رواية جميلة في كل الحالات اسر وسلمي الفصل الثالث عشر 13 بقلم دنيا

رواية جميلة في كل الحالات اسر وسلمي الفصل الثالث عشر 13 بقلم دنيا


رواية جميلة في كل الحالات اسر وسلمي الفصل الثالث عشر 13 هى رواية من كتابة دنيا رواية جميلة في كل الحالات اسر وسلمي الفصل الثالث عشر 13 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية جميلة في كل الحالات اسر وسلمي الفصل الثالث عشر 13 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية جميلة في كل الحالات اسر وسلمي الفصل الثالث عشر 13

رواية جميلة في كل الحالات اسر وسلمي بقلم دنيا

رواية جميلة في كل الحالات اسر وسلمي الفصل الثالث عشر 13

مالك مضايق كده ليه مش هو ده اللي كانت عاوزه مش انت اللي كانت عاوز تكسرها وتخد حقك منهابسب القلم لي ادتهولك ليه دلوقتي مضايق كده انت خالص كسرتها ومش بس كده واخدت حقق في الورث كمان اي لي مخليك كده بقا 
مش عارف بس حاسس اني وجعتها اوي 
مش هو ده اللي كنت عاوزه 
اه بس لما شفتها كده كرهت نفسي اوي 
انت حبتها يا اسر 
لأ اكيد لأ انا مستحيل احبها احبها علي اي وهي زي الدوبه كده لأ 
متاكد
اسر ساعتها افتكر ملمحها الهديه الجمليه وشعرها البني الطويل لي بيخطفوا وعنيها العسلي لي يسحروا وغمزتها لي كان دايما ينكشها عشان تضحك او تبوز عشان يشفهم 
اسر فاق لا لا استحالا اكون بحبها استحالا 
غسل وشوا وطلع من الحمام وهو بيحول يقنع نفسه ان لي عملوا مع سلمي ده هو الصح وانها هي تستهلوا وعشان دي نتيجته رفع اديها عليا 
يتاره سلمي هتعمل ايه واسر فعلا مش بيحب سلمي 
خارج من الحمام 
ملقهش برضو مسك الفون بتعوا وقعد يقلب شويه علي موقع التواصل الاجتماعي 
لقاء اخبار تافهه كا عاده بس وقف عند خبرا بان في حدثه في احد الشورع المجوره الاوتيال وصحابته الحدثه فتاه سمينه ولم يعثروا معها علي اي اثبت شخصيه والحدثه حصلت من حولي تلات ساعات 
ده نفس الوقت اللي سبها ونزل في معقول هي 
قلبوا وقف سعتها مستحيل تكون هي قام وقعد يضور ويندها عليها في الجانح زي المجنون سلمي سلمي  يارب متكنش هي يارب 
لقه لي بتفتح الباب الجناح ودخلت 
اول لما شافها وجري عليها وحضنها بدون تفكير حتا  
بعد عنها 
انتي زي تخرجي كده من غير ما تقوليلي انا كانت هموت لما سمعت ان في حدثه جنب الاوتيال افتكرتها انتي الحمدلله الحمدلله 
سلمي مرضتش عليا وسبتوا ودخلت الحمام 
اسر لنفسه اي لي انا عملتوا ده هتقول عليا اي دلوقتي عليا اي دلوقتي 
خرجت من الحمام وهي مغيره ولبسه بجامه جميله بكام وبلون الاسود وفرده شعرها البني علي كتافها 
كانت حلوه اوي بلون الاسود لدرجته ان اسر انبهار من شكلها ومن جملها 
راحت نامت علي السرير من غير ما تتكلم معاه 
اسره اديق اوي من تجهلها ليه هو تعود علي الكلام معاها وعلى انه يسمع صوتها 
اسر انا عاوز انام 
سلمي بصتلوا بمعني يعني اي
اسر بتبصلي كده ليه اتفضلي قومي انا استحله انام جنبك عاوزني انام جنبك عشان اصحه متفطس 
لقها قامت  اخدة مخدا ولحاف وراحت علي الكنبات ونامت عليها من غير ما تتكلم 
اسر اي لي انا عملتوا ده طب هي هتنام علي الكنبه ازي دلوقتي مش هتعرف وبعدين الجوه برد اوي عليها 
اي الغباه ده يااسر مش انت اللي قولتلها تقوم 
ماانا مكنش قصدي كده انا كنت بنكشها عشان تقول اي حاجه بدل مهي سكته كده يووووو بقا اعمل ايه  خليها نايمه وخالص انا مستحيل اروح اقولها تجي تنام علي السرير استحلاء
( "ويفيد بيا البوح والبيعيد لواح" ) 
كان قعده في المستشفى وهو مخنوق 
لقه لي بتديلوا القهوه 
ندا  انا لقيتك قعده لواحدك قولت اجبلك قهوه معايا وبلمره نقعد سوا ولا انت عندك مانع اقعد معاك قهوتك  
عمر ببتسامة مجمله شكرا ياندا وطبعا معنديش اتفضلي 
اخد القهوه وفضل سكت 
احم احم 
خير ياندا 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-