رواية الغريب محمد وشيليا الفصل التاسع 9 بقلم ايمان

رواية الغريب محمد وشيليا الفصل التاسع 9 بقلم ايمان


رواية الغريب محمد وشيليا الفصل التاسع 9 هى رواية من كتابة ايمان رواية الغريب محمد وشيليا الفصل التاسع 9 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية الغريب محمد وشيليا الفصل التاسع 9 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية الغريب محمد وشيليا الفصل التاسع 9

رواية الغريب محمد وشيليا بقلم ايمان

رواية الغريب محمد وشيليا الفصل التاسع 9

شيليا : قومي يماما ماتعمليش فيا كده ماما قومي ارجوكي قومي 
حطت شيليا راسها على امها وقعدت تبكي بصوت مسموع : لا تتركيني يماما قومي قومي
في العزا كان الكل منهار وشيليا كانت قاعدة تعيط 
دخلو اخواتها بعد ماراح الكل ومعهم ياسين 
ياسين : يلا شيليا عشان نروح 
شيليا : هفضل هنا مش هسيب فرشت امي 
ياسين : بقولك يلا 
مراد : قالتلك هتفضل هنا يعني هتفضل هنا بكرا هجيبهالك لحد بيتك 
ياسين : ماشي 
رانيا : تعالي ياحبيبتي عشان تأكلي ما اكلتيش حاجة من الصبح 
شيليا بدموع : مش عايزة انا عايزة ماما جيبولي ماما 
رانيا : ميصحش كدا اهدي 
شيليا : انتو السبب 
وهي تشاور على رانيا واحمد : ايوا انتو السبب انتو اللي موتو امي من قهرتها 
مراد : خلاص ياشيليا محدش منا مستحمل ماتزيديهاش علينا 
شيليا : اه اه انا عايزة ماما جيبولي ماما 
حضنها مراد بقوة وزاد معاهم إلياس ومحمد كانو ضعاف اوي 
بعدو عن بعض شوية 
مراد : روحي ياشيليا لغرفتك وارتاحي 
شيليا : انا هنام في غرفة ماما  
مراد : ماشي محمد جيب الكرسي 
شالها عشان في سلم حطها على السرير وراحو أما شيليا فكانت تبكي 
شيليا  : ليه كده يماما ليه 
نامت شيليا والدموع مغرقة عنيها في الصباح كانت هتقوم من السرير وتقعد على كرسيها فوقت بدأت بالعياط 
هنية : قومي ياحبيبتي قومي اوقفي على رجلك 
شيليا : ماما 
هنية : يلا تعالي لعندي وانتي واقفة تمشي 
شيليا : مش هقدر 
هنية : لا هتقدري يلا قومي 
شيليا حاولت بس مقدرتش فجأة دخل محمد : انا هساعدك 
شيليا : ماما 
محمد : الله يرحمها 
شيليا : لاء انا شوفتها دلوقتي جات ليا وقالتلي قومي وانا معرفتش 
محمد : دي تهيأت ياحبيبتي 
شيليا : انا شوفتها والله 
محمد : يلا ننزل ناكل 
نزلو اكلو وكان الصمت سيد المكان شيليا قعدت في الجنينة راح عندها مراد وياسين 
مراد : يلا عشان تروحي مع جوزك 
شيليا : ... 
مراد : شيليا لو مش عايزة تروحي اقعدي النهاردة كمان وبكرا روحي 
فجأة سمعو صوت رصاصة وكان المستهدف الملاك البرئ 
ياسين : شيليا 
وقعت بين أيديهم والدم كان مالي المكان 
مراد : شيليا ردي عليا ابوس ايدك
شيليا : هروح عند ماما 
وغمضت عينيها 
ياسين بجنون : لاء مش بعد كل اللي عملتو تسيبيني قومي ياشيليا يلا قومي 
بعد سنة
حكمت المحكمة حضوريا على محمد الانصاري بالسجن 15 سنة و  على مراد الانصاري و إلياس الانصاري و احمد الانصاري بالاعدام شنقا حتى الموت 
النهاية 
العبرة من القصة فلوس الحرام عمرها ماهدوم ولا حتحميك بالعكس هتفضل تزيد تزيد لحد ما تخلص 
عليك وزي مابيقول الحكيم لاتمشي في طريق حتى تعرف نهايتها 
تعديل : اتحبسو اخواتها عشان تجارة المخدرات

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-