رواية جذبني الغرام رحيم وغرام من الفصل الاول للاخير بقلم فرح الكساس

رواية جذبني الغرام رحيم وغرام من الفصل الاول للاخير بقلم فرح الكساس


رواية  جذبني الغرام رحيم وغرام من الفصل الاول للاخير هى رواية من كتابة فرح الكساس رواية جذبني الغرام رحيم وغرام من الفصل الاول للاخير صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية جذبني الغرام رحيم وغرام من الفصل الاول للاخير حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية جذبني الغرام رحيم وغرام من الفصل الاول للاخير

رواية جذبني الغرام رحيم وغرام بقلم فرح الكساس

رواية جذبني الغرام رحيم وغرام من الفصل الاول للاخير

بنت مر*مي*ه في نص الطريق وغر*ـقا*نه د*m  وهد*وم*ها كلها متـ*ـقطـ*ـعه وف حته مقطـ*ـو*عه وكان باين عليها ان حد مغـ*ـتـ.ـsـ*ـبها وسبها ومشي
كانت ف عربيه جايه بسرعه كبيره و اول ماشافتها داست فرامل وفقت العربيه قبل ما تـ*ـخـبـ*ـطها
ونزل من العربيه شب
رحيم بضـ.ـيق: ف حد عاقل بينام ف نص الطر......
وبينظر ليها بصـ.ـدمه بيلاقي ف كدمات علي جس*مها وأثر علامات ضـ.ـر*ب والد*m مغر*ق الطريق 
رحيم بيقر*ب منها بيعدلها بيلاقي وجهها مجـ.ـروح ومن كتر الد*m ملامح وجهها مكنتش باينه 
رحيم بفـ.ـزع: ايي ده.. وبيقر*ب بيشوف نبضات قلبها اذا عايشه او مـ..ـا*تت بعد كل الل شافه
رحيم: لسه عايشه.. وكان هيشلها ويخدها علي المستشفي بس رجع ف كلامه تاني 
رحيم: اكيد بعد ميشوفه حالتها هيطلبه الشرطه وهدخل في حورات و وجـ.ـع دماغ انا بيعد عنها احسن 
وبيسبها وبيركب عربيته تاني وبيدورها وكان هيمشي 
رحيم بتردد: بس كدا احتمال البنت تموت ده نبضات قلبها ضغيفه جدا
بينزل تاني من العربيه وبيشلها يركبها علي الكرسي الخلفي بتاع العربيه وهو بيركب وبيمشي
*****************************في فيلا 
رحيم دخل البيت بهدوء جداا وكان شايلها
بدريه: يلهويي يلهويي مين دي يابيه دي حلصها اي
رحيم بعصبيه: شششششش وطـ.ـي صوتك احسن حد يصحي هقولك بعدين اتصلي بأحمد خلي يجي بحاجته ودخلي براحه وتطلعي علي اوضي
بدريه: حاضر حاضر 
وبيطلع الاوضه بيحطها علي السرير
وبعد نص ساعه 
الباب بيخبط
رحيم: مين
احمد: انا يرحيم
رحيم: ادخل وافقل الباب وراك
احمد دخل وبيبص للبنت اللي علي السرير
احمد: ينهار اسود دي محتاجه تروح المستشفي ضروري... وكمان يعرفه سبب اللي حصلها اذا كان اعتداء ولا حـ.ـاlدثه وانا احساسي انه اعتدlء من حالتها دي
فريد: حكاله اللي حصل وانه معرفش يوديها المسـ.ـتشفي 
احمد: انا هحاول اخيط الجر'وج دي بس انا مش متاكد اذا كانت هتعيش ولا لا
رحيم: انا اي الهببته في نفسي ده يرتني سبتها ومشيت
احمد: طب اهدي هشوف هعمل 
بعد تلات ساعات 
احمد: انا عملت الل عليا وال اقدر عليه بس الباقي علي ربنا وانت راقب حالتها كل شويه 
فريد؛ تمام.... شكرا ياحمد
احمد؛ علي اي احنا اخوات.. يلا سلام وبيمشي
رحيم غطاها وقعد قصدها وكان عينه بتغفل ونام وهو قاعد
وبيصحي علي صوت 
غرام بختر'فه: لا سبونيي..سبونييي وكانت بتتحرك وهتقع
رحيم بينظر لي شكلها وملامحها الظهرت وبيقر*ب منها بهدوء.......... 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
رحيم بينظر لشكلها وملامحها ال ظهرت وبيقر*ب منها 
غرام بتفتح عنيها بتلاقي رحيم قريب منها وكلها د*م
غرام بفزع بصويت: اااااععععععااااااا...... اااابعد عنيييي
رحيم بيضع ايده علي فمها بيكتم صوتها: شششششششش
غرام بخوف ودموع: امممم.. اممم
رحيم بتحذير: هشيل ايدي بس متصوتيش فاهمه
غرام بتهز راسه بمعني(ماشي) 
رحيم بيشيل ايده 
غرام بعياط: انا فين وا. وانت مين وعايز مني ايي واي الد*م ده.. و.. وكنت مقرب مني لي
رحيم: خلصتي اسألتك
غرام: اه
رحيم: تمام.. اولا انا كنت بقرب منك  اعدلك عشان كنتي هتقعي 
غرام: طب انا هنا بعمل اي وانت مين وانا هدومي كلها د*م من ايي
رحيم: انا لقيتك مرميه علي الطريق وكلك د*م ولو ملحقتكيش كنتي موتي اصلا وجبتك بيتي وعلاجتك وبس 
غرام وبتفتكر اللي حصلها:اه شكرا 
رحيم: هو انتي كنتي ف الطريق المقطوع ده وكمان بليل بتعملي ف اي؟ 
غرام بعياط: كنت راجعه من الشغل وكان في تلات شباب شكلهم كانو سكرانين
Flash Back
الشاب1:مش حرام واحده في جمالك تمشي ف الشارع المقطوع ده 
الشاب 2 وبيقرب منها: تعالي معانا وصدقيني مش هتندمي يقطه وبيحسس علي دراعها
غرام بعصبيه و بتضر*به بالقلم
الشاب2 بيتعصب اكتر: شكلها كدا مش هتيجي بالذوق يشباب بس هنجبها بالعافيه وكلاهم بيتجمعو عليها 
غرام بصويت: اععععاااا ابعدوووو عنيييي يحيو*اناتت يزبا*له ابعدو
الشاب3:احنا حيوانات و زبا*له وبيق*طع هدومها وبيقربو منها اكتر
غرام بعياط وصويت: ابعدووووو لااااا ابعدووو عنييي.. وبتز*قهم جامد وبتجري علي الطريق وهما بيجرو وراها 
وعربيه كانت جايه بسرعه كبيره وبتخبط غرام وبتمشي وتسبها
الشاب1: اهربو اهربو قبل متيجي الشرطه 
Back 
غرام بعياط: وانا مش فاكره حاجه من ساعتها 
رحيم بتردد وبيحط ايدو علي كتفها يهديها 
رحيم: بصي من الناحيه الايجابه انك لسه عايشه ممو*تيش 
غرام بضحكه خفيفه: عموما شكرا ليك بجد... هي الساعه كام
رحيم بينظر لساعه ال ف ايدو: الساعه 8 الصبح 
غرام: ايي ماما زمنها قلقانه عليه وبتقوم بسرعه من علي السرير 
رحيم: علي مهلك انتي لسه تع...... وقبل ميكمل كلامه غرام بدوخ وكانت هتقع 
رحيم بيمسكها بس بتفلت وبيوقعو الاتنين علي السرير
الباب الاوضه بيتفتح
ناديه: رحيم مش هتروح الاجت....... 
ناديه بصدمه:.............. 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
رحيم بيمسكها بس بتفلت وبيوقعو الاتنين علي السرير
الباب بيتفتح 
ناديه: رحيم مش هتروح الاجت............ 
ناديه بصدمه وبتنظر لرحيم وغرام وهما واقعين علي السرير
ناديه بدون استوعاب: رحيم انت بتعمل اي؟ 
غرام بإحراج وتوتر وبتقوم بسرعه
رحيم: ماما اهدي ومتفهميش غلط 
ناديه بعصبيه: اهدييي؟ وبعد الشوفته ده عايزني مفهمش غلط؟؟؟؟ 
رحيم: ماما ياحبيبتي انا هشرحلك كل بس اهدي الاول
ناديه و بز*عيق: تشررررحلييييييي ايييييييي ميييييين دييييي ياررررحيممم وكانت بتعمل اييي ف اااااوضككك اااانطق
رحيم: لو تسمعيني هتعرفي مين ديي وكانت بتعمل اي ف الاوضه
ساجده وكانت بتنهج؛ في ايي ماما صوتك عالي ك......... هي مين دي!!؟ 
ناديه؛ أسالي اخوكي مين دي 
ساجده بدون فهم: مين دي يارحيم 
رحيم بعصبيه: ممكن تهدو شووويههه عشان افهمكو
ساجده: تمام هدينا قول 
رحيم حكلهم كل ال حصل من اول ماشفها علي الطريق لحد ماجبها البيت 
ناديه وغير مقطنعه بلكلام: اممم طب هي قاعده لحد دلوقتي لي مش فاقت خلاص يلا امشي 
ساجده: ايوا ماما معاها حق انتي قاعده لحد دلوقتي لي
غرام بدموع: انا كنت ماشيه اساسا وعموما شكرا ليكو عن اذنكو
رحيم: استني يااا
ناديه بسخريه: يعني ساعدها وجبتها البيت وانت حتي مش عارف اسمها
رحيم: خلاص يماما بقولك البنت عامله حادثه ومشي
ساجده: انت رايح فين ان شاءلله 
رحيم: هروح اعتزرلها بالنيابة عنكو
ساجده وبتمسك دراعه: والله؟ قعد يرحيم مش هتروح تعتزر لحد مش كفايه انقذت حياتها دي هي المفروض تكون ممنونه لينا
رحيم بعصبيه: ساجده لو مسبتيش ايدي والله هتشوفي تصرف مش هيعحبك
ساجده بخوف: تمام براحتك اصلا وبتخرج من الاوضه
رحيم بينزل بسرعه يلحقها قبل ما تمشي بس م بيلاقيهاش
رحيم: جلالل 
جلال: نعم يبني 
رحيم: شوفت البنت ال جبتها امبارح 
رجلال: اه لسه ماشيه من شويه
رحيم: ماشي روح انت...... اهه منك يماما انتي وساجده حتي معرفتش اسمها بسببكو
***************************
جميله بلهفه: ها لقتها عمر لقيت غرام
عمر بحزن: للاسف ملقتهاش ودورت عليها ف لمستشفيات الهنا وشغلها وصحابها كلهم ومحدش يعرف عنها حاجه 
جميله بتقعد وبعياط: اااه ياتري راحت فين بينتي فينك يغرااام 
عمر : اهدي يخالتو انا هروح ادور عليها تاني وهلقيها ان شاءلله متقلقيش 
جميله بعياط: انا عايزه بينتي يعمر انا عايزه بينتي
عمر بيقوم: انا هروح ادور عليها تاني وان شاءلله مش هرجع من غ...... وبيقاطعهم صوت
غرام بدموع:ماما
جميله بلهفه: غرام وبتقوم بتجري عليها تحضنها 
عمر: حمدالله علي السلامه يغرام 
غرام: الله يسلمك يعمر
جميله بعصبيه مزدوج بخوف عليها: كنتيي فيين كل ده انتي عارفه كنت عامله ازاي ولا كنت هموت من قلقي عليكي ازاي؟؟
غرام بدموع: انا اسفه حقك عليا 
جميله وبتنظر لشكلها وهدومها وجس'مها اللي كله جروح
جميله بقلق: مالك يغرام اي كل الجروح دي وهدومك مالها 
غرام: ممكن اطلع اخد شاور ونام شويه واجي احكيلك كل الحصل لاني تعبانه اويي بجد ومحتاجه ارتاح
عمر: يعني انتي كويسه يغرام
غرام: متقلقش عليا يعمر انا بخير الحمدلله يلا بعد اذنكو
جميله: ماشي ياحبيبي وانا هروح احضرلكو الغداء
***************************
ساجده: ياسر.. انت يبني اصحي يلا
ياسر بنوم؛ ماشي شويه كدا
ساجده: بقا كدا ماشي...وبتجيب مايه وبتغرقه بيها
ياسر بخضنه وبيقوم بسرعه: انتيييي متخلفههه 
ساجده: انت ال مش عايز تقوم اعملك ايي
ياسر بضيق: خيير فيي اييي يوش البومه عايزه ايي
ساجده: مش عايزه حاجه والحق عليا كنت جايه احكيلك الحصل انهارده وانت نايم كدا ومش حاسس باي حاجه انت واختك ال مش عايزه تصحي بس علي مين هصحيها غصب عنها
ياسر: بطلي ام رغي وقولي ف اي
ساجده: حكتله الحصل كله 
ياسر بستغراب: ومين البنت دي؟؟! 
ساجده: معرفش هي مين الدور والباقي عليك انت تعرف مين دي 
ياسر: وده ازاي ان شاءلله انتي عارف رحيم مبيحكيش لحد حاجه 
ساجده: الا انت بيحكيلك كل حاجه 
ياسر: يلهوي منك سوسه بتحبي تعرفي كل حاجه فضولك ده هيموتك ف يوم من الايام
ساجده وبتقوم: بعد الشر عليا يحبيبي انشالله ال بيكرهوني هروح ارخم علي ميار شويه يلا باي
****************"***********
غرام خدت شاور وطلعت وكانت بتسرح شعرها 
بتجلها رساله علي فونها
غرام بتمسك الفون وبتشوف الرساله 
غرام بصدمه: لا مستحيلللل
جميله: غرام يحبيبتي تعالي عشان تتغدي
غرام بتخبي الفون وراها ضهرها بسرعه
جميله بشك: في حاجه يغرام
غرام بتوتر: لا.. لا مفيش حاجه 
جميله بتقرب منها وبتسحب الفون من ايدها وبتفتحه 
جميله بصدمه: اييي ده؟ 
غرام بعياط؛ معرفش...معرفش والله 
جميله بعصبيه وبتضر*بها بالقلم.............
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
جميله بتقرب منها وبتسحب الفون من ايدها وبتفتحه 
جميله بصدمه: اييي ده؟ 
غرام بعياط: معرفش.... معرفش والله 
جميله بعصبيه وبتضر*بها بالقلم و بز*عيق: اييييييي الصوررررر ديييي ياااغررراممم
غرام بتوتر وخوف: والله العظيم معرف وبعدين انتي عارفه اني مكنتش بحبه واتخبطلو غصب بسبب خالي ولمه مات سبته علي طول
جميله بتتحكم ف عصبيتها شويه: انا مش عايز اسمع كل الرغي ده هو سؤال واحد وتجوبيني عليه ماشي 
غرام: سؤال اي
جميله: انتي لسه بنت؟؟ 
غرام بصدمه كبيره ومكنتش متوقعه انها تسألها سؤال زي ده: ماما معقول!!! انا..انا مش قادره اصدقك اللي سمعته معقول لدرجاتي معندكيش ثقه فيا؟؟ 
جميله: بعد مشفت الصور دي مبقاش عندي ثقه فيكي يغرام
غرام بدموع: يعني شويه صور وكمان مش حقيقه اصلا تخليكي تشكي ف بنتك؟ 
جميله بعصبيه: غرررام جاوبيني علي السؤال انتي كنتي عامله علاقه مع إسلام؟ 
غرام: لا طبعا ومستحيل تكون انا ال ف الصور دي 
جميله: ماشي ع العموما كدا كدا كنتي هتتجوزي إسلام ابن خالك 
غرام بتحدي: وانا مستحيل اتجوز اسلام تمام حتي لو مصدقتنيش وصدقي الصور واصلا  اي حد يقدر يفبركها 
جميله: اعملي ال عايزه لان ف الاخر هتتجوزي برضو وبتمشي
غرام: ماشي يأسلام انا هوريك وبتلبس وبتخرج
عمر: راحه فين يغرام
غرام: مشوار صغير وراجعه 
عمر: طب انا جاي معاكي
غرام: لا شكرا مفيش داعي هو مشوار صغير وراجعه تمام
عمر: ماشي بس خلي بالك من نفسك
غرام: تمام باي
******************************
ياسر؛ اهه صحيح يرحيم هي مين البنت ال انت جبتها امبارح علي البيت
ميار: انا كنت لسه هسألك نفس السؤال ده 
رحيم: وانتو عرفتو منين علي حد عملي انكو كنتو نايمين
ميار بتسرع: ما ساجده هي ال قالتلنا
رحيم وينظر لساجده بعصبيه
ساجده بتوتر: انا؟.. انتي اكيد كنتي بتحلمي ياميار  انا اساسا كنت مع ماما صح يماما
ناديه: ايوا 
ميار: ماما بطلي مدافعه عن ساجده شويه مش عشان هي الصغيره يعمي و متقولي الحقيقه يساجده مش انتي ال قولتلنا انا ياسر
ساجده بتنظرلها جامد عشان تسكت
ياسر: ايوا ساجده هي ال قالت بس انا مش شايف انها غلطت يعني 
رحيم بعصبيه وبيخبط ايدوه علي السفره: بسسسسسس وبعدين محدش لي الحق انه يحاسبني علي حاجه مفهوووووم 
الكل كان ساكت
رحيم بصوت عالي: قولت مفهووووممم
ساجده وميار وياسر ف نفس الحظه: مفهوم 
رحيم بيقوم وبيوجه كلامه لساجده: وانتي حسابك معايا لمه ارجع 
ساجده: انا اسفه
رحيم: مش عايز اسمع كلمه 
وبيروح يقبل ايد ناديه
رحيم: انا همشي محتاجه حاجه 
ناديه: لا عايزه سلامتك يحبيبي 
ساجده بعياط: ماما عشان خاطري اتكلمي مع رحيم خلي يسامحني المرادي اخر مره 
ناديه: رحيم بيحبكو كلكو مستحيل يأذي حد فيكو وانتي عارفه 
ساجده: ايوا عارفه بس... 
ناديه: مفيش بس اطلعي يلا اجهزي عشان تروحي جامعتك
ساجده: حاضر 
****************************ف الشركه 
غرام: لو سمحت فين مكتب اسلام
_قصدك أستاذ اسلام 
غرام: امم هو فين
_قدام حضرتك علي طول
غرام: اهه.. تمام شكرا
اسلام بفرحه وبيقوم: غرام انتي جيتي امتي و ازاي
غرام بعصبيه وبدون اي مقدمات بتضر*به بالقلم
كل ال في الشركه اتجمعو عليهم
اسلام بعصبيه: انتي اتجننتي؟ 
غرام بصوت عالي: اه اتجننت والفضل طبعا ليك.. اتجننت بس افعالك الحقيره زيك..يأخي حس علي د"مك شويه عايز تتجوز واحد مبطقش تبص ف وشك اصلا قولتلك مليون مره انا مستحيل احبك وبرضو مش سايبني ف حالي فين كرامتك؟ 
اسلام بينظر حوليه بيلاقي كل المواظفين بيتفرجو عليهم   
اسلام بغضب: غرام اسكتي
غرام: مش هسكت من بعد دلوقتي مش هسكت يأسلام... وبترمي الصور ف وشه... وبتتكلم بسخريه.... انت فاكر لمه تبعتلي الصور القزر زيك دي هخاف منك وهوافق اني اتجوزك دا انت لو اخر راجل ف العالم كله برضو مش هوافق بيك يأسلام عارف انا لو شايفك راجل لو واحد ف الميه حتي كنت ممكن ممكن اوافق بس انت للاسف طول عمرك اناني ومبتحبش ال نفسك وعايز تاخد كل حاجه حتي لو الحاجه دي مش عايزاك او مش بتعتك بس انا مش حاجه تمام يعني حتي ف احلامك مش هتعرفي تتجوزني
اسلام بعصبيه وبيجز علي سنانه وبزعيق: غررررام وبيرفع ايده عشان يضر*بها بس بيلاقي حد مسك ايدو
أسلام بينظر يشوف مين 
أسلام بتفاجا وبيبلع ريقه بخوف.................
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
اسلام بعصبيه وبيجز علي سنانه وبزعيق: غرررررام وبيرفع ايده عشان يضر*بها بس بيلاقي حد مسك ايدو
اسلام بينظر يشوف مين
أسلام بتفاجا وبيبلع ريقه بخوف: أستاذ رحيم 
رحيم بينزل ايد اسلام من علي وجهه غرام
غرام بتفاجأ: مش هو ده ال انقذني 
رحيم وبيوجه كلامه لي أسلام: هو انت متعرفش ان ال بيمد ايدو علي بنت او ست بيكون زيها مبيفرقش عنها حاجه 
أسلام بتوتر: حضرتك متعرفش الحصل اصل........ وبيقاطعو
رحيم بعصبيه: لا اصل ولا فصل انت هنا ف شركه محترمه يا استاذ مش فشارع يعني تلتزم حدودك مفهوم.. اظن كلامي واضح
اسلام وبينظر للارض بخجل: مفهوم.. وانا بعتزر لحضرتك والحصل مش هيتكرر تاني
رحيم بضحكه سخريه: ومين قالك اني هسمح بحاجه زي دي تحصل تاني؟ 
اسلام: انا اسف مره تانيه
رحيم: عاادل اخصم شهر من مرتب الاستاذ
عادل: حاضر
أسلام: أستاذ رحيم انا والله....... 
رحيم: مش عايز اسمع ولا كلمه..ده انت تحمد ربنا انك لسه ف الشركه مترفضش بعد الاسلوب ده
أسلام: شكرا لحضرتك 
رحيم بعصبيبه شديده: وانتو وافقين بتتفرجو علي اييي ولا حابيبن انتو كمان يتخصملكو؟ وبز*عيق  كللللل واااااحددد عليييييي شغللللهههه يلاااااا 
كل المواظفين بيروحو علي شغلهم 
وغرام كانت واقفه بتراقب اسلوب رحيم وتفجأت بهبته و بشخصيته القويه وانها اول مره تشوف اسلام بيخاف من شخص لدرجاتي 
غرام بندهاش: معقول ده اسلام؟
وبيقاطعها
عادل: انسه اااا
غرام: انسه غرام 
عادل بإبتسامه: انسه غرام  استاذ رحيم عايز يتكلم مع حضرتك
غرام بتوتر: ان... انا
عادل بضحك: متوتره ليه متخافيش مش هيعملك حاجه 
غرام بطمئنان: ااه اوكي بس فين هنا ف الشركه
عادل: لا بره الشركه انا هوصلك
غرام بإبتسامه: اوكيي
****************************
چيهان: ساجده بصي مين ال جي
ساجده بتنظر بتشوف مين: ااه ده عمر
چيهان: انا مش عارفه شايف نفسه علي ايي ده حتي مفيش بنت عرفت توقعه او حتي تتكلم معاه دقيقه
انجي: ده كراش نص بنات الجامعه
ساجده بسخريه: هه مش عارفه بيكرشو عليه علي اي
چيهان: انتي مش شايفه ده عينه لوحدها تسحر ولا جسمه الرياضي ولا شعرو
ساجده: بس بس بس في اي يچيهان ال يشوفك كدا يقول انك معجبه بي
چيهان: دي حقيقه يااه نفسي اكلمه لو لي مره
ساجده بغرور: انا مش شايفه ف حاجه مميزه يعني اومال لو شفته رحيم اخويا هتعملو اي....وبعدين اصلا ده بنسبالكو انتو مش عارفين تكلمو اما من كلمه واحده مني اخلي يدوب فيا 
انجي: طب ورينا
ساجده: اوريكو اي
انجي: رهان تقدري تخلي يحبك 
چيهان بضحك: لا لا ياانجي دي صعبه اويي
ساجده بغرور وتحدي: صعبه عليكو مش عليا اي رايكو ان هو بكره هيعزمني نشرب قهوه مع بعض
انجي بستغراب: ازاي
ساجده: هتشوفه بعينك
*****************************
غرام بتنزل من العربيه 
عادل: استني ف الكافيه ده واستاذ رحيم هيجيلك
غرام: تمام
عادل: عن اذنك وبيمشي
غرام بتدخل الكافيه وبتقعد تستني رحيم
بعد 10 دقايق
رحيم: انسه غرام
غرام بتلتف وراها: ااه رحيم..... احم ا.. اقصدك استاذ رحيم
رحيم بإبتسامه: لا عادي قوليلي رحيم 
غرام: اوكي وانت قولي غرام عادي
رحيم: تمام اتفضلي اقعدي... تشربي اي
غرام: ايس كوفي 
رحيم: تمام... لو سمحت... عايز واحد ايس كوفي وفنجان قهوه ساده
غرام: بجد مكنتش اتوقع اننا نتقابل تاني 
رحيم: بصراحه ولا انا
غرام: بما اننا اتقابلنا ف عايزه اشكرك علي اول مره لمه انقذتني و علي تصرف انهارده
رحيم بإبتسامة:  مفيش داعي للشكر لو كانت اي واحده مكانك كنت عملت برضو ولو كان حد مكاني كان عمل كدا
غرام: ايوا.. بس انت كنت عايزني ف اي
الجرسون بينزل المشروبات
غرام بإبتسامة: ميرسي 
رحيم: انا مش من حقي ان اتدخل ف حياتك الخاصه وحتي احنا منعرفش بعض غير دلوقتي.... بتقاطعو
غرام: انا فهمت قصدك عايز تعرف اي سبب الحصل ف الشركه انهارده 
رحيم: يعني مش.... بتقاطعو تاني
غرام: ده من حقك طبعا لانها ف الاول ولاخر دي شركتك وتصرفي انهارده مكنش صح وانا بعتزر ليك بجد
رحيم: حصل خير بس انتي تعرفي اسلام منين ولا هو قريبك
غرام: اسلام للاسف قريبي  ابن خالي آلله يرحمه اسلام من قبل ما يموت خالي وهو مصمم وعايزنا نتجوز باي طريقه حتي لو يشوه سمعتي وطبعا ماما موافقه اننا نتجوز وانا عارفه بعد ال عملتو معاه انهارده رغبته انو يتجوزني هتزيد وبذات عشان ينتقم مني بعد الفضيحه ال عاملتهالو وانت كملت عليه وبدموع بس انا مش في ايده حاجه امنعه بيها
رحيم: طب ومامتك موافقه علي واحد زي ده لي
غرام: ماما مفكره انها السبب ف موت خالي وعشان كدا مبترفضش حاجه لي اسلام يعني بتقول ان كدا ضميرها بيستريح حتي لو عارفه ان هو انسان مش كويس و كداب بس عشان احساسها بزنب هو ال جابرها تعمل كدا
رحيم بحزن عليها: طب وانتي هتوافقي عليه
غرام: مليش حل تاني اذا.. 
رحيم: اذا اي
غرام: اذا اتجوزت ساعتها مش هيبقا لي سلطه ولا حكم عليا
رحيم: طب انتي ف حد فحياتك وعايزه تتجوزي
غرام: تؤ تؤ.. مفيش للاسف.. ده حتي لو زي نعمل صفقه نتجوز زي شهرين وننفصل بس هيكون اسلام بعد عني وخلصت من زن ماما وبضحك بس هلاقي فين...... وبتشرب الايس كوفي
رحيم بعد تفكير: طب واي رايك ان اعمل معاكي الصفقه دي ونتجوز؟ 
غرام بتشرق وبتفضل تكح 
رحيم بيديها مايه
رحيم: انتي كويسه
غرام: اه كويسه... بس انت قولت اي تقريبا انا سمعت غلط
رحيم بضحك: لا مسمعتيش غلط.... موافقه نتجوز وانهارده كمان
غرام:............ 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
رحيم بضحك: لا مسمعتيش غلط... ها موافقه نتجوز و دلوقتي لو عايزه
غرام بتفاجأ وبإرتباك: انت بتتكلم بجد.. يعني.. هو.. قصدي
رحيم: شش اهديي خدني نفس واهدي خالص 
غرام بتاخد نفس عميق 
رحيم: ها احسن
غرام بتهز راسها بمعني(اه) 
رحيم: انا كل نيتي اني اساعدك بس فا لو حابه تخدي وقتك وتفكري ولمه تخدي قرارك انتي عارفه مكان الشركه وبيقوم 
غرام بتسرع: انا موافقه
رحيم بيقف لحظات وبيرجعلها تاني 
رحيم: قولتي اي
غرام: انا موافقه نتجوز
رحيم: متاكده؟ 
غرام: اه متاكده 
رحيم بأبتسامه:تمام 
غرام: مش انت قولت لو دلوقتي معندكش مانع
رحيم: ايوا
غرام: وانا جاهزة نتجوز وحالا 
رحيم بإبتسامةو بيمد ايدو ليها
غرام بتمسك ايدو وبيمشو
***************************
ساجده بإبتسامة: عمر
عمر بيلتفت وراه
عمر بستغراب: ساجده!!؟ 
ساجده بضحك: مالك مستغرب ليه 
عمر : يعني ان احلي واشهر بنت ف الجامعه كلها جت لحد عندي وكمان بتكلمني 
ساجده وبتمسك ايدو وبتنظرله بنظرات اعجاب 
عمر بإرتباك: س.. ساجده انتي كويسه الجامعه كلها بتتفرج علينا
ساجده بدلع: و اي يعني خليهم يتفرجو... عمر انا كنت عايزه اتكلم معاك ف موضوع مهم بس طبعا مش هنا 
عمر: موضوع اي
ساجده ومازلت مسكه ايدوه: منا قولتلك مينفعش هنا
عمر: طب اي رايك انهارده نروح نشرب قهوه وتقوليلي 
ساجده بتمثيل حزن: لا للاسف مش هينفع انهارده
عمر: طب بكره
ساجده بضحكه خفيفه: اوكي 
عمر بيسرح ف ضحكتها وعيونها البتلمع 
ساجده: عمر.. عمر... يعمر
عمر بيفوق من سرحانه: احمم خلاص يبقا بكره.. معلشي لازم امشي
ساجده بإبتسامة: اوكي باي 
انجي بندهاش وكانت بتسقفلها: واااو..... انتي ازاي كدا 
ساجده بتضحك بصوت عالي: عشان تبقو تتحدوني
انجي:انتي عملتي كدا ازاي ده مخدش معاكي دقيقتين وكان الواد واقع 
ساجده بإبتسامة نصر وغرور: قولت ان انا مش زي اي حد ومتنسيش ان الجامعه كلها بتتمني كلمه مني بس 
جيهان بغيره وبتخفيها بإبتسامة مزيفه: ايوا طبعا منتي اخت رحيم بيه وياسر 
ساجده بفخر: امم اكيد...علي العموم يلا باي زمان الشوفير مستنيني بره 
***************************
أسلام بعصبيه شديده: هييي فييين غرررام يخالتي
جميله: والله يبني من ساعت ماطلعت الصبح مرجعتش لحد دلوقتي ليه خير اي الحصل
أسلام والشر طالع من عينه؛ بنتك لازم تتربي من اول وجديد وانا ال هربيها
جميله بزعيق: التزم حدودك يا أسلام مش عشان انا دايما وقفه معاك يبقا هسمحلك تهين بنتي.. وعلي فكره يأسلام الصور ال انت بعتها لغرام الصبح انا وثقه ف بنتي وعارفه انها مش حقيقه رغم كدا جيت عليها ومديت ايدي عليها عشان توافق تتجوز بس مش معني كدا يبقا انا موافقه بتصرفاتك دي
وبيدخل عمر
عمر: ايه الزعيق ده وانت صوتك عالي ليه ياأسلام
أسلام: متدخلش انت يعمر 
عمر: هو اي ال مدخلش انت بتعلي صوتك علي خالتي واسكتلك احترم نفسك يأسلام عشان اصلا ساكتلك من زمان احتراما لخالتي غير كدا كان هيبقا في تصرف تاني
أسلام بغضب اكتر وبيمسكه من التيشيرت: عمر انت مش قدي فا احسنلك تسكت خالص فاااهم
عمر: لا مش فاهم وهات اخرك 
جميله بعصبيه وزعيق: هو فييي اي مفيش احترام ليا خااالص ولا عشان انا سكتلكو يبقا خلاص... اسلام سيب عمر....بشخط... أسلااااام بقووولكك سيب عمرررر
أسلام بيسيبو 
عمر: هي فين غرام 
غرام: انا اهو 
جميله: حبيبتي كنتي فين 
غرام بإبتسامة: متقلقيش عليا يحبيبتي انا كويسه 
أسلام بعصبيه وبيقرب منها وبيمسكها من ايدها وبيشدها
غرام بألم: ااه سيب ايدي ياسلام.. 
جميله بخوف: اسلام سيب غرام انت وخدها فين
أسلام : عند المأذون هنتجوز 
وبيشد ف غرام بيلاقيها تقلت وبينظر يشوفها 
بيلاقي رحيم ماسكها
رحيم: تتجوز واحده وهي علي زمة راجل تاني؟؟؟ 
جميله وعمر وأسلام بيتصدمه
أسلام بصدمه؛  علي زمه راجل؟؟ 
رحيم وهو بينظرله بحده: سيب ايد غرام
أسلام بدون استوعاب: أستاذ رحيم حضرتك بتقول اي
رحيم بعصبيه: انا مبحبش اعيد كلامي وانت عارف... وبصوت عالي لدرجه أسلام اتنفض... سييييييببببب ايدهااااااا قولتتتتت
أسلام بيسبها علي طول
جميله: انا مش فاهمه حاجه مين الراجل ده وقصدو اي بالكلام ده؟ 
عمر: مش ده رحيم الاسيوطي؟ 
غرام بستغراب: انت عرفت منين
عمر: قولي مين ميعرفهوش 
رحيم بيوجه كلامه لجميله: انا وغرا...... بتقاطعو
جميله بحده: انا موجهتش كلامي ليك وياريت لو متتكلمش خالص احسن
غرام: خلاص يارحيم سبني انا اقولها
غرام: ماما انا ورحيم اتجوزنا
جميله: اتجوزتي؟؟؟؟؟ 
غرام: اسمعيني انا هفهمك كل حاجه رحي...... 
جميله: انتي من انهارده ولا بنتي ولا عرفك
غرام بدموع: ماما انا والله... 
جميله: غرام خدي جوزك واطلعي برهه يلاااا
اسلام يحمل ف ايدو سڪﯾنه وبشر: غرام هتطلع من البيت بس هتكون مي"ته وبيقر*ب منها وبيضر*بها
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
جميله بحده: غرام خدي جوزك واطلعي بره يلااا
اسلام ويحمل ف ايدو سڪﯾنه وبشر؛ غرام هتطلع من البيت فعلا بس هتطلع وهي ج"ثه وبيقر"ب منها وبيضر*بها 
جميله بصويت: لااااااا غرررراممم 
غرام غمضت عنيها جامد لحظات ولمه مبتحسش بألم بتفتح عنيها بتلاقي رحيم ماسك طرف السڪﯾنه و ايدو بتن*زف جامد 
غرام بلهفه وخوف عليه: رحيم سيب السڪﯾنه 
رحيم عينه بتحمر من العصبيه وبكل قوه بيشد السڪﯾنه جامد وبير*ميها 
رحيم بغضب شديد وبيمسكه من التيشريت بتاعه 
رحيم: بقا تتجرأ وعايز تم*وت مرات رحيم الاسيوطي يكل"ب يحيو*ان وبيز*قه علي الارض وبينزل في ضر*ب
غرام: رحيم كفايه هيم*وت في ايدك
عمر بيمسك غرام بيرجعها لورا
عمر بشماته: سيبي يغرام خلي يتربه بقا عايز يحرمنا منك الزبا*له ده
غرام بتبعدو: اسيبه لمه يم*وته ويروح ف داهيه
جميله: خلاص يبني سيبه الواد هيم*وت ف ايدك
رحيم وبينهج من كتر ما ضر*به : انا سبته بس عشان خاطرك انتي يا أمي غير كدا مكنتش خليته عايش دقيقه كمان 
جميله: عمر ساعده يقوم خلي يمشي من وشي مش طايقه اشوف خلقته 
عمر بيساعده وبيطلعه بره البيت 
رحيم بيمسك ايد غرام
رحيم: يلا يغرام وبيمشه 
جميله بتقعد الكرسي وبتعيط 
عمر بيقعد علي ركبته وبيمسك ايدها
عمر: طب انتي ليه عملتي كدا يخالتي ليه طرديهم
جميله بعياط: مش عارفه يعمر كنت متعصبه مكنتش مصدقه ان غرام اتجوزت و من غير منعرف كمان 
عمر: هي عملت كدا بسببك عشان دايما تضغطي عليها وعايزها تتجوز أسلام بالعافيه وانتي شوفتي بعينك كان للحظه موتها كنت ساعتها هتبقي مبسوطه كنتي هتسمحي نفسك طيب؟ ال غرام عملته ده احسن قرار اخدته وانا معاها في علي الاقل خلصت من اسلام المريض ده وانتي المفروض تقفي جمبها وتسنديها مش تبقي ضدها 
جميله بعياط وبتلمس وجهه: انا بشكر ربنا وبحمده ان غرام ليها اخ زيك وبتحضنه 
عمر بضحك: علي فكره انا كائن فرفوش مبحبش النكد والكلام ده يخالتي و اه بكره انا هعرف مكان غرام فين ونروحلها
جميله بإبتسامه: خلاص ماشي
عمر: طب هو عشان غرام مش هنا مش هتحضرلنا الغدا ولا اي.. لا كده ازعل بجد
جميله بضحك: احلي مكرونه بشاميل هحضرلهالك
عمر: ايوا كدا دلعيني... هطلع اخد شاور واغير وانزل طياره... وبضحك دي مكرونه بشاميل م اي حاجه 
جميله بتضحك عليه: طب اطلع يلا اعقبال ما اجهزها
******************************في فيلا رحيم
رحيم بيدخل وكانت غرام مستخبيه وراه
ميار: ماااااماااا رحيم جييي وبتجري عليه
ميار: كنت فين يارحيم قلقتنا علي......وبتمسك ايدو 
ميار بخوف:  رحيم ايدك بتنز*ف 
رحيم بإبتسامه: متقلقيش جرح بسيط
ميار: كل ده بسيط وبعدين انت هتفهم اكتر مني انا دكتور يأستاذ
ناديه بقلق: رحيم يحبيبي كنت فين كل ده انت مش من عادك تتأخر كدا
رحيم: منا قدامكم كويس اهو 
ناديه بخضه: يلهوييي ايه الد*م ده يرحيم.... انت كنت بتتخانق
رحيم: لا بس مسكت كوبايه وهي مكسوره واتجرحت بس متقلقوش عليا
ميار طب تعالي معايا اعقم الجرح 
رحيم: مش دلوقتي يا ريري.. في موضوع مهم كنت عايزه اتكلم معاكو فيه
ناديه: موضوع اي يارحيم وانت واقف كدا لي تعالي نقعد ونتكلم
ساجده وياسر كانو نزلين 
ياسر؛ اي ده رحيم جي 
ساجده بخوف وكانت طالعه تاني
رحيم بصوت عالي: ساااااجده انزليييي تعاااالي 
ساجده بدموع: انا اسفه والله يابيه رحيم مش هعمل كدا تاني 
رحيم بضحك: ابيه!! ايه الاحترام ده... تعالي يساجده متخافيش مش هعملك حاجه 
ساجده بفرحه: بجد
رحيم: اهه وانزلي انتي عارفه مش بحب اعيد كلامي مرتين
ساجده: حاضر حاضر
ناديه: رحيم شغلتلي بالي موضوع اي المهم
رحيم بيمد ايده وراها وبيمسك ايد غرام ال كانت مستخبيه وراها وبيطلعها
ناديه بصدمه: البت دي تاني؟؟؟؟ 
ساجده: انت جبت المتشرده دي ليه تاني 
رحيم بزعيق: ساااااجده احترمييي نفسكككك
ساجده بتتنفض من صوته  وبخوف: حاضر 
ميار: هي مين البنوته دي يارحيم؟ 
ياسر: هي دي ال انتي قولتيلي عليها ياساجده
ساجده: اه
ناديه: متنطق يارحيم جبت البت دي تاني ليييييه
رحيم بحده: كل واحد يلتزم حدوده هنا ويتكلم علي مرات رحيم الاسيوطي بكل احترام 
الكل بيتصدم 
ناديه؛ مرات مين؟ 
رحيم: زي مسمعتي يماما غرام بتكون مراتي 
ياسر بعدم فهم: مراتك ازاي يعني 
ساجده بعصبيه وبتقرب من غرام وبتمسكها من دراعها 
ساجده: انتي عملتي اي لي اخويا يمتشرده انتي عملتيلو اي اكيد سحرتيلو ما انتو من النوع ده
ميار: بس ياساجده عيب البتقوليه ده 
ساجده: اسكتي انتي انا عارفه الاشكال الزبا*له دي
رحيم بينفذ صبره و بيمسك ساجده وبيشدها عنده وبيضر*بها بالقلم
رحيم بعصبيه و زعيق: انا قولتلك تحترمي نفسك مره واتنين وتلاته و رغم كدا بتقلي ادابك...اسمعي يساجده غرام دلوقتي مرات اخوكي الكبير يعني تحترميها غصب عنك و مش انتي لوحدك لكل واحد ف البيت مفهههوووم
ساجده بعياط: انت بتضربي عشان دي يارحيم؟..... وبتوجه كلامها لي ناديه
ساجده: شايفه يماما عجبك ال رحيم بيعملو
ناديه بصرامه: كلام رحيم يتسمع هو قدره وعارف مصلحته فين
ساجده بستغراب: ماما ❓
ناديه بإبتسامة: اهلا بيك في بيتنا يبنتي والف مبروك.... ساجده تعالي ورايا
وبتاخد ساجده وبتطلع 
ميار بتمد ايدها: انا اسمي ميار و الاخت الوسطانيه 
غرام بإبتسامة وبتسلم عليها: وانا غرام 
ياسر بيقرب من رحيم وبيتكلم بصوت منخفض جدا: انت لقيت البنت دي فين انا مشفتش ملامح. بجمال ده 
رحيم: ياااسر 
ياسر: خلاص خلاص... وبيكلم غرام...اهلا بيكي في بيتنا يمرات اخويا
غرام بإبتسامة: شكرا 
رحيم بيمسك ايدها؛ يلا اوريكي اوضتنا 
غرام بتوتر وبتخفيه بإبتسامه: امم تمام
**************************في الاوضه 
غرام كانت واقفه بره الاوضه
رحيم: غرام ادخلي 
غرام بتوتر اكتر لدرجه ايدها كانت بتترعش 
رحيم بيلاحظها: طب هتفضلي واقفه بره
غرام بإرتباك: لا..انا..هدخل
وهي ماشيه بتتكعبل 
رحيم بيمسكها 
رحيم : انتي متوتره اويي كدا لي
غرام: لا.. انا.. انا مش متوتره خالص.. شكلك انت المتوتر مش انا
رحيم بيضحك بصوت عالي:انا ههههههه انا المتوتر... ممكن برضو
غرام بتضحك علي ضحكه: اهه 
رحيم: طيب تعالي اقعدي اعقبال مجيب علبه الاسعاف الاوليه عشان الجرح
غرام بتاخدها منه: الجرح ده بسببي وانا اللي هعقمه.....امم تعرف اني في رابعه طب
رحيم بتفاجا: بجد
غرام وهي كانت بتعقمله الجرح: اه والله و داخله خامسه 
رحيم: يعني انتي اصغر من ميار
غرام: هي ميار عندها كام سنه
رحيم: لسه متخرجه السنادي و بقت دكتور جراحه عندها 25
غرام: بجد مشاءالله انا عندي 21 وداخله ف 22
وانت عندك كام سنه
رحيم : 32
غرام بإبتسامة: العمر كله.... وكدا خلصت ايدك 
رحيم: تعرفي اني محستش بي اي وجع
غرام: بجد.. الحمدلله
غرام بخجل؛ ينفع اسألك سؤال
رحيم: طبعا اسألي
غرام: هي دي عينك بجد ولا لينزز
رحيم بضحك: لا عيني بس لي
غرام بتلقائيه: اصل اول مره اشوف عين لونها ازرق اوي كدا زي لون البحر بجد ماشاء الله 
رحيم مكنش مركز في كلامها وسرحان في ملامحها 
رحيم بتوهان وبيقرب منها: وانتي ملامحك مُـريحه وهاديه 
غرام بتوتر و بخجل: ميرسي 
رحيم بيقرب منها اكتر وبيستنشق رائحه شعرها. و.......
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
رحيم بيقر*ب منها اكتر وبيستنشق رائحه شعرها 
غرام بتوتر : رحيم...ان.. انا..... وبيقاطعها
وهو يلمس وجهها وبيقر*ب منها علي وشك يقب"لها
غرام بتقوم من جنبه قبل ما يبو*سها
رحيم بيغمض عينه وبيعض شفايفه وبندم: ايه ال انت كنت هتعملو ده يارحيم 
غرام بتوتر وخوف: انا تعبانه ومحتاجه ارتاح شويه لو ينفع
رحيم: احم اكيد طبعا نامي انتي علي السرير
غرام: طب وانت
رحيم: انا هنام علي كنبه 
غرام: تمام تصبح على خير 
رحيم بإبتسامة: وانتي من اهل الخير 
رحيم: انا بعتزر علي الحصل من شويه 
غرام بإبتسامة: اوكي عادي ولايهمك
وكل بينامو
*************************
ساجده بعصبيه وكانت راحه جايه في الاوضه 
ناديه: ساجده قعدي دماغي لفت معاكي
ساجده بعصبيه: انتي ازاي يماما وافقتي علي البت دي وكمان حرجتيني قدامها وغير رحيم ضر*بني بسبب المتشرده دي معرفش جبها من اي شارع
ناديه بصوت عالي شويه: ساجده اسكتي شويه ماشي 
ساجده: اسكت ليي لو انتو موافقين عليها فا انا مش موافقه 
ناديه: ومين قالك اني موافقه عليها
ساجده بستغراب: اومال قولتي تحت كدا لي وكمان باركتلها
ناديه: انا عملت كدا عشان رحيم اخوكي ويبقا لسه معايا وتحت جناحي غير كدا كان زماني طردها من البيت
ساجده: ايوا يعني هتفضلي ساكته عشان رحيم لحد ما الست الهانم تبقا هانم البيت فعلا؟؟ 
ناديه بخبث: لا اكيد ومتقلقيش انا هعرف اطلعها من البيت ازاي وكمان مش انا هخلي رحيم بذات نفسه هو اللي يطلعها
ساجده بإبتسامة خبيثه: طب وهتعملي كدا ازاي
ناديه: هتشوفي... بس هتساعديني في كام حاجه 
ساجده بحقد: انا مستعده اعمل اي حاجه مقابل اطرد المتشرده دي من البيت
ناديه: اوكي روحي انتي يلا نامي عشان جامعتك وبكره هقولك خطتنا 
ساجده: اوكي جود نايد
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~في الصباح 
عمر:صباح الخير ياخالتو
جميله: صباح النور يحبيبي رايح جامعتك 
عمر: اه هتأخر شويه بعد الجامعه بس مش كتير.... واه لمه اجي القيكي جاهزه عشان نورح لغرام
جميله: خلاص ماشي
~~~~~~~~~~~~~~~~~في مكان ما
جابر: وانت هتسكت يأسلام معقول!!؟ 
أسلام: مين قالك اني هسكت ده انا لو مندمتهمش علي اليوم الفكره يتجوز فيه ميبقاش اسمي أسلام 
جابر: طب وهتعمل كدا ازاي بقا؟ 
اسلام: شوف واتفرج 
جابر: يعني انت مُـصير تتجوز غرام؟ 
أسلام بشر وكره: اه بس دلوقتي مش عشان لسه بحبها لا دلوقتي عشان انتقم منها
~~~~~~~~~~~~~~~~~~في غرفه رحيم
رحيم بيصحي من النوم 
وبينظر لسرير مبيلاقيش غرام
رحيم: غررامم... غرر....
 وبيلاقي غرام طالعه من الحمام ولبسه تيشيرت وشورت من بتوعو وشعرها مفرود.. غرام بينظرلها جامد
غرام بخوف من نظراته: انا لبست من هدومك عشان معنديش هدوم هنا.. بس لو ده ضايقك انا هدخل اغير علي طول
رحيم و مازل بينظرلها منغير ميتكلم
غرام: رحيم!! 
رحيم و بيضحك بصوت عالي مره واحده
غرام بستغراب: رحيم انت بتضحك علي اي 
رحيم ومزال بيضحك بعفويه: ايه ال انتي لبسه ده
غرام بنظرات بريئه: لبسه شورت وتيشيرت وبتبص عليهم... يعني هما كبار عليه شويتين تلاته اربعه خمسه بس تمام
رحيم بيقرب منها وهو بيضحك: اربعه خمسه بس ده سته سابعه تمانيه تسعه عشره وبعدين انتي اوزعه عايزه يطلع عليكي ازاي يعني 
غرام بغضب طفولي: علي فكره انا مش اوزعه انت الطويل اويي اويي بزياده وعريض وعندك عضلات كتير يعني مليش دعوه
رحيم بيضحك تاني 
غرام: يووه بطل ضحك بقا 
رحيم بيكتم ضحكته: حاضر خلاص.... هندهلك ميار تخدي منها حاجه تلبسيها ونروح انا وانتي نشتري هدوم ليكي 
غرام بتفاجا: بجد
رحيم: اه 
غرام: شكرا
رحيم بيمسك ايدها: حتي لو جوزنا مجرد اتفاق او صفقه بس ده ميمنعش انك مراتي برضو
غرام بتبتسم وبتنظرله اويي 
رحيم بإبتسامة: مالك يغرام
غرام ومازلت بتنظرله وهي ببتتسم وفي لحظه نظراتها وابتسامتها اتحولت لصدمه
رحيم بستغراب: انتي كويسه يغرام
غرام بصدمه وبصوت عالي: ررررحيييم ايييي علي طاهرك دههههه
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
غرام بصدمه وبصوت عالي: ررررحيييم فيي حاجه علي ضهررك
رحيم: حاجه زي اي؟ 
غرام بخوف : تعبان يرحيم تعبان اسود 
رحيم بقلق: تعبان
رحيم: بس انا مش حاسس بحاجه بتمشي عليا 
غرام : بس هو لي سابت مش بيمشي 
رحيم بإطمنان: غرام ده مش تعبان
غرام بستغراب: اومال اي.... ثانيه واحده وبتقر"ب منه وبتضع ايدها علي ضهره
غرام بندهاش: انت عامل وشم؟؟؟ 
رحيم: ايوا وشم اهدي ومتخافيش
غرام بصوت منخفض: ياريته كان تعبان مش وشم
رحيم بيسمعها: انا عارف انه حرام بس اما عملته كنت شاب طايش ولمه كبرت و وعيت ندمت
غرام: وانت لمه كنت صغير مكنتش  عارف انه حرام وان ربنا لعن الواشم والموشوم؟ 
رحيم: كنت عارف
غرام: و رغم كدا عملت!! 
رحيم بيتهرب وبيتعصب: انتي اخرتيني عن شغلي انهارده...وبتحذير وبعدين انتي متدخليش في اي حاجه تخصني مش عشان ساعدك وبتكلم معاكي بحترام يبقا تفكري نفسك مراتي بجد ده مجرد اتفاق   وبس مفهوم وبيزقها بكتفه وبيدخل ياخد شاور 
غرام وبتكلم نفسها: انت مالك هو اللي هيتحاسب مش انتي وبعدين انا اضايقت ليي يعني انا مجرد مراته علي الورق زي مقال... وانا م هدخل في حاجه تاني متخصنيش 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
ميار وبتقبل خدها: صباح الخير يماما
ناديه: صباح النور يقلب ماما.. رايحه المستشفى 
ميار: اه عندي عمليه انهارده ادعيلي المريضه تقوم بخير
ناديه: ان شاءلله يحبيبتي والعمليه تنجح 
ميار: يارب... ساجده راحت الجامعه
ناديه: ايوا...وياسر راح المحكمه عنده قاضيه انهارده ربنا معاه 
ميار: يارب.... وبيقاطعهم صوت رحيم
رحيم: صباح الخير 
ميار وناديه في نفس الحظه: صباح النور
رحيم: ميار عايزك تطلعي لغرام وهتعرفي طلعتك لي
ناديه: ميار عندها عمليه مش فاضيه لتفهات مراتك
رحيم بتنهيد وبينظر لميار: ميار سمعتيني
ميار: مفيش مشكله يماما لسه شويه ع العمليه انا هطلع اشوفها علي طول وبعدين البنت لسه جايه امبارح اكيد محتاجه مساعده. 
رحيم بإبتسامة: ياريت كل اللي في البيت يكونه زيك يميار والله 
ميار وبتقرب منه وبتوشوشه: اقولك علي حاجه شكلي هكون انا وغرام صحاب 
رحيم بيبتسم: معنديش شك... المهم انا رايح علي الشركه محتاجه حاجه يماما
ناديه: لا يحبيبي عايزه سلامتك 
رحيم: وانتي يميار
ميار: تؤ تؤ 
رحيم: تمام......بدررريه
بدريه: نعم يبا
رحيم: اي حاجه تطلبها غرام اي حاجه بدون استثناء تعملهلها وتقولي لكل البيشتغلو معاكي  مفهوم
بدريه: حاضر يبا 
رحيم: يلا روحي علي شغلك انتي
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ف الكافيه
عمر بإبتسامة: عامله اي يساجده
ساجده: انا تمام وانت
عمر: الحمدلله بخير... المهم اي الموضوع اللي كنتي عايزاني في؟ 
ساجده بتفكير: اه الموضوع تصدق راح عن بالي نسيت كنت عايزه اي 
عمر: امممم..تمام خلاص انا همشي 
ساجده وبتمسك ايدو
ساجده : طب متخليك قاعد معايا شويه  
عمر بيبتسم بحب: تمام هعقد بس مش هطول عشان ورايا مشوار مهم
ساجده بفضول: مشوار اي؟ 
عمر: هاجي عندكو انهارده
ساجده بتشيل ايدها من علي ايدو
ساجده بتوتر: ه.. هتجي عندنا؟؟ 
عمر؛ اه وبيضحك مالك اتوترتي كدا لي
ساجده: هتوتر لي يعني.. وبعدين جي عندنا تعمل اي؟ 
عمر: عشان غرام 
ساجده بتستغراب: انت تعرف غرام منين
عمر: غرام بتكون بنت خالتي
ساجده بتفاجأ: ايييي
عمر: انتي متعرفيش
ساجده بتتعصب وبتقوم تمشي منغير متقول ولا كلمه
عمر بيقوم وراها : ساجده استني يا ساجده
ساجده بتركب عربيتها وبتمشي 
عمر بستغراب: دي مالها دي!!!؟ 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~في غرفه رحيم
الباب كان بيخبط
غرام: ادخل 
ميار: غرام رحيم قال انك.....وبتشوفها وبتفضل تضحك
غرام: وانتي كمان ياميار
ميار بضحك: انا عرفت رحيم طلعني لي 
غرام: طب هنزل كدا ازاي وكل ما حد يشوفني هيضحك عليا
ميار: متقلقيش هجبلك حاجه تلبسيها دلوقتي لحد متجيبي لي هدوم
غرام بإبتسامة: بجد شكرا اوي
ميار: لا انتي زي اختي يغرام متخافيش انا مش ساجده 
غرام: انا مش عارفه مش طيقاني لي بجد
ميار: بصي هي ساجده طفوليه شويه وكانت مدلعه من كله في البيت من ماما وبابا الله يرحمه ومن رحيم فا هي بتحب كل حاجه علي مزاجها بس مع الوقت هتتعود عليكي و هتتقبلك 
غرام: مستبعدها بس مش حاجه مستحيله 
ميار: بظبط.. المهم تعالي معايا يلا اجبلك حاجه تلبسيها بدل اللي انتي لبساه ده وبتضحك
غرام: لا والله كدا كتير يجماعه في اي لبس عادي زي اي لبس
ميار: انتي لو شوفتي نفسك هتفهمي بنضحك ليه 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
ساجده بتدخل البيت وهي متعصبه 
ناديه: مالك ياساجده 
ساجده بعصبيه: عمر طلع ابن خالتها يماما
ناديه بعدم فهم: عمر مين وابن خالة مين انا مش فاهمه حاجه 
ساجده: وقال اي شايف نفسه علي الجامعه كلها وهو طلع ابن خالة المتشرده دي 
ناديه: ساجده ممكن تهدي وتفهميني بظبط قصدك اي 
ساجده: اوف انا مش فايقه افهمك حاجه دلوقتي بجد انا هطلع اوضتي اغير وهخرج مع صحابي 
ناديه: مالها البت دي وعمر مين اللي كانت بتتكلم عليه ده
~~~~~~~~~~~~~~~~~~
جابر: انت رايح فين؟ 
أسلام: انا سمعت ان اخت رحيم بتسهر في night club و هو ميعرفش 
جابر: ايوا وانت مستفاد اي من المعلومه دي
أسلام بشر: مستفاد كتير اويي 
جابر: ازاي؟ 
أسلام: قوم البس وتعالي هتشوف بعينك
~~~~~~~~~~~~~~~~~~
انجي: اي يشباب ساجده جت 
ساجده: هاي 
چيهان: مجتيش امبارح لي ياساجده 
ساجده: بعدين ابقا اقولكو مزاجي دلوقتي متعكر بجد
أمير: هاي ساجده عامله اي 
ساجده: زي منتا شايف 
أمير: شكلك مضايقه انهارده
ساجده: اممم 
أمير: تيجي ترقصي يمكن مزاجك يتعدل
ساجده: تؤ مش عايزه
يوسف: روح انت يا أمير 
أمير: اوكي باي
يوسف: مالك ياساجده
ساجده: مفيش يا يوسف وبعدين انت ليك عين تيجي وتكلمني ازاي بعد اللي حصل؟ 
يوسف: منا جاي عشان اعتزر منك
ساجده: امم وانا مزاجي مش رايق ومش حابه اسمع ولا اعتزار ولا غيرو وياريت لو تسبني لوحدي 
يوسف: تمام ياساجده بس خليكي فاكرها
ساجده بتنهيده: امم ماشي 
چيهان: تشربي حاجه تروقي 
ساجده: اوكي
چيهان: تمام اتفضلي... وفكي بقا ها
ساجده بإبتسامة: تمام وبتشرب
أسلام: شايف اللي هناك دي 
جابر: اه 
أسلام: هي دي اخته
جابر: طب منا مش فاهم هتعوز اي من اخته
أسلام: بص واتفرج
أسلام: عملتي زي مقولتك
_اه 
أسلام بشر: برافو عليكي خدي ده حسابك
_تمام انا همشي 
جابر: انت هتعمل اي أسلام لحد دلوقتي انا مش فاهم حاجه 
أسلام بيبتسم وبيخبط علي كتفه متستعجلش هتشوف
ساجده كانت مش في واعيها و دايخه وكانت هتقع 
وأسلام بيلحقها
أسلام: انتي كويسه
ساجده بدون وعي: ا.. اهه 
أسلام: طب اساعدك تروحي بيتك 
ساجده بيغمي عليها
أسلام: يااا.. انتي كويسه 
مبتردش عليه
أسلام بيضحك بشر وبيشلها وبيركب عربيته وبيمشي
~~~~~~~~~~~~~~~~~
أسلام بيدخل البيت وبيدخل الاوضه وبيحطها علي السرير
أسلام بشر وحقد: اخد مني غرام وشغلي يرحيم وانا هاخد منك شرفك و راسك اللي انت رافعها هتبقا في الارض وبيضحك بشر 
وبيقر*ب من ساجده وبيف*ك شعر*ها و بيفتح سوست*يت الفستان بتاعها وبيعل*علها الفستان وبينظر لجس*مها بتشو*ق وبيبلع ريقه 
 وبيقر*ب  منها اويي وبيحسس علي وجهها وبيبعد خصلات شعرها  وبيبو*سها و.........
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
بيقر*ب من ساجده وبيف*ك شعرها وبيفتح سو*سته بتاعت الفستان بتاعها وبيقل*عها الفستان وبينظر لجس*مها بتشوق وبيبلع ريقه وبيقر*ب منها اويي وبيل*مس وجهها وبيبعد خصلات شعرها وبيبو*سها و قبل ما يع*تدي عليها... بيسمع صوت شخص في الاوضه
_فكر تقر*ب منها او تلمس*ها ومتلومش الا نفسك ويمكن متلحقش 
أسلام بينظر وراها 
أسلام بصدمه: غرام؟
غرام: انا كنت اتوقع منك كل حاجه بس إلا انك تدمر سمعت بنت ملهاش زنب بس عشان ترضي انانيتك قد اي طلعت حق*ير 
أسلام بيضحك بخبث:  خلاص اي رايك اسيب البنت اللي ملهاش زنب وانتقم من الخدعتني 
غرام: خدعتك؟؟.. انت اصلا عارف اني عمري ماحبيتك ولا هحبك حتي لو مكنتش اتجوزت رحيم مكنتش هتجوزك يا أسلام عشان انت مريض الناس اللي زيك محتاجه تتعالج طب علي الاقل اعرف انا كنت رفضاك ليه وتحسن من نفسك وطور منها وكنت لقيت بنت تحبك وتحبها بس الحقدك وكرهك وانانيتك عمه علي عيونك لدرجه تروح تخطف بنت ملهاش اي دخل بالحصل ولا ليها علاقه بي اي حاجه وتدمر مستقبلها ومش هي وكمان هدمر عيلتها معاها يأخي انت اي لدرجاتي مقر*ف وحق*ير
أسلام ببتعصب لدرجه عينه بتحمر من العصبيه 
أسلام بعصبيه وصوت عالي جدا: غرررررررررررراااااااااامممممم وبيضر*بها بالقلم لدرجه غرام بتتر*مي علي الارض وانفها وفمها بينز*فه
غرام بتضع ايدها علي انفها من كتر الالم 
أسلام بكل حقد وغضب بيمس*كها من شعر*ها: بقا انا مريض ومحتاج اتعالج واناني وحق*ير 
غرام بصويت  والم: ااااااهه سبنيي يأسلام ااااهه 
أسلام بشر: انتي لسه شوفتي حاجه دا انتي مش هتشوفي غير ايام سوده 
غرام بتحاول تفلت منه بس هو ماس*كها بأحكام وبقوه
غرام بعياط: انت انسان مريض والله محتاج تتعالج بجد
أسلام بعصبيه: هتشوفي المريض هيعمل فيكي اي وهو مازل ما*سك شعر*ها  وبيجر*جرها الارض ياكد شعر*ها يطلع في ايدو
غرام بصويت من كتر الالم: اااااااااهههه وبتضر*به علي ايدو عشان يسبها 
أسلام بيسبها وبيش*يلها يرمي*ها علي السر*ير جنب ساجده اللي مازلت نايمه ومش حاسه بي اي حاجه من المخدر اللي وضعه في المشروب بتاعها 
أسلام بيكتفها علي السر*ير 
وبيق*لع التيشرت بتاعه وبيقر*ب منها 
غرام بصريخ: اعععععععااااااا ابعد عنييبييي يزبااااالههههه اااابعد عني 
أسلام بيضر*بها بالقلم ولسه هيبو*سها بيجيله مكالمه 
أسلام بيقوم يشوف مين اللي بيرن
أسلام وبغمزه : جايلك تاني يغرامي ومش هتأخر 
غرام بقر*ف و استحقار: تفوووو
أسلام بيضحك بستفزاز وبيطلع 
غرام بصوت منخفض: ساجده... ساجده قومي وبتعيط ساجده قومي بالله عليكي... قومييي يلاااا وبتخبط راسها علي المخده وبتعيط
Flash Back 
ميار : بجد الفستان حلو عليكي اوييي عليكي احلي مني 
غرام بتتسم بحب: يروحي بجد مش عارفه اقولك ايه 
ميار: متقوليش حاجه المهم عجبك
غرام: اه جدا.. انا بقول نروح انا ونتي نشتري هدومي زوقك تحفه بجد
ميار بضحك: خلاص نكنسل رحيم وننزل انا وانتي 
غرام بتضحك: اوكي خلاص وبتجلها رساله علي فونها 
غرام بتمسك الفون بتشوف الرساله
(لو عايزه تلحقي اخت جوزك من أسلام قبل ما يع*تدي تعالي مكان***** و بأسرع ما يمكن والا متلحقهاش) 
غرام بتضع ايدها علي فمها بصدمه: لاا
ميار بستغراب: في حاجه يغرام
غرام بإرتباك: انا لازم امشي بسرعه
ميار: لي ايه الحصل
غرام مبتردش عليها وبتخرج من الاوضه بسرعه وبتمشي 
ميار بتنزل ورها: غرام يغرام استني 
ناديه بستغراب: في اي يميار
ميار: مش عارفه يماما... عموما انا همشي عشان معاد العمليه جي
ناديه: ماشي يحبيبتي ربنا معاكي 
Back 
غرام بعياط: اوفف هنطلع من هنا ازاي وانا متربطه وهي متخدره  ياااارب ساعدتنيي
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ف الفيلا
ناديه و راحه جايه بقلق وخوف
ناديه بقلق: ردي بقا يساجده وبترن عليها تاني بس فونها مغلق
ناديه بخوف:اووففف بقا يساجده  ماشي لمه تيجي انا اللي هحاسبك المرادي شكلي دلعتك زياده 
وبتقاطعها بدريه 
بدريه: ناديه هانم 
ناديه بضيق: اي يابدريه 
بدريه: في اتنين علي الباب عايزين غرام هانم 
ناديه: منتي عارفه ان غرام مش هنا.. وبعدين مين دول
بدريه: بتقول انها مامتها وابن خالتها
ناديه : طب قالك ابن خالتها اسمه اي؟؟ 
بدريه: اه اسمه عمر
ناديه بلهفه: دخليهم بسررررعه 
بدريه: حاضر
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~في الشركه
عادل بستغراب: دكتوره ميار في الشركه
ميار بتوتر: رحيم في مكتبه يا استاذ عادل
عادل: اه خير في حاجه باين عليكي متوتر
ميار بستعجال: بعدين وبتدخل مكتب رحيم 
ميار: رحيم.... وبتلاقي عنده اجتماع
رحيم بستغراب: ميار!!! 
ميار: سوري بس ممكن اتكلم معاك لوحدينا ضروري جدا
رحيم بإبتسامة: بعد اذنكو مش هتأخر وبيقوم يروح ل ميار
رحيم: خير يميار في حاجه 
ميار بتحكيله اللي حصل معاها لمه كانت مع غرام
رحيم بقلق: طب الرساله كانت اي
ميار: مش عارفه لو كنت عارفه اكيد كنت فهمت وبعدين لحد الان مرجعتش
رحيم بخوف عليها وبيداري: متقلقيش انا هروح اشوفها فين وهحاول اوصلها بس عايزك تروحي انت علي البيت وتهدي 
ميار: تمام بس ابقي طمني 
رحيم: حاضر... وبينده علي السكرتيره
السكرتيره: نعم 
رحيم: اجلي الاجتماع ده وقوليلهم أستاذ رحيم هيبقا يحدد معاد تاني
السكرتيره: تمام أستاذ رحيم
رحيم: عااادل 
عادل: ايوا يا رحيم
رحيم: روح وصل ميار علي البيت وتعالي تاني عايزك
عادل: تمام... اتفضلي يدكتوره ميار
رحيم بقلق: ياتري روحتي فين يغرام
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
أسلام: شوفتي متأخرتش عليكي ازاي 
غرام: والله لخليك تندم علي كل حاجه عاملتها 
أسلام: استمتع دلوقتي وبعدين ابقي ندميني وبيقر*ب منها وبيق*بل خدها 
غرام بعياط وقر*ف بتبعد راسها
أسلام بضحكه مستفزه: كدا مش هعرف اقرب منك يعني لمه تبعدي راسك
غرام: يأخي ابعد عنييي بقااا انت معندش د*م ابعد عنييييييي ده انا بنت خالتك حتي اييي مفيش عندك ذره نخوه او رجوله هتغت*صب بنت خالتك اومال سبت اي للمجرمين والمريضين اللي زيك
أسلام د*مه بيغلي وبيق*طع لبسها بغل و............ 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
غرام بعياط: يأخي ابعد عنييي بقااااا انت اييي معندكش د*م ده انا بنت خالتك حتيي طب فكر في خالتك اييي مفيش ذره نخوه او رجوله هتغت*صب بنت خالتك المفروض انت اللي تكون سند وحامي ليها  و زي اخوها ده انا حتي سُـمعتي وشرفي من سُـمعتك وشرفك اومال سبت اي للمجرمين والمرضي اللي انت مبقتش تفرق عنهم حاجه 
أسلام و د*مه بيغلي وبيق*طع لبسها بغل 
وبيسمع حد بيخبط علي الباب بقوه 
رحيم: غرررررااااممممم.... غررررراااامممم انتيييي سمعانيييي
غرام بفرحه وبصوت عاليي جدا: ررررررررررحيييييممم... انا هنااااا يرر....اممم 
وأسلام بيضع ايدو علي فمها يحاول يكتم صوتها 
غرام: ااممممممممم
و رحيم كان بيحاول كسر الباب و يكسرو بالفعل 
وبيدور في كل الغرف
وبيلاحظ غرفه فيها ضوء 
رحيم بيمشي بهدوء وبيفتح الباب مره واحده
رحيم بصدمه وهو ينظر لساجده وغرام علي السر*ير وساجده كانت شبه عار*يه ومازلت نايمه من المخدر وغرام متكتفه وكدمات ضر*ب علي وجهها وهدو*مها متق*طعه
غرام وعلي فمها لزقه و بتنظر لرحيم بطرف عنيها بتحذير انه ينظر خلفه
أسلام بيطلع من خلف الباب و في ايدو حديده وعلي وشك يضر*ب رحيم 
كان رحيم بيلتفت خلفه و يمسك الحديده 
رحيم بغضب شديد لدرجه عينه بقت شبه كاسات الد*م و وجهه احمر من شدد العصبيه و عروقه كانت بارزه جدا
رحيم و الشر طالع من عيونه وبيشد الحديده منه و بيضربه بيها بقوه علي رجله وأسلام بيوقع علي الارض ورحيم بينزل في ضر*ب بالحديده  يكاد عظام أسلام تتكسر ويصرخ من الالم
رحيم بيرمي الحديده علي الارض وبيرفع كُـم القميص وبينزل في ضر*ب 
رحيم بغل:  بقا انت خاطف مراتي واختي يا بن الك*لب وبيزود في الضر*ب وكمان عايز تعت*دي عليهم يا وس*خ وكمان بتمد ايدك علي غرام يزبا*له يا بن****... ده انا مش هسيب حته فيك ساليمه وهندمك علي اليوم اللي فكرت في انك تلم*س حد من عيلتي وبيفضل يضر*ب لحد مبقاش في أسلام حيل انه يقاوم و مستسلم ورغم كدا من غضب وعصبيه رحيم كان مازل بيضر*ب في
عادل بيشوف من علي باب الغرفه رحيم وهو نازل ضر*ب في أسلام و كان لسه هيدخل عشان يهدي رحيم
رحيم وينظر لي عادل: خليك عندك يعادل متدخلش 
عادل: انا جبت الشرطه معايا
رحيم: تمام خليكم بره دلوقتي 
وبيز*ق اسلام برجله 
وبيروح لساجده بيلفها بالملايه وبيروح يفك غرام  وبيشيل الزقه من علي فمها
غرام بلهفه وفرحه بتحضن رحيم وبتعيط
رحيم وهو بيحضتنها بحب: شششش اهدي خلاص انا معاكي وجنبك اهدي وبيبعدها عن حضنه وبيلبسها الچاكيت بتاعه 
رحيم: عاااادل خلي الظابط يدخل ياخد الكلب ده من هنا 
عادل: اتفضل حضرت الظابط
الظابط: هاتو علي البوكس 
رحيم: انا عايزو يتعاقب اشد واسوء عقوبه 
الظابط: اكيد متقلقش يأستاذ رحيم دي محاولت خط*ف وكمان اعتد*اء 
رحيم: تمام وبيقوم غرام براحه
رحيم بيروح يشيل ساجده وكان بيحاول يسند غرام 
غرام: انا كويسه يرحيم قادره امشي 
وبيخرجو بره البيت 
رحيم: عادل افتح باب العربيه 
عادل بيفتح الباب ورحيم بيضع ساجده بهدوء وبيقفل الباب وبيفتح الباب التاني لغرام 
وبيركبو وبيمشو
~~~~~~~~~~~~~~~~~~ف الفيلا
عمر: بس هو ده اللي حصل معانا في الكافيه 
ناديه بقلق: يعني انت متعرفش راحت فين ولا اي حاجه 
عمر: لا هي اول معرفت اني قريب غرام اتنرفزت واتعصبت وقامت ماشيه 
ميار: وكمان غرام مرجعتش لحد دلوقتي
جميله بخوف وقلق: يعني متعرفيش الرساله دي كان فيها اي يبنتي 
ميار: لا والله يطنط معرفش لو اعرف اكيد كنت عرفت او فهمت سبب توترها
جميله وبعياط: هتكون راحت فين بس ياربي 
عمر: معقول يكونه مع بعض 
جميله: ممكن لي لا
ناديه: مستحيل طبعا ساجده وال اسمها غرام دي  يجتمعو في مكان واحد و كمان مع بعض لا اخر حاجه تتوقعوها 
ميار: ماما معاها حق ساجده مستحيل تكون مع غرام وبعدين ساجده خرجت قبل ما غرام تخرج
عمر بستغراب: و مستحيل لي؟ 
ميار: ده حوار طويل ابقي اقولك بعدين
ناديه بقلق اكتر: لا لا انا مش مطمنه... وكمان رحيم مش بيرد هو  فين ده كمان لحد دلوقتي 
ميار: انا روحت لرحيم الشركه وقولتلو علي غرام و راح يدور عليها
ناديه بنرفزه: يعني اي يروح يدور علي الست غرام ولامبالاه عن اخته؟؟؟ 
جميله: طب مهي غرام مراته يعني اكيد هيدور عليها
ناديه بعصبيه: المتشرده دي مستحيل تكون مرات ابني 
جميله : متشرده!!!! 
ميار وبتحاول تصلح اللي امها عاملته
ميار: انا اسفه يطنط حقك عليا ماما بس عشان قلقانه ومتوتره علي ساجده بس مش قصدها حاجه 
جميله: طب منا متوتره وقلقانه علي بنتي ولا غلط فيها ولا في بنتها 
ناديه بضيق: اوف هي مش ناقصه
عمر: قومي يخالتي اروحك واروح ادور علي غرام
ميار: لي منتو قاعدين  
عمر: معلشي وقت تاني يلا يخالتي 
جميله: حاضر يبني يلا
وقبل ما يمشو 
بيتدخل بنت لبسه سكيرت قصيره جدا وتوب وفرده شعرها وباين عليها انها غنيه جدا
آيسل وتلعب في خصلات شعرها: هايي
ناديه بتنظر وراها بلهفه مفكرها ساجده
ناديه بصدمه وكاد يغمي عليها و عمر بيروح يسندها 
ميار بصدمه : مستحيل لا مستحيل انا بتخيل اكيد... آيسل؟؟؟؟؟؟؟؟ 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
ميار بصدمه: مستحيل لا لا مستحيل انا بتخيل اكيد... آيسل؟؟؟؟؟؟ 
آيسل بإبتسامه مزدوج بدموع: انتي مش بتتخيلي انا لسه عايشه 
ميار بتجري عليها وبتحضنها وهي بتعيط 
عمر: مدام ناديه انتي كويسه
ناديه بعياط: آيسل عايشه لسه 
عمر ريأكشنات وجهه بتتحول لعدم فهم 
آيسل بعياط: كنت فاكره اني مش هشوفكو تاني
ميار وهي مازلت حضنها: انا مش مصدقه انك موجوده قدامي وحضناكي كمان 
آيسل: وانا كمان مش مصدقه والله 
ناديه بعياط: آيسل حبيبتي 
آيسل بتجري عليها وبتبوس ايدها و راسها وبتحضنها 
جميله بتقرب من عمر وبتكلمه بصوت منخفض
جميله: تعرف مين دي يعمر وملهم مصدومين كدا وبيقولو لسه عايشه ومش عايشه  
عمر: انا اصلا مش فاهم حاجه 
ناديه بعياط: قالولي انك.. انك عاملتي حادثه مع سهام و اتوفيته 
آيسل:انا فعلا كنت مع ماما في الحادثه بس ماما ال اتوفت وانا دخلت في غيبوبه 5 سنين 
ميار بندهاش: 5 سنين طب محدش قالنا حاجه قالولنا ان انتي وخالتو اتوفيته و مفيش اي خبر 
آيسل: ابقا احكيلكو بعدين  اومال فين ساجده و رحيم ... وبتظر لعمر وجميله... مين دول
ميار: طنط جميله مامت غرام وده عمر ابن خالتها 
آيسل: غرام مين 
ميار: مرات رحيم
آيسل بتفاجا: رحيم اتجوز
ميار: ايوا 
آيسل: طب هما فين عايزه اشوف مرات رحيم الاسيوطي شكلها ازاي
ميار: ما هو احنا منعرفش حاجه عنهم
آيسل بعدم فهم: ازاي مش فاهمه
وبيقاطعهم 
دخول رحيم وهو شايل ساجده وغرام جنبه
جميله : غرررام بنتي 
ميار وناديه وآيسل بينظرو خلفهم 
ناديه بصدمه من منظر ساجده وهي ملفوفه بملايه ومغمي عليها 
ناديه ويتقوم تجري عليها بلهفه
ناديه: مالها ساجده يرحيم بنتي مالها 
ميار بقلق: ساجده كويسه يرحيم 
عمر بخوف ولهفه: هي ساجده عامله كدا لي هي بخير صح 
جميله بتستغرب تصرف عمر
جميله بتنظر لعمر جامد
عمر بستوعاب: احمم قصدي يعني هي كويسه
رحيم بعدم رد عليهم وبيسيب غرام واقفه علي الباب وبيتجه ناحيه السلم وبيطلع الاوضه بتاعت ساجده وبيتجاهل غرام
ناديه وميار و إيسل بيطلعو ورا رحيم بسرعه
جميله بتحضن غرام 
عمر: كنتي فين يغرام... ومال هدومك متق*طعه لي؟ 
جميله و بيزاد القلق والخوف: اي أثار الضر*ب دي يغرام
غرام كانت واقفه شبه مصدومه ومبتتكلمش
عمر: غرام مبترديش ليي؟... وهو انتي وساجده كنتو سوا  
جميله بحده: عمر انت مش شايف حالتها عامله ازاي؟ تقوم تسأل علي البت دي 
عمر: انا مكنش قصدي حاجه والله 
غرام بدوخ وكانت هتقع
عمر بيسندها وبيدخلها يقعدها 
جميله بتغيط وخايفه علي  غرام وحالتها  
جميله بعياط: الا مفي حد سأل عليها او اهتم بيها ده حتي رحيم تجاهلها ولا اكنها موجوده مع ان بنتي متبهدله عن ساجده انت مش شايف حالتها عامله ازاي والكدمات اللي وجهها 
عمر: انا نفسي اعرف اي اللي حصلها ولا مين الكلب ال عمل فيها كدا 
غرام: أسلام 
جميله: اي 
عمر: أسلام اللي هو تبعنا
غرام بتهز رأسها بمعني(ايوا) 
عمر: هي... وغرام بتقاطعو 
غرام: انا كنت مع ساجده أسلام خطفها و عايز يعت*دي عليها  عشان ينتقم مني لان اتجوزت رحيم بس انا.... و قبل ماتكمل كلامها 
ناديه بتقاطعها وهي بتز*عق 
ناديه بز*عيق: يعنييييي كل اللي حصل لبنتي من وراكييييييي 
جميله: مدام ناديه استني تكمل كلامها الاول 
ناديه بصوت عالي: استنييييييي ايييييييي وبتكمل بعي انا بنتي معرفش حصلها اي  واذا الكلب ده عاملها حاجه وبتز*عق وكل ده بسبب بنتك وش النحس علينا مبلاقهاش يومين داخله البيت حصل كل ده 
جميله بعصبيه و زعيق: انا مسمحلكيش تكلمي بنتي بالاسلوب ده وبعدين انتي عميتي مش شايفه حالة البنت اسوء من حالة بنتك 
ناديه: والله؟؟ مهو كل اللي حصل ده بسبب بنتك اصلا انا معرفش رحيم اتجنن ولا اي وراح اتجوزها بس اكيد في حاجه اكيد شفق عليها واتجوزها
جميله: انا لحد دلوقتي سكتالك عشان احنا في بيتك غير كدا كان هيبقا في تصرف تاني خالص مكنش هيعحبك
ناديه: كمان بتهدديني وانتي في بيتييي؟؟؟ 
جميله: انا ولا بهدد ولا بتاع انا محترماكي عشان انتي حمات بنتي 
ناديه: انا مش حماتها وميشرفنيش ان اكون حماتها اصلا 
جميله: لا انتي زوديها اوييي وانا مش هقدر امسك اعصابي اكتر من كدا
غرام بصريخ: بسسسسسسسسسس... بسس بقاااااااا 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~
ميار: هو اي الزعيق والصويت اللي تحت ده
رحيم: معرفش انا هنزل اشوف في 
ميار: وانا نازله معاك
رحيم: لا خليكي هنا حنب ساجده عشان لو فاقت ولبسيها هدومها
ميار: خلاص ماشي.. رحيم هو انت مش ملاحظ حاجه؟ 
رحيم: مش وقته يميار وبينزل 
ميار: هو متشدد وشكله مرهق فا مخدتش باله انك موجوده
إيسل: م مشكله مخدش باله دلوقتي هياخد باله بعدين المهم...تعالي نعمل زي مقال 
ميار: انا بجد قلقانه علي ساجده انا مش فاهمه اي الحصلها اي..... ثانيه غرام انا بجد مخدش بالي منها 
آيسل: واي يعني امها وقريبها تحت يهتمه بيها... وبعدين دي اختك اكيد مش هتسيبها عشانها
ميار: آيسل غرام انا معتبرها زيها زي ساجده
آيسل: انتي راحه فين
ميار: اطمن علي غرام
آيسل: طب واللي قالو رحيم
ميار: بعدين بس خليكي جنب ساجده
~~~~~~~~~~~~~~~~~~
ناديه: طب ما البنت هتطلع زي امها معرفش رحيم اتلم عليكو منين انا مشفتش ناس بيئه زيكو
جميله كانت لسه هترد عليها بس غرام بتمسك ايدها 
غرام: خلاص مش هتشوفي الناس البيئه دي تاني 
ناديه: يااا هكون بجد ارتحت منك ومن مشاكلك
رحيم بعصبيه: هو في اي واي صوت الزعيق والصويت ده 
غرام: يلا يماما ويلا يعمر 
رحيم: وانتي راحه فين تاني 
جميله: انا هاخد بنتي وهنمشي وياريت ورقة طلاق بنتي تجيلها 
رحيم بستغراب: طلاق اي؟ 
جميله: مش بنتي وش النحس وبتاعت مشاكل واحنا ناس بيئه ومش قد المقام و محدش بيطيقها في البيت و حتي انت مهتمش ليها وهي بالوضع ده انا اطمن علي بنتي في البيت ده ازاي مستحيل اسبها دقيقه كمان
ميار: والله مش زي منتي مفكر يطنط انا بحب غرام اويي وبجد بتأسف ليها بس كنت خايفين علي ساجده بس مش اكتر 
رحيم: غرام طلاق مش هطلق
غرام بتعب و أرهاق: رحيم انا بجد تعبانه مش قادره اتكلم لو سمحت كفايه لحد هنا... انا مش هنكر انت معملتش معايا حاجه ومشفتش منك غير كل خير بس احنا كنا متفق.... ورحيم بيقاطعها
رحيم: يعني شايفه كدا
غرام: لو شايفه غير كدا مكنتش قولت كدا
جميله: يلا يغرام وبتمسك ايدها وبيمشو
رحيم بيمشي عند غرام وبيشدها من ايدها وبيق*بلها قدام الكل
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
رحيم بيمشي عند غرام وبيشدها من ايدها وبيق*بلها قدام كل العيله 
والكل كان في حاله زهـُول 
علي دخلت ياسر وبينظر بصدمه واندهاش لغرام ورحيم وهما مقب*لين بعض
غرام بإحراج شديد وبتحاول تبعد رحيم و ماسكها بإحكام 
غرام بت*زق رحيم وبتنظر للعيله الي مازلت في وضع الاندهاش 
رحيم بحده: مفيش خروج من البيت يغرام
غرام: هو انت بتصرف اللي عاملته ده هتخليني ارجع في قراري؟؟ 
رحيم: مهو مش بمزاجك ومتنسيش اني لسه جوزك يعني ليا حكم عليكي
غرام: ببساطه نتطلق ونرتاح وبذات امك واختك هيرتاحه
رحيم: تمام يعني ده اخر كلامك
غرام: اه 
رحيم: يعني خلصتي خلاص مش عايزه تقولي حاجه تاني؟ 
غرام: قولت اه
رحيم بيقرب منها وبيشيلها 
ومازل كل اللي في البيت بينظرلهم من غير ماحد يتكلم
غرام بعصبيه: رحيييم انت بتعمل اي نزلي يرحيم 
رحيم بيتجاهل كلامها و بيطلع علي غرفتهم
جميله بترفع حاجبها وبتنظر لناديه وهي ببتتسم: شايفه يااااا ناديه هانم رحيم مسمحش لغرام تخطي خطوه بره البيت
ناديه بعصبيه ونرفزه بتسبهم وبتطلع 
جميله بتضحك بصوت عالي قصده تسمعها وتستفزها
ياسر بعدم فهم: هو في ايي ومين دول وغرام شكلها كان عامل كدا لي وماما متعصبه لي هو ايه اللي بيحصل بالظبط انا غبت يوم رجعت لقيت البيت متشقلب؟؟؟ 
ميار بضحك: تعالي اما عرفك علي طنط جميله مامت غرام 
ياسر بإبتسامة: والله انا عرفت غرام طالعه حلوه لمين
جميله بضحكه خفيفه: ده من زوقك
ميار: و ده عمر ابن خالتها 
ياسر بضحك: هي العيله كلها حلوه ولا اي يعني غرام قمر ماشاء الله ومامتها قمرين وابن خالتها فراس احلام بنات كتير 
عمر بضحك: انا مشفتش احد بيطبل زيك والله 
ياسر: تؤ تؤ مسمحلكش ده انا عمري مطبلت انا اصلا صريح زياده عن الزوم
عمر: لا انا شكلي حبيتك وهنبقا صحاب
ياسر: انا قولت كدا برضو
عمر: يبقا هات فونك اسجل رقمي ونتقابل في يوم
ياسر: حلو اويي 
جميله: يلا يعمر عشان نروح
عمر: حاضر.. باي 
ميار وياسر في نفس الحظه: بايي
ياسر: عمر ده لذيذ اويي.. المهم فين ساجده هي اللي هتحكيلي كل حاجه بتفاصيل 
ميار بحزن: ساجده هتلاقيها نايمه دلوقتي 
ياسر: خلاص بكره بقا عشان انا هموت وانام انا كمان
ميار: تعالي معايه هحكيلك حاجه وف نفس الوقت هتشوف شخص 
ياسر بستغراب: شخص مين
ميار: تعالي وهتعرف
~~~~~~~~~~~~~~~~~
غرام بعصبيه: ايي التصرفات العيال دي
رحيم بغمزه: والعيال هتعمل زي منا عملت برضو 
غرام بخجل: مهو عشان انت قليل الادب
رحيم بيقرب منها: انا قليل الادب؟ 
غرام بتوتر: ا.. اه عشان مفيش حد بيتصرف كدا وقدام كل العيله فين الاحترام
رحيم : منتي لو معصبتنيش ونرفزتيني مكنش هعمل كدا
غرام: متتحججش انت ال قليل الادب بس مش اكتر 
رحيم بيقرب منها اكتر: طب اي رايك اوريكي قلة الادب الصح
غرام بتعب بدوخ وبتحاوط راسها بأيدها 
رحيم: غرام انتي كويسه 
غرام بتعب وأرهاق: لأ مش كويسه خالص انا هدخل اخد شاور سريع ونام 
رحيم: خلاص ماشي وبعد متطلعي هديكي مسكن هيريحك وهتعرفي تنامي كويس 
غرام: تمام.. بس في علمك قراري علي الطلاق لسه مصممه عليه وانت عارف ليي وبعدين كدا كدا في الاول والاخر كنا هنتطلق دلوقتي او بعدين
رحيم بضيق: ادخلي انتي دلوقتي يغرام و نتكلم بعدين... انا رايح لساجده اطمن عليها
غرام: ماشي
رحيم: متفتكريش ان نسيت موضوع أسلام
غرام بتتهرب وبتدخل الحمام
رحيم: عادي يعني هتطلعي منه
~~~~~~~~~~~~~~~~~~
ياسر بصدمه مزدوجه بخوف وقلق: طب ساجده كويسه 
ميار: لحد دلوقتي مفقتش رحيم حكالي وقالي ان غرام هي اللي انقذتها وبسبب كدا الحيوان اللي خطفهم مسك غرام بهدلها وكان حاول بع*تدي عليها هي كمان
ياسر: انا حاسس نفسي اني في مسلسل او روايه ايي ده بجد انا مش قادر استوعب اللي حصل 
آيسل بصوت رقيق: ياسر
ياسر بيلتفت ورا 
ياسر بتفاجأ: آيسل!! لا مستحيل انا نايم طيب ما اللي بيحصل ده مستحيل يكون حقيقي 
ميار: انت مبتحلمش يياسر ده الواقع
ياسر: انا دماغي لفت والله حاسس اني هتجنن ده انا غبت يوم بس يوم يحصل في كللللل دهههه اومال لو سافرت اسبوع هاجي هلاقي البيت اتغير كمان
ميار وآيسل بيضحكو علي  كلام ياسر وريأكشنات وشه وهو مصدوم علي مندهش و مستغرب 
آيسل بضحك: ايوا يعني هتفضل في الحاله دي ومش هتسلم عليا يعني موحشتكش
ياسر بيروح يحضنها: معقول ده انا مش مصدق انك واقفه قدامي 
آيسل بدموع: ولا انا مصدقه اني بقيت في وسطيكو ومعاكو
وبيدخل رحيم 
رحيم: ساجده فاقت يمي........ وبينظر بصدمه لي آيسل 
رحيم: اللي انا شايفه ده صح ولا ده قلة نوم؟ 
آيسل: يوووه مش كل محد يشوفني يقول نفس الكلام بس بطريقته
رحيم بفرحه: يعني انا مبتخيلش وبيروح *يسلم* عليها  
آيسل بستغراب انه محضنهاش زي زمان 
رحيم: انتي عايشه ازاي وجيتي ازاي وامتي 
آيسل: يااااا ده موضوع كبيره اويي هبقا احكيلك عليه بعدين... اومال فين مراتك
رحيم: غرام... زمنها نامت بجد انا لو فضلت اشكرها طول عمري علي اللي عاملته لي ساجده برضو هكون مقصر 
ميار: روح نام انت يرحيم عشان شكلك تعبان انت كمان وانتو الاتنين برضو وانا هفضل جنب ساجده
رحيم: شويه وهقوم
آيسل: وانا
ياسر بغمزه: اي اللي انت عاملته تحت ده يارحيم
آيسل بفضول: عمل اي
ميار بضحك: عمل عمايل 
آيسل بتشويق: طب قولو يلا
ياسر: با*س غرام قدام الكل ومنغير ميتكسف ولا اي حاجه 
آيسل : ايييي.. انا عايزه اعرف اي الحصل بالتفاصيل
ميار: انا هحكيلك
~~~~~~~~~~~~~~~~~~في الاوضه بتاعة غرام
غرام كانت نايمه من كتر التعب والالم والارهاق
وبيدخل شخص الاوضه وماسك في ايدو سڪﯾنه وبيتجه ناحية غرام 
غرام كانت بتتقلب وبتفتح عنيها بتلاقي شخص لبس اسود في اسود وماسك سڪﯾنه ورافعها ناحيتها 
غرام بخوف ولسه كانت هتصوت بيكتم صوتها 
أسلام بشر: انتي فكراني هسيبك بساهل
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
غرام كانت بتتقلب وبتفتح عنيها وبتلاقي شخص لبس اسود في اسود وماسك سڪﯾنه ورافعها ناحيتها 
غرام بخوف ولسه كانت هتص*وت بيكتم صوتها 
أسلام بشر: انتي فكراني هسيبك بساهل؟؟ 
غرام بصدمه وخوف: امممممممم.. اممممم
أسلام بيرفع السڪﯾنه وبيضر*بها بيها
غرام بصوت: لااااااااا لااااااععععع
بيدخل رحيم جري علي صويتها
رحيم بقلق: غرام مالك في ايي
غرام بتتنفض وبخوف: أس.. أسلام كان..كان هنا و ضر*بني بالسڪﯾنه
رحيم: هو فين انا مش شايف حد هنا وبعدين هيدخل هنا ازاي وقدام الفيلا حراس 
غرام بعياط: والله شوفته هنا وقالي انه مش هيسبني و حتي بص وبتشاور علي بطنها مكان ضر*بت السڪﯾنه ومبتلاقيش حاجه
غرام بعياط اكتر: والله كان هنا وضر*بني بالسڪﯾنه
رحيم بيخدها في حضنه وبيطبطب عليها براحه 
رحيم: ششش اهدي ده كان مجرد كابوس وخلاص راح... وانا عمري ماهسمح لمخلوق انه يخدك مني او يفكر يقربلك تاني 
غرام ومازلت بتعيط: انا خايفه اويي يرحيم اول مره في حياتي اخاف كدا 
رحيم وبيضمها لي اكتر: طول ما انا لسه فيا نفس وعايش متخافيش لان مش هسمح لحاجه تقربلك
غرام بتطمن و بتنام في حضنه
رحيم بيلاقيها نامت بيقوم يعدلها علي السرير وبيغطيها وبيقوم
غرام بتمسك ايدو 
غرام: ممكن تخليك جنبي 
رحيم بيفرح وبيبتسم: اكيد طبعا 
وبينام جنبها وبيخادها في حضنه وبينامو
~~~~~~~~~~~~~~~~~~في الصباح 
ساجده بتفوق وبتفتح عنيها براحه وبتنظر حوليها بتلاقي ميار نايمه جنبها
ساجده بتحاول تقوم بس راسها كانت تقيله و مش عارفه تتحرك
ساجده:اوف.. وبتصحي ميار.. ميااار.. يميارر
ميار بنوم: امم وبتفتح نص عنيها بتشوف ساجده اللي بتصحيها بتقوم علي طول 
ميار بفرحه: ساجده حبيبتي انتي فوقتي 
ساجده: سعديني اقوم بس الاول 
ميار بتساعدها وبتقومها وبتحط مخده ورا ضهرها تسند عليها
ميار: مستريحه كدا
ساجده: اه بس دماغي تقيله وبتلف اويي
ميار: من المخدر اللي خدي 
ساجد بستغراب؛ مخدر!!! مخدر اي
ميار: ساجده هو انتي مش فاكره حاجه عن اول امبارح او امبارح
ساجده بتمسك رأسها: انا مش فاكره غير اني كنت مع صحابي وبعدين شربت عصير وحسيت ان دماغي تقلت زي دلوقتي ومحستش باي حاجه تاني 
ميار: رحيم كان جابك وانتي كنتي ملفوفه في ملايه 
ساجده بتفاجأ: اييييييييييي ملفوفه في ملايه هو اييي الحصل يميار انا مش فاكره حاجه 
ميار: بتحكيلها الحصل معاها زي محكالها رحيم 
ساجده بصدمه وعياط: طب هو معمليش حاجه مش كدا 
ميار: اهدي متخافيش ملحقش يقرب منك لان حد جي وانقذك في اخر لحظه وشخص انتي مكنتيش متوقعه يعمل 
ساجده: شخص زي مين يعني 
وقبل ما ميار تتكلم بتدخل آيسل 
آيسل بفرحه: ساااجده انتي فوقتي وبتجري عليها تحضنها 
ساجده بإبتسامه: انتي جيتي امتي؟؟ 
ميار بستغراب من ساجده انها معملتش اي ردت فعل او اندهاش ان آيسل لسه عايشه 
ميار: ساجده انتي مش متفجأه اني آيسل..... وقبل ماتكمل كلامها آيسل بتسبقها في الكلام
إيسل: ساجده عارفه كل حاجه بس قريب من حوالي اسبوع بس انا نبهت عليها متجبش سيره لحد واعملهلكو مفجأه 
ميار: ساجده ومخبيه سررر؟؟؟  معقول انا مصدومه اكتر من صدمتي لمه شوفتك 
ساجده بضحك: شوفتي عشان تعرفي اختك مش قليله برضو
ميار: طلعتي مش سهله خالص
ساجده: طبعا 
آيسل وبتحضن ساجده 
آيسل: دي روحي اصلا 
ميار؛ اممم اشبعو ببعض اساسا
علي دخلت ناديه وياسر 
ناديه بلهفه وبتخضنها جامد
ناديه بعياط: حمدالله علي سلامتك يقلب ماما الحمدلله انك بخير وبقيتي كويسه 
ساجده: انا كويسه يمامي متقلقيش 
ناديه: انا كنت هموت من قلقي وخوفي عليكي يساجده بس انا مش هعتبك دلوقتي عشان انتي لسه فايقه بس هعتبك اكيد لمه تخفي خالص واشوفك زي الاول
ساجده بضحك: لا انا خلاص هفضل كدا 
ناديه: بعد الشر عليكي دا انا مصدقت انك فوقتي 
ياسر: بس يبت وبطلي دلع وقومي يلا انا عارف عامله كدا عشان العيله تدلعك اكتر منتي مدلعه اصلا
ساجده: بس يالا وبعدين انت مش المفروض عندك شغل انهارده روح يلا
ياسر: يعني انا جي لحد عندك وبطمن عليكي تقومي تطرديني.. ماشي يساجده لمه تقوميلي 
ساجده: هو في حد بيطمن بطريقه دي 
ياسر: عجبك ولا مش عجبك
ساجده: مش عاجبني 
ياسر: والله مهتتغيري هتفضلي انتي زي منتي 
ساجده: ماشي ماشي خليك في حالك... اومال فين رحيم
ميار: ممكن يكون نايم لسه مهو كان تعبان برضو
ساجده: اهه 
ناديه: انا هقوم هخليهم يجهزولك احلي واجمل فطار يعيوني 
ياسر بلاماضه: وه وه واحنا برضو عايزين زيها  
آيسل: ده انا لسه جايه حتي يخالتو ومش بدلعيني كدا
ناديه بضحك: خلاص ليكو كلكو 
ساجده: والله انتو بارده 
وببفضلو يضحكو ويهزرو مع بعض 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
غرام بتصحي من النوم وبتشوف انها في حضن رحيم 
غرام بتتسم وبتتأمل في ملامح وجهه
غرام بتفضل سرحانه في ملامحه وبتتأملها وبتقوم تلقائية تبو*سه من خده
رحيم بيقوم من النوم وبيفتح عينه بيلاقي غرام قريبه منه 
رحيم: انتي بتعملي اي؟ 
غرام بإحراج وتوتر: انا.. وبتبلع ريقها.. كان في ناموسه وقفه علي خدك بس عشان كدا
رحيم بضحك: اممم ناموسه بس بو*سه الناموسه كانت حلو اويي
غرام: والله بجد مجربتهاش 
رحيم بيتعدل وبيحاوطها بإيدو 
رحيم: عايزه تجربيها؟ 
غرام بتفاجأ: اييي ده
رحيم بستغراب: في اي 
غرام: بص شوف وراك كدا 
رحيم بينظر ورا بس مبيلاقيش حاجه وبيرجع يلتفت قدامه بيلاقي غرام قامت
غرام بضحك: بقا رحيم الاسيوطي يضحك عليه بسهوله دي 
رحيم بضحك: تعاليي هنا انا هوريكيي تضحكي عليا ازاي
غرام: اااععع وبتدخل الحمام وبتقفل عليها 
رحيم: يعني مش هتطلعي  يعني 
غرام؛ اهه هقعد جوه 
رحيم: اما نشوف لو هفضل قاعدلك بره علي الباب لسنه الجايه معنديش مانع 
غرام: رحيم متنساش نطمن علي ساجده 
رحيم بيبتسم: رغم انك عارفه ان ساجده من بطيقك اصلا روحتي خاطرتي بحياتك وانقذ*تيها طبعا دي فيها كلام تاني بس بعدين و دلوقتي رايحه تطمني عليها 
غرام: اصل كل واحده بقا وطبعه انا مش بعرف احقد علي انسان او اكرهه وكلام ده مبعرفش خالص 
رحيم: عشان قلبك طيب بس... المهم انتي مش حاسه بتعب او حاجه وجعاكي نروح المستشفي علي طول 
غرام: تؤ انا كويسه اه حاسه بشوية تعب وارهاق بس تمام
رحيم بضحك: عارفه ساجده بقا هتقعد اسبوع بتشتكي كل يوم بتعب شكل 
غرام: عشان مدلعنيها زياده عن الزوم وده غلط اصلا
رحيم: احنا هنفضل نتكلم من ورا الباب يعني ولا اي 
غرام بضحك: لأ هاخد شاور بسرعه وهطلع وانت تاخد شاور بسرعه برضو ونروح نطمن علي ساجده
رحيم: خلاص ماشي مستنيكي تطلعي
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
رحيم بيدخل 
رحيم بيروح يحضن ساجده: حمدالله على سلامتك يسجوديي
ساجده بإبتسامة: كويسه الحمدلله... شكرا يرحيم 
رحيم: علي اي؟ 
ساجده: علي انك انقذتني ومخلتش الحيوان ده يقرب عليا وبتحضنه بجد انت احسن واحلي اخ في الدنيا 
رحيم: بس مش انا اللي  منعته 
ساجده بستغراب: اومال مين 
وبتدخل غرام 
غرام بإبتسامة: حمدالله على سلامتك الحمدلله انك بقيتي بخير
ساجده بنرفزه: انتي مين اللي سامحلك تدخلي 
غرام: انا بس حبيت اطمن عليكي 
ساجده: انتي مين انتي عشان تيجي وتطمني عليا وبعدين انا مش عايزه اشوفك في اوضتي مره تانيه 
رحيم كان لسه هيزعق بس غرام بتهزلو راسها بمعني انه يسكت 
غرام بإبتسامة حزينه: عموما انا حبيت اطمن عليكي مش اكتر  وبتطلع بره الاوضه
ساجده: يلههوي علي التمثيل عامله فيها الملاك وهي تعبانه اصلا
رحيم بشخط: ساااااجدههه احترمي نفسك بقااااا وبيتحكم في اعصابه 
رحيم: انتي عارفه مين الخاطرت بحياتها ومفرقتش معاها اذا كانت هترجع البيت او لا كله ده عشان تنقذك عارفه ميين هي غرام اللي انتي بتهنيها في الراحه والجايه وهي عشان محترمه ومتربيه صح مبتردش عليكي مع انها عندها لسان ترد عليكي وتسكتك بس مبتعملش كدا عشان متزعلش حد منها 
ساجده بتفاجا: غرام اللي انقذتي؟؟ 
رحيم: ااه هي وبيسبها وبيقوم يروح ورا ساجده 
ساجده كانت قاعده ومتفاجا ان الانسانه اللي مفكرها عدوتها وانها خدت اخوها منها وهتاخد مكانها وهتبقا هي الكل في الكل طلع ظنها غلط وانها خطرت بحياتها عشان تنقذها هي 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~
رحيم كان رايح الاوضه عشان غرام 
آيسل بتطلع قدامه 
رحيم: في حاجه يا آيسل 
آيسل بخوف: ممكن تيجي اوضتي ثانيه 
رحيم: لي في اي 
آيسل: في فار في الاوضه وانا هموت من الرعب 
رحيم بستغراب: فار؟؟ 
آيسل: اه والله انا مرعوبه اوييي
رحيم: خلاص  اهدي انا جي معاكي 
وبيدخلو الاوضه 
رحيم: هو فين الفار 
آيسل وبتقفل الباب بهدوء: مش عارفه
رحيم وهو بيدور عليه: شوفتي طيب راح من انهي  اتجاه 
آيسل بتقرب من رحيم 
آيسل: لأ مشفتوش 
رحيم بشك: امم خلاص انا هروح اشوف حد يجي يشوف الفار ده 
آيسل بتمسكو تقربه منها وبتحاوطه بإديها 
رحيم: بيبعدها آيسل انتي بتعملي ايي 
آيسل: انا لسه بحبك يرحيم عمري ما نسيتك ولا هنساك 
رحيم: آيسل انا متجوز دلوقتي ومينفعش ال انتي بتعمليه ده 
آيسل: مينفعش ليي ساجده قالتلي انكو متجوزين علي الورق 
رحيم: ساجده بتكدب عليكي انا بحب غرام وجوازنا حقيقي 
آيسل بعياط: ده انا جيت مخصوص عشانك يرحيم عشان لسه بحبك 
رحيم؛ انا مش هعيد و ازيد في الكلام يا آيسل قولتلك انتي متجوز وبحب مراتي 
آيسل بتقر*ب منه اكتر وبتبو*سه
غرام بتفتح الباب بتلاقي آيسل ورحيم مقب*لين بعض........ 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
آيسل بتشدو لعندها وبتق*بله 
غرام بتفتح الباب بتلاقي آيسل و رحيم مقب*لين بعض
رحيم بيبعد آيسل علي طول 
غرام بصدمه ودموع: اسفه لو كنت ازعجتكو وبتقفل الباب زي مكان وبتجري علي الاوضه 
رحيم: غرام استني... وبينظر لي آيسل بقر*ف
رحيم بعصبيه: تصرفك ده مش هيعدي بساهل 
آيسل بتقرب منه تاني وبتمسك ايدو: يرحيم انت مش عايز تفهم ليه انا بجد بحبك و من زمان اوي من لمه كنا اطفال يبقا انا ال ليا الحق فيك اكتر منها وانا المفروض اكون مراتك مش هي 
رحيم بيسحب ايدو بقوه لدرجه بتوقع علي الارض 
رحيم بعصبيه: إيسل انا طول عمري معتبرك زي اختي الصغير بظبط مش اكتر من كدا ولو علي ال لي الحق فا هي برضو غرام وانا لسه قايلك اني بحب غرام 
آيسل: لا انت مش بتحبها انت بتقول كدا عشان هي مراتك ومش عايز تحس بتأنيب ضميرك وانك بتخونها 
رحيم بتحذير: انا لحد الان محترمك عشان انتي بنت خالتى الله يرحمها وعشان ماما غير كدا كان زمانك بره البيت
آيسل: انت بتهد*دني يعني؟ 
رحيم: انا مبهددش انا بنفذ علي طول ليكون في علمك بس.. وبحذرك يا آيسل انك تقربي من غرام او مني بحجة انك بنت خالتى مفهوم وبيطلع من الاوضه 
آيسل بعصبيه بتكسر كل حاجه قدامها 
آيسل بعياط وشر: هخدك برضو يرحيم مش هتكون لغيري ولا انا هكون لغيرك 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
غرام كانت راحه جايه في الاوضه وبتكلم نفسها وهي بتعيط
غرام بعياط: انتي كنتي متوقعه اي يعني غير كدا؟؟... الجوازه كلها كانت  مجرد علي الورق هو كان غايته من الاول انه يساعدك مش اكتر.. اوف انا بعيط لي دلوقتي اساسا مفيش حاجه بينا يعني حتي اعجاب مفيش اتضايقت لي واتصدمت اويي ليه يعني (وبتمسح دموعها) 
وبيدخل رحيم 
رحيم بياخد نفس عميق وبيقرب من غرام بخطوات
رحيم: غرام 
غرام بإبتسامة: متبررش حاجه يارحيم يعني مش مضر تبررلي اي حاجه 
رحيم: ممكن تسمعيني الاول
غرام: يرحيم صدقني انت مش مضر تقول حاجه دي حياتك وانت حر فيها وبعدين في الاول والاخر جوازنا مجرد شكلي يعني قدام الناس بس مش اكتر وخلاص هنتطلق قريب وكل واحده يرجع لروتين حياته القديم 
رحيم: غرااام متعصبنيش قولتلك اسمعيني الاول 
غرام كانت لسه هتتكلم بس بيسبقها في الكلام... 
رحيم: حتي لو حوازنا شكلي و علي الورق الجمله المسكهالي في راحه والجايه... حتي لو كدا برضو اسمعي وافهمي اي الحصل بعدين اعملي اللي انتي عايزه حابه تصدقيني ماشي مش حابه برضو ماشي تمام
غرام بأففان: هفف... وبتقعد قول يا رحيم سمعاك 
رحيم: بيحكلها اللي حصل
غرام بتسرح بأفكرها اللي بدور في دماغها
رحيم: غرام سمعاني غررام 
غرام: ااه ااه سمعاك كمل 
رحيم: بس ده كل الحصل و.. اه قولتلها اني...
غرام: انك اي قول؟ 
رحيم: اني بحبك يغرام 
غرام قلبها بيدق جامده يكاد رحيم يسمع دقات قلبها 
غرام بفرحه وتوتر: انت قولت اي!؟ 
رحيم: احمم متفهمنيش غلط انا بس قولتلها كدا عشان تلتزم حدودها و تحترمك وتبقا عارفه مكانتها في البيت
غرام بخيبت أمل وبتتسم بحزن: امم خلاص تمام.. عايز تقول حاجه تاني؟ 
رحيم: لا بس انتي صدقتيني 
غرام: و ده هيفرق معاك؟؟ 
رحيم: اهه 
غرام: رحيم عايز الصراحه 
رحيم: اكيد
غرام: لأ..... والباب بيخبط 
غرام بتقوم تفتح
بدريه: الهانم ناديه بتقولكو الغدا جاهز الكل ينزل 
غرام: تمام احنا جاين وراكي وبتيجي غرام تنزل
رحيم بحده:غرام استني 
غرام:انا مش ناقصه اسمع كام كلمه من امك كفايه اللي شفته انهارده وبتنزل 
رحيم بيخبط ايدو علي الحيطه بعصبيه  
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
ساجده كانت نزله وبتسند علي الترابزين وداخيه
وغرام كانت نزله وراها
غرام بإبتسامة لطيفه: تحبي اساعدك؟ 
ساجده يتبصلها جامده 
غرام بضحكه رقيقه: في اي 
ساجده: بعد ما بهدلتلك فوق وطردك من الاوضه بتاعتي كمان وبرضو جيالي تاني؟ 
غرام: خلاص خلاص انا بس حبيت اساعدك مش اكتر زي مابيقول المثل اعمل خير وارمي في البحر 
ساجده: بس انا مش شايفه اي بحر هنا؟ 
غرام: ده مثل.. مثلللل 
ساجده بتضحك: منا عارفه 
غرام وجايه تكمل نزول 
ساجده بتناديلها: مش كنتي هتساعديني؟ 
غرام: مش انتي مردتيش 
ساجده: بس ده مكنش معني كلامي 
غرام: اومال اي المعني
ساجده: اكيد مش هتسبيني دايخه وتفضلي تتكلمي
غرام بتطلع كام سلمه وبتسندها وبينزلو 
ناديه بتشوف غرام وهي ماسك ساجده وبتسندها تنزل 
ناديه بتقوم تروحلهم وبتزق غرام 
ناديه: طب منادتيش عليا ليه او علي حد من اخواتك يسندوكي بدل دي 
ساجده: مهي برضو ساعدتني يماما عادي مش هتفرق 
ناديه: ولو انا مش عايزه وش النحس والمشاكل دي تقرب منك او من حد من اولادي 
إيسل: خالتو معاها حق في كل كلمه قالتها يا ساجده يعني انتي مقرفتيش انها تلمسك معقول انا مش عارفه ازاي رحيم اخوكي اتجوزها بجد جبها من اي شارع 
علي نزلت رحيم 
رحيم ولسه هيرد عليها غرام بتسبقه 
غرام: من نفس الشارع اللي انتي جايه منه يحبيبتي... وتقرف مني ليه هو حد قالك اني اسمي آيسل؟؟ 
آيسل بعصبيه: انتي مين انتي عشان  تتجرأ وتتكلمي معايا بطريقه دي  
غرام بتربع ايدها وبترفع حاجبها وبإبتسامه مستفزه: انا مرات رحيم الانصاري يحبيبتي لتكوني ناسيه ولا حاجه يعني الهااااانمم ها وخده بالك هااانم البيت 
آيسل بضحكه سخريه: فوقي لنفسك انتي يحبيبتي انتي مجرد متشرده رحيم شفق عليها جابها البيت انتي مش شايفه المستوي بتاعك والمستوي بتاعنا ميتقارنوش ببعض اصلا 
غرام: مين قالك ان شفق عليا واتجوزني؟؟.. وهو انتي لو شفقتي علي حد بتتجوزي اكيد لا...بس انتي لأ لأ مش انتي لوحدك انتو كلكو مفكرين كدا عارفين ليه عشان مش قادرين تتقبلو الحقيقه اني زوجة رحيم يعني مرات اخوكو الكبير اما انتي مجرد ضيفه هنا مش اكتر يعني تعرفي حدودك وتحترمي نفسك وانتي عارفه قصدي اي كويس مش لازم اسيح يعني... فا والله انا الشفقانه عليكو عشان هتفضلو متعشمين ان احنا ممكن لقدر الله يعني ننفصل بعد الشر طبعا بس انا عايزه اقولكو الحقيقه هي اه الحقيقه فعلا مُـره بس هنعمل اي مُضره اقولكو  انا و رحيم هنفضل طول العُـمر مع بعض وبتنظر لرحيم 
غرام بستفزاز: مش كدا يرحومتي 
رحيم بندهاش: رحومتي؟ 
غرام بتبرقله جامد 
رحيم: احمم اهه طبعا يروحي 
غرام بغمزه: موهه بتحدفله بوثه
رحيم بيرفع حاجبه الاتنين بتفاجأ
آيسل بتهز في رجليها بعصبيه ونرفزه وكانت شويه وهتولع 
غرام: ايي ده.. في ريحة شياط... هاااا ايي ده آيسل في دخان طالع منك وبتضحك 
آيسل بتجز علي سنانها بغيط وغل وبتقرب من اذنها 
آيسل بشر وبصوت منخفض؛ من نهارده بقيتي عدودي يغرام هانم وكانت راحه تمشي 
غرام بتمسكها من دراعها 
غرام بتحديز وغيره: انتي لسه مشفتيش حاجه ده درس صغير اوييييي  عشان تفكري تقربي من رحيم تاني و ده لو فكرتي بس تعديها تاني هتشوفي مني ردت فعل مش انتي بس اللي هتتصدمي منها دي العيله كلها حتي رحيم وبتسبها 
ناديه وساجده وميار وياسر وحتي رحيم كانو مصدومين من تصرف غرام مكنوش متوقعين منها كدا 
آيسل بعصبيه: انا طالعه يخالتو
ناديه: انتي مش هتتغدي 
آيسل: لا مليش نفس 
رحيم: آيسلل 
غرام بتنظر لرحيم بعصبيه 
آيسل: اممم 
رحيم: تعالي
آيسل بتتسم وبتنظر لغرام  
غرام بتتنرفز من رحيم 
آيسل: نعم
رحيم: اعتذري لغرام 
آيسل: نعممم؟؟ 
رحيم بعصبيه و بحده: آيسل بقولك اعتذري من غرام يلا
آيسل: بس هي ال.... 
رحيم بشخط: يلاااااااااا
غرام كانت بصالها وهي بتضحك
آيسل بتتنفض : ماشي.... وبتنظر لغرام وهي حابسه الدموع في عنيها 
آيسل: سوري 
رحيم: لا م كدا 
آيسل بتاخد نفس وبتقولها بسرعه: انا سفه وبتطلع اوضتها 
ناديه بعصبيه: اييي اللي انت عاملته ده يرحيم يعني الست مراتك هي اللي مبهدلها وكمان هي اللي تعتذر
رحيم؛ ومين قالك هي بس اللي هتعتذر 
ناديه: قصدك اي؟ 
رحيم: وانتي كمان يماما اعتذري منها 
ناديه بصوت عالي: ااااانااااا اعتذررر من دييييي؟؟؟؟؟؟؟ 
رحيم: يا تعتذري منها يا ماما يا مش هتشوفي وشي تاني وانتي عارفه اني مش بهدد
ناديه: لأ يرحيم مش هعتذر واعمل اللي تعمله قال اعتذر من المتشرده والشرشوحه دي
رحيم: غررام يلا 
غرام: علي فين 
رحيم: يلا وهتعرفي 
غرام: خلاص يرحيم مش مشكله دي مامتك مهما كان 
رحيم بتبريق وعصبيه: لمه قول كلمه تتنفذ مفهوم 
غرام بخوف بتهز راسها 
رحيم بيمسك ايدها  
رحيم: مهاااب 
مهاب: نعم ي استاذ رحيم
رحيم: فين مفتاح عربيتي 
مهاب: اتفضل 
ميار: رحيم انت رايح فين
ميار بتوسل:يماما اعملي حاجه ونبي متخليش رحيم يمشي 
ياسر: رحيم انا مبحبش الهزار ده ارجع يرحيم 
ساجده بدموع: رحيم معقول هتسبني وتمشي.... اهو اللي انا كنت خايفه منه حصل كنت عارفه انها هتخدك مننا و اهو حصل عشان كدا مش بحبها ولا هحبها 
غرام: ر...... 
رحيم بيشدها وبيخرجو من البيت
~~~~~~~~~~~~~~~~~~في فندق 
حجزو جناح وطلعو عليه وبيدخلو الغرفه
غرام اول ما بتدخل الاوضه بتزعق
غرام بعصبيه: اييي شغل العيال ده.. تصرفك مكنش صح انت كدا هتخليهم يحبوني؟؟ ده انا مصدقت ساجده بدأت تتقبلني وخليتها ترجع تكرهني تاني وميار دلوقتي برضو  هتكرهني زي ساجده وياسر...وغير امك هتكرهني اكتر واكتر منا اخد ابنها واخوهم منهم يعني هما كان ظنهم صح ومعاهم حق انت ليه عملت كدا يعم انا مكنتش عايزها تعتذر هي في مقام ماما بظبط مهما عملت انا متبقله وبعدين انا عندي لسان يعرف يرد زي مرديت علي السنيوره حبيبتك هعرف ارد علي مامتك وبإحترام ومن غير متتكلم ولا تدخل انت و....... 
رحيم: و بسسسسس و بسسس فيي اي انتي بلعتي راديو خدي نفسك طيب انا تعبتلك 
رحيم: وبعدين آيسل من حبيبتي قولتلك
غرام بتفضل راحه جايه قدامه 
غرام:  حبيبتك مش حبيبتك انا مالي اصلا وبعدين انا اصلا كنت متعصبه منك عصبتني اكتر واكتر انا بجد مش طيقاك انهارده يرحيم 
رحيم بيشدها من وسطها بيقربها منه 
رحيم: انا دماغي لفت معاكي ممكن تهدي؟ ينفع 
غرام بتوتر: ا.. اه ينفع وبتشيل ايدو من علي وسط*ها وبتعد عنه
غرام: احمم انا عطشت اويي
رحيم: و انا مع اني متكلمتش ربع كلامك
غرام: خد اشرب واسكت لو ينفع انت كمان بطل رغي شويه 
رحيم: انا اللي ابطل رغي؟؟؟ 
غرام: ايوا
رحيم: ايوا صح ده انا اللي رايح جاي في الاوضه لحد مخليت راسك تدور وفضلت اتكلم لحد مصدعتك
غرام: اهه شوفت اشرب بقا 
رحيم: ايي ده
غرام: عصير عنب تقريبا.. اشرب اشرب انا مش هديك سم يعني 
رحيم: يخوفي منك
غرام: عنك مشربت خليك عطشان لحد متنزل وتجيب مايه وتيجي وبتشرب هي
رحيم:هشرب وامري لله بقا 
غرام بتبلع بالعافيه: ايييي ده 
رحيم: انتي شربتينا اي 
غرام: مش عارفه الازازه مكنش مكتوب عليها حاجه بس شكل المشروب زي العنب 
رحيم: ينهارك اسود 
غرام بتضحك بصوت عالي مره واحده: في اييي 
رحيم وبيضحك هو كمان: انتي بتضحكي لي 
غرام بضحك: معرفش وانت بتضحك ليه برضو
رحيم: مش عارف برضو
وبيفضلو يضحكو يجي نص ساعه كدا ومن كتر الضحك بينامو علي السرير 
غرام بسكر ومازلت بتضحك: عارف انا كنت عايزه اقولك علي حاجه 
رحيم بضحك: قولي
غرام بضحك: كنت عايزه اقولك اني عندي مشاعر ليك حسيت اني بدأت احبك
رحيم بضحك: وانا كنت عايز اقولك برضو كدا 
غرام: عندك مشاعر ليا
رحيم بيتعدل وبيحاوطها بإيدو :لأ مش عندي مشاعر انا بحبك بجد 
غرام بتفضل تضحك 
رحيم بيقرب منها اوي وبينظر لشفايفها وبيق*بلها قب*له عميقه 
وغرام بتبادله نفس الق*بله 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
غرام بتقوم من النوم وبتمسك دماغها من شدد الصداع وبتظر حواليها بتلاقي الغرفه متبهدله كلها و هدوم مر*ميه علي الارض وبتنظر لنفسها بتلاقيها شبه عار*يه ورحيم نايم جنبها وشبه عا*ري 
غرام بتسحب البطانيه وبتغطي بي جس*مها
غرام بتبرق بصدمه وبتصوت مره واحده: اععععععاااااااااا 
رحيم بيتنفض وبيقوم من علي السرير علي طول بفزع
رحيم: ايييي في ايه.. ايه الحصللل
غرام بتنظر ليه وهي مازلت مصدومه: ر. رحيم.. هو ايه الحصل امبارح!!؟ 
رحيم وبينظر للغرفه وللملابس ال علي الارض وبينظر لغرام ولنفسه وبيحاول يتذكر اي حاجه  من ليلة امبارح 
رحيم بيضع ايدو علي رأسه: مش عارف مش فاكر اي حاجه 
غرام: وانا مش فاكره حاجه... هو.. وبتبلع ريقها... احنا كنا مع بعض امبارح؟
رحيم: اه احنا جينا مع بعض 
غرام: هفف... قصدي كدا بيقينا زوج و زوجه رسمي مش علي الورق بس؟
رحيم بينظرلها وبيسكت 
غرام: رحيم غمض عينك ولف الناحيه تانيه 
رحيم: لي؟ 
غرام:  عايزه اقوم ادخل البس 
رحيم: طب متقومي
غرام: اوف ياربي.... وبنرفزه... رحيم انا مش لبسه حاجه فهمت اخلص بقا 
رحيم بغمزه: طب ماخلاص بقيتي مراتي بجد 
غرام بنرفزه وعصبيه: رررحيييم.. انا مش عايزه اتعصب لحد دلوقتي بس والله انا اصلا ماسكه نفسي بالعافيه وعلي تكه 
رحيم بضحك: خلاص وبيغمض يعنيه وبيلف الناحيه التانيه 
غرام: عارف لو لفيت نفسك 
رحيم بيستفزها: هتعملي اي يعني ولا هتقدري تعملي حاجه؟ 
غرام: ده انت بارد برود ابو تقل د*مك 
رحيم: الكلام ده ليا انا؟ 
غرام: لا ليا... هفف وبتلف البطانيه عليها وبتاخد لبسها من علي الارض وبتدخل الحمام جري 
رحيم بيضحك: لسنها طويل وهي شبر ونص اصلا مش باينه من الارض
غرام: سمعتك علي فكره 
رحيم: ماشاءالله سمعك قوي اوي
غرام: انت هتنق عليا 
رحيم بضحك: لا مش بنق عليكي خلصي بسرعه بقا
غرام: طيب ماشي 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~في اوضتة ساجده 
الباب كان بيخبط
ساجده: مين 
بدريه: انا يساجده هانم
ساجده: ادخلي يبدريه 
بدريه: يهانم في واحد مستني تحت وعايز حضرتك
ساجده: مقلكيش اسمه اي 
بدريه: قالي اسمه عمر 
ساجده بتفاجا: عمر؟ 
بدريه: ايوا اقولو انك مش فاضيه يهانم
ساجده: لأ لأ انتي دخلي واعمليلو حاجه يشربها اعقبال منزل 
بدريه: حاضر يهانم
ساجده بتقوم بسرعه بتبدل ملاسبها وبتقف تظبط نفسها قدام المرايا 
ساجده: بس كدا تمام وبتنزل 
عمر بيشوفها نزلها وقلبه بيدق بسرعه يكاد يخرج من مكانه 
ساجده بإبتسامة: اتاخرت عليك مش كدا 
عمر بتوهان: لأ وانتي تخدي وقتك زي منتي عايزه 
ساجده بضحكه رقيقه و جذابه: ميرسي 
عمر بيسرح في ضحكتها اللي قادر تخلي اي حد يدمن ضحكتها 
ساجده: طب اتفضل واقف ليه 
عمر مازل سرحان فيها ومش سامع اي حاجه
ساجده بستغراب: عمر.. عمر.. يعمررررر
عمر بيفوق من سرحانه: احممم كنتي بتقولي اي 
ساجده: واقف ليه متقعد
عمر: اهه.. تمام وبيقعدو الاتنين 
بدريه: القهوه يأستاذ 
عمر: تسلم ايدك 
ساجده: ها قولي جيت ليه
عمر: اول حاجه عشان اطمن عليكي واشوفك عامله اي دلوقتي 
ساجده: انا الحمدلله بقيت احسن من الاول 
عمر بحب: الحمدلله يارب دايما بخير
ساجده: طب و تاني حاجه؟ 
عمر: بصراحه انا كنت راجع من الجامعه وحبيت اطمن عليكي وكمان اديكي المحاضرات اللي فاتتك
ساجده بإبتسامة: بجد ميرسي اوي ليك انا مش عارفه اقولك اي 
عمر: ولا حاجه وبعدين ده وجبي مش احنا صحاب 
ساجده: ايوا اكيد 
عمر: اومال فين غرام 
ساجده وبتختفي الابتسامه من علي وجهها: مش هنا 
عمر: أومال فين 
ساجده: راحت مع رحيم لمه ساب البيت بسببها 
عمر: ساب البيت؟ وبسبب غرام؟ 
ساجده بضيق: اممم 
عمر: طب ولي حصل اي؟ 
ساجده: عمر بجد انا مش عايز اتكلم في الموضوع ده لو ينفع 
عمر: خلاص ماشي انا هبقا اتصل بغرام واسألها
غرام: يبقا احسن
عمر: طب انا هروح بقا 
ساجده: تمام 
عمر: هشوفك بكره في الجامعه؟ 
ساجده: ايوا 
عمر: انتي فاضيه بكره بعد منخلص المحاضرات 
ساجده: اهه بس لي 
عمر: كنت حابب اعزمك نتغدا سوا لو معندكيش مانع طبعا
ساجده: لا معنديش مانع اوكي موافقه 
عمر بفرحه: بجد؟ 
ساجده بإبتسامه: اهه
 عمر: خلاص اشوفك بكره... اه كنت هنسي اتفضلي دي المحاضرات 
ساجده بضحك: اوكي ميرسي 
عمر: باي
ساجده: بايي 
ساجده بتفضل واقفه وهي مبتسمه وسرحانه 
ياسر: ساجده مشفتيش ماما 
ساجده كانت مركزه مع الدفتر اللي في ايدها وسرحانه
ياسر: ساجده.. وبيهزها.. ياسااااااجده
ساجده بعصبيه: اييييي في ايييي 
ياسر بيقعد جنبها وببغمزلها: كنتي سرحانه في اي 
ساجده بتوتر: لأ.. لأ مكنتش سرحانه ولا حاجه.. هو انت كنت عايز اي يعني 
ياسر: بسألك علي ماما فين
ساجده: قالت راحه مشوار بسرعه وراجعه معرفش فين 
ياسر: طب وآيسل؟ 
ساجده: طلعت برضو قالت هتشتري شويه حجات ليها 
ياسر: اممم.. انا جعان وانتي مش جعانه 
ساجده: لا وسبني في حالي بقا اوف وبتقوم تطلع اوضتها
ياسر: هي هبله البت دي... براحتك انا هقوم أكل لوحدي....بدريهه
بدريه: نعم
ياسر: جهزي ليا الفطار وعصير و خلي حد يجبهولي علي الاوضه
بدريه: حاضر 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~
آيسل: تعمل كل اللي قولتلك عليه بالحرف الواحد مش عايزه ولا غلطه حتي لو كانت صغيره 
_تمام تحت أمرك
آيسل بتحذير: انا مش عايزه اخاطر من ناحيه دي بذات فاهم
_متقلقيش اللي قولتلي عليه هيتنفذ بالحرف الواحد
آيسل: اوكي وانا معتمده عليك
_طب وبنسبه الفلوس اي نظامها 
آيسل: صدقني لو عملت ال قولت عليه هتتبسط و اوي كمان
_خلاص ماشي اعتبري حصل 
آيسل: هو لازم يحصل وبتقفل 
آيسل بشر: تؤ تؤ تؤ يغرام مكنتيش تشوفي حالك ونفسك اوي عليا وبذات تهنيني قدام الكل ده انتي هخليكي تشوفي ايام سودا وبرضو هاخد منك رحيم وهرمي*كي زي الكلبه بره 
~~~~~~~~~~~~~~~~~
رحيم: اكيد جعانه
غرام وهي ماسكه رأسها: اهه بس مصدعه اويي 
رحيم: طب انا هروح اطلب فطار وهخليهم يجبولك قهوه 
غرام: طب كلمهم فون بدل ما تنزل 
رحيم: عشان هروح اجيبلك مسكن 
غرام: لأ مش مشكله القهوه ممكن تفوقني 
رحيم: ولا هتعمل حاجه انا هروح بسرعه مش هتأخر 
غرام: رحيم احنا انت لازم تروح تصالح مامتك مهما كان او مهما يحصل هي امك وهتفضل امك لو عليا انا خلاص يعتبر اتعود عليها بجد والله..بس اسلوبك معاها وتصرفك كان غلط و حش انت كدا بتكرهه فيا اكتر مش بتحببها فيا
رحيم: غرام لمه اجي نبقا نتكلم في الموضوع ده ماشي وبيمشي 
غرام بتاخد نفس عميق و بترمي نفسها علي السرير وبتكلم نفسها كالعاده 
غرام: انا مش عارفه مضايقه ولا مبسوطه.. حاسه بشعور غريب اوي اول مره احس بي حاسه اني مبسوطه ان انا ورحيم قربنا من بعض وحسيت انه بقا ليا انا وان زواجنا بقا حقيقي و محدش يقدر يقول كلمه تاني ومضايقه ان بس ده عشان عندي مشاعر لرحيم يعني حب من طرفي انا بس  و  ان ده مكنش المفروض  يحصل لأننا هنتطلق قريب ياااه لو كنت في وعي امبارح مكنش ده كان حصل وبتغمض عنيها عشان تفتكر اي حاجه 
وبتفتح عنيها علي صوت الباب بيخبط
غرام: معقول رحيم جي بسرعه دي وبتقوم تفتح 
غرام بصدمه:............. 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
غرام بتفاجأ: ناديه؟ 
ناديه: ناديه علي طول كدا  
غرام: اصل استغربت انك هنا بس اكيد جايه رحيم.. عموما هو مش هنا دلوقتي بس اتفضلي لحد ميجي مش هيتأخر 
ناديه: انا مش جايه لرحيم انا جيالك انتي وكويس انه مش هنا عشان عايزاكي في موضوع مهم
غرام بستغراب: جيالي انا؟ وكمان موضوع مهم؟؟ 
ناديه: ايوا 
غرام: خير اي هو الموضوع 
ناديه: انا عارفه انك انتي ورحيم جوازكو كله تمثيل 
غرام: ومين ق..... وبتقاطعها
ناديه: متقنعنيش انكو متجوزين عن حب مثلا ف يومين؟ 
غرام بإرتباك: اصل.. يعني.. 
ناديه: ششش انا عارفه سبب جوازك من رحيم 
غرام بصدمه: عارفه؟؟ 
ناديه بضحكه سخريه: طبعا انتي فكراني مش داريه بحاجه؟.
غرام: عارفه اي!! 
ناديه: انك متجوزه عشان الفلوس طبعا
غرام بإرتياح: انا مش هقعد اشرحلك تاني واقولك لا وبتاع والكلام ده كله لان انتي مش هتتفهمي او تتقبلي ولا كلمه فا مش هتعب نفسي معاكي... انا هنزل خدي راحتك لو عايزه تقبلي رحيم 
ناديه وبترفع رأسها بشموخ: هديكي 20 مليون 
غرام بتقف لحظات وكانت عنيها مدمعه بتغمض عنيها وبتاخد نفس عميق وبتتسم وبتتلفتلها 
ناديه: اي رايك مبلغ حلو اويي مش كدا؟.... المبلغ ده كافي يعيشك حياه مكنتيش تتخيليها ولا في احلامك كمان 
غرام بترفع حاجبها الاتنين : تصدقي صح مبلغ انا مكنتش اتخيله حتي 
ناديه: يعني موافقه.. بس في مقابل
غرام: واي هو المقابل؟ 
ناديه: انك.....وبتقاطعها 
غرام بإبتسامة بارده: استني انا اكمل... المقابل هو اني اسيب رحيم وامشي ومش بس كدا واكرهو فيا عشان يكرهني وميفكرش يرجعلي تاني مش كدا؟ 
ناديه: طب وفرتي عليا ها موافقه؟ 
غرام بضحك: ده سؤال طبعا لأ...وبتضحك اكتر انتي عارفه المشهد ده اتعمل في كام فيلم ومسلسل و روايات ماتعديش كتير اوي.. وطبعا البطله بتوافق عشان مصلحه البطل..ثم الابتسامه بتختفي... بس احنا في واقع يناديه هانم ولا فيلم ولا روايه وهقولهالك للمره الاخير  وانا بحب رحيم بجد وده اذا صدقتي او لأ دي مشكلتك انتي بقا ومهما حصل ومهما يحصل انا مش هبعد عن رحيم تمام وخلي فلوسك معاكي احتمال تحتاجيها بعدين.. وعايزه انصحك نصيحه اعتبريها نصيحه لله... مش عشان القدامك مثلا مستواي اقل منك ومحتاج يبقا تقدري تشتري بالفلوس لان مش كل حاجه تقدري تشتريها بالفلوس 
ناديه بعصبيه: انا عرض عليكي عرض لو قعدي تشتغلي ليل نهار متقدريش تعملي نصه حتي 
غرام بإبتسامة: مش مشكله معايا جوزي حبيبي كل ال انا عايزه بيجبهولي ومن قبل مقول حتي عايزه دي 
رحيم وكان واقف علي الباب بره وسامع كل كلمه 
بيدخل 
رحيم بتمثيل: معقول ماما هنا؟ 
ناديه بتروح تحضنه 
ناديه؛ كنت جايه اعتذر لغرام زي منتا طلبت وترجع البيت
رحيم: امم يعني اعتذرتلها بجد؟ 
ناديه: ايوا طبعا حتي اسألها
وبتنظر لغرام ال كانت واقفه ورافعه حاجبها الاتنين وفتحه فمها بندهاش
رحيم: ماما اعتذرت منك يا غرام 
ناديه بتوتر اويي وخايفه تكدبها 
غرام: اه.. اه جت واعتذرت مني فعلا وحتي حضنتني 
ناديه بإطمأنان: شوفت.. هترجع البيت مش كدا؟ 
غرام: اه طبعا لرحيم هيرجع البيت مش كدا يرحيم
رحيم: اهه 
ناديه بفرحه: طب يلا نرجع سوا البيت
رحيم: لا روحي انتي دلوقتي واحنا جاين وراكي 
ناديه: بجد
رحيم: انا لمه بوعد بحاجه بنفذها صح
ناديه: ايوا... خلاص انا همشي دلوقتي وهستناك في البيت 
رحيم: تمام خلي بالك من نفسك
وناديه وهي ماشيه كانت بتنظر لغرام وهي خايفه تقول حاجه لرحيم 
وبتطلع وبتقفل الباب وراها
غرام: انا مت من الجوع بجد يلا عشان ناكل
رحيم: غرام اقعدي عايزك
غرام: طب لمه ناكل بجد عصافير بطني بتسوسو 
رحيم: غرام اقعدي الاكل مش هيطر
غرام: بس انا اللي هطير لو مكلتش 
رحيم: تمام بعد تكلي نتكلم
غرام:ماشي 
وبيقعدو ياكله مع بعض 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
الممرضه: دكتوره ميار 
ميار: في اي ياهند؟ 
هند: في واحده بره معاها ابنها عامل حادثه كبيره ومش راضين يدخلو العمليات
ميار بعصبيه: ليييي منا موجوده خلي يدخلو بسرعه قبل ما يموت وانا جايه حالا
هند: يدكتوره هما مدخلهوش بسبب الدفع وتكاليف العمليه والعلاج والكل ده وهي بتعيط بسبب انها معهاش فلوس حق تكاليف المستشفي وبتتوسلهم انه لو دخلو هي هتحاول تدبر الفلوس بتاعت تكاليف المستشفي وهما مش عايزين يدخلوها برضو
ميار: قوللهم الدكتوره ميار بتقولكم دخلو العمليات وهي هتتكفل بكل تكاليف المستشفي والعلاج وكل حاجه تخصه و انا كمان هعمل العمليه علي حسابي مش عايزه ولا جنيه تمام
هند بإبتسامة: بجد انتي ال زيك بقا قليل اويي مش عارفه اقولك علي كل اللي بتعملي ده دي مش او حاله تعملي معاها كدا ربنا يعجل كل دعوه هما دعوها ليك تكون من حقك ونصيبك
ميار بإبتسامة: يارب يهند ويلا بقا بسرعه 
هند حاضر حاضر.. وبترجع تاني 
هند بحزن: معاد الكيماوي انهارده يدكتور 
ميار بإبتسامة حزينه جدا: اهه عارفه
هند؛ طب انتي هتخبي عن اهلك لحد امتي؟ يا دكتوره مينفعش كدا 
ميار: هند روحي علي شغلك يلا 
هند: بس.... 
ميار بصرامه: هنننند 
هند: حاضر وبتمشي
ميار وبتكلم نفسها
ميار بدموع: كان نفسي اقولهم بس البيت هيتحول لي كأبه ويبقو خايفن وقلقانين عليا وانا مش عايزه كدا انا عايزه اعيش الباقي من عمري كدا بنضحك ونهزر ونعامل بعض عادي من غير خوف وقلق  .. وبتاخد نفس عميق وبتمسح دموعها وبتروح غرفه العمليات
~~~~~~~~~~~~~~~~~~
رحيم: شبعتي 
غرام: اهه شبعت اويي كمان لدرجه مش قادره اتنفس والله 
رحيم بضحكه بسيطه: طب وتقلتي في الكل لي 
غرام: عشان كنت جعانه اوييي اويي فا تقلت و يارتني ماتقلت 
رحيم: انتي كذبتي لي 
غرام: كذبت؟ 
رحيم: اه قولتلي ان ماما اعتذرتلك لا وكمان حضنتك
غرام بتوتر: عشان ده حصل مكذبتش ولا حاجه 
رحيم: غرام انا كنت واقف بره من ساعت ماما جت ودخلتلك وسمعت كله الحديث الدار بينكو
غرام: طب طلامه سمعت كل حاجه وانا مقولتلكش حاجه ولا فتحت الموضوع وعديته يبقا مش عايزه اتكلم في وبجد مش قادره اتكلم ولا حبه اسمع حاجه تخصه وبتقوم 
رحيم: بس لازم تجوبيني علي حاجه 
غرام: اي هي الحاجه 
رحيم: لي قولتي لماما انك بتحبيني؟
غرام: عادي زي منتا قولت لي آيسل انك بتحبني عشان يعرفو انك جوازنا مش مجرد شكلي 
رحيم: يعني هو لحد لان بنسبالك شكلي؟ حتي بعد الحصل امبارح؟ 
غرام: اهه شكلي و هنطلق في جميع الاحوال
رحيم وبيمسكها من درعها بيقربها لي 
رحيم: طب موافقتيش علي الفلوس ليه طلامه كدا كدا هنتطلق؟ 
غرام: عشان لو وافقت كانت عرفت ان احنا مش بنحب بعض وجوازنا شكلي 
رحيم وبيقربها اكتر لي 
رحيم: يعني انتي عايزه تقوليلي ان الحصل بينا امبارح ده مش يعنيلك حاجه صح؟ 
غرام: ومسألتش نفسك لي الاول؟ 
رحيم: لان انا عارف الجواب
غرام وبتقرب منه لدرجه الاتنين بقو قريبن من بعض جدا
غرام: و ايه هو الجواب عايزه اعرفه
رحيم بيفضل ساكت 
غرام: قول اي هو انا سمعاك
رحيم لا رد وبيفضل ناظرلها 
غرام بتبعد عنه 
غرام: انا وصلي الجواب 
رحيم: وصلك اي؟ 
غرام وبتغير الموضوع
غرام: انا جهزه يلا عشان نمشي 
رحيم؛ مش همشي غير لمه تقولي وصلك اي 
غرام: خلاص براحتك انا همشي وبتمشي فعلا
رحيم بيمسح بإيدو علي وجه وبياخد الچاكيت بتاعه ومفتاح العربيه وبينزل يحاسب وبيخرج بره الفندق 
رحيم بيفتح باب العربيه لغرام وبيركبها وبيروح يركب الناحيه التانيه وبيمشي
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
ياسر : ساجده.. ساجده... ساجده بصي بسرعهههه
ساجده بتنط من علي السرير وبتقوم بسرعه
ساجده بقلق: ايي في اي حصل اي 
ياسر: كنت عايز اقولك حاجه 
ساجده بخوف: حاجه ايي انجز
ياسر بيضحك علي شكلها: لو تشوفي شكلك عامل  ازاي وبيفضل يضحك
ساجده بتجيب المخده وبتضر*به بيها
ياسر ومازل يضحك: خلاص خلاص والله عايزك في موضوع بجد بس مش عادي اخد نصيحه منك يعني 
ساجده مازلت بتضر*به بلمخده: دا انت نهارك اسود وقعت قلبي مبقاش فيا اعصاب بسببك 
ياسر بياخد المخده منها 
ياسر: بسسس خلاااص اقعدي 
ساجده بشخط: اهو اقعد اتزفت قول عايز ايي 
ياسر: اهدي لاول واقول
ساجده بإبتسامة بارده: اهو قول اخلص
ياسر: انا.. احمم. انا بحب واحده 
ساجده بفرحه: بجد!! 
ياسر: اهه والله 
ساجده بفضول: مين.. مين هي البنت ال امها داعيه عليها 
ياسر: والله؟ طب انا الغلطان اني جيت احكيلك
ساجده بتمسكه وبتضحك: خلاص خلاص والله 
ياسر: يعني هتتكلمي عدل؟ 
ساجده: ايوا.. بس قول مين الفضول هيمو*تني
ياسر: ماشي..... بصي هي انتي تعرفيها وبتحبيها جدا كمان
ساجده: لأ متقولش أنجي؟ 
ياسر: انجي مين
ساجده: صحبتي وانا بحبها اوي
ياسر: صحبتك اي انا مالي بصحابك 
ساجده: اومال مين
ياسر: يبني ركزي اكتر انتي بتحبيها جدا وبتعتبريها زي ميار كدا 
ساجده: ندي جارتنا؟ 
ياسر: لأ انا قايم مش ناقص غباء هو 
ساجده بشهقه: هااااا لاتكون قصدك علي آيسل؟ 
ياسر: اخيراااااا انا فقد الامل خلاص 
ساجده بصدمه: انت بحب آيسل يا ياسر
ياسر: اهه لي وشك اصفر كدا لي؟ 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
ميار بإبتسامة: اطمني يا أمي العمليه بتاعت ابن حضرتك نجحت الحمدلله 
_ربنا يخليكي للناس الغلابه ومنتحرمش منك ابدا يبنتي و يرزقك ويوفقك في شغلك و يجبر بخاطرك دايما.و...... 
ميار كانت دايخه وحست ان نبضات قلبها بتقل ومش عرفه تاخد نفسها واقفه وكل حاجه قدامها بقت سودا مش سامعه اي حاجه من اللي بتدعيها  
هند خرجت من غرفه العمليات لحظة ان ميار مش كويسه 
ميار بتقع علي الارض 
هند بتجري عليها 
هند بخوف وقلق: دكتوره ميار دكتوره ميار 
والممرضين كلهم بيتجمعو والدكاتره 
هند بعياط: دكتور يوسف فينن
يوسف كان بيجري لي عندها
يوسف ( كان بينهج): وسعووو كدااا وبيقرب منها وبيمسك ايدها يشوف نبضات قلبها 
يوسف:***  ***  **  ****
هند بعياط: يعني كدا الدكتوره ميار ما*تت
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
يوسف بحزن: المرض انتشر في جس*مها كله يعني المرض اتمكن منها 
هند بعياط: يعني كدا الدكتور ميار ما*تت
يوسف بعصبيع وبشخط: اييي اللي انتي بتقولي ده روحي علي شغلك لو سمحت عشان متعصبش عليكي 
هند وهي مازلت بتعيط: حاضر يدكتور 
يوسف بيشيل ميار وبيوديها غرفه الكيماوي
يوسف: بيساااان.. بيسااان 
بيسان: نعم يدكتور
يوسف: حضري جلست الكيماوي بسرررررعههه
بيسان: حاضر حاضر 
يوسف بيحاول يفوق ميار وخايف عليها وان خلاص المرض اتمكن منها وانتشر في جميع انحاء جس"مها
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
ياسر: ردي يساجده في اي 
ساجده بتوتر: ياسر..اول حاجه عايزاك تكون هادي الاول واسمعني 
ياسر: انتي قلقتيني اكتر في حاجه يساجده؟ 
ساجده: ياسر آيسل في شخص في حياتها وهي بتحيه 
ياسر بصدمه: شخص؟؟  مين 
ساجده: انا معرفش مين والله بس هي لمه كنا قاعدين مع بعض حكتلي عنه بس مقالتش اسمه
ياسر: حكتلك قالتلك اي يعني
ساجده: مقالتش تفاصيل يعني قالت ان هي بتحبه وكدا والكلام البنات بقا 
ياسر: مش ممكن تكون قصدها عليا واتكسفت تقولك 
ساجده: ماهو لو انت كانت قالتلي 
ياسر: ممكن تكون مكسوفه تقولك 
وبيقاطعهم حد بيخبط علي الباب 
ساجده: ادخل 
بدريه: أستاذ رحيم وغرام هنام رجعو البيت 
ياسر بفرحه: بجد 
بدريه: ايوا ومستنينكو تحت 
ياسر: هننزل علي طول.... يلا يساجده 
ساجده ببرود: انا هنام ورايا جامعه الصبح
ياسر: بتقولك رحيم جي وانتي بتقولي عايزه انام؟ 
ساجده بغيره: خلي يشبع بمراته اصلا و يروح معاها ويسبنا عادي جدا طلامه قدر يتخلي عننا وعني انا بذات يبقا ملهوش دعوه بيا ولا هو اخويا
ياسر: يعني مش نازله؟ 
ساجده: لا مش هنزل 
ياسر: براحتك وبينزل هو 
و ساجده بتنام علي سرير وبتعيط
~~~~~~~~~~~~~~~~~
ناديه وهي حضنه رحيم: نورت بيتك يحبيبي 
رحيم بإبتسامه: هو منور بيكو يماما 
ناديه بعياط؛ اوعي تسيب البيت تاني يرحيم وتمشي وتسبنا البيت بيبقا ناقص من غيرك اوعي 
رحيم بيحضنها وبيبو*س راسها وايدها 
رحيم: طب بطلي عياط والا همشي تاني 
ناديه وبتضحك وبتمسح دموعها: خلاص اهو مسحت دموعي 
رحيم: ايوا كدا... طب مش هتسلمي علي غرام؟ 
ناديه: معقول هسلم طبعا غرام بقت زي بناتي بظبط مش كدا ولا اي يغرام 
غرام بإبتسامة: طبعا وانتي بقيتي في مقام ماما برضر
وبتروح تحضنها 
ناديه بهمس: انتي قولتي حاجه لرحيم
غرام وبتضحك عشان متبينش وبتهمس لها 
غرام: مش انا اللي اوقع بين ام وابنها متخافيش من الناحيه دي خالص 
ناديه بتطمأنو بتتسم وتبعد عنها 
ناديه: اهلا بيكي بحبيبتي
غرام بإبتسامة: ميرسي يحماتي 
رحيم: اومال فين ساجده وميار ويا... 
ياسر: قبل متكمل انا هنا اهو 
رحيم بيحضنه وبيضحك: كنت متاكد انك اول حد هشوفه علي الاقل في شخص بيفهم اخوه ومبيزعلش منه
ياسر: مين قالك مزعلتش؟ 
رحيم: يعني انت زعلان مني انت كمان 
ياسر: ايوا بس تقدر تصالحني
رحيم: ازاي بقا؟ 
ياسر: نطلع كلنا الساحل بس كلنا ها واخد بالك مش تقول لا ورايا شغل ومش هعرف والكلام ده 
رحيم: روحو انتو هو انا بمنعكو؟ 
ياسر: يعم بقول كلنا افهم وبعدين انت دلوقتي متجوز ومعملتوش شهر عسل وبغمزه بالمره يعني 
علي دخلت آيسل 
آيسل: ايي مين اللي هيروح شهر عسل
ياسر: غرام ورحيم 
آيسل بصدمه وعصبيه: اييي؟ ويروحو لوحدهم!!.. قصدي يعني احنا كمان عايزين نصيف 
ياسر: ما احنا هنروح برضو بس هما يحجزو جناح خاص يتاع العرسان الجديد حرام من ساعت متجوزه وهما مشاكل مشاكل خليهم يفرحو وينبسطو شويه 
آيسل بتهز في رجليها بعصبيه وغيره وبداريها بإبتسامة مزيفه: امم طبعا.. وانتي موافقه يخالتو 
ناديه: لو رحيم هيكون مستريح كدا ومبسوط فا انا مبسوطه 
آيسل بتغير وبتتعصب اكتر 
ياسر: ها يرحيم وافق بقا 
رحيم بينظر لغرام وبيلاقي وجهها احمر من كتر الخجل 
رحيم: اي رايك يغرام
غرام بتنظر لي آيسل اللي كانت هتولع من الغيره ولي ناديه 
غرام: انا معنديش مانع وبكدا نغير جو برضو
رحيم: خلاص احجز علي المالديف 
ياسر بفرحه: انا لو بعرف ازغرط كنت زغرط اخيرا ده احنا كنا جوزناك لغرام من بدري بقا 
رحيم: احمم هما فين ساجده ميار
ناديه: ساجده في اوضتها وميار لسه في المستشفى بس شكلها كدا هتبطق اليله دي 
رحيم: ربنا معاها.. طب انا هطلع لساجده عارف انها زعلانه مني 
غرام: رحيم 
رحيم: نعم
غرام: ممكن اروح لميار المستشفي 
الكل بيستغرب 
رحيم: لي؟ 
غرام: يعني عادي بس ميار الوحيده اللي بتفهمني هنا وكمان انا حبها اقعد معاها ونتكلم 
رحيم: لمه تيجي ابقي اقعدي معاها وتتكلمو 
ناديه: رحيم كلامه صح وبعدين عشان متعطلهاش عن شغلها 
غرام: والله مش هعطلها ولا حاجه ومش هتاخر 
رحيم: هو الوقت متاخر اصلا الساعه 12 بليل لأ مفيش خروج دلوقتي 
آيسل بتنظرلها وبتضحك 
غرام بزعل وكانت علي وشك تعيط: ماشي 
رحيم: خلاص روحي بس انا اللي هوصلك
غرام: مش لازم يعني عايزة اقعد معاها لوحدينا 
رحيم: مهاااب 
مهاب: نعم
رحيم: وصل غرام لعند ميار وتفضل عندك لحد متجبها
مهاب: حاضر
غرام بنبساط بتحدفله بو*ثه في الهوا
غرام:باي
رحيم بإبتسامة: باي
وبيطلع لساجده وغرام بتمشي
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
رحيم بيدخل اوضتة ساجده وبيلاقيها شبه نايمه 
رحيم بيقرب منها وبيقعد جنبها 
رحيم: سجودي نايمه ولا صاحيه 
ساجده بتتقلب الناحيه التانيه
رحيم؛ انا اسف.. عارف انك زعلانه مني ومش عايزه تكلميني و دلوقتي مفكره اني فضلت غرام عليكي وبحبها اكتر منك وافكار كتيره في دماغك 
ساجده بتتلفتله: طب كويس انك عارفه يبقا عايز اي بقا؟ 
رحيم بيمسح علي وجهها بإيدو: ساجده بصي اوعي تفكري مجرد تفكير ان اي حد يقدر ياخد مكانك مهما يحصل مستحيل حد ياخده لان انتي بنوتي مش اختي الصغيره يعني انتي روحي ياساجده... وانا عايزه اقولك انك اوعي تقرني نفسك بغرام تاني 
ساجده بتسرع وفرحه: يعني انت بتحبني اكتر منها صح 
رحيم بإبتسامة: بصي ياساجده انتي ليكي عندي مكانه خاصه وغرام ليها عندي مكانه خاصه لي بقا لان انتي اختي وبنتي و غرام مراتي يعني مختلفين مينفعش يتقارنه بعض انا بحبك وبحب غرام برضو وطبعا ياسر وميار وماما كل حد فيكو لي عندي مكانه فهمتيني 
ساجده بتهز راسها بمعني انها فهمت 
رحيم: وكمان انا عارف انك فاكره غرام السبب في كل المشاكل دي بس الحقيقه السبب المشاكل هو بسببك انتي وماما
ساجده بزعل: انا؟ 
رحيم: هقولك لي من ساعة مغرام دخلت البيت وانتي وماما مش بتحبوها وبتقفولها علي واحده مع ان هي مكنتش بتعمل حاجه حتي انتي كنتو بتهز*قوها وتهينو*ها وتجرحوها بكلام وهي مبتردش عليكو بحرف حتي مبتخلنيش اقف معاها عليكو بلعكس دي كانت بتحاول انها تكون قريبه منكو وتحبوها... طب قولك مثال هي لو فعلا مش كويسه زي مابتقولو كانت هتضحي بحايتها مقابل انها تنقذك ؟  
ساجده: لأ 
رحيم: مع ان انتي لو مكانها كنتي هتساعدي واحده مبطقيش وكمان بتهينك في راحه والجايه؟ 
ساجده: لأ طبعا 
رحيم: شوفتي يبقا هي برضو مش كويسه؟ 
ساجده بتحس بتانيب ضمير ناحيتها: طب غرام لو اعتذرتلها ممكن تسامحني؟ 
رحيم بضحك: غرام اطيب واغلب واحده تشوفيها انتي لو روحتي كلمتيها بس هتنسي كل حاجه وتكلمك عادي جدا
ساجده: طيب هي تحت 
رحيم: لا راحت لميار وقالت مش هتتأخر لمه تيجي ابقي كلميها 
ساجده: خلاص ماشي 
رحيم: طب مليش حضن ولا مش وحشتك؟ 
ساجده بدموع: معقول وبتحضنه وبتعيط
رحيم: يرتني مقولتلك احضنيني لو اعرف انك هتعيطي كدا هتبهدلي القميص بتاعي 
ساجده بتضحك: عادي اصلا اعمل اللي انا عاوزه 
رحيم: طبعا ال بشمهندسه بتاعتنا تعمل ال هي عاوزه 
ساجده بغرور:. كدا كدا اصلا 
رحيم: ايوا كدا ساجده اللي اعرفه 
وبيضحكو ويهزرو مع بعض 
~~~~~~٠٠~~~~~~~~~~~~
غرام: بقولك ياقمر متعرفيش مكتب الدكتور ميار فين 
هند: عايزها لي 
غرام: انا مرات اخوها 
هند بتوتر: طب.. طب هي مش فاضيه دلوقتي 
غرام: قوليلي المكتب فين وانا هستنها 
هند: بصي الاحسن انك تروحي دلوقتي 
غرام بستغراب: ليه؟ 
وبتقطعهم بيسان
بيسان : الدكتور ميار حالتها بتسوء اكتر والدكتور يوسف عايزك
غرام بقلق: ميار؟ مالها الدكتور ميار
بيسان: انتي تعرفي الدكتور
غرام: انا مرات اخوها 
بيسان: اصلا المرض انتشر في جسم الدكتور واتمكن منها خالص وحالتها بتسوء اكتر من الاول 
غرام: مرض اي؟ 
بيسان: هو انتي متعرفيش ان عند الدكتور السرطان وبتتعالج منه من سنتين
غرام بصدمه: اييي؟؟؟؟؟ 
هند وبتنظرلها جامد وبعصبيه
بيسان مكنتش فاهمه نظارتها 
غرام بخوف وقلق: هي فيين دلوقتي 
بيسان: تعالي معايا 
يوسف: ادخلي يهند
بيسان: انا بيسان يدكتور 
يوسف: عايزه اي يبيسان وفين هند
بيسان: جايه ورايا بس معايا حد قريب الدكتوره
يوسف: مين؟ 
غرام بتدخل وهي مازلت مصدومه ومش مصدقه او ميتوعبه الحصل وبتنظر لميار بزهـُول وهي شبه مي*ته
غرام بتنهار: ميييااار وبتقرب تحضنها 
يوسف: يا أستاذه مينفعش كدا غلط عليها 
غرام بتبعد عنها وبعياط: هي هتبقي كويسه صح مش كدا 
يوسف بحزن: ادعيلها هي بقالها سنتين بتعافر معاه بس للاسف المرض انتشر في جميع انحاء جس*مها
غرام بعياط: طب ازاي مكنتش بشوف اي علامات انها تعبانه او عندها المرض ده وكمان شعرها مكنش بيوقع 
بيسان بتقرب من ميار وبتشيل حاجات بسيطه من البروكه 
يوسف: وجس*مها المرادي مش قادر يستقبل الكيماوي 
غرام بتتصدم اكتر: قصدك اي؟
يوسف: الاعمار بيد الله في الاول والاخر بس هي طول ما جسمها مش بيتقبل العلاج وعينه بدمع يكاد هعيط  
بيسان: الدكتور قصده طول ما الدكتوره كدا ممكن تكون اخر ايامها 
غرام بزعيق: انتي مين انتي عشان تقولييي كدا و ميار قويه وهتقوم ان شاءلله وهتخف منه وتتعافي...... لازم اتصل برحيم وقولو
~~~~~~~~~~~~٠~~~~~~~~~~~~~في غرفه آيسل 
آيسل: فرصتك اهي هي لوحدها دلوقتي هتروح عند مستشفى ****** تستنها لحد متطلع منها وتعمل اللي قولتلك عليه بالحرف الواحد اظن واضح وإلا ولا هطول فلوس ولا دكتور هيعرف يشخص حالتك حتي وانت عارف كويس اويي انا ممكن اعمل فيك اي 
بخوف _اعتبري حصل ومتقلقيش من اي حاجه 
آيسل: حلو اويي يلا سلام......واخيرا رحيم هيكون ليا انا وبس ونتجوز وهاخده نسافر من هنا بعيد عن العيله ده ونقضي حياتنا مع بعض 
وكل ده وكان ياسر واقف بره علي باب وسامع كلامها
ياسر بصدمه: طلعت بتحب رحيم؟؟؟؟ 
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
ياسر بكسره وصدمه: طلعت بتحب رحيم اخويا؟؟ 
وبيسند علي الباب من غير قصد وبيدخل عليها 
آيسل بتتخض وبتوتر: ياسر!!.. ا.. انت بتعمل اي
ياسر: كنت... احمم كنت جاي اناديلك تنزلي تتعشي 
آيسل: حاضر نازله بعدك علي طول 
ياسر: تمام وبيطلع وبيقفل الباب وراه
آيسل بشك: معقول سمع كلامي؟؟...لأ لأ لو سمع اكيد مكنش فضل ساكت او حتي كان هادي كدا... وبتنزل 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~
غرام كانت منهاره وبتتصل برحيم 
بيسمعو صوت ميار 
ميار بتعب وبتفاجأ: غرام
غرام بتنظر خلفها 
غرام: ميارر وبتقرب منها تحضنها وكانت منهاره
ميار: انتي عرفتي 
غرام بعياط: لي يميار لي تخبي عننا كنت فاكره كدا مش هتخلينا نقلق عليكي مثلا انتي لو حصلك حاجه بعد الشر عليكي فكرتي مامتك ولا رحيم ولا ساجده ولا ياسر كانه هيعملو اي؟ هيفضلو في عذ*اب ضمير وهيبقو فاكرين ان هما السبب عشان مكنوش شايفين تعبك مكنوش معاكي ونتي بتتعالجي هيبقو عايشين في ندم وخصوصا مامتك ورحيم 
ميار بعياط: انا اسفه 
غرام: متقوليش حاجه ولا تعتذري وانا مش متقبله حالتك دي انا من ساعة مدخلت البيت كنت دايما شيفاكي قويه مشفتكيش ضعيفه ولا عايزه اشوفك ضعيفه انتي لازم تكوني قويه زي زمان تخدي العلاج وجسمك يتقبله يميار 
ميار بتهز راسها بمعني حاضر 
غرام: انا هروح اتصل برحيم واقوله يجي 
ميار بتوسل وعياط: عشان خاطري لأ يغرام ونبي متقولي لحد حاجه انا مرتاحه كدا والله وكفايه انك انتي عرفتي بس مش عايزه اقلقهم واخوفهم عليا انا مش حبه اشوف نظره الخوف في عنيهم انهم ممكن يخسروني في اي لحظه انا مش عايزه كدا.. عارفه كدا هتعب اكتر لمه اشوف وشهم حزين وكئيب انا عايزه اشوفهم دايما مبسوطين وفرحانين عشان خاطري 
غرام بعياط: خلاص مش هقولهم بس بشرط
ميار: اي هو
غرام: هاجي معاكي كل جلسات العلاج وهبقا معاكي طول الفتره دي لحد متخفي منه وتقومي بسلامه 
ميار: بس انا مش عايزه اتعبك معايا
غرام: ممكن متتكلميش؟ لو سمحت يعني 
ميار بإبتسامة بسيطه جدا: حاضر
غرام: كمان شرط.. عايزاكي تقومي وتبقي قويه زي ماكنتي 
ميار؛ حاضر.. في شرط تاني 
غرام: لا خلاص كدا بس انا هقعد معاكي لحد الصبح ونمشي انا ونتي.... انا هتصل برحيم بس مش هقوله حاجه متقلقيش 
وبتجي تتصل الفون بيفضل
غرام: يييي الفون جي يفصل دلوقتي 
ميار: طب قومي و روحي يغرام كدا رحيم هيقلق وهيجي وهيعرف وانا مش عايزه كدا... ومتقلقيش دكتور يوسف وهند بيفضلو معايا طول اليل
غرام: بس....وبيقاطعها 
يوسف: متقلقيش غرام انا هفضل جنبها ومش هسبها خالص وبعدين كمان انا الدكتور بتاعها 
بيسان: وانا وهند بتبقا الورديه بتاعتنا بليل فا بنروح ونجي عليها متقلقيش 
غرام: خلاص ماشي... قعد معاكي شويه وهمشي 
ميار بإبتسامة: ماشي 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~
رحيم كان نازل بس ياسر بيمسك ايدو 
ياسر: تعالي معايه عايزك في موضوع ضروري جدا 
رحيم: خير يا ياسر في ايه 
ياسر: تعالي معايا وهتعرف 
رحيم بيروح معاه 
رحيم: في ايي بقا 
ياسر: بيحكيلو ال سمعه 
رحيم: انت عرفت الكلام ده منين 
ياسر بإرتباك: ر.. رحيم مش لازم تعرف دلوقتي سمعت من مين المهم تروح لغرام قبل ما حد يأذيها 
رحيم: انا هتصل بيها متطلعش من المستشفى دلوقتي 
وبيفضل يتصل بيها بس مغلق 
ياسر: هاا ردت 
رحيم بقلق: لا بيديني مغلق
ياسر: طب اتصل بميار 
رحيم: صح معاك حق وبيتصل بيميار بس مبتردش وبيفضل يتصل كذا مره 
ياسر: مردتش هي كمان؟ 
رحيم بخوف اكتر؛ ايوا انا خايف لتكون حصلها حاجه  
ياسر: طب روح بسرعه علي المستشفى وانا جي معاك
رحيم: لا خليك انت عشان محدش يشك وانا هروح وابقا اطمنك
ياسر: تمام 
رحيم وياسر بينزلو 
ناديه بستغراب: انت رايح فين يرحيم
رحيم مبيردش وبيخرج بسرعه 
ساجده: هو رحيم مالو ياياسر طالع بسرعه كدا لي في حاجه 
ياسر: معرفش والله سألته ومردش عليه برضو 
آيسل بإبتسامه وبتفكير: معقول  خلص اللي قولتله بسرعه دي  لازم اقوم واتصل بي اشوف 
آيسل: يعني مقالكش حاجه خالص يا ياسر 
ياسر بينظرلها بطرف عينه وبإشمزاز وبيكلمها ببرود 
ياسر: لأ معرفش قولت 
آيسل: طب بعد اذنكو لازم اعمل مكالمه ضروري ونازله 
ساجده: دلوقتي؟ 
آيسل: اهه بعد اذنك يخالتو 
ناديه: اذنك معاكي يحبيبتي 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
ميار: يلا يغرام بقا مش هتروحي 
غرام: لا هقوم اهو وبتقوم تسلم عليها 
غرام: خلي بالك منها يدكتور 
يوسف بحب: ميار في عنيا متقلقيش 
غرام بتتسم؛ وانا كدا اطمنت عليها.. يلا باي وبتمشي وبتطلع بره المستشفى 
غرام بستغراب: هو فين مهاب؟..... وبتنادي عليه بس مش موجود 
غرام بتقعد لحد مايجي 
وبعد ربع ساعه بتلاقي  
مهاب: أستاذ غرام انتي قاعده كدا 
غرام: لحد منيجي بقالي ربع ساعه قاعده مستنياك 
مهاب: انا بجد اسف والله بس روحت اجيب علاج لبنتي والله معرف ان حضرتك هتطلعي من المستشفى دلوقتي متقوليش لي أستاذ رحيم حاجه هطردني وانا محتاج الشغل جدا عندي بنتي مريضه وعلاجها غالي اويي
غرام: بس بس خلاص اي يعني لمه اقعد واستناك مش حاجه يعني وبعدين انا مش هقول لحد حاجه اصلا لان موضوع مش مستاهل ومتخاقش من حاجه تمام 
مهاب: ربنا يخليكي يأستاذه غرام 
غرام بإبتسامة: شكرا ويلا عشان نمشي بقا 
مهاب بيفتحلها الباب وغرام لسه هتركب بتلاقي  رحيم بيندهلها 
رحيم: غررررررامم  وبيوقف العربيه وبينزل منها 
غرام بتقفل الباب وبتبعد عن العربيه وبتروح لعند رحيم والعربيه بتنفجر مره واحده 
رحيم بصريخ: غررررررررراممممم وبينظر بصدمه للانفجار 
غرام بصويت: اععععاااا وبتضع ايدها علي ودانها وكانت مصدومه 
وكل ال في المستشفى بيتجمعو وعلامات الخوف والصدمه ظهرا علي وجهم
رحيم بيشد غرام لعنده بعيد عن النار وبيحضنها 
رحيم بخوف عليها وقلق: غرام انتي كويسه حصلك حاجه 
غرام ومازلت مصدومه وجسمها كله بيتنفض: مهاب كان عند العربيه الراجل ما*ت 
رحيم بزعيق:حد يجيب المطااااافيييي بسرررررررعههههه 
والناس الطلعت من المستشفي بيتصلو بيها 
غرام؛ انا عايزه امشي من هنا 
رحيم: طب انتي كويسه؟ 
غرام: اهه روحني يرحيم 
رحيم بياخدها وداخل علي المستشفى 
غرام: انت رايح فين
رحيم: لميار ناخدها معانا 
غرام: لأ.. قصدي هي طلامه مطلعتش من صوت الانفجار يبقا اكيد مشغوله في عمليه ومينفش توترها عشان كدا غلط وممكن تغلط او حاجه ونت عارفه هيحصل اي بعدين
رحيم: خلاص تمام وبياخدها يركبها العربيه وبيمشو 
في الطريق 
رحيم بحزن: تروحو عند المستشفى بعد ما الحريق تتطفي تشوفو اذا كانت جثته موجوده ولا لأ............ تمام سلام وبينظر لغرام بتكون بتعيط
رحيم: غرام انتي بتعيطي لي؟ 
غرام بعياط: ده كان لسه واقف معايا وكان بيقولي عنده بنت مريضه وهو بيصرف عليها عشا علاجها غالي.. انا مش قادره استوعب الحصل ده انت لو مكنتش ناديت عليا وبعد عن العربيه كان زماني انا كمان مش هتلقولي جث*ه حتي 
رحيم: ششش متقوليش كدا تاني وبيمسك ايدها وبيبوسها انا مقدرش اعيش من غيرك يغرام 
غرام. ومازلت تعيط: ياتري عيلته لمه تعرف هتكون عامله ازاي ولا حالتهم هتكون ازاي وبنته مين هيصرف علي علاجها...... وبتسكت شويه وبتتكلم تاني 
غرام: انا هتكفل بي كل علاج البنت 
رحيم بينظرلها بحب: انا مشفتش حد في حنيتك يغرام 
غرام: لأ في ميار اختك اكتر شخص حنين وبيحب عيلته شوفته وعرفته في حياتي انا مش هشوف في حنيتها 
رحيم: انا محظوظ بيكو بجد وبيقبل ايدها مره تانيه 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
آيسل بعصبيه: يعني رحيم لحقهااااا 
_والله ده اللي حصل الشوفير العربيه ال ما*ت بس لو رحيم ماكنش نادهه عليها كانت هي كمان ما*ت
آيسل بغضب: ده مش مبرر انت فشلت في مهمه صغيره اديتهالك وشكلي اعتمد علي الشخص الغلط 
_بس يا أنسه آيسل ده مش زنبي انا عملت زي مقولتيلي بالحرف هعرف منين ان رحيم جوزها هيجي 
آيسل: انا مش هاخد وادي مع واحد فاشل زيك ومتحلمش ان اديلك جنيه واحد 
بزعيق_يعني انا اييي انا عايز حقي وإلا انتي حره 
آيسل: اخبط دماغك في مليون خيطه واعمل اللي انت عايزو وبتقفل السكه في وشه وبترن علي شخص تاني 
_يااا آيسل هانم واخير افتكرتنا 
آيسل: مش وقته انا عايزاك في مهمه ضروري 
_قولي اي 
آيسل: عارف الواد *****
_اه طبعا عارفه مالو ده
آيسل: تخلص عليه مش عايزه يطلع عليه انهار
_والمقابل 
آيسل: اللي انت عايزو
_تمام 
آيسل: يلا سلام 
ياسر بيزق الباب وبيدخل عليه مره واحده 
آيسل بخوف: يا... ياسر وبتبلع ريقها 
ياتري ياسر هيعملها ايي؟ 👀
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
ياسر بيز*ق الباب وبيدخل عليها مره واحده 
آيسل بخوف وخضه: يا.. ياسر.. وبتبلع ريقها 
ياسر بينظرلها من فوق لتحت بقر*ف أشمزاز
آيسل بتخاف وبتتوتر اكتر من نظراته ليها
آيسل بإرتباك: هو في حاج..... وقبل متكمل كلامها بينزل علي علي وجهها قلم بقوه 
آيسل بتضع ايدها علي خدها مكان القلم : ااااه
ياسر : انتي اييي مش بني ادمه زينا ؟؟ انتي اكيد شطانه ده الشطان بيتعلم منك  عماله بتق*تلي في الناس بد*م بارد وعادي جدا بنسبالك.؟؟ 
آيسل بعصبيه وزعيق: انت ازاي تمد ايدك عليه انت فاكر نفسك مين... تقصد اي بكلام ده 
ياسر: يبجاحتك انتي ازاي كدا؟؟ ازاي قادره تعيشي مرتاحه وانتي قتله اشخاص مش شخص بجد قوليلي بتعمليها ازاي؟؟؟؟... طب و زنب الراجل الما*ت ده اي؟؟ كل ده عشان تخلصي من غرام؟  عاملتك ايي هي عشان عايزه تمو*تيها؟؟  ياريت كنتي مو*تي ومرجعتيش طلامه جايه تقلبي حياتنا وبتأذي اروح بريئه ملهاش زنب
آيسل ببرود: انا معرفش انت بتتكلم علي ايه ومين الراجل الما*ت وانا هخلص من غرام ليه ان شاءلله؟؟.. انت شكلك سكران وبتقول اي حاجه وخلاص انا اصلا مش فيقالك وعايزه انام
ياسر بيمس*كها من دراعها جامد وبيضغظ عليه بعصبيه: انتي هتستعبطي... ده انا سامع كل كلمه وشايفك وانتي بتتكلميي يبقا متمثلين عليا انا بذات وإلا قسم بالله ماهخلي في وشك حته سليمة سامعه 
آيسل بعصبيه و زع*يق: ابعد ايدك عنييي.. انت اتجننت 
ياسر: اه اتجننت ومش هسيبك غير لمه تقولي بتعملي كدا لي... اقولك انا عشان بتحبي رحيم مش كدا؟؟.. بس ده مش حب ده طمع او انانيه انتي عايزه تخدي من غرام بي اي تمن مش عشان بتحبي عشان تقهري غرام او تعرفيها انه هو مش بيحبها واتجوزها شفقان عليها وكمان فلوس رحيم وان هو المسؤال عن البيت والشركات وكل حاجه سابها بابا بعد ما ما*ت عايزه تكوني انتي الهانم بتاعت البيت مش كدا 
آيسل بغل وحقد: ااه كل اللي قولته صح انا هاخد رحيم بأي تمن زي مقولت ومش هسيبه للاسمها غرام دي حتي لو تطريت اضحي بكل وهخده في الاخر 
ياسر: وانتي فاكره بعد مااقوله انك كنتي عايزه تمو*تي غرام وانت السبب في مو*ت مهاب ال ملهوش اي علاقه ولا زنب هيسقفلك مثلا ده مش بعيد هو ال يمو*تك بإيدو
آيسل: مش هيصدقك وانا هكذب كل حاجه هتقولها عارف ازاي؟ 
ياسر بسخريه: ازاي بقا؟؟ 
آيسل بضحكه مستفزه: لان ببساطه مش معاك دليل يثبت كلامك 
ياسر بيطلع الفون من جيبه: التسجيل ده اكبر دليل علي كلامه 
آيسل وجهها بيقلب ميت لون وبيظهر عليها الخوف وتوتر 
ياسر: تلمي هدومك دلوقتي وتمشي من البيت من سكات وإلا البيت كله هيعرف بل كنت بتعملي وطبعا رحيم اول واحد وانا مش هقولك رحيم ممكن يعمل فيكي اي وبعد كل ده هبلغ عنك واقل حكم 5... 6 سنين 
آيسل: خلاص انا هلم هدومي وماشيه 
ياسر: في داهيه هسيبك دقيقه تلمي كل حاجه بتاعتك وتغوري من البيت فاهمه وبيطلع من الاوضه 
آيسل بحقد وكره: بسيطه يا ياسر بسيطه والله لخليك تندم ندم عمرك
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
رحيم بيدخل هو غرام 
ناديه: رحيم انت روحت فين قلقتني عليك
رحيم: هحكيلك كل حاجه بس ارتاح شويه.... بدريه 
بديه: نعم 
رحيم: هاتي كوبايه مايه لي غرام وانا قهوه ساده 
بدريه: حاضر 
بدريه: مش هتاكل يرحيم
رحيم: لا مش عايز..... غرام انتي جعانه
غرام بتهز راسها بمعني لا 
ساجده: هي غرام مالها؟ 
رحيم: بيحكلهم الحصل كله 
ناديه بصدمه: يلهوييي 
ساجده: انتي كويسه يغرام؟ 
غرام: اهه الحمدلله عدت علي خير 
رحيم: غرام مضايقه عشان حاسه بذنب تجاه مهاب مع ان بفهمها انها ملهاش علاقه بالحصل
ساجده: وانتي كنتي عارفه ان ده هيحصل يغرام ماانتي زيك زيه بس هو كان قدره كدا وانتي ربنا كتابلك عمر جديد
غرام بستغراب: ساجده اللي بتهديني معقول؟ 
ساجده: غرام ممكن تسمحيني؟ 
غرام: اسامحك علي اي 
ساجده: علي كل حاجه سببتهالك علي كل كلمه كسرتك بيها وعلي كل إيهانه ومع كل ده انتي كنتي بتحاولي تنقذيني وبرضو كنت زي منا متغيرتش حقك طبعا متسامحنيش وانا مش هلومك اكيد انا لو مكانك مكنتش سامحتني
ناديه كانت بصه لساجده بتعجب وستغراب 
غرام بإبتسامة: انا اصلا مزعلتش منك عشان اسامحك يساجده انا كنت معتبراكي اختي الصغيره وبتدلع عليا عادي انتي بس مسافه مكلمتيني نسيت كل حاجه اساسا
ساجده بتحضنها: بجد رحيم كان معاه حق انتي طيبه اويي وقلبك ابيض بجد وبتعيط انا وحشه اويي مش عارفه كنت بعاملك كدا ليه مع انك معملتليش اي حاجه 
غرام بدموع: بطلي عياط هتخليني اعيط معاكي وانا عيوطه اصلا 
ساجده بتضحك وبتمسح دموعها: خلاص مش هعيط وانتي كمان متعيطيش 
غرام: حاضر 
ورحيم كان بينظرلهم وهو فرحان ومبتسم اويي واكن قلبه ارتاح 
ناديه: طب مجبتش ميار لي 
غرام بترد بسرعه: اصل ميار كانت في العمليات ومشغوله 
ناديه: اممم
وبيلاقو آيسل ماسكه شنتطين وكانت بتعيط ونازله 
ناديه: ايي ده انتي راحه فين يا آيسل دلوقتي؟؟ 
آيسل واكنها بتمسح دموعها: انا همشي يخالتو 
ساجده: ماشيه فين في الوقت ده وبعدين هتمشي لي اصلا؟؟
ناديه: ردي علينا ياآيسل ماشيه لي حد زعلك في حاجه 
رحيم: هتفضلي ساكته يعني؟ ولا عايزانا نتحايل عليكي كتير؟ 
غرام: رحيم بلاش اسلوبك ده انت مش شايف بتعيط ازاي 
ساجده: ااايسل فيي ايي 
آيسل بعياط: لو سمحت انا مش عايزه اتكلم ممكن تخلوني امشي 
ناديه: مش هنسيبك غير لمه تقولي في اي 
آيسل: خالتو انا بجد مش قادره اتكلم 
رحيم ببرود: بسس يجماعه وسعولها الطريق خليها تمشي لو هي هتبقي مرتاحه 
غرام بشخط بس بصوت واطي: رررحييم.. مش يمكن في حاجه مزعلها 
ياسر وهو نازل علي السلم
ياسر: رحيم معاه حق الباب يفوت سفينه مش جمل 
ناديه بعصبيه: ممكن تخرسو دي بنت خالتكم مش واحده غريبه فيي اي
إيسل بتمسك الشنط وبتمشي 
ساجده بتجري ورها بتسبقها وبتقفل الباب
ساجده: مش هسيبك غير لمه نفهم في اي بظبط
آيسل: يعني عايزين تعرفو؟؟ 
ساجده: ياريت 
آيسل: ياسر جي الاوضه بتاعتي و حاول يتهجم عليا
ياسر : نعممممم؟ 
ناديه: ايه الكلام اللي بتقوله ده ياياسر انت حاولت تتهجم علي بنت خالتك
ياسر: وانتي تصدقي حاجه زي كدا يماما؟ انتي مش واثقه في تربيتك؟ 
رحيم: انا مش مصدق ان ياسر ممكن يعمل كدا 
ساجده: وانا مستحيل ياسر يعمل حاجه زي كدا 
غرام: انا الاسبوعين ال اقعدهم هنا انا ابصم ان ياسر من سابع المستحيلات انه ممكن يعمل كدا 
آيسل: يعني مش مصدقين تمام انا هوريكو وبت*قلع التيشيرت بتاعها وبتوريهم علامات في جس*مها زي ان حد حاول يعت*دي عليها
الكلهم بيسكته لدقايق 
غرام: وانا مش مصدقاكي عشان انتي بذات اللي تعملي الحركات دي وانتي فاهمه قصدي كويس 
ساجده: قصدك اي يغرام انتي شايفه العلامات يعني.... وبيقاطعها
ياسر: يعني اي ياساجده؟؟ ده انتي بذات المفروض متكونيش مصدقه وتكوني عارفه ان من المستحيل اعمل 
ساجده: ياسر انا مش...... 
ياسر: لو سمحت ياساجده اسكتي.... وبيوجهه كلامه لي آيسل... وانتي خدي حاجاتك وامشي عشان انتي عارفه ممكن اعمل 
ناديه بتروح وتضربه بالقلم: انت كمان بتطردها وانت التهجمت عليها... انا مش قادره اصدق بجد ياسر ابني يعمل كدا 
آيسل كانت بتنظرله وهي مبتسمه ابتسامه بسيطه
ياسر: وانت يرحيم مقولتش حاجه ليك ناقص انت كمان تضر*بني
رحيم: لاني مش مصدقها 
ياسر: طب انا هسمعكو حاجه كدا بسيطه وهتعرفو مين الكداب
آيسل بتبلع ريقها بخوف وجس*مها كله بيترعش
 وبيسمعهم التسجيل الحصل مابنهم 
ساجده بشهقه وبتضع ايدها علي فمها بصدمه: هااااااا
ناديه بصدمه وبدوخ وكانت هتقع ياسر بيسند*ها 
ناديه: لا لا مستحيل احنا كنا عايشن مع مجرمه؟؟ وكمان بتكون بنت اختي!!  
رحيم وشه بيحمر من العصبيه وبيجز علي سنانه وعينه كانت مليانه دموع ومتكلمش كلمه 
غرام بغضب شديد ودموع بتروح لعندها وبتمسكها من درعها بقوه لدرجه اظافرها غرزت في دراعها وبتلفها وبتضر*به قلم اقوي من قلم ياسر بتوقع علي الارض وبتزل لمستواها وبتمس*كها مش شعرها وبتضر*به قلم تاني بنفس القوه
الكل كان واقف ساكت محدش اتحرك او اتكلم 
غرام بزعيق مزدوج بعياط: انتييي ازاي بتقدريييي تعمليي كدااا.. طب انا عملتلك اييي قوليلي سبب واحد يخليكي تعملي معايا كدا.. عشان كلمتك بنفس طريقه كلامك واسلوبك المره الفاتت ده كان اقلل رد فعل ممكن اعمله بعد مشفتك بتبو*سي جوزي 
الكل بيتصدم اكتر 
غرام بعياط: طب و ذنب اي الراجل الغلبان ال قت*لتي ده ذنبه وذنب عيلته ايي انتي عارفه انتي كان قلبي وجعني عليه وانا مليش علاقه!!؟  طب انتي ازاي قادره تعيشي بالذنوب دي كلها ازاي بجد انتي معندكيش ذره رحمه او ضميرك مش بيوجعك ده اذا كان في ضمير اساسا 
آيسل بتز*قها بعيد بقوه وساجده ال بتلحقها 
آيسل بتقوم تجري علي الباب تخرج رحيم بيج*بها من شعرها 
آيسل بصريخ: اعععععاااااا
رحيم: ياسر اتصل بشرطه 
ياسر بيفضل بينظرله
رحيم بز*عيق: بقوللللللككككك اااااتصلللل بشررررطهه وإاااالا قسما بالله ممكن امو*تها في ايديييي اخلصصصص 
ياسر: حاضر حاضر 
رحيم بير*ميها علي الارض وبتتخبط في السلم 
ساجده بتروح لعندها وبتعيط 
ساجده: ده احنا مصدقنا انك لسه عايشه وكنا هنطير من الفرحه... بس دلوقتي انا بقول ياريتك كنتي مي*ته ياريت علي الاقل كنا لسه بنحبك كنا كل مانفتكرك نترحم عليكي اما دلوقتي انا بقيت اكرهك حتي بقيت خايفه منك انتي ازاي كان بيجيلك قلب تقت*لي الناس دي والله اعلم هناك قت*له كام حد مهو اليق*تل مره او يأذي حد مره يقدر يعمل كل حاجه ومنستغربش عنه حاجه 
ناديه كانت قاعده ساكته مبتقولش حاجه ودموعها علي خدها 
بدريه: أستاذ رحيم الشرطه بره 
رحيم: دخليهم
إيسل بتقوم وبتروح لعند رجل رحيم بتوسل
آيسل بعياط: لا يرحيم متسجنيش انا عملت كل ده عشان كل ده عشان بحبك ده انا كنت مستعده اضحي بروحي عشانك متعملش فيا كدا طب عشان خاطر خالتك الله يرحمها
رحيم بيزقها برجله بقرف؛ انتي لو عملتي حساب امك الله يرحمها مكنتيش عاملتي كدا
الظابط: أستاذ رحيم مره تانيه 
رحيم: للاسف اه.. بس هنعمل ايه حياتنا مليان بناس مجرمه ومقرفه 
ظابط: واي الشكوه المرادي 
رحيم: بيحكيلو الحصل في الانفجار وبيخلي ياسر يسمعه التسجيل 
ظابط: دي محاوله قت*ل وكمان اضرة قت*ل حد بالقصد وانفجار قدام مستشفي يعني العربيه لو كانت مش بعيد عن المستشفى كانت المستشفى انفجرت هي كمان
ياسر؛ طب التسجيل ده كفايه 
الظابط: اهه كفايه طبعا ده اعتراف من المجرم ذات نفسه.... خدوها علي بوكس
آيسل بصويت: لااااا سبونيييي ررررحيييم لا عشان خاطري والله همشي و اسافر بعيد عنكو يرحيم يا خالتوووو... ساجدهههههه
رحيم: ياريت تخلي بالك منها دي مجرمه كبيره يعني اتوقعو منها اي حاجه 
ظباط: متقلقش 
رحيم: تمام تعبناك معانا 
ظباط: ده وجبي بس محتاجين استاذ ياسر معانا عشان هو اللي كان وقت اعترفها وسمع كل كلامها
ياسر: اكيد حاضر جي وراك
ظباط: تمام بعد اذنكو
غرام بتلحظ ناديه ساكته وبتعيط وبتروح لعندها
غرام بتمسك ايدها وبدموع: تعرفي انا اكتر واحده حاسه بيكي وعارفه انتي حاسه بي اي دلوقتي لان للاسف اتعرض لنفس الموقف الزباله ده اهو اتعرضتله تاني وانا ال كنت مقصوده  انها تمو*تني وتخلص مني وبعياط انا عايزه اعرف بس حاجه انا عملتلكو اي يعني من ساعت مدخلت البيت والكل بيكرهني وعايزين تخلصو مني بأي طريقه المهم امشي مع ان انا مكنتش بعملكو اي حاجه ولا حتي قولتلكو كلمه مني تزعلكو بلعكس انتو ال كنتو دايما تهينوني وتكسروني كل ده عشان انا مش في مستواكو و مستوايا اقل منكو بكتير  مع ان ده مش سبب رغم مكنتش بزعل منكو حتي انتي لمه جتيلي الفندق ومشيتي مكنتش زعلانه منك برضو مش عارفه كنت بسامحكو علي طول محقدش عليكو... بتقاطعها 
ناديه بعياط وكسره: ببساطه عشان انتي قلبك نضيف وابيض مبتشليش من حد او تزعلي منه بس احنا كنا عُـمي مش شايفين ده كل اللي كان في تفكيرنا ان انتي متجوزه رحيم عشان الفلوس مع انك مطلبتيش جنيه منو من ساعت متجوزتي بس برضو كنا فكرينك بتعملي كدا تمثيل علي رحيم... وبعياط اكتر انا مش عارفه اسامح نفسي بعد كل اللي عاملته ده ازاي انتي هتقدري تسمحيني.. انا اسفه سمحيني يبنتي انا اسفه
غرام بعياط: متقوليش كدا  ومتعتذريش لان انا اساسا مسمحاكي وعمري مزعلت منكو 
ناديه بتحضنها انتي من دلوقتي زي بناتي بظبط زي ساجده وميار يعني تقوليلي يماما زيهم
غرام بإبتسامة: حاضر يماما 
ساجده بتمسح دموعها: انا بدات اغار علي فكره 
ناديه بتخدها في حضنها هي كمان وبيبقو حضنين بعض كلهم
رحيم كان واقف بيضحك ومبسوط وبيمسح دموعه قبل ماتنزل 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
وبيعدي ايام واسابيع وغرام ورحيم بيقربو من بعض اكتر وحبهم لبعض كبر جدا والبيت بقت طاقته إجابيه وساجده وعمر كان بيتقابلو علي طول وحبه بعض  وغرام كانت بدات دراسه وبتروح الجامعه وبتطلع من جامعتها بتروح لميار  وقت جلسة الكيماوي تقف معاها وتشجعها وتقويها وبعد ميخلصو كانو بيروحو البيت 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
خلصو جلست الكيماوي 
يوسف بفرحه: بدأتي تتحسني كتير اوي احسن من الاول يميار
ميار بفرحه: كله بفضل ربنا ثم وقفتك جنبي انت وغرام انا مش عارفه اقولكو اي بجد
غرام: متقوليش حاجه المهم تقومي لينا بسلامه... وفونها بيرن 
غرام: بعد اذنكو 
ميار بغمزه: رحيم مش كدا 
غرام بخجل: اهه وليه الغمزه يعني الاه وبتروح ترد
ميار: لاتنين بيعشقو بعض بس محدش راضي يقول لتاني 
يوسف: مش هما لوحديهم 
ميار: احمم.. اه اكيد في ناس كتير برضو
يوسف؛ اهه طبعا
غرام: الو يرحيم
رحيم: انتي فين
غرام: في المستشفى كالعاده بعدي علي ميار وبنروح انا وهي
رحيم: طب متتأخريش 
غرام بقلق: لي في حاجه
رحيم: ايوا عايز اقولك حاجه مهمه اويي 
غرام: في اي يرحيم قلقتني 
رحيم: لمه تيجي هتعرفي 
غرام: خلاص انا جايه بسرعه 
ميار: رحيم كان عايز اي 
غرام: مش عارفه هو قلي... وبدوخ وبتقع علي الارض 
ميار: غررررامم
يوسف: مدام غرام... وبيحاول يفوقها وبيسندها هو وميار بيحطوها علي السرير وبيكشف عليها 
يوسف: بيسسسساااان
بيسان: نعم يدكتور.. ايي ده مالها مدام غرام
يوسف: نادي لدكتوره عائشه بسرعه
ميار: دكتور عائشه لي؟ 
يوسف: انا شاكك. في حاجه استني لمه تيجي هنشوف
وبعد دقايق الدكتوره بتيجي
عائشه: في المريضه
ميار: اهي 
عائشه بتكشف عليها 
عائشه:****  ***
غرام بتفوق
غرام: انا فين
ميار بإبتسامة عريضه: انتي في المستشفى لسه
غرام: هو ايه الحصل
ميار: انتي اغمي عليكي بس متخافيش انتي كويسه دلوقتي 
غرام: طب الحمدلله اومال انتي مبسوطه كدا لو اعرف ان لو اغمي عليا هيبسطك كدا كنت خليت نفسي فقد الوعي من بدري
ميار يضحك: لا مش عشان كدا
غرام: عشان اي
ميار بنبساط وبتقولها بكل فرحه وحب: غرام انتي حامل
غرام بتفاجأ: ايي حامل؟؟
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
غرام بتفاجأ: ايي حامل؟؟؟ 
ميار بنبساط: ايوا 
غرام وكانت هطير من كتر الفرحه ومش مصدقه: بجد انا حامل 
ميار بتحضنها: الف مبروك واخير هيكون في صوت طفل في البيت وهبقي عمتو 
غرام بدموع مزدوج بضحك وبتضع ايدها علي بطنها: يعني انا هبقا مامي 
ميار بتهز راسها وهي بتمسح دموعها من الفرحه 
يوسف: الف مبروك يمدام غرام
بيسان: الف مليون مبروك
غرام: الله يبارك فيكم 
ميار: تفتكري لمه تقولي لرحيم هيعمل 
غرام بتحمس: مش عارفه ردت فعله بس اكيد هيكون مش مصدق في الاول زي 
ميار: طب يلا عشان نروح ومنتأخرش اكتر من كدا كدا وميقلقش علينا..... قومي براحه خالص خالص
غرام بضحك: حاضر
يوسف: ميار ممكن ثانيه
ميار: اكيد... نعم يادكتور 
يوسف: فاضيه انهارده بليل 
ميار: اهه ليه 
يوسف: انا كنت حابب اعزمك علي العشا لو تقبلي 
غرام: اكيد هتقبل مش كدا يميار
ميار بإبتسامة وخجل: امم
يوسف بنبساط: خلاص هستناكي الساعه 8 ف مطعم******
ميار: اوكي تمام 
وبتمشي هي وغرام
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
عمر وماسك ايد ساجده
عمر: انا عندي ليكي خبر حلو
ساجده: ايه هو
عمر: انا هاجي ليكو انهارده بليل اتقدملك
ساجده: انت بتتكلم بجد
عمر: و دي فيها هزار 
ساجده بفرحه: انا مش مصدقه اللي بتقوله يعني واخير هنكون مع بعض
عمر بحب: ولا انا مصدق امتي هتيجي الحظه اللي هنتجمع بيها في بيت واحد 
ساجده بخجل وخدودها بتحمر: و انا مستنيه اللحظه دي من زمان اويي 
عمر بي*قبل ايدها بحب وحنيه: واخير اليوم ده هيجي وقريب اوي 
ساجده: وانا قعده مستنيا
~~~~~~~~~~~~~~~~~~
ناديه: اتأخرته لي يغرام انتي ميار ان شاءلله 
ياسر: ايوا يماما قوليلهم اشمعنا انا بس يعني 
غرام: انتو عارفين مش محتاجين بتوجاز في البيت في ياسر وبتوجاز خمس عيون كمان
ميار بضحك: والله بجد بقا فعلا
ياسر: شايفه يماما شايفه وانا مش برد عليهم عشانك انتي بس والله 
ناديه: خلاص ياياسر ابقي احاسبهم بعدين بس دلوقتي مقولتوليش اتأخرته ليه برضو
غرام بفرحه وحماس وكانت لسه هتتكلم بس ميار بتقاطعها
ميار: سيبيلي اقولهم الخبر ده انا وانتي اطلعي قولي لرحيم
غرام: خلاص ماشي وبتطلع علي طول
ميار بزعيق: علي مهلك يغراااام 
غرام: حاضر حاضر 
ناديه: خبر اي يميار 
ميار بنبساط وضحكه كلها فرح وحب وحماس: غررام حاامل 
ناديه بفرحه: بجدد
ميار بإبتسامة عريضه: ايوا
ياسر بفرحه: يعني انا هبقا عم وهيبقا في طفل في البيت وهلعب معاه
ميار: وانا هبقا عمتو برضو 
ناديه بدموع الفرحه: وانا هبقا تيتا اخير و هشوف اول حفيد و وريث العيله 
ميار: ايوا يحبيبتي هتبقي اجمل تيتا 
ميار: اومال فين ساجده نقولها الخبر ده 
ساجده وكانت دخله ومعاها عمر وجميله 
ساجده : خبر اي يميار ومالكم فرحانين اوي كدا لي  فرحوني معاكم 
ميار: ده حلو اوي ان طنط جميله وعمر جم عشان يسمعه الخبر ده
جميله: خبر اي يبنتي 
ميار: واخير هتبقي تيتا 
جميله بفرحه ودموع: غرام حامل يعني هبقا تيتا 
ساجده: اععع انا مش مصدقه هبقا عمتو اخيراااا 
عمر: وانا هبقا خالو برضو 
ياسر: ده احنا نعمل حافله بي بمناسبه الخبر اللي مفيش احلي منه 
ساجده: اكيد لازم 
ميار: وانا متحمسه لتجهيز الحفله
ناديه: شش خليها مفاجا لغرام ورحيم
جميله: وانا مع ناديه 
عمر: فكره حلوه المفجأه دي
وكلهم بينبسطو وفرحانين ومتحمسين للطفل 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
غرام بتدخل الاوضه وهي مبسوطه و متحمسه وبتنادي علي رحيم
غرام: رحيم.. رح... وبتلاقي بيحضنها من ضهرها 
رحيم وهو بيستنشق رائحتها: امممم
غرام: كنت عايزه اقولك علي خبر حلو اوي 
رحيم وبيلفها لقدامه: وانا عايز اقولك حاجه برضو
غرام: قول الاول كنت عايز تقول اي
رحيم: لا انا لسه هطول قولي انتي الاول الخبر الحلو
غرام بتمسك ايدو وبتضعها علي بطنها
رحيم بينظرلها بستغراب 
غرام بتاخد نفس عميق وبحماس مذوج بفرحه: رحيم انا حامل
رحيم بتفاجا: حامل!!؟ 
غرام بتهز رأسها بنبساط: اممم
رحيم بفرحه واكنه مش مصدق: يعني حامل بجد وبيضع ايدو علي بطنها تاني يعني في هنا جنين
غرام: ايواا
رحيم بفرحه وضحك: انا مش قادر استعوب يعني خلاص انا هبقا بابا 
غرام: وانا هبقا مامي 
رحيم من فرحته بيشيلها وبيلف بيها الاوضه كلها 
غرام بضحك: رحيم خلاص نزلي دوخت 
رحيم بينزلها علي طول وكان متوتر وايدو بتترعش: انا اسف بجد من كتر فرحتي نسيت انا.. انا بجد مش مصدق 
غرام بتمسك: ايدو رحيم اهدي 
رحيم: بمناسبه الخبر ده انا كمان كنت عايز اقولك حاجه من زمان
غرام: قول انا سمعاك
رحيم بيمسك ايدها وبيتنهد: غرام انا بحبك مش بحبك بس انا يعتبر عشقتك بمعني الكلمه انتي بقيتي كل حاجه بنسبالي كل حياتي بجد و دلوقتي بقيتي مش بس حبيبتي ومراتي بقيتي ام ابني او بنتي 
غرام بعياط وفرحه: وانا كمان بحبك اوي فوق ماتتصور اضعاف حبك ليا 
رحيم بيقر*ب اويي منها بحب وبيقب*لها بعمق 
وبيدخل عليهم ياسر 
غرام بتبعد عن رحيم بسرعه بكسوف 
ياسر: احمم انا مكنتش اقصد والله 
رحيم: في اي حاجه اسمها تخبط علي الباب 
ياسر: خلاص بقا منا قولت مكنتش اقصد 
رحيم: عايز اي يعني 
ياسر: ده فستان لغرام هديه من ماما ليها 
غرام: الله بجد تحفه اوييي انا حبيته جدا
ياسر: هتلبسي انهارده 
غرام: بس لي 
ياسر: هتعرفي بعدين اجهزو انتو الاتنين وانزلو بعد ساعتين ماشي.. يلا باي بقا 
غرام بتنظر لرحيم بستغراب
رحيم: والله زي زيك معرفش حاجه بس يلا نجهز وهنشوف 
بعد ساعتين 
رحيم: يلا يا غرام زمنهم مستنين 
غرام بتطلع وهي لبسه فستان بينك ساق وطويل ورافعه شعرها لفوق ومنزله خصلات منه ولبسه هيلز ابيض وعامله ميكب بسيط بارز ملامحها  
رحيم: هي فين غرام
غرام: منا قدامك اهو
رحيم: لأ انتي مش غرام انتي بدلتيها جو 
غرام بزعل: والله؟ 
رحيم: اصل انا شايف واحده تقول للقمر قوم وانا اقعد مكانك من كتر جمالها.. انتي اكيد بتنوري في الضلمه 
غرام: وانت مش قليل طالع جامد وكاريزما كالعاده بس المرادي وشك منور انا خايفه تتحسد مني او واحده تبصلك وبتتعصب ده لو حصل هجبها من شعرها 
رحيم بضحك: بس اهدي كدا مفيش حد معانا دلوقتي 
غرام: انا بقولك بس ولا انت تفكر تبص لوحده ده هيبقا نهارك اسود
رحيم: ومين عاقل معاه القمر بذات نفسه ويبص لحد 
وبيقاطعهم ياسر
رحيم: يبني انت حد زقك علينا
وغرام كانت واقفه بتضحك
ياسر بضحك: معلشي بقا بس يلا انزلو
رحيم: طيب روح يلا نزلين 
ياسر: ماشي. 
رحيم بيمد ايدو ليها وغرام بتمسك ايدو وبينزلو 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~
وكانو نتزلين علي السلم ومكنش في نور 
غرام بخوف: رحيم انا خايفه مش شايفه حاجه
رحيم: بيسندها علي مهلك براحه انا معاكي متخافيش هو نور قاطع ولا اي 
غرام: مش عارفه
رحيم: بدرريههه
والنور بيفتح مره واحده 
وناديه وجميله وياسر وميار وساجده وعمر كلهم في نفس اللحظه: سبرررررااااااييييززززز (مفاجاه)
رحيم وغرام بيتفاجأ وكانو بيضحكو وبينزلو 
غرام: اييي ده كله 
ناديه: ده ولا حاجه كان نفسنا نعمل حفله اكبر من كدا بس ملحقناش
غرام بفرحه: ولا حاجه اي لو تعرفو انا فرحان قد اي ولا مبسوطه ازاي هتعرفو ان دي بنسبالي اكبر حفله في العالم
رحيم: لي تعبتو نفسكو يجماعه 
جميله: ولا تعب ولا حاجه بلعكس انا احنا كنا بنعملو واحنا مش مصداقين الخبر اللي سمعنا
ساجده بتروح تحضنها: الف مبروك يحبيبتي وتقوملنا بسلامه ان شاءلله 
غرام: الله يبارك فيكي يروحي 
عمر: الف مبروك يبت يغرام انا مش عارف طفله هتجيب طفل ازاي 
رحيم بضحك: والله كنت بفكر في كدا برضو
غرام: نينينيني باردين
جميله: سيبك منهم يحبيبتي الف مليون مبروك يقلب ماما وتقومي لينا بسلامه يحبيبتي 
غرام: الله يبارك فيكي ماما 
رحيم: اسمعوني كلكو بعد ما غرام تولد وتقوم لينا بسلامه هنطلع كلنا علي المالديف لان غرام هتولد في الصيف
كلهم بيفرحو ويتبسطو وبيشغلو اغاني وبيختفلو
غرام: انت لحقت تحسب امتي هولد
رحيم: طبعا ده انا لو عليا عايزك تولدي دلوقتي 
غرام: وانا بجد متحمسه وخايفه في نفس الوقت
رحيم بيضمها لي: متخافيش خير ان شاءلله 
عمر بيقف في النص قدام ساجده وبيركز علي ركبه واحده وبيطلع خاتم
عمر: بما ان العيله كلها متجمعه تقبلي تتجوزيني يساجده وبدل الفرحه تبقا فرحتين
الكل كان مندهش ومبسوط
ساجده بتنظر لرحيم 
رحيم بيهز راسه بمعني انها توافق 
وبتنظر لي ناديه بتعملها نفس حركة رحيم
ساجده بتمد ايدها وبفرحه: موافقه طبعا
وعمر بيلبسها الخاتم
والعيله كلها بتسقفلهم 
وغرام بتسفرلهم والكل بيضحك عليها
وبيحتفلو بي مناسبه حمل غرام و خطوبة ساجده وعمر 
غرام بتشد ميار
ميار: في اي حاجه يغرام
غرام: الساعه 8 ونص انتي نسيتي معاد يوسف
ميار بتخبط ايدها علي جبهتها: اهه نسيت بجد
غرام: طب انتي جاهزه كدا كدا روحي يلا
ميار: طب هقول اي ليهم
غرام: سبيلي الموضوع ده عليا ملكيش دعوه
ميار بتحضنها: مش عارفه انتي اكيد ملاك نزلتيلي من السما بتحليلي مشاكلي كلها
غرام: افضلي ارغي لحد مايوسف يزهق ويمشي. 
ميار: لا لا خلاص ماشيه باي 
غرام وهي بتتسم: باي يارب سهلهم الحال بقا ونخلص منهم هما كمان
رحيم: تخلصي من مين
غرام بخضه: اخس عليك يرحيم خضتني 
رحيم: طب كنتي عايزه تخلصي من مين
غرام: اخلص من مين معرفش وسع كدا اروح اكل جاتو عشان جعانه اوي 
رحيم: ناويه علي اي يغراام 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
بيعدي 9 شهور ويوسف وميار بيتخطبه وعلي وشك الجواز وساجده وعمر كانو اتجوز و ياسر بيخطب بنت زميلته في الشغل وغرام بتولد 
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~في غرفه العنايه 
غرام بتفوق وبتفتح عنيها براحه
رحيم: بيقبل راسها حمد لله علي السلامه يحبيبتي 
غرام بلهفه: فين بنتي 
رحيم وبيشاور علي السرير الاطفال الجنبه: اهي نايمه زي الملاك
غرام وبتحاول تعدل نفسها رحيم بيسعدها وبيعدلها
غرام: انا عايزه اشوفها.
رحيم: طالعه نفس ملامحك الصغيره والجميله و وخده لون عيوني
غرام بتشوق: بجد انا عايزه اشوفها يرحيم
غرام بيقوم وبيروح يجبها يدهالها
غرام بدموع مزدوجه بفرحه: دي بنتنا يرحيم شايف حلو ازاي 
رحيم: شايف قمر ربنا يحميها... هتسميها اي 
غرام بتفكير: هسميها دانيه.. دانيه رحيم الاسيوطي اي رايك
رحيم بإبتسامة: حبيته و اويي 
وبتدخل العيله تهنيها وتقعد معاها وتشوف البيبي اللي هي دانيه 
وبيمر اسببوعين وبيسافرو زي مقال رحيم مع العيله كلها 
«~~~~~~~~~~~٠~~~~~~~بعد يومين 
غرام كانت طالعه من الحمام و بتنشف شعرها وبتنظر علي السرير مبتلاقبش دانيه
غرام بخضه وخوف: دانيه.. دانيه... رحيمم.. رح... وببقاطعها وهو بيضع ايدو علي فمها 
رحيم: وبيشيل ايدو اهدي اهدي... دانيه مع ماما وماما جميله وباقي العيله 
غرام بطمانان: اوف انا كنت هروح فيها طب مقولتليش ليه يرحيم
رحيم: ما انتي كنتي بتخدي شاور وساجده وعمر جم خدوها عايزين يقعدو معاها شويه
غرام: خلاص ماشي اديني عشر دقايق هجهز ونطلع 
رحيم بيشدها لعندو وبيحاوطها بإيدو 
رحيم: احنا مش هنروح في حته اليوم ده بتاعنا احنا 
غرام: اممم قول كدا يبقا انت اللي اديت دانيه ليهم 
رحيم بيشلها: انا بقا هما مش هتفرق المهم نجيب اخ او اخت لدانيه ولا اي 
غرام بتستخبه فيه من الخجل 
رحيم بضحك: شكلها ليله ولا الف ليله وليله
غرام بخجل وبتضر*به علي كتفه بهزار: بس بقا 
وبيضحكو سوا
تمت بحمدلله

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-