رواية جعلتني ملتزما ادم وحبيبه الفصل الاول 1 بقلم رانيا سليمان

رواية جعلتني ملتزما ادم وحبيبه الفصل الاول 1 بقلم رانيا سليمان


رواية جعلتني ملتزما ادم وحبيبه الفصل الاول 1 هى رواية من كتابة رانيا سليمان رواية جعلتني ملتزما ادم وحبيبه الفصل الاول 1 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية جعلتني ملتزما ادم وحبيبه الفصل الاول 1 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية جعلتني ملتزما ادم وحبيبه الفصل الاول 1

رواية جعلتني ملتزما ادم وحبيبه بقلم رانيا سليمان

رواية جعلتني ملتزما ادم وحبيبه الفصل الاول 1

أدم ...اللي انا مستغربه بقا يا بابا هو لسة فيه بنات بتوافق علي عريسها من غير ما تشوفه ولا خوفي تكون البت معيوبة ومخبيين 
والده(منير الالفي)..يابني معيوبة ايه وحتي لو معيوبة دي بنت كمال العادلي واحنا محتاجين ابوها ..وبعدين البت كان ليها شرط واحد بس في اللي هتتجوزه
أدم ...شرط ايه بقا ياحج
منير....شرطها أنه يكون عريسها ملتزم في الصلاة يعني ب يصلي الفرض بفرضه
أدم ....وانت قولتلهم ايه بقا عني 
منير ...قلتلهم انك بتصلي الفجر حاضر
أدم ...يادي النيلة عليا وعلي سنيني .دانا مش عارف اتجاه
القبلة ف شقتي دانا عمري ما ركعتها
منير ...كنت عايزني اقولهم انك عمرك ما ركعتها صح وتطير المناقصة والشركة تفلس ونبقا احنا عواطليه ..بزمتك انت تستحمل انك تشتغل عند حد بعد ماكنت المدير العام لشركة معمار الالفي 
أدم ..اكيد لا طبعا .اومال أنا ايه خلاني اوافق اني اتجوز بالطريقة الغبية دي
منير ...بجد انت يا آدم اثبتلي انك راجل بجد لما وافقت 
أدم ...ليه هو أنا ما قولتلكش يا حج 
منير ...لا ماقولتش.               أدم ...قول والمصحف
منير ...والمص....ايه يا ولد ماتتكلم علي طول
أدم ..أنا عندي شرط يا حجوج ..وشرطي اني بعد ما تكسب المناقصة وتقف الشركة علي رجليها مرة تانية ..أنا هطلق بنت العدلي واتجوز رنا 
منير ...بحزن...انت لسة ماشي مع البنت دي يا آدم البنت دي ما تنفعش تبقا زوجة
أدم ...بجدية...بابا دا شرطي قلت ايه
منير..بقلة حيلة ...موافق...بقلك كمال العدلي عازمك بكرة علي العشا. وبالمرة تشوف العروسة لانك مش هتقدر تشوفها غير مرة واحدة لأنها منقبة 
أدم ...اهو شفت منقبة اكيد وحشة ومنيلة بستين نيلة عشان كده مخبية وشها يارب عيني ع البلوة دي
_______________
وفعلا جي تاني يوم واستعد أدم للعشا ولكن جاله تليفون
أدم ... الو..روح قلب أدم من جوه
رنا بعياط وسهوكة ...كده يا ادم كده هتتجوز وتسيبتي اهيه واهيه 
أدم ...لا لا متعيطيش أنا ما استحملش عياطك يا جميل .
دي جوازة كده وكده عشان ننقذ شركتنا وبعدين هطلقها واتجوزك انتي يا قمر وخدي التقيلة بقا بابا وافق علي جوزانا بعد ما يكسب المناقصة 
رنا بفرحة...بجد يا دووومي احنا لازم نحتفل حالا
أدم ...ماهو.  أنا كنت.        رنا ...كنت ايه يا ادم لا لو ماجيتش أنا هنتحر واموت نفسي  (ايه المحن دا ابوكي علي ابو محنك يا شيخة)ً

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا 



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-