رواية عشق القيصر قيصر وعشق الفصل الخامس 5 بقلم شيماء صبحي

رواية عشق القيصر قيصر وعشق الفصل الخامس 5 بقلم شيماء صبحي


رواية عشق القيصر قيصر وعشق الفصل الخامس 5 هى رواية من كتابة شيماء صبحي رواية عشق القيصر قيصر وعشق الفصل الخامس 5 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية عشق القيصر قيصر وعشق الفصل الخامس 5 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية عشق القيصر قيصر وعشق الفصل الخامس 5

رواية عشق القيصر قيصر وعشق بقلم شيماء صبحي

رواية عشق القيصر قيصر وعشق الفصل الخامس 5

قيصر بياخد نفس طويل بان كل حاجه مشيت زي مهو عاوز وبعده بيوصل كنان للتفتيش" وبيدي للظابط ورقه وبيعدي بسلام" وفي الطياره بتقعد عشق جمب قيصر" وبتعلن الطياره عن اقلاعها "" عشق بتخاف وبتمسك ايد قيصر وبتغمض عينيها " وهوا بيبق باصصلها وساكت وبعد ما الطياره خلاص بقيت في السماء الوضع بيكون افصل فبتبصلوا عشق بخجل من نظراته ليها" 
بيرجع ضهره لورا وهيا بتقلده وبترجع بضهرها " 
اما كينان بيكون قاعد في كرسي وجمبه بنت تركيه" عمالي يتفحص جسمها بم"تعه" 
البنت بتكون نايمه وهوا قاعد يبصلها بحب" 
بتفتح عينيها فجأه وبتصرخ لما بتلاقي كنان مقرب منها جدا وعلي وشك ان يقب"لها بتصرخ وبينتبه كل الي في الطياره ليهم ،، 
البنت كلمته تركي وكان واضح انها متضايقه وهوا كان باصصلها ومصدوم من الموقف"" 
قيصر انتبه للفوضي وبص لكنان بغضب علي حركته وقام وقرب من البنت وكلمها تركي واعتذرلها وهيا اول ما شافته هديت وبصتلو باعجاب.. وهوا كان بيبص لكنان بغضب وعاوز يضربوا بيلاقي المضيفات واقفين فبيقول للبنت بالتركي " انا اسف بشأن صديقي اعلم انه منح"رف ولاكن اعدك بانه سيذهب لمقعد اخر""
بتبتسم البنت وبتقوله" حسناا لا بأس "" 
بيبتسم قيصر وهيا بترجع مكانها فبيقوم كنان من مقعده وبيتجه لمقعد قيصر "" قيصر بيقرب من عشق وبيطلب منها تقعد جنب البنت "" 
البنت بتكون قاعده بتبص لقيصر علي اعتقادها ان هو الي هيقعد جمبها" فبتتفاجئ لما بتلاقي قيصر مقرب منها ومعاه بنت وبيقول" لقد حللت الامر ستجلس زوجتي بجانبك😂😂
البنت بتتفاجئ من الي بيقولوا وبتبص لعشق بغضب وبتقوله بضيق" حسنا ؟
بتقعد عشق جمبها وبيرجع قيصر يقعد جمب كنان الي بيبصلوا وهوا رافع حاجبه" 
بيضربه القيصر في بطنه" كنت عارف انك مش هتعدي ام السفريه دي علي خير"" 
كنان بوجع" هو انا بس عملت ايه"" 
بصله القيصر وقال بغضب" انت في طياره يا عديم الخشى فاكر نفسك في كباريه "" 
كنان" يا باشا ما هيا الي جامده"" 
القيصر بيبص للبنت وبيقوله" دي جامدة دنتا اجمل منها""؟ 
كنان بيحط الهاند فري في ودنه وهوا زعلان والقيصر بيبص لعشق الي قاعده جمب البنت والبنت باين عليها عدم الرضا من الي حصل" عشق بتبصلوا ولما بتلاقيه بيبص عندها بتبعد عينيها بسرعه"" 
__________
في مصر وتحديدا في قصر القيصر"" 
بتدخل هايدي للقصر من باب خلفي وبيدخل بعدها رجال الشرطه "" هايدي بتكون لافه علي دراعها رباط ضغط وباين عليها التعب "" 
دا القصر الخاص بيه هوا عنده قصور كتير بس الي اعرفهم دا الي هوا عايش فيه والقصر التاني الي والدته عايشه فيه 
رد ظابط والي هوا القائد"" غريبه ياعني ازاي عايش لواحده وسايب والدته لوحدها مش خايف عليها"" 
هايدي بسخريه" دي حد يخاف عليها  دي تخوفك انت وعشره زيك وبعدين دا مش موضعنا يباشا "" 
 بيرمقها الضابط بغضب وهيا بتتجاهلوا" انا هروح اعطل الكاميرات وانتو شوفوا شغلكم" 
بتتجه هايدي لمكتب القيصر وبتفتحه باستخدام الباسورد والي هيا بتكون عارفاه لكونها حبيبته السابقه"" 
بتتعطل الكاميرات وبتخرج بيكون رجال الشرطه بيضعوا كاميرات وشرايح تجسس في اماكن مخصصه وبعد الانتهاء بيخرجوا من القصر وبتروح هايدي مع القائد لغرفه القيصر وبيبدأ الظابط يفتش في اي حاجه ولاكنه مبيلاقيش اي حاجه توصلوا باي معلومة  " بيرجع كل حاجه مكانها وبيتنهد بغضب" عارف انك ذكي بس اكيد هعرف اوصل للي انا عاوزه "" بتخلص هايدي شغلها وبترجع الكاميرات زي مكانت وبيخرجوا من القصر"" 
هايدي" هوا اكيد لما هيرجع مش هيلاحظ اي حاجه وبعدين اعتقد انو مش هيكون فاضي"" 
بيكون القائد باصصلها بتفكير"" عرفتي انو سافر منين"" 
هايدي " معلش يا فندم بس حضرتك كانت صوتك عالي وانت بتتكلم في التيلفون" 
بيبصلها الظابط وبيقول" هعمل نفسي مصدقك "" ومفيش حاجه بعيده يعني ادينا مع بعض"" 
بيخرجوا وبيركبوا العربيات بتاعهم وبيمشوا"" 
_________
وفي تركيا بتوصل الطياره بامان وبيخرج القيصر وكنان وعشق وبيكون في استقابلهم سياره فخمة بيركبوا وعشق بتكون  فرحانه لوجدها في تركيا بلد الاحلام"" بتغمض عينيها براحه وبيبصلها القيصر بنظرات غير مفهومة"" بتفضل السياره ماشيه لحد ما بتوصل لمكان بعيد عن المدينه""؟ 
بيخرجوا من العربيه وكنان بيقف جمب القيصر وبيقول" مش مرتاح "" 
بيبصلوا القيصر وبيهز راسو بمعني اطمن وبيدخلوا واول مبيدخلوا لجوه بيقابلهم البوص ودا بيكون من اكبر رجال المافيا علي مستوي العالم" 
اهلا قيصر نورت تركيا""! 
قيصر بهدوء " شكرا يا بوص اعرفك علي صديقي كنان"
البوص بيبص لكنان وبيسلم عليه وبيبص لعشق الي واقفه وباصه للارض وبيقول" ومن هذة الفتاه الجميله" 
عشق ،،وبيشدها لحضنه وبيقول" زوجتي "" 
بيبصلها البوص باعجاب" واو لقد تزوجت انه خبر رائع قيصر"" 
تفضلوا" بيدخلوا وبيقعدوا في الريسيبشن وبتخرج بنت مرتديه بدله رسميه قصيره باللون الاسود وبتقرب من قيصر وبتبصلوا بنظرات اعجاب" اهلا قيصر كيف حالك""
عشق بتنتبه للبنت وبتبص للبسها وبتتصدم ازاي هيا ماشيه كدا"" البنت بتبصلها وبتتفاجئ بوجودها وبتقول باستغراب" من هذه قيصر" 
قيصر " زوجتي لورا 
لورا بغضب" هل تزوجت قيصر" 
قيصر" اجل لورا انها حبيبتي " واخد عشق في حضنه وهيا بتخجل جدا من حركته وبتبصلوهم لورا بغيره" وبتقدم ليهم العصير" اهلا بكم "" 
البوص بينادي ل لورا وهيا بتقرب منو وبتقرب من رجله وبتقعد عليها بطريقه جريئة بتبص عشق للمنظر وبتخجل وبيلاحظ قيصر خجلها وبيبتسم ولاكن مش بيبين" وبعدها بيقول القيصر" دعونا نذهب للراحه ونتحدث في العمل وقت لاحق"" 
البوص" حسنا قيصر اذهبا ستاخذكم لورا الي غرفكم"" 
بتبص لورا لقيصر وبتتغاظ من وجود عشق الي من نظرها  بنت ساذجة ،، وبتقرب من قيصر وبتمسك ايده وهوا بيتجاوب معاها ودا بيخلي عشق تحس  بشعور غريب 
كنان بيبص عليهم وكأنو عارف ان قيصر ليه غرض، من الي بيحصل علشان هو في العادي مش بيسمح لاي ست تلمسه ؟ 
بيقفوا قدام غرفتين وبتقول لورا" دعيني ارافقك كنان" هذه غرفتك " بيدخل كنان للغرفه  وبيقول" انا هرتاح انا بق يلا تصبحوا علي خير ومن غير ميستني ردهم وبقفل الباب وبينام علي السرير بتعب.. 
لورا بتقرب من القيصر وبتقول هذه غرفتك عزيزي"" 
بتقرب من عشق وبتقول بخبث"" دعيني انام معه اليله "" عشق لحسن حظها مبتبقاش فهمه لغتها وهيا بتقولها ايه 
 فبيرد القيصر بالموافقه وبيقول" هل لديها غرفه لتبقي بها ؟؟ 
بتبتسم لورا بخبث" نعم ستذهب بغرفتي" وبتاخدها لورا لغرفتها وبتقول" هذه غرفتي ستقضين الليله هنا وبتاخد ملابس ليها وبتخرج"" وعشق بتكون مصدومة من الي حصل بتفتح الباب وبتشوف لورا رايحه فين بتتصدم لما بتدخل نفس الاوضه الي فيها قيصر"" 
بتقول" يا لهوي هيا رايحه عندو تعمل اي دي معقوله يعني""" لا لا يا عشق انتي بتفكري في ايه  وبعدين هما حرين انتي اصلا مصدقتي بعدتي عنو وعن شره"" 
بتدخل وبتقف الباب ولورا بتدخل لقيصر الاوضه وهوا بيكون غير هدومة ونايم ببنطلون فقط'.. 
بتقرب لورا وبتبتسم وهوا بيبصلها بابتسامة" لورا بلدع" بيبي انني افتقدك"" مش بتستني رده عليها وبتقرب منها وبتبدأ تب"ادل معه قبل"ات حا"ره 
قيصر بيبعدها عنو وبيقول" اخبريني لورا ما وضع الشحنه الخاصه بي"" 
لورا" كل شئ بخير عزيزي لا تقلق "" 
بيشدها ليه وهوا بيقب" لها
هل انتي متاكده لورا"" اشعر وكان الوضع ليس بخير"؟ 
لورا وهيا تبتعد عن قبلته"" لا تقلق الوضع بخير انني اتابع كل شئ مع البوص"" انو يعلم حقا انك لم تمزح في هذه الأمور"" 
 بيقول قيصر وهو بيقبلها" حسنا مدام الوضع في يدك لن اقلق بيشدها قيصر وبيغلق الانوار عليهم🔥🔥"""؟؟؟ 
يتبع

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا  



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-