رواية حبي الابدي يونس وليل الفصل السادس 6 بقلم بسمله ابراهيم

رواية حبي الابدي يونس وليل الفصل السادس 6 بقلم بسمله ابراهيم


رواية حبي الابدي يونس وليل الفصل السادس 6 هى رواية من كتابة بسمله ابراهيم رواية حبي الابدي يونس وليل الفصل السادس 6 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية حبي الابدي يونس وليل الفصل السادس 6 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية حبي الابدي يونس وليل الفصل السادس 6

رواية حبي الابدي يونس وليل بقلم بسمله ابراهيم

رواية حبي الابدي يونس وليل الفصل السادس 6

يونس فاهمين يا رجاله مش عايز اي غلطه احنا عندنا فرصه كبيره نقبض بيها علي الزيات لازم نكون قدها فاهمين 
العساكر والظباط فاهمين يا فندم 
يونس علي خيرت الله 
واتحركوا علي مكان التسليم 
يونس ايوب نافذ الخطه انت ورجالتك كل وأحد في مكانه لما ادي الاشاره تتحركوا
ايوب تمام يا يونس علي بركه الله 
عند الزيات 
منصور شريك الزيات في العمليه انت متاكد انك هتقدر تسلمني البضاعه من غير مشاكل الداخليه عيونها عليك وكمان اللي ماسك القضيه يونس بدر وانت عارف انه مش سهل 
الزيات بضحك سخريه الداخليه اللي مش عارفه تمسك عليا حاجه بقالهم ٣٠ سنه وكمان يوونس اللي انت خايف منه ده اكيد مش هيطلع اذكي من ابو محمد بدر اللي مخدش من مجهود وعلي العموم انا عندي حاجه غاليه عليه اوي لو فكر يعمل حاجه 
وقفل معاه 
الزيات عشري يا عشري 
عشري ايوه يا كبير اومرك 
الزيات الرجاله تجهز
عشري كل حاجة تمام يا ريس البضاعه و الرجاله وكمان المفاجاه 
الزيات جدع ياض يلا بينا 
ايوب يونس الزيات ومنصور علي اول الطريق 
يونس تمام كل وأحد مكانه عند الاشاره تتحرك
منصور نفسي اعرف الثقه اللي عندك جايبها منين 
الزيات ملكيش دعوة جيبت الفلوس 
منصور جبت الفلوس البضاعه فين 
الزيات شاور لعشري عشان يجيب البضاعه 
منصور جاي يشوف المخدرات 
الزيات احسن ليك خد كميه صغير اوي عشان تقدر تكمل العمليه اصل الصنف ده تقيل عليك يا منصوريا خويا
منصور اتأكد ان الصنف تمام وسلم الفلوس لي الزيات في اللحظه دي هجم يونس ورجالته وحوطوا المكان 
يونس للأسف يا زيزو هتيجي معانا 
الزيات والله يا يونس باشا شكلك صعبانه عليا 
يونس لا متخفش هصعب عليك اكتر لما تترمي في السجن و تاخد إعدام 
الزيات عارفه المشكله انك غبي زي ابوك فاكر نفسك ذكي وانت غبي جدا مش تأمن علي حاجتك وشاور لعشري يجيب المفاجاه اللي كانت واحده منقابه 
يونس ضحك جدا 
الزيات هتضحك اكتر لما حبيبت القلب تموت لو ما اخدتش رجالتك ومشيت
يونس مشكلتك انك فاكر انك ذكي وكل الناس اغبيه انا حبيبت قلبي في البيت من اربع ساعات 
الزيات بص لعشري عشان يشل النقاب امال مين البنت دي في اللحظه دي البنت ضربت عشري وطلعت سلاح من تحت الهدوم وقفت جانب يونس 
يونس أحب اعرفك يا زيزو يا حبيبي ريم من ظابط معنا في الداخليه يلا اقبضوا عليهم و حرزوا البضاعه والفلوش 
الزيات كانوا مسكينوا العساكر قال فاكر انها خلصت كده يا يونس باشا اخد مسدس من عسكري وكان هيضرب يونس 
بس يونس سبقوا و ضرب عليه طلقه في دماغه مات في الحال 
ايوب يونس انت كويس 
يونس انا كويس 
تم القبض علي رجاله الزيات و منصور ورجالته واخدوا الزيات علي المشرحه 
ليل رايحه جايا قدام امها و صابرين 
عفاف يا بنتي اقعدي بقي في ايه 
ليل خايفه عليه يا ماما 
صابرين ومين سمعك يا بنتي وانا كمان مش قادره استحمل بس قلبي مطمن أكيد ابني بخير 
ليل يا رب طنط يا رب 
في اللحظه دي ليل سمعت صوت عربيه في الشارع بصت عليها 
ليل بفرح هو هو ونزلت تجري علي تحت 
عفاف خدي يا بنتي نازله كده ازاي بس ليل مش سامعه حاجة وجريت علي تحت وقبلت يونس علي السلم 
ليل حضنت يونس اللي كان متفاجاء بيها 
ليل حمد لله على سلامتك يا حبيبي 
يونس بصدمه يا نهارك ابيض انتي بجد مش واخده بالك 
ليل بعدت عن يونس وقالت في ايه انا مش واخده.... بس سكتت لما لقت نفسها لابسه بجامه لحد الركبه وبنص كم 
ليل بدموع انا انا 
يونس اخدها في حضنه وشالها وطلع بيها اهدي عارف انك مش واخده بالك بس عارفه لو حصلت تاني 
ليل انا اسفه 
يونس طبطب عليها ولا يهمك يا نور عيوني وحشاني اوي يا حبيبتي 
ليل نزلني يا يونس ماما وطنط هيقولوا ايه
يونس وصل عند الباب انزلي يا ستي وهي جريت علي جوا 
عفاف يا هبله مش واخده بالك انتي نازله ازاي 
صابرين اللي واخد عاقلها بقي يا عفاف 
يونس دخل السلام عليكم جميعا 
عفاف و صابرين وعليكم السلام يا حبيبي 
صابرين حمد لله على سلامتك يا نور عيوني 
عفاف حمد لله علي السلامه يا حبيبي 
يونس الله يسلمكم 
صابرين تعال اقعد يا حبيبي 
يونس لا اقعد ايه انا هموت وانام 
ليل بندفاع بعد الشر عليك 
يونس بص عليها وضحك 
صابرين طيب اطلع يا حبيبي شقتك ونام وانتي يا ليل اطلعي مع جوزك يا حبيبتي 
ليل حاضر ثواني هلبس و لبست وراحت معاه 
يونس اول ما دخل الشقه حضن ليل كنتي بتقولي ايه تحت 
ليل انا مش بقول حاجة خالص 
يونس يا سلام اومال مين اللي كانت بتقول بعد الشر عليك يا حبيبي حمد لله على سلامتك يا حبيبي هتكون ريم مثل (قال كده عشان يعرف هتغير ولا لا )
ليل بعصبية لا انا اللي قولت وبعدين مين ريم دي اللي خلتها تركب مع السوق مكاني 
يونس اولا صوتك عالي ثانيا ريم ظابط شرطة معانا في الداخليه ثالثا خليتها تركب مكانك عشان كنت عارف انك هتتخطفي 
ليل بصدمه اتخطف ليه 
يونس رجع حضن ليل عشان يا ستي انتي اغلي حاجه عندي وهما كانوا عايزين يكسروني بيكي بس انا كنت مخطط لكل حاجه 
ليل مين دول اللي عايزين يكسروك بيا 
يونس يعني هو ده اللي لفت نظرك كان في اغلي حاجه عندي ايه قصتيها 
ليل بكسوف لا بجد انا عايزه اعرف كل حاجة مين الزيات وليه قولت ان حياتنا هتتغير 
يونس بصي يا ستي زمان من ٢٥ سنين ابويا و عمي مصطفى كانوا مسكين قضيه الزيات يوم تسليم العمليه قتل كل الظباط والعساكر عشان ميكنش عليه دليل ولاسف طول الفتره دي محدش قدر يمسك عليه حاجة بس بفضل ربنا وفضل احسن بنوته في العالم قدرت اتبع كل تحركات الزيات وكل خطوه هيعملها كنت عرفها وعرفت انه هيخطفك عشان كده لبست ريم النقاب وخلتها تركب مكانك وانتي اتحركتي بعدها بنص ساعه و كمان انا كنت متبعك خطوه خطوه 
ليل يعني هو كان السبب في موت بابا وعمي حسبي الله ونعم الوكيل في طيب وليه قولت ان حياتنا هتتغير
يونس احم احم بصراحه كده كنت عايز انتقم واجيب حق ابويا فكنت بخبي مشاعري واقول اني مش بحبك وكان جوازنا هيفضل علي الورق بس وبعدين نطلاق عشان كنت خايفه اموت وانتي متعلقا بيا قولت اكرهك فيا وبعدين نطلاق بس انتي غيرتي كل ده لما سعتيني أقبض عليه واخد حق بابا وعمي 
ليل اممم طيب 
يونس رايحه فين 
ليل مفيش أكيد جاي تعبان هروح احضر الحمام عشان تاخد دوش 
يونس قام وحضن ليل بنوتي زعلت ليه 
ليل يونس انت متخيل اني ممكن في يوم اكرهك مهما عملت ايه انت كنت هتخليني اموت من الحسرة علي حبي ليك ومكنتش بردو هكرهك في بنت بتكره ابوها انت كنت ابويا و اخويا وسندي لما كنت هتكرهني فيك كنت هتكسرني 
يونس بحب حقك علي قلبي يا حبيبتي انا حيوان اني فكرت في كده انا اسف يا ست البنات 
ليل متشتمش حبيبي 
يونس خلاص يا عم صافي يا لبن 
ليل حليب يا قشطه 
بعد ٥ سنين 
قدس يا بابا خلي ادم يا يثكت عمال يزعق فيا 
ايوب مالك ومال بنتي يا ادم 
ادم يا عمو بتلعب مع ولاد وانا مش بحب كده 
ايوب وانت مالك ما تلعب مع ولاد 
ادم مالي ازاي يا عمي دي هتكون مراتي  
ايوب بصدمه مراتك الحقني يا يونس وشوف ابنك 
يونس بضحك ما قالك مراته سيبه بقي 
ادم انا اسف مش هزعق فيكي تاني بس تسمعي الكلام 
قدس حاضر انا اثفه مش هلعب مع ولاد تاني غيرك 
ليل بضحك بيفكرك بحد 
يونس طبعا يا حبي الابدي 
تمت بحمدلله

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا 



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-