رواية حكاية رهف الفصل الخامس 5 بقلم سندس محمد

رواية حكاية رهف الفصل الخامس 5 بقلم سندس محمد


رواية حكاية رهف الفصل الخامس 5 هى رواية من كتابة سندس محمد رواية حكاية رهف الفصل الخامس 5 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية حكاية رهف الفصل الخامس 5 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية حكاية رهف الفصل الخامس 5

رواية حكاية رهف بقلم سندس محمد

رواية حكاية رهف الفصل الخامس 5

ليلى ببسمه: انا فرحي قرب واستاذ يحيى اداني اجازه عشان فرحي وبصراحه الشغل هنا تحفه اوي اوي 
رهف ببسمه: انا متشوقه اوي للشغل 
ليلى: هتنوريني في فرحي بقى
رهف بفرحه: الف مبروك ياحبيبتي وربنا يتمملك على خير وهاجي إن شاءالله 
ليلى: يلا هقوم انا بقى وانتي كملي شغلك 
رهف بتوتر: ماشي 
ليلى ببسمه: لو احتاجتي اي حاجه ادخلى ليحيى بيه 
رهف ببسمه لطيفه: حاضر 
ليلى مشيت ورهف فضلت قاعده وشويه ولقت السكرتيره اللي كانت قاعده بره جايه عليها 
السكرتيره بغرور: قولي ليحيى بيه اني عايزهه في حاجه 
رهف رفعت حاجبها: عايزه يحيى بيه ليه 
السكرتيره: وانتي مالك خليكي في نفسك 
رهف بصتلها بقرف ودخلت مكتب يحيى 
يحيى ببسمه: في حاجه ولا ايه 
رهف: السكرتيره اللي كانت قاعده بره عايزه حضرتك يافندم 
يحيى بجديه: طب دخليها 
رهف: حاضر يافندم 
خرجت رهف 
السكرتيره بتكبر: هاااا قالك ايه 
رهف بقرف: ادخلي 
السكرتيره بصتلها من قوف لتحت ودخلت 
عند ادهم 
كان قاعد في شقته هو ومراته
ادهم بتأنيب ضمير: انا حاسس اني غلطت مع رهف 
مراته رفعت حاجبها: غلطت ليه إن شاءالله 
ادهم: افهمي ياسلمى انا كنت غلطان من الاول لما اتجوزتها بس انا بصراحه كنت عايز اغيظك وخلاص وحاولت انساكي بس معرفتش عشان كده اتجوزتها بس انا حاسس اني ظلمتها 
سلمى: لا ياادهم مظلمتهاش هي اللي غلطانه انها قبلت تتجوزك 
ادهم بصلها بتوتر: مش عارف ياسلمى بس هي عملت كده عشان بتحبني 
سلمى بعصبيه: ماخلاص يا ادهم ده ايه القرف ده 
ادهم بحب: انتي بتغيري ولا ايه 
سلمى بحب مصتنع: اه طبعا يا دومي 
ادهم مسك ايديها: ربنا يخليكي ليا ياحبيبتي 
سلمى: ويخليك ليا وكملت في سرها ربنا ياخدك ياشيخ ده ايه القرف اللي انا عايشه فيه ده ربنا يتوب عليا بقى 
عند رهف 
رهف بغيظ في سرها: هي هتقعد جوا كتير ولا ايه لا انا هدخل اشوف في ايه 
ودخلت وقبل ماتدخل سمعت كلامهم سوا 
السكرتيره: هو انت يايحيى بتحب اللي اسمها رهف دي ولا ايه 
يحيى بحب: لا طبعا انا محبتش غيرك انتي 
السكرتيره بغرور: احنا مش هنتجوز بقى 
يحيى بحب: ايوه طبعا ياعمري هنتجوز 
السكرتيره بتكبر: بس انا مش طايقه البت اللي اسمها رهف دي بصراحه 
يحيى بقرف: ولا انا مش طايقها بس مشغلها وضع مؤقت بس 
رهف سمعت كل كلامهم ده وحطت ايديها على بوقها بصدمه 
وجريت على الاسانسير لقيته مشغول وجايه تنزل من على السلم اتكعبلت ووقعت سايحه في دمها 
يتبعععععععع

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا 



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-