رواية ويأتيك العوض الذي تستحقة مراد وحياه الفصل الخامس 5 بقلم سهيله ياسر

رواية ويأتيك العوض الذي تستحقة مراد وحياه الفصل الخامس 5 بقلم سهيله ياسر


رواية ويأتيك العوض الذي تستحقة مراد وحياه الفصل الخامس 5 هى رواية من كتابة سهيله ياسر رواية ويأتيك العوض الذي تستحقة مراد وحياه الفصل الخامس 5 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية ويأتيك العوض الذي تستحقة مراد وحياه الفصل الخامس 5 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية ويأتيك العوض الذي تستحقة مراد وحياه الفصل الخامس 5

رواية ويأتيك العوض الذي تستحقة مراد وحياه بقلم سهيله ياسر

رواية ويأتيك العوض الذي تستحقة مراد وحياه الفصل الخامس 5

حد يبصلها بصه وحشه حتي..
مراد :  حضره المديره هو كان بيلحق البنت الصغيره مش اكتر..عمتا انا بعتذر وانا هتكلم معاه..
المديره :  تمام ي دكتور مراد ..سلام..
حياه  :  علفكره هو مغلطش..
مراد :  انتي عارفه اي اللي لفت انتباهي في كلامه..
حياه بحزن :  ان انا اللي قولتله كده..بس والله انا كنت شايفه ان شخصيته ضعيفه ف كنت بعلمه شويه قيم وحاجات تقويه...
مراد :  لا لا مش كده خالص..
حياه :  اومال..
مراد بحب : انو عاوز اخت بنت..اي رأيك في الكلام الجميل ده من الكائن المفعوص اللي اسمه زين..انا عن نفسي شايف انه كلام موزون...
حياه بتوتر وكسوف :  علفكره المحاضره هتبدأ واحنا اتاخرنا..
مراد بضحك : ايوا اتاخرنا فعلا..طب بقولك اي..اقولك حاجه سر بيني وبينك..
حياه :  اي..
ادم قرب من حياه  وهمس لها..
مراد : انا بحبك..
حياه بصدمه : قولت اي!
مراد بضحك عليها : قولت متتأخريش علي المحاضره ي طالبه..
مراد خرج من المكتب وساب حياه وهي متلغبطه ومبسوطه..وبعدين راحت وراااه..
فضل طول المحاضره يبصلها ويضحك علي منظرهاا ولغبطتها وكسوفهاا منه..
كان في شاب وبنت قاعدين جنب بعض وماسكين ايد بعض وبيضحكوا...
مراد پغضب : والله انا شايف ان احنا في محااضره مش في كافتيريا ولا في كباريه..
البنت :  اي ي دكتور هو اللي حرام علينا مش حرام عليك انت كمان ولا اي..
ادم پغضب :  تقصدي اي!!
البنت : اقصد الصور الجميله دي..
البنت ورت الصور اللي كان فيها مراد وحياه وهما في العربيه وفي المكتب..
البنت : اي ي دكتور معندكش حاجه تقولها.. 
حياه  شافت الصور وعنيهاا دمعت وبدأت ټعيط وهي بتبص لمراد .. 
البنت :  ي تري هي بتنجح بالدمعتين دول..
مراد  :  انتي محرومه من امتحان مادتي.. وكمان هبلغ العميد بالموقف ده.. اتفضلي اطلعي بره.. 
البنت پغضب :  لا مش من حقك.. 
مراد ببرود :  لا حقي.. اطلعي برا من غير نقاااش.. اااه استني.. 
مراد  قرب من حياه ومسح دموعهااا.. 
مراد : اللي انتي حكمتي عليها دي تبقي مراتي علي سنه الله ورسوله وبينا ولدين اتنين.. انتي بقي بينك وبين اللي انتي ماسكه ايده من غير خشا ولا حيا ده اي.. طب انا جوزها وحلالها.. هو يبقي اي ليكي.. اظن الرساله وضحت للكل.. اطلعي بره بقي.. 
مراد : انا اسف ي شباب بعتذر عن المحاضره.. هعوضهالكم بإذن الله بعد اذنكم.. 
مراد  اخد حياه من ايديهااا وركب العربيه وراكبهاا.. 
حياه :  انا اسفه اني حطيتك في الموقف ده.. 
مراد بعشق : انتي هبله.. بقي لسه من عشر دقايق بقولك بحبك وانتي تقوليلي اسفه.. علفكره انا بحبك بجد.. وبحب كل تفاصيلك.. 
حياه بكسوف :  شكرا. 
مراد :  لااااا مش وقتك خاالص.. ردي بقي مره واحده حلو.. 
حياه بحب :  طيب.. انا كمان بحبك.. 
مراد بعشق وخدها في حضنه :  ربنا يديمك ليااا ي احلي زوجه واحلي ام في الدنيا كلهااا..
تمت بحمدلله

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-