رواية القضية المعقدة الفصل الرابع عشر 14 بقلم ولاء حامد

رواية القضية المعقدة الفصل الرابع عشر 14 بقلم ولاء حامد


رواية القضية المعقدة الفصل الرابع عشر 14 هى رواية من كتابة ولاء حامد رواية القضية المعقدة الفصل الرابع عشر 14 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية القضية المعقدة الفصل الرابع عشر 14 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية القضية المعقدة الفصل الرابع عشر 14

رواية القضية المعقدة بقلم ولاء حامد

رواية القضية المعقدة الفصل الرابع عشر 14

رفعت الجوامع بنداء الله بصلاه العشاء انتهى الاذان والإقامة وحضر الشيخ عرفه استقبله مسعود بحفاوه ودخله البيت
ومر نص ساعه وحضر مسعود وجمال و جابر وحسين ورزق وسعد أبنائه واستقبلهم مسعود ببرود وكره ودخلهم ودخل مسعود وحسن وجلال ومصطفي ومحمود بحضور الشيخ عرفه
علام بغضب: خير يا مسعود جايبني علا ملا وشي وسايب مصالحي يارب يكون في حاجه تستاهل
مسعود: لاء يا علام متقلقش وبص لجمال الا قولي يا ابن ابوك اللي يستقوي على وليه مكسوره الجناح عشان يداري علته فيها يبقى ايه
جمال حاول يبلع ريقه اللي نشف وعرف ان سمر فضحت سره وطلع الكلام بتلجلجه: ق قصدك إيه وو ومعناته ايه الكلام الفاضي داه
مسعود بلوع: طيب قولي كده ضربت بنتي لما كانت هاتموت في ايدك ليه قولي حطيت ايدها في طاسه زيت مغلي ليه
جمال بخوف وقل قرب يقف من الخوف والرعب من الفضيحة اللي هاتطوله قدام ابوه وأخواته والراجل الغريب اللي قاعد: عشان ناقصه ربايه وبتبجح فيا وبتدعي عليا وقفشتها قبل كده بتسرقني وبتفتش في ورقي وبتقولي حقي وحق عيالي
مسعود: امممم بتسرقك وتقولك حقها وحق عيالها دي سمر القطه المغمضه عندك حق
حسن بعصبيه: ياض انتا جايب البجاحه دي منين والكدب داه طبع ولا وراثه عرفني
علام بصوت عالي: جرا ايه يا مسعود انتا جايبنا هنا نتهزق منك ومن عيالك

 

 

مسعود:وطي صوتك وانتا في بيتي انا بس حبيت اعرف واسمع من ابنك قيل ما اصدمك واقعدك في قعده عرفيه
علام: يعني ايه راجل وبيأدب مراته كفر ولا كفر
مسعود: اه كفر لما يبقى مرا ومراته بعد اربع شهور جواز لسه بنت بنوت بختم ربنا يبقى كفر لما يبقى معلول ويجيب علته في بنتي ويتبلا على بنتي عشان يكسرها يبقى كفر بنتي لما خدناها المستشفى الدكتور قال إنها بنت بنوت وجبنا دكتوره تانيه واكدت انها بنت بنوت وبص لجمال وبسخريه قولي يا دكر ازاي واحد متجوز من اربع شهور وتبقى مراته لسه بختم ربها الا اذا كان مرا زيه زيها
جمال بصوت عالي وببجاحه: كدب بنتك كدابه بنتك اللي كانت مانعه نفسها عني وعصيانه عليا ومكنتش عايز اخدها غصب
مسعود: امممم هاصدقك وقدام الرجاله دي هاتدخل الاوضه على مراتك وتعاشرها وانا وأمها هاندخل نطمن انك دكر وقادر على مرا
جمال بخوف :قصدك إيه
مسعود:يعني ياض لما تيجي تعمل برم متجيش على فلاح لو كانت عصيت عليك يوم اتنين ولا حتى عشره كنت تقدر تاخدها غصبانيه ومكنش حد هايقدر يلومك انما انتا مرا منتاش راجل ولا حتى دكر
علام بص لابنه :الكلام داه صحيح مراتك لسها بنت بنوت
جمال: لا ياأيا دول عالم كداب
مسعود: انا كداب والميه تكدب الغطاس نبعت نجيب بدل الدكتور عشره عشرين ونشوف
ولو بنتي عصيانه عليك يبقى تدخل عليها هنا في بيت ابوها ويبقى انا محقوقلك واحق نفسي ليك ويبقى معاك الحق في كل اللي عملته فيها مش كده ولا ايه يا شيخ عرفه

 

 

الشيخ عرفه: عداك العيب يا حاج مسعود هما حلين ما دام انتا يا ابني شايف نفسك انك صاخ سليم وانها كانت عصيانه عليك انك تدخل على مراتك هنا وفي قلب بيت ابوها وتقطع كل الالسنه ولو شايف انك دخلت عليها وأنهم كدابين نجيب بدل الحكيم عشره ونقطع الشك باليقين قولك إيه اصل الكلام داه كلام اعراض وتطير فيه رقاب
جمال قعد وسكت وميل رأسه في الأرض
علام: معناته ايه الكلام داه جايبنا هنا تعمل علينا كماشه
مسعود: انا اب وانتا اب لو كانت بنت من بناتك كنت سكتت بنتي دخلت بيتك اربع شهور منهم عشر ايام ابنك بهدلها ضرب وباقيهم خدامه ليك ومراتك ولأهل بيتك بص يا حاج واسمع دكر الكلام زي ما دخلنا بالمعروف نخرج بالمعروف وابنك يطلق بنتي واهو لا اتكب زيت ولا اتبعطر دقيق وإلا المره اللي جايه هايبقى في قعده عرفيه وسط العمده وكبارات البلد وكده يبقى عداني العيب وازح
علام بكسره: سيبني كام يوم يا حاج هافكر وارد عليك
مشي علام وأولاد
واستأذن الشيخ عرفه
حسن: تفتكر هايطلق يا يا حاج
مسعود: اكيد علام هيخاف من الفضايح
جلال: وتتحسب عليها جوازه هانقول للناس إيه لما يعرفوا انها أطلقت بعد اربع شهور
مسعود: تغور الناس وتغور الدنيا بص على أختك وملي عينك منها هي دي سمر هي دي اختك اللي طلعت من البيت داه عروسه
جلال هز رأسه وسكت
رجع علام البيت مكسور ومش قادر ينطق لا هو ولا حد من عياله
محروسه: ها طمنوني كانوا عايزين ايه اهل اللي ينخفي اسمها بنت نعيمه
علام بص لابنه: قولها يا دكر قول لأمك
جمال قعد وميل رأسه وحط ايديه على رأسه وهموم الجبال على رأسه
محروسه: الله في ايه يا حاج هي حزوره كانوا عايزين ايه وجايين زي اللي ماتلهم عزيز
علام :اوعر يا ام الرجاله اوعر البيه ابنك معلول والبت بعد اربع شهور جواز لسه بنت بنوت وميقدرش يعني مرا في بيته وبص لابنه وكمل بزعيق لما انتا مالكش في الجواز كنت بتتنيل ليه رد يا بيه يا ابو دماغ توزن بلد
جمال بوجع: يا أبا انا وسكت مقدرش يكمل
علام : انتا ايه اقولك انا انتا قولت بت صغيره وقطه مغمضه متعرفش السما من العما هتداري على خيبتك بس يا غبي كنت خدتها بالحنيه واللين كنت اتوكست في نحيه تعدل في نحيه تانيه عشان تبقى طوع ايدك وتبقى تحت رجليك انما البعيد غبي وغشيم وبقى يذل فيها ويتهمها وكلنا زي العبل صدقنا وقولنا آمين وبص لمراته دانتي كنتي عملاها خدامه ليكي ولبناتك ولحريم عيالك والبت شهور وشهور مطلعلهاش صوت ادينا هانتفضح ابوها وطالب الطلاق والا هايعملنا قاعده عرفيه قدام العمده وكبارت البلد ولو اتطلقت واتجوزت تاني جوزها هايعرف لما يلاقيها لسه بنت بنوت وهيسال ويطقس يعني كده فضيحه وكده فضيحه حل يا بيه حل الوحله اللي وحلتنا كلنا فيها وهتوحلنا معاك وسيرتنا هاتبقى على كل لسان وهانبقى حكيوه لسهاري النسوان على المصاطب وسمعتنا هاتبقى في الارض ومفيش راجل منا هايقدر يرفع عينه ولا يقيمه قامته تاني يعني وقعنا الوقعه اللي ممنهاش قومه
محروسه قعدت على الكنبه: يعني ايه يا حاج اكيد في حاجه غلط طيب متاخده وتروح لحكيم وشوف فيه إيه
علام بص لابنه: انا هاشوف أجدع حكيم في مصر كلها واوديك ليه
جمال بص لابوه: وميل رأسه في الأرض
علام: انتا روحت للحكيم
جمال مرفعش رأسه من مكانها
علام: وقالك ايه
جمال: بردوا مردش
علام: يبقى مفيش رجا صح كده
جمال سكت ومردش
علام بصوت عالي وعصبيه: ولما انتا عارف انك خروف ومالكش في النسوان كنت بتتهبب على سنين اهلك ليه مجتش تقولي ليه عاجبك كسرتنا وكسره اخواتك قولي هاتعمل ايه
محروسه :يعني ايه بنت نعيمه هاتجرسنا وتفضحنا وتخلي سيرتنا لبانه تتلوك بيها الحريم طيب والحل
علام: الحل ملهاش حل ابنك عقدها عقده بشنيطه ملهاش حل فضل يذل في البت ويضرب لما كانت هاتموت فيها وانتي وحريم أولادك كملتوا عليها وشغلتوها خدامه للكبير والصغير ومخلتولهاش جمب طايب تتقلب عليه
محروسه بعصبيه:طيب والعمل هانسيبهم يفضحونا يعني هاتسيب ابنك يطلقها
علام بتعب: المره دي كان الكلام بينا وبينهم المره اللي جايه هايبقى في قعده وفضيحه
محروسه : طيب استهدا بالله وسيبنا كام يوم نفكر مع بعض ونشوف هانعمل ايه وكملت وعنيها مليانه شر وتوعد تبات نار تصبح رماد ليها حل نهداء وليها حل
ومادام الحوار مطلعش برانا وبراهم يبقى لسه في ايدينا
علام: قصدك إيه
محروسه: اصبر على رزقك وليها حل ومن غير ما يمسنا سوء سيبني بس كام يوم افكر واردلك خبر
علام :حلي يا ست حلي يا هانم انتي وابنك حلي الوحله اللي ابنك وحلنا كلنا فيها وكلمه ونص من أصغر عيل هايقولنا ياللي منتوش رجاله
محروسه: ويمين الله لا هايحصل ولا هايكون
مرت الأيام والكل منتظر القرار اللي هايغير مصير سمر اللي دخلت الجحيم بدون ذنب واراده
مر أسبوع ومسعود لسه منتظر واخر الانتظار رن على علام
مسعود: ها يا علام من يوم ما كنت عندي ولا حس ولا خبر ايه يا حاج هانفضل على الحال داه كتير ولا إيه
علام: اصبر كام يوم يامسعود في أيدي مصلحه بخلصها وهارد عليك
مسعود: معاك يومين يا علام والثالث هايبقى في قعده قدام الرجاله وكده يبقى عداني العيب وازح
علام: ان شاء الله مش هنحتاج ندخل حد غريب
مسعود: اتمنى واديني مستني مع السلامه
****************
علام قفل المكالمه: ها يا بيه حل
محروسه قالك ايه اللي يتخفي إسمه
علام: بيقولي معانا يومين لو مردناش بطلاق البت التالت هايبقى في بيت العمده حلوا بقى
محروسه: عندي الحل ومن غير ما يمسنا الاذى خااالص
الكل بص لمحروسه بترقب: ايه هو
علام: حل ايه لايميني عليه
محروسه: بما ان الموضوع لسه بينا وبينهم ومطلعش لجنس مخلوق برانا انا بكره تاخد ابنك وتروح تقوله انك وديته للشيخ السعدي اللي في ببا وكان معمولهم عمل بالكره والفراق وابنك مربوط وانه فكه وان ابنك بقى صاخ سليم
علام: اه يا ام العريف ولما تيجي ولسه ابنك على حاله يبقى ازي الحال بقى
محروسه: اصبر على رزقك انتا تدخل بطقم الحنيه وان السحر مذكور في القرآن وإنه كان مربوط وانه ياخد فرصه اخيره ولما تيجي انا هاعملها دخله بلدي ونروح نرميهالهم على أنها معيوبه ويبقى قبل ما يفضحونا نكون كسرنا عينهم وفضحناهم احنا
جمال بشر من الفضيحه اللي طالته: عندك حق يا أما
علام بتفكير هو كلام موزون بس ملهوش لازمه الشوشره
محروسه سيبك انتا من الباقي خلينا في المهم
علام :ماشي هانروح بكره ونجيبها مهي فعلا ملهاش اي حل تاني
محروسه:هو داه الكلام وسيب الباقي عليا
مر اليوم تاني يوم اتصل علام بمسعود
علام: ايوه يا حاج انا جايلك انا وجمال بعد المغرب وليك البشاره
مسعود: يعني ايه
علام: لما اجي يا حاج
مسعود: ماشي مستنيك
قفل علام وطلع مسعود على الجامع
الشيخ عرفه: اتفضل يا حاج مسعود نورتني
مسعود: منور بيك يا شيخنا انا جايلك اشورك
الشيخ عرفه: قول يا يا حاج
مسعود حكاله كل اللي حصل
الشيخ عرفه بتفكير: طيب وانتا خايف من إيه
مسعود: مش عارف حاسس ان مجيه بكره وراه انا وبشاره إيه
الشيخ عرفه: خير خير ان شاء الله في الميعاد هتلاقني عندك وهايبان والله المستعان توكل على الله وإن شاء الله خير
مسعود: يارب يا شيخ انا تعبت ظلمت البت عارف يا شيخ اللي وجعني ان البت طلعت الأولى على المحافظه في الإعدادية كانت بتحلم تبقى دكتوره البت اتكسرت كسره ممنها جبره
الشيخ عرفه: المؤمن مصاب وكل شيئ ربنا كاتبه لهدف وجوه كل محنه منحه اصبر يا حاج اصبر وبعد الصبر جبر
مسعود:يارب يا شيخ ادعيلها ربنا يجبرها
هاتوكل انا على الله اسيبك يا شيخ وعلى ميعادنا بكره
الشيخ عرفه: في امان الله يا حاج
مشي مسعود وعقله مشغول
ومر الليل بسواده اللي طبع من سواده على قلوب ونفوس الشر مليها وعقول الشيطان أتمكن منها وطول الليل تخطط وتدبر وتحيك المكايد لظلم طفله كل ذنبها انها وقعت ضحيه لشياطين من الإنس
حل الصباح والكل بيقول يا فتاح يا عليم يا رزاق يا كريم
في بيت علام الكل مترقب اللي هايحصل في بيت مسعود
وفي بيت مسعود الكل مترقب ومنتظر اللي هايقولوه بيت علام بالليل
ومر الوقت بطيئ على كلا العائلتين
وحان اذان المغرب واقامه الصلاه وبعد الصلاه وصل الشيخ عرفه من المسجد وكان في انتظار الحاج علام وابنه مع الحاج مسعود وأولاده
ووصل بعده بوقت قصير جمال وأبوه ودخل وسلم على الكل برأس مرفوعه
بعد السلامات تولى الكلام علام.
علام بهدوء: بص يا حاج مسعود انا الله وكيلك مشيت من عندك وعقلي بيودي ويجيب من اللي سمعته وخدت جمال للدكتور…… اللي في مصر وكشفنا عليه والدكتور قال انه صاخ سليم مسكتش ومتأخذنيش في دي كلمه واحضرنا يا شيخ عرفه سألت كذا حد من أهل الدين وقالوا يمكن مربوط ولا معموله عمل انا استغفر الله من الكفر والشرك سألت شيخ قالي ان السحر مذكور في القرآن مكدبتش خبر لما كنت بقولك في أيدي مصلحه كنت روحت للشيخ السعداوي وداه راجل بركه من بتوع ربنا وشغله كل بالقرآن الكريم قالي انه مربوط ومعموله عمل بالكره والفراق بينه وبين مراته ورقاه بالقرآن وقعدنا كام يوم وبقى زي الفل وكمل بتصميم كذاب ولو عايز جمال يدخل على بنتك هنا انا تحت امرك ولو عايز تطلق انا تحت أمرك شوف اللي يرضيك انا جاي للعمار يا حاج والطلاق أبغض الحلال واحنا منحاسبش الراجل على أفعاله تحت السحر داه والعياذ بالله بيقى مغيب شوف اللي يرضيك يا أبو محمود وانا معاك
مسعود بص للشيخ عرفه وبص لأولاده
حسن اتولى الكلام: وانا ايه يضمنلي ان كلامك صح وصدق
علام بثبات شديد: انا قولتلك لو عايزه يدخل على بنتكم هنا في قلب بيتكم انا مش ممانع اظن عداني العيب ولا ايه يا شيخ عرفه
مسعود بص للشيخ عرفه: رآيك ايه يا مولانا
الشيخ عرفه بحيره: والله يا جماعه من نحيه السحر فهو حقا مذكور في كتاب الله عز وجل والرسول الكريم صلى الله عليه وسلم سحر قبل والإنسان تحت طائله السحر مغيب والشيخ السعداوي عالم جليل للا يعالج الا بالرقية الشرعيه والقرآن الكريم لو عايز ترجع بنتك وتديله فرصه قرارك ولو عايز تطلق قرارك انا هنا شاهد عدل فقط
مسعود حس بحيره طيب استأذنكم دقايق
وطلع مسعود ودخل اوضه بنته ولقى نعيمه جمبها
نعيمه :ها يا حاج طمني
مسعود بص لسمر: بصي يا بنتي انا جايلك اشورك حماكي قال انه راح بإبنه للحكيم وقاله ان الولد صاخ سليم وخده وراح للشيخ السعداوي وداه راجل بتاع ربنا كان مربوط ومعمولكم عمل بالكره والفراق هو دلوقتي خيرني بين ترجعي معاه معززه مكرمه او تطلقي
نعيمه: خلاص يا حاج مدام كان مربوط ومعموله عمل يبقى معاه عذره وكفاينا خراب بيوت كفايه بيت حسن اللي خرب
مسعود: اسكتي انتي انا بسأل سمر هي صاحبه الشأن لو قالت طلاق هاطلع اقوله طلاق لو قالت ارجع هاروح كل يوم اطل عليها انا وانتي لجل ما يرتاح بالي وبالك لو رجعتي من النجمه انا وامك هانكون عندك ها ايه قولك
نعيمه: يا بنتي انتي لسه مكملتيش سنه جواز ولو اطلقتي الناس مش هاتفوتك لحالك واللي هايجيلك عايزه أما زوجه تانيه وأما معاه كوم لحم عايزك تربيهوله او راجل عجوز رجله والقبر عايزه تمرضيه وتخدميه جمال مهواش وحش واللي عمله عمله من العمل ربنا ينتقم من الظلمه والكفره اللي بيخربوا بيوت الناس
سمر بصت لابوها: وانتا ايه رائيك
مسعود: هاتسمعي من ابوكي
سمر هزت رأسها
مسعود: ارجعي معاه وانا كل يوم هاعدي عليكي انا وأمك وانا هاديكي المحمول بتاع اخوكي القديم بخطه ولو حصل بس همسه رني عليا اجيلك هوا انا واخواتك بدل يا بنتي ما بختك يميل
سمر غمضت عنيها بوجع محدش حاسس بيها كأنهم بيدوروا على مبرر علشان يرجعوها لجحيمها تاني
وفتحت عنيها بوجع: االي شايف فيه الصالح اعمله
مسعود قرب من بنته وباس رأسها: الله يرضى عليكي يا بنتي ويهديلك سرك ويهديلك جوزك
سمر بهزه راس خفيفه وسكتت
طلع مسعود ورجع لمجلس الرجاله
علام: ها يا حاج قررت ايه
مسعود: هاترجع معاك بس شاهد عليك الشيخ عرفه لو ضفر سامع يا علام ضفر من بنتي اتمس بأذى هايبقى بحر دم بينا ولا انا قليل ولا عيلتى قليله افتكر الكلمتين دول كويس اوي
علام وشه اصفر واتهز من تهديد مسعود الصريح بس اتمالك نفسه مقدامهوش هو وابنه وأهل بيته حل غير داه: برقبتي يا حاج وانتا بنفسك اللي هاتشهد بكده
مسعود: ماشي على ما تاخدوا واجبكم تكون سمر جهزت
جمال قعد ونفخ صدره وكأنه ارتاح اخيرا
بعد وقت طلعت سمر مع ابوها بس للأسف مطفيه مكسوره حزينه ركبت مع علام وجمال العربيه وودعها ابوها وإخواتها
حسن حاسس بخوف ومش عارف مصدره
حاول يوقف اي مواصله يحصل بيها اخته
مسعود :رايح فين كده
حسن: قلبي مقبوض اوي يا حاج
مسعود بنفس الاحساس: داه بس من خوفنا عليها عشان اللي جرالها مهو بردو مهواش هين
حسن: ربنا يجعل الغيب خير
كل الواقفين: آمين
استأذن الشيخ عرفه ومشي ودخلت كل العيله البيت من تاني
وصلت سمر مع جمال وأبوه وأول ما وقفت العربيه قلبها اتقبض وحست بروحها بتتسحب منها
جمال وهو بيقرب منها يلا يا سمر وأخذي الشيطان يلا يلا
علام:يلا يا بنتي ملهاش لزوم وقفتنا في الجنينه دي
سمر بهزه راس وخوف غريب سيطر عليها حركت رجليها وكأنها رايحه للموت برجليها
يتبع..

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا 
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-