رواية عشقت طفلتي اسد وليلي الفصل الحادي عشر 11 بقلم ملك محمد

رواية عشقت طفلتي اسد وليلي الفصل الحادي عشر 11 بقلم ملك محمد


رواية عشقت طفلتي اسد وليلي الفصل الحادي عشر 11 هى رواية من كتابة ملك محمد رواية عشقت طفلتي اسد وليلي الفصل الحادي عشر 11 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية عشقت طفلتي اسد وليلي الفصل الحادي عشر 11 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية عشقت طفلتي اسد وليلي الفصل الحادي عشر 11

رواية عشقت طفلتي اسد وليلي بقلم ملك محمد

رواية عشقت طفلتي اسد وليلي الفصل الحادي عشر 11

(ليلي صحيت ملقتش اسد جمبها دخلت خدت شور ولفت الفوطة حوليها وطلعت قعدت علي السرير عقبال ما شعرة ينشف مسكة  التلفون)
اسد:ليلي مام
(اسد اتصدم من ليلي ومن جسمها المنحوت وشعرها الاسود دخل اسد )
ليلي:اي دا انت هنا كنت خبط
(كانت لسه ليلي هتمشي اسد مسكها من اديها وحوطها علي الحيطة)
ليلي:ابعد 
(اسد مافيش رد)
ليلي:استاذ اسد ابعد عايزة اروح البس 
(لسه ليلي مكملتش  كلمها لقت اسد بسها كام اسد خش حاسس بحد حوليه كل تفكيرو ان حبيبته بين أيدي فضل يتعمق في القبله لدرجة انه كان هيفك الفوطة حولت ليلي تبعدو لغايت اما فعلا بعد وكان بينهجك وضربته بالقلم)
ليلي بعياط:انت قليل الادب
(اسد عينية احمرت  من الغضب سبها ومشي عشان عارف ان لو فضل هيقتلها )
عبير: رايح فين يابني 
اسد بغضب:مافيش با امي رايح مكان كدا وجي
عبير:ماشي يابني ربنا معاك 
(اسد خد العربية ومشي بيها لي الاسطبل بتاع الاحصنة )
اسد:عم سعيد
سعيد:نعم يا بيه 
اسد:هاتلي مهرة 
سعيد:متاكد يا بيه عايز مهرة 
اسد بغضب: قولت هات مهرة 
سعيد:حاضر حاضر 
(عم سعيد فضل يجري عشان يجيب الحصانه لي اسد و جابها وعطها الاسد واسد فصل مسرع بيها)
بسملة:ليلو انتي فين انتي يابت ياليلو
عبير:ليلي فوق في الاوضة 
بسملة:مين حضرتك 
عبي ر:انا مامت ليلي 
بسملة:انتي طنط عبير
عبير:ايوا 
بسملة:تشرفت بحضرتك جدا 
عبير:وانا والله يابنتي 
بسملة:هطلع انده عليها 
عبير:سبيها يابنتي هي بردة كدا هتنزل دلوقتي
ليلي:يجماعة عملين تفخم فيا مش كدا غرر نفسي 
عبير:مين 
ليلي:خلاص متفكريش يا بص عامله ايه
عبير:الحمدالله يابت بطلي كلامك انتي بقيتي متجوزة
ليلي:ياعني عشان بقيت متجوزة مش هتكلم ياعني 
(بسملة بتبص عليهم وتضحك وفتكرت مامتها الله يرحمها)
انتي يابت يا بسملة 
بسمله:نعم ياماماتي 
زينب:اي ماماتي
بسملة:بدلعك يا موزتي 
زينب:دا دلع دا 
بسملة:خلاص يا ست الكل هقولك حاجة تانيه اقولك يا مرات ابويا الي سرقتني من امي و ابويا اي ريك 
زينب :عايزة رئي 
بسملة:طبعا ياقلبي
(زينب مسكت الشبشب وجريت وراها وكانوا بيضحكوا)
ليلي:سوسو ياسوسو يابت روحتي فين
بسملة:نعم معاكي اهو 
ليلي:لاء مش معايا طيب بصي كدا عند الباب
(بسملة اتصدمة لقت احمد الشب الي جيه هنا قبل كدا قلبها بداء يدق جامد ومش قدرة حسة انها في حلم ومش حسها بجسمها كانه مخدر )
ليلي:اي ريك
بسملة:ها 
ليلي:ها ايه بقولك اي ريك في اخويا 
بسملة:دا اخوكي 
ليلي:اه دا احمد اخويا 
احمد:سلام عليكم 
كلهم: وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته
ليلي:تعالي يا احمد
(احمد عينية مش نزله من علي بسملة بيسلم علي امه وهو عينيه عليها وكذلك سلم على ليلي وبردو من لش عينيه )
احمد: ا اسد  فين 
عبير:طلع برا
احمد: طيب انا هستني اسد برا عقبال ما ياجي 
ليلي:يابني اقعد وهو جي 
احمد:لاء هستني برة 
ليلي:ماشي برحتك 
بسملة:طيب بعد ازنكم هطلع الاوضة 
ليلي:ليه فيكي حاجة 
بسملة:لاء بس حبه اطلع الاوضه 
ليلي:ماشي ياحبيبتي برحتك 
(طلعت بسملة علي الاوضة دخلت البرندة بتاعتها عملت نفسها بتشم هواء عشان بس تبص عليه واحمد كان قعد ماسك التلفون ومش شايفها فضلت بصه عليه لغايت اما تلفونها رن)
بسملة:الووو يا ابيه انت فين
اسد:جي اهو يا حبيبتي 
بسملة:تاجي بسلامه
(احمد ساف بسملة فضل باصص عليها مش عارف ينزل عينيه)
ليلي: ماما
عبير: فيكي ايه يا قلبي احكيلي
ليلي:حكة لي مامتها الي حصل
عبير:طلاما بيحبك حبيه انتي كمان 
ليلي:ما انا بحبة بس ما كنتش عايزة اتجوز كدا اعمل ايه يا ماما
عبير:بصي هقولك خدي الموضوع وحدة وحدة 
ليلي:دا اما اقرب مني ضربته بالقلم 
عبير:هيضيع من ايدك ياهبله 
ليلي:طيب اعمل ايه 
عبير:اما امشي انا و اخوكي اطلعي خدي دوش ولبسي حاجة كدا وحطي برفان 
ليلي:لاء مش هعمل كدا 
عبير:خليكي لغايت اما وحدة تخدو منك 
ليلي:محدش يقدر يخدو مني 
عبير:يبقا تعملي الي قولت عليه 
ليلي:حاضر ماما
عبير: نعم
ليلي:اي ريك في بسملة
عبير:بسم الله ماشاء الله تبارك الرحمن عسل وطيبه وبين عليها حنينه 
ليلي:اوي ياماما
عبير:بس ليه بتسالي 
ليلي:اخويا احمد بيحبها وهي كذلك حسه بشعور اتجاه احمد
عبير: يارب يابنتي يكون من نصيبها بس مش هتقدر تعيش معانا ياليلي بصي هي عايشة فين واحنا فين 
ليلي:عمرها يا ماما ما كانت بالبيت او بالفلوس الي بيحب حد هيعيش معاه حتي لو مش معاه جنية واحد 
عبير:عارفة يابنتي سبيها علي ربنا بقا 
(دخل اسد معاه احمد ,قعدوا يتكلموا كتير اوي وعبير واحمد مشيوا )
ليلي:مش هتطلع 
اسد:لاء 
ليلي:طيب 
(دخلت ليلي الحمام وعملت الي مامتها قالت عليه)
ليلي:اي دا دا مبين اكتر ما مخفي لاء هقلع  لاء يضيع مني
(وقعدة علي السرير اسد دخل شفها قعدا سبها و دخل الحمام وغير وبعدين جيه نام جنبها أعطتها ضهرو
)
ليلي في نفسيها: اي دا هينام 
ليلي:اسد
اسد:نعم 
ليلي:انا اسفة 
اسد:علي ايه 
ليلي:عشان ضربتك 
اسد:لاء كان عندك حق خلاص هما كام شهر ونطلق
ليلي:بس 
اسد:تصبحي على خير
(ليلي نامت واسد لف وشه ليها وخدها في حضنه)
اسد:انا مش هجبرك تعيشي معايا يا ليلي 
(وراح بسها من بثها ما قدرش يتمالك نفسه و تمدة في البوسة لقاها بتحاوط رقبته فضل هما الاتنين علي الوضع دا بعد اسد عنها)
ليلي:وانا عايزك جمبي يا اسد ومش تسبني  عايزة اكملي عمري معاك انت اسد انا بحبك
(ليلي بدات تعيط)
اسد:ومين الي قالك اني هسيبك انتي كلك ليا والي يلمسك غيري هموته 
ليلي:بحبك يا اسد 
اسد:وانا بعشق ياقلبي اسد
(هجم عليها اسد بوسة بدات فيها عشقهم ولن ينتهي ابدا و خلاص بداء علهم لي وحديهم )
(*****************************************)
ياسين: ابوي
العمدة:في ايه يا ولدي
ياسين:انا هعزم صحابي علي فرح تهاني 
العمدة:برحتك يا ولد اعمل الي انت عايزه
ياسين:شكرا يا بوي
(ياسين رن علي الناس كلها وعزمهم ورن علي اسد)
ليلي:يا اسد ابعد في احد بيرن عليك 
اسد:سبيه 
ليلي:طيب رد وانا اهو مش هطير 
اسد:لاء 
ليلي:يا حبيبي رد وانا مستنياك اهو 
اسد:الوووو 
ياسين:اسف يافندم اني ازعجت حضرتك بس عايز اعزم حضرتك علي فرح بنت اخويا في البلد 
اسد:الف مبروك ان شاء الله هاجي
ياسين:تنورنا 
(قفل ياسين مع اسد)
اسد:كنا بنقول ايه بقا 
(اسد لقي ليلي نامت )
اسد:ربنا يخدك ياشيخ ضيعت عليا اللحظة 
(اسد نام وخد ليلي في حضنه )
(الصبح صحيت ليلي وفضلت تبص لي اسد وراحت عطته بوسة سطحيه )
اسد:كملي الحاجة امبارح نمتي و سبتيني 
ليلي بكسوف:معلش 
اسد:معلش ايه مليش فيه اعوض دلوقتي 
ليلي:اسد مش هينفع بسملة مستنيه 
اسد:والله ما هتنزلي غير ما اخلص الي كنت بقوله امبارح
ليلي:انت قليل الادب
اسد:انا سافل وقليل الادب وكل حاجة انا بردو مش هتنزلي 
(اسد خدها في علمهم الخاص و بعدين نامو تاني)
بسملة:دادة 
فتحية:نعم يا بنتي
بسملة: امال فين ابيه وليلي 
فتحية:لسه فوق 
بسملة:ماشي دادة روحي انتي 
فتحية:اعملك حاجة تشربيها 
بسملة:ممكن عصير مانجا
فتحية:ماشي يابنتي 
(بسملة فتحت تلفونها ولفت رساله مكتوب فيها التقيتك صدفه ولم اخطط لها ابدا وكانت احلي الصدف لي ولكن اجتماعنا معا وذهبنا في نفس طريق ولم أعلم أنه الطريق الذي التقينا بيه هو نفس الطريق عشقي لكي انتي حياتي بحبك يا اروع بنت شوفتها في حياتي ،بسملة استغربت مين دا وعملت بلوك لي الرقم)
ليلي:اصح يا اسد 
اسد:سبيني انام بقا 
ليلي:الضهر بياذن يلا قوم
اسد:صبحيا مباركة يا عروسه
(ليلي اتكسفت وراحت دخلت الحمام خدت دوش وطلعت لقت الي حضنها من ورا)
اسد:ما اي ريقك نفضل هنا ونتكلم سوا 
ليلي:لاء هنزل عشان بسملة مش تعقد لي وحدة 
يتبع 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا   



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-