رواية انت قدري احمد وريم الفصل الخامس 5 بقلم رحاب القاضي

رواية انت قدري احمد وريم الفصل الخامس 5 بقلم رحاب القاضي


رواية انت قدري احمد وريم الفصل الخامس 5 هى رواية من كتابة رحاب القاضي رواية انت قدري احمد وريم الفصل الخامس 5 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية انت قدري احمد وريم الفصل الخامس 5 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية انت قدري احمد وريم الفصل الخامس 5

رواية انت قدري احمد وريم بقلم رحاب القاضي

رواية انت قدري احمد وريم الفصل الخامس 5

وفي شغل ممدوح موبيله رن برقم غريب، رد بهدوء وقال.. 
ممدوح
ايوه مين معايا؟.. 
سعديه 
انا سعديه الشغاله يا ابني، ممدوح ابن رشاد ويسريه معايا؟... 
ممدوح بقلق
ااا ايوه انا في حاجه ولا ايه؟.. 
سعديه بدموع 
سيب المكان اللي انت فيه في اقرب وقت يا ولدي انت واختك فتحي وكمال عرفو مكانك.. 
 اتنفض ممدوح بخوف وقال
انتي بتقولي ايه غرفو ازاي مكاني ومين اللي قالهم اصلا؟.. 
سعديه بدموع
مش عارفه يا ابني بس اتصرف واختفي انت واختك من مكان ما انتو موجودين.. 
اتملت عيون ممدوح دموع وقال
تمام شكراً يا خاله سعديه وياريت لو حاجه حصلت تاني قوليلي، بس هو انتي جيبتي رقمي منين؟.. 
سعديه بتوتر 
هاا لا ابداً يا ولدي بسأل واللي يسأل ما بتزهس وما تنساش وصية ابوك اختك يا ممدوح... 
_ قالت كلامها وقفلت وممدوح قعد مكانه ودموعه نزلت، ودخلت في الوقت ده المديره بتاعته وقالت.. 
كامليا
ممدوح. هات ورق المشروع وتعالي.. 
ممدوح بدموع
مش هينفع ورق المشروع هنا في المكتب، شوفي حد غيره يمسكه. 
كامليا بقلق
مالك يا ممدوح في ايه انت في حاجه حصلت معاك ولا ايه؟.. 
ممدوح بحزن
خلصت يا كامليا يا الحق امشي يا مش هحلق.. 
كامليا بقلق
عرفو مكانك مش كده؟.. 
ممدوح قام وقف وقال
انا لازم امشي اعتبريني مستقيل خلاص اصلا.. 
_ قال كلامه وسابها ومشي وهي فضلت تعيط، وفي الوقت ده كان واقف احمد جنب ريم وبيقولها.. 
احمد
يعني ايه خايفه بقولك يلا عشان تغيريله علي الجرح يلاااا.. 
ريم بتوتر
بص انا هفهمك انا نجحت بمجهودي النظري انما عملي بص علي حالتي كده صفر وتحت الصفر.. 
احمد
انا معاكي وهساعدك بس تسمعي الكلام يلاا.. 
ريم 
لا لا مش عايزه معلش.. 
احمد بغيظ
هو انا بعزم علي بكوباية شاي يا بت انتي، ما تخليش صوتي يعلي عليكي يلاا.. 
ريم ببكاء
انت بتزعقلي ليه انا ما بحبش حد يزعقلي.. 
قبل ما يرد عليها قرب منهم طارق وقال
بعد اذنك يا دكتور انا ممكن اساعدها يعني لان اختي كانت زيها كده وبعرف اتعامل مع خوفها.. 
ريم بحماس
ايوه ايوه انا هبقي مع طارق انت شوف باقي الدكاتره... 
اتنهد احمد بضيق وقال
تمام وعايز التقرير يا دكتوره.. 
_ ومشي احمد وفضل يتابع باقي الدكاتره، بس عينه غصب عنه بتكون عليها هي وخصوصا انها واقفه جنب طارق وبتتعامل معاه بهدوء، وادايق اكتر لما طارق مسك ايدها وهو بيشرحلها ازاي تتصرف، ومشي وراح مكتبه وكان متعصب جدا وقال لنفسه.. 
احمد 
وانا مالي انا شالله يولعو هما الاتنين.. 
دخلت رباب وقالت
يا دكتور انت بجد. فيك حاجه غريبه النهارده علي طول بتكلم في نفسك هو انت شارب حاجه؟.. 
احمد بعصبيه 
اطلعي بره ده لو عايزه ما يتخصملكيش يا رباب.. 
رباب بخوف
لا لا خلاص والله المهم البشمهندس ممدوح بره ادخله لحضرتك ولا ايه؟.. 
احمد بغيظ
يا بنت الناس هو انا مش قولتلك لما ممدوح يجي تخليه يدخل علي طول.. 
رباب بحده 
نسيت هو انا مخي دفتر وبعدين اللي يشتغل معاك ينسي نفسه يا مفتري.. 
احمد بغيظ 
لولا ان امك عيانه ومش هتتحمل تسمع انك اترفدتي كان زمانك في الشارع و.. 
رباب
من غير ما تكمل انا طالعه بكرامتي يا دكتور... 
_ طلعت رباب ودخل ممدوح وقال لاحمد بخوف باين عليه جداً.. 
ممدوح
عرفو مكاني يا احمد.. 
احمد اتصدم وقال
انت بتقول ايه، ازاي يعني عرفو مكانك ومين اللي قالهم وعرفو مكانك بعد عشرين سنه.. 
ممدوح بدموع
تارهم ولو عدت ١٠٠ سنه مش هينسوه يا احمد.. 
احمد بقلق
طيب اهدي وانت هتعمل ايه دلوقتي.. 
ممدوح بجمود
فكرت وقولت لازم اخد ريم ونسافر بره مصر، بس انا مش معايا باسبور ولا ريم كمان.. 
احمد
ما تشيلش هم حاجه انا يومين تلاته وهخلصلك كل الورق ده.. 
ممدوح بخوف
ما اضمنش اليومين دول هيحصل ايه، وبعدين انا حاسس انها خلاص يا احمد جه وقت نهاية التار ده.. 
زعق فيه احمد وقال
انت اتجننت ما تقولش كده، فكر يا ابني في اختك دي بتغرق في شبر مايه ومن غيرك هتضيع.. 
ممدوح بتوتر
مم ما هو عشان كده انت هتتجوزها يا احمد.... 
احمد بصدمه 
نعممم يا اخويا..؟؟؟... 
ـــــــ #بقلم_الكاتبه_رحاب_القاضي ـــــــ 
_ وفي الكافيتريا كانت ريم قاعده مع طارق اللي قالها.. 
طارق
شوفتي الموضوع ساهل بس بيني وبينك دكتور احمد مش الدكتور اللي هو يعني.. 
ريم 
ازاي يعني مش فاهمه؟.. 
طارق
يعني مش شاطر هو شاطر يطبق بنفسه انما يدربنا وكده بيعمل منظر وخلاص انما مش شاطر فيها، ومغرور جدا.. 
ريم بهدوء
اممم ربنا يهديه بس بجد. مش هنسالك وقفتك معايا.. 
طارق
عيب تقولي كده يا بنتي احنا زمايل وشكلنا كده هنكمل الزماله دي لوقت كبير ويوم ليك ويوم عليك.. 
ريم 
اممم شكلك مصلحنجي وهتقرفني بقي.. 
طارق ضحك وقال
ههههه هو انا كده فعلا بحب مصلحتي فوق اي حاجه بس انتي لا كفايه ان انا وانتي مالناش غير بعض هنا.. 
ريم 
انت بتقول فيها حصل، انا البنات اللي هنا كلهم بحسهم مش طايقني.. 
طارق
ده  عشان اهتمام دكتور احمد بيكي وهما بقي بينفسنو وكده.. 
ريم بسخريه
ما صدق اللي قال اللي ما يعرفش يقول عدس، وقولي بقي انت بتنفسن مني انا كمان زي ما هو بينفسن مني عشانك.. 
طارق بعدم فهم
نعممم؟!!.. 
ريم بانتباه 
لا لا لا ما تاخدش في بالك البريك خلص تعالي بقي نكمل شغلنا.. 
_ كانو قايمين وعدت ساره من قدامهم وطارق بصلها بأهتمام وريم قالت.. 
ريم
اااااه الدكتوره ساره مره واحده.. 
طارق بتوتر
ايه اللي انتي بتقوليه ده لو سمحتي يا ريم انا ما بحبش الطريقه دي.. 
ريم ضحكت وقالت
هههههههه خلاص خلاص والله ما اقصدش، بس انت كده هتكسر قلب احمد.. 
طارق بعدم فهم
نعمم ماله دكتور احمد هو معجب بيها ولا ايه..؟.. 
ريم بسخريه
لا وحياتك معجب بيك انت.. 
طارق
يا رخمه بطلي هزار يلا بدل ما اقعد انا النهارده للساعه عشره.. 
_في مكتب احمد كان ممدوح متعصب جدا وقاله.. 
ممدوح 
هو ده الصح يا احمد انا ما اغرفش هما هيعملو ايه ولو حصلي حاجه كمال مش هيسيب ريم انا متأكد من كده وهو واخوه شياطين.. 
احمد
يعم من غير جواز انا هقف في وش اللي يقربلك او يقربلها وما فيش حاجه هتحصل يا ممدوح.. 
ممدوح 
ما اضمنش هما اليومين اللي هخلص فيهم الورق وامشي هتكون مراتك ولما نسافر اول ما نوصل البلد اللي هنغور فيها طلقها.. 
احمد اتنهد وقال
طيب انت هتقولها حاجه ولا هتعمل ايه؟.. 
ممدوح
لا طبعا مش هقدر اقولها، هقولها مسافر شغل وواخدها معايا وهناك بقي اقولها كل حاجه ما اقدرش اشوفها خايفه بجد.. 
احمد بجمود
تمام يا ممدوح وانا معاك ومش هسيبك لحظه وما حدش هيقدر يعملك حاجه انت اخويا مش صاحبي.. 
ممدوح بدموع
عارف يا احمد وعشان كده هامنك دلوقتي علي اغلي حاجه في حياتي ان ما كانتش حياتي كلها.. 
_ وطلعو هما الاتنين مع بعض وشاف ممدوح ساره داخله المكتب بتاعها فقال لاحمد.. 
ممدوح
استني يا احمد هشوف ساره وجايلك.. 
احمد 
اوكي مستنيك.. 
_ مشي ممدوح وقربت ريم من احمد وقالت بسرعه.. 
ريم 
هو الواد ممدوح جاي هنا يعمل ايه، المهم انا لازم الحقه قبل ما يمشي عشان اقوله يجيب عيش... 
جات تمشي بس احمد مسكها من قفاها وقال
خدي هنا ايه قطر معدي، اخوكي مش فاضي بيكلم ساره في حاجه مهمه لما يطلع انا هقوله يجيب عيش روحي شوفي شغلك.. 
ريم ضيقت عينيها بشكل مضحك وقالت
هو ممدوح بيكراش علي البت ساره والله انا كنت حاسه، وساره بتكراش عليك انت وانت بتكراش علي طارق وطارق بيكراش علي ساره حقيقي غريب الحب مين فاهمه.. 
بصلها احمد بغيظ وقال
غوري شوفي شغلك والجزمه اللي في دماغك دي ما تشغليهاش تاني مفهوم.. 
ريم بدموع
هو انت كل ما تشوف وش اهلي تزعقلي، يا اخي روح منك لله اللهي لا تكسب ولا تربح يا بعيد اوعي كده من وشي.. 
مشيت ريم واحمد قال 
قال انا بكراش علي طارق قال ابو غباء اهلك... 
_ وفي المكتب بتاع ساره دخل ممدوح عندها وهي بصتله وقالت بضيق.. 
ساره 
نعم ازعجت حضرتك في ايه تاني جاي تلفت نظري عشانه؟... 
ممدوح بدموع
انا اسف انا عارف انك بتحبيني ومن زمان كمان.. 
اتوترت ساره وقالت 
انت ايه اللي بتقوله ده ااا انت يعني فاهم غلط وو. 
ممدوح وقف قصادها ومسك ايدها وقال
وانا والله العظيم بحبك وعمري ما حبيت ولا هحب غيرك، وكنت اتمني فعلا تكوني ليا.. 
ساره بدموع 
تتمني ليه بتقول كده؟.. 
دموعه نزلت ورد عليها وقال
عشان مش ضامن حياتي كنت كل ما اقرب منك خطوه واقول هقولها خلاص كل حاجه كنت برجع الف خطوه لورا عشان خايف اعلقك بيا وما اقدرش اكمل معاكي كنت خايف عليكي من حبي ده عشان هيوجعك.. 
بعدت عنه ساره وقالت
انا مش فاهمه انت ليه بتقول كده وايه اللي كان هيبعدك عني اصلا؟.. 
ممدوح بحزن 
انا همشي واحتمال كبير انا وانتي ما نتقابلش تاني بس قولتلك اللي جوايا عشان تعرفي انك زي ما حبتيني انا كنت بحبك اكتر.. 
دموعها نزلت علي وشها وقالت
مدام هتمشي يبقي ما كانش ليه لازمه اصلا تقول كده، اطلع بره يا ممدوح انا اللي مش عايزه اشوف وشك تاني.. 
_ بصلها ممدوح وابتسم وطلع وهو بيمسح دموعه ولقي احمد في وشه وقاله.. 
ممدوح 
يلا بينا بسرعه عشان نخلص من الموضوع ده.. 
احمد اتنهد وقال
طيب اختك بتقولك ابقي هات عيش وانت راجع.. 
ضحك ممدوح وقال
حاضر يلا بينا... 
_ ومشيو هما الاتنين، وطلعت ريم من ورا الحيطه وقالت بخبث.. 
ريم 
بقي انا يا ممدوح الكلب تخبي عني انك معجب بالبت الحرمبوءه دي بس انا هوريك.. 
_ قالت كلامها ودخلت عند ساره اللي كانت قاعده بتعيط وقالت.. 
ريم 
ايتا ايتا هو الواد ده كان بيضربك ولا ايه.. 
قامت ساره وحضنتها وقالت
قوليلي انه مش هيمشي، ممدوح مش هيمشي صح.. 
ريم بانزعاج 
اوعي طيب انا ما بحبش الاحضان من البنات انا، ومين بقي قالك انه ماشي.. 
ساره ببكاء
هو جه وقالي انه بيحبني بس قالي انه قال كده عشان احتمال ما اشفوش تاني وااا.. 
ريم بخوف
ممدوح قالك كده انتي متأكده؟.. 
ساره بقلق
ايوه والله هو الكلام ده بجد طيب هو رايح فين؟.. 
ريم طلعت موبيلها وقالت بدموع وخوف
ممدوح اكيد في حاجه هو مدام قالك كده يبقي اكيد عرفو مكانا.. 
ساره بعدم. فهم 
يا بنتي انتي بتقولي ايه، وايه الموضوع؟.. 
_ ما ردتش عليها ريم ونزلت بسرعه تحت وهي بتحاول تكلم ممدوح اللي مش بيرد عليها وفجأه خبطت في حد وقالت بدموع.. 
ريم 
انا اسفه ما اقصدش.. 
كمال بجمود 
ولا يهمك يا بت عمي... 
_اتنفضت ريم بخوف وبصتله ودموعها نزلت برعب  ، وقالت بصوت طلع منها بالعافيه... 
ريم 
كمال.. 
ابتسم بحقد وقالها
كويس ولسه فاكراني يا ريم ده افتكرتك نسيتي اخر مره شوفتك فيها كان عمرك ٦ سنين بس.. 
ريم بدأت تتنفض وقالت
انتو عايزين ايه سيبونا في حالنا بقي... 
_ كمال قرب منها جداً وطلع سلاحه من غير ما حد ياخد باله وقال بجمود وغضب.. 
كمال
لو ما طلعتيش العربيه معاية دلوقتي هقت*لك يا بت عمي... 
ريم ببكاء
ممدوح فين انتو عملتوله حاجه؟.. 
كمال بجمود 
لا يا حلوه لسه ما عملتش بس هعمل، يلا قدامي.. 
_ قال كلامه وخلاها طلعت بالعربيه غصب عنها وخلا السواق ياخدها ويمشي، وفي الوقت ده كان طارق طالع من المستشفي وشاف اللي حصل واخد عربيته ومشي وراهم... 
_ وبعد شويه رجع احمد ومعاه ممدوح المستشفي وقال ممدوح لاحمد.. 
ممدوح 
مش عارف اقولك ايه يا احمد، بس هو مجرد ورقه عشان لو في اليومين اللي هخلص فيهم الورق لو حصلت حاجه تقدر تمنعهم ياخدوها لاني ما اضمنش ممكن يعملو فيها ايه.. 
احمد
ما حدش هيعملك ولا هيعملها حاجه، هو انت فاكر ان ما فيش قانون ولا ايه؟.. 
ممدوح بسخريه
مش في الصعيد القانون ده، دول ناس ممكن يعملو اي حاحه مقابل انهم ياخدو بتارهم.. 
احمد بضيق
انت زنبك ايه اخ ق*تل اخوه زمان انت واختك زنبكم ايه في اللي حصل ده؟.. 
ممدوح بحزن 
نصيبي المهم يلا ننزل انا هاخد ريم معايا مالهاش نصيب تكمل عندك بقي.. 
احمد بسخريه 
دي بجد. احلي حاجه في الموضوع.. 
_ نزلو هما الاتنين وفي الوقت ده موبيل احمد رن برقم طارق، رد عليه احمد وقال.. 
احمد
ايوه طارق انا طالع المستشفي دلوقتي في حاجه ولا ايه؟.. 
طارق بقلق
في حد خط*ف ريم يا دكتور احمد وانا ماشي وراه اهو.. 
_ قبل ما يرد عليه احمد، لقي في عربيه سودا وقفت قصادهم واتفتح الشباك بسرعه وبص كمال لممدوح بحقد وطلع سلاحه هو واللي راكب في العربيه من قدام وفي اسرع من اللحظه ضربو نار علي ممدوح واحمد وحصل؟؟... 
_ تفتكرو بقي حصل ايه؟... 
_ نتقابل الحلقه الجايه.. 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا 
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-