رواية باين حبيت الفصل العشرون 20 بقلم حسناء رمضان

رواية باين حبيت الفصل العشرون 20 بقلم حسناء رمضان


رواية باين حبيت الفصل العشرون 20 هى رواية من كتابة باين حبيت الفصل رواية باين حبيت الفصل العشرون 20 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية باين حبيت الفصل العشرون 20 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك العشرون 20

رواية باين حبيت بقلم حسناء رمضان

رواية باين حبيت الفصل العشرون 20

حرم المنياوي: ٣ شهور ونتجوز، اخلص عدتي وبعدها نتجوز ع طول
رافت: هو طلقك بجد! 
حرم المنياوي: ااه، بقولك رماني في الشارع، رماني بهدوم البيت
رأفت: ااه
حرم المنياوي: ااه ايه
رأفت: كويس انه طلقك
حرم المنياوي: بس انا مش هسكت ع كدا، هاخد منه حقوقي كامله، وانت هتساعدني في دا
رافت: طبعا، امال انتي فاكره ايه
حرم المنياوي: مالك في ايه 
رأفت: في ايه
حرم المنياوي: حاساك بتتريق
رافت: حاسه يعني مش متأكده؟ 
حرم المنياوي: في اي يارأفت، ماتتكلم كويس، هو انت شايف ان دا وقت غموض
رأفت: ماهو لو اتكلمت جد هتزعلي
حرم المنياوي: ليه
رافت: هو انتي بجد فاكره اني هتجوزك؟ 
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ـ عمر
وقف مكانه ع صوت حد بينادي عليه، غمض عينه لثواني بيدعي من جواه انه ميكونش بيتهيقله وان الصوت يكون حقيقي 
ـ عمر
بص وراه لقاها بيان، ابتسم ولف جسمه كله وفضل واقف مكانه 
طلعت تجري عليه وحضنته
استمر حضنهم لثواني جرت دقايق
بيان: متسافرش
عمر: كنت خايف متجيش
بيان: مقدرتش
عمر: ليه
بيان: امال مين هيرخم عليا! 
عمر: والسبب الحقيقي؟ 
بيان: امم، لو هنقول الحقيقه، فهو انا مبعرفش اسيب اي حاجه تخصني
عمر: وانا حاجه تخصك! 
بيان: انت جوزي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
احمد: دي غلطتي من الاول، انا ايه اللي يمشيني وراك
كرم: مش ابويا قالك هيخرجك، انت حكمك قليل وهيعرف يتصرف فيه، اهدى بقى
احمد: وانا مالي اصلا بكل دا، مانت اللي اتنيلت عملت كل حاجه، اتسجن ليه
كرم: محدش ضربك ع ايدك، انت اللي كنت دلدول، طنت كل'ب الحراسه بتاعي، ولا نسيت!، انت عملت كل دا بمزاجك، وابويا قالك الدنيا تهدى وهيخرجك 
احمد: عندك حق، كانت غلطتي انا فعلا
كرم: اسمع، انت عارف انك كنت زي اخويا واكتر، لكن هتبيع هبيع، وعلى فكره بقى انا اللي قولت لابويا يحاول يخرجك، عشان يبقى ليا عين بره، عشان في حاجات كتير في دماغي محتاجك تعملها، وهتكون في حماية ابويا لحد مايتصرف ويخرجني من هنا
احمد بتريقه: انت بتتكلم بجد!، انت فعلا مصدق نفسك!، انت فاكر انك هتخرج من هنا!، حبيبي انت محكوم عليك ب ١٥ سنه
كرم: اكيد ابويا مش هيسيبني اتسجن كل دا، استحاله، اكيد هيعمل حاجه، الفكره اني فاهم ان دلوقتي مينفعش يعمل حاجه عشان الجو لسه متوتر، انما الدنيا هتهدى شويه وهيتصرف اكيد
احمد: ولو معرفش يخرجك! 
كرم: هيحصل ايه يعني، هتعدي السنين دي، وبعدين!، هخرج برضو، بس الغل اللي جوايا لما اخرج دلوقتي، مش هيبقى قد اللي جوايا لما اخرج بعد ماضيعت من عمري ١٥ سنه
احمد: متهدتش؟، ضيعت نفسك ومستقبلك، عايز ايه تاني
كرم: ملكش دعوه انا عايز ايه، الصبر بس
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ماشيين في الشارع 
عمر: ومامتك! 
بيان: هقنعها
عمر: عرفت انك جايه! 
بيان: مش عارفه، هي كانت في المطبخ وانا محستش بنفسي غير وانا بجري ناحية الباب عشان الحقك قبل ماتمشي
عمر: بس مامتك رفضتني
بيان: مامتي خايفه عليا
عمر: مني! 
بيان: من اهلك
عمر: وانتي
بيان: انا ايه
عمر: مش خايفه! 
بيان: لو ع الخوف ياعمر فانا طول الوقت خايفه، خاصة بعد مو'ت ابويا، معندكش فكره يعني ايه تكون من غير اب، خاصة لو بنت كمان، بس خوفت اكتر لما قولت انك هتمشي
عمر: وجودي هيفرق ف ايه!، مش انتي قولتي اننا اتجوزنا ع ورق!، يعني مش معتبراني جوزك اصلا
بيان: لا، مانت مش فاهم
عمر؛ ااه، طب فهميني 
بيان: افهمك ايه
عمر: اللي جوا
بيان: جوا ايه
بصلها بخبث
بيان: عمر قسما بالله لو.. 
عمر: خلاص خلاص اهدي، اهدي، هتلم، بس انا عايز افهم، انتي ضيعتي عليا الطياره ع الفاضي
بيان:  ع الفاضي! 
عمر: مانا مش فاهم، انتي دلوقتي جيتي ولحقتيني ع اخر لحظه قبل ماسافر، وفضلتي حاضناني وقربتي تعيطي وتقولي متسيبنيش يعمر
بيان: بس انا مقولتش كدا
عمر: ياعم تخيل، يعني هو لا حقيقه ولا خيال
بيان: امم، وايه كمان
عمر: انتي اللي ايه، انطقي، اتلحلحي، اعملي اي حاجه تدل ع اي حاجه، مانا عايز افهم، جايه ورايا ليه ومنعتيني اني اسافر، ع الرغم ان مامتك رفضتني، وانتي نفسك رافضاني
بيان: انا مش رافضاك 
عمر: يعني! 
بيان: انا زهقت منك، انت ازاي كدا بجد
عمر: انا عملت ايه
بيان: ماهي المشكله انك مبتعملش، مبتقولش حتى، ياعم اعمل حاجه ولا اتنيل قول حاجه، يعني ارحم امي العيانه، هو البعيد لوح؟ 
عمر: اعوذ بالله، ايه كل دا، مانا برضو مش فاهم
بيان: لا فاهم وبتستهبل، يبني مينفعش انا اللي اعمل كدا، انت اللي المفروض تعمل وتقول، مش انت الراجل! 
عمر: ااه
بيان: جاتك هوا
عمر: بعد الشر
بيان: اععع، انت ليه بارد كدا، ليه مستفز بالشكل دا
عمر: ماهو انا معملتش حاجه 
بيان: يابني اعمل، اعمل ابوس ايدك
ضحك ع نرفزتها وهو بيلعب ف شعره
عمر: طب خلاص خلاص، نتكلم جد، بس عندي سؤال 
بيان: اتفضل
عمر؛ مامتك، هتعرفي تقنعيها!، اصل يعني انا حاولت، هي مقفله الموضوع من كل الجهات، رأيها يُحترم طبعا خاصة انها ام وبتفكر بقلبها تجاه بنتها وبتحاول تحميها فانا مقدرش الومها، وموضوع اهلي دا انا مضمنوش فعلاً، من ناحية هيعملوا ف هما هيعملوا لان دا في دمهم، كل اللي اقدر اعمله اني احميكي من اي حاجه، بس تخيلي حصل حاجه وانا مكنتش موجود، تخيلي كرم مثلا لما يخرج من السجن ويعرف اني اتجوزت البنت اللي هي اصلا في نظره السبب في كل اللي حصله، تفتكري مش هيعمل حاجه!، افرضي حاولوا يإذوكي وانا مش موجود، 
مامتك خايفه من كدا وبصراحه حقها
بيان: وتفتكر حتى لو خرج واحنا مش متجوزين مش هيحاول ينتقم مني!، يعني في كل الاحوال هيضرني
عمر: طيب نقنع مامتك ازاي
بيان: انت مبذلتش مجهود يعمر، انت يادوب فتحت معاها الموضوع مره وهي رفضت، وانت استسلمت ومشيت، مش المفروض تكون كدا، المفروض تصمم عليا، عمر، انت ليه طلبت من ماما نتجوز انا وانت بجد!، يعني المفروض كان جواز ع ورق وهننفصل عادي، ليه قولت انك عايز تكمل معايا انا مفهمتش
عمر:...... 
بيان: قولت اهي واحده والسلام!، يعني عشان انفصلت عن رولا وانا ظهرت في حياتك فقولت اهي تعويض وخلاص مثلا!، ولا قولت تعطف عليا وتتجوزني كدا كدا لا حول ليها ولا قوه وطول الوقت هتكون شايفه جميلي دا عليها، مش لاقيه سبب بصراحه غير الاسباب دي، خاصة انك محاولتش حتى، انت ك.. 
عمر: بيان انا بحبك، عارف اني مقضيتش وقت كافي معاكي عشان الحق احبك، بس... 
بيان: بس ايه
عمر: انا حبيتك من قبل مانفصل عن رولا، حبيتك لما شوفتك في القسم اول مره، مكنتش اعرفك وكنتي موضع اتهام ضد اخويا ومع ذلك انجذبت ليكي بشكل مبالغ فيه حتى اني استغربت ليه قلبي دق بالشكل دا لما عينك جت في عيني، بس مفهمتش دا لاني المفروض بحب رولا
بيان مكامتش مصدقه اللي بتسمعه، حاولت تبان طبيعيه قدامه ومتبينش دهشتها من اعترافه ليها اللي كانت بتتمناه من مده
بيان: ودا معناه ايه، بتحبنا احنا الاتنين! 
عمر: لا، اكتشفت اني مكنتش بحب رولا، احساسي معاها مكنش نفس احساسي معاكي، هي رسمت عليا دور الحب زمان، ويمكن عشان عندي نقص في نقطه معينه هي قدرت تتمكن منها، افتكرت اني بحبها، بس مكنش حب، كان احتياج يمكن، كنت بعوض نقص المشاعر اللي عندي في مشاعري تجاهها، طول الوقت كنت بحاول اديها كل مشاعري وطاقتي وكنت بتغاضى عن كل حاجه عشان كنت فاكر اني بحبها، بس لا، طلعت كنت محتاجها، مكنش في غيرها في حياتي، كلهم هنا وانا عايش بره لوحدي طول الوقت، اوهمت نفسي اني بحبها يابيان، بس صدقيني دلوقتي مفيش جوايا اي مشاعر تجاهها، ولا حتى محتاجها، بس لما شوفتك اول مره اللي حصلي كان غريب، ومكنش منطفي عشان كدا طنشت الموضوع، بس تقولي ايه في القدر اللي خلاكي معايا طول الوقت وكمان في نفس البيت، وكمان ع ذمتي،
 انا بحبك فعلا، الوقت اللي قضيناه سوا كان كفيل يبرد حاجات كتير، وبصراحه دا اكتر وقت انا كنت مرتاح فيه نفسيا بغض النظر عن كل المصايب دي، بس لما كنت ببصلك كنت برتاح بطريقه غريبه، ملامحك مريحه، ماشي انا معاكي ف اني كنت بارد ومش ببين حاجه بس ف الحقيقه كنت براقبك طول الوقت من غير ماتاخدي بالك، ضوافرك اللي بتاكليها بسنانك طول الوقت زي الفار، وطريقة اكلك وازاي بتوسخي هدومك زي العيال، وصوت صريخك واحنا في الملاهي وصوت ضحكتك، طريقة رغيك، صورك اللي اتصورتيها ع موبايلي ولسه معايا، طب تعرفي ياحرمي المصون، اني بقعد اتفرج كل ليله ع صورك!، وع الفيديو اللي صورتيه واحنا ف الغابه، مش كل ليله بس كمان للاسف، كل مابقى متضايق، بطلع صورة مراتي اتفرج عليها، عايزه حاجه تاني! 
كلامه كان كفيل يرضي انوثتها وفطرتها في انها تسمع كلام زي دا منه، حاولت تداري احساسها ومتبقاش مدلوقه قدامه بس ابتسمت لا اراديا قدلم ابتسامته ونظرته ليها 
بيان: امم، ماشي 
عمر: بس! 
بيان: عايز ايه
عمر: انا لسه قايل خطاب، خلي في دم
بيان: طيب برضو موصلناش لحل
عمر: انتي عايزاني! 
بيان؛ ها
عمر: لا مش وقت هطل، عايزاني ولا لا عشان بناءا عليه اعرف اقف قدلم الحجه
بيان: لو كنت عايز تعمل حاجه كنت عملت من الاول يعمر
عمر: انتي عبيطه!، انا فاهمك كويس ع فكره، فاهم قصدك وفاهم كنتي مستنيه مني ايه، بس انا مش مراهق يبيان، مانا قادر اعمل فيها جامد وهقف قدام الدنيا عشانك واتحدى البحار والقارات واحارب اسماك القرش مش الحجه بس، بس نفكر بالعقل، انتي فعلا معايا معرضه لحاجات كتير قوي وحشه، عشان كدا محبتش اكون اناني، يعني قولت هستحمل فكرة اني خسرتك بعد ماحسيت اني اخيرا في بيتي بس في سبيل انك تكوني بخير
بيان: يعم وانا مش هكون بخير غير معاك، ماتفهم بقى الله يخربيت البرشام اللي ضيع عقول الناس
عمر: انا برضو! 
بيان: ااه والله 
عمر: يعني موافقه تستحملي اي حاجه معايا! 
بيان: تؤتؤ، انت اللي هتستحمل كل حاجه 
عمر: اي دا ليه
بيان؛ انت الراجل 
عمر: ايه اصله دا
بيان؛ انا مالي يعم
عمر: طيب ماهو انا عايز اعتراف واضح وصريح
بيان: اكتر من كدا؟ 
عمر: ااه
بيان؛ هيييح، عمر، انا بحبك، للاسف الشديد بحبك، بكل مافي الدنيا من اسف بحبك، وللاسف اكتر عايزه اكمل معاك، ياخي تخيل اني جايه من البيت عشان الحقك قبل ماتمشي عشان بحبك، تخيل كدا كم الهطل اللي وقعت فيه بسببك، وبعدين ماكل حاجه واضحه وضوح الشمس، بس هو البعيد لوح، البعيد مبيحسش معندوش دم، عامل فيها كاريزما وهو اصلا واقع
عمر: هو من ناحية واقع فانا واقع، ماهو مش منطقي حاجه بالحلاوه دي ومقعش فيها
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
حرم المنياوي: انا فعلا مش مصدقاك!، انت سامع نفسك بتقول ايه! 
رأفت: هو احنا اللي هنقوله هنعيده!، ماتفهميها بقى ياحلوه، انتي كنتي وسيله مش اكتر، وبعدين مراتي مين دي اللي اطلقها عشانك، عايزاني اخرب بيتي عشانك انتي! 
حرم المنياوي: بس انا خربت بيتي عشانك
رافت: والله انتي واحده مكنش عندك مشكله تخربي بيتك وتخوني جوزك وتسيبي ولادك عشان راجل متجوز، ودا لان انتي معندكيش اصل، انتي عارفه انتي بقالك كام سنه معاه!، كل السنين دي مكانتش كفايه عشان تصونيه وتحافظي على بيتك، اضمنك منين انا!، ثم اصلا انتي كلك على بعضك لا تعنيني في شئ، كنت بضيع معاكي وقت بس عشان اقهر صاحب الجلاله جوزك، انتي فاكره هو مش هيعرف ولا ايه
حرم المنياوي: يعني ايه
رأفت: يعني هقوله ياحلوه، هقوله واوريله كمان كل حاجه، صوت، وصوره
حرم المنياوي: رأفت، رافت انت بتقول ايه، هتعمل فيا انا كدا؟، دا، دايقتل'ني فيها، انا عملتلك ايه
رافت: واضح ان استيعابك بطئ، كل دي كانت لعبه من البدايه عشان اخرب بيته، وانتي زي الهبله صدقتيني ومشيتي ورايا، كنتي سهله، متعبتش في الوصول ليكي، والحاجات اللي بتيجي بالساهل، بتروح بالساهل، سلام يا، يامدام
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عمر: خبطي
بيان: خبط انت
عمر: ياست خبطي ياست
بيان: مليش دعوه انا مالي يعم خبط انت
عمر: استغفر الله العظيم 
خبط ع الباب ورجع لورا وهي رجعت وراه
عمر: انتي بتستخبي فيا! 
بيان: مانا مش ضامنه رد فعلها بصراحه 
عمر: ولا انا، طب ماهو انتي السبب
بيان: انا السبب ليه ان شاء الله هو انا اللي كنت قولتلك امشي! 
عمر: لا انتي اللي روحتي جبتيني، اتكلمي انتي معاها بقى
بيان: لا انا مليش دعوه ياخويا اتصرف انت
عمر: ياب... احم، ازيك ياحماتي 
الاتنين وقفوا ساكتين منتظرين رد فعلها، بصتلهم شويه ودخلت من غير ماتتكلم، بصوا لبعض ودخلوا وراها 
مامتها: مش عندك طياره! 
عمر: ماهو، ماهو اصل
مامتها: اصل ايه 
عمر: بصراحه بقى كدا من الاخر مقدرتش اسافر من غير مراتي
بصت لبيان اللي كانت لازقه فيه ورجعت بصتله تاني
مامتها: بس انت عارف رأيي في الموضوع دا يعمر
عمر: عارف، بس، خلينا نتكلم تاني، هنوصل لحل
مامتها: حل ايه، انت عارف سبب رفضي
عمر: خايفه عليها من اهلي، بس في حاجه، تفتكري كرم لما يخرج لو حابب ينتقم في حاجه هتوقفه؟، ع الاقل وقتها هتكون ع ذمتي وانا هحميها احسن ماتكون لوحدها
مامتها: اخوك قدامه سنين على مايطلع، ابوك وامك يابني، تفتكر مش هيإذوها! 
عمر: هنبعد، اخدوا ونسافر، نسافر اي حته من غير ماحد يعرف
مكانتش عارفه تقوله ايه، هي عارفه ان بنتها اتعلقت بيه من اول ماظهر في حياتهم، وانها ماصدقت لقت حاجه تتطمن بوجودها بعد ابوها
عمر: انا مقدر خوفك، ودا حقك، بس انا بحبها، انا فعلا بحبها، واوعدك هحافظ عليها، دي من غير ماتبقى في حياتي ووقفت معاها ضد اهلي واخويا، سجنت اخويا عشانها ع الرغم انها واحده غريبه، مابالك بقى لما تبقى مراتي قدام الناس، صدقيني هحميها
عمر لقاها متردده وعينيها مليانه قلق وخوف من اللي جاي
عمر: انا ماصدقت لقيت بيتي، كنت ضايع كل دا لوحدي، وانا عارف اني مش هلاقي زي بيان، ولا هحب غيرها، اديني فرصه واحده
مامتها: وانتي رأيك ايه
بيان: اللي تشوفيه يماما
مامتها: اللي اشوفه!، ع اساس انك مطلعتيش تجري وراه زي المجنونه
بيان: انا! 
عمر: ايوا حصل وانا شاهد، جت وفضلت تتحايل عليا وقالتلي انها متقدرش تعيش من غيري 
بيان: والله ابدا يماما مقولتش كدا
عمر: بطلوا كدب بقى
بيان: اتلم هتصدقك
عمر: بصراحه يحماتي انا وبنتك بنحب بعض 
مامتها: عايزه اسمعها منك انتي
بيان: ماما، انا بحبه، بس في نفس الوقت مقدرش اعمل حاجه انتي مش عايزاها، يعني انا مش هكمل معاه الا لما تكوني موافقه، ادينا بس فرصه واحده، مش يمكن فعلا يكون دا الحل الانسب!، حتى لو كرم خرج وقتها هنكون متطمنين ان عمر معانا، احسن مانكون لوحدنا
مامتها: موافقه، بس عارفه ليه، عشان انا مضمنش اني اعيشلك لحد ماكرم يخرج، مضمنش عمري فاضل فيه قد ايه، ومش هرتاح لو سيبتك انتي واختك لوحدكوا، بس اسمع، المشكله مش في كرم بس، المشكله في اهلك كلهم، صدقني لو حد فيهم قرب لبنتي بأي شكل، وقتها مش هبقى على حاجه 
عمر: متقلقيش، بنتك في عينيا، ربنا يديكي الصحه ويخليكي ليهم، اتطمني انا هعمل كل حاجه اقدر عليها عشان احافظ عليكوا
مامتها: ماشي، امري لله
عمر بص لبيان وابتسموا لبعض 
عمر: بس هنسافر، مش هنقعد هنا، هنسافر ونكمل حياتنا سوا بره
مامتها: بس انا مقدرش ابعد عن بنتي
عمر: ومين قال انك هتبعدي، هتيجي معانا، هنسافر كلنا 
مامتها: لا يابني انا معرفش اسافر، اعيش ازاي بره انا متعوده ع هنا
عمر: هتتعودي، وبعدين صدقيني العيشه هناك احسن من هنا بكتير قوي
بيان: متمسكه بالبلد ع اساس ايه، هو انتي بتطلعي من البيت اصلا، يلا يماما بالله عليكي متقفليش الموضوع 
مامتها: طيب وجامعتك
عمر: ولو اننا مش هنحتاج جامعه ولا حاجه، بس تمام، تكمل بره، سهله يعني
مامتها: ومش هتحتاج جامعه ليه
عمر: اصل زي ماتقولي كدا مش هخرجها بره البيت
بيان: ايه هو د، ليه بقى
عمر: عايزه تشتغلي اشتغلي معايا، وكل حاجه هوفرهالك في البيت 
بيان: ودا ليه يعني
عمر: بغير ياست
بيان بضحك: بتغير من ايه
عمر؛ من ايه!، حماتي، بضاعتك مضروبه
مامتها: انت اللي اخترت
عمر: مفيس تبديل! 
مامتها: لا
عمر: ماصدقتي دبستيني فيها
بيان؛ ماصدقت ايه انت بقالك ساعه بتتحايل عليها 
عمر: محصلش
مامتها: طب بس انتوا الاتنين، المفروض هنسافر امتى
عمر: بكرا، هجهز كل حاجه النهارده وانتوا اجهزوا عشان بكرا نسافر ع طول، وياريت متعرفوش حد حاجه، نسافر من غير ماحد يعرف احنا فين ولا بنعمل ايه
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
رأفت: ودلوقتي!، تفتكر مين فينا كسب الحرب اللي بينا
المنياوي واقف مصدوم بعد اللي شافه ع اللاب
رافت: سوري، نسيت ابكسل وش مراتك في الصور، اصل بصراحه حلاوه زي دي مينفعش تتبكسل، ااه سوري، نسيت انها دلوقتي مش مراتك
المنياوي بغضب: متفقناش نلعب بوسا'خه
رافت: انت عملت كل حاجه وس'خه في الدنيا، ايه هتحلل لنفسك وليا لا ولا ايه، وبعدين انا مالي، مش ذنبي انك مكنتش كفايه في عين مراتك
المنياوي: صدقني هشرب من د'مك
رافت: لا العب غيرها، اعترف اني هزمتك شر هزيمه، ولادك الاتنين بعيد عنك، واحد في السجن وواحد قاطع علاقته بيكوا، ومراتك، هه، بقالها سنين في حضني وهي ع ذمتك، حتى مكنش عندها وقت تربي ولادها، ودلوقتي بيتك اتخرب، ولسه، اللي جاي خراب ع دماغك، انت لسه مشوفتش حاجه، هخليك تمشي تشحت في الشارع، صدقني هنت'قم من كل حاجه عملتها فيا، دا دوري، وقعت في شر اعمالك
كان سايبه وماشي
رافت: ااه صحيح، مراتك طلبت مني اتجوزها، بس احتراما ليك وللعشره اللي بينا انا رفضت، ااه انا مش خسيس كدا، بس بصراحه، مش متأكد هل الموضوع هيفرق معاها ولا هتشوف واحد تاني، هسيبلك انت الموضوع دا يصحبي، سلام
اداله ضهره عشان يخرج بس غضب المنياوي والدم اللي بيغلي في عروقه مسمحلوش يقف مكتوف الايدي
مسك حاجه قزاز من ع المكتب وخب'طه في دماغه، مدالوش فرصه يستوعب اللي حصل وفضل يض'رب فيه ع دماغه لحد ماوقع قدامه ع الارض والد'م نازل منه
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
حرم المنياوي قاعده مع رولا بيفكروا ازاي يتصرفوت ويرجعوا عمر، هو الوسيله الوحيده المتبقيه معاهم بعد ماالاتنين خسروا كل حاجه 
المنياوي هرب بعد اللي حصل مع رافت 
وكرم في السجن بيعد الايام عشان يخرج ومستني اي امل من بره
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
صباح جديد في مكان 
بيان: الله يعمر، ايه الحلاوه دي، الشقه تحفه
عمر: لا هو مش الشقه اللي تحفه
بصتله لقته بيقرب
بيان: ايه! 
عمر: ايه
بيان: ماما بره
عمر: وايه يعني
بيان: عمر، اتلم وابعد واحترم نفسك
عمر: كل دا
بيان؛ ااه، عيب
عمر: عيب ايه
بيان: اتلم بجد ماما هتدخل دلوقتي
عمر: طب ما ده كويس عشان تعرف علاقتنا وطيده ازاي
بيان: لاااا انا فهمت انت عايز ايه، ابعد يلا بدل ماصوت والم عليك الناس
عمر: بقولك ايه بقى، بلا ناس بلا بتاع، انا صبرت عليكي كتير
مامتها دخلت
بيان: الحمدلله ربنا كريم والله 
مامتها: في اي
عمر: مفيش حاجه يحماتي، مفيش حاجه 
مامتها: طب بقولك ايه انا مش هينفع اقعد معاكوا هنا
عمر: ليه
مامتها: ليه ايه، دش شقتكوا انتوا، نقعد معاكوا ازاي، وانتوا اصلا لسه عرسان جداد والمفروض تاخدوا راحتكوا
عمر: والله ياحماتي كلك نظر، مش زي ناس، على كلٍ دي حاجه متفوتنيش برضو، الشقه اللي قدامنا دي بتاعتكوا
مامتها: يابني كل دي تكاليف ليه، كنا قعدنا في البلد وخلاص 
عمر: تكاليف اي يحماتي متقوليش كدا، وبعدين عشان تاخدوا راحتكوا وتكونوا جنب بعض، واحنا كمان ناخد راحتنا، مش كدا يبيان
بيان: هاا لا، انا مرتاحه مع امي 
راحت مسكت في ايد مامتها
عمر وهو بيشدها: لا هترتاحي معايا اكتر
بيان: لا والله مع امي اكتر
عمر: تعالي يوليه هنا امك ايه هو دا وقت امك، سوري يحماتي
مامتها بضحك: لا سوري ايه بقى ماخلاص، روحي ياست جنب جوزك، وبعدين لازقه فيا ليه مش دا اللي طلعتي تجري وراه! 
بيان: انتي هتذليني ولا ايه يامي
عمر: ايوا حصل، دي حاجه متتنسيش
بيان: ع فكره روحت وراك عشان صعبت عليا بس
عمر: وكل كلام الحب اللي قولتليه هناك دا كان ايه!، بتعطفي عليا! 
بيان: مقولتش كلام حب، انت اللي اهم نفسك
عمر: هنقول كل حاجه دلوقتي بس لما امك تمشي
بيان: ماما متمشيش 
عمر: لا متمشيش ايه، يلا يحماتي بقى عشان وهقت منك انتي وتقى بصراحه ومش هصبر عليكوا اكتر من كدا
تقى: الله، وانا مالي
عمر: خدي مامتك وروحوا شقتكوا واحلفلك اني هجيبلك حاجات كتير حلوه
تقى: يلا ماما بسرعه
مامتها: ماشيه ياخويا مستعجل ع ايه 
عمر وهو بيفتحلها الباب: ع اقل من مهلك يحماتي، ع اقل من مهلك
مامتها بضحك: بكرا تزهق منها وتجيبها تبات عندي
عمر: احنا ف دلوقتي، لما ييجي بكرا هنشوف هيحصل ايه، يلا الله يسترك خليني استغل الموقف 
مامتها خرجت وراحت شقتهم وهو قفل الباب لقى بيان طلعت تجري ع الاوضه وقفلت ع نفسها 
عمر: لا بقولك ايه، شغل مراهقين بقى ونجري ورا بعض وتستخبي وادور عليكي دا مش عندي، معنديش حيل للفرهده دي، افتحي الباب
بيان: لما تعض قفاك
عمر: اعض قفايا ااه، يعني مش عايزه تفتحي الباب
بيان: يعمر حرام عليك يعمر، طب بص، استنى شويه 
عمر: خير البر عاجله
بيان: بر اييييه، يعم انت مجنون سيبني في حالي
عمر: طب خلاص افتحي الباب عشان اغير هدومي، مش هعمل حاجه 
بيان؛ لا ياشيخ، عيله صغيره هتضحك عليا صح
الصوت اختفى شويه وبعدين بدا يكح
بيان: عمر
مردش عليها وعمال يكح جامد
بيان؛ عمر متهزرش
قلقت لما حست انه بيكح بجد وراحت فتحت الباب بسرعه
بيان: في ايه
زقها ومسك الباب
بيان: اععع، كنت عارفه والله يوغد يحقير يمنحط
عمر: هنشوف كل دا دلوقتي جوا 
دخل ولف وشه عشان يقفل الباب
عمر: كفايه عليكوا لحد هنا يجماعه الباقي يخصني انا، الى اللقاء وكل سنه وانتوا طيبين
تمت

للانضمام لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا 

للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا




حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-