رواية حورية القاسم حورية وقاسم الفصل الرابع 4 بقلم الكاتبة المميزة

رواية حورية القاسم حورية وقاسم الفصل الرابع 4 بقلم الكاتبة المميزة


رواية حورية القاسم حورية وقاسم الفصل الرابع 4 هى رواية من كتابة الكاتبة المميزة رواية حورية القاسم حورية وقاسم الفصل الرابع 4 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية حورية القاسم حورية وقاسم الفصل الرابع 4 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية حورية القاسم حورية وقاسم الفصل الرابع 4

رواية حور واسر بقلم الكاتبة المميزة
 
رواية حورية القاسم حورية وقاسم الفصل الرابع 4

حورية للحظة افتكرت آسر لما سابها ليلة الفرح و نسي انها حتكون مراته وعينها دمعت بس قدرت تتحكم بنفسها ...حورية : الحمد لله يا عمي انت كترت و كتر خيرك انت ربتني من بعد مو'ت بابا و خليتني زي بنتك و كنت عاوز تجوزني من آسر يلي حبيته من كل قلبي بس هو مسمعش مننا احنا لتنين و سابني بس يا عمي متقولش انو خلص كل حاجة و انا مش حرجع حرتاح شوية و ارجع تاني 
حامد : طيب يا بنتي قاسم حيوصلك 
قاسم حط الملف على المكتب و قام ...قاسم : امرك يا بابا يلا يا حور جيبي شنطتك عشان اخدك عند الأستاذ سليمان 
حورية طلعت و لمت هدومها في الشنطة و نزلت ركبت العربية و قاسم كان يسوقها ....قاسم : انت برضاك جاية على بيت خالك 
حورية : أيوة و اومال حيجبرني مين 
قاسم : انا مش متاكد من كلامك ده بس حتأكد إن شاء الله و تكوني صادقة معايا و مش بتكذبي بكلمة وحدة 
بعد ساعة وصلوا البيت و حورية نزلت و قاسم حمل شنطتها دخلوا البيت و مرات خالها و بنت خالها كانوا قاعدين بالسفرة ولما شافوا حورية آية بنت خالها راحت عند سليمان للمكتب 
آية : بابا حور جات مع ابن عمها قاسم 
إياد قام بسرعة لما سمع انه و اخيرا رجعت حورية سليمان و إياد طلعوا حورية راحت بسرعة و اترمت في حض'ن خالها و قاسم فضل يبص عليها و بس على إياد يلي كان يبص على حوريته بحب ....سليمان : الحمد لله انك رجعتي 
حورية : خالي انت وحشتيني قد الدنيا كلها و انت كمان يا آية و طنط ألفت 
ألفت : بجد يا حبيبتي ده انت من ريحة الغالية نسمة سابتلني وردة و مش حيعوضها حد اومال آسر فين يا قلبي مش قبل يومين كان كتب كتابك و احنا مكنش قادرين نيجي عليه 
حورية ابتسمت بكسرة و فجأة قاسم ادخل ...قاسم : لأ يا مدام بس هو سافر مدة و حيرجع مش كده 
آية من أول ما فات قاسم وهي تيص عليه بنظرة إعجاب ...آية : اتفضل يا أستاذ 
قاسم : لأ عندي شغل وان شاء الله حاجي تاني 
ألفت : احنا مش عندنا الضيف يروح قبل ما ياكل حاجة من البيت ده يلا يا آية يا بنتي جيبي حاجة للأستاذ و انت اتفضل و مرة تانية مفيش أعذار مش كده يا سليمان 
سليمان : أيوة اتفضل يا قاسم 
قاسم دخل و آية راحت جابت الأكل حورية كانت قاعدة جنب خالها و ألفت قاعدة في حتة تانية بس أكيد جنب جوزها ...آية : ايه رأبك يا أستاذ قاسم بالأكل 
قاسم : كويس يلا عن اذنكم 
قاسم رجع البيت و آية اخدت حورية الأوضة عشان هي بتنام معاها قاسم دخل أوضته و لمار راحت عنده ... لمار : قاسم انا عارفة حور سابت البيت ليه 
قاسم : عشان أمك مش كده 
لمار : أيوة مش عارفة هي عاوزة تد'مر حياة البنت ليه 
لمار كانت مع قاسم وهما يتكلموا و سمعوا صوت جاي من تحت نزلوا لقوا آسر رجع البيت وهو سك'ران حامد طلع من مكتبه ...حامد بغضب : كنت فين
آسر : ليه هو الأستاذ ده يلي عاشق حور مقلكمش انا كنت فين مش عي'ب
قاسز بغضب : لم بوقك احسن ما والله ادف'نك 
سعاد بخوف على ابنها ...سعاد : تد'فن مين يا ك'لب 
قاسم بغضب : ........يتبع 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا 
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تابعى صفحتنا على الفيسبوك عشان تبقى اول واحدة تقرأ البارت اول ما ينزل
صفحتنا على الفيسبوك من هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-