رواية عمياء وسط الذئاب الفصل الواحد والعشرون 21 بقلم محمد طه

رواية عمياء وسط الذئاب الفصل الواحد والعشرون 21 بقلم محمد طه


رواية عمياء وسط الذئاب الفصل الواحد والعشرون 21 هى رواية من كتابة محمد طه رواية عمياء وسط الذئاب الفصل الواحد والعشرون 21 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية عمياء وسط الذئاب الفصل الواحد والعشرون 21 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية عمياء وسط الذئاب الفصل الواحد والعشرون 21

رواية عمياء وسط الذئاب بقلم محمد طه

رواية عمياء وسط الذئاب الفصل الواحد والعشرون 21

_الدكتوره... ناويه على إيه يا نور..
عرفيني هتعملي إيه
_نور... مش أنا اللي هعمل.. الدب هوه اللي هيعمل
_الدكتوره تبص عالدب مع إبتسامه... لأ.. فهميني..
هيعمل إيه الدب ده.. دا لعبه
_نور... أنا أفهمك يا دكتورة.. الدب ده..
بيسمع وبيشوف.. بس ما بيتكلمش
_الدكتوره... نور أنا متأكده ان العقل عندك تمام..
مافيهوش أي مشاكل.. إيه اللي انتي بتقوليه ده
_نور... شوفي يا دكتورة.. الموضوع ساهل وبسيط..
لو شيلنا عيون الدب وحطينا مكانها كاميرا صغيره..
هيشوف.. ولو حطينا جهاز تسجيل ف اودانه..
هيسمع.. وانا هخليكي تشوفي وتسمعي هبه..
وهيا بتعترف بكل حاجه عملتها
_الدكتوره... الله ينور عليكي يا نور
_نور... بقولك إيه يا دكتورة أنا كنت عايزه..
أطمن على جدتي.. واطمنها عليا انا ونهله
_الدكتوره... قوليلي العنوان وأنا هروحلها بنفسي
_(تدخل عليهم نهله) _
_الدكتوره... نهله جات يا نور.. هسيبكم أنا بقى..
عشان فصلت.. لو احتجتو أي حاجه..
بلغو أم محمد.. وانتي يا نهله.. نور ما تغبش عن..
عنيكي لحظه واحده.. يلا سلام..
آه.. كنت هنسى.. هاتي يا نور الدب ده..
عشان نكشفلو على عنيه واودانه.. يلا تصبحو على خير
_نهله... بقولك إيه يا نور.. الدب لما هيكشفو عليه..
هيكتبولو على علاج.. 🤔تفتكري هيرضا..
ياخد العلاج ولا هيتعبنا
_نور وأخيراً ابتسمت... لو تعبك أنا هتعامل معاه..
وهوه أكيد مش هيتعب أمه
_نهله... ماشي يا أم الدب.. يلا بقا احكيلي شويه عني
_نور... حاضر يا خاله الدب.. هحكيلك تحبي نبتدي منين
بقلم... محمد طه عبد المجيد
_(ف طرقه المستشفى سيد يقابل أم محمد) _
_سيد... إزيك يا سيده
_أم محمد... الله يسلمك يا سيد.. وبعدين..
أنا أسمي أم محمد
_سيد يبص على جس*مها من فوق لتحت... ليه عايزه..
تكبري نفسك.. انتي لسه صغيره..
وألف من يتمنالك الرضا ترضي
_أم محمد... خير يا سيد عايز إيه
_سيد يبص ف عنيها وبكل رومانسيه....
عايز كل خير يا سيده
_أم محمد ترتبك من نظراته وبصوت فيه قبول لكلامه...
قولتلك أنا أسمي أم محمد
_سيد وعنيه ف عنيها... بس أسم سيده أحلى بكتير..
دا حتى إسمي موجود فيه.. يعني هوه حرف..
اللي ذياده عندك
_أم محمد... أنا ذياده عنك ف حاجات كتير يا سيد
_سيد يبص على جس*مها... أحلى ذيادات
_ويبص ف عنيها... المثل بيقول الحي أبقى من الم*يت..
ليه تد*فني نفسك مع اللي ما*ت..
وابنك خلاص كبر وبقى يعتمد على نفسه..
شوفي اللي بيتمنالك الرضا وشاريكي
_أم محمد بصوت كله أنوثه... بعد إذنك يا سيد
_سيد برومانسيه... اتفضلي خطي جوه قلبي..
يا بركه دعاكي يا امه
_أم محمد تسيبه وتمشي وتبدأ تفكر ف..
كل الكلام اللي قاله
__(عند (علي) خارج من الاوضه وهيبدأ مهمته) __
_علي ف سره... أنا نسيت اسألهم هعرف.. 
 سيد ورجب..دول إزاي
_(ويلاقي أم محمد جايه عليه) _
_علي...خالتي ام محمد
_أم محمد... خير يا علي
_علي... أنا معرفش لا سيد ولا رجب..
عرفيني على واحد منهم
_(أم محمد بعد تفكير تعرفو على سيد ولا رجب..
مع العلم ان سيد واقف ف آخر الطرقه..
وسهل إنها تشاورلو عليه) _
_أم محمد... طيب تعالا يا (علي) أقعد أرتاح..
وأول ما واحد فيهم يظهر هشاورلك عليه
_(وتقعد تسرح ف كلام سيد وعلي لاحظ..
إنها مش مركزه خالص) _
_علي... بقولك إيه يا خالتي ام محمد
_(هيا سرحانه) _
_ينادي عليها بصوت أعلى... خالتي.. خالتي
_أخيراً أخدت بالها إن علي بينادي عليها... ها يا (علي) خير
_علي... مالك يا خالتي فيه حاجه
_أم محمد... ما بلاش خالتي دي يا علي..
أنا مش كبيره أوي يعني...
_ويتبع.........

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا 
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-