رواية غلطة مين الفصل الثالث 3 بقلم نشوه عادل

رواية غلطة مين الفصل الثالث 3 بقلم نشوه عادل


رواية غلطة مين الفصل الثالث 3 هى رواية من كتابة نشوه عادل رواية غلطة مين الفصل الثالث 3 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية غلطة مين الفصل الثالث 3 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية غلطة مين الفصل الثالث 3

رواية غلطة مين بقلم نشوه عادل

رواية غلطة مين الفصل الثالث 3

- الوا..طى اخد منى فلوسى وخلانى ع الحديدة يا ايهاب انت لازم تشوف ليا حل ارجع بيه حقى 
ايهاب بصدمة: اهدى بس وفهمينى ده حصل ازاى؟!
فرح: روحت النهاردة الشركة وكالعادة شوفته مع السكرتيرة طردتها لقيته بيقولى دى شركتى انا وانه نقل كل حاجة باسمه بعد ما مضانى ع توكيل من غير ما اخد بالى
ايهاب بغضب: يا ابن الك..لب ده لعبها صح اوى انا حذرتك من زمان وقولتلك انه مش متجوزك حب فيكى وانه طمعان بفلوسك مصدقتنيش 
فرح : يعنى ايه ... هتتخلى عنى؟!
ايهاب: اكيد لا بس احنا لازم نقلل من مقابلاتنا دى لانه لو شم خبر هيخلص علينا احنا الاثنين
فرح: طب وفلوسى يا ايهاب ؟
ايهاب: سبينى بس افكر واكيد هلاقى حل روحى انتى دلوقتى واطمنى انا ف ضهرك 
فرح: اوك ابقى كلمنى ع طول 
ايهاب: متقلقيش 
مشيت فرح وقعد ايهاب بتعب ع الكرسى وهو بيلعن غباء فرح وبعد شويه جاله اتصال من واحد من رجالته واسمه سمير 
ايهاب: ها عملت ايه؟!
سمير: تمام يا باشا روحت للدكتور واتفقت معاه وتكلفة العملية ربع مليون 
ايهاب: نعم ربع مليون ليه ان شاء الله ؟!
سمير: والله يا باشا ده المبلغ اللى طلبه خصوصا لانه عرف ان البت ابوها عضو مجلس شعب وكده 
ايهاب: واتفقت معاه ان العملية تكون امتى؟!
سمير: قال انه جاهز من بكرة لو حابين
ايهاب: تمام اقفل انت دلوقتى وانا هبلغ سليم بيه ولما يحدد الميعاد هكلمك تبلغ الزفت ده 
سمير: علم وينفذ يا باشا 
بلغ سليم مجدى واتفقوا ياخدوا هدير تعمل العملية تانى يوم ع طول وفى يوم العملية 
هدى ببكاء: ارجوك يا مجدى بلاش انا قلبى مش مطمن للعملية دى ارجوك 
مجدى بحزن بيحاول يداريه: للاسف بنتك مسابتش لينا اى خيار تانى 
هدير برجاء ودموع: ارجوك يا بابى انا خايفة مش عايزة اروح العملية دى بليز 
مجدى: اخرسى خالص مسمعش صوتك كل اللى احنا فيه ده ووصلنا ليه بسببك انتى 
هدير: بابى انا عارفة انى غلطت وغلط كبير كمان بس انا ... انا مكنش حد فيكم بيهتم بيا ولا حد بيقعد معايا ولا بيكلمنى كنت بشوف اصحابى امهاتهم واباهتهم مصاحبينهم بيخرجوهم وبيسفروهم انتم عمركم ما كنتم معايا فيه جزء من غلطى ده عليكم انتم كمان 
هدى : انتى معاكى حق احنا الغلطانين بس الموضوع ده يعدى ع خير وكل حاجة هتتغير 
مجدى: يلا مفيش وقت الناس فى انتظارنا 
بالفعل اخد مجدى هدير للعيادة اللى فيها الدكتور وكان مجدى وايهاب فى انتظارهم لما دخلت هدير وشافت الغرفة اللى هتعمل فيها العملية والادوات وغيره اغمى عليها من الخوف 
مجدى بخضة: هدير بنتى ... قومى فتحى عيونك 
سليم : انت يا دكتور تعال فوقها 
الدكتور: اهدوا يا جماعة من فضلكم انا هفوقها وهبدء اجراءات العملية ع طول بس اهم حاجة حد يمضى ع الاقرار ده قبل ما اعمل اى حاجة 
سليم: اقرار ايه ده؟!
الدكتور: ان لو البنت دى حصلها اى حاجة أثناء او بعد العملية انتم متحملين المسؤلية 
مجدى بغضب: نعم يا رو.ح امك انت مقولتش الكلام ده وانت بتلهف الربع مليون 
الدكتور: لانى كنت مفكر ان البنت عندها ٢٠ فما فوق لكن دى لسه قاصر ومكملتش ١٨ سنة وممكن جدا يحصلها حاجة فى العملية وطبعا دى مصيبة عليا انا فيه سجن وشطب من النقابة نهائى 
سليم بتحذير: ما هو انت لو معملتش العملية برضه هيكون فيها سجن وشطب من النقابة برضه 
الدكتور: يعنى ايه؟!
سليم: اللى انت فهمته شوف شغلك احسنلك 
مجدي بدموع: ارجوك اتوسل اليك اعمل اى حاجة بس خلى بنتى تعيش
الدكتور: هحاول .... بعدها شاور للممرضات واخد هدير ع غرفة العمليات 
بعد مدة حوالى ٤ ساعات انتهت العملية خرج الطبيب بتوتر وخوف واضح ع ملامحه وكذلك الممرضات
مجدى بخوف: ايه ؟! بنتى حصلها حاجة؟!
الدكتور: انا اسف هى ماتت 
مجدى بحزن ودموع: انا هوديك فى ستين داهية انت ..انت قت.لت بنتى يا حيو.ان
سليم: اهدى.. اهدى يا مجدى بيه 
مجدى: اهدى ايه!! بنتى اللى حيلتى ما.تت خلاص را.حت اللى كنت بتمنى ضافرها من الدنيا انا اللى قدمتها للموت بايدى اااااااه 
سليم: مجدى بيه ارجوك اهدى ووطى صوتك احنا لازم نتصرف فى المصيبة دى بدون شوشرة
مجدى بهيستريا: شوشرة! لا هو لسه محصلش شوشرة انا بنتى ما.تت خلاص سيرتى وسيرتها هتبقى ع كل لسان 
سليم: اطمن مفيش حاجة من دى هتحصل 
مجدى: ازاى يعنى؟!
سليم: احنا هنتصرف ونبين ان وفاتها بسبب مرض خبيث ونظبط كل حاجة انت اطمن 
مجدى: ازاى!
سليم: قولتلك متقلقش انا هتصرف 
وبسبب علاقات سليم الجامدة فعلا بان وفاة هدير بسبب عملية لاستئصال ورم وتمت الدفنة وطبعا وصل الخبر لسيف اللى انهار اول ما سمع الخبر 
سيف بدموع: انا السبب فى مو.تها 
سليم بغضب: استرجل يلا وبعدين انت السبب فى ايه انت اللى كنت بتعملها العملية 
سيف: انا اللى ضيعتها انا اللى وصلتها لكده 
سليم: انت تخرس خالص مسمعش نفسك واعمل حسابك انك من بكرة هتنزل معايا الشركة
سيف: شركة؟! شركة ايه؟!
سليم: احنا عندنا كام شركة ان شاء الله
سيف: هنزل اعمل فيها ايه؟
سليم: هعلمك الشغل وهتبقى تحت عينى انا سكت ع اخطاءك كتير اوى والواضح انى دلعتك لحد ما بوظتك ودلوقتى هربيك من اول وجديد
سيف: تمام يا سليم بيه اللى تشوفه 
سليم: ع فين ان شاء الله؟
سيف: رايح اتخمد
دخل سيف ع الفيلا من جوة وطلع ع غرفته ورجعت فرح من برة وكانت سكرانة وبتتطوح 
سليم بغضب: ايه القرف اللى انتى فيه ده كنتى فين وراجعة سكرانة طينة كده؟
فرح بسكر: وانت مالك انت ي حرامى 
سليم: فرح انا صبرى ليه حدود مش كفاية انك ام فاشلة تعرفى ابنك عمل ايه؟!
فرح بسكر: هيكون عمل ايه يعنى وبعدين ما هو بيعمل مصايب كتير ايه الجديد؟!
سليم: ابنك غلط مع بنت والبنت بقت حامل وعملت عملية وماتت 
فرح بتسقيف: وااااو برافو برافو هذا الشبل من ذاك الاسد فمن شابه اباه فما ظلم 
سليم: فوقى بقا من القرف ده ابنك بيضيع يا مدام 
فرح بغضب وصوت عالى: متقولش ابنك بس هو ابنك انت ولا نسيت يا...يا سليم بيه وووووووووووو.......

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا 



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-