رواية عمياء وسط الذئاب الفصل التاسع والثلاثون 39 بقلم محمد طه

رواية عمياء وسط الذئاب الفصل التاسع والثلاثون 39 بقلم محمد طه


رواية عمياء وسط الذئاب الفصل التاسع والثلاثون 39 هى رواية من كتابة محمد طه رواية عمياء وسط الذئاب الفصل التاسع والثلاثون 39 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية عمياء وسط الذئاب الفصل التاسع والثلاثون 39 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية عمياء وسط الذئاب الفصل التاسع والثلاثون 39

رواية عمياء وسط الذئاب بقلم محمد طه

رواية عمياء وسط الذئاب الفصل التاسع والثلاثون 39

_(أم محمد تفتح الباب تلاقي ف وشها الدكتوره )_
_أم محمد بفرحة...دكتوره الحمدلله الحمدلله 
_(وتاخدها بالحضن)_ 
_نور بعدم استيعاب...دكتوره مين يا أم محمد 
_أم محمد وهيا حاضنة الدكتوره...الدكتوره سناء يا نور
_نهله بعصبيه...أومال مين اللي اتخطف يا وليه أنتي..
نشفتي دمنا الله يسامحك 
_الدكتوره بعدم استيعاب من اللي بيحصل...اتخطف 
_نور...اقفلي الباب يا أم محمد وأنتي يا نهله قعديني 
_الدكتوره...هوا فيه إيه يا جماعة..وأنتو كنتو رايحين فين..
ومين اللي اتخطف..وعلي متنكر ليه..
هوا إيه اللي بيحصل 
_نور...قبل ما نقولك على أي حاجة..
أم محمد تسويلها معاش مبكر وتمشيها من هنا
_أم محمد بثقه وفرحه...مش ههون عليكم كلكم 
_علي...أم محمد قالتلنا..إنها شافت ناس وهما بيخطفوكي 
_الدكتوره باستغراب...بيخطفوني..طب امتي وإزاي..
أنا كنت ف العمليات كان عندي عملية 
_أم محمد...والله يا دكتوره شيفاهم وهما بيخطفوكي بعنيه 
_الدكتوره...والله يا أم محمد قسم الرمد ف الدور التاني..
روحي اكشفي وعلى حسابي كمان 
_أم محمد...أنا آسفه يا جماعه والله أنا مش عارفه اقولكم إيه 
_الدكتوره...طب هنفرض إن أنا كنت اتخطفت..
إنتو كنتو رايحين فين..شكلكم كده كنتو هتهربو..
وأنا اللي كنت فاكره ورايا رجاله
_نور...إحنا فعلا يا دكتوره كنا هنهرب..
بس عشان نساعدك والله 
_علي...أنا بردو لسه عند رأيي..إحنا لازم نمشي من هنا
_الدكتوره...تمشو..هتمشو تروحو فين يا علي..
وأنته اللي بتقول كده..دا أنا مطمنه بيكم..
وبيك لإنك الراجل الوحيد اللي معانا 
_نور تستفذو...لأ مش الوحيد اللي معانا..
شكل كده شاكر اللي ف غرفه الكاميرات..
هيطلع أجدع منو
بقلم...محمد طه عبد المجيد 
_نهله توطي على نور وبصوت واطي...لأ يا نور..
مفيش حد أجدع من علي 
_نور بصوت واطي...يا بت اتقلي متبقيش مدلوقه كده 
_نهله بصوت واطي...واسيب ندي تاخده مني 
_نور بعدم فهم وبصوت واطي...ندي..ندي مين
_نهله بغباء وصوت واطي...ندي دا إسمي..
قبل ما أعرفك وأعرف إن إسمي نهله
_نور...وربنا هبله..والذاكرة بدأت ترجعلها..
والنبي يا رب ما ترجعلها الذاكره..عشان هتتعبني أكتر..
يا بت ما أنتو الاتنين واحد 
_نهله بغباء أكتر وبصوت واطي...واحد إزاي..
هيا إسمها ندي وأنا إسمي نهله
_الدكتوره...هوه أنتو موطيين صوتكم ليه..
إحنا كلنا سامعينكم عالفكره 
_نور بصوت واطي...الله يكسفك..
_وتعلي صوتها...إحنا كنا بنقول إيه..آه شوف يا علي
_الدكتوره تقاطعها...بعد إذنك يا نور..
علي من بكره هيستلم شغله مع شاكر..
ف غرفه مراقبه الكاميرات..
_أما بالنسبة ليكي يا نور..ف أنا بدأت أتواصل..
مع دكتور كبير خارج البلاد..وبعتلو تقرير عن حالتك..
وهوا طمني بنسبه كبيره 
_نهله...طيب وأنا يا دكتوره ولا نسيتيني 
_الدكتوره...وأنتي يا نهله..أنا من رأي نور..
يا ريت الذاكرة ما ترجعلكيش..عشان ما تتعبناش أكتر 
_(مع إبتسامه الجميع..إلا علي غير مقتنع..
بس إلي حد ما موافق )_
_(خارج المستشفي)_.._(ف بيت داليا)_.._(داليا وسمير)_
_داليا باشتياق...تعالا ف حضني..وحشتني وحشتني وحشتني 
_سمير...والله إنتي كمان وحشتيني أوي..(ويبوس إيديها)
_داليا...يا ريت تكون اتعلمت 
_سمير...الواحد لازم يغلط عشان يتعلم..
واوعدك إن الغلط مش هيتكرر تاني 
_داليا...نبره صوتك مش عجباني..أتمني يكون الطبيعي..
بتاع أي حد خارج من السج،ن
_سمير...أنا هقوم آخد دش وأرتاح شوية 
_داليا...إرتاح شويتين..عشان محضرالك عروسة..
إنما إيه خاااااام..قطه عميا...........
ويتبع...............

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا 
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-