رواية ذكريات طفولتي اياد وجميله الفصل الرابع 4 بقلم سلسبيل محمود

رواية ذكريات طفولتي اياد وجميله الفصل الرابع 4 بقلم سلسبيل محمود


رواية ذكريات طفولتي اياد وجميله الفصل الرابع 4 هى رواية من كتابة سلسبيل محمود رواية ذكريات طفولتي اياد وجميله الفصل الرابع 4 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية ذكريات طفولتي اياد وجميله الفصل الرابع 4 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية ذكريات طفولتي اياد وجميله الفصل الرابع 4

رواية ذكريات طفولتي اياد وجميله بقلم سلسبيل محمود

رواية ذكريات طفولتي اياد وجميله الفصل الرابع 4

= انتي بتعملي اي بالسجارة في ايدك دي !!!!!! 
رديت ببرود: هكون بعمل اي؟ وطي صوتك
- ماتدري عليا يا جميلة ! هو انتي مخك لسع !!!!! 
= بشربها في حاجه ؟ 
- المفروض اني اصدق انك بتشربي سجاير زي بقا عشان تستفزيني صح
= اها بشرب و مخي لسع زيك!
- فكراني عيل؟ طيب هصدق انك بتشربي حاضر.
" فضلت اكح من ريحتها قدامه و جيت اجبها ناحيه بوقي لما استفزني بالكلام ملحقتش احطها على شفايفي اصلا شدها جامد و رماها رد فعله خضني بس فضلت ثابته قدامه "
- انت عبىىىط  كنت هتلسع ! 
بزعيق: باعته كريم يجبهالك و عايزه تشربيها كمان قدامي ايييييه مش هامك 
بخوف: الله يخربيتك وطي صوتك ده !!!!!! 
زعق فوشي اكتر: مش هوطي صوتي يا جميلة ! بطلي هبل متفكريش اني كده هصدق انك ممكن تشربيها
" يخربيت تافهتي وعبطي الى عارفهم و فاهم كل حاجه بعملها مني لله الخطه بتبوظ مني بسبب هيافتي المكشوفه!! "
- طب اي رأيك هعمل بقا! زي زيك و هشربها عادي واقلدك هو انت احسن مني
" كان مصدوم كليا من ردودي عليه و كنت حساه هيفرتك وشي وعايزة اعيط  بعدت عنه شوية بخوف "
جز على سنانه جامد و شد مني العلبة فرتكها قدام عيني ورماها: اقسم بالله انا لو شوفتك مسكاها بس عارفه يعني اي مسكاها بس؟ مش هقولك هعرف طنط و الشغل ده عشان انا وقتها الي همسك دماغك ادغدغها بنفسي انتي سامعه يابت؟ 
= بت كمان ؟  لا بقا يا حبيبي ملكش دعوه بيا و لا نسيت قولتلي اي؟ محدش لي دعوه بالتاني وانا بقا ها 
" مكملتش كلامي فجأه وقعدت اكح جامد حسيت اني نفسي بيروح "
- جميلة ! جميلة ! في ايه؟! جميلة 
" كان لسه هيروح ينادي على ماما مسكته"
=  لاء لاء هبقي كويسة  متقلش لماما 
مكنش عارف يتصرف فضل يبصلي بقلق:  طب اهدي اتنفسي اهدي وخدي نفسك براحه 
" فضلت اكح جامد المره دي كان بجد كنت حاسه اني هموت و روحي بتطلع وعيوني بدمع" 
اياد بخضه: طب اعمل اي جميلة انتي كويسة انا لازم اكلم حد انا هنادي طنط 
فضلت ضاغطه على ايده وماسكه فيها وانا بكح و ثواني وبدأت اهدي رفع وشي ناحيته: انتي عملتي اي ردي عليا  عملتي اي خلاكي مش قادرة تتنفسي كده السجاير صح ؟ جميلة هو انتي شربيتها بجد شربتي منها قبل ما اطلع؟؟ قوليلي
" هزيت راسي بالنفي "
بصلي بنفاذ صبر و عصبيه: امال في اي مالك! 
رديت عليه بصوت رايح:  الدخان بتاعها.. وانا حساسه ناحيه الحاجات دي
زعق: وبتعملي رْفت كده ليه لما انتي تعبانه  منهم انتي متحْلفْة !!!!! كل ده عشان اي قولتلك مش بشربها كتير مش همو& ت نفسي انا متبقيش مجنو_ نه 
بدأت اخد نفسي: وانا بقا لو قولتلك نفس كلامك هتقبل ؟ لو قولتلك مش هشربها كتير بس هشربها يا اياد ؟؟  
مسح على وشه بنرفزه:  استغفرالله العظيم يارب ملكيش دعوه بيا انا بتعملي زي ليه ! هو اي هبل وخلاص
= عشان انا.. مش عاوزاك تعمل كده ومش عارفه اخليك تبطل ازاي!! احنا صحاب و انا بخاف عليك و كمان لأن ده غلط و حرام انت بضر نفسك مستهون بصحتك!! انت متعرفش الصحه دي غالية ازاي !!! وفي ناس قد اي بتمو**ت و تتعذب و بتتمني بس لو تقدر تاخد نفسها بسلام بس تتنفس كويس!!
- طب يا جميلة انا هبطلها خلاص و انتي تبطلي تحْلف ! فاهمه ؟ متعمليش زي فأي حاجه كده وخلاص انتي الى لو امك عرفت بجد هتد**بحك علي الى حصلك ده انتي كنتي هتموتي وانتي بتكحي! 
= انت بتضحك عليا وبتهاودني و هتشربها
- انا بقول اي وهي بتقول اي! يابنتي ارحميني و بعدين قولتلك خلاص! مش هتزفت تاني مش بهاودك
غمض عينه و اتنهد بتعب: مش هتعمليها تاني دي اول واخر مره فاهمه يا جميلة؟ 
- مش هنعملها متنساش نون الجماعه يا اياد
بصلي بسكوت و برم شفايفه وهو كاتم غضبه وابتسم: تمام يا جميلة ماشي مش هنعملها محدش فينا هيعملها حلو كده ؟ 
= اها حلو انا عايزه انزل عشان ماما وسع
" اتحركت وهو فضل مقرب ومستعد يسندني وفاكرني هقع كتمت ضحكتي بسبب شكله و هو خايف عليا وقلقان عمري ما شوفته كده " 
- انتي بقيتي كويسة ولا اجي اسندك لحد تحت لحسن تخشي ف كومه كحه
رفعت حواجبي وبصتله: اسند نفسك ياولا!
" ضحك بغلب على طريقتها و فضل واقف شوية واطمن انها نزلت خلاص "
بص للسما واتكلم بندم:  اها يارب مكنتش متخيل اني ممكز اشيل ذنب حد غيري معايا هو انا قادر اشيل ذنوبي لوحدي يارب اهديني ...اهديني انا و يوسف ليك هو بيغلط و بيفطر ساعات بسبب السجاير لكن هو مش وحش! ولا انا.! 
" بسم الله الرحمن الرحيم "
( وَاللَّهُ يُرِيدُ أَن يَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَن تَمِيلُوا مَيْلًا عَظِيمًا )
صدق الله العظيم  سورة: النساء
***********************************
بقلمي / Salspil A Mahmoud 
" نزلت بسرعه قبل ما ماما تلاحظ حاجه و كنت تعبانه جدا وكمان لأني مختش العلاج الصبح "
" فضلت افكر ف موضوع اياد وقد اي مش مقدر صحته! لكن هو لو يعرف بعاني ازاي عمره ما هيعمل كده !!"
(  اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد )
|| 5 رمضان | 2021 || 
-  قومي يا جميلة... قومي يلا معاد الدوا و عندنا معاد فالمستشفي بدري قومي!! 
" قومت بضيق وانا مش قادره اتحرك اصلا " 
= قومت اهو خلاص
- يلا اجهزي عشان ننزل
***********************************
بقلمي / سلسبيل احمد محمود 
|| في بيت ملك و مليكه || 
فاتن: اي يا ملك يا حببتي مالك
ملك: مفرهده ومش قادره اكمل ترويق
فاتن: مليكة كملي انتي عشان اختك مش قادره
ملكية: مانا صايمه زي زيها!!
فاتن: معلش خليها عليكي
ملك: لا خلاص يا ماما انا هكمل
فاتن: لاء ! انا قولت ليها خلاص !
" مشيت وسابتهم و ملك بصت لمليكة بأسف "
***********************************
( استغفروا )
|| في بيت ليلي و يوسف || 
- يوسف يوسف يوسف
= ايييييييه انا مفرهد  و مش طايقك يا ليلي
= الجاكيت بتاعك اخي ف الله عندي درس حالا
- لاء
= شكرا جدا تسلم 
- ليلي انا قولت لاء!!
= ميغلاش عليا؟ الله يخليك
- يابنتال
قاطعته: هاا صايم صيامك هيروح بص اعتبره زكاة 
" مشيت بسرعه وهي اصلا كانت مسكاه ف ايدها لبسته و نزلت وشافت جميلة و هدي " 
- اي ده جوجو رايحه فين بدري كده ؟
بصيت لماما بتوتر فا ردت هي: ازيك يا ليلي رايحين مشوار كده انتي رايحه فين
ليلي بفقدان شغف: الدرس ربنا يتوب عليا
جميلة ابتسمت: ربنا معاكي يا لولي
" كملنا مشي انا وماما " 
- انا مش حابه حد يعرف حاجه بالذات هما
= انا مسألتش يا جميلة براحتك.
**********************************
" وَأَقِيمُوا الصَّلاَةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَارْكَعُوا مَعَ الرَّاكِعِينَ "
(سورة البقرة: الآية 43) 
- اياد 
= خير يا تيته؟! 
- شوفت جدة كريم لو محتاجه حاجه
= ايوه حصل جبتلها الى عاوزاه
- ربنا يديك الصحه يا حبيبي و يجزيك خير
= ويخليكي ليا يا فطومة.. بقولك يا تيته انا عايزك تقولي لطنط هدي تسيب جميلة تنزل معانا شوية ونصلي الفجر و كده 
- انت عارف ان هي مش بتحب بنتها تنزل هنعمل اي
= مانا عارف يا فطوم الاه! انال بصدرك ليه! خشي عليها بالحنين بقا و ليني قلبها 
ضحكت: اما نشوف ان شاء الله 
- ماشي انا نازل اشوف الواد يوسف كده عاوزة حاجه
= سلامتك 
************************************
|| في عيادة في إحدي المستشفيات ||
- التحاليل كويسة ولا انتي اي رأيك يا جميلة 
= انا حاسه اني تمام يا دكتور
- طيب مفيش اي حْطر الحمدلله
هدي: بجد؟! يعني هي ماشية مظبوط
- ايوه جدا متقلقوش
" خلصنا معاد الدكتور و كنا مروحين وانا مرتاحه ان محصلش حاجه بسبب عملتي امبارح قابلت مليكة على اول الشارع وبعدين ماما سابتنا نروح سوا وراحت تشتري حاجات " 
- امال فين ملك؟
= قاعده فوق يختي مفرهده
- الاه ومالك مدايقه كده ليه؟! 
= عشان ماما نزلتي بدالها 
ضحكت: خلاص متزعلش رايحه تجيبي اي واجي معاكي 
- رز من عند عم حسن الى هاروح اللقيه مفرهد هو كمان
"فضلت اضحك جامد عليها وهي كمان ضحكت وسمعنا صوت ورانا واحنا ماشيين " 
- ده اي العسل ده ؟ هوا القمر بيطلع بالنهار 
ملكية بصوت واطي: اي ده احنا الكلام ده لينا؟! 
- اكيد لا 
"بصينا ورانا كانوا تلت شباب و شكلهم مش من منطقتنا بعدين بصيت حواليا و ملقتش حد فا خوفت"
- بصي يلا نمشي احسن وكأن مسمعناش
"جينا نتحرك وقفوا قصادنا و احنا كنا شوية و هنعي...
لا دي ملكية بتعيط اصلا ماشي بدات ازعق فيهم لما لقتها خافت لأني خوفت عشانها"
- امشي انت وهو من هنا و بلاش قلة ادب ! 
= اية ده ؟ دي طلعت قطه و بتخربش يا عيال 
- اي ياض السماجه دي !! 
"قرب علينا شوية و انا لمحت جرجس واحمد من بعيد فا ناديت عليهم بصوت عالي وجم عندنا بسرعه"
جرجس وقف قصادهم: انتوا مين وفي اي  ؟؟؟! 
احمد بص لمليكة ومسك واحد فيهم بسرعه لما لاقاها بعيط: في اي عملوا ليكوا حاجه ؟؟ 
جميلة: قلوا ادبهم علينا و 
" مكملتش كلامي لقيت جرجس واحمد نزلوا فيهم عجن جامد الناس بدأت تتلم " 
جرجس بزعيق: بتعاكس و ف نهار رمضان يابن الجرْمه 
" اياد و يوسف لاحظوا التجمع من بعيد "
- اي ده يا يوسف خناقة دي ولا اي 
= انت اهبل ماهم بيعجنوا بعض اهو ده باين جرجس؟ تعالي بسرعه
" اياد و يوسف راحوا جري يسلكوا مع الناس يوسف مسك احمد و اياد مسك جرجس "
- جرا اي انت وهو حد يتخانق ف نهار رمضان كدا !!! ما تهدوا في اي !!! اهدوا كده 
جرجس بعصبيه: امسكوا ياعم انت متسبوش ده كان بيعاكس جميلة و ملكية 
اياد بصله و لمح جميلة واقفة هي ومليكة: بيعاكس مين ؟؟ 
جرجس: جميلة و ملكية! 
__
"احمد و جرجس بقوا يسلكوا اياد و يوسف"
- خلاص ياعم اياد العيال هتموت ف ايدكم ! 
الخناقة اتفضت بالعافيه و التلت الشباب كل واحد خارج هدومه مقطعه و متعو////رين 
************************************
" إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَأَقَامُوا الصَّلاَةَ وَآتَوْا الزَّكَاةَ لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ " (سورة البقرة: الآية 277).
احمد بضحك جامد: و جرجس يعمل للواد ازاي وهو بيعجنه  بتعاكس ف نهار رمضان يا ابن الجرْمة ؟؟
"كلهم ضحكوا عليه طريقته وهو بيقلده"
جرجس: وانت يعني مسكت فيا وسبت اياد لما بقوله جميلة و مليكه بدل ما كان جي يسلك كمل عجن فالعيال 
يوسف: اها هموت اياد طلع عصب
اياد: كنتوا عاوزني اعمل اي ماهم يستاهلوا
احمد: بصراحه أها و اصلا مش من هنا فا جايين يقلوا ادبهم عندنا لا أحسن انهم كلوا علقه
اياد: بالظبط كده ، انا مروح بقي يا شباب المغرب قرب يأذن
" قبل ما اروح البيت قولت اطلع اشوفها الأول " 
"روحت وخبطت على الباب فتحت طنط هدي"
- اياد اتفضل يا حبيبي تعالي
دخلت لقيت جميلة قاعده: اي انتي كويسة؟
هدي: انت الى عامل اي فيك حاجه؟! 
- لا عيب عليكي يا طنط
ضحكت بخفه: ماشي يا جامد
ابتسم: انا بس جيت اطمن عليها و مليكة عامله اي؟!
- لسه كنت بكلمها اهو ملك ردت وقالتلي كويسة
= احنا عدمناهم العافيه مش هيجوا هنا تاني
هدي: جدع انا عارفه انك بتخاف علي جميلة زي اختك
اياد ف نفسه " اختي ؟ طب ماشي " 
- اها اكيد يا طنط هنزل بقي 
= خليك افطر معانا
- عشان تيته لوحدها بقا
= ماشي يا حبيبي خلي بالك من نفسك
***********************************
سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم
" فطرت انا و ماما و بعدين دخلنا نصلي و اتفاجئت انها بتديني الاذن اصلي الفجر مع صحابي! " 
- الو يا جميلة
=  ملك!! عدوا عليا استنوني انا هنزل اصلي الفجر معاكم
- بتهزري
= بكلم جد
- هيييييييييييييه 
" قفلت معاها وهي فرحانه وانا اكتر منها زمان واحنا صغيرين كنا دايما نروح الجامع ونصلي سوا لأنه قريب للبيت ف ضهر شارعنا علطول "
" وفعلا اتجمعنا كلنا و روحنا يوسف و ايااد و احمد وانا و ليلي و ملك و مليكة "
" بعد الصلاة وقفوا يستنوا قدام  الجامع " 
احمد: تصدق ناقصنا جرجس
اياد بضحك: اهي دي الوحيده الى ناقص يعملها 
يوسف: اها والله ، البنات اتأخروا ليه؟ 
اياد: انت فاكرهم زينا يابا دول ناس تقيه بيصلوا بالراحه
يوسف: تلاقيهم بيسمعوا درس دين جوه نلف لفة ونجلهم طب ولا اي
احمد: انا عايز أروح عشان ده معاد صحيان البوبيهات
"كلهم ضحكوا"
يوسف:  احمد فوييا 
" وفعلا كان مشي اتحرك خطوتين و بص قدامه لمح شوية عيال جايين عليهم "
يوسف: اي يابو حميد متمشي ولا خايف ؟
 نيجي نوصلك؟؟
احمد: مش دول العيال الى عجناهم الصبح! 
اياد بص قدامه: احمس لاء مكنوش كل دول! 
يوسف: هو انا ينفع اجري! 
اياد: اقف يجبان هنسيب البنات جوه واختك
احمد: اديك قولت هما جوا احنا برا! 
"العيال قربت عليهم خالص واتكلم واحد"
- هما دول يا اوشا الى علموا علينا 
يتبع..
*******************************

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-