رواية ملكت الحمزه حمزه وملك الفصل الخامس والثلاثون 35 بقلم سندس احمد

رواية ملكت الحمزه حمزه وملك الفصل الخامس والثلاثون 35 بقلم سندس احمد


رواية ملكت الحمزه حمزه وملك الفصل الخامس والثلاثون 35 هى رواية من كتابة سندس احمد رواية ملكت الحمزه حمزه وملك الفصل الخامس والثلاثون 35 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية ملكت الحمزه حمزه وملك الفصل الخامس والثلاثون 35 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية ملكت الحمزه حمزه وملك الفصل الخامس والثلاثون 35

رواية ملكت الحمزه حمزه وملك بقلم سندس احمد

رواية ملكت الحمزه حمزه وملك الفصل الخامس والثلاثون 35

حمزه دخل الجناح لاقه ملك قاعده عالسرير وبتذاكر 
طنشها ودخل الحمام 
ملك وقفت وقالت بدموع: ده حته مسلمش علياا ولا بصلي هو نا للدرجادي وحشه اوي كد
قعدت مكانها عالسرير وبصت لباب الحمام بدموع
بعد خمس دقايق حمزه طلع وهو بيلبس التشيرت
ملك بصتلو وقالت بطفوله: نتا نمت فين امبارح
حمزه ببرود: اوضه الضيوف
ملك بصتلو باشتياق وقالت: طيب نتا لسه زعلان مني
حمزه قعد عالكنبه وقال ببرود: ابدا ونا هزعل ليه 
ملك بزعل: طيب
حمزه فتح فونو وبق يلعب فيه ومطنشها وم راضي يبصلهاا
قعدت تذاكر بزعل شديد
الباب خبط وحمزه راح فتح لاقه الشغاله
الشغاله بهدوء: حمزه بيه في واحده تحت مستنيه حضرتك اسمهاا انسه ماريااا
ملك اول مسمعت اسمهاا قامت بسرعه وراحت وقفت عالباب وقالت بردح وعصبيه: هياا ليهاا عين كمان تيجي هناا هياا ايي البجاحه ديي والله لو شوفتهاا لجيبهاا تحتياااا وامسح بكرمتهاا الارض واجيبهاا من شعرهاا انزلي قوليلهاا حمزه م هيقابل حد
حمزه كتم بوق ملك بايد وبالايد التانيه مسكها من وسطها لانها كانت بتتكلم بانفعال وبتهز فنفسهاا جامد
حمزه بحده: اخرسي خالص م عايز اسمع صوتك
ونتيي انزلي قوليلهاا تستناني يلاا
الشغاله مشيت بسرعه
حمزه دخل ملك الاوضه وقفل الباب
ملك حطيت ايدها فوسطهاا وقالت بعصبيه شديده: اياك يحمزه تنزل عارف لو نزلت نا هعمل فيك ايي
حمزه طنشها وراح يطلع هدوم من الدولاب
ملك بصويت وجنان: حمزه بكلمك رد عليااا متسبنيش كد نتا م هتنزل صح
حمزه ببرود: شى ميخصكيش فل
ملك رفعت حاجبهاا وقالت: اه ميخصنيش تمم اوي يعني نا دلوقتي اروح اسلم ع واحد بره واحب فيه واقابلو ولما تيجي تسالني هقولك ميخصكش
حمزه اتعدل وبصلهاا بخوف جامد وقال بتحذير وحده شديده: م عايز عك فكلامك ع نا م مسؤل عن اللي هعملو تلمي حالك كد وتظبطي نفسك بدل مظبتك
وسابهاا وراح يلبس
ملك بصتلو بدموع وقعدت عالسرير ومسكت بطنهاا بوجع وفضلت تتالم وتتوجع بصمت
حمزه بصلها وقال بقلق: ايي اللي وجعك
ملك بدموع ووجع: ابعد عني نتا اللي واجعني ابعد
حمزه بصلها بخوف وجري عليها ومسكها وقال: طب خلاص اهدي اهدي
ملك زاحتو ونامت ع ضهرها بوجع وفضلت تتهز وهياا نايمه
حمزه قعد جمبها ومسكها من وسطها وقومهاا وحضنها وقال بحنيه: طب خلاص اهدي متعيطيش اهدي 
وبق يبوس فخدها وفكل حته فوشهاا
ملك بطفوله ودموع: م هتنزلها صح
حمزه بصلها وزاح شعرهاا وقال بحنيه: حبيبي ده شغل م هينفع نا م هنزل العب معاها ولا احبها
ملك بصتلو بزعل وقالت: طيب روح 
وبعدت عن حضنو
حمزه بصلها وقام كمل لبس
خلص وخد مفاتيحو وفونو وقبل ميخرج راح مسك ايد ملك وقال بهدوء: م هاخر هشوفها عايزه ايي وجايلك تاني
ملك هزت راسهاا وبصت بعيد
حمزه سابهاا وخرج
ملك بصت لطيفو وقالت بدموع وزعل وهياا حاطه ايدها ع بطنها: شايف بابا بيعمل ايي شايف رايح يقابل واحده عينها منو وواضح اوي ومهتمش لماما خالص 
"" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" 
كلهم كانو قاعدين عالسفرع بيفطرو
جميله بهدوء: صباحيه مباركه يحبايبي
حازم بهدوء: امال كنتي فين بقالك يومين م باينه 
جميله بتوتر: مفيش بس تعبانه شويه
حمزاوي بشك: تعبانه من ايي
جميله بتوتر: مفيش يحمزاوي سيب الولاد يفطرو
حمزاوي بصلها بحيره وكمل اكل
محمد كان بيبص للكل بشك كبير وكان بيلعب فطبقو وم بياكل وسرحان
يامن بهدوء: علي منزلش ليه
حازم بغمزه: م عريس سيبو يستمتع يخي
حياه بصتلو بكسوف وكملت اكل
حازم ميل ع حياه وقال بهمس: هو ايي اكل القطط ده متاكلي
حياه بكسوف: باكل اهو 
"" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "
هاجر خرجت من الحمام لاقت علي قاعد وحاطط ايدو ع وشو ومغمض عيونو
هاجر ببرود: نا عايزه اكل جعانه
علي رفع وشو وبصلها وقال بهدوء: البسي حاجه وتعالي ننزل نفطر
هاجر قعدت عالسرير وقالت ببرود: م عايزه اشوف حد ولا اتكلم مع حد خلي حد يجبلي الفطار هنا
علي قام وراح ناحيتها وقال بندم: جوجو نا اسف والله مكان قصدي
هاجر بصت بعيد وقالت بفراغ: عادي معدتش فارقه 
علي بصلها بحزن وقال: طيب اديني فرصه
هاجر ببرود: اديتك لما سمحتلك تدخل حياتي وتتجوزني ودي كانت اكبر فرصه ممكن ادهالك
علي بهدوء: طيب يهاجر نا نازل اجبلك تفطري
وسابها وخرج 
هاجر عيونها دمعت بوجع
"" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "" "
حمزه كان قاعد فالجنينه مع ماريااا وبيتناقشو 
مارياا بخبث: هو نتا بتحب مراتك
حمزه ببرود: اه 
مارياا بصت بغل وقالت: امم يبختهاا بجد 
حمزه مردش يرد عليهاا وكان عيونو عالملفات اللي قدامو
ماريااا قامت من مكانهاا ووقفت جمب حمزه وبقت تشاور بايدها عالملفات وتتمايل عليه
فالوقت ده ملك كانت طالعه البلكونه وشافتها وهياا بتتمايل عليه
برقت عيونهاا بصدمه كبيره
ماريااا شافتهاا واقفه راحت حطط ايدها ع كتفو وقالت بدلع: كد كل حاجه تمم والموقع مظبوط المستشفى هتبقاا حاجه جامده اوي
وحضنتو بايدهاا
ملك بصتلهاا بدموع ووجع
ووو
يتبع

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-