رواية احببتك بعد كرهي لك الفصل الثالث 3 بقلم يارا علاء

رواية احببتك بعد كرهي لك الفصل الثالث 3 بقلم يارا علاء


رواية احببتك بعد كرهي لك الفصل الثالث 3 هى رواية من كتابة يارا علاء رواية احببتك بعد كرهي لك الفصل الثالث 3 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية احببتك بعد كرهي لك الفصل الثالث 3 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية احببتك بعد كرهي لك الفصل الثالث 3

رواية احببتك بعد كرهي لك بقلم يارا علاء

رواية احببتك بعد كرهي لك الفصل الثالث 3

ياسين فضل يضر*ب الشخص والناس كانت بتحاول تبعد ياسين عنه المهم بعدوه وياسين  اخذ ميرا ومشي. 
ميرا وهي بتحاول تمشي: اهدي يا ياسين ما انت ضر*بته خلاص بقا. 
ياسين: عاوزني اهدي ازاي وانتي بتقولي انه كان عاوز يقعد جنبك فاهمني ازاي اهدي. 
ميرا وهي بتمسك ايديه قالت: خلاص اهدي انا عارفه انك متعصب بس هو اخذ جزاءه. 
ياسين وهو بيبص ليها قال: انتي تعرفي ان ال يبصلك ان*سفه من علي وجه الارض. 
ميرا ببتسامه: عارفه عشان كده بكون متطمنه وانت موجود. 
ياسين: متقلقيش طول ما انا جمبك فاهمه. 
ميرا هزت راسها وبعدين قالت: انا جعانه. 
ياسين: ماشي تعالي نروح واطلب اكل. 
ميرا برفض: لا انا عاوزه اكل من العربيه دي. 
ياسين وهو بيبص علي العربيه ال ميرا بتشاور عليها لاقها عربيه كبده. 
ياسين برفض: لا مش هناكل اكل من عربيه كبده احنا مش عارفين بيعملوه من اي. 
ميرا برجاء: ارجوك يا ياسين نفسي فيه. 
ياسين رفض وميرا قعده تقنع فيه لغايت لما وافق وراحوا ل العربيه. 
ياسين: لو سمحت يا عم ابراهيم هاتلنا سندوتشات كبده واستوصا عشان المدام معايا. 
عم ابراهيم ببتسامه: حاضر يا ابني. 
ميرا بصاله باستغرب: انت تعرفه. 
ياسين: اه انا عارف عم ابراهيم وباجي اكل من عنده وهو راجل طيب وبيعتبرني ذي ابنه. 
ميرا بغيظ: مش كان من شويه مش عارفين بيتعمل من اي. 
ياسين بستفزاز: انا كنت مفكرك بتشاوري علي عرييه تانيه 
ميرا بسخريه: لا والله. 
ياسين ضحك. 
المهم عم ابراهيم حضر السندوتشات راح قدمها ليهم وهما قعدوا ياكلوا وبعدين اتمشوا شويه علي النيل وبعدين روحوا. 
_______
مليكه اول ما تميم  خلص شالت الاكل وغسلت الاطباق وخلصت جايه تدخل بس وقفها صوته. 
تميم ببرود:اعمليلي قهوة  ساده  .
 مليكه بصتله بت*عب :حاضر  وراحت عملتها.
وبعد ما عملتها جات وقالت:اتفضل. 
  تميم بصلها بقر*ف  ولاحظ عليها  التع*ب :  انتي اكلتي.   
 مليكه بكذب:الحمد الله  .
 تميم بشك: كولي قدامي  دلوقتي.
 مليكه : انا.
 تميم بز*عيق:قولت كلمه تتنفذ  .
 مليكه بنفاذ صبر  :حرام بقي  كفايه انا معملتش حاجه انتوا بدل متقفوا معايا واقفين ضدي  محدش فيكم حاسس بيا    بالعكس  انتم بدل ما تجيبه حقي  بتاخدو حقكم مني انا عمري ما هسامحك انت ولا اي حد جه عليا  وسابته ودخلت اوضتها ونهارت من العيا*ط.
 تميم  بغضب وجز علي اسنانه: لو تعرفي النا*ر اللي جوايا  ولا حاجه بالنسبالك  انتي متعرفيش  حاجه يا مليكه متعرفيش. 
______
(عده شهر علي الحا*دثه دي) 
كانت في يوم مليكه نازله حالتها مبه*دله لان كان كل يوم تميم يضر*بها وهي نازله امها كانت بتفتح الباب ال اول ما شافتها اتصدمت من شكلها وكانت عايزه تاخدها في حضنها بس معرفتش. 
مليكه كانت نزلت من غير ما تبص علي مامتها او تكلمها وخرجت من غير اذن تميم. 
اما الام قلبها وجعها علي حال بنتها ال كل يوم تسمع صر*يخها
مليكه بعد ما خرجت راحت مكان غريب عشان في شخص اتصل عليها  وطلب منها تقابله وهي راحت. 
هي اول ما وصلت شافت الشخص ده قرب منها. 
مليكه بخو*ف: انت مين
الشخص: انا معاز وانا ال اتصلت بيكي عشان اقولك علي حقيقه. 
مليكه باستغراب:  حقيقة اي
معاز: مش انتي بنت محمد الغمري. 
مليكه باستغراب: اه ليه. 
معاز بسخريه: وهو مين قالك انك بنته. 
مليكه: انت اهبل. 
معاز ببرود: انتي مسالتيش نفسك ليه هو بيعمالك كده. الشخص: انا معاز وانا ال اتصلت بيكي عشان اقولك علي حقيقه. 
مليكه باستغراب:  حقيقة اي. 
معاز: شكلك غيبه وهتتعبيني معاكي. 
مليكه:احترم نفسك وانت مالك مش عاوزه اعرف الحقيقه. وجايه تمشي راح قال. 
معاز: استني بس اعرفي الحقيفه الاول. 
مليكه بسخريه:  وهي اي الحقيقه. 
معاز: انك مش بنته هو اتبناكي لأن مراته مش بتخلف مراته شافتك في دار ايتام واخذتك وهو  رفض بس اقنعته وهو قبل بس معتبركيش بنته. 
مليكه بعدم تصديق: لا انت كذاب لا هما اهلي انت اكيد بتكذب. 
هو طلع ورقه من جيبه ببرود وادهالها. 
مليكه خذتها واول ما قراتها اتصدمة. 
معاز: صدقتيني ان هو مش ابوكي وانه كان بيعمالك بقسو*ه. 
مليكه وهي مصدومه كانت هتقع بس هو مسكها. 
بس مليكه مخدتش بالها من ال بيصور.
معاز: انتي خلاص عرفتي الحقيقه وان هما مش اهلك المفرود تشكريني اني كشفتهم علي حقيقتهم. 
مليكه وهي بتبعده عنها وهي مش حاسه ب ال حواليها فضلت تمشي لغايت لما وصلت واول ما وصلت لاقت تميم قصدها وباين عليه الغضب واهلها وقفين. 
تميم: كنتي فين. 
مليكه سكتت ف ده ال عصب تميم وخلاه يطلع الموبايل ويوريها الصوره. 
تميم بعصبيه: اي ده. 
مليكه ببرود: ملكش دعوه. 
تميم وهو علي اخره قال: انا ماليش دعوه ماشي انا هوريكي ونزل فوقها ضر*ب. 
مليكه وهي بتبص لاهلها بمعني انهم يبعدوه عنها بس مفيش حد قرب. 
الام بد*موع: الحقه يا محمد هيمو*تها. 
محمد ببرود: ما يمو*تها هي غلطت ولازما تمو*ت. 
كان محمد بيتكلم واكنه كان مستاني الحظه دي. 
اما تميم فضل يضر*ب في مليكه ال اغمي عليها من شدة الضر*ب راح شالها ودخلها الاوضه. 
 واول ما فاقت صر*خة فيهم بق*هر وقالت: حرام عليكم انا عملت اي ليه كل ده. 
راحت قامت وقربت من ابوها وقالت: مكنتش عاوز تحوشه مكنتش عاوز تحوش عني كنت مستنيه يمو*تني عشان ترتاح صح عشان انا مش بنتك. 
الكل اتصدم. 😮
الام قربت من مليكه وقالت: اي ال بتقوليه ده يا مليكه ده ابوكي وانا امك. 
مليكه بصر*يخ: لا انتم مش اهلي انتم اتبنتوني عشان معندكوش ولاد. 
يتبع.....

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا 



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-