رواية شمس اضائت طريقي الفصل الخامس والعشرون 25 بقلم كيان

رواية شمس اضائت طريقي الفصل الخامس والعشرون 25 بقلم كيان


رواية شمس اضائت طريقي الفصل الخامس والعشرون 25 هى رواية من كتابة كيان رواية شمس اضائت طريقي الفصل الخامس والعشرون 25 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية شمس اضائت طريقي الفصل الخامس والعشرون 25 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية شمس اضائت طريقي الفصل الخامس والعشرون 25

رواية شمس اضائت طريقي بقلم كيان

رواية شمس اضائت طريقي الفصل الخامس والعشرون 25

ايهاب وصل بجده البيت و طمن الكل عليه
ايهاب ساعد جده ينام وقعد قصاده
ايهاب: جدي انت شربت اي برشام من الصبح
الجد بتعب: مفيش غير برشامة الضغط
ايهاب: تمام مين الي ادهالك
الجد: حور
ايهاب بص لحور
حور: فعلا انا الي اديته برشام الضغط والعلبه اهي جنبك
ايهاب مسك العلبه وطلع منها برشامه وكانت فعلا برشام ضغط عادي ايهاب هز راسه بهدوء
: تمام ارتاح انت يا جدي
ايهاب طلع من عند جده

 

 

: ابويا اتصل علي عبدالرحمن خليه يرجع
عباس: اي الي حصل لجدك يا ايهاب
ايهاب: الضغط علي عليه بس
عباس: ازي و حور عطياه العلاج امبارح و مكلش اي حاجه تعالي الضغط
ايهاب بهدوء وهو طالع
: المهم انه بخير… ايهاب طلع وحور طلعت وراه.. بس قبل ميدخل جناحه
جميله: ايهاب بيه
ايهاب لف ليها
جميله كملت بتوتر مزيف
: انا هعتبر ان محصلش حاجه مهما كان دا قد جدي وليه احترامه وزي ما قلت يمكن الدوا اتبدل
حور بصتله بغموض: نشوف الحوار دا بعدين اتفضلي علي المطبخ اعملي الغدا
جميله بصتلها بغل ونزلت ايهاب دخل جناحه وحور وراه ايهاب بدا يغير هدومه
حور: ايهاب ا..
ايهاب قطعها بتعب: اطفي النور انا تعبان وعايز انام دلوقتي
حور بصتله بحزن و طفة النور قفلت الباب ونزلت
….

 

 

ادهم بحب وهو بيزيح شعرها
: هاا بقا هزعل منك ليه
آيه عنيها اتملت دموع ونزلت وشها لتحت
: انا والله مش هقدر علي الكليه و والحمل وانت وصلا الكليه صعبه وكل يوم محاضرات
ادهم مركز معاها وهو بيلعب في شعرها بهدوء
: سيبي كل حاجه في وقتها… بس انا مش هأجل الخلفه برضو
آيه نزلت راسها بحزن..
آيه: هي خالتي هترجع تقعد معانا امتا
ادهم: النهارده بليل ان شاءالله هتيجي
آيه ولسه هتقوم: ماشي
ادهم شدها تاني
: انا سمحتلك تقومي
آيه هزت راسها بمعني لا وهي منزله راسها لتحت
ادهم رفع وشها بصباعه وبهدوء
: امال اي ولا علشان ادلعنا شويه هناخد قرارت لنفسنا…. ادهم قالها كدا ودفن وشه في رقبت*ها آيه غمضت عنيها بستسلام آيه صرخت لما ادهم عضها
: لما اسالك تجاوبي
آيه: لا

 

 

ادهم ابتسم وهو بيدور علي سحاب البجامه الي لابساه ووو
……
عند ايهاب صحي بعد العشاء فرك وشه بنوم وقام ياخد، دش علشان يفوق… شويه ونزل لقي الكل قاعد بيتفرج علي التلفزيون
نسمه: صباح الخير بعد العشاء
ايهاب قعد معاهم وسط امه وابوه
:معلش يا امي نمت ومحستش
نسمه طبطبت عليه:مش مشكله يا حبيبي.. بصت لحور وكملت.. هاتي لجوزك يتعشاء يا حور
حور كانت لسه هتقوم
ايهاب: لا مش جعان خليكي… ايهاب ركز علي شاشه التلفزيون… عبدالرحمن قاعد واخد شمس في حضنه والجد في اوضته حور قاعده في كرسي منفصل شويه.
جميله عدت وهي شايله العصير الي طلبوه وقدمت العصير للكل وابتسمت لايهاب وهي بتدهوله
جات قدام حور وعملت نفسها بتقع والكل قام عليها بخضه
جميله بمسكنه: كدا يا هانم مش تحاسبي
حور بزهول: انا.

 

 

جميله: ايوه ما انتي حاطه رجلك في الطريق
حور: بس انا رجليا كانت علي الكرسي
عباس: يمكن كنتي منزله و موخداش بالك يا بنتي بس حصل خير
حور: لا يا عمي مكنتش منزلها والله
ايهاب: خلاص يا جميله محصلش حاجه وانتي يا حور
حور بدموع: لا مش خلاص والبت دي كدابه
ايهاب بضيق: قولت خلاص يبقا خلاص
حور بصوت عالي: انت مصدقها و مكدبني انا
قلم نزل علي وشها قدام الكل حور حتط ايدها علي خدها وبصتله بكره وطلعت
عبدالرحمن بضيق: اي الي انت عملته دا
ايهاب بغضب: انت مش شيفها واقفه تبجح قدام تلات رجاله ومش هممها حد
عبدالرحمن: بس هي معاها حق علي فكره وكانت رافعه رجليها علي الكرسي… عبدالرحمن سابه ومشي وشمس طلعت معاه
….
ادهم ساند ضهره علي السرير وبيدخن آيه نايمه جنبه وعطياه ضهرها ادهم اول ما سمع جرس الباب
: ماما جات قومي افتحيلها
آيه قامت بهدوء ولبست هدومها وفتحت لـ نوسه.. وحضنتها
: وحشتيني يا خالتي

 

 

نوسه: وحشتك برضو ولا ادهم نساكي خالتك والعالم كلها
آيه ابتسمت بخجل
ادهم طالع وهو بيلبس التيشرت
: ابنك جامد برضو ويعملها
نوسه ضحكت وادهم قرب منها وباس ايدها
: وحشتيني
نوسه بحب: وانت اكتر والله يا حبيبي…… كملت وهي بتبص لايه
: اتعشيتو
آيه: لا كنا مستنينك نتعشاء سواء
بعد شويه كانو خلصو عشاء وقعدين قدام التلفزيون ادهم في النص وفي حضنه من نحيه آيه ومن نحيه أمه
ادهم بصلهم بحب وميل باس امه علي راسها عدل وشها وباس ايه من شفيـ*ـفها بكل عمق وبدون خجل قدام امه.. نوسه هزت راسها بيائس و آيه خبت وشها في صدره بخجل
عند ايهاب فتح الباب وووو…

يتبع….

للانضمام لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا

للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا




حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-