رواية عشقت تلميذتي ملك وعلي الفصل السادس 6 بقلم مريم محمد

رواية عشقت تلميذتي ملك وعلي الفصل السادس 6 بقلم مريم محمد


رواية عشقت تلميذتي ملك وعلي الفصل السادس 6 هى رواية من كتابة مريم محمد رواية عشقت تلميذتي ملك وعلي الفصل السادس 6 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية عشقت تلميذتي ملك وعلي الفصل السادس 6 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية عشقت تلميذتي ملك وعلي الفصل السادس 6

رواية عشقت تلميذتي ملك وعلي بقلم مريم محمد

رواية عشقت تلميذتي ملك وعلي الفصل السادس 6

ملك بتوتر رجعت وقفت قدام ابوها و اتكلمت
ملك: هو حضرتك عرفت منين اني بقابل ظابط
سليم: قولتلك يا ملك براقبكم من زمان و عارف ان هو مدرس في المدرسه
ملك: بس يا بابا
سليم بمقاطعه: مفيش بس يا ملك الظابط ده مش عايز اشوفك بتكلميه او بتقابليه 
ملك بحزن: بابا ممكن تسمعني هو بيحبني و 
سليم: مفيش و يا ملك
ملك بتنهيده: حاضر و دخلت غرفتها بحزن شديد رنت علي مستر علي
ملك ببكاء شديد و شهقات و مش قادره تتكلم من البكاء:: ع ععع علي 
علي بخوف عليها: في اي يا ملك 
ملك ببكاءو بتحاول تاخد نفسها و تتكلم بس مش عارفه تتكلم من بكائها الشديد 
علي: ملك اهدي و انتي معايا علي فون و احكيلي 
فضل مستنيها تتكلم اكتر من عشر دقايق
ملك و هيا لسه بتبكي بهدوء: انا هحكيلك كل حاجه من اول ما طلعت اكلموا 
علي: احكي يا روحي
ملك:.... حكت كل حاجه
علي بعصبيه: مش هيحصل يا ملك مش تسمعي كلامه و هاجي اتقدملك يا ملك فاهمه 
ملك بفرحه: بجد يا علي 
علي بتنهيده طويله: بجد يا قلب علي 
ملك: انا فرحانه انك مش هتسيبني 
علي: يوم ما اسيبك يا ملك هكون مت هاجي اتقدملك بكرا و انتي دلوقتي اطلعي قولي لابوكي 
ملك بفرحه: حاضر 
تاني يوم وصل علي البيت عند ملك و كان قاعد مع ابو ملك و ام ملك و ملك
سليم: فين اهلك يبني
علي: اهلي متوفين 
سليم: كلهم
علي بحزن: اه
سليم حس بحزنه و غير الموضوع: بس انت مش شايف نفسك كبير عليها 
علي: انا عارف اني كبير عليها بس احنا بنحب بعض و فرق السن عمره ما كان عاقه اهم الحاجه الاتنين بيحبه بعض
سليم: الحب مش كل حاجه و انا بنتي لسه مراهقه مشاعرها مش صح
علي: حضرتك بنتك لو كانت مراهقه و مش بتحبني مش كنا فضلنا سنتين مع بعض
سليم: بنتي مش اتعاملت مع حد غيرك لكن لو كانت اتعاملت مع حد غيرك كانت اعجبت بيه
ملك: بابا بتقول اي انا 
سليم: اسكتي انتي محدش هيعرف مصلحتك قدي 
علي: بلاش تبعد اتنين بيحبه بعض عن بعض
سليم: شرفتنا يا حضرت الظابط 
علي قام و بص علي ملك بصه خليتها تحس بالامان 
و مشي و قفل الباب وراه 
ملك بصت لابوها بحزن و دخلت غرفتها
سميره: حرام يا سليم دول بيحبه بعض
سليم: انا قولت لا يا سميره و راح دخل غرفة بنته 
سليم: ملك ممكن اتكلم معاكي 
ملك كانت بتبكي بطريقه شديده تخلي الي قدامها خايف عليها و شفايفها ازرقت و وشها لونه اتغير 
سليم قرب منها بخضه و فضل يهديها اكتر من نص ساعه 
ملك ببكاء شديد و صوت عالي: بح ب بحبه ا او و ي اوي يا بابا بحب علي بحب مستر علي 
سليم: اهدي يا ملك اهدي
ملك ببكاء شديد و بيزيد اكتر: صدقني مقدرش اعيش من غير علي قلبي وجعني اوي يا بابا قلبي وجعني اوي و فضلت تصرخ بصوت عالي وهيا بتبكي اه يا قلبي اه و فضلت تضرب قلبها جامد و هيا بتبكي 
ملك ببكاء و بتضرب قلبها جامد وهيا في حضن ابوها: اه يا قلبي اهههه اه يا قلبي الي حب و بيتوجع
سليم بعد عنها بحزن و هو مش عارف يعمل اي و شايف ان علي مش هينفعها و سابها و طلع بره الغرفه بحزن 
تاني يوم سميره دخلت علي ملك الغرفه
سميره: مش هتخرجي مع صحابك يا ملك انتي خدتي الاجازه 
ملك بحزن و وشها شاحب عامله زي الورده الدبلانه: اطلعي بره يا ماما 
سميره طلعت بحزن و هيا بتبكي علي بنتها 
بعد شويه تليفون ملك رن و كان علي وهيا ردت بلهفه 
ملك ببكاء: علي
علي: قلب علي متبكيش انا مهما حصل مش هسيبك يا حبيبتي 
ملك بشهقات: انا بحبك يا علي متسبنيش
في ذلك الوقت دخل سليم و شد منها الفون
سليم بحزن علي حال بنته: قولتلك متكلمهوش يا ملك 
وطلع بره و كلم علي بغضب 
سليم: انت لو كنت راجل مش كنت كلمتها في السر تاني و كنت اختفيت من حياتنا
علي بعصبيه: مش هعمل كدا انا بحبها و لو وصلت اني اخطفها هخطفها 
في ذلك الوقت سليم قفل السكه في وشه 
بعد اسبوع كانت ملك مش بتطلع من غرفتها ولا بتاكل ولا بتشرب فاجأه سمعت صوت في البلكونه بتاعت غرفتها فتحت باب البلكونه بخوف
ملك: علي
علي دخل الغرفه و اتكلم بهدوء
علي: وحشتيني
ملك دخلت في حضنه و فضلت تبكي: متسبنيش متسبنيش يا علي خدني معاك انا بحبك 
علي: اهدي يا روحي وانا هتصرف بس خدي الفون ده خليه معاكي مسجلك رقمي كل يوم تطمنيني عليكي و انا هبقا ارن عليكي و قريب اوي هيكون كل حاجه تمام بس انتي اطمني 
عدا اسبوع كمان و علي و ملك بيتكلمه و اتفقه يتقابله و في اليوم الموعود ملك قالت لابوها انها نازله تقابل صحابها و فعلا نزلت تقابل علي اول ما شافت عربيته جريت ركبت جنبه 
ملك بفرحه: علي
علي قرب باسها من خدها: قلب علي 
فضلت ملك طول اليوم مع علي و في اخر اليوم وصلها لحد اول الشارع
ملك قبل ما تنزل من العربيه: هتوحشني
علي: ممكن اعمل حاجه عمري ما عملتها
ملك: اي هيا 
علي قرب باسها من شفايفها بوسه رقيقه و بعد بسرعه 
ملك بصتله بخجل و نزلت راسها
علي: بحبك
ملك: وانا كمان و نزلت من العربيه روحت بيتها 
في بيت ملك كانت داخله مبسوطه 
سليم بزعيق: استغفلتيني يا ملك و انا الي وثقت فيكي انتي ملكيش نزول تاني عشان تبقي تقابليه كويس و طلعي الفون الي معاكي 
ملك دموعها نزلت و طلعت الفون و ابوها خده
ملك و دموعها بتنزل علي خدها: بابا انا بحبه ووووو يتبعععع

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-