رواية ليله في حضن الشيطان جاد وليله الفصل الخامس عشر 15 بقلم لوجي احمد

رواية ليله في حضن الشيطان جاد وليله الفصل الخامس عشر 15 بقلم لوجي احمد


رواية ليله في حضن الشيطان جاد وليله الفصل الخامس عشر 15 هى رواية من كتابة لوجي احمد رواية ليله في حضن الشيطان جاد وليله الفصل الخامس عشر 15 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية ليله في حضن الشيطان جاد وليله الفصل الخامس عشر 15 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية ليله في حضن الشيطان جاد وليله الفصل الخامس عشر 15

رواية ليله في حضن الشيطان جاد وليله بقلم لوجي احمد

رواية ليله في حضن الشيطان جاد وليله الفصل الخامس عشر 15

ابوس ايدك سيبني اسمعني والله مظلومه اسمعني لو مره واحده يا جاد وبعد كده قرر شوفي هتعمل في ايه وانا موافقه
ده طبعا كان رافض  يسمعها وكان قلبه قاسي جدا جاد  بقسوه ما بقاش الكلام لازمه دلوقتي ولا فايته خلاص انا حكمت عليك بالاعدام.
انا موافقه امو'ت بس اسمعني
الاول هو نزل فيها ضر'ب بجنان لانه ما كانش عارف يتحكم ولا يسيطر في نفسه واع'تدى عليها
ايوه هو جوزها بس اخذها بالغ'صب
اكتشف انها لسه بنت بن'وت ومحدش لم'سها
جاد بقى عامل زي التايه امن على السرير يخبط دماغه في الحيطه
حاسس ان كل حاجه حواليه غلط
مسك ليله جامد وقال لها انا عايزه افهم كل اللي بيحصل وتفهميني كل حاجه
ليله.. ليله بدموع هي منهاره صدقني انا ضحيه زي يحيى اخوك بالظبط انا اعرف يحيى من زمان وتصاحبنا بس الصداقه عاديه واللي عرفته ان يحيى كان بيحبك قوي وان يحيى بالنسبه لك كل حاجه وانت بتحبه حب جنون 
وانا كنت عايزه فلوس وكنت معذوره في فلوس جاني شخص وقال لي ان هم هيدوني مبلغ كويس قصاد خدمه اقدمهلهم
.
جاد..خدمه ايه 
السباق بتاع العربيات اللي كان يحيى مشترك فيه وانا كنت المفروض هركب العربيه مع يحيى ان انا احط له منوم في العصير
جاد..وبعدين في الاول كنت رافضه بس هم فهموني ان الموضوع مجرد منوم بس واني يحيى هيبقى تمام وما فيش اي حاجه هتحصل له كل الحكايه ان هم عايزين يضغطوا عليك عشان خاطر الشغل انا الصراحه كنت محتاجه للفلوس جدا ووافقت ووافقت كمان لما اتاكدت هيبقى كويس مش هيحصل له اي حاجه
جاد.
بعصبية اهو مات 
ليله..معرفش النوم هيخونوا وهيغدروا كده بعد ما حطيت له المنوم في نص الطريق العربيه وقفت وركبت واحده لابسه نقاب هي اللي خلصت علي يحيي 
وقبل النهايه هي نزلت وانا ركبت وانا كنت فاكراه نايم بسبب المنوم اتاري هو كان مات 
ولما جيت انزل عند خط النهايه انت كنت ورايا والعلامات اللي في جسمي دي كانت باينه من الخوف لاني كنت حاسه ان في حاجه غلط والجاكيت بتاعي فانت افتكرت ان انا البنت المسؤوله عن موت يحيي بس مش انا والله 
جاد..هي مين دي 
ليله..معرفش ولا مره شفت وشها حتى هي كانت السبب في حرق الاوضه وكانت عايزه تقت"لني.
جاد.. بدا يربط الاحداث ببعضها وكمان اخته قالت له اني مش ليله هي اللي كانت بتزورها ان كان في بنت تانيه هي اللي بتزورها
جاد...هتكون مين البنت دي 
ليله...بدموع والله ما اعرف انا ضحيه زي يحيى وبدأت تعيط وقالت له انا كده قلت لك الحقيقه ولو عايز تقت'لني اقت'لني
بس حاجه اخيره عايزه اقولها لك
البنت دي او الشخصيه دي موجوده معاك في المكان هنا لاني انا شفتها كم مره وحاسه انها حوالينا زي ما حاسه انها بتسمعنا دلوقتي
جاد..قصدك اي 
ليله..قصدي انها حوالينا هنا 
جاد.. خرج زي المجنون من الاوضه وقال لها ما تتحركيش من هنا ونزل الجنينه فضل يفتكر كل الكلام اللي ليله قالته يعيد فيه ويفكر فيه لو واحده موجوده هنا هتكون مين
جاد.. زياد فين زياد يفكر معايا هتكون مين يعني 
وسال الرجاله على زياد قاله أن هو دخل اوضته 
فدخل اوضته عشان ينادي له ما لهاش زياد في الاوضه بس اكتشف حاجات غريبه في الاوضه من ضمنهم اسدال ونقاب اول ما شافهم ما لحقش حتى يفكر بس سمع صوت صريخ 
ساب كل حاجه وجري على اوضه ليله اول ما دخل الاوضه لا زياد حاطط سكي'نه على رقبه ليله
جاد...انت مجنون يازياد  سيبها ايه اللي بيحصل ده انت زياد انا استنيت الضربه من الكل الا منك انت يا ابن عمي يا اخويا
زياد انا مجنون بليله وانت جيت خدتها مني كل حاجه انا كنت عايزها انت اخذتها يا جاد. بيت الريس في الشغل وانا دراعك اليمين بقت صاحب اللعبه وانا صاحبك بقت كل حاجه انت ريسها وانا اللي شغال عندك حتى البنت الوحيده اللي حبيتها انت اللي اتجوزتها ده انا شريكت في موت يحيى مخصوص عشان اخذ ليله
واتجوزها وانت اللي في الاخر تتجوزها ده في شرع مين ده
جاد .انت يازياد. 
.ليله..بصريخ الحقني ياجاد مش قلت لك ان اللي بيعمل كده شخص موجود هنا انا ما عملتش فيك حاجه يا زياد انا ما حبيتكش
زياد انا حبيتك ولو كنت ساعدت معتز في مو'ت يحيى علشان خاطر هم وعدوني ان انا امسك كل حاجه ونتخلص من جاد بس للاسف جاد كل مره يرجع اقوى من الاول
اخوك مات  اختك اتجننت وانت برده ما فيش فايده فيك
بترجع اقوى من الاول حتى البنت الوحيده اللي انا حبيتها انت اخذتها مني الدنيا اديتك كل حاجه يا جاد وانا لا
جاد يا يا زياد كل ده مخبي في قلبك ليا وانا بقول اخويا وابن عمي وصاحبي ودنيتي ودراعي اليمين وانت مخبي كل ده في قلبك ليا من الاول لو اعرف انك بتحب ليله ما كنتش اتجوزتها
كنت تعالى اقول لي كلمني فهمني يا صاحبي تلعب عليا  يحيى ده كان صاحبك زي ما كان اخويا وكان اخوك زي ما هو اخويا ليه يا زياد ليه
ليله.. حرف السكي'نه كان بدا يضغط على رقبتها ورقبتها فعلا بدات تجيب د'م من الضغط بدات تصر'خ وتقول الحقني ياجاد
زياد . خايفه مني يا ليله ده انا ما حبتش حد قد ما حبيتك ده انا عملت كل ده عشان خاطرك انت
ليله. بصريخ وانا ما اكرهتش حد في حياتي قد ما كرهتك انا بكرهك ابعد عني انا بحب جاد وعايزه جاد انا بكرهك بكرهك زياد اول ما سامع الكلام ده زق ليله على جاد وماسك السك'ينه وضربتين لما وقع على الارض ميت
مو'ت نفسه 
ليله اول ما شافت الموقف ده فضل تصرخ تصرخ من شكل الد'م وجسمها بدا يزرق والخطوط بدات تسهر على جسمها 
ولما جاد شاف ليله كده حضانه ودق يطبطب عليها كثير ويطمنها عشان هي كانت خايفه وهي اصلا مريضه واللي ما بتشوف اي حاجه تخوفها بيحصل لها خطوط في جسمها وفي نوبه خوف كل حاجه بقى بدات توضح لجد ان اللي كان السبب كان معتز وزياد وان ليله كانت ملهاش ذنب وكانت ضحيه زي يحيى وكل حاجه رجعت لوضعها الطبيعي اخته رجعت بقت كويسه ولما عرفوا طبعا بموضوع زياد واخته حكت له ان اللي كانت بتيجي المستشفى واحده منقبه اخته وقتها ما كانتش متذكره الكلام كويس بس اللي كانت فاكراه ان هي كانت واحده منقبه كانت بتروح لها وبتقول لها انا السبب في موت اخوك وكان الشخص ده زياد
وجاد رجع لشغله ولشركته واخته رجعت لحياتها الطبيعيه وليله فضلت مع جاد وعوضها عن كل اللي عمله فيها وعن كل اللي حصل وعاشوا مع بعض في تبات ونبات وخلفوا صبيان وبنات ويا رب تكون الروايه عجبتكم 
تمت بحمدلله

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-