رواية يوم مولد القمر الفصل التاسع والثلاثون 39 بقلم نور الفجر

رواية يوم مولد القمر الفصل التاسع والثلاثون 39 بقلم نور الفجر


رواية يوم مولد القمر الفصل التاسع والثلاثون 39 هى رواية من كتابة نور الفجر رواية يوم مولد القمر الفصل التاسع والثلاثون 39 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية يوم مولد القمر الفصل التاسع والثلاثون 39 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية يوم مولد القمر الفصل التاسع والثلاثون 39

رواية يوم مولد القمر بقلم نور الفجر

رواية يوم مولد القمر الفصل التاسع والثلاثون 39

-مين هو؟!
-الدكتور اسامه.....لسه مكلم باباكي
حلت الصدمه علها كمن سكب دلو ماء بارد عليها
ابتسمت بي بلاها
-ا..الدكتور اسامه
-ايوه....ويلا عشان نلحق نروح عند جدتك ونيجي بسرعه
-ر..روحوا انتم...انا هفضل هنا
دخلت غرفتها تحت نظرات والدتها المستغربه تصرفها
تحدث عمر
-ملها رغد مش هتروح عند جدتها
-لاء...قالت روحم وسبوني
-اممم..طب يلا نروح نلحق نطمن علي امي ونيجي
                             ***********
كانت واققه خائفه وتبتلع ريقها بصعوبه
تحدث دافيدو
-الورق ده بتاع ايه يا جوليا
بدئت الدموع تنزل من عينها 
-جوليا. ...في ايه
-مش بي ايدي......ه..هيموتها لو معملتش كده
انهارت في البكاء
-انتي بتتكلمي علي ايه 
-انا مش....وحشه ....هو الي استغل تعب امي....هو الي غلطان
-اهدي يا جوليا عشان افهم في ايه
اجلسها علي الكرسي واعطها كوب ماء لكي تهدء
-اهدي كده وقوليلي في ايه
اخذت نفسها وبدئت تحكي له عن ذالك الوغد جابر
************
في مركز الشرطه
-كده خلاص يا رائد الخطه تمام......بكره هنبدء في التنفيذ
-تمام
-رائد مش عايز كلمه تطلع بره....وعايز كل حاجه تكون ماشيه تمام
-ان شاء الله
نهض وادي التحيه وخرج
ارجع ظهره للخلف
-هاااا....هانت....كل حاجه ان شاء الله هترجع زي زمان....همسك يا جابر وهعلق حبل المشنقة حول رقبتك
نظر الي هاتفه....والي صورتها الي يضعها خلفيه
-هحاول بقدر الامكان تسمحني
************
كان الطبيب يفحصها بعد ذهبها مع والدتها الي المشفي
تحدث وهو ينظر الي الأشعة والتحاليل
-اممم...مقدرش انكر يا مدام.....الوضع مش احسن حاجه
-يعني ايه
-انا قولتك قبل كده ان نفسيتها عامل اساسي عشان تقدر تعمل العمليه...وهي مش بتستجيب للعلاج
-ي..يعني...العمليه مش هتنجح
-مقدرش اقول كده
 وضع التحاليل جانب ثم اكمل
-بس ممكن بسبب انها مش بتستجيب للعلاج يقلل من نسبت نجحها بشكل كبير
صمت رةح فهي لا تعلم ماذا تفعل لي ابنتها التي يأست من كل شئ وفقدت املها في السير مجددا
نهضت
-شكرا يا دكتور
خرجت من مكتب الطبيب ...لتذهب لي الغرفه التي بيها ابنتها وتدفع الكرسي المتحرك وتغادر بها
لاحظت ماسه حزن والدتها
-ماما....الدكتور قالك اني مش همشي تاني صح
-هاا....لاء يا حبيتي....قالك انك هتمشي بس لازم تنتظمي على العلاج وهتخفي ان شاء الله
صمتت فهي تعلم ان والدها تبث لها في امل معدوم
**********
كانت تنظر الي سقط غرفتها لاتعلم ماذا تفعل....او ماذا ستقول له....هل سترفضه او ماذا...يا اللهي....كيف لها ان تتصرف
-اوووووف...هو مش لاقي غيري ويتقدملها...هو اه حلو وكل حاجه بس......بس...
نهضت ونظرت إلى المراء......لتصرخ بي اعلي صوتها
 *********
عادت من المدرسه برفقه والدها وهي سعيده علي عكس كل يوم
-حبيبه بابا فرحانه ليه
-اممم..ده سر
-مش عايزه تقوليلي
اوقف السياره وهب فتحت الباب ونزلت
-مش اقولك دلوقتي
ثم ركضت لمي تدخل
-انا فرحان انها بقت احسن الحمد لله
دخلت للداخل وبحثت عن والدتها لتجدها في غرفه المعشيه تشاهد التلفاز. ...ركضت نحوها بسعاده
-ماما
-ماري حبيتي....تعالي اطلعي جنمي ...واحكيلي عملتي ايه في المدرثه
جلست بجوار اسيل وبدئت تحكي لها
-ماما المدرسه هطلع رحله لمعرض الكتاب. ...وعايزه اروح
-معرض الكتاب...!! بث انتم صغيرين مش هتفهموا حاجه
-مش الفصل بتاعي هو الي طالع.....فصل اكبر مني وانا عايزه اروح معاهم ...قولت للمدرسه قالتي قولي لي مامتك
-هتروحي تعملي ايه
-عايز اجيب كتب
-انتي عندك كتبت كتير يا ماري
-ماما....عايزه اروح
-طب قولتي لي باباكي
-لسه
دخل حينها يونس بعد ان ركن السياره
-بتتكلموا في ايه
-ماري عايزه تروح معرض الكتاب
-معرض الكتاب....عشان كده كنتي فرحانه
هزت راسها بي الموافقه
-طب ماقولتليش ليه انك عايزه تروحي
-امممم...لان المس قالت لي قولي لي ماماتك مش باباكي
ضحك يونس واسيل علي برائة ابنتهم
-لو عايزه تروحي يا ماري اوديكي
-لاء عايزه اروح مع المدرسه
نظر كل من اسيل ويونس لي بعضهم بي استغراب
-طب يا حبيبتي بابا هيوديكي 
-لاء يا ماما....عايزه اروح تبع الرحله
-بث انا كده هكون قلقانه علكي يا حببتي خلي بابا او حد من خواتك يوديكي
صمتت قلا تفكر
-ماشي 
-خلاص شوفي انتي تحبي تروحي يوم ايه وهوديكي
وقفت على الاريكه وقبلت والدها
-بحبك يا بابا
احتضنها والدها بحب
-وانا بخبك جدا يا ماري
-بس انت بتحب ماما اكتر
قبلت خدها اسيل
-هو بيحبك كتييير لانك حته مني....وانا بحبك اكتر منه 
ابتسمت ماري
************
-مقولتيش لي ادم له مش هو في الشرطه
-كنت خايفه جدا.....خايفه يعمل حاجه يأذيها
-طب ايهدي انا هشوف حل.....المهم متتصرفيش من غير ما تقوليلي
هزت راسها
نهض من جوارها
-روقي كده هجيب عصير واجي تاني
خرج من المكتب واخرج هاتفه سريعا واتصل
-ايوه يا باشا....كله تمام....قولتها زي ما قولتي....لاء محدش هياخد باله وهي كده هتكون مطمنه ليا....اوي
ليأتيه رد
-برافوا عليك يا احمد.....اشوفك بعديد
-تمام يا باشا
اغلق هاتفه وذهب ليحضر لها عصير
***********
نظرت الي المراء لتصرخ....لفت وجهها. ..لتجده يقف يستند علي بابا الغرفه ويعقد زراعه امام صدره
-ا...انت دخلا هنا ازي
حمدت ربها انها لم تبدل ملابسها 
-انطق انت دخلت ازي
-مين 
-ايه
-مين الي كنتني بتتكلمي عليه يا رغد
-اطلع بره يا ايمن....وجودك هنا غلط
تجهلها كلمها تماما وتقدم نحوها وهو يضعع يده في جيوب بنطاله
-مين ده الي وسيم ومتقدملك....هاااا...انطقي
-د...ده..د
ليصرخ فيها 
-ده مين....مين الي عماله تتغزلي فيه ده
-اولا انا مش بتغزل في حد.....ث.. ثانيا انت مالك
-مالي انك بتاعي...مكتوبه علي اسمي من يوم ما اتولدتي
لم تكن تفهم معني كليماته تلك....ماذا يعني
افاقت علي صوته وهو يقول
-مين الي امه داعيه عليه ده الي جتي يتقدملك
عقدت حجبها
-انت قصدك ايه
-رغد ...جوبي...اسمه ايه
-ه..هو الدكتور بتاعي في الجامعه. ....ا..الدكتور اسامه
غلي الدم في عروقه. ...لقد حزره من القتراب منها وها هو قد خالف ذالك ....وايضا يضع عينه عليها....لا....والف لا
لن يسكت عن هذا
تحرك لكي يخرج ويذهب لي هذا الشخص ليلقنه درس لن ينسي
امسكت يده عندما رئت تعبيره وجه التي لاتبشر بي الخير
-ا..انت هتعمل ايه.....متوديش نفسك في داهيه...ا..انا هرفضه وخلاص
-الي يتجرأ ويحط عينه علي حاجه بخصني يستحمل
سحب يده منها واتجه ناحيه بابا الشقه..وقف وتحث
-ابقي اقفلي الباب كويس يا هانم....احمدي ربنا ان انا الي جيت
خرج واغلق الباب بقوه....دليل علي مادي غضبه
-شكل الكتور اسامه هيتشرح وانا هشيل الماده
 ***********
كانت تجلس امام البحر بعد ان طلبت من والدتها ان تأخذها الي هوناك قبل ان تعود إلى المنزل
كانت تستمع بي نسمات الهواء الملئ بي رزاز مياه البحر
كانت تبتسم وهي تنظر لموجات البحرج وتشاهد غروب الشمس في اجمل مشهد
-شكله حلوه صح
انها تعرف صاحب هذا الصوت. ...رفعت راسها لتجد يقف بجوارها. ..وينظر امامه الي البحر
-الي جابك
-جاي اودعك
عندما سمعت تلك الكليمه شعرت بي قبضه في قلبها....شعرت بي خوف لمجرد انها فكرت في انه سيبتعد عنها
-ا..انت قصدك ايه....ه..هتسافر
نفي بي رائسه....تابع كلامه هو مزال ينظر للبحر
-عندي مهمه بكره خطيره....يا ارجع كسبان...يا مر...
قاطعته وهي تقول
-هترجع....هترجع...متقولهاش
 ابتسم
-هحاول ارجع عارفه ليه
-ليه
نظر لها
-هرجع عشانك انتي
صوت اصتدام الماء بي الصخور وشكلها كانهم في لوحه يعجز الفنانون عي رسمها ببراعة
-اتمني تسمحني عشان لو مرجعتش
نزلت دموع من عينها....جلس على ركبته اممها ومسح دموعها بي يده
-متعيطيش....مش بحب اشوف دموعك
-اوعدني انك هترجع...عشان اسمحك
نظر الي عينها التي تأذ قلبه كلما نظر لها
-وعد مني هعمل كل الي اقدر عليه عشان ارجعلك
ابتسمت بي سعاده شديده
اخرج خاتم من جيب سترته وامسك يدها والبسها لها
-خلي ده ذكري مني لكي......خلكي قويه...عشان العمليه تنجح
-ط..طب لو منج...
اسكتها بي ان وضع يده علي فمها 
-ان شاء الله هتنجح...خلي املك في ربنا كبير
نهض 
-يلا عشان أوصيكم في طرقي
نظرت الي والدتها التي تقف علي مقربه منهم وهي سعيده من اجل ابنتها 
حملها علي زراعه بخفه واجلسها في السياره
وامسك يدها وهي امسكت بقوه
 *********
في المساء بعد ان عاد والدها الي المنزل
-جهزتي نفسك
-ه..ها
-انا بكلمك يا رغد
-انا بقول نستني...ممكن ميجيش
-ازي ده مكلم باباكي الصبح
-نستني شويه احسن .....اصلي مش عايزه البس على الفاضي
-انتي غريبه
وبي الفعل رن هاتف والدها بس بي رقم اسامه ليجيب عمر
-اريك يا دكتور.....ايه....الف سلامه عليك.....لاء عادي ولا يهمك....سلامتك....سلام
اقفل ....تحدثت ضحي
-ايه
-بيقول مش جاي حصله ظرف خلاه تعبان
-الف سلامه عليه
لسمعوا صوت رغد وهي تقول
-يييس
نظروا لها
-ا...قصدي الف سلامه عليه
دخلت غرفتها وهي سعيده من زوال هذا الهم....وهي يا تري ايمن له دخل بي مرض اسامه
لم تهتم كثير واستلقت على الفراش بسعاده
**************
كانوا جاسين على مائدت العشاء يتناولون الطعام بهدوء
-ماما
-نعم يا ايمن
-انا عايز اخطب
تحدث ادم مازحا
-ومين تعيسه الحظ الي هترتبط بيك
-انت مالك يا اخي .....روح شوف حالك
-انت ازي تكلمني كده....انا ممكن اسجنك
"اووو ممكن بش بي هدوء اوي...المهم"
-اسجني وانا هبنليك بيتك من غير ابواب
تحدث يونس
-بس منك ليه...... هو ليه كل نقاش مابنكم بيتقلب خناقه
-عشان ادم بيستفزني
تحدث ماري وهي تاكل
-ايمن انت الي مستفز
ضحك الجميع
-انا يابت طب ماشي...ورني مين هيجبلك الشكولاته
تحدث بسرعه وهي تلغي كلمها السابق
-لاء...لاء...انت عسل
تحدث ادم
-وانا ايه
-انت حبيبي
تحدث اسيل
-احنا خرجنا عن الموضوع. ...مين الي هتخطبها
-احم...رغد...بنت عمو عمر
تحدث يونس
-ىبنا يقدملك الي فيه خير....ماشي يابني هخطبهالك
-ربنا يديمك يا حبيلي
تحدث اسيل
-بث بعد عملة ماثه ماشي
-ان شاء الله
تحدث ادم حينها
-بقي بي مناسبه اننا قعدين....هقولكم حاجه
نظروا له بي تركيز
-بكره هطلع علي مهمه....ومش عارف هرجع امتي....وبتمني منكم تسمحنوا لو مرجعتش
انهارت اسيل في البكاء
-ليه يابني كده...ثيب الشعلانه دي بقي
تقدم منها وقبل يدها
-ده واجبي يا ماما....وانا بحب الشعل ده
-ربنا يحميك يا حبيبي
تحدث يونس
-ان شاء الله هترجع تاني بخير
-ان شاء الله
تكلمت ماري
-امسك الاشرار كلهم يا ادم
قبل راسها
-من عينا
تحدث ايمن
-ارجع قبل عمله ماسه وخطوبتي
احتضن شقيقه
-مقدرش مفرحش بي احل اخ في الدنيا
***********
قام بي توضب اغراضه في الحقيقه فهو لا يعلم بعد مده هذه الهمه
دخلت عليه والدته سلمي
-كل حاجه جهزتها يا رائد
قبل يد والدته
-ايوه يا ماما...مش ناقص حاجه
-ارجع لي يا رائد 
-ان شاء الله يا ماما
-هتمشي امتي
-قبل الفجر ان شاء الله
-ربنا يحميك انت وادم  و ترجعوا بي السلامه
-بإذن الله
 ***********
وقبل الفجر رنه عليه رائد لكي ينزل له لكي ينطلقوا في المهمه
ارتدي ملابسه وجهز سلاحه وانتطلقي ناحيه المجهول
يتبع

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-