رواية صغيرتي العنيدة مي ومراد الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم نجمة براقة

رواية صغيرتي العنيدة مي ومراد الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم نجمة براقة


رواية صغيرتي العنيدة مي ومراد الفصل الثاني والثلاثون 32 هى رواية من كتابة نجمة براقة رواية صغيرتي العنيدة مي ومراد الفصل الثاني والثلاثون 32 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية صغيرتي العنيدة مي ومراد الفصل الثاني والثلاثون 32 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية صغيرتي العنيدة مي ومراد الفصل الثاني والثلاثون 32

رواية صغيرتي العنيدة مي ومراد بقلم نجمة براقة

رواية صغيرتي العنيدة مي ومراد الفصل الثاني والثلاثون 32

جودي بترجي_ رودينا اقفلي الباب بسرعه الله يخليكي 
رودينا بقلق_ طيب  انا  هطلع بس استعجلي وبتطلع وتقفل الباب
مراد _ اهي مشيت قوليلي ليه عملتي كده 
جودي_ مراد الله يخليك امشي وانا هكلمك وافهمك علي كل حآجه
مراد _ لا مش همشي غير لما اعرف وافقتي ليه من الاول، 
جودي  _ بحبه ومش هلاقي احسن منه 
مراد بانفعال_ كد'اابه امال كنتي بتبكي ليه من شويه انا سمعت كل حآجه 
جودي ببكاء_ علشان خاطري امشي والله هكلمك واقولك بس كده ممكن حد يجي 
مراد بزعيق _ همشي يا جودي، همشي وهستناكي تكلميني لو مردتيش عليه هجيلك هنا تاني انتي فاهمه 
جودي _ فاهمه والله فاهمه يلا الله يخليك 
مراد بدون ادراك يشدها لحضنه ويحضنها بقوة،
وهي تستلم وتضمه  وكانه اخر لقاء بينهم،، بينسو نفسهم لغيت 
رودينا ماتدخل عليهم وبهمس_ يلا امك جايه هتفضحو'نا
جودي تبعد عنه _ يلا امشي الله يخليك 
مراد _ نازل وهستناكي تكلميني 
ينزل من الشباك و عينه عليها مش قادر يبطل يبصلها وهي واقفه مستنياه ينزل وبتستمر في وقفتها لغيت ما بيختفي عن عنيها
رودينا_ ممكن افهم انتي ازاي تحضنيه بشكل ده 
جودي ببكاء تترمي في حضنها _ انا تعبانه يا رودينا معرفش مالي حاسه روحي بتتسحب مني 
رودينا بحنية_ خلاص حبيبتي اهدي
بيت ياسين 
ياسين  بيتكلم في التليفون _ ايه الاخبار 
الطرف التاني _ مفيش جديد بس شكله  كده  هيكون  في  الايام  الجايه 
ياسين _ شكلو ازاي  يعني ماهو لا فيه لاما مفيش 
الطرف التاني _ البنت اللي معاه في المكتب بدأت تقرب منه وهو كمان مبيقدرش يشتغل من غيرها 
ياسين _ ايوه ودي هتفيدنا ب أيه 
الطرف التاني _ معرفش انا قولت اقولك علي الجديد يمكن ينفعك في حآجه  
ياسين_ مين البنت دي طيب قريبته يعني ولا ايه 
الطرف التاني _تبقي بنت سليم اللي ممشي الشغل كله 
ياسين _ سليم ده ابو يوسف صحيح 
الطرف التاني _ ايوه وهي تبقا اخت يوسف وانا حاسه انها تعرف كتير عن مراد 
ياسين ببسمه شيطا'نيه _ يعني هي اخت يوسف وعلى حسب كلامك تخص مراد وفي بينهم حاجه 
الطرف التاني _ بظبببط 
ياسين _ طيب ابعتيلي صورتها وكل المعلومات عنها 
في مكان اخر 
مراد قاعد علي مقعد في الشارع في نص الليل. وماسك تليفونه وبيبعت لجودي اللي اتاخرت في الرد 
مراد بغيظ _ بتكد'بي عليه علشان امشي طيب ايه رايك اني جاي تاني وخلي اللي يشوفني يشوفني،  خلاص هيقوم لكن بتوقفه رساله 
جودي _ مراد!
مراد _ اتاخرتي ليه 
جودي _ معلش 
مراد _ اتكلمي انا مستني 
جودي _ عاوزني اقولك  ايه يعني،  عريس كويس وانا وافقت 
مراد  _ عريس كويس يعني وانا روحت فين لما تاخدي قرار زي كده لوحدك 
جودي  _ انت مكنتش بترد كنت مشغول مع  غيري بعتلك كتير واستنيت  رساله منك بس  انت بردو معبرتنيش برغم اني مكنتش قادره اقول كلمه غير لما انت تقولي اقول ايه    
مراد _ بس قدرتي اهو ومن غيري كمان،  
جودي _ اللي  حصل بقا 
مراد بتحذير_ جودي عارفة لو مش عاوزاه و وفقتي عند في حد او غصب والله لا هروح اجيبك من عنده في اي وقت دا لو مبوظتش الجوازة من دلوقتي
جودي_ وانت يخصك ف ايه.. يوسف راجل كويس وكمان بيهتم بيه ومسبنيش لما كنت تعبانه مش زيك 
مراد_ متعصبنيش محدش بيهتم بيكي قدي، انا اللي مربيكي على ايدي يعني مش عيل اهب'ل زي يوسف يا'كل عقلك من اول موقف... 
جودي _ انت عاوز ايه دلوقتي يعني
مراد _ عاوز ايه؟!  هي بقت كده
جودي_ اعمل ايه يعنى انا خلاص وافقت ومستحيل احرج بابا معاهم واقول خلاص دا مراد مش عاجبه العريس
مراد بانفعال_ ولا عاجبك انتي كمان هتكد'بي عليه ولا ايه 
جودي_ هو كويس مفهوش حآجه تترفض 
مراد_ مش كفايه انتي لازم تكوني بتحبيه عشان تعيشي معاه 
جودي_ انا عمرى ما حبيت واكيد هحبه بسهوله 
مراد _ تصدقي فعلا انا معاكي من صغرنا عمرك ما قولتيلي بحب حد، ايه السبب 
جودي بشرود_ مش عارفه 
مراد بتردد _  انا لما كنت واقف ومستني رودينا تمشّى سمعتها بتسالك اذا في حد تاني ولا لا وسالتك اذا كنتي بتحبيني، انتي مردتيش ليه 
جودي بحيره_ معرفش يا مراد يمكن عشان كنت زعلانه 
مراد باهتمام _ اكيد؟! 
جودي _ اكيد 
مراد _ طيب  انا  عاوز اعرف الجواب دلوقتي 
جودي بارتباك _ يعني ايه تعرف الجواب هو احنا مش اخوات؟!  
مراد بتردد _ ايوه اخوات انا بس كنت بطمن 
جودي تشرد بتفكيرها ومتردش 
مراد _ سكتي ليه؟!  
جودي _ مش عارفه اقول ايه،  
مراد _ طيب سؤال وتجاوبي بصراحه 
جودي _ ايوه  
مراد _ انتي عاوزة سي ز'فت يوسف بجد ولا  وافقتي علشان سبب تاني 
جودي _ عاوزاه وهو كمان شاريني 
مراد بانفعال _ بطلي كد'ب امال كنتي  بتبكي ليه بعد ما وافقتي دا منظر واحده هتجوز برضاها
جودي _ ايوة  عادي وفيها ايه كل  البنات  كده  
مراد _ جودي علشان  خاطري لو في حآجه قوليلي محدش هيساعدك ولا يفهمك قدي
جودي _ عارفه بس خلاص اللي حصل حصل 
مراد _  انتي لازم ترفضي 
جودي _ ارفض ليه ما تفهمني انت عاوز ايه بظبط 
مراد _ مش  عاوزك تجوزيه هو او غيره وبجد معرفش ليه 
جودي بتنهيده _ علشان خايف اختك تسيبك وتستغني عنك،  بس ده عمره ما هيحصل مفيش اقرب منك بنسبالي 
مراد _ للأسف  لو انتي اتجوزتي مش  هينفع نتكلم تاني 
جودي  _ لا طبعا لازم يعرف اني مقدرش ابعد عنك ولازم يوافق علي وجودك في حياتي، مراد انا مقدرش اتخيل نفسي وانت مش  موجود،  انت متعرفش حصلي ايه لما بعدت يومين 
مراد  _ انا كمان مش هقدر مكلمكش كل يوم واحكيلك علي  كل  حآجه انتي حآجه اساسيه حياتي متكملش من غيرها، الله يخليكي ارفضي مالك بجواز انتي 
جودي_ ههههه لدرجة دي يا مارو،
مراد_ واكتر 
جودي_ معلش، سامحني مش هينفع، اقولهم رفضت ليه طيب 
مراد_ قوليلهم انك فكرتي ورفضتيه او سيبيني انا اقولهم انك مش عاوزاه 
جودي _ خلاص يا مراد مبقاش ينفع، وزي ما قولتلك انا عاوزاه ومش هلاقي زيه 
مراد بانفعال_ انتي حره اتجوزيه يا جودي، مع السلامه وبيقفل 
جودي_ مراد انت ياز'فت 
رودينا تبصلها برفعة حاجب _ قولتيلي اخوااات 
جودي بشرود_ انتي شايفة ايه 
رودينا _ شايفه انكم اهبل من بعض مش عارفه بتعاندو علي ايه 
جودي_ تصدقي اول مره احس اني تايهه بشكل ده، بس ازاي يعني يا رودينا انتي متخيله يعني ايه تحبيه اخ ليكي، صعب جداً مش هقدر اواجهه تاني 
رودينا_ ودا اعتراف بانك بتحبيه صح
جودي_ مش عارفه انا مبقتش فاهمه انا حاسه ب ايه 
رودينا_طيب وهو مش حاسه بانه بيحبك فعلا ولا البعيده عمية البصر والبصيره
جودي_ اسكوتي بقا انا مش قادره افكر في الحته دي طيب تصدقي لو عرف ان مشاعري ممكن تنحرف عن مسارها الطبيعي ممكن يبعد عني علشان هو بيعتبرني اخته ومستحيل يفكر فيه بشكل تاني
رودينا_ مش يمك..... 
جودي_ ااابل'يس بطل وسو'سه واتخمد كفاية الدوشه اللي في عقلي
رودينا _ طيب  ما تقوليلوه علي الدوشه دي صدقيني هتلاقيه مدوش اكتر منك بس مش عارف يقول ايه 
جودي _ مش هينفع يا رودينا الله يخليكي بطلي زن علي دماغي ونااامي بقا 
رودينا _ انتي حره خليكي كده لغيت ما يبقا صعب تصبحي عليه حتي،  وبتشد البطانيه وتنام 
جودي لنفسها _ مش عارفه جايبه الثقه دي كلها منين اني بحبه يعني  انتي هتفهميني اكتر من نفسي،،،  ايوه تعاملنا ممكن يتفهم كده بس  بردو هما غلطانين،  .  انا  ومراد طيب  ازاي
تاني يوم 
مراد بيكون نايم علي السرير ومش قادره يقوم،،  وبتعب بيغمض عنيه 
مراد لنفسه _ مكنتش اتخيل اني ممكن ازعل بشكل ده لو اتجوزت، بدال ما افرح باختي اللي مربيها،
انت بتضحك على نفسك مفيش اخ ممكن يزعل لو اخته اتجوزت الحقيقة انها مش اختي وطول عمري بحبها بس مكنتش فاهم،  
لكن للأسف فهمت متأخّر،  ودلوقتي مستحيل اقدر اقولها اني حبيتها،،
جاتني الفرصة انها تكون ليه بس انا ضيعتها بغبائي،  دلوقتي  مش  قدامي غير اني افرحلها واقدمها لعريسها زي ما وعدتها وكمان اكون مبسوط 
في مكان قريب من الشركه 
بتيجي جني زي كل يوم وهي بتعدي الشارع،  حر'امي بيخ'طف شنطتها ويجري 
جني _ الحقوووو'ني حر'امي وبتجري وراه علشان تلحقه وفجاه بيوقف بطلنا الهمام ياسين ابن تمام ههههه مسمهوش كده انا بهزر بس 
ياسين بيمسكه ويضر'به وياخد منه الشنطه وبذوق بيقربلها ويقولها _ انتي كويسه 
جني _ اه انا كويسه، متشكره اوي 
ياسين بإبتسامة_ متقوليش كده دا واجبي يا انسه.... 
جني_ اسمي جني 
ياسين_ عاشت الاسامي، تحبي اوصلك لاي حته شكلك خايفه
جني_ لا خالص، انا اصلا رايحه هنا 
ياسين_ قصدك الشركه دي 
جني_ ايوه هي 
ياسين بإبتسامة_ ماشي خلي بالك من نفسك، اتفضلي وانا هقف يكون دخلتي علشان اطمن 
جني_ هه 
ياسين_ هه ايه مقدرش امشي واسيبك لازم اطمن ان الحر'امي مش هيرجع تاني 
جني بإبتسامة_ متشكره اوي مع السلامه وبتمشي 
ياسين_ مش بطاله اكيد هتنفعني 
التليفون بيرن 
ياسين_ ايوه يا انور 
انور_ صباح الورد علي الملك بتاعنا 
ياسين_ ابو ام التطبيل علي الصبح في ايه 
انور_ انا جبتلك الطلب اللي قولتلي عليه ايه مش هتيجي تعاين 
ياسين_ قصدك الموظفين 
انور_ الموظفات 
ياسين_ ياخي عليك يا انور ما تشوف انت ولا تخلي رياض يشوفهم
انور_ خلاص انا هقوم بالمهمه دي 
في شركه ياسين 
انور _ دخلهم واحده واحده 
المساعد_ حاضر وبيدخله اول واحده، بتكون بنت محجبه وجميله وشكلها بتخاف شويه 
انور يبصلها من تحت الفوق _ انتي بقا جايه تشتغلي ايه بحجابك ده مش شايف الموظفات لبسهم عامل ازاي.. في اللحظة دي بيدخل رياض ويوقف يبص عليهم 
صبا بتوتر _ بس الطلب مكنش مكتوب فيه شرط بعدم الحجاب 
انور بتقليل منها_ اهو اللي حصل انتي متنفعيش اتفضلي
صبا تمسك شنطتها وتمشي باحراج 
رياض يبص ل انور باستحقا'ر _ استني انتي اسمك ايه 
صبا_ اسمي صبا 
رياض _ صبا هتشتغل معايا، انا محتاج حد في القسم بتاعي 
انور _ بس دي متنفعش مش شايف لبسها 
رياض_ هي اللي هتشتغل مش لبسها  
انور_ والله ياسين موكلني بالمهمه دي وانا شايف انها متنفعش، اتفضلي يابنتي مفيش شغل 
رياض باصرار _ قولت هتشتغل، وسيبلي ياسين انا هكلمه، اتفضلي معايا وبياخدها ويطلعو 
انور بغيظ_ زودتها اوي بس ماشي كله هيتكوم وهحاسبك واحده واحده
صبا_ انا شكلي عملت مشكله بينكم، انا همشي في كتير غيري يشتغل هنا 
رياض_ اششش وريني الورق ده 
صبا بخوف_ اتفضل 
رياض بجدية_ اول درس تتعلميه هنا انك متبقيش خايفه انتي شكلك كده جبا'نه اتشدي شويه 
صبا بخوف_ ح حاضر مش هخاف 
رياض بانفعال_ بطلي خووف قولت
صبا ببكاء_ حاضر 
رياض _ اوف خلاص خلاص متعيطيش تعالي ورايا اوريكي مكتبك 
صبا_ بس حضرتك لسه مشوفتش الورق بتاعي 
رياض لنفسه_ مهما كان مؤهلاتك انا مسكت فيكي علشان الزفت اللي جوه بس شكلك كده هتتعبيني 
صبا_ يافندم
رياض_ نعم في ايه 
صبا_ مشفتش الورق 
رياض_ مش هشوفه خلاص تعالي وانتي ساكته 
صبا تمشّى وراه من غير ما تتكلم 
في شركة مراد 
جني بقرف_ صباح الخير يا طنط هو مراااد جه
زينه بقرف_ لسه مجاش يا طنط انتي 
جني _ اتأخر ليه كل ده 
زينه بقرف_ معرفش 
جني_ امال سكرتيره ازاي طالما ماتعرفيييش 
زينه _ ملكيش دعوه يلا امشي من هنا مش ناقصين عطله 
جني_ يادمك، وبتمشي 
زينه تسرح شويه وشكلها ناويالها علي حآجه 
جني بتتصل ب مراد 
مراد _ ايوا يا جني
جني_ ناموسيتك كحلي اتاخرت ليه 
مراد_ مش جاي النهارده
جني_ لا ازاي لازم تيجي مستر سليم هيجي ويقول فينه 
مراد_ قوليلوه تعبان ياستي ايه اللي هيحصل يعني
جني_ ايه تاعبك سلامتك
مراد_ مصدع 
جني _ لا الف سلامه عليك خلاص ارتاح،... ايه ده 
مراد _ في ايه 
جني_ الراجل اللي كان معاك هنا من يومين واقف بيبص من بعيد 
مراد_ مصطفى؟! 
جني_ تقريبا كده بس واقف كده ليه 
مراد_ طيب سلام سلام وبيقفل معاها ويتصل بيه لكن بيديلو مغلق 
مراد_ قافل تليفونك ليه  .. انا هكلم جني تديلو التليفون اكلمه 
بيتصل بيها تاني 
جني_ في ايه تاني 
مراد_ الراجل لسه واقف 
جني_ استنا كده،، لا مش موجود شكله مشي 
مراد_ طيب اطلعي كده شوفيه لسه برا ولا لا بسرعه يا جني 
جني_ حاضر حاضر، 
بتطلع وتبص يمين شمال بس مبتلقهوش _ لا دا مشي 
مراد_ طيب ماشي يلا سلام... يعني هو كان مستنيني طيب متصلش ليه ايه حكايتك يامصطفي 
مي_ مالك يا مراد 
مراد_ مش عارف يا ماما بس مصطفى كان واقف جمب الشركه شكله كده كان عاوز يشوفني، 
مي بارتباك_ ط طيب ومتصلش بيك ليه لما هو عاوز يشوفك 
مراد_ مش عارف حتي انا كلمته تليفونه مقفول، غريب اوي الراجل ده اول مره قابلته ساعدني في مشكله وتاني مره بردو ساعدني، معقول يكون كان قريب من بابا لدرجة انه يخاف عليه او يراقبني من بعيد
مي _ جايز 
مراد_ انتي مشفتهوش خالص مع بابا قبل كده 
مي _ لا انا عرفت ابوك فتره صغيره واول ما حملت فيك هو ما'ت مكنش يعرف بحملي كمان
مراد بشك _ ماما مصطفى قالي ان بابا كان نفسه يشوفني، يبقي ازاي مكنش يعرف بحملك 
مي بارتباك_ يمكن قصده انه كان نفسه يشوف ابنه اللي لسه هيجي بعدين
مراد _ اممم ماشي تمام 
مي بتهرب_ مش هتروح الشغل النهارده ولا ايه 
مراد _ لا 
مي _ مالك ياحبيبي
مراد _ كنتي تعرفي ان جودي هتتخطب 
مي بتتفاجاء_ جودي هتتخطب ازاي وامتي 
مراد_ غريبه انك متعرفيش
مي_ معرفش والله، اخص عليكي يا ياسمين كده متقولليش طيب دا احنا متفقين من صغركم انكم لبعض
مراد بتنهيده_ وهي هتستنا لامتي، مش احنا كنا رافضين 
مي_ خساره والله يابني عمرك ما هتلاقي زيها 
مراد _ خلاص مبقاش ينفع الكلام دلوقتي 
مي _ مالك انت زعلان انها هتتخطب 
مراد _ ازعل ليه دا انا حتي فرحتلها اوي وغصب عنه دمعه بتنزل من عينه 
مي _ حبيبي طيب ليه كنت بترفض طالما عاوزها 
مراد يحضنها وبخ'نقه_ مكنتش عارف محستش غير لما لقيتها هتروح مني 
مي _ طيب خلاص انا هكلم ياسمين واقولها وهما اكيد هيرفضو العريس ده ويوافقو عليك 
مراد_ لا متكلميش حد، خلاص الموضوع انتها 
مي_ ليه بس لسه منتهاش خليني اكلمهم قبل ما العلاقه بينهم تطور
مراد_ خلاص يا ماما مبقاش ينفع

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا 
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا 



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-