رواية القدر زين ومريم الفصل الثاني 2 بقلم مي النجار

رواية القدر زين ومريم الفصل الثاني 2 بقلم مي النجار


رواية القدر زين ومريم الفصل الثاني 2 هى رواية من كتابة مي النجار رواية القدر زين ومريم الفصل الثاني 2 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية القدر زين ومريم الفصل الثاني 2 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية القدر زين ومريم الفصل الثاني 2

رواية القدر زين ومريم بقلم مي النجار

رواية القدر زين ومريم الفصل الثاني 2

مريم بعياط وخوف -عشان خاطري ابعد
=لا انت ملكي انا مش محمد، محمد محبكيش ي مريم انا الحبيتك انا التشديت ليكي الاول بس محمد كان اناني وخد حاجه م بتاعتو انتي كنتي رهان ي مريم 
مريم بصدمه -ااي؟  انا رهان؟ محمد محبنيش؟ ازاي كملت بغضب هيستيري- ازااي انا حبيتو حبيتو وكنت اعمل اي حاجه عشانو زاي
زين =مريم اهدي كل الحوار ان حبيتك وهو خدك مني عشان يدايقني بس انتي الوقتي بتاعتي
-برا
=ايه؟ 
مريم بدوخه -بقولك بر، 
-مريم مريم انا اسف قومي 
+#%%%%%%%%%%%
بعد وقت
مريم- اا انا فين
زين= الف سلامه عليكي يروحي قلقتيني عليكي
-بجد محمد محبنيش؟ 
زين بمحاوله انو ميتعصبش=مريم حبيبتي لم نرواح نكلم وهفهمك كل حاجه  وو
بنت بمقاطعه -زين وحشتني اويي وحضنت زين
=حبيبتي وحشتيني اكتر 
مريم بصدمه -انت بتخوني مع الدكتوره بتاعتي يا زين وقدامي؟ 
ريم-يخونك!  ومعايا!  حبيبتي اناا
مريم بمقاطعه =مش عاوزه اعرف طلعوني من هنا
-اهدي ي مريم دي ا
=مش عاوزه اعرف سابتهم ومشيت برا المستشفى، بعد دقيقه 
زين وهو بيمسك دراعها وبيضغط عليه-اي ال انتي عملتي دا دي اختي! 
مريم بكسوف وصدمه =اختك!  احم انا اسفه  كملت بنرفزة-بس يعني اي تقولك وحشتني؟
زين بمكر =بتغيري يبيضه
بكسوف-ااا انا اغير؟  واغير عليك ليه رواحني يلا
زين لسه هيرد بس لاقا شخص دخل وبيسلم ع مريم
-مريم ازيك عامله ايه. 
=تمام الحمدلله انت بتعمل اي هنا
-انا دكتور ف المستشفى  انتي بتعملي اي هنا
مريم=ااا
زين بمقاطعه =مين حضرتك وواقف تكلم مع. مراتي؟
-احم انا اسف ومشي
-زين كسفت الراجل ليه كدة
=مين دااا
مريم بخوف من صوتو العالي-دا دا كان زميلي ف الكليه 
♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕
بعد وصول البيت 
مريم دخلت الاوضه بسرعه وابتدت تغير الهدوم
مريم-يووه م عارفه اعمل الضفاير يووهه اطلع اقولو يعملهالي ممم بعد تفكير طلعت
-احم زين
=مم
-ممكن تعملي ضفاير
=الظابط زين الجرحي يعمل ضفاير؟ 
مريم بدلع عشان يعمل ضفاير - ي زوزتي معلش 
زين بصدمه وحب =يا اي؟
-ي زوزتي،  زين قرب منها اكتر يا قلب زوزتك اتحايلي عليا شويه
مريم بقمص طفولي =ماشي يا زين متعملش حاجه  ولسه هتقوم، شدها عليه وووو
الجرس رن، زين بخنقه-هووفف مينن
فتحولاب واتصدم من الشافو 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-