رواية نعمة الفتيات الفصل التاسع 9 بقلم اسماء السيد

رواية نعمة الفتيات الفصل التاسع 9 بقلم اسماء السيد


رواية نعمة الفتيات الفصل التاسع 9 هى رواية من كتابة اسماء السيد رواية نعمة الفتيات الفصل التاسع 9 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية نعمة الفتيات الفصل التاسع 9 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية نعمة الفتيات الفصل التاسع 9

رواية نعمة الفتيات بقلم اسماء السيد

رواية نعمة الفتيات الفصل التاسع 9

عند ريم
واقفه قدام الجامعه مستنيه ابن عمها
تليفونها رن
يوسف : السلام عليكم انا يوسف ابن عمك حضرتك واقفه فين
ريم : وعليكم السلام انا واقفه جنب البوابه بشويه
يوسف : طب خليكي معايا علي الخط طب انتي لابسه ايه
ريم : لابسه دريس مورد بألوان فاتحه
يوسف لمحها وفي سره : اوعي يكون اللي في بالي انا هشوف كده يمكن هي
روح : خير يا ولدي في ايه انا حاسه اللي واقفه اهناك ده هي ريم شبه ليلي قوي
يوسف : هشوف كده يا امي
يوسف بإبتسامه : السلام عليكم حضرتك انسه ريم
ريم بشهقه : وانت عرفت اسمي منين
يوسف بإبتسامه صفراء : ما هو انا يوسف ابن عمك ممكن تتفضلي عشان نمشي
ريم : لأ مش جايه معاك
روح وهي تقوم بإحتضانها وظلت محتاضنها لفترة طويلة اذيك يا بنت الغاليه
ريم : اذيك حضرتك يا طنط
روح بدموع : انت مش فكراني
ريم هزت راسها بالا
روح : انا مرت عمك روح اللي كنتي تقوليلي يا ماما روح
ريم افتكرتها : اذيك يا طنط روح
روح : طنط
يوسف : مطيلي بقي عشان نلحق نوصل
روح وهي تطبط علي ظهر ريم بحنيه : يالا يا بنت الغاليه

★٭٭٭★٭٭٭★٭٭٭★٭٭٭★٭٭٭★٭٭٭★
عند عمر في المستشفى
عمر : احمد ممكن تروح تجيب البنات من المدرسه وتخليهم يروحوا البيت يغيروا وتجبهم علي هنا
احمد : حاضر يا صاحبي ربنا يقومهلكوا بالسلامه
عمر : يارب
بعد فتره اتي احمد برهف ورغد
عمر جلسوا بجوار شهد علي مقربه منها ثم همس في أذنه الكل بيعيط هنا ورهف ورغد عيطي عشان متتعبيش
أجابت شهد بهدوء مبعرفش اعيط قدام حد
عمر : بس كده هتتعبي
شهد : انا واخده مناعه
عمر : طب ما تاخدي اخواتك وتروحي يا شهد
شهد : مش هطلع غير و ستي معايا انا هروح اسأل الدكتور عنها
عمر : استني انا جاي معاكي
شهد : تعالي

شهد للطبيب المعالج : خير يا دكتور ستي عامله ايه
الدكتور : انا هتكلم مع حضرتك بصراحه
شهد : اتفضل يا دكتور
الدكتور : ارجوامن حضرتك انك تفهميني
شهد : انا في سنه امتياز طب بشري
الدكتور : الحالة مش مبشره خالص ربنا يتولها هو العمر بيدي الله بس الحاله ده أقصاه يومين
شهد بحزن شديد : الحمد لله
عمر : لا حول ولا قوه الا بالله
الدكتور : وعددكوا الكبير ده ملوش اي لازمه هو مرافق واحد ولو حضرتك اللي هتباتي ممكن حد كمان
شهد : خلاص ماشي يا دكتور
طلعوا من عند الدكتور
عمر : روحي انتي يا شهد وأخواتك وانا هفضل هنا
شهد : انا مش هتحرك من هنا واظن حضرتك عارف ده كويس
عمر : خلاص قولي لهنا والبنات يروحوا
شهد : ما هو ده اللي هيحصل وحضرتك كمان تروح معاهم
عمر : انا برده مش هتحرك من هنا
تركته شهد وذهبت الي هنا
شهد : هنا
هنا : ايوه يا شهد
شهد : خدي اخواتك وروحي
هنا بعناد: مش مروحه يا شهد
شهد : متعانديش يا هنا ولو ستك فاقت هتصل عليكي علي طول
هنا : خلاص ماشي
عمر : احمد وصلهم
هنا : احنا هنروح في تاكسي عادي مفيش مشكله
احمد : والله ما يحصل اتفضلوا معايا
شهد : يالا يا هنا مع الاستاذ احمد
هنا : حاضر يا شهد
ثم مالت شهد علي هنا : ثانيه واحده يا هنا تعالي معايا ذهبوا سويا الي الحمام
خلعت شهد حلقها : بيعهيه يا هنا وانتي ماشيه احنا مش عارفين ايه اللي هيحصل كمان حبه
هنا : هبيع بتاعنا كمان
شهد : ماشي
هنا خرجت ياله يا استاذ احمد
في العربيه
هنا : ممكن حضرتك تاخدنا عند محل دهب
احمد : حاضر
وصلوا عند محل دهب
هنا : لوسمحت عايزه ابيع الحلق ده وثم خلعت حلقها وده كمان
هنا : هاتي يا رهف بتاعك
رهف : خدي فكهولي
احمد : متبعوش حاجه عمر هيتصرف
هنا: بس شهد قالتلنا نبيعهم واحنا مش عايزين حاجه من حد
خرج احمد من المحل
احمد : الو يا عمر هنا بتبيع حلقها وحلقان اخواتها وشهد هي اللي قايللها كمان ومديها حلقها معاه
عمر : ماشي يا احمد
عمر : انت مخليه اخواتك يبيعوا حلقناهم ليه
شهد ببرود : عشان لو احتاجنا مصاريف
عمر : انتي شوفتينا اصرنا
شهد : احنا مش عايزين حاجه من حد
عمر: انتي مبطقنيش ليه
شهد : ومبتيقش ليه يعني انت عايزين بعد الغيبه ده اجي اقولك اهلا يا بن عمي وحشتنا والله معنتيش تغيب بص يا بن عمي عيلتك ده من طريق وانا واخواتي من الطريق التاني كل اللي عايزين منكوا أن لو لاقدر الله وستي جرالها حاجه تروح سوهاج ماشي ده كل اللي عايزينه منكوا
عمر ترك شهد وذهب الي مكان آخر
عمر : انسانه متخلفه
★٭٭٭★٭٭٭★٭٭٭★٭٭٭★٭٭٭★
في القطار
روح : انا كانت امنيه حياتي قبل ما اموت أن اشوفكوا يا بنات ليلي
ريم : هو حضرتك كنتي بتحبي ماما
روح : انا وامك كنا زي الخوات كنت أنا مبعملش حاجه من غير امك وهي زي
ريم : طيب طالما حضرتك بتحبي ماما محافظتيش علي بناتها
كان أن ذاك يوسف ينظر إلي شاشه هاتفه وحين سمع ذاك ترك الهاتف
يوسف : احنا قعدنا ندور عليكوا كتير اوي
ريم : انا قصدي يعني من قبل ما نمشي
روح : اليوم اللي عمك متولي جه فيه لستك عشان تيجوا بيت العيله كان عمك جلال هو اللي بعته وكان عامل في حسابه أن ستك تيجي معاكوا بس جه حصل اللي حصل الي قوليلي يا بت انتي في ايه
ريم : انا في اولي هندسه يا خالتي
روح : بسم الله ما شاء الله وخواتك
ريم : شهد دكتوره جراحه وهنا في صيدله ورهف ورغد في المدرسة
روح : بسم الله ما شاء الله ونعمه تربيه ستك يا بتي يوسف دكتور سنان وعمر دكتور في كليه الهندسه
ريم : ربنا يباركلك فيهم يا خالتي
★٭٭٭★٭٭٭★٭٭٭★٭٭٭★٭٭٭★٭٭٭
في الصباح
يوسف : ألو يا عمر احنا وصلنا محطه القطر اهو
عمر : احمد واقف مستنيكوا
يوسف : يالا يا امي انتي وريم احمد واقف مستنينا برا
روح : يالا يا ولدي
ركبوا مع احمد السيارة
احمد : اوديكوا علي البيت ولا المستشفى
روح : المستشفى عايزه اشوف خالتي ناديه
احمد : حاضر يا خالتي بس اروح اجيب هنا والبنات بالمره
يوسف : ماشي يا احمد
وصل عند المنزل
احمد : انسه ريم اطلعي ناديهم
ريم : حاضر
خبطت ريم علي الباب وفتحتلها هنا
ريم : يالا يا هنا العربية مستنينا تحت
هنا : ماشي يالا يا رهف
ونزلوا سويا
وهم يقربون منهم
روح : بسم الله ما شاء الله ايه الجمال ده
هنا بإستيحاء : السلام عليكم
روح : وعليكم السلام يا بتي
ركبوا العربيه
روح : انا خالتك روح مرت عمك
هنا : اه انا فاكره حضرتك
رغد لهنا : هما جايين معانا ليه
هنا : جاين يشوفوا ستك
رغد : انت والله صعبان علي يا احمد
هنا : رغد عيب اسمه عمو احمد
احمد بإبتسامه : لأ عادي قولي اللي انتي عايزه يا حبيبتي انا صعبان عليكي ليه
رغد : اصل عمر اللي في المستشفى كل شويه يقول احمد ودي احمد جيب
احمد : احنا وصلنا اهو هرد عليكي المره الجايه
البنات اول ما شافوا شهد اتلموا حواليها
رغد ببكاء : هي ستي مش هتفوق
عمر : اتفضلي اقعدي يا امي
روح : خليني واقفه اتفرج علي بنات ليلي وعلي شهد اللي لامه اخواتها حوليها كاإنها امهم
بعد فتره صغيره
روح : احم احم يعني مش هتسلمي عليا يا شهد
قامت شهد وسلمت علي روح
شهد : اذيك يا خاله روح
روح : الحمد لله يا قلبي وانتي عامله ايه
شهد : الحمد لله
ريم : انا عايزه اشوف ستي
شهد : هدخلك تشوفيه
شهد ذهبت للطبيب
روح : هو فيه ايه يا ولدي
عمر : دماغها ناشفه
شهد للدكتور : ممكن اخواتي يخشوا يشوفوا ستي
الدكتور: ماشي بس واحده واحده
شهد : ماشي يا دكتور
شهد : ريم خشي يالا شوفي ستك وبعدها رغد وبعدها رهف وانتي الاخر يا هنا
روح : وانا يا بتي
شهد : انتي قبلهم كلهم يا خالتي اتفضلي
دخلت روح للحاجه ناديه
روح : كيفك يا خاله كل الغيبه ده كان بدي من زمان اقابلك وتحدت معك
وظلت روح تتكلم إلي أن قاطعتها الممرضة
الممرضة : كفايه كده هي أصل مش هترد عليكي
خرجت روح ثم دخلوا البنات واحده تلو الاخره
وفي النهاية دخلت شهد
شهد بدموع : ليه كده يا ستي انتي عارفه اني مش هعرف اعيش اخواتي احنا من غيرك منسواش حاجه والنبي يا ستي اصحي عشالنا احنا ملناش غيرك وظلت تبكي ثم قبلتها علي جبينها وخرجت
بعد مرور خمس دقائق
الممرضة بسرعه : المريضة اللي جوا فاقت وعايزه واحد اسمه عمر هو فين
عمر : انا اهو
الممرضة : اتفضل معايا
وصل عمر الي الحاجه ناديه
وجلسا بجوارها
الحاجه ناديه تربت علي يديه ثم تقول : بنات عمك يا ولدي
ثم نطقت الشهادتين

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا 
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-