رواية جمعتنا صدفة الفصل الرابع عشر 14 بقلم حبيبه سعيد

رواية جمعتنا صدفة الفصل الرابع عشر 14 بقلم حبيبه سعيد


رواية جمعتنا صدفة الفصل الرابع عشر 14 هى رواية من كتابة حبيبه سعيد رواية جمعتنا صدفة الفصل الرابع عشر 14 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية جمعتنا صدفة الفصل الرابع عشر 14 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية جمعتنا صدفة الفصل الرابع عشر 14

رواية جمعتنا صدفة بقلم حبيبه سعيد

رواية جمعتنا صدفة الفصل الرابع عشر 14

بـ خُبث : خطيبك عمل حادثة فـ مستشفى ***** تعالي بسرعة !! 
ليلىٰ بـ صدمة : أنتِ مين أنتِ و فين سيف !! 
بـ سرعة : أنا قولت اللي عندي ، تعالي بسرعة ! "و قفلت" 
ليلىٰ و هيا بتلبس اي حاجه : أتصلي بـ مالك يا صبا و قوليلو يجيي العنوان ده"*****" مينفعش اكون لوحدي يا صبا ! "و نزلت جري" 
صبا أتصلت بـ مالك بسرعة : سيف عمل حادثة يا مالك و ليلىٰ.... 
مالك بـ خضة : سيف مين اللي عمل حادثة سيف فـ بيته ! 
صبا بـ صدمة : ينهار أسود !! ليلىٰ يا مالك !!! أكيد دي مؤامرة من سلمىٰ او عُمر يا مالك ، "و كملت بـ عياط" ألحقها بالله !! 
مالك بـ صدمة : قولي المكان بسرعة ! 
صبا بـ عياط : مستشفى ***** !! 
مالك بـ سرعة : اوعي تتحركي فاهمة؟ ، سلام ، عُمر هتيجي؟؟ 
عُمر بـ سرعة و عصبية : أكيد يلا يا مالك ! 
 " عند ليلىٰ "
ليلىٰ بـ عياط : يارب استر يارب ، يارب يكون بخير ! "فونها عمال يرن و هيا مبتردش ع حد من توترها ، وصلت المكان !" 
ليلىٰ بـ خوف : دي شكلها مستشفى مهجورة ، لا أنا خايفة يا نهار أبيض ! "بتبص ع فونها لقت كلهم تقريبًا رنوا عليها و لسة بيرنوا ، ردت ع مالك" 
مالك بـ عصبية : أنتِ فين !!!! 
ليلىٰ بـ خوف : سيف يا مالك هيموت !! 
مالك بـ عصبية : سيف فـ بيته مغمي عليه يا ليلىٰ ، أوعي تروحي المستشفى !! 
ليلىٰ بـ عياط : انا قدام المستشفى بالظبط ! 
عُمر شد من مالك الفون : بُصي يا ليلىٰ ، أهدي و كل حاجه هتكون كويسة ، أحنا خلاص وصلنا ، قوليلنا مكانك بالظبط ! 
"ليلىٰ شرحتلهم مكانها و قدرو يوصلو" 
عُمر بـ خضة : أنتِ كويسة صح؟؟ حد جيه جمبك؟؟ 
ليلىٰ بـ عياط : لا أنا كويسة ، بس هما مين اللي قالو إن سيف فـ خطر ! 
مالك بـ عصبية : مفيش غيرها ! ليلىٰ روحي أنتِ و أحنا هنتصرف ! 
عُمر بـ سرعة : ممكن يكون خطر عليها ، خليها معانا أضمن ! 
ليلىٰ بـ خوف : اه بالله خلوني معاكم ! 
مالك بـ سرعة : طب تعالو يا ندخل ! "هدخلو أول المستشفى المهجورة علشان يعرفو فيه إيه بالظبط لقوا الباب بيتقفل و فيعه صوت بيقول..." 
بـ خُبث : شُطار أيوة كدا ، أدخلو برجليكم اليمين ! 
يُتبع. 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا 



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-