رواية دفع الثمن زين وفرح الفصل السابع عشر 17 بقلم ايه عز

رواية دفع الثمن زين وفرح الفصل السابع عشر 17 بقلم ايه عز


رواية دفع الثمن زين وفرح الفصل السابع عشر 17 هى رواية من كتابة ايه عز رواية دفع الثمن زين وفرح الفصل السابع عشر 17 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية دفع الثمن زين وفرح الفصل السابع عشر 17 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية دفع الثمن زين وفرح الفصل السابع عشر 17

رواية دفع الثمن زين وفرح بقلم ايه عز

رواية دفع الثمن زين وفرح الفصل السابع عشر 17

زين دخل البيت وهو بينادي عليها: فرح... فرح
وداد: فرح هانم منزلتش انهارده خالص
زين طلع الاوضه بسرعه وهو قلقان انها منزلتش: فررح.... فرح!! 
* ملقهاش ف الاوضه ومش بترد قلق عليها اكتر وكان لسه خارج من الاوضه لقي باب الحمام بيفتح*
فرح كانت بتاخد شاور وطالعه لابسه بُرنس ولفي شعرها ب فوطه *
فرح اول ماشافت زين: اعاااااا انت بتعمل اي هنا 
زين قرب منها: مكنتيش بتردي ليه!!
فرح وهي بتحكم مسك البُرنس: مسمعتش 
زين قرب منها اكتر: وحشتيني 
فرح بصتله وابتسمت ببلاهه: هااا 
قرب منها اكتر: بقولك وحشتيني 
فرح بكسوف: انا..انا هروح اغير هدومي 
زين ابتسم بخبث: اجي اساعدك...ذوقي حلو جدا 
فرح ضحكت متناسيه قربه منها: محصلش والدليل انك اخترت هَنا تتجوزها عليا 
زين حب يضايقها هو كمان: مالها هنا بقي جميله وشاطره ودمها خفيف و...
فرح ضربته ف بطنه بعصبيه: اشبع بيها 
* كانت ماشيه بس هو مد ايده ومنعها وهو بيضحك *
زين وقفها قدامه تاني: انا قولتلك قبل كده اني مش هتجوزها ولا هي ولا غيرها ومع ذلك اضايقتي منها..اسميها غيره!!
فرح بتوتر: غيره نووو! بس يعني لما تخوني خوني مع واحده لطيفه شويه...وبعدين استني هو انت ازاي كده
زين باستغراب: كده ازاي
فرح: يعني انت ازاي نضيف كده مشوفتكش بتشرب سجاير ولا خمره ولا ليك علاقات مع بنات!!
زين: ودي حاجه حلوه ولا وحشه!
فرح ضحكت: حاجه غريبه 
زين بابتسامه: ولا غريبه ولا حاجه بس زي ماقولتلك قبل كده انا حياتي كانت عباره عن شغل وبس وكنت واعد بابا الله يرحمه ب كده ومكنش في وقت اعمل ال بتقوليه ده ومليش علاقات عشان كنت واعد نفسي ملمسش غير ال بحبها' شدها وحضنها' يعني انتي اول واحده ف حياتي والاخيره 
فرح بدون شعور منها حضنته من وسطه وضهره وهو حضنها من راسها بابتسامه فضلو كده كتير لحد مافرح اكتشفت انها ف حضنه ف بعدت بسرعه 
فرح بتوتر: انا.. رايحه اغير هدومي
زين ابتسمت: امم اي رأيك نخرج نتغدي برا 
فرح بسرعه: ياريت انا زهقانه اووي ونروح اي مول محتاجه اشتري شويه حاجات 
زين ابتسم: اوك هدخل اغير هدومي ونخرج 
فرح ضحكت: لا استني هغير الاول 
زين قرب منها بخبث: اي رأيك نغير سوا 
فرح بكسوف وعصبيه: بطل قله ادب هدخل اغير مش هتأخر
زين غير هدومه واستناها قدام الاوضه لما تخلص *
هَنا شافته واقف ف قربت منه: زين!! واقف كده ليه
زين: مفيش مستني فرح رايحين نشتري شويه حاجات وهنتغدي برا 
هَنا بابتسامه: طيب ممكن اجي معاك انا محتاجه اشتري حاجات كتير 
زين بتلقائيه: اوك
هنا بابتسامه: هجيب شنطتي واجي علي طول 
فرح طلعت بعد شويه وهي مبتسمه: انا جاهزه 
هَنا جت من وراها: وانا كمان 
فرح بصتلها بزهق وبعدها بصت ل زين *
زين: هنا كانت جايه تجيب شويه حاجات 
هنا قربت منهم ووقفت جمب زين: سوري يافروحه بس محتاجه اجيب حاجات 
فرح ابتسمت بزهق: اوك
______________________________
ندي: مساء الخير 
عماد' والدها': تعالي ياندي سلمي علي الدكتور مصطفى 
ندي بابتسامه: ازيك يادكتور 
مصطفى بنظره متفحصه: كويس..كويس جدا
ندي: طيب عن اذنكم عشان عندي مشوار 
عماد: مشوار اي دلوقتي... تعالي عايزك ف حاجه مهمه 
ندي قعدت جمبه: اتفضل 
عماد: مصطفي يابنتي متقدملك 
ندي وقفت بصدمه: نعم!!
مجيده جت من وراها وهي مبسوطه: الف مبروك ياندي الف مبروك ياحببتي 
ندي: بس..بس انا مش موافقه 
عماد بغضب: نعم!! مش موافقه ليه 
ندي وهي علي وشك انها تعيط: مش مستعده ل حاجه زي كده دلوقتي 
عماد بعصبيه: وهتستعدي امتي ان شاءالله انتي متخرجه من الجامعه بقالك سنتين وبتشتغلي مش مستعده ليه 
ندي بزهق: بابا لو سمحت 
عماد وقف بعصبيه: بابا اي بقي انا زهقت من دلعك ده طول عمري سايبك تعملي ال انتي عايزاه بس خلاص دلوقتي هتسمعي كلامي وبس 
مصطفي: احم ممكن بعد اذنك نخرج انا وانسه ندي نتكلم ف اي مكان 
عماد: اكيد..
مصطفي بابتسامه: يلا ياانسه ندي!! 
ندي بصتله بعصبيه وخرجت معاه *
ندي بزهق: انا مش فاهمه احنا جايين هنا ليه..اعتقد سمعت رأيي ف الموضوع
مصطفي: اوك مش هغصبك ممكن نبقي اصدقاء علي الاقل انا استريحتلك جدا ومش عايز اضيعك من ايدك
ندي: نعم!!
مصطفي بسرعه: قصدي يعني اني هكون مبسوط لما نكون اصدقاء...اي رأيك
ندي بابتسامه خفيفه: اوك 
مصطفي مسك ايدها بتلقائيه: ميرسي بجد ياانسه ندي 
ندي سحبت ايدها ووقفت بسرعه: طيب انا لازم امشي 
مصطفي: استني بس 
*كان لسه هيمسك ايدها لقي حد حط ايده علي كتفه *
مصطفي بصدمه: انت!!
ندي بصدمه هي كمان لما شافته: حازم؟! 
حازم بابتسامه: اهلا اهلا درش 
مصطفي بزهق حاول يداريه: انتي تعرفيه ياندي!!
حازم: اه اعرفها كويس جدا...انت بقي تعرفها منين ولا دي لعبه جديده منك!! بس انا بحذرك ندي نوو 
ندي بعدم فهم: انتو بتتكلمو عن اي 
مصطفي بعصبيه: مفيش عن اذنك...ااه وبلغي والدك ان الخطوبه خلاص بح
* سابهم ومشي وندي واقفه بصدمه *
ندي: هو في اي!! انت تعرفه منين 
حازم: ده صاحبي وانا عارفه كويس وعارف انه مش بتاع خطوبه ولا حاجه هو بيعمل الشويتين دول ويعمل انكو مخطوبين وياخد ال هو عايزو وتلاقيه فص ملح وداب زي مابيقولو 
ندي بصدمه: يعني هو كان...كان عايز 
حازم بزهق: ايوه انا اول ماعرفت انه قاعد معاكي جيت علي طول 
ندي بصت حواليها باستغراب: وانت عرفت منين 
حازم ضحك: اي حد هِنا يعرفني ويعرف مصطفي بردو 
ندي ضحكت: انت مشهور اوي عشان كل ال في الكافيه ده يعرفوك 
حازم: طبيعي مانا صاحب الكافيه 
ندي بصدمه: اييه!! احنا بنيجي علي طول هنا ازاي معرفش انك صاحبه!
حازم: عادي كنت حابب يعاملوني كإني زبون مش اكتر 
ندي بابتسامه وهي بتبص حواليها: بس تصدق انا اول اخد بالي ان الكافيه حلو كده 
حازم ضحك وهو بيتكلم بثقه: طب وصاحب الكافيه!!
ندي بكسوف: طب اي مش هتعزمني علي حاجه بقي!!
حازم بابتسامه: اكيد..
________________________
* نزلو من العربيه وزين راح يركن *
هَنا بابتسامه: لطيف زين اوي 
فرح بابتسامه اكبر: اكيد مش جوزي 
هنا بخبث: متفرحيش اوي مش هيبقي جوزك كتير 
قرح بثقه: مين قال كده هيفضل جوزي طول عمره..زين بيحبني ومش هيبعد عني حتي لو انا عايزه ده 
هَنا بعصبيه حاولت تداريه بابتسامه: وانتي بتحبيه!!
فرح بصتلها بتحدي وابتسمت بمكر: فوق ماتتخيلي عشان كده مش هسمح لأي حد يبعده عني 
هَنا كانت لسه هتتكلم بس لقت زين بيقرب منهم ف سكتت *
فرح لما دخلو المول: طيب ياهنا معلش بقي هضطر اخد زين ونجيب شويه حاجات روحي ياحببتي هاتي ال انتي عايزاه ونبقي نتقابل لما نخلص.. يلا باي 
* فرح مسكت ايد زين وشدته تحت نظرات الكره من هَنا *
زين ضحك: هو انتي مضايقه من وجود هَنا!! 
فرح ضحكت جامد: مين انا!! اضايق من هَنا دي حببتي 
زين بابتسامه: طيب يلا هتشتري اي 
فرح بكسوف: انت عارف اني مجبتش هدوم معايا لما جيت اعيش معاك والهدوم ال انت جايبهالي مش استايلي ف كنت عايزه اجيب شويه حاجات 
زين شدها من ايدها: تعالي اعرف هنا محل حلو جدا  
فرح كانت ماشيه معاه بس لقت طفل واقف لوحده *
فرح وهي رايحه للطفل: ثانيه يازين 
فرح بابتسامه وهي قاعده علي ركبتها قدام الطفل: اي ياحبيبي واقف لوحدك ليه 
الطفل بدموع: انا عايز دي 
*شاور علي لعبه ف محل قدامهم *
فرح بابتسامه: اوك ياحبيبي هجيبهالك بس قولي فين ماما او بابا!! 
الطفل: ماما جايه قالتلي اقف هنا وهي هتجيب حاجه وجايه 
فرح مسكت ايده: طيب تعالي اجيبلك اللعبه لما ماما تيجي 
" اخدت الطفل ودخلت المحل وزين دخل وراها وهو مبتسم "
فرح بابتسامه: اتفضل 
الطفل حضنها وهو بياخد اللعبه: حلوه اووي 
زين قرب منها بزعل مصطنع: وانا مليش حضن انا كمان!! 
فرح بصتله بابتسامه: لأ مفيش بحضن اطفال بس 
زين قرب منها اكتر: اعتبريني طفل واحضنيني 
الطفل: كده عيب 
فرح قربت من الطفل وهي بتضحك: معلش يحبيبي بس عمو قليل الادب 
زين وهو بيبص حواليه: انا مش فاهم ازاي امه تسيبه كده هي فاكره نفسها فين دي ف مول ده كويس انه متخطفش منها 
الطفل بفرحه: ماما جت..ماما جت 
_ مودي حبيبي انت كويس 
الطفل: ايوه ياماما وبصي طنط جابتلي دي 
_ انا اسفه جدا بس كنت بجيب حاجات من المحل ال جمب ده 
زين بابتسامه: حصل خير بس ياريت تاخدي بالك اكتر من كده وخصوصا لو مكان عام زي كده 
_ اكيد متشكره جدا...يلا يامودي 
الطفل: بااي ياطنط
فرح بابتسامه: باي ياحبيب طنط 
زين قرب منها بابتسامه: مكنتش اعرف انك بتحبي الاطفال كده 
فرح: في حد مبيحبشزين دخل البيت وهو بينادي عليها: فرح... فرح
وداد: فرح هانم منزلتش انهارده خالص
زين طلع الاوضه بسرعه وهو قلقان انها منزلتش: فررح.... فرح!! 
* ملقهاش ف الاوضه ومش بترد قلق عليها اكتر وكان لسه خارج من الاوضه لقي باب الحمام بيفتح*
فرح كانت بتاخد شاور وطالعه لابسه بُرنس ولفي شعرها ب فوطه *
فرح اول ماشافت زين: اعاااااا انت بتعمل اي هنا 
زين قرب منها: مكنتش بتردي ليه!!
فرح وهي بتحكم مسك البُرنس: مسمعتش 
زين قرب منها اكتر: وحشتيني 
فرح بصتله وابتسمت ببلاهه: هااا 
قرب منها اكتر: بقولك وحشتيني 
فرح بكسوف: انا..انا هروح اغير هدومي 
زين ابتسم بخبث: اجي اساعدك...ذوقي حلو جدا 
فرح ضحكت متناسيه قربه منها: محصلش والدليل انك اخترت هَنا تتجوزها عليا 
زين حب يضايقها هو كمان: مالها هنا بقي جميله وشاطره ودمها خفيف و...
فرح ضربته ف بطنه بعصبيه: اشبع بيها 
* كانت ماشيه بس هو مد ايده ومنعها وهو بيضحك *
زين وقفها قدامه تاني: انا قولتلك قبل كده اني مش هتجوزها ولا هي ولا غيرها ومع ذلك اضايقتي منها..اسميها غيره!!
فرح بتوتر: غيره نووو! بس يعني لما تخوني خوني مع واحده لطيفه شويه...وبعدين استني هو انت ازاي كده
زين باستغراب: كده ازاي
فرح: يعني انت ازاي نضيف كده مشوفتكش بتشرب سجاير ولا خمره ولا ليك علاقات مع بنات!!
زين: ودي حاجه حلوه ولا وحشه!
فرح ضحكت: حاجه غريبه 
زين بابتسامه: ولا غريبه ولا حاجه بس زي ماقولتلك قبل كده انا حياتي كانت عباره عن شغل وبس وكنت واعد بابا الله يرحمه ب كده ومكنش في وقت اعمل ال بتقوليه ده ومليش علاقات عشان كنت واعد نفسي ملمسش غير ال بحبها' شدها وحضنها' يعني انتي اول واحده ف حياتي والاخيره 
فرح بدون شعور منها حضنته من وسطه وضهره وهو حضنها من راسها بابتسامه فضلو كده كتير لحد مافرح اكتشفت انها ف حضنه ف بعدت بسرعه 
فرح بتوتر: انا.. رايحه اغير هدومي
زين ابتسمت: امم اي رأيك نخرج نتغدي برا 
فرح بسرعه: ياريت انا زهقانه اووي ونروح اي مول محتاجه اشتري شويه حاجات 
زين ابتسم: اوك هدخل اغير هدومي ونخرج 
فرح ضحكت: لا استني هغير الاول 
زين قرب منها بخبث: اي رأيك نغير سوا 
فرح بكسوف وعصبيه: بطل قله ادب هدخل اغير مش هتأخر
زين غير هدومه واستناها قدام الاوضه لما تخلص *
هَنا شافته واقف ف قربت منه: زين!! واقف كده ليه
زين: مفيش مستني فرح رايحين نشتري شويه حاجات وهنتغدي برا 
هَنا بابتسامه: طيب ممكن اجي معاك انا محتاجه اشتري حاجات كتير 
زين بتلقائيه: اوك
هنا بابتسامه: هجيب شنطتي واجي علي طول 
فرح طلعت بعد شويه وهي مبتسمه: انا جاهزه 
هَنا جت من وراها: وانا كمان 
فرح بصتلها بزهق وبعدها بصت ل زين *
زين: هنا كانت جايه تجيب شويه حاجات 
هنا قربت منهم ووقفت جمب زين: سوري يافروحه بس محتاجه اجيب حاجات 
فرح ابتسمت بزهق: اوك
______________________________
ندي: مساء الخير 
عماد' والدها': تعالي ياندي سلمي علي الدكتور مصطفى 
ندي بابتسامه: ازيك يادكتور 
مصطفى بنظره متفحصه: كويس..كويس جدا
ندي: طيب عن اذنكم عشان عندي مشوار 
عماد: مشوار اي دلوقتي... تعالي عايزك ف حاجه مهمه 
ندي قعدت جمبه: اتفضل 
عماد: مصطفي يابنتي متقدملك 
ندي وقفت بصدمه: نعم!!
مجيده جت من وراها وهي مبسوطه: الف مبروك ياندي الف مبروك ياحببتي 
ندي: بس..بس انا مش موافقه 
عماد بغضب: نعم!! مش موافقه ليه 
ندي وهي علي وشك انها تعيط: مش مستعده ل حاجه زي كده دلوقتي 
عماد بعصبيه: وهتستعدي امتي ان شاءالله انتي متخرجه من الجامعه بقالك سنتين وبتشتغلي مش مستعده ليه 
ندي بزهق: بابا لو سمحت 
عماد وقف بعصبيه: بابا اي بقي انا زهقت من دلعك ده طول عمري سايبك تعملي ال انتي عايزاه بس خلاص دلوقتي هتسمعي كلامي وبس 
مصطفي: احم ممكن بعد اذنك نخرج انا وانسه ندي نتكلم ف اي مكان 
عماد: اكيد..
مصطفي بابتسامه: يلا ياانسه ندي!! 
ندي بصتله بعصبيه وخرجت معاه *
ندي بزهق: انا مش فاهمه احنا جايين هنا ليه..اعتقد سمعت رأيي ف الموضوع
مصطفي: اوك مش هغصبك ممكن نبقي اصدقاء علي الاقل انا استريحتلك جدا ومش عايز اضيعك من ايدك
ندي: نعم!!
مصطفي بسرعه: قصدي يعني اني هكون مبسوط لما نكون اصدقاء...اي رأيك
ندي بابتسامه خفيفه: اوك 
مصطفي مسك ايدها بتلقائيه: ميرسي بجد ياانسه ندي 
ندي سحبت ايدها ووقفت بسرعه: طيب انا لازم امشي 
مصطفي: استني بس 
*كان لسه هيمسك ايدها لقي حد حط ايده علي كتفه *
مصطفي بصدمه: انت!!
ندي بصدمه هي كمان لما شافته: حازم؟! 
حازم بابتسامه: اهلا اهلا درش 
مصطفي بزهق حاول يداريه: انتي تعرفيه ياندي!!
حازم: اه اعرفها كويس جدا...انت بقي تعرفها منين ولا دي لعبه جديده منك!! بس انا بحذرك ندي نوو 
ندي بعدم فهم: انتو بتتكلمو عن اي 
مصطفي بعصبيه: مفيش عن اذنك...ااه وبلغي والدك ان الخطوبه خلاص بح
* سابهم ومشي وندي واقفه بصدمه *
ندي: هو في اي!! انت تعرفه منين 
حازم: ده صاحبي وانا عارفه كويس وعارف انه مش بتاع خطوبه ولا حاجه هو بيعمل الشويتين دول ويعمل انكو مخطوبين وياخد ال هو عايزو وتلاقيه فص ملح وداب زي مابيقولو 
ندي بصدمه: يعني هو كان...كان عايز 
حازم بزهق: ايوه انا اول ماعرفت انه قاعد معاكي جيت علي طول 
ندي بصت حواليها باستغراب: وانت عرفت منين 
حازم ضحك: اي حد هِنا يعرفني ويعرف مصطفي بردو 
ندي ضحكت: انت مشهور اوي عشان كل ال في الكافيه ده يعرفوك 
حازم: طبيعي مانا صاحب الكافيه 
ندي بصدمه: اييه!! احنا بنيجي علي طول هنا ازاي معرفش انك صاحبه!
حازم: عادي كنت حابب يعاملوني كإني زبون مش اكتر 
ندي بابتسامه وهي بتبص حواليها: بس تصدق انا اول اخد بالي ان الكافيه حلو كده 
حازم ضحك وهو بيتكلم بثقه: طب وصاحب الكافيه!!
ندي بكسوف: طب اي مش هتعزمني علي حاجه بقي!!
حازم بابتسامه: اكيد..
________________________
* نزلو من العربيه وزين راح يركن *
هَنا بابتسامه: لطيف زين اوي 
فرح بابتسامه اكبر: اكيد مش جوزي 
هنا بخبث: متفرحيش اوي مش هيبقي جوزك كتير 
قرح بثقه: مين قال كده هيفضل جوزي طول عمره..زين بيحبني ومش هيبعد عني حتي لو انا عايزه ده 
هَنا بعصبيه حاولت تداريه بابتسامه: وانتي بتحبيه!!
فرح بصتلها بتحدي وابتسمت بمكر: فوق ماتتخيلي عشان كده مش هسمح لأي حد يبعده عني 
هَنا كانت لسه هتتكلم بس لقت زين بيقرب منهم ف سكتت *
فرح لما دخلو المول: طيب ياهنا معلش بقي هضطر اخد زين ونجيب شويه حاجات روحي ياحببتي هاتي ال انتي عايزاه ونبقي نتقابل لما نخلص.. يلا باي 
* فرح مسكت ايد زين وشدته تحت نظرات الكره من هَنا *
زين ضحك: هو انتي مضايقه من وجود هَنا!! 
فرح ضحكت جامد: مين انا!! اضايق من هَنا دي حببتي 
زين بابتسامه: طيب يلا هتشتري اي 
فرح بكسوف: انت عارف اني مجبتش هدوم معايا لما جيت اعيش معاك والهدوم ال انت جايبهالي مش استايلي ف كنت عايزه اجيب شويه حاجات 
زين شدها من ايدها: تعالي اعرف هنا محل حلو جدا  
فرح كانت ماشيه معاه بس لقت طفل واقف لوحده *
فرح وهي رايحه للطفل: ثانيه يازين 
فرح بابتسامه وهي قاعده علي ركبتها قدام الطفل: اي ياحبيبي واقف لوحدك ليه 
الطفل بدموع: انا عايز دي 
*شاور علي لعبه ف محل قدامهم *
فرح بابتسامه: اوك ياحبيبي هجيبهالك بس قولي فين ماما او بابا!! 
الطفل: ماما جايه قالتلي اقف هنا وهي هتجيب حاجه وجايه 
فرح مسكت ايده: طيب تعالي اجيبلك اللعبه لما ماما تيجي 
" اخدت الطفل ودخلت المحل وزين دخل وراها وهو مبتسم "
فرح بابتسامه: اتفضل 
الطفل حضنها وهو بياخد اللعبه: حلوه اووي 
زين قرب منها بزعل مصطنع: وانا مليش حضن انا كمان!! 
فرح بصتله بابتسامه: لأ مفيش بحضن اطفال بس 
زين قرب منها اكتر: اعتبريني طفل واحضنيني 
الطفل: كده عيب 
فرح قربت من الطفل وهي بتضحك: معلش يحبيبي بس عمو قليل الادب 
زين وهو بيبص حواليه: انا مش فاهم ازاي امه تسيبه كده هي فاكره نفسها فين دي ف مول ده كويس انه متخطفش منها 
الطفل بفرحه: ماما جت..ماما جت 
_ مودي حبيبي انت كويس 
الطفل: ايوه ياماما وبصي طنط جابتلي دي 
_ انا اسفه جدا بس كنت بجيب حاجات من المحل ال جمب ده 
زين بابتسامه: حصل خير بس ياريت تاخدي بالك اكتر من كده وخصوصا لو مكان عام زي كده 
_ اكيد متشكره جدا...يلا يامودي 
الطفل: بااي ياطنط
فرح بابتسامه: باي ياحبيب طنط 
زين قرب منها بابتسامه: مكنتش اعرف انك بتحبي الاطفال كده 
فرح: في حد مبيحبش الاطفال!!
زين ضحك: انا دول كائنات اكتر من مزعجه مبيعملوش حاجه ف حياتهم غير انهم يعيطو 
فرح: بالعكس دول ألطف حاجه ف الدنيا وبيعيطو عشان دي الطريقه الوحيده عشان يخلونا ننتبه ليهم 
زين: لا انا كده مش عايز اطفال خالص..عشان هيشغلوكي عني وانا مش عايز حاجه تشغلك عني 
فرح بكسوف: طيب يلا عشان اتأخرنا اوي 
زين ضحك: يلا 
* بدأو يجيبو الحاجات ال محتاجنها ووقفو عن محل يشترو حاجات*
فرح: اي رأيك في الفستان ده 
زين بصلها بعصبيه كان قصير اوي ومفتوح من عند الصدر: وحش طبعا
فرح بزعل: بالعكس ده حلو جدا انا قولت هلبسه اول يوم في الشغل و..
زين: استني بس شغل اي 
فرح بابتسامه: هنزل اشتغل تاني انا مش حابه قعدتي في البيت كده 
زين: شغلك ده ال هو موديل!! تنزلي تعرضي جسمك صح!! مستحيل طبعا مفيش شغل 
فرح بزهق: نعم!! واي اعرض جسمي دي!!
زين بعصبيه: زي ماسمعتي يافرح مفيش شغل 
فرح كانت لسه هتتكلم بس تلفون زين رن وكانت هَنا *
زين: ايوه ياهَنا!!
هنا بخوف: زين الحقني 
زين بسرعه: في اي انتي كويسه!!
هنا: انا ف محل المجوهرات ال ف اول المول ودخل علينا مسلحين...الحقيني بسرعه 
زين: طيب طيب اهدي وخلي بالك من نفسك استخبي في اي مكان وانا جايلك حالا
فرح بخوف لما سمعته: في اي 
زين: في مسلحين في المحل ال هنا فيه لازم اروحلها....خليكي انتي هنا 
فرح بسرعه: لا انا هاجي معاك مش هسيبك تروحلهم لوحدك.
زين: لا يافرح خليكي انتي هِنا مش مستعد اخاطر بيكي 
فرح مسكت ايده: بالعكس يازين انا لازم اكون معاك..احنا هنتصل بالبوليس ونحاول نعطل خروجهم لما ييجو 
زين: لأ طبعا انتي بتقولي اي خليكي هنا يافرح متتحركيش ولو في اي حاجه اتصلي بيا علي طول.. فرح متتحركيش من هِنا 
* سابها ومشي وهي وقفت تفكر هتعمل اي اتصلت بالبوليس *
فرح: اتصلت بالبوليس لازم انزل ل زين 
" طلعت من المحل ال هي فيه ونزلت للدور الارضي بسرعه *
فرح بصدمه لما شافت ناس كتير واقفه معاهم سلاح: يلهووي هعمل اي دلوقتي....لا لا خليكي شجاعه يافرح لازم اقف مع زين 
فرح مسكت عصايه من جمبها وقربت من واحد كان مديها ضهره وضربته علي راسه جامد لحد ماوقع علي الارض 
فرح ضحكت بفخر: ايوه حلوه الطاسه مش كده!!
_ اقفي مكانك 
فرح بصدمه: الله يخربيتك يافرح...شكله اخر يوم ف عمري 
* لفت وشها براحه للشخص ال واقف وراها لفت وشها كان واحد لابس قناع وماسك مسدس مصوبه عليها *
الراجل بصلها من فوق لتحت نظرات شهوانيه: واقفه عندك بتعملي اي ياحلوه 
فرح بعصبيه من نظراته: الحلوه دي تبقي امك 
الراجل مسكها من شعرها بعصبيه: بتقولي اي ياروح امك 
فرح زقت إيده وهي بتصوت: ابعد عني ياحيوان...انت مش عارف انا مين 
الراجل شدها من ايدها بعصبيه: لأ معرفش ياروح امك...تعالي معاايا 
*شدها ودخلها المحل ال فيه هَنا *
وجوه زين عرف يدخل المحل وشاف هنا قاعده بخوف في جمب ف قرب منها: هنا...تعالي 
هنا قربت منه بسرعه لما شافته: زين...زين كويس انك جيت انا كنت خايفه اوي دول مجرمين 
زين مسكها من ايدها: تعالي متخافيش 
*زين شدها وطلعو من المكان ال دخل منه بهدوء بس بص بصدمه لما شاف واحد ماسك فرح من ايدها وهي بتحاول تمنعه *
زين بصدمه وعصبيه: فرررح 
هَنا شدته قبل مايروحلها: استني يازين رايح فين 
زين: فررح معاهم...الكلب ده اخر يوم ف عمره 
َهَنا فكرت فيها ولقتها فرصه مناسبه ليها تبعد فرح علي طول: اهدي يازين انت مش شايف ال معاها ده معاه سلاح وممكن يقتلها لو شافك احنا نتصل بالبوليس وهو هيتصرف...
زين بعصبيه: مش هستني البوليس ينقذ مراتي انا هدخل اجيبها لو فيها موتي...خليكي انتي هنا 
*سابها ومشي ودخل المحل تاني بس المره دي في واحد شافه *
_ ارفع ايدك ومتتحركش 
زين رفع إيده بابتسامه خبيثه: حاضر 
_ اقعد علي الارض 
زين كان بيقعد وهو بيبصله وبيبص علي المسدس ال ف إيده وف اقل من ثانيه خد منه المسدس ووقف قدامه *
زين وهو مصوب المسدس قدامه: اقعد 
_كان لسه هيقرب منه بس زين سبقه وضربه طلقه ف رجله وسابه ومشي....
وجوه فرح كانت بتحاول تهرب منهم ف لقت الباب فاضي ف جريت بس لقت حد مسكها من شعرها *
_ علي فين ياقطه 
فرح بعصبيه: ابعدد عنيي 
_كان نفس الراجل ال جابها هنا ف بصلها من فوق لتحت واتكلم بابتسامه: خساره فيكي القتل 
فرح بعصبيه: فعلاً عشان محدش هيموت غيرك يابغل انت 
_ احترميي نفسك وحيات امك لاخد ال انا عايزه وبعدها هقتلك بإيدي 
زين دخل وشافهم ف رفع المسدس ف وش الراجل: سيبها 
فرح بسرعه لما شافته: زين!!
الراجل وهو حاطط المسدس علي راسها: لو قربت خطوه كمان هتلاقيها جثه قدامك 
فرح بعصبيه: ابعد عني ياحيوان...زيين 
زين بعصبيه: متخافيش ياحببتي... سيبها بقولك 
* زين بصله كويس وصوب المسدس علي دماغه *
فرح لما شافته: لأ يازين
* زين ضرب بالرصاص جت ف دراعه ال كان ماسك بيه المسدس والمسدس وقع من ايده والايد التانيه ال كان ماسك بيها فرح بعدته عنها بعصبيه وجريت عند زين *.
زين وهو بيحضنها: حببتي انتي كويسه!! الكلب ده عملك حاجه
فرح وهو مخبيه وشها ف حضنه: كويسه...
_ الراجل ال زين ضربه قام بتعب ومسك المسدس بإيده التانيه وكان هيقتل فرح...هَنا كانت متابعه ال بيحصل وهي واقفه ف زاويه لوحدها بخوف ولما شافت الراجل مسك المسدس تاني خافت علي زين 
هَنا بسرعه: زييين حااسب 
زين كان حاضن فرح ووشه للراجل وفرح ضهرها للراجل ف زين اول ماشافه هيقتل فرح لفها بسرعه والراجل ضرب الطلقه وجت ف ضهره...
فرح بصدمه: زييييين!!!

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-