رواية سجينة القاسم زيزي وقاسم الفصل الواحد والعشرون 21 بقلم روما جمعه

رواية سجينة القاسم زيزي وقاسم الفصل الواحد والعشرون 21 بقلم روما جمعه


رواية سجينة القاسم زيزي وقاسم الفصل الواحد والعشرون 21 هى رواية من كتابة روما جمعه رواية سجينة القاسم زيزي وقاسم الفصل الواحد والعشرون 21 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية سجينة القاسم زيزي وقاسم الفصل الواحد والعشرون 21 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية سجينة القاسم زيزي وقاسم الفصل الواحد والعشرون 21

رواية سجينة القاسم زيزي وقاسم بقلم روما جمعه

رواية سجينة القاسم زيزي وقاسم الفصل الواحد والعشرون 21

...: " عزيزتي الصغيره 
دولي بسخريه..: " ما بك هل قام احد بضربك علي رأسك؟ 
سفيان بضحكه عاليه..: " لما 
دولي بضيق..: " تقول قطتي وعزيزتي تقوم بتدليلي اليس هذا شيئاً غريباً  "واكملت بخبث " ماذا تُريد
سفيان بمكر..: " اوووه قطتي الذكيه  
دولي بمكر قطه..: " ماذا تُريد 
سفيان بخبث..: " استمعي لي جيداً "لتذهبي اليوم وتُريهم شراستك قطتي لا بئس في حدوث حفله صغيره ما رأيك 
دولي بنبره مختله..:"  لك هذا عزيزي اشتقتُ لحفلاتك 
سفيان بمكر..:"عزيزتي سوف يأتي معكي الظلام  لن تخطي هُناك وحدك
دولي بتذمر..: " لما ياهذا الست كفيله بأعطأهم درساً
سفيان ببتسامه خبيثه..:" هذا ما عندي او سيذهب الظلام وحده
دولي بضيق..: " لك هذا 
سفيان ببتسامه..: " حسناً قطتي الي اللقاء
اغلق الهاتف ليقفذ علي اقرب مقعد له اخد الللاب بتاعه وفتحه ليلتهي به..... 
♡•••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••♡
قاعد عاري الجزع العلوي يحتسي الخمر ليتوقف عن الشرب لسماعه جرس الباب "قام من مكانه وفتح الباب بص للي واقفه قدامه ببرود وسابها ودخل
عاصي ببرود..:"  ايه الي جابك هنا 
روح بدموع..: " هيا فين 
عاصي ببتسامه خبيثه..: "تؤ تؤ جيتي متأخر بس الليله كانت حلوه  
روح بغضب..:"  ليييه بتعمل فيا كده ليه 
عاصي ببرود..: " والله انتي متجوزاني وعارفه اني كده مضربتكيش علي ايدك 
قربت منه بغضب لتدفعه بيديها بعنف..: " انا الي استاااهل اني حبيت واحد زيك و
قاطعها بشفايفه ليقبلها بعنف "لتدفعه هي لكن بلا جدوه" حملها بين ياديه ليتجه صوب الغرفه اقترب من السرير وحطها عليه بحنيه واعتلاها ليقترب من خصتيها مره اخري بحنان  لينذع ملابسها ويقضي معها ليلته..... 
♡•••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••♡
قاعده علي الارض ضامه نفسها في زاويه من زوايا الغرفه تبكي بقهر ليفيق هوا بضيق علي اسر بكائها اتعدل علي السرير وبصلها بغضب
عامر بضيق..: " ايه الزن الي علي الصبح ده 
البنت بصتله بكُرهه وتفت عليه
عامر ببتسامه خبيثه..: " تؤ تؤ تعرفي انا ممكن اكسر عضمك بس هغفرهالك عارفه ليه 
بصتله بقرف ومردتش 
عامر بضحكه عاليه..: " علشان عجبتيني بصراحه "واكمل بغمزه "وناوي اكررها 
البنت انكمشت وضمت نفسها بخوف..:" لو قربت مني هقـ**ـتلك
عامر بمكر..: " كنتي عملتيها اول مره يقطه 
البنت بدموع..: " سبني في حالي اخدت الي انت عاوزه عاوز مني ايه تاني
عامر ببتسامه ماكره..: " قُلتلك عجبتيني
البنت قامت من مكانها بضعف واتجهت للباب 
عامر ببتسامه..: " علي فين ياقمر انا لسه مخلصتش كلامي 
وقفت مكانها وبصتله 
عامر بمكر..: "تنفذي الي قولنا عليه وتديني خبر يلا اطلعي علشان محدش يلاحظ غيابك 
بصتله بقرف وسابته وطلعت وهوا فضل متابعها ببتسامه خبيثه لحد مختفت عن عيونه.... 
♡•••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••♡
فتحت عيونها الفيروزيه بكسل لتنظر لهذا النائم بحب مدت اناملها الرقيقه تتحسس دقنه بحنيه" ليفتح عينيه البنيه لتتقابل مع فيروزتيها ليبتسم بحب ويجذبها داخل احضانه اكثر 
قاسم بحب..: " صباحيه مباركه ياقمر 
شوق بكسوف..: " الله يبارك فيك 
قاسم بخبث..: "مالك ماسكه الملايه كده ليه 
شوق بخجل..:"  بس بقا 
قاسم بمكر..: " سبيها انا شوفت كل حاجه علي فكره 
ضربته علي صدره بغييظ ليتأوه وينظر لها بضحك..: " ايه يقمر ده انا جوزك حبيبك 
شوق بغيظ..: " قليل الادب 
قاسم ببتسامه خبيثه..: " انتي لسه شوفتي قلت ادب ده الي حصل ده كان نبذه عن الي هعمله فيكي 
شوق بخجل..: " قااااسم قووم انا عاوزه ادخل الحمام
قاسم ببراءه مصطنعه..: " طب متقومي انا مسكك
شوق بنبره علي وشك البكاء..: " قوم بقا 
قاسم ببتسامه ماكره قرب منها وشالها لتشهق هيا بخجل..: " هناخد شاور سوااا ياشوقي 
شوق خبت وشها في صدره بخجل "ليبتسم علي خجلها ويتجه للحمام...... 
♡•••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••♡
كانو قاعدين منتظرين العريس بعد شويه الباب خبط قامت دلال من مكانها بضيق لتفتح الباب 
دلال بسخريه..:"  اهلا اهلا نورتونا 
منذر ذقها بأيديه ووقف مكانها وابتسم بتسليه..: " ادخل ياقاسم ياحبيبي نورت عاش من شاافك 
قاسم دخل وفي ايديه شوق بضحك..: " حبيب قلبي ليك وحشه 
منذر ببتسامه..: " تعالي ياسفيان ياحبيبي عقبال مشوفك داخل بالحته بتعتك ادخل ادخل 
ابتسم سفيان بتسليه..: " انتم السابقون ونحن اللاحقوون يامنذر ياخوياا "ودخل وقف جمب اخوه
منذر بمرح..:"  سيدة اللواا والله مكاان ليها لزوووم ياجدع نورتنا ياعاصي باشا اتفضل 
انتفض كل من ابو مروه ودلال ومتابعين بصمت 
عاصي دخل وفي ايديه روح بغرور..: " انت ابني يامنذر لو مجتلكش هروح لمين ياولد
بصو لبعض كلهم وانفجرو ضاحكين علي الي منذر بيعمله "اتقدم منذر ووقف قدام ابو مروه ببتسامه سمجه 
منذر ببتسامه..:"  اقدملك عيلتي المتواضعه  
ابو مروه بخوف..: " اهلا وسهلا 
منذر ببرود..: " ونبي يا ياطنط انزااحي كده خلي الشباب تقعد وتاخد راحتها 
نظرت له بغيظ شديد ووقفت في جمب "الكل قعد قاسم وبجانبه شوقه... وعاصي وبجانبه روح.. وسفيان ياحبت عيني قعد جمب منذر😹
منذر بجديه..:"  امال فين العروسه المأذون علي وصول 
ابو مروه ..: " ادخلي يادلال نادي مروه 
دلال بسخريه..: " عيني ياخويا "واكمل بداخلها" يابنت المحظوظه واد قمر شياكه ايه وجمال ايه تلاقيه علي قليه قد كده "دخلت لمروه لقتها قاعده تفرك في ايديه بتوتر 
دلال بنبره ساخره..:"  يلا ياعروسه عريسك مستعجل يختي
مروه اتجهت مروه اليها ببرود..: " عقبال عندك ياطنط وسابتها وخرجت 
علي الجانب الاخر كان قاعد منتظرها بفارغ الصبر لحد مبيلمحها داخله عليهم بطلتها الهادئه بفستان ابيض ضيق من عند الصدر ونازل بوسع من عند الخصر وعامله ميكاب خفيف خالص اتجهت ناحيتهم وقعدت جمب ابوها ليسمعو خبط الباب 
منذر بمساجه..: " المأذون جه معلش ياطنط دلال لو مافيهاش اسائة ادب افتحيله 
اتجهت دلال لتفتح الباب بمتغاض "ليدخل المأذون ببتسامه بشوشه 
منذر ببتسامه..:"  اتفضل ياشيخنا 
قعد المأذون بجانب منذر "لينهض سفيان ويقعد مكانه ابو مروه ليبداء عقد القران ليتجه الفتيان ويقفن بجانب مروه لتسعد مروه بوجودهم لينتهي عقد القران بكلمته الشهيره ♡بارك لكم وبارك عليكم وجمع بينكم في خير ♡ (محدش يقلس علياا يولاد علشان مش عارفه الكلمه اذا كانت صح او غلط 😹😌) ليصدح صوت الزغاريط في الارجاء لتقترب الفتيات وتهنئ مروه ويقترب الشبان من منذر ويهنئوه  لينتهي اليوم بسعاده علي الجميع..... 
♡•••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••••♡

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا 
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-