رواية جميلة في كل الحالات اسر وسلمي الفصل السابع عشر 17 بقلم دنيا

رواية جميلة في كل الحالات اسر وسلمي الفصل السابع عشر 17 بقلم دنيا


رواية جميلة في كل الحالات اسر وسلمي الفصل السابع عشر 17 هى رواية من كتابة دنيا رواية جميلة في كل الحالات اسر وسلمي الفصل السابع عشر 17 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية جميلة في كل الحالات اسر وسلمي الفصل السابع عشر 17 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية جميلة في كل الحالات اسر وسلمي الفصل السابع عشر 17

رواية جميلة في كل الحالات اسر وسلمي بقلم دنيا

رواية جميلة في كل الحالات اسر وسلمي الفصل السابع عشر 17

سلمي خالصت كل التهريج لي انت بتعملوا ده 
اسر بصدمه نعم؟ 
يعني خالصت التمسليه الهبل دي لو خالصت تمام انا عاوزه اروح
سلمي اسمعي بس انا مش بمثل والله انا فعلاً بحبك 
سلمي بعيط والله 
 سلمي ممكن  تبطلي عيط بس عشان خاطري بجد انا بموت لما بشوف دموعك 
سلمي بسخريه اه منا عارفه عشان كده بتحول بكل الطرق انك تخليني اعيط مش هو ده الي انت بتسعه ليه انك توجعني وتكسرني عشان ترضي غرورك صح 
اسر  انتي ليه معتمدة انك تهنيني بكلمك ده 
سلمي بتوجع الهانا صح منا عارفه عشان انا عشت حياتي كلها وانا بحس بيها بسببك انت   
اسر انتي اي ياشخه مش بتحسي قولت المره المليون اني غلطت وتسفتلك بدل المره ميت مره  كل ده مش مخليكي تغفرلي لي عملتوا مش كده ياشخه ده ربنا بيسمح انتي مش بتسمحني ليه 
سلمي بكل بسطه عشان لي انت عملتوا ميغتفرش لي عملتوا معايا يااسر انك كسرتني وكسرك ليه عمروا ماهروح اثره باسف اسف دي تقولها لما دوس علي رجلي من غير متقصد في دي تقول اسف انما كسر القلوب عمروا ميتصلح باسف يا اسر عارف يااسر انت عملت ايه انت خلتني اعدم الثقه بناس  و عمري  ما هيخلني اثق في حد تاني واولهم انت انا كانت وثقة فيك وانت عشان خاطر ترضي غرورك كسرتني كسرتني من غير رحمه 
وكسرت قلبي وكرمتي كسرت حتا حبت الثقه بنفس لي كانوا عندي  يااسر ودي حاجه  كبيره اوي عندي 
وانا عمري ما هسمحك علي لي انت عملتوا فيا ولو سمحت ورقة طلقي توصلي تمام 
 اسر بندم وحب سلمي انا بحبك 
لو انت بتحبني زي ما بتقول طلقني وسبني يااسر ممكن لما طلقني  اكون احتفظت باخره نقطه كرامه عندي و ممكن  سعتها احول اسمحك 
عشان خاطري يااسر عشان خاطري حرارني منك ممكن احب نفسي لو سمحت 
قلت اخر كلمتها وهي بتبكي بحرقه علي نفسها
اسر حاضر ياسلمي حاضر هعملك كل لي انتي عاوزه بس بطلي عيط 
سلمي امتا 
اسر بكرا 
سلمي تمام... 
وسبتوا ومشيت 
اسر ريحه فين 
سلمي هروح 
اسر طب تعالي اروحك 
سلمي لأ شكرا 
اسر سلمي بطلي عند تعالي الجوه اتاخر ومتقلقيش مش هحول أثر علي قرارك 
سلمي راحت وركبت معا 
وروحها البيت
اطلعي انتي انا هلف بالعربيه شويه 
سلمي  مسالتكش علي فكره 
ونزلت لوحدها ودخلت علي البيت ومنه علي اوضتها
ابتسم بسخريه علي ردها وافتكر نفس الموقف ده بس لي حصل العكس تمام 
فلاش باك 
وهو كان علي اخره منها  هو مكنش عاوز يجبها بس عموا طلب منوا انوا يجبها من المستشفى عشان عربيتها مش معاها 
اسر  وانا كان مالي ومال المشور المهبب ده بس ياربي بقا  انا اسر مهران اشتغال سوق الست سلمي هانم بقا انا ابقا سوق الدوبه دي 
وقف قدام المستشفى لقها وقفه مستنيا بعد ما ببها قلها انوه جاي يخدها كانت فرحانه اوي بس حولت علي قد متقدر انها مش تبين ده 
اسر هتفضلي وقفه كده كتير اخلصي اركبي 
حاضر اهو 
سلمي كانت هتركب في الكنبه لي وراء 
اسر هو انتي شيافني السوق الخصوصي بتعك 
اتنيلي تعالي اركبي قدام 
سلمي حاضر وركبته جنبوا وهي سكته بس كانت بتختلس النظره لي كل شويه وتبتسم 
هي مش مصدقه خالص  انوا هو لي بيوصلها ولا كمان انها قعده جنبوا ده اسعد يوم بحيتها هي بتحبوا بتحبوا اوي بتحبوا من وهما صغيرين بس تعمل اي اسر ديما بيكرها زي ماعي مفكره وبيعشق يهنها لا ده بيتفنن في اهنتها 
اسر بضتحكي علي اي 
سلمي بحرج لأ خالص انا اسفه 
اسر غبيه 
وصلوا البيت 
اسر انزلي 
سلمي طب انت مش هتنزل 
اسر وانتي مالك انزل ولا منزلش حاجه متخصكيش اصلا يلا اخالصي عاوز اغور
نزلت من العربيه بسرعه قبل ما يشوف دموعها....
باك
ومالك مديق ليه ههه هي عندها حق في كل لي بتعملوا انت تستاهل اكتر من كده بكتير انت لي ضيعتها من ايدك بسبب غرورك وعندك انت لي كانت بتكبر علي حبك ليها من الاول وده كله بسبب شكلها وكانت بتتعمد  تهنها وتكسرها بس عشان تثبت لنفسك انك مش بتحبها بس اهو انت اهو دلوقتي اعترفت انك بتحبها ليك وليها  وسلمي هي هي البنت السمينه بس هي اللي معدتش عوزك  ... 
اخد عربيتوا وقعد يالف فيها وقرار خالص انوا لزم.... 
دخل عليها وهي نايمه وقعد قدمها 
انا عارف انك نايمه وده احسن انا مش هعرف اقولك الكلام ده وانتي صحيه 
انا جاي اقولك اني بحبك اوي ياسلمي ومن زمان والله بس بس كنت بكابر مكنتش عاوز اعترف بحاجه زي دي بسبب غروري كانت ديما برفض الفكره اصلا كانت بتعمد اني  اهينك وبجرحك بس عشان اسبت لنفسي اني مش بحبك... 
بسبب انك سمينه بس دي كانت مشكلتي معاكي دي الحاجه الوحيدة لي بتمنعني عنك 
بس طبتك وحنيتك وجنونك خلوني اعشقك مش بس  بحبك حتا معدش شيفك سمينه والله ههه تخيلي كده وعلي فكره ياسلمي انتي مش سمينه انتي ثمينه يعني غالي وغالي اوي كمان وخسره انك تبقي معايا سلمي انا قرارت اسافر هبعد عنك زي منتي عاوزه رغم اني مش بستحمل بعدك عني بس هعتبر ان ده عقابي علي لي عملتوا فيكي 
سلمي انا اسف 
قام باس رسها 
سلمي انتي انتي روحي سمحيني ياروحي مش هقدر اطلقك.. بحبك 
وطلع من الاوضه 
فتحت عنيها لي مالينا دموع 
هي كانت صحيه وسمعت كل حاجه هو قالها 
كانت جوها مشاعر متلخبطه 
قامت وقفت قدام المريا بتعتها 
وبصت علي نفسها بنظرة رضا الأول مره تشوفها 
وقرارت قرار مهم جدا قرارت انها تحب نفسها 
..... 
عمر انا عاوزه اعمل عملية تكميم.... عاوزه اخس

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-