رواية حب العمر سليم وملك الفصل الخامس 5 بقلم نور شريف

رواية حب العمر سليم وملك الفصل الخامس 5 بقلم نور شريف


رواية حب العمر سليم وملك الفصل الخامس 5 هى رواية من كتابة نور شريف رواية حب العمر سليم وملك الفصل الخامس 5 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية حب العمر سليم وملك الفصل الخامس 5 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية حب العمر سليم وملك الفصل الخامس 5

رواية حب العمر سليم وملك بقلم نور شريف

رواية حب العمر سليم وملك الفصل الخامس 5

شاهنده بغضب وبتمسك فاطمه من ايدها بغضب: انا لازم اعرف كل حاجه ودلوقتي ايه الي بينك وبين ملك
فاطمه بتوتر: ح حاجه حاجه ايه انا مش فاهمه حاجه 
شاهنده بغضب: انتي هتستعبطي ايه الي بينك وبين ملك
فاطمه... ونا قلتلك مفيش حاجه ابعدي عني وكانت سيباها وماشيه شاهنده شدتها وكانت ماسكه مصحف وحطت ايد فاطمه عليها 
: احلفي دلوقتي يا فاطمه ان مفيش حاجه بينكم 
فاطمه عيطت ومسكت ايد شاهنده: اوعديني ان الي هقولو ده يفضل سر انا وعده ملك مقلش لحد 
: انتي خوفتيني في ايه 
فلاش؛؛؛ 
ملك وعيونها مدمعه: فاطمه عاوزكي تسعديني 
فاطمه بخضه... في ايه ياملك اهدي احكيلي 
... عاوزكي تقربي من سليم 
فاطمه بصدمه... انتي بتقولي ايه يا ملك انتي اتجننتي 
... اسمعيني بس ا انا عندي مرض ولو م اتعلجتش منوا مش هقدر اخلف ونا لازم ابعد عن سليم فتره واحتمال مرجعش 
فاطمه بغضب: انتيييي ايه هو لعبه في ايدك تقربي منوه بكيفك وتبعدي عنه بكيفيك
ملك... اسمعيني بس انا عاوزكي تقربي منوه بس فتره 
بااااك... 
فاطمه بعيط: وليمه اقتنعت اني اقرب من سليم فتره مؤقته بس هيا كانت عاوزني اتقرب منوا ك اخت لان معندوش اخوات بنات بس انا خليته حبني
شاهنده بصدمه: يعني انتي الي عملتي فيها كده هيا امنتك علي حياتها وعلي سرها وانتي تعملي كده 
فاطمه بعيط... بس انا حبيته يا شاهنده حبيته اوي 
: حبتيه؟ عن اي خب بتتكلمي حب الي سرقتيه من صاحبتك انتي ايه حيو.انه منك لله منك لله بس عارفه هو لو كان را.جل مكنش حب واحده تانيه واهو باعك انتي كمان خصرتي اصحابك وحتي الي كان عامل نفسه بيحبك اتمنه معنتش اشوف وشك تاني  ومشيت
شاهنده::: ينهار اسود انتي ايه ياشيخه شيطانه معرفش ازاي تعمل كده وراحت لملك المستشفى 
... انا عارفه انك موجوعه بس مش عارفه اعمل ايه يا ملك الي عملتوا فيكي مكنش سهل ابدا بس انتي الي عملتي كده في نفسك
... ولسه هتكمل كلامها بصت لاقت حد وراه الستاره فضلت تتسحب لحد  موصلت لورا الستاره وشدتها
شاهنده بصدمه: سليييم

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-