رواية غزالة بفك الضبع شاهر وغزال الفصل العاشر 10 بقلم زهرة الربيع

رواية غزالة بفك الضبع شاهر وغزال الفصل العاشر 10 بقلم زهرة الربيع


رواية غزالة بفك الضبع شاهر وغزال الفصل العاشر 10 هى رواية من كتابة زهرة الربيع رواية غزالة بفك الضبع شاهر وغزال الفصل العاشر 10 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية غزالة بفك الضبع شاهر وغزال الفصل العاشر 10  حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية غزالة بفك الضبع شاهر وغزال الفصل العاشر 10

رواية غزالة بفك الضبع شاهر وغزال بقلم زهرة الربيع

رواية غزالة بفك الضبع شاهر وغزال الفصل العاشر 10

نور قالت ببكا...ليله دخلتي يا حماتي ..سابني وراح اترمي في حضنها ..نام مع غيري في دخلتي 
منى اتسعت عنيها بزهول بعد ما نور حكت لها وكانت هتطق من الغيظ وقالت بصوت صحى كل اللي في البيت...منزررررررر..هقتلك يا ابن منى وجريت على اوضه منزر وسهام
غزال وشاهر قامو بخضه من صوتها لان اوضتهم جمب اوضه نور.... شاهر قال وهو بيلبس قميصه بخضه ...فيه ايه..مين مات
غزال قالت بسرعه وهيه بتلبس..مات ايه بس اجري ده صوت مرات عمك
وطلعو جري يشوفو فيه ايه
اما منزر اوضتو بعيده عنهم وكأنو في عالم موازي  فتح عيونه بنوم وكانت سهام نايمه على دراعو ابتسم بسعاه من قلبو لما افتكر حركاتها وشقاوتها وكل الي عملتو من غيرتها عليه محسش امتى نانو في احضان بعض... ميل وباسها برقه
سهام فتحت عينها وابتسمت وقالت..صباح الخير
منزر غمز وقال صباحيه مباركه 
سهام ضحكت وقالت...الله يبارك فيك يا عريس 
منزر قال وهو تايه في عيونها..يا خرابي على العيون ....الي بهواهم مفتون ....وانا لله وانا اليه راجعون
وطبعا مش دي التكمله الرومانسيه الي كان ناوي يقولها بس طلعت الجمله دي لما سمع صوت امه بتقول...قولت محدش يتدخل منزر..افتح يا منزررررررر
منزر قام بارتباك وبقى بلبس
بقلمي...زهرة الربيع
سهام قالت بقلق مصتنع..يا لهوي دي حماتي شكلي عملت مشكله
منزر ضحك وقال بخبث..وانتي ذمبك ايه بس.. هو حد بيتعب بمزاجو
سهام ضحكت وضربتو في كتفو بخفه وقالت ..طب روح هديها بقى هتلم علينا البيت كلو
منزى ضحك وقال...لا متقلقيش  زمانهم اتلمو انتي ناسيه ان اوضتنا اخر اوضه يعني كلهم قدام الباب
لسه هيفتح سهام قالت بسرعه..افتح انا و اقولها انك نزلت
منزر قال ..وعلى ايه ..مسيرها هتقفشني..وبعدين هو انا بخاف اتفرجي وشوفي
سهام ضحكت وكل ده ومنى بتخبط على الباب جامد
 منزر قال بتوتر....طب شايفه خبطه بوليس الاداب دي..دي لو قفشانا في الحرام مش هتخبط كده ..وخد نفس وفتح الباب بابتسامه متوتره
منى ابتسمتلو بغيظ وقالت...اسم النبي حارسك وصاينك..صباحيه مباركه يا قلب امك
منزر قال بابتسامتو الجميله..الله يباركلك يا ست الكل
منى اتغاظت اكتر وقالت..انتي عايز تشليني يا ولا..هو انا جوزتك تاني علشان تبات هنا برضو..
شاهر قال بضحك ....الله يكسفك يا بعيد..خلاص يا منمن صلي على النبي ..وكل حاجه لها حل
غزال قالت بخبث....لا لا..هيه معاها حق..ده اتجوز امبارح يعني لولا انو مش طايق يبات في الاوضه التانيه مكانش يبات هنا ليله دخلتو 
نور اتغاظت من كلامها وسهام ضحكت.... اما منزر بصلها بغيظ وقال...اكيد مش كده يا غزال احنا بنهدي النفوس
منى قالت..النفوس مش هتهدي ولا هتتزفت يا حبيبي انا مش معايا شويه فلوس فقولت ابعترهم واجوزك.. انا جوزتك لسبب انت عارفو كويس...وانا مش عيله علشان تضحك عليا وتيجي تتسحب هنا تاني
ابتسام قالت..الموضوع مش كده يا حماتي انا نادتلو و.
منى قالت...انتي متدخليش يا سهام يا حببتي انتي حقك تعملي الي انتي عيزاه..انتي هنا الاول والكل بعدك..بس انا بتكلم عنو لو مش عايز يبات هنا مكنش بات محدش ضربو وكتفو هنا ..بس هو عايز يتهرب
منزر قال بحرج...ايه بتهرب دي يا نبع الحنان...شكلي بقى وحش على فكره بعدين يفهمو غلط بلاش قدام الناس حتى
غزال قالت بسرعه..لا خدي راحتك يا منى..عارفه انا حاسه انو مربوط على مراتو الجديده علشان كده مقدرش يبات معاها او يمكن هيه منحوسه..انا اعرف حتت شيخ بيفك النحس في ثواني
منى قالت بتفكير...تفتكري ينفع
غزال لسه هترد منزر قال بغيظ شديد..انتي تسكتي يا سبب المصايب متسمعيش كلامها يا ماما ...خد مراتك يا شاهر 
شاهر كان هيموت من الضحك وقال...طيب..طيب انت بس اهدى ويلا ننزل ونتكلم تحت بدل الوقفه دي
منزر قال بسرعه..لا وحيات امك انتو هتعملوهالي قعده انا مش ناقص...انزلي يا ماما وانا هحصلك
منى قالت..لا..انامش هتحرك وانت كمان هتروح مع مراتك وايه رأيك يا منزر علشان تقرطسني هتفضل معاها ومش هتخرج من الاوضع الا لما تبقى مراتك حامل..وتحددو نوع الجنين كمان.... يلا وشدتو من ايده تحت زهول الجميع وطلعت بيه على اوضه نور
سهام اول ما مشيت بيه اتملت عيونها دموع.. بس غزال قالت بسرعه..اجمدي..متخافيش هيرجع هنا تاني ومش هيجي جمبها ...اوعدك
سهام قالت بفرحه...صحيح يا غزال
غزال لسه هترد..شاهر قال بزهول..هو انتي ليكي ايد في الحوار ده..يخربيتك..انتي مالك
غزال قالت اشش ..انت تسكت خالص..تقدر تساعد ساعد مش عايز اتركن على جمب ...ومشيت على اوضتها
شاهر مشي وراها باستغراب وسهام قفلت الباب بارتياح وهيه بتفتكر حبو ليها وانو ساب عروستو ودخلتو وجالها جري ومقدرش يسبها وحبو ليها الي كان واضح  وبيسرق قلبها كل ما بيكون معاها
عند منزر منى اخدتو على الاوضه هو ونور وقالت..من هنا متتحركش سامع
منزر قال ..يا ماما بهدلتيني بقى خلاص هيه لياه واحده يعني ما اليالي كتير و
منى قالت بغيظ..صح اليالي كتير بس ليله امبارح كانت ليله فرحك...يا اخره صبري وبصت لنور وقالت..معلش يا نور ممكن تسبيني معاه دققتين بس
نور طلعت بطاعه وهيه هتموت من الغيظ من سهام وغزال يذات غزال لانها متأكده انها السبب في كل الي حصل وقفت قدام الباب بتوتر وبصت يمين وشمال تتاكد ان محدش شايفها وبعتت رساله للشخص الي بتكلمو وكتبت بغضب..انا هنفذ حالا...خلاص ملهوش لزوم الانتظار
اما شاهر جري ورا غزال ومسكها عند الحيط بعيد من الاوضه..وقال ..ايه الي حصل ده..
غزال قالت  ..حصل ايه 
شاهر  قال ..انتي هتجننيني يا غزال..انتي مالك ومالهم..يا بت افهمي منى هتفضل وراه لحد ما العروسه تحمل يعني الي بتعمليه ملوش لزوم انتي بتعكي وبس
غزال ضحكت وقالت..انت لسه متهرفنيش لما بحط حاجه في دماغي بوصلها..واصلا الي بتعملو منى ده حرام..منزر وسهام بيموتو في بعض ورتاحيين سوا معندهمش مشكله في عدم الانجاب المهم يكملو مع بعض... يبقى هيه تجبيرهم ليه بقى.
شاهر اتنهد وقال..معاكي حق بس برضو مش هتعرفي تعملي حاجه
نور استغلت انشغالهم و بقت تتسحب ناحيه اوضتهم وشافتهم بره الاوصه بعيد عن الباب ابتسمت وراحت  ناحيه السور الي جمب السلم وكان فيه نبته في قصريه خاصه بالزرع فتشت فيها وطلعت علبه صغيره مقفوله..
نور بصت للعلبه بغل ودخلت اوضه شاهر وغزال بسرعه فضلت فيها خمس ثواني وطلعت جري ناحيه اوضتها هيه ومنزر
اما غزال اتنهدت بضيق لما حست ان مفيش امل من النقاش معاه وقالت ..انت عايز ايه دلوقتي انت مش شايف اني مش هعرف اعمل حاجه ...تمام ...اتفرج وشوف انا هعمل ايه ... ومشيت ودخلت اوضتها
شاهر اتنهد ودخل وراها وقال ...انا بس مش عايز مشاكل
غزال قالت متخافش..مفيش اي مشاكل ..انا قولتلك انت متعرفنيش لما احط حاجه في دماغي... واخدت هدوم ودخلت الحمام
شاهر ابتسم وهو باصص على طيفها باعجاب وقال...لا عارف..انا اكتر واحد عارف
عند وليد لما سمع الدوشه مرضيش يدخل بس حور راحت شافت الموضوع  ورجعت على الاوضه بتضحك جامد
وليد قال بسرعه..فيه ايه خير
حور كانت بتضحك جامد وقالت وسط ضحكاتها..مش هتصدق...مطلعتش انت لوحدك الي محتاج تتعرف الاول 
وليد قال باستغراب ....مش فاهم قصدك ايه
حور قالت..اقولك يا سيدي بقى منزر اخويا ساب عروستو وراح بات عند سهام...ماما بقى قفشتهم الصبح وخربت الدنيا خالص وسيحتلو بقى 
وليد ضحك وقال..باين ان اخوكي بيحب مراتو الاولى اوي
حور قالت بفرحه...جدا..انا طول عمري بتمنى لو الاقي حد يحبني زي منزر ما بيحب سهام
وليد ابتسم بحزن وقال...انا..انا نفسي اسألك سؤال محيرني...ممكن
حور قالت ..اممم اسأل
وليد قال..انا عايز اعرف انتبي ليه مش بترفضي اي حاجه..يعني لما اتقدمتلك مرفضتيش ومفكرتيش حتي ..ولما عجلت معاد الفرح معترضتيش برضو..ولما  اما امبارح يعني انا قولتلك ناخد وقت الاول برضو معترضتيش مع ان كل الحجات دي حجات المفروض مهمه جدا لاي بنت مش ليكي انتي بس
حور ابتسمت وقالت..لاني ببساطه عمري ما اختارت حاجه يا وليد...انا ...انا بسبب ظروفي عمري ما اخترت اي حاجه..من وانا وصغيره ...ماما كانت تخاف عليا..وتختار كل حاجه عني ده حتى لما كنت  احب اخرج لازم استنى وقت ما هيه تبقى فاضيه تخرجني..ولما احب اشتري حاجه..هيه الي بتختارها..انا اتعودت الناس الي حوليا يختارولي كل حاجه..انا لبست فستان فرح مخترتوش ولا اعرف شكلو..وقعدت في حفله مشوفت حاجه فيها ولا اخترت حاجه..فانا اتعودت..زي ما طول عمرهم  بيختارولي واقول تمام..كمان مش مشكله عايزين يجوزوني تمام برضو ..
وليد اتأثر جدت بكلامها وقرب مسك اديها وباسها بحنان وقال..انا اسف يا حور
بقلمي..زهرة الربيع
حور قالت بسرعه..لا عادي.انا قولتلك..انا مش بزعل..انا متعوده با وليد..وبعدين الحمد لله ان عندي ناس تهمها مصلحتي وربنا حاطهم في حياتي بدال عيوني واكيد اختياراتهم احسن ليا
وليد كان زعلان جدا عليها وزعلان من نفسو اكتر وقال بدموع...اكيد..وبعدين انا..انا كمان هكون من الناس دي وهتشوفي..انا..هخرجك وهفسحك في الوقت الي انتي تكوني عايزه تخرجي فيه وهشتريلك الي تحتاجيه بالشكل الي تحبيه....من انهارده هكون عيونك ...انتي تهميني قوي يا حور
حور فرحت من كلامو الرقيق..وحست بدعم كبير رفعت اديها بتردد ولمست خدودو وقالت...شكرا...انت انسان جميل يا وليد..وانا بجد مرتحالك جدا
عند منى قالت بحزن..منزر يا ابني انت حته من روحي يا حبيبي..و اكيد انا اكتر واحده تحس بيك وعارفه انك زعلان على ابتسام وبتحبها ومش حابب تكون مع غيرها ..بس ياحبيبي.احنا اخدنا خطوه وانت اتجوزت..ينفع يا منزر تظلمها ...البنت مفرحتش بليله فرحها زي كل البنات مع انها اول مره ليها...ينفع تعمل معاها كده يا حبيبي ربنا يرضى بكده
منزر اتنهد وقال.... لا..اكيد لا يا ماما..بس انا قولتلك الي حصل... مقدرتش اسبها انا كنت خايف قوي عليها...و..وانا اسف .مش هتتكرر
منى ابتسمت ولسه هترد دخلت نور وهيه بتزعق وبتقول..ساعه بتتكلمو ..الحقوني..اتصلو بالدكتور هموت
منى اتخضت وقالت فيه ايه يا بنتي
نور كانت بتهرش في جسمها جامد وقالت...هموووت جسمي ..مش عارفه فيه ايه.... ااااااه وجريت على الحمام وفتحت الميه عليها
منزر ومنى كانو مش فاهمين مالها واتصلو على الدكتوره وفضلو مستنينها تخرج من الحمام
اما شاهر كان لبس القميص الي مجهزو على السرير وبيلبس الساعه بتاعتو وكان شيك زي عادتو
 غزال طلعت  من الحمام وكانت لابسه برنس رقيق وبتنشف  شعرها المبلول وشكلها جميل
شاهر فضل باصص لها بتوهان واعجاب وغزال بصتلو بطرف عنيها وقالت..مالك بتبصلي كده ليه
شاهر ابتسم وقال..ابدا..بس شكلك حلو اوي
غزال بصتلو لما قال كده وقلبها رق ..بس لعنت نفسها في ثواني و قالت بضيق...اممم..حلوه قد ايه يعني..انا احلى ولا غزل
شاهر اتنهد بضيق شديد ومردش وبقى يقفل الساعه بعصبيه 
غزال بصتلو بسخريه اما سكت  بس اتسعت عنيها بزهول وفضلت مركذه فيه جامد
شاهر استغرب نظراتها وقال ...فيه ايه مالك
بس غزال مردتش عليه وقربت منو بحزر ووقفت قدامو بالظبط وبقت تفك زراير قميصو من غير كلام وووووووو


انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا 



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-