رواية جوليانا الفصل الرابع 4 بقلم حليمه عدادي

رواية جوليانا الفصل الرابع 4 بقلم حليمه عدادي


رواية جوليانا الفصل الرابع 4 هى رواية من كتابة حليمه عدادي رواية جوليانا الفصل الرابع 4 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية جوليانا الفصل الرابع 4 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية جوليانا الفصل الرابع 4

رواية جوليانا بقلم حليمه عدادي

رواية جوليانا الفصل الرابع 4

مافيش قدامها حل غير إنها تقفز من المكان العالي دا ..
غمضت عينيها ونطت بقوه وقعت على الأرض حست بألم قوي صرخت بقوة حست بحاجة دافيه نازله على رجليها بصت على فستانها الأبيض شافت عليه دم 
جوليابألم صرخت  : ااااااااه يا رب 
الناس اتجمعوا حواليها اتصلوا بالاسعاف اللي جه وشاله
              ******************
مجد كان في قمة غضبه كسر كل حاجه في البيت
مجد : راحت فين بنت الك*لب دي بس توقع في إيدي وأنا هقت*لها ..
جميلة بإنهيار : إنت عايز تدخل السجن إستنى لما نلاقيها ونسمع منها ..
مجد بغضب:  أسمع إيه بعد اللي سمعته دي حطت راسي في الأرض ..
جميلة : هي مش عند صاحبتها ولا عند حد من العيلة روحتي فين جوليا  ..
مجد : أنا مش عايز أسمع إسمها هنا ثاني ..
     *************************
بعد يومين فتحت عينيها بتعب لقت نفسها في المستشفى دخلت الدكتوره 
جوليا بتعب : إيه اللي حصل أنا هنا ليه ..
الدكتوره بإبتسامة : حمدالله على سلامتك ..
جوليا : الله يسلمك يادكتوره ..
الدكتوره : للأسف الجنين نزل ربنا يعوضك ..
جوليا بحزن : أقدر اخرج من هنا دلوقتي ..
الدكتورة : إنتي بقيتي كويسه تقدري تخرجي ..
جوليا  خرجت من المستشفى وهي بتعيط مش عارفه هتروح فين ولا هتعمل إيه فضلت تمشي في الشوارع لحد ماتعبت قعدت ترتاح جت بنت قعدن جنبها وهي بتشرب سجاير
البنت : إزيك ياقمر أنا مروة ..
جوليا  بتوتر : وأنا جوليا.
البنت : شكلك مش من هنا ..
جوليا  : أيوه أنا مش من هنا بس الظروف هي اللي جبرتني أجي هنا  ..
مروة : تعالي معايا كلنا بنات وإنتي هتقعدي معانا ..
جوليا بفرحه : بجد هتخلوني أقعد معاكم ..
مروة : أيوه يلا قومي معايا ..
جوليا  دخلت معاها لبيت صغير فيه بنات كتير وريحة الس*جاير ماليه المكان
مروة : بنات البنت دي جديدة هتقعد معانا هنا .. 
إتكلمت بنت من الموجودين وهي بتضحك بم*ياعه 
أهلاً بيكي ياقمر  ..
جوليا بخوف : أهلاً ..
جوليا قعدن معاهم كام يوم كانت خايفه كل ليلة رجالة بتيجي للبيت وبيشربوا خم*ر و مخ*درات 
وفي ليلة دخل واحد من الرجالة دول لأوضة جوليا
جوليا بخوف : مروة مش هنا أخرج استنها برا ..
الراجل : ههههه بس أنا عاي*زك إنتي ياحلوه ..
جوليا  : أخرج برا وإلا هصرخ وألم عليك الناس ..
دخلت مروة بغضب من صوتها العالي
مروة : إيه اللي بيحصل هنا ..
الراجل : كل البنات اللي عندك أنا بدفعلهم أومال دي رافضه ليه ..
مروة : إنت أخرج دلوقتي وأنا جايه وراك ..
الراجل خرج مروة قربت من نور مسكتها من ذراعها 
مروة : بصي ياحلوه شغلك هنا هو إنك تبيعي جس*مك لأي راجل يجي هنا زي ماكل البنات بتعمل  ..
جوليا : إنتي بتقولي ايه إنتي اتجننتي عايزاني أعمل زيهم ..
مروة : هو دا شعلنا يلا جهزي نفسك شويه وهخلي الراجل يدخل لعندك ..
جوليا : مستحيل أكرر نفس الغلطه ..
جوليا زقت مروة وطلعت تجري لبرا 
جريت بكل قوتها ودموعها نازله 
جوليا : أنا السبب أنا اللي وصلت نفسي لهنا هو دا عقاب ربنا ليا يارب سامحني ..
كملت جري وسط الشارع مكنتش عارفه هي رايحه فين المهم إنها تبعد
وقفت فجأه لما شافت 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-