنت ضربته بطوبه ..
_فين الجاتوه ي شذي ...؟!
رديت بتوتر :مجبتش ي ماما
اتعصبت عليا وجت لي وهي شكلها هتضربني :انتي عايزة تخليني اتجنن ...هنقدم ايه لعريس اختك ؟!!!!
اه ياني وانا مالي بعريس الزفتة اللي جوه دي ما تنزل تجيب هي 
_حاضر ي ماما هنزل اجيب جاتوة عشان ست سارة 
اكيد مش هروح للمتخلف ده تاني انا لو شوفته هربيه بس ماما عيزاني اجيب من هناك يعني عريس الاخت لو مكلش من هناك هيموت 
عصرت ع دماغي جردل لمون ودخلت وانا عاملة عبيطه وبصيت للبياع:بعد اذنك دستتين جاتوه لو سمحت 
_اوبا الجاتوهاية بتاعتي رجعت!
غمضت عيني وانا بحاول متعصبش ع اللي خلفوه 
_لو سمحت احترم نفسك انا واحده محترمة مش زي اللي تعرفهم 
بصلي : بس انا معرفش حد 
بصيت للراجل وقولتله يجيب طلبي بسرعه 
لقيته بيقوله: الحساب عليا متقلش ع جاتوهايتي 
الصراحه مستحملتش لان انا شخص بتوتر بسرعه وحساسه جدا ولقتني فجاه بعيط .
لقيت ملامحه اتغيرت وقرب مني بسرعه:انا اسف والله مكنتش اعرف انك هتزعلي ....انا بجد اسف 
خدت الحاجه وخرجت ..وانا بعيط انا مش بعرف اتعامل ف المواقف اللي زي دي مش بعرف اتعامل اصلا انا محتاجة اعادة تاهيل بجد 
روحت وجهزت عشان اقابل عريس ست سارة 
لبست وخرجت وقابلناه سارة كان باين ع وشها اوووي انها موافقه...موافقه ايه دي ناقص تتصل بالماذون
الصراحه فرحت لها بقالنا كتير مفرحناش احنا بابا مات واحنا صغيرين فطلعنا احنا الاتنين بنخاف وحساسين ...في احساس دايما ملازمني اني بلا ضهر وخايفه اصحي ملاقيش ف يوم ماما
بعد شويه واحنا قاعدين لقيت الباب رن واكيد سست سارة عروسه فمش هتقوم اهه
قومت فتحت لقيته الكخة اللي كان ف المحل الصبح 
بصتله بصدمه عايز ايه ده الغريبه انه كمان بصلي بصدمة واتوتر وقال :هو مش ده بيت الانسه سسارة محمد؟!
_اه بيتها ...مين انت بقي ؟!
حسيته اتخض وزي م يكون هيعيط لقيته قالي:انا اخو العريس اللي جوة 
بصتله بصدمه وقولت وانا مصدومة:ايه انت؟!!
ماما ندتني فدخلته ودخلت وراه لقيته بيبص لساره بطريقه غريبة وبعدين بصلي وقال: ازاي دي ساره انتي ساره 
بصتله باستغراب : ي بني دي ساره مش انا دي اختي ساره
لقيت فجاه امه واخوه قامو وبصوله بعصبيه واتكلم ابراهيم العريس:ايه اللي جابك هنا ؟!!انت جاي تعرنا ي زيدان !!!
اسمه زيدان طب والله حلو اسم جديد.
_يعني ايه بعمل ايه ...جاي اقف مع اخويا يوم ما بيتقدم فيها ايه ؟!!
_فيها انك هتعرنا ...بجهلك وشغلك
الصراحه حسيت ان قلبي وجعني ازاي يقول لاخوه كده وليه أصلا
حسيت زيدان وشه قلب وبصلنا كلنا وقال :صح الف مبروك سلام 
ماما حاولت تهدي الموقف بس هو كان مشي الصراحه معرفش ليه عملت كده بس مشيت وراه 
_استاذ زيدان ...ي ... استني
لقيته وقف كنا خلاص بقينا ف الشارع .
كان معطيني ضهره محبتش يمشي وهو بالشكل ده 
_متزعلش ..هو اكيد زعلان من حاجه وو
بصلي والدموع كانت في عنيه:لا متخافيش انا اللي غلطان مينفعش يبقي مهندس قد الدنيا واخوه مكملش تعليم وشغال ف محل حلويات
بكرهش ف حياتي قد العنصريه ليه حد يحس كده اصلا اتكلمت بعصبيه
_ده تفكير الجهلة بس 
_منا جاهل في نظره 
_بتكلم عليه ي عبيط 
بصلي بذهول :عبيط ؟!
اتوترت :انا اسفه بجد طلعت غصب عني ..حقيقي اسفه 
بصلي بابتسامة :تعرفي زعلت لما افتكرتك العروسه 
_ليه ؟!
_محبتش الجاتوهايه بتاعتي تبقي لحد غيري 
بصتله وانا مكسوفه ومتعصبه :وانت مش خايف اقول لماما 
ضحك جامد وقال :مش بخاف ...خلاص اتعودت انا ابويا مات وانا في اعدادي وانا اللي شايل البيت من صغري وانا اللي ربيت الباشمهندس اللي فوق بس طلع خساة تقريبا وبقي بيستعر مني
اول ما قال إن باباه مات وانا قلبي اتقبض افتكرت بابا وقد ايه العيشة صعبه من غيره 
دموعي نزلت بس مسحتها بسرعه 
بصلي نظرة طويلة وقال 
_بس يظهر ان الحلواني مش لازم كل الحلويات تبقي بتاعته 
بصتله وانا مش فاهمه حاجه 
_تقصد ايه !!
ابتسم بحزن وقال : مش لازم تفهمي يلا سلام .
بصتله وهو ماشي مش عارفه ليه الشعور ده جالي شعور مش حلو مش عايزه احس الاحساس ده 
بصيت للسما 
_هو كان يقصد ايه ؟
يتبع........ 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا 
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تابعى صفحتنا على الفيسبوك عشان تبقى اول واحدة تقرأ البارت اول ما ينزل
صفحتنا على الفيسبوك من هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-