رواية جيران العشق الفصل الثامن 8 بقلم شغف الاعصار

رواية جيران العشق الفصل الثامن 8 بقلم شغف الاعصار


رواية جيران العشق الفصل الثامن 8 هى رواية من كتابة شغف الاعصار رواية جيران العشق الفصل الثامن 8 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية جيران العشق الفصل الثامن 8 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية جيران العشق الفصل الثامن 8

رواية جيران العشق بقلم شغف الاعصار

رواية جيران العشق الفصل الثامن 8

حور:اععع ابعد ابعد
دخل حسن واسلام وسيف
اسلام:اي اللي حصل
حور:أبعده أبعده 
اسلام:هو اي فهميني 
حور:ده وهي بتشاور علي صورصار علي الارض 
اسلام وطلع جري جنبها ووقف علي الكنبه ومسك فيها 
اسلام بخوف:لا لا العديه أبعده انت ومسك فيها اكتر
حور:اتلم المتعوس علي خايب الرجال ياعم ابعد كده
سيف فينك يا رجوله 
حسن وبيسند بكافه علي كتف سيف:الرجوله في اجازه يا سطا خايف من حته صورصار
اسلام:موته يا سيف اخلص 
سيف:اهو مشي وسابك ومشي الصورصار 
اسلام وبينزل من علي الكنبه:انا اصلا مكنتش خايف ويلا نطلع بره ومشيوا 
بقلم (شغف إلاعصار 🌪️)
حور:بنات كان شكلي وحش
هند:كان شكلك مسخره
اخت حسن:شكلك مش موجود اصلا
هناء:خلاص يا بنات بقي يلا نكمل السهره 
وبعد وقت مشيوا الناس وقعد الحاج احمد وأخوه واسلام وحين وسيف في الجنيه والبنات بعيد عنهم شويه 
اسلام:تعالوا نلعب كوره
الحاج احمد:يلا
سيف:والغرضوف يا ابو حميد 
الحاج احمد:بس يلا دا انا فيا حيل عنك قوم بس ووريني نفسك
سيف:انت بتتحديني ياحاج 
الحاج احمد:اي نعم 
سيف:طيب يلا نلعب ونشوف وقام الشباب وجابوا الكره وبدؤا في اللعب 
اخت الحاج احمد:بصوا يا بنات نظروا ناحيه ما بتشاور
حور:اكيد فكره اسلام 
هند:طب تعالوا نشجع يلا
وبدأ اللعب وكان حارس المرمي الحاج احمد والمهاجم سيف والمدافع اسلام رمي سيف الكوره وكانت هتدخل الشبكه لكن صدها الحاج احمد 
اخت حسن:الله عليك يا عمي وريهم الشباب
حسن معاه الكوره وبيحاول ميخليش حد ياخدها منه 
اخو الحاج احمد:انا ابوك يا واطي بتاخدها مني يا عاق 
حسن:احنا دلوقتي يا حاج مش اب وابنه 
هند بدون وعي:يلا يا حسن بسرعه يا حسن حاااسب اسلام هياخدها بسرررعه يا حسن 
حسن:عايزاني ادخل جون 
هند:طبعا يا حبيبي بسرعه علشان تفوز 
حسن ودخل جون 
اسلام:ما احنا مش زيك يا حبيبي ما لو البومه تشجعني وبيبص علي حور 
سيف:وانا لو الجودزيلا اللي معايا تبل ريقي بكلمه حلوه
حسن:الله اكبر خمسه في عنيكم
الحاج احمد:يلا نكمل
هند كانت مكسوفه جدا 
سيف معاه الكره وبيحاول يدخل جون
عشق:ما انت اهطل اصلا مش عارف تدخل جون 
سيف:اسكوتي انت يا بت مسمعتش نفسك وأكمل بغيظ ناس يتقال لها حبيبي وناس يتقالها هطلو وادخل سيف جون
وخلص اليوم وذهب كل شخص لبنان الحاج احمد وام حور في اوضه وسيف وحسن في اوضه وحور واسلام في اوضه وباقي البنات في اوضه
اسلام دخل غرفته وكانت حور تأخذ ملابس لها لتغير ملابسها
حور بخضه:اي اللي جابك هنا
اسلام:هنام ولا انا خفاش مبنمش
حور:دي غرفتي روح غرفه تانيه 
اسلام:ما احنا مش في بيتنا يعني احنا هنقعد في نفس الاوضه
حور:اسلام متهزرش تنام معايا ازاي في نفس الاوضه
اسلام ويذهب ويستلقي علي السرير:انا تعبان وعايز انام وعندك الكنبه والأرض ونامي في الحته اللي تعجبك بلا تصبحي علي خير يا حوري
حور:بااارد قسما بالله وذهبت الي الحمام وليست بجامه واسعه وذهبت علي الكنبه ونامت 
عند عشق غيرت ملابسها ولبست بجامه خفيفه وفردت شعرها وذهبت ووقفت في البلاكونه قليلا
رساله علي هاتفها:روحي نامي يا عشق نامت عليكي حيطه
عشق:اهو انت وملكش دعوه انام ولا منمش روح انت ربح نفسك وريحني ونام 
بقلم (شغف إلاعصار 🌪️)
سيف:بت متخلنيش اجي اكسر دماغك غوري يلا نامي 
عشق:انا هروح انام بس علشان انا عايز كده يلا مع السلامه وذهبت ونامت 
حسن: ماتنام يا زفت اخو ده اللي بناخده من الحب
سيف ويحدف المخدره علي حسن:نام انت يا خويا 
حسن:هنام خليك انت 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-