رواية الحب الابدي علي ونور الفصل الرابع 4 بقلم سهيله ياسر

رواية الحب الابدي علي ونور الفصل الرابع 4 بقلم سهيله ياسر


رواية الحب الابدي علي ونور الفصل الرابع 4 هى رواية من كتابة سهيله ياسر رواية الحب الابدي علي ونور الفصل الرابع 4 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية الحب الابدي علي ونور الفصل الرابع 4 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية الحب الابدي علي ونور الفصل الرابع 4

رواية الحب الابدي علي ونور بقلم سهيله ياسر

رواية الحب الابدي علي ونور الفصل الرابع 4

 كنت بقع في حبه أكتر في معاملة هو مش شايف أصلا أنها بتدوب قلبي! 
مش شايف حبي ولهفتي لي! 
مش شايف إني بعشقه مش شايف! 
شايف بس أن في كيميا بنا أنا وصاحبه... 
صاحبه!! أنتي بتغلطي يا نور انتي عارفة عواقب أنك توافقي ع صحبه ايه!! هتعيشي معاه وأنتي بتحبي صاحبه!! 
أنا في ورطة ورطة كبيرة..
 اسماء ؛  انتي متأكدة من الكلام دا
نور : أه يا خالتو أنا كنت بحب علي علشان مش شايفة غيره قدامي لكن دلوقتي عرفت إني مش بحبه الحب اللي يخليني أتجوزه أنا معجبة ب ياسر وان شاء الله لما نقرب من بعض نحب بعض اكتر..
كنت بكذب على خالتو وبقنعها بعكس اللي في قلبي لأن هي الوحيدة اللي عارفة إني مبحبتش ولا هحب غير علي!!
لكن هيفيد بإيه بعد كدا!! فقدت الأمل تماما أنه يشوفني حاجة تانية غير أخته.. فقدت الأمل تماما أنه يحبني الحب اللي حبتهوله.........
جيه يوم الرقيه الشرعيه وقاعده هي وياسر 
ياسر بحب : من أول ما لفيتلي وأنا واقع في حبك الكلمتين اللي كنت مرتبهم طاروا ولقيتني بقولك الحقيقة.
كنت حاسس اني متضايق وانتي بټعيطي عايز أمسحلك دموعك بإيدي..
مصدقتش نفسي أول ما وافقتي كنت حسيت للحظة إنك بتحبي علي بس اكتشفت أنكم أخوات قوي بحكم تربيتكم مع بعض .. أنا أول مرة أحس بالحب بالطريقة دي.. وأنتي ايه مبسوطة!!
ابتسمت وهزيت رأسي ب آه..
منكرش إن قلبي حس بحبه.. بس لقيتني بتخيل علي مكانه!!
نفضت الأفكار دي من دماغي خلاص علي كانت صفحة كتبتها لوحدي وقطعتها... لازم ادي لنفسي فرصة أحب شخص تاني.. قبل ما أشوفه هو داخل عليا ب واحدة تانية!
واحدة تانية!! معقول هقدر استحمل اشوفه مع واحدة تانية
الأيام عديت وجه يوم الخطوبة طول الفترة دي ياسر كان بيهتم بيا جدا وفي نفس الوقت علي !
علي  اهتمامه اتغير بقى واخد باله من كل حاجة بعملها وكل حاجة بحبها ومركز معايا على عكس عادته.. بس أكيد علشان حاسس بالمسؤولية ناحيتي وإني أخلص الشهر دا بسلام! يمكن!
علي : خلاص يا ماما جهزت أدخل
 اسماء : ادخل
وقفت وهو فتح الباب ووقف قدامي فضل واقف مبيتحركش..
كان أول مرة أحط ميك أب وألبس فستان سهرة ف كان شكلي جديد عليه..
خالتو حطيت ايديها قدام عينه_ إيه هنتأخر ع الناس تحت..
قرب عليا وحط إيده في أيدي ونزل بيا همس لي واحنا نازلين _كبرتي يا نور ..
ابتسمت بألم وسيبت ايديه لما وصلنا قدام ياسر وياسر أخد إيدي..
بعدها اختفى.. كنت بدور عليه بعيني وقت ما كنت بلبس الشبكة مش لاقياه.. مكنش موجود في اي مكان قدامي.
حاولت أركز مع ياسر لكني مش قادرة..
شوية وقومت من جنبه علشان أدور على علي ..
طلعت البلكونة لقيته بېدخن. وقفت جنبه لحد ما انتبه عليا
نور : شربت كام سېجارة لحد دلوقتي
علي : انتي إيه خلاكي تسيبي المعازيم وتطلعي!!
نور :  كنت بدور عليك..
علي : طب يلا ادخلي انا هخلص السېجارة دي وجاي.
أخدت السېجارة من إيده وطفيتها _ هو علشان بقيت ظابط أنت عايز هتدخن بقا!!
علي : بقيت ظابط زي ما أنا عايز وأنتي بقى عايزة تبقي إيه
قلبي دق.. افتكرت حوارنا وأحنا صغيرين.. معقول يكون لسه فاكر وفي باله!!
عيني كانت متعلقة بعينه قوي وكلها شغف.. لحد ما سمعت صوت ياسر وهو بينادي.. نزلت عيني بخيبة أمل وأنا بفتكر أن خطوبتي النهاردة..
خطوبتي على صاحبه!
ياسر :  أنتم الاتنين هنا وأنا بدور عليكم جوا.. بتعملوا إيه هنا وسايبين الناس جوا..
علي : أنا طلعت أشرب سېجارة بعيد عن الناس ادخلوا أنتم.
ياسر حط إيده في إيدي _ يلاا ياحبيبتي..
عيني كانت مركزة مع عين علي وهو باصص لإيدينا اللي اتشبكت في بعض ونظرته الأخيرة ليا!
لحد آخر اليوم مراحتش عن بالي!!
ايه اللي بيحصل!
انسي يا نور  انسي أنتي أخته
أخته ومش شايفك غير كدا فوقي أنتي دلوقتي مخطوبة!
حطيت أيدي ع الدبلة وقلعتها.. مش مستحملاها حساها بتخنقي وبتعصر في قلبي!!!
كان ياسر بيجيلي كل يوم جمعة.. كان كل مرة يجي بشوف عصبية علي كنت بخاف من عصبيته دي بقى ېدخن كتير قوي! 
بس مكنتش بتدخل فيه كنت بعيدة علشان أعرف أدي لنفسي فرصة مع ياسر..
..........................
_ تعالي يا نور  اقعدي جنبي هنا..
خالتو اتكلمت _ تعالي هنا يا نور جنب خطيبك.
كنت واقفه في********* يتبع 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-