رواية ليلة غريبة الفصل الرابع 4 بقلم عمرو راشد

رواية ليلة غريبة الفصل الرابع 4 بقلم عمرو راشد


رواية ليلة غريبة الفصل الرابع 4 هى رواية من كتابة مريم توفيق رواية ليلة غريبة الفصل الرابع 4 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية ليلة غريبة الفصل الرابع 4 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية ليلة غريبة الفصل الرابع 4

رواية ليلة غريبة بقلم عمرو راشد

رواية ليلة غريبة الفصل الرابع 4

يا يوسف هي*موت في ايدك ، حد يلحقناااا يا ناس!!
= والله ما هسيبه غير لما يقول قدام الناس دي كلها انه مش راجل
يا عم ما هو انا فعلا مش راجل ، انت قولت ايه جديد يعني
= برضو مش هسيبك
" بالعافية و طلوع الروح لما عرفت ابعد يوسف عنه ، اما زياد قام بسرعة و جري قبل ما يوسف يرجع يكمل عليه 
مكنش لييه داعي تعمل دا كله على فكرة
= أنتي مجنونة ولا ايه ، دا بيقولي عايز يكنسل عادل و يجيلي انا ، بالمناسبة هو مين عادل
" بصيت في الارض وانا محرجة جدا 
دا أخويا
= و اخوكي ايه علاقته بالواد دا
زي ما انت شايف ، زياد مش سايبه في حاله وبيطارده في اي مكان يروحه
= يعني ايه بيطاردو دي ، لازم تعملو محضر عشان الواد دا ميقربش ليكو تاني
خلاص بقا يا يوسف احنا مش عايزين نعمل مشاكل ، هو اكيد بعد ما انت ضربته مش هييجي هنا تاني
= هي دي سلبية ولا انا مش واخد بالي
لا مش سلبية على قد ما هي خوف ، انا مبحبش المشاكل ولا عايزة ادخل فيها ، خلينا نعيش بهدوء
= براحتك يا هند وعموما انا موجود لو احتاجتي حاجة 
ايه دا هو انت هتسكن هنا
= اه لقيت شقة فاضية و هأجرها من عم جمال 
يعني بقينا جيران خلاص
= اه يعني اعملي حسابك ممكن احتاج منك شوية سكر على حبة فلفل اسود على كام باكت شاي
لا على فكرة هو احنا شقة بس مش سوبر ماركت
= بداية موفقة
" و زي ما قولت مينفعش نحكم من البدايات على حد ، قفلت باب الشقة و دخلت اوضتي ، كنت لسة هغير هدومي لقيت تليفوني بيرن ، دكتور وليد
ازيك يا انسة هند
= أنا بخير يا دكتور ، هو في حاجة حصلت؟
لا مفيش ، مالك مخضوضة كدا ليه
= اصل غريبة ان حضرتك بتتصل
هو مش أنتي المسؤولة عن الحالة ولا ايه
= معاك حق ، طب هو عادل كويس
عادل كويس بس للاسف هو مكملش الجلسة ومشي
= و دا هنتصرف معاه ازاي طيب ، انا بحاول بكل الطرق معاه
لازم هو يبقا عنده الرغبة انه يتعالج يا انسة هند
= هو عنده والله بس معرفش مشي ليه من عندك
الحالات اللي زي عادل محتاجة تتعاملي معاها بهدوء شديد كأنك بتعاملي طفل صغير 
= و دا انا هعمله ازاي
لازم تبقي قدامي عشان تفهمي أكتر ، هو انا ينفع اقابلك 
#بقلم : #عمرو راشد
" اترددت من طلبه ، طلب غريب بصراحة بس وافقت عشان علاج اخويا مش اكتر ، في النهاية انا كل اللي يهمني ان اخويا يخف ، حددنا معاد وهقابله بكرا الساعة 5 ، قفلت المكالمة ، حاولت اهدا بقدر الإمكان ، دخلت عملت الاكل اللي عادل بيحبه واستنيته ، جايز دا يساعد في تحسين نفسيته ، الساعة دقت 9 ولقيته داخل من باب الشقة
كنت فين يا عادل
= كنت بتمشى شوية
الدكتور اتصل وقال انك مشيت من الجلسة ، ليه كدا يا عادل
= مكننش مرتاح
بس انت قولت انك عايز تتعالج
= الموضوع صعب يا هند ، انا قاعد قدامه مكسوف مش عارف اتكلم وهو بيسأل اسألة غريبة جدا وانا محرج ارد عليه
يا حبيبي دا شغله أصلا يعني المفروض متتكسفش من الدكتور بتاعك وكمان محدش هيعرف أي حاجة عن اللي أنت بتحكيه غيره هو
= وانا هثق فيه ازاي بقا
يا حبيبي وهو احنا كنا روحنا ليه طالما مش واثقين فيه 
= طب يا هند انا محتاج افكر في الموضوع دا تاني
الموضوع مش محتاج تفكير يا عادل ، لازم تروح الجلسات يا حبيبي ، انا نفسي اشوفك احسن واحد في الدنيا و تتجوز واشوف عروستك ، عايزة افرح بيك يا حبيبي ، عشان خاطري يا عادل
= هفكر طيب
بس متتأخرش ، ويلا بقا كفاية كلام ، انا جهزتلك الغدا 
" الحنية ، من اكتر الصفات اللي ممكن تكسب بيها قلب اللي قدامك ، مجرد بس اظهار مشاعرك اللي قدامك ممكن يحل حاجات كتير ، تخيلو مثلا لو كان رجع من برا واتخانقت معاه كان هيعند اكتر ويصمم انه ميروحش الجلسات تاني ، لكن الحنية والكلام الحلو هما الحل لأي مشكلة بتواجهك مع حد قريب منك ، اتغدينا واتكلمنا شوية بعيدا عن الموضوع بتاعه ، وخلاص كان لازم انام عشان اعرف اصحا بدري و انزل ،وبالفعل صحيت خدت دش وغيرت هدومي و نزلت عشان اقابل دكتور وليد
المرادي تأخير 3 دقايق
= لا انا جاية في معادي مظبوط على فكرة
وأنا ساعتي مظبوطة بالثانية
= انا كمان ساعتي مظبوطة
خلاص مفيش مشكلة اعترفي انك اتأخرتي وانا هقبل عادي مفيهاش مشكلة
= بس انا متأخرتش
ولو طلعتي اتأخرتي
= الحساب هيبقا عليا
" فتحت التليفون و طلبت كود بعرف منه الوقت والتاريخ و اليوم والنتيجة كانت ان الساعة كانت 5:03 
شوفتي بقا عرفتي انك اتأخرتي ، كدا هتشيلي الحساب 
"و ضحك ضحكة انتصار مستفزة
استنا بس ، التلت دقايق دول انا قضيتهم في الكلام معاك يعني انا وصلت هنا الساعة 5 بالظبط 
= ايه دا يعني ايه ، ساعتي مش مظبوطة
اظبطها بقا 
= ماشي ، هشيل انا الحساب
كدا كدا هتشيله ، هو ينفع يعني بنت هي اللي تدفع الحساب
= اه وايه يعني ، مش انتو بتطالبو بالمساواه 
في كل حاجة الا الحساب
= اشمعنا دي بقا ، طالما طالبتو بالمساواه يبقا هتتعاملي زينا
انا شكلي لازم امشي قبل ما تلاعبني على المشاريب
= مشاريب!! 
اه مشاريب ، مالها الكلمة فيها ايه
= هي مش اسمها مشروبات تقريبا 
دا عندك انت يا دكتور لكن احنا لا
= وهو الدكتور دا مش بشر ولا ايه
خلاص يا عم انت هتتقمص ولا ايه
= لا مبتقمصش انا
طب انت مش ملاحظ اننا نسينا احنا جايين ليه
= فكرتيني ، انتي جبتي سيرة ل عادل اني كلمتك امبارح اقولك انه مشي
اه طبعا بس متقلقش انا عرفت اصلح الموضوع وجاب نتيجة كويسة
= لازم تخلي بالك جدا من كلامك معاه ، شخصية عادل حساسة جدا وممكن تتأثر بالكلام ، كمان انا بسألك اذا كنتي قولتيله اني كلمتك ولا لا عشان مش عايزه يحس انه مضغوط ، انا عايز اشيل من عليه الضغوط عشان العلاج يجيب نتيجة 
انا بحاول والله بس مش عارفة اعمل ايه تاني 
= متعمليش انا اللي هعمل الفترة الجاية، عايزك متقلقيش خالص انا معاكي
" كملنا اليوم و احنا بنهزر ونضحك ، شخصية لطيفة جدا وعنيدة جدا ، شايف نفسه شوية بس مشكلة يعني ، كنت فاكرة انه قافل ومبيعرفش يهزر لكن طلع دا جو العيادة بس ، بعد تمشية و كلام كتير معاه روحت البيت ، كانت الساعة 8 ونص ، دخلت جوا عشان اطمن على عادل ، فتحت باب اوضته لقيته اتنفض وقام بسرعة
مش تخبطي الاول قبل ما تدخلي
= وانا من امتا بخبط يا عادل
مش جايز اكون قالع هدومي 
= مالك يا عادل في ايه 
مم.. مفيش حاجة
" لمحت التليفون في ايده بيحاول يداريه 
هو التليفون دا جواه ايه مش عايزني اشوفه
= هيكون جواه ايه يعني 
طب هاته
= وأنتي مين عشان تشوفي تليفوني
لو مجبتش التليفون يا عادل هعلي صوتي و هجبلك امك وهي اللي هتتصرف معاك ، انا مخلياها بعيد عنك عشان انا اللي مسؤولة عنك لكن لو هتتعوج معايا يبقا هخليها هي تتعامل معاك بقا واستحمل اللي هيحصل و كمان..
" وفي ثانية خطفت منه الموبايل بسرعة وانا بتكلم ، و زي ما كنت متوقعة كان فاتح شات زياد ، ومش بس كدا دا انا لقيت صور مبعوتة من زياد ، صور ل جس*مه او تحديدا أعضاء من جس*مه ، رميت التليفون من ايدي و صرخت فيه
انت بتعمل كدا ليه ، قول انك مش عايز تتعالج لكن بتكدب عليا ليه ، انطق بتعمل فينا كدا ليه ، مش كفاية الفض*ايح اللي احنا فيها بسببك ، انت عايز مننا ايه ، رد 
= يا هند والله مش انا ، انا لقيته هو اللي باعت لوحده 
عبيطة انا بقا هصدق الكلام دا 
= يا هند والله ما بكدب.. انا...
اسمع يا عادل ، انت لو فضلت بالشكل دا يبقا مكانك مش معانا ، روح دور على مكان تاني ، انا مش هفضل اتنقل من مكان ل مكان ومن بيت ل بيت عشان حضرتك ، انا تعبت يااخي حس بيا شوية
" جرس الباب رن ، مشيت و روحت فتحت ، الدكتور وليد!!
خير يا دكتور في ايه
= أنا عايز اكلمك في موضوع مهم جدا
موضوع ايه 
=انسة هند.. تتجوزيني!!

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا 
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
تابعى صفحتنا على الفيسبوك عشان تبقى اول واحدة تقرأ البارت اول ما ينزل
صفحتنا على الفيسبوك من هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-