رواية نعمة الفتيات الفصل الرابع 4 بقلم اسماء السيد

رواية نعمة الفتيات الفصل الرابع 4 بقلم اسماء السيد


رواية نعمة الفتيات الفصل الرابع 4 هى رواية من كتابة اسماء السيد رواية نعمة الفتيات الفصل الرابع 4 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية نعمة الفتيات الفصل الرابع 4 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية نعمة الفتيات الفصل الرابع 4

رواية نعمة الفتيات بقلم اسماء السيد

رواية نعمة الفتيات الفصل الرابع 4

الحاجة ناديه : اتصلي على خواتك يا بتي متخلهمش يتعبوا حالهم ويجوا مش احنا كده كده هنروح
شهد : اه يا ستي انتي أن شاء الله هتروحي النهارده
وفي أثناء الحديث
دخل الدكتور
الدكتور : حمد الله على سلامتك يا حاجه
الحاجة ناديه : الله يسلمك ياحضرت الدكتور
الدكتور وهو ينظر إلي المؤشرات : لأ عال عال ده احنا بقنا تمام خالص
شهد : طب نقدر نخرج امتي يا دكتور
الدكتور : تخلص المحلول الاول وانا هكون عملت ليها إذن خروج
شهد : شكرا لحضرتك
قامت شهد بالاتصال بإخواتها
شهد : ايوا يا هنا ستي فاقت وبقت كويسه واحنا هنيجي كمان شويه عايزاكي تعملي اكل عما نيجي
هنا : حاضر يا شهد
شهد : سلام
وانهت المكالمه
هنا : يا رغد يا ريم يا رهف ستكوا فاقت وجايه كمان شويه
رهف بفرحه : بجد يا هنا الحمد لله
رغد بسعاده غامره : الحمدلله ربنا استجاب لدعوتنا
ريم : الحمد لله
هنا : تعالوا معايا عشان نجهز اكل ملوكي لستي هيا بنا يا اخواتي الاعزاء الي المطبخ
وذهبوا الي المطبخ لكي يقوموا بتحضير الطعام
نروح الي المستشفي مره اخري
شهد : ستي انا هروح اجيب تاكسي واجاي ماشي
الحاجة ناديه : ماشي يا ضي عنيا
قامت شهد بإحضار تاكسي
شهد : يالا يا ستي التاكسي بره اهو
وقامت بإسنادها
شهد : براحه اهو خطوه خطوه
الحاجة ناديه : براحه ايه يا بنت ليلي ده أنا أمشي زي قطر
شهد : ما أنا عارفة
الحاجة ناديه : بتتريقي عليا ولا ايه
شهد : حاشا لله انا اتريق عليكي يا قمر انت استني لما افتحلك الباب وادي يا ستي الباب اتفتح اتفضلي يا قمر
شهد للسائق : يالا بينا يا سطا
السائق : توكلنا علي الله
وصلوا الشقه
الحاجة ناديه : ياه اخيرا الواحد كان واحشه بيته
شهد وهي تخبط علي الباب : ده انتي مغبتيش ياستي
رغد قامت بفتح الباب ورأت الحاجة ناديه
رغد بفرحه : ستي جيت ستي جيت
هنا : سابت كل شئ في يديها وذهبت إلى ستها
هنا وهي تقوم بإحتضانها : وحشتيني اوي اوي يا ستي
الحاجة ناديه : وانتي كمان وحشتيني يا ضنايا
شهد : جهزتوا الاكل ولا لسه
هنا : الاكل علي النار
شهد : تعالي أما ادخلك جوا يا ستي عشان تستريحي
الحاجة ناديه : لأ خاليني قاعده هنا مع خواتك
شهد : طب انا هخش اشوف الأكل
رغد : شهد حاولي تعدلي في الاكل عشان انتي عارفه الكل صفر علي الشمال و هنا وريم ورهف محدش فيهم بيعرف حاجه والحاجه هنا تقول يا لا نجهز اكل ملوكي وهي مش عارفة تقطع بصله
هنا بغضب : يومك اسود يا رغد الكلب
رغد : راحه تجبيلي طريقه عمل الفراخ من علي النت
رهف بتكمله : ده اللي قدك فاتحين بيوت ومعاهم عيال
هنا بتمثيل عياط : بكرا هتعلم
شهد : بكرا فين تعالي يا ختي المطبخ وشوفيني انا هعمل ايه
هنا باستسلام : حاضر
وذهبت هنا مع شهد وقاموا بتحضير الاكل وجلسوا جميعا يتناولون الطعام في جو يسوده الحب والسعاده والرضا
★★★★★★
بعد عده ايام
يكون وجب علي ريم الذهاب لسوهاج من أجل الدراسة
شهد : انا هوصلك يا ريم سوهاج و اعرفك علي كل حاجه وبعدها ابقي اروح
ريم : ماشي يا روحي ربنا يخليكي ليا يا رب
رهف بدموع غزيره : هتوحشيني اوي يا ريم
ريم : ما أنا هبقي اجي كل شويه متقلقيش وانتوا تتصلوا عليا يا روحي متعيطيش بقي عشان خاطري
شهد : يالا يا ريم عشان القطر ميفتناش
ريم : يالا يا شهد
الحاجة ناديه : خلي بالك من نفسك يا بتي وجولي لسوهاج ناديه بتسلم عليكي ونفسها تتدفن فيكي
هنا : بعد الشر عليكي يا ستي مع السلامه يا ريم
ريم : مع السلامه
مشيت شهد وريم
الحاجة ناديه : يا ما نفسي أدفن جنب بتي
هنا : بعد الشر عليكي يا ستي
الحاجة ناديه : الموت عمره ما كان شر كلنا هنموت وكله رايح يا بتي محدش مخلد فيها قومي يالا افتحي المحل
هنا : حاضر يا ستي
رهف : رغد مش انتي عندك درس كمان شويه قومي يالا البسي
رغد : حاضر قايمه اهوا
الحاجة ناديه : يالا يا ضنايا قومي شوفي مصلحتك عايزين درجات حلوه
رغد : من عنيا يا احلي ست في الدنيا
الحاجة ناديه : تسلميلي عينيك يا نور عيني
عند شهد و ريم في القطر
شهد : مش عايزاكي تتضايقي يا ريم ولا تزعلي مني
ريم : انا عمري ما ازعل منك انتي كنتي لنا امنا قبل اختنا وعمرك مقصرتي معانا في حاجه وانتي معملتيش حاجه ليا عشان ازعل
شهد : انك يعني هتروحي سوهاج
ريم : طالما انتي شايفه صح يبقي صح مفيش ام بتضل عيالها خديني في حضنك بقي عشان عايزه انام شويه
شهد : ماشي يا روحي

بعد فتره طويله وصلت شهد وريم الي سوهاج
ريم : ياه اخيرا وصلنا
شهد : يالا بينا بقي اوديكي سكن الجامعه وبعدها اوريكي الجامعة عشان اروح
ريم : ماشي يالا بينا
ذهبت شهد وريم الي السكن وقامت ريم بوضع حقائبها وذهبت الي الجامعه
شهد : كليتك الجميلة اهي اظن انك عرفتي الطريق
ريم : اه عرفته
شهد : تمام انا هعزمك علي الغداء في المطعم اللي هناك ده
ريم : ايوه بقي
شهد : بس متخديش علي ده كتير
ريم بضحك : حاضر
جلسوا علي الطاولة وجاء الجرسون
الجرسون : تتطلبوا ايه
شهد : قولي انتي عايزه ايه وانا ذيك
املته ريم بعض الاكلات وذهب
شهد: انا عايزاكي تكوني قويه وانا في ضهرك في اي حاجه ماشي يا روحي
ريم : انتي بجد احسن اخت في العالم و احسن ام كمان ربنا يخليكي لنا يارب
شهد بابتسامة : ربنا يبارك فيكي ويحلي ايامك
وبعد فتره جاء الجرسون بالطعام
وتناولووا الطعام
شهد : انا هرجعك سكنك و اروح انا ماشي يا روحي
ريم : ماشي يا حبيبتي⁦
وعادت شهد وريم الي السكن
ريم : ما تباتي معايا النهارده
شهد : مينفعش والله يا روحي
ريم: خلاص ماشي لما توصلي ابقي رني عليا
شهد : حاضر من عنيا
وذهبت شهد الي محطه القطار
وركبت القطار
شهد تحدث نفسها : ياه لو نرجع سوهاج تاني يا ترا انتي عامله ايه يا خاله روح انتي وعمي جلال وتظل تفتكر معاملتهم لها وأبنائهم
وظلت تحدث نفسها طوال للطريق
★★★★★★★
روح : معرفتش حاجه عن بنات عمك يا ولدي
عمر : والله يا امي انا مخلي ناس تدور عليهم في كل مكان
جلال : دول في رقبتي يا بني مش في رقبه ابوهم
عمر : عارف يا ابا وان شاء الله هيجوا
روح بدموع : يا رب يرجعوا وانا اخدمهم بعنيا دول بنات الغاليه
★★★★★★★
رجعت شهد الي الاسكندريه
هنا : شهد انتي هتنامي ولا تنزلي الجامعه
شهد : هنام ومن بكرا أن شاء الله هنزل الجامعه
هنا : خلاص ماشي انا نازله الجامعه وستي قالت أن هي نزلت تقعد في المحل
شهد : ماشي سيبوني انام بقي
هنا : حاضر حاضر قوليلي حلو الطقم
شهد : حلو اخفي بقي
هنا : خفيت اهو
عند ريم
نزلت ريم الجامعه وهي في المحاضرة
الدكتور عمر : احب اعرفكم بنفسي انا اسمي دكتور عمر جلال ومبحبش الغلط ممنوع التليفون يرن أثناء المحاضرة ولو رن رنتين ورا بعض اعرف انك مطرود من المحاضرة مفهوم ولا لأ
رد الطلبه : مفهوم يا دكتور
عمر : انا هديلكوا نبذه مختصره كده عشان تعرفوا انتوا هتمشوا معايا في المنهج ازاي
وظل يشرح عمر
حتي وصل إلي نصف الوقت
عمر : كفايه النهارده كده ونكمل المحاضرة الجايه اتفضلوا
ظلت ريم تتجول في الجامعه وبعد ذلك عادت الي السكن
شهد : عملتي ايه النهارده يا بشمهندسه
ريم : ها محاضره واحده وقاعدت اتفرج على الجامعه وبعدها روحت وهنام تصبحي علي خير
شهد : وانتي من اهل الجنه
بعد عده ايام
ريم : ياربي الحق المحاضرة يارب
وصلت ريم الجامعه وبعدها وصلت المحاضرة
ريم تستأذن للدخول : ممكن ادخل يا دكتور
عمر : اتفضلي ومعدتش تتكرر
ريم : حاضر يا دكتور
بعد فتره
شهد لنفسه : انا نسيت اكلم ريم امبارح أما اتصل عليها
شهد تتصل علي ريم وريم تغلق الهاتف ظلت علي ذلك ثلاث مرات وأكثر
عمر بتعصب : جايلي متأخرة وسكت وتليفونك عمال يرن مره وسكت وتبصي حواليكي انا زهقت منك اتفضلي كلمي حبيب القلب برا
ريم بدموع : ده اختي يا دكتور
عمر بتعصب : برا يا انسه وكلمه زياده تعملي حسابك انك معنتيش تحضري المحاضرات تاني اتفضلي
ريم خرجت وهي تبكي
شهد وهي ترن علي ريم
ريم ردت بعياط : ايوه يا شهد
شهد :مالك يا ريم بتعيطي ليه
ريم مكمله عياط ومش قادره تتنفس:
الدكتور قعد يزعقلي وسط زمايلي كتير اوي عشان التليفون كان بيرن و قالي اطلعي برا كلمي حبيب القلب وانا قعدت اعيط ومسح بكرامتي الأرض
شهد بعصبيه : طب انا جيالك بلبس وجايه عشان أوقفه عند حده هو شايفها سايبه ولا ايه
ريم : متتعبيش نفسك وتيجي كل حاجه هتتحل
شهد : انا جايه اقفلي وبكرا الصبح هتلاقيني عندك
ريم بدموع : ماشي انا هروح
شهد : روحي انتي و انا أن شاء الله بكرا هكون عندك
الحاجة ناديه : راحه فين يا بتي كده
شهد : راحه سوهاج يا ستي
الحاجة ناديه : ليه خير
شهد : ريم بس عايزاني معاها في مشوار كده
الحاجة ناديه : المسافه بعيده عليكي
شهد : عادي يا ستي انا اتعودت عليها
سلام يا ستي
الحاجة ناديه : سلام يا بتي
ذهبت شهد بسرعه الي محطه القطار و ركبت القطر
شهد لنفسها : لما اشوفك بس مش هخلي فيك حته سليمه أما اتصل علي هنا
شهد : الو يا هنا متتاخريش انا راحه سوهاج في مشوار و جايه مش هتاخر
هنا : خير في حاجه
شهد : لما اجي هحكيلك سلام
هنا : سلام
شهد وهي في القطر ظلت تفكر في اشياء كثيره الي ان وصلت سوهاج وكانت في الصباح
ذهبت شهد الي ريم في السكن الجامعي
شهد : الساعه بقت ٩ هيكون جه يالا
ريم : فكري تاني يا شهد
شهد : انا فكرت والموضوع انتهي هتيجي ولا لأ
وصلت شهد وريم الي مكتب عمر وكان من حسن الحظ موجود
شهد : خليكي انتي هنا وانا هخش له
ريم : ماشي يا رب استر
خبطت شهد واذن لها عمر بالدخول
وظلت لفترة مصدومة لاتتحدث
عمر باستغراب : اتفضلي يا انسه خير
شهد بعد أن عادت لنفسها: حضرتك بتطرد اختي من المحاضرة ليه وتهينها قدام زميلها ليه
عمر : اختك مين
شهد بعصبية : اللي حضرتك طردتها امبارح
عمر :اه انا مش بحب الغلط ومحزرهم قبل كده
وحضرتك جايه تزعقي كمان
شهد بعد أن ادركت أن صوتها عالي ومصلحة ريم وظلت شارده لفترة
عمر مستغرب ولما يشعر أنه يعرفها :انتي يا انسه انتي جايه تنسي نفسك هنا
شهد : ها اسفه جدا انا جايه لحضرتك علشان اوضحللك أن اختي معملتش حاجه غلط ولا دي أخلاقها وانا فعلا اللي كنت برن عليها
عمر بهدوء: تمام حصل خير وتأني مرة تقوليها تعمل الفون سايلانت
شهد وهيا مازالت علي حالة الشرود وخرجت من غرفه عمر
خبطت ف شخص ووقع منها شنطتها
الشخص : اسف جدا مخدتش بالي
شهد : لاء عادي وهيا مازالت علي شرودها وتلم اشيائها
ومشيت
الشخص : ايه ده باين انها نسيت بطاقتها يا انسه انتي يا انسه
شهد :لأ رد ومازالت تفكر
الشخص :هيا كان خارجة من عند عمر
وهو بيخبط علي باب عمر
وعمر في حاله استغراب لما شعر أنه يعرفها ولما قلبه يدق
الشخص : ايه يعم في ايه الي واخد عقللك
عمر: ايه يا احمد مفيش حاجه
احمد: اه صحيح مين اللي خرجت من عندك دي
عمر :مش عارف واحدة بتزعق بس عادي يعني متاخدش في بالك
احمد : بحسب تعرفها اصل خبطت فيها ووقع منها حاجتها وتقريبا بطاقتها
احمد هو يقرأ الاسم : شهد مصطفي الدمنهوري
انت ببتريق عليا وتقولي متعرفاش وانتو نفس العيله
عمر بصدمه وخطف من أيده البطاقه وخرج يجري ورائها ولا أثر لها
عمر يحدث نفسه يااه يشهد لسه زي م انتي قوية محدش يقدر يغلبك بس هجيبك يشهد واتصل علي حد
★★★★★★
عند شهد وهيا تفكر الم يفتكرها لهذه الدرجه نسيها
وهيا التي احترقت شوقا عليه وظلت تفتكر احداثهم سوا وكيف كان يخاف عليها ويخبرها أنها كل حياته
ونظرت بضعف أمامها كل حياتها ومن كانت تحري شوقا لرؤيته لم يذكرها كيف اصبح وسيما الي هذا الحد
شهد تحدث نفسها فوقي ياشهد لازم ميعرفش يوصلكو
وهيا تحدث ريم متقوليش اسمك كامل لحد ياريم
ريم بخضه : ليه يا شهد حصل حاجه
شهد بعصبية :اسمعي الكلام من غير نقاش

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا 
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-