رواية تغيرت من اجل حياتي مروان وحياه من الفصل الاول للاخير بقلم سلمي ابراهيم

رواية تغيرت من اجل حياتي مروان وحياه من الفصل الاول للاخير بقلم سلمي ابراهيم


رواية تغيرت من اجل حياتي مروان وحياه من الفصل الاول للاخير هى رواية من كتابة سلمي ابراهيم رواية تغيرت من اجل حياتي مروان وحياه صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية تغيرت من اجل حياتي مروان وحياه من الفصل الاول للاخير حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية تغيرت من اجل حياتي مروان وحياه من الفصل الاول للاخير

رواية تغيرت من اجل حياتي مروان وحياه بقلم سلمي ابراهيم

رواية تغيرت من اجل حياتي مروان وحياه من الفصل الاول للاخير

قاعد مروان عالسرير وفحضنو احدي فتيات الليل وفي ايده كأس خم.را وسجاير هو والبنت اللي معاه...قربت من شفايفو وبا.ستها بعمق
البنت..انت قمر اوي بجد....
مروان ببرود..عارف....
البنت..متيجي نتجوز ...انا وقعت في حبك
مروان اخد نفس من السيجاره وشرب حبه خم.را..مبتجوزش انا...انتي مش اول واحده اعمل معاها كدا عالفكره 
البنت..منا عارفه...بس انت بجد..عجبتني اوووي
مروان..انا بتاعك انهارده...بس اول ما الفجر يأذن...مشوفش وشك في البيت وعلاقتي اتقطعت بيكي كدا...تمم
البنت..هو دا بيتك
مروان..لا..دي شقه كدا..لحجات الحلوه اللي زيك..بس انا عايش في بيت عيله وجدي صعب اوي....
قربت عليه البنت اوي وفضلت تب.سو اوي بتشبع منو......وأذن الفجر ومشيت البنت قام هو لبس وجهز متجهه للبيت راكب موتسيكل أحدث موديل ووصل للفيلا بتاعتهم وكانت حياة بنت عمو واقفه مستنياه وهي بتحبو من زمان لكنو مش مديها اي اهتمام 
حياة بقلق عليه..كنت فين..
مروان ببرود..وانتي مالك انتي
حياة..اتكلم معايا كويس دا انا حتي بطمن عليك
مروان..جدي لسه صاحي 
حياة..لا...نام من بدري....المهم كنت فين....مردش علبها وسابها وطلع اوضته نام....وهي فضل قلبها يوجعها علي حبها وحبيبها اللي مش حاسس بيها خالص....نامت حياة بصعوبه وصحيت الصبح قاعدين علي السفره وجدهم قاعد عالكرسي الرئيسي 
الجد خالد..هو مروان فين يا حياة 
حياة..زمانه نازل
خالد..هو كان سهران امبارح
حياة..لا ابدا دا جهه بدري
خالد..بدري دا اللي هو الساعه كام...ارتبكت حياة ولسه هتتكلم نزل مروان.....ففرحت 
مروان..صباح الخير....
خالد..كنت فين امبارح 
مروان..كنت مع جماعه اصحابي ورجعت بدري حتي اسأل حياة 
حياة بدون تفكير.. اه يجدي هو بيتكلم صح
خالد..المهم انك تجهز نفسك لأنك هتتجوز حياة بنت عمك خلاص انت داخل ع 27 سنه وبنت عمك اهي 19
فرحت حياة بس قطع فرحتها مروان....
بيلو مروان بصدمه..نعععم..لا طبعا
خالد خبط عالسفره وحواليه ابو وأم مروان إنما حياة أهلها متوفيين 
خالد بغضب شديد..انت هتعصي كلامي.....هتتجوزها يعني هتتجوزها ..وكتب الكتاب الاسبوع الجاي...عشان تتلم وتبطل مشي مع البنات انا عارف انك وس.خ ومش هيظبطك غير الجواز.
بص مروان لحياة وأبوه وامو وسابهم ومشي ...وكان طول الاسبوع دا حرفيا مش طايق نفسو ومش مصدق انو هيتجوزها فعلا
جه معاد الفرح واتعمل فرح كبير جدا يليق بعيلة الرعد وبعد ما خلص الفرح روحو البيت وطلعو الاوضه وقفلوها 
مروان ببرود..ادخلي يلا غيري هدومك جوه عشان تتخمدي.
 حياة بزعل..طب اتكلم براحه شويه 
مروان..بقولك اي..مش معني اني اتجوزتك ان طريقتي هتتغير معاكي..احنا زي ما احنا ..اوكي 
حياة..ونا اي اللي يجبرني علي كدا
مروان..اللي جابرنا علي كل حاجه..جدك....يلا ادخلي بقا...دخلت وعيونها دمعت وهو فونه رن وكانت بسمه حبيبتو او اللي بيسميها حبيبتو لانو مش بيحب حد غير نفسو...رد
بسمه..خلاص اتجوزتها
مروان..بسمه..انا دماغي مصدعه دلوقتي..هكلمك بعدين
بسمه..طب يحبيبي...بحبك 
مروان بضيق..بحبك......وقفل ورايح ع باب الحمام ولسه هيخبط سمع صوت عياطها وشهقاتها اللي بتحاول تخفيها بالعافيه لكن مش قادره..........ووووووو
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
راح مروان عند الحمام ولسه هيخبط سمع صوت عياطها وشهقاتها اللي بتحاول تخفيها بالعافيه لكن مش قادره وبعد عن الحمام لما حس انها خارجه وهي لبست بجامه بيضا ورفعت شعرها وكانت غاسله وشها وسايبه عليه ميا عشان ميظهرش دموعها ومبصتلوش وراحت تنام عالسرير 
مروان..انتي راحه فين.....بصتله بقرف وحطت عليها الغطا...اتعصب مروان وراح عليها وشال الغطا من علي وشها
مروان..لما اكلمك تردي عليا
حياة..عاوز مني اي ..انا هنام عشان ترتاح مني ومشوفش وشي
مروان..ايوه بس انا اللي هنام عالسرير.....
حياه..نعم..ونا هنام فين........
مروان..ونا ايش عرفني...متتخدمدي في اي داهيه...نامي عالكنبه دي
حياة..مروان..انت عارف اني عندي مشكله في عضمي والدكتور مانعني من النوم عالكنب والحاجات الناشفه 
مروان..حياة..انا مليش فيه..اقسم بالله انتي مش هتنامي هنا
حياة..لا يمروان...هنام هنا وغصب عنك
مروان مسك شعرها اوي وفضلت هي تتوجع..انتي بتعارضي كلامي وبتكس.ري حلفاني..اقسم بالله ليلتك سودا..وجرها عالارض 
حياة بعياط شديد وضعف..هو اللي زيك ليه حلفان..سيبني بلاش..انا بنت عمك
مروان ضرب.ها علي وشها بالقلم..مسمعش نفسك
حياة بانهيار..انت مريض نفسي...ايوه والله...انت بتض.ربني لي
مروان..اقسم بالله لاعي.شك عيشه سو.دا يحياة
حياة ضربتو في صدرو بضعف..متقولش اسم ربنا علي لسانك..انت انسان قذ.ر وسا.فل.......نزل فيها مروان ضر.ب بكل قوته فيها وهي بالنسبه ليه طفله الفرق بينهم 8 سنين وفرق الجسم كمان وهي كل دا ومش مطلعه صوت اوي عشان جدو ميزعلش منو لانها بتحبو وللاسف الحب ساعات بيخلينا نعمل حاجات غصب عننا.....خلص مروان ض.رب فيها وبعد عنها وفضلت هي بتعيط اوي وبصلها هو وحس انو مش قادر يبصلها وهي بتعيط فخرج للبلكونه يستنشق هوا وسامع صوت عياطها الشديد 
مروان لنفسو..اتغاشمت عليها يمروان اوي ....
قامت حياه من عالارض وهي بتعيط اوي ومش قادره حتي تسند نفسها بسبب المشكله اللي في عضمها واتخضت لما لقت دم نازل من رجلها  فغصبت علي نفسها وقامت دخلت الحمام وقفلت الباب..
فضل هو واقف في البلكونه هدي شويه ولقا بسمه بترن عليه
مروان..هف بقا...انا ناقصك...الو 
بسمه..اي يموري....مالك
مروان..بسمه عاوزه اي
بسمه..متعرفش تجيلي دلوقتي 
مروان..واجيلك لي...مش هعرف اصلا جدي لو عرف هتبقا مشكله 
بسمه..واي اللي هيعرفو اعمل زي ما كنت بتعمل قبل كدا
فكر مروان دقيقه..طب ماشي ...شويه وهاجي......وقفل معاها ودخل الاوضه ملقاش حياة افتكرها راجت تشتكي لجدو 
مروان بغضب..حياة...يحياة...فتحت حياة باب الحمام بضعف وانهيار..
حياه ببكاء شديد وضعف وانهيار..الحقني يمروان......
بص مروان لقا في د.م نازل منها جري عليها بقلق شديد 
ووووووو.........
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
بص مروان لقا باب الحمام بيتفتح وخارجه حياة منو والد.م نازل منها فاتخض اوي
حياة بضعف وعياط..الحقني يمروان....جري عليها مروان ووقعت في حضنه ولاول مره مروان يقلق علي حد شالها وحطها عالسرير وأتصل علي الدكتوره ووصلت.....
الدكتوره بحده..مين الحيو.ان اللي عمل فيها كدا
مروان باحراج..مالها يادكتوره كدا هتقلقيني 
الدكتوره..مراتك كان نازلها البير.يود انهارده ولما الحيو.ان اللي بقولك عليه ضر.بها حصلها نزيف
مروان بخضه..نزيف....طب هي كويسه دلوقتي.....
الدكتوره..لا هي تعبانه ولازم تفضل نايمه كدا علي ضهرها شويه انا عالجتها نسبيا...اتمني تحافظ عليها عشان جسمها ضعيف والظاهر كمان عندها مشكله في عضمها.....وكملت بحده..حافظ عليها لو سمحت
مروان وبدأ يتعصب من طريقتها..هو نتي بتتكلمي معايا كدا لي 
الدكتوره..كل الرجاله كدا...عنصريين..بصلها مروان باستغراب ومحبش يطول معاها .وبصتلو هي بقرف وماشيه
مروان..لو سمحتي بس ..لو حد سألك برا كان فيها اي.. قوليلهم عشان عضمها كان واجعها..بصتلو بقرف بردو وسابته
مروان..مالها دي..وكانت حياة نايمه عالسرير ومفتحه عيونها ونازله دموعها اوي بصلها كدا بقلة حيله وقرب عليها ودت وشها الناحيه التانيه 
مروان بهدوء..حياة...متقوميش خالص..لو عوزتي حاجه قوليلي ونا هعملهالك....
حياة بعياط..امشي يمروان ملكش دعوه بيا.....جاي لسه مروان يتكلم ملقاش كلام يقولو وقام من ادامها فتح الدولاب
مروان..انا خارج......
حياة..متقوليش انت رايح فين او جاي منين...ماشي...عيش براحتك........
مروان..حياة...انا......اسف 
حياة..شكرا
مروان..انتي عارفه بس يعني اي ان مروان الرعد يقول اسف
حياة..مين مروان الرعد يعني..بني آدم زي اي بني آدم.....
مروان..حياة..انتي اللي استفزتني....ونا غضبت بس...
قامت حياة وقفت بغضب وعياط..يا اخي دا انت لما خلصت ض.رب فيا حتي مفكرتش ترجع تشوفني مالي....
مروان..منا ندهت عليكي و..
حياة..ها كمل..ندت عليا كنت فاكرني روحت اشتكي لجدك...لا متقلقش مش هشتكيلو..وخبطت علي كتفو..يلا..يلا روح لبسمه 
مروان بصدمه..انتي سمعتي 
حياة..اه يمروان سمعت...متقلقش..هداري عليك زي ما كنت بعمل..متقلقش...يلا روح...ومره واحده كانت هتقع لكنو مسكها ودخلت في حضنه وفضلت تعيط اوي....
مروان..حياة...اهدي طيب....وشالها حطها عالسرير وفضل قاعد جنبها لحد ما تعبت ونامت وهو كمان نام جنبها ..صحي هو الصبح لقاها نايمه ووشها تقريبا اصفر اوي فتح النور ففتحت عينيها..مروان اطفي النور مش قادره 
قرب عليها مروان..مالك في اي...وشال الغطا من عليها لقا د.م وعلي لبسها كمان
مروان..شكلك كدا مغيرتيش هدومك ...قومي تعالي اغيرك انا
حياة..نعم.. لا انا هغير لنفسي 
مروان.. حياة..انا جوزك عادي يعني
حياة..انا اصلا مش طايقاك و...مكملتش كلامها ولقيتو شالها وداخل بيها للحمام 
مروان..ثواني هجيبلك غيار
حياة..اوعي تفتح لبسي...وسع كدا وزق.تو فضحك هو وراحت جابت لبس ليها ودخلت الحمام وهو واقف فالحمام بصتلو كدا بمعني اخرج بس هو مفهمش وفضل واقف...
حياة..احم...انت هتفضل واقف....
مروان بعدم قصد..اه انا مورييش حاجه فاضي يعني..افرضي احتاجتي حاجه
حياة..مروان..هو نت مدرك احنا واقفين فين...
مروان وفهم..اه...سوري والله مافهمتش 
حياة..يخربيتك انت بتحلف في الحمام
مروان..يلهوي..غصب عني وربنا
حياة..دا بيحلف تاني...
مروان..يالهوي تاني..أنا هخرج عشان الموضوع ميكبرش عن كدا......وخرج وقفلت وراه حياة الباب وفتحت الدش وهو واقف برا مستنيها ورنت عليه بسمه كذا مره بس هو مردش عليها....خرجت حياه من الحمام وهي ماسكه بطنها اوي...جري عليها مروان
مروان..مالك يحياة 
حياة..بطني بتوجعني شويه بس...
مروان..طب استني هنزل اجيبلك حاجه سخنه
حياة بقرف.. متتعبش نفسك يباشا..انت تضر.ب واحنا نجبس 
مروان بندم..انا اسف بجد..ادخلي تحت اللحاف ومتتحركيش عشان خاطري لو ليا خاطر عندك
سكتت حياة وقامت سمعت كلامو ودخلت تحت اللحاف.. متتاخرش....
 ابتسم هو وقرب مروان عليها اوي وبا.سها من راسها..انا اسف يحياة....وسابها ونزل فضلت هي مبسوطه اوي بسبب البو.سه دي وانو بدا يهتم بيها جابلها حاجه سخنه تشربها واكل وشافو جدو واهلو واستغربو لانو اول مره يعمل حاجه زي كدا
الام..هو دا مروان ابني....
الجد..انا قولتلكم الجواز هو اللي هيظبتو.....وطلعلها وحط الصنيه وجابلها مخده حطها وراها وقومها...
مروان..اشربي القرفه كلها يلا هتريحك يحياة....وبعدها ااكلك بقا....
بصتله حياة..اول مره تهتم بيا واول مره تقول اسمي اصلا .....
مروان فضل باصصلها شويه في عينيها وقطع نظراتهم الخدامه خبطت..................
قام مروان فتح..نعم
الخدامه..في واحده عاوزه حضرتك تحت........
فطع نظراتهم الخدامه وراح يفتح مروان....
مروان..نعم.....
الخدامه..في واحده عاوزه حضرتك تحت
مروان بتوتر خفيف..مين دي يدادا...ولسه مكملش الكلمه لقا بسمه طلعت وراه الخدامه وجريت عليه حضنته وباس.تو من خده 
بسمه..كدا يحبيبي متردش عليا....نزل مروان ايديها وبص علي حياة اللي كانت هتموت من اللي بيحصل قامت وقفت
حياة بحده..مين دي يمروان 
مروان..ثواني يحياة..جاي اهو....لو سمحتي متخرجيش من الاوضه وخليكي نايمه ...هو جدي فين يدادا 
الخدامه..في اوضته لسه معرفش حاجه
مروان..حياة..لو سمحتي بلاش حاجه توصلو ...وسابها وجر بسمه من ايديها ونزلو....ورجعت حياة عالسرير وهي زعلانه جدا واتاكدت ان مروان عمره ما هيحبها وفضلت تكس.ر كذا حاجه جنبها من زعلها الشديد...خرج مروان من الفيلا وف ايدو بسمه 
مروان بزعيق..انتي اتجننتي يبت انتي..اي اللي جابك ليا هنا البيت
حطت ايديها عليه بدلع..اي يحبيبي...وحشتني وكنت مستنياك امبارح ونت مجيتش
مروان مسكها من دراعها اوي بغلل..تقومي تجيلي هنا..اقسم بالله المره دي تحذير بس المره الجايه هننهي كل حاجه
بسمه..لا وحياتي عندك..همشي دلوقتي بس هستناك بليل 
مروان..حاضر يبسمه غوري بقا..ومشيت قام تف عليها ..جاتك البلا في شكلك ...وسابها وطلع فوق لحياة لقا جنبها حجات متكسره وهي مغم عليها جري شالها من الارض وحطها عالسرير وفضل يفوق فيها وجري جابلها البرفان بتاعه وحطه لها فبدات تفوق
مروان بقلق عليها..حياة...اصحي ..،فوقي عشان خاطري....فاقت حياة ولقتو حاضنها فبعدتو عنها
حياة بعياط..ابعد عني يمروان
مروان..اهدي بس ونا هفهمك 
حياة..مش عاوزه افهم منك حاجه ...سيبني بقا في حالي
مروان..حياة...والله العظيم هي بتتلزقلي بس ....
حياة وضربتو في صدرو والغريبه انو سابها براحتها ..ابعد عني انا بكرهك..روحلها يمروان روحلها
شدها مروان لحضنو اوي ..حياة..انا اسف يحياة..اسف...سكتت حياة وحاسه انها مستمتعه بحضنو لكنها بعدتو
حياة..اسمع ..متلمسنيش خالص يمروان...فاهم
مروان بيهديها..حاضر ...حاضر والله اللي انتي عاوزاه هيحصل...
سكتت حياة وبصت في الأرض........بصلها شويه مروان باعجاب بيها اول مره يركز في ملامحها 
اول مره يتكلم معاها كدا اصلا مكنش يتوقع ان كل دا ممكن يحصل 
مروان بتلقائيه..هو نتي كنتي حلوه كدا من زمان ولا انا اللي كنت حما.ر ومبشوفش
الكلمتين دول قلبو مزاج حياة فثانيه من زعل لفرح وخلاها مبسوطه جدا ورجعلها ثقتها في نفسها.....
حياة..انت اللي حما،ر
مروان..لا والله...ماشي يستي هسكت بس المره دي عشان انتي تعبانه...هقوم اخد شاور واجيلك...عشان بنت الكل.ب دي لمستني 
حياة بعصبيه..متفكرنيش بيها.....
مروان حط ايده علي بوقها..خلااص انا اسف..بصو لبعض شويه 
وقام مروان ق.لع التيشيرت بتاعه..لفت حياة وشها الناحيه التانيه بسرعه وبكسوف..يخربيتك بتعمل اي
مروان بضحك..في اي يبت بقل.ع عشان اخد شاور 
حياة ولسه لافه وشها..وهي محبكتش يعني تقل.ع الا هنا
مروان..يبت دا بدل ما تتباهي بعضلات جوزك ..شوفتي البينج ولا التراي ولا الباي 
حياة..طب باي انت بقا وادخل جوه ....
مروان..طب خلاص هدخل وفضل يقرب عليها..متتحركيش من مكانك...مش هقدر اشيل تاني انهارده
حياة..وعاملنا فيها بيج رامي...يلا يعم روح..شغال ظابط عالفاضي وخلاص
مروان..ماشي هقوم بس لما اجيلك هعرفك مين بيج رامي ومين بيج ياسمين.....
ضحكت هي وقام هو دخل الحمام........
وقعد شويه جوه ونده عليها..يحيااااة 
حياة..اي انت بتنادي عليا في العالم الآخر...عاوز اي
خرج راسه من الباب..متيجي معايا دا الميه جامده
حياة..متحترم نفسك يو.سخ انت
مروان..انا و.سخ يستي 
حياة..عاوز اي يمروان....أنجز
مروان..هتلاقي اللبس بتاعي عالسرير هاتيه وناوليهولي..بسرعه
حياة..حاضر يعم...استنا وراحت جابت اللبس وادتهولو وبعدها بشويه خرج....وكان شعره مبلول كدا وبينشف شعره
مروان..مالك بتبصيلي كدا لي
حياة وفاقت..لا لا...مفيش......انت هترجع الشغل امتا وفي مؤموريات او كدا
مروان بضحكه خفيفه..لا مش دلوقتي واخد اجازه شهرين او تلاته كدا.ماشي يستي...المهم هو انتي مسرحتيش شعرك
مسكت حياة شعرها بكسوف..كنت هقوم بس كنت تعبانه....مقدرتش 
مروان..طب خلاص....انا هسرحهولك بس لازم نعمل حاجه الاول 
سكتت حياة كدا بتستوعب اصلا انو ممكن يلمس شعرها....وكمل هو وقرب عليها اوي ومسك الاكل
مروان..لازم تاكلي الاول وقال لنفسو..هو نا لي بعمل كل دا ولقا نفسه بدون مبرر بياكلها بايده وهي مكسوفه اوي وخدودها حمرا اوي
مروان..مالك يبنتي خدودك احمرت اوي كدا لي....انا جوزك عادي يعني.....
حياة..جوزي ....جوزي انت بقيت جوزي يمروان....بصلها مروان ولسه هيتكلم رن فونه وكانت بسمه وهي شافت الاسم
حياه..هي بردو لسه بتكلمك
مروان..حياة اهدي..احنا اتجوزنا ونتي عارفه اني بكلم بنات مش جديده عليكي يعني
حياة..ايوه بس انا مش هبقل بالوضع دا
مروان..لي....احنا اتفقنا ان احنا هنفضل زي ما احنا
حياة اتعصبت اوي وضربتو فكتفو..لا يمروان مش هينفع اللي احنا فيه دا ونا متفقتش معاك اصلا
مروان..حياة...هو نتي بتحبيني.......بصتله حياة اوي وردت ووووووو.....
يتبع...........
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
مروان قام وقف..حياة.....هو نتي بتحبيني......
كتت حياة كدا وبصتلو وبعدها ضحكت بسخريه..هو نت بجد بتسأل.....
وراحت قعدت في الأرض وسندت راسها عالسرير بزعل.....فضل واقف مروان مزهول.. معقول تكون فعلا بتحبني..معقول اكون طول الوقت دا غافل عن حبها ليا...طب هعمل اي دلوقتي....
مروان..حياة انا.....انا خارج واخد المفاتيح بتاع الموتسيكل بتاعه وخرج منغير حتي ما يسمع ردها وسابها هي لحزنها وعقلها يجيب ويودي....
وصل لحد بيت بسمه ولسه هيطلع حس انو مش طايقها ولا طايق يقعد معاها...وراح ديس.كو المفضل ليه ودخل وفضل ير.قص مع كتير البنات ويشرب لحد ما بقي مش شايف ادامو واخد واحده من البنات دي وطلع بيها عالشقه بتاعتو وقضي معاها الليله..للاسف هو دا مروان وهي دي حياتو فهل حياة هتقدر تغيرو ؟؟هنشوف....روح مروان البيت وهو مسطول جدا ومش شايف ادامو وطلع الاوضه وكانت حياة لسه منامتش ومستنياه...فتح باب الاوضه وكان هيقع جريت عليه حياة لحقتو..
مروان وسك.ران جدا..وسعي كدا انا عاوز انام
حياة بزعل عليه..انت شارب يمروان......لسه بردو
مروان..حياة....ابعدي عني دلوقتي 
حياة..انا طول عمري بعيده اصلا....ونيمتو عالسرير وقلعتو الجزمه ونام بهدومو وهي نامت عالكنبه..............
صحي مروان الصبح بعد ما فاق من كل اللي هو فيه ودعك في عينه لقا نفسو بهدومو ولقاها نايمه عالكنبه وباين عليها التعب 
قام جري عليها مروان بيصحيها......
مروان بزعيق..قومي يحياة...اخلصي
حياة وفتحت عيونها بقلق..اي يمروان...نعم
مروان بزعيق..اي اللي نيمك عالكنبه انتي تعبانه يبنتي
حياة..وهو نت يعني فارق معاك انا اوي.....
مروان بزعل..اي اللي بتقوليه دا..ايوه طبعا فارقه معايا ..مش بنت عمي
حياة..كان نفسي تقول مراتي مش بنت عمي
سكت مروان وفضل باصص لها ..قومي يحياة يلا نامي عالسرير 
قامت حياة..متتعبش نفسك انا خلاص صحيت..وراحه علي باب الاوضه مسك ايديها
مروان..انتي راحه فين
حياة..هنزل اجيب فطار ليك اكيد جعان......سكت مروان كدا وابتسملها وقال في نفسو..يعني سيبتها امبارح وقضيت الليله مع واحده تانيه وجيتلها سكران وفي الاخر كمان خايفه عليك وعاوزه تفطرك......
مروان..لا انا هنزل اجيب....
حياة..مش هينفع انت تنزل كدا بلبسك....
مروان شدها من ايديها وحطها عالسرير..نامي هنا ومتتحركيش انتي نسيتي الدكتوره قالت اي
حياة..يعني انت هتنزل كدا...
مروان..اه عادي خليكي هاجي علطول...وجاي يمشي مسكت حياة ايدو...
حياة..تعالي هنا مش هتنزل كدا بلبسك كدا
مروان..مش فاهم مالو لبسي
قامت حياة قفلتلو زراير القميص لانو كان مفتوح لحد صرتو..كدا عيب مينفعش تنزل كدا ..وكانت مقربه منو شم ريحتها حس باستمتاع وقال لنفسه..غيرانه عليا من فتحت القميص اومال لو عرفتي اللي بعملو كل يوم هتعملي اي...بس قمر اوي بجد....يخربيتك كنتي مستخبيه عني ازاي
وبعد ما قفلت كل زراير القميص خبطت علي كتفو..كدا تقدر تنزل
مروان..بس مقفول اوي كدا
حياة..طب ابقي افتح زرار منهم كدا وربنا هزعلك
مروان جاي يتكلم لقا نفسو سكت مره واحده وقال..حاضر ....ضحكت هي وهو سابها ونزل وايدو كانت عالزراير لكن مفتحهمش وجاب الفطار وقابل أمة........
الام..اي حياة عامله اي.....
مروان..تعبانه شويه ..ونا هطلعلها الفطار....
الام..ومالك قافل الزراير كدا لي..وجاي تفتحلو اول زرار وسع ايديها 
مروان..انا كدا مرتاح..انا طالع...
الام..اول مره تقفل الزراير كدا..واول مره تنزل المطبخ اصلا...
سكت مروان كدا وبصلها بابتسامه وسابها وطلع....انصدمت الام منو وطلع هو لقاها نايمه عالسرير زي ما سابها 
وبدأو ياكلو هما الاتنين...
حياة..مروان..ممكن اطلب منك طلب
مروان..اطلبي يبنتي....
حياة..انا جبت كلية اعلام....ممكن ادخلها بقا عشان جدي قالي لما جوزك يوافق 
مروان ببرود..لا
حياة..لي يمروان...عشان خاطري...نفسي اكمل دراستي 
مروان..مش فاهمك..لي يعني هتشتغلي بعدها
حياة..لا ...بس عاوزه ادرس عشان خاطري يمروان....
مروان..لسه بيبي بقا والكلية وكدا
حياة بتريقه،.هههه...طب ما انت كنت بردو في الكليه....
مروان..لا انا كنت في أكاديمية الشرطه...كنا بنتنفخ هناك......
حياة..طب وافق ونبي بقا..عشان خاطري 
مروان..طب ما تجيبي بو.سه وهوافق....
حياة..متحترم نفسك يمروان....
مروان..خلاص انا بردو بقول بلاش تعليم....
حياة..لا ونبي...يعني لو اخدت البو.سه هتوافق
مروان..يعني هفكر...
حياة..لا هتوافق....
مروان..خلاص...بس بو.سه بضمير
حياة بكسوف..حاضر..بس من خدك
مروان..امممم...ماشي.....يلا......فضلت تستعد كتير اوي حياة..شفايفها هتلمس خده...اتشجعت اوي وقربت منو با.ستو من خدو بعمق وتمتع منها لأنها بتحبو اوي ...هو مكانش متخيل انو انو هسيتمتع اوي كدا غمض عينه وقلبو اتنفض اوي كانو اول مره يتبا.س...
مروان بتوهان..يخربيتك..انتي مخدر
حياة بكسوف..ع اساس اول مره تتبا.س.....
ضحك هو وسكت...خلاص جهزي الورق ونروح نقدملك بكرا.....وعدي كام يوم وكانت راحه اول يوم للكلية وركبت ورا مروان علموتسيكل 
وصلو ونزلت أدام الجامعه كلها وزمايلها استغربو انها جايه ورا شاب كدا وزي القمر وفضلو يتكلمو عليهم
مروان..خدي بالك من نفسك...هاا
حياة بابتسامه..حاضر
مروان بابتسامه جميله..ماشي...باي...ومشي شويه وفي واحد قعد يقرب من حياه وبيدايقها بالكلام
حياة بخوف..لو سمحت ابعد عني هبلغ عنك اداره الكليه 
مسك ايديها الواد دا ..شافو مروان وجه بسرعه ووووووو.......
يتبع..............
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
قرب منها الشاب ومسك ايديها..هو الجميل رايح فين بس
حياة مبقتش عارفه تعمل اي زق.ت ايدو وجهه مروان بسرعه نزل من عالموتيسكل بمنتهي التناكه وقل.ع النضاره بتاعتو وشد ورا ضهرو حياه
مروان ببرود..امسكي النضاره يحياة دي واركبي عالموتيسكل...سمعت حياة الكلام وهو قل.ع الجاكيت بتاعو واداه لحياة بردو والجامعه كلها اتلمت وشمر ايده براحه جدا وقرب عالواد دا حط ايده علي قفا......
مروان بمنتهي الثبات الانفعالي.. انت بقا ...اللي اتجرأ وعاكست مراتي
الشاب نزل ايدو..وسع ايدك بس يبابا لتوحشك.....
ضحك مروان بسخريه..انت بتهزر معايا انا...وشدو تحت رجلو ورقدو عالارض وفضل يضرب فيه جامد واترعبت حياة من المنظر 
مروان بعصبيه..حياة...لا يلا انت.....وابقي اسأل علي مروان الرعد..ورز.عو كف علي وشو واخد حياة وسابو ومشي
كان سايق مروان بمنتهي السرعه وهي خايفه اوي لحد ما وقف في مكان فاضي زي الجنينه ونزل من عالموتيسكل ووقف حط ايدو في جيبه ووقف ساكت خالص ..نزلت حياة وراه حطت ايديها علي كتفو..مالك يمروان
مروان..مش عارف يحياة..مش عارف
حياة..طب ينفع اللي حصل هناك دا..هروح الجامعه ازاي دلوقتي 
مروان بزعيق ..هو نتي عاوزاني اشوفو بيعاكس مراتي واسكت يعني ولا اي
حياة..بيحصل عادي يمروان
مروان بزعيق اكتر..انتي اتجننتي يبت ولا اي...انا اسيبك تتعاكسي ادامي شيفاني سوسن ولا ألفت 
ابتسمت حياة بفرحه حست انو بيغير عليها وكمان قال مراتي ..وضحكت اوي
مروان بابتسامه..بتضحكي علي اي
حياة..شكلك حلو ونت غيران كدا ومتعصب.....سرح مروان في عيونها شويه 
حياة..طب هروح الكليه عادي يعني
مروان..لا خلاص بقا اصرفي نظر عن الكليه
اتقلب وش حياه من الفرحه للحزن..لي يمروان...انا معملتش حاجه 
مروان..حياة انا مش هكون موجود معاكي علطول وبصراحه بقا مش هقدر استحمل كدا
حياة..لا يمروان...البنات كلها بيحصل معاها كدا عادي واهلهم مش بيحرموهم من التعليم يعني..لو الناس عملت كدا محدش هيخرج بناتو
مروان بصلها كدا.. انتي بقا يا امو 19 سنه اللي هتعلميني.......
حياة..هو دا مشكلتك..19 سنه...ماشي يمروان..براحتك
مروان..ايوه شاطره كدا ونتي بتسمعي الكلام..يلا اركبي عالموتيسكل هشرب سيجارة واجيلك
حياة..مروان..كدا الموضوع ليه علاقه بالثقة 
مروان..مش فاهم ......
حياة..يعني انت لو واثق فيا ..لو هتبعتني الهند واجي مش هتقلق عليا
مروان سكت شويه وملقاش رد معقوله تكون دماغها كبيره كدا..طب روحي اركبي ونتكلم بعدين 
راحت حياة وهي زعلانه اوي...ركبت وفضلت مستنياه ورنت بسمه علي مروان وجاي يرد بص لحياة كدا وقلبو مطاوعهوش يرد علي نسمه وحاسس انو مش طايق حتي يسمع صوت حد من البنات غيرها..لقا ايدو عملت لبسمه بلوك منغير اراده وخلص السيجاره وركب الموتسيكل 
مروان..حياة امسكي فيا اوي
حياة بزعل ..لا
مروان..امسكي فيا بدل ما اسيبك هنا لوحد
حياة..طب هات الجاكيت بتاعك..عشان ما اخدش برد من الهوا...انا عضمي مش ناقص 
قل.ع مروان الجاكيت بدون تفكير..خدي..وامسكي فيا.......روحو لحد البيت وطلعو الاوضه............
عدي يومين وهما علي حالهم ومش بيتكلمو مع بعض اوي وكان مروان برا البيت ورجع من برا وحياة مستنياه
حياة بحده..كنت فين....
مروان..حياة مش ملاحظه انك خدتي عليا اوي
حياة بعصبيه..بقولك كنت فين
مروان..صوتك كمان بدا يعلي 
حياة..اقسم بالله لو مردتش عليا لاقول لجدك..انت كنت معاها
مروان بهدوء ..حياة انا مبقتش اكلمها ولا اي بنت حتي
حياة بزعيق..بقالك يومين بتخرج وتيجي وش الفجر..بتروح فين يعني
مروان بدا يزهق..حياة...انتي اتجننتي والله مبكلمهاش 
حياة بانهيار وتعب منو..كداب....انت كداب يمروان..طول عمرك زبا.له ومش هتتغير  
مروان..اهدي يحياة.....
حياة..مش ههدا فاهم يزبا.له..انا خلاص زهقت منك....متمالكش مروان اعصابو وضر.بها بالقلم علي وشها وجرها من شعرها
مروان بعصبيه..انتي شكلك بقا عشان بعاملك حلو خدتي عليا انا هوريكي...وفضل يضربها ونسي كل ذكرياتهم الحلوه ليهم وانو كان بدا يتشدلها وماسك دراعها حس انو اتك.سر في ايدو  وهي اغم عليها من الوجع والصدمه
مروان..حياة...انتي بتهزري صح...حياااة ........
يتبع.............
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
فضل يضر.ب فيها لحد ما حس ان دراعها ات.كسر في ايدو واغم عليها من الوجع والخضه......
مروان بقلق عليها..حياة....انتي بتهزري صح....حيااااة....انا اسف..عشان خاطري فوقي...وشالها حطها عالسرير وعينه دمعت عليها اوي وفضل قلقان وحس انو قلقان اوي وشبه مرعوب عليها واتصل علي نفس الدكتوره وجات بسرعه....
الدكتوره بقرف..هو حضرتك متجوز المدام عشان تضر.بها وخلاص
مروان بدموع وتعصب..لو سمحتي..انا مش مستحمل...قوليلي فيها اي...
الدكتوره..لازم تروح المستشفى عشان دراعها ات.كسر 
مروان برعب عليها..طب وهي ليه فاقده الوعي...
الدكتوره..انصدمت في حضرتك...ده إغماء صدمه..شكلها كانت بتحبك اوي ..منك لله يااخي انت وكل الرجاله 
مروان بزعل شديد ودموع وقلق..طب هنفوقها ازاي
الدكتوره. ،لما انت بتخاف عليها كدا....عملت فيها كدا لي...
مروان..غلطت والله غصب عني..
الدكتوره..طب هات اي برفيوم من عندك...جري مروان بسرعه البرق جاب البرفيوم وحطتهولها الدكتوره واديتها بنج عشان متحسش بوجع دراعها
الدكتوره..متقلقيش يحبيبتي هتبقي كويسه..لو سمحت يا استاذ مروان..هاتها عالمستشفي ورايا 
مروان.،حاضر يدكتور....وسابتهم ومشي ...قرب مروان وهو في عيونه دموع حابسها 
مروان..حياة انا...
حياة..اخر.س...مسمعش نفسك....أخر.س
مروان بهدوء وحنيه..انا اسف يحبيبتي..اسف بجد
حياة بعياط..انا قلقتلك اخر.س....صح
مروان..حاضر..هخر.س..هسمع كلامك في كل حاجه وراح ناحيه الدولاب طلعلها لبس
مروان..قومي عشان تلبسي 
حياة..انت جايبلي بنطلون..هات اي دريس سريع 
مروان..حاضر...وراح جابلها دريس لبستو بصعوبه واخدها ونزلو راحو للمستشفى 
الدكتوره..انا جبستهولك اهو...حاولي تحافظي علي عضمك
بصتلو حياة بوجع ..والله بحاول ..بس عايشه مع......
مروان مسك ايديها التانيه..يلا يحياة...يلا
قامت حياة معاه لكنها مش طايقاه وروحوا البيت ولحسن حظ مروان مكانش حد صاحي طبعا لأنهم الفجر تقريبا...دخلو الاوضه 
وراحت حياة نامت عالسرير وهي بتتوجع من دراعها وبصلها مروان بحزن اوي 
مروان..حياة محتاجه حاجه 
حياة..شكرا...انا مش عاوزه اسمع صوتك ولا اشوف وشك
مروان..حاضر..بس لازم اقولك حاجه
حياة..مش عاوزه اعرف حاجه 
مروان..اقسم بالله انا اليومين اللي فاتو دول ولا كلمت بسمه ولا اي بنت تانيه
حياة..امشي يمروان...
مروان..اثبتلك ازاي..
حياة..غور يمروان...
مروان..اروح فين طيب
حياة..نام في البلكونه 
مروان..انام انهارده في البلكونه..الجو برد اوي 
حياه..لا انت مش هتنام انهارده..انت هتنام كل يوم في البلكونه 
مروان بصدمه..نعم
حياة..تعالي يلا اكسر.لي دراعي التاني
مروان..مقدرش..تصدقي لو قولتلك اني حتي مش هقدر أمد ايدي عليكي تاني أو حتي ازعلك
بصتلو حياة شويه لكن فاقت بسرعه وقامت وقفت وفضلت تز.قو عالبلكونه..اطلع برا
مروان..حاضر..حاضر...ممكن بس اخد بطانيه الجو بجد برد
حياة..اخلص.......
راح مروان اخد بطانيه وجاي يخرج فتح الفون بتاعه واداهولها..خدي الفون بتاعي .،قلبي فيه براحتك ولو اتقفل منك ..انا عملت الباسورد امبارح تاريخ جوازنا...نا داخل للجحيم...I'm going to hell...باي
قفلت وراه حياة الباب كويس وراحت نامت عالسرير ورمت الفون جنبها وحاولت تغمض عينيها لكن معرفتش بصت كدا عالفون وقامت مسكتو وفتحتو لقيتو فعلا بتاريخ جوازهم..اه طبعا اكيد منضفو عالاخر يعني هتديهولي كدا وهو عليه حاجه من حاجاتك....اي دا عاملها فعلا بلوك....طب ما نمسح الرقم خالص..ديلييييت......مسجلني اي ياض....حياة بالانجليزي...مفيش قلب حتي...جاتك القرف...وريني الشاتات بتاعتك مع اصحابك...اي دا بيشت.مو بعض قلة أدب...لا لا عيب يا حياة...نشوف صورو كدا...قمر يخربيت امك يجدع..بجد مزز يعني...احم..بت ارجعي لوعيك...وربنا لازعلك جامد يمروان..انا هعرفك قميتي...وسابت الفون وفضلت تتاوب من تأثيرالبنج والتعب....
كان واقف هو في البلكونه بيشرب سيجارة وبيفكر فيها ضحكتها نظرتها عصبيتها كل حاجه فيها ويبتسم...لكنو زعلان من نفسو جدا علي اللي عملو معها وعاوز يصلح كل دا ..
بص عليها كدا من ازاز البلكونه لقاها نايمه بصلها بعمق وحب وقال لنفسو..انا عيطت عشانك انتي انهارده....انتي اول حد اقلق عليه...خايف احبك..........وراح فرش ونام عالارض .......جه الصبح صحي هو من النوم وعاوز يدخل الحمام وهي قافله الباب من جوه 
فضل يخبط عالازاز وهي نايمه جدا....وبعدين بقا..حتي الفون مش معايا....خبط اوي عالباب وهي صحيت مفزوعه..ابتسم هو أول ما شافها تلقائيا وخفي ابتسامتو اول ما قربت وفتحت الباب 
حياة بعصبيه..انت مبتفهمش..اي كل الخبط دا
مروان بيمثل العصبيه..بت..انتي هتتعصبي عليا ولا اي
حياة بدأت تقلق لان النبره دي بعدها هيضر.ب.ابعد عني يمروان
دخل مروان الحمام وشويه وخرج..وكانت هي واقفه كدا
حياة..يلا اطلع برا تاني للبلكونه
فضل مروان يقرب وهي ترجع بخوف يقرب وهي ترجع ورا 
مروان..شكلك كدا عاوزه علقه زي بتاعت امبارح 
حياة بخوف..طب...طب ابقا اعملها كدا ..
خبطت هي في الحيطه وهو قرب منها اوي وقرب نفسو من نفسها وحط ايده علي الحيطه وراها وباصص في عيونها اوي وهي قلبها كان هيوقف من الخضه اول مره يقرب منها كدا ...حط ايده التانيه علي خدها وحرك ايده عليها بحنيه و............
يتبع............
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
فضل يقرب عليها مروان وهي ترجع ورا وهو يقرب وهي ترجع لورا لحد ما خبطت في الحيطه وحط ايده علي الحيطه وراها والايد التاينه حركها علي وشها بحنيه وباصص في عيونها اوي..حياة  اترعبت وقلبها كان هيوقف ..اول مره يقرب منها اوي كدا وخايفه اوي
حياة..مروان
مروان بتوهان وباصص في عيونها وبس..نعم
حياة..بتعمل اي...ابعد......
مروان..تصدقي أن انا اتثبتت ولا عارف ابعد ولا حتي أقرب.....
حياة بكسوف شديد..وعاوز اي دلوقتي 
مروان..افضل باصص في عينك وبس....فضل تقريبا دقيقه 
مروان لنفسو..انت بتعمل اي الله يخربيتك....انا حتي مش قادر اتحرك....
حياة لنفسها..اوعي تضعفي يحياة لازم يتعلم الادب ورفعت ايديها زق.تو......
حياة..متقربش مني تاني يمروان 
مروان فاق..انا...اسف..مش هتحصل تاني
حياة..انا جعانه...انزل هاتلي اكل
مروان بابتسامه..حاضر 
حياه..انت شربت حاجه من الصبح او كلت
مروان..لا..انا كنت لسه هشرب هموت من العطش
حياة..حلو دا انت صايم انهارده الخميس 
مروان..نعم.........
حياة..وربنا ان شربت لازعلك..انت صايم انهارده 
مروان..لي
حياة..الرسول عليه الصلاة والسلام (صلو عليه)..كان بيصوم الاتنين والخميس..ونت بقا عاوزينك تكفر شويه عن ذنوبك
مروان..ايوه بس انا مكنتش ناويها 
حياة..إن الله غفور رحيم ....اسمع الكلام انت صايم
مروان..حاضر يحياة حاضر....
حياة..انزل بقا هاتلي فطار حلو كدا وازازة ميه مشبره من بره كدا
مروان بغيظ..اه يبنت ال......
حياة..ايييي
مروان..الناس الطيبين...حاضر يحياة....وسابها ونزل وفضلت هي تضحك كدا وحطت ايديها علي خدها اللي هو لمسه بحب وفرحه....
نزل تحت ولقا جده وأبوه وأمه........
مروان..صباح الخير
الجد..الدكتوره كانت هنا امبارح لي
مروان بقلق..حياة بس تعبت شويه......
الجد..تعبت ولا انت ضربتها......بص مروان في الأرض كدا
الجد بحده..اطلع ناديلي حياة بسرعه
الاب..يلا..عشان لو طلعت بجد زعلتها....انت هتتروق....طلع مروان وهو قلقان شويه...
حياة..فين الفطار
مروان..جدي عاوزك.....
حياة..اه..فهمت هو عرف أن الدكتوره جات
مروان..خليكي جدعه بقا
حياة..انا هاخد حقي منك بس بالادب....ونزلت وهو نفخ كدا ونزل وراها 
الجد..مال دراعك يحياة...
حياة بصت لمروان..انا...وقعت إمبارح علي دراعي...ومروان وقف جنبي بصراحه وخلي بالو عليا
الجد..يعني هو كويس معاكي...
حياة..والله مش اوي يجدو بس هظبطو متخافش 
ضحكو كلهم..الجد..عاوزين حفيد بقا خلو كدا
ابتسم مروان إنما حياة اتخضت....
الام..اه يمارو يحبيبي هيبقي بيبي قمر طبعا
الاب..ايوه..شدو حيلكم.....
حياة..انشاءالله.....
الجد.،اقعدوا كلو هنا بقا .....قعدت حياه ومروان جاي يقعد
حياة..رايح فين..،انت صايم 
مروان..اه صح..انا هطلع لحد ما تخلصو 
وقام طلع وبدأت تاكل حياة 
الجد..صايم اي انهارده....
حياة..اهدي بس يجدو والله العظيم انا هظبطهولك..شايف بيسمع الكلام ازاي
ضحكو كلهم وطلع هو راح يمسك فونه لقا الباسورد اتغير....زهق كدا لكن ضحك بعدها 
مروان..اه يبنت ال...اللهم اني صايم...لما تطلعي بس......بعدها بشويه طلعت هي ولسه بتقفل الباب
حياة..يدادا هاتيلي بقا طبق فاكهة حلو كدا...ماشي
مروان بغيظ..مااااشي براحتك
حياة..مهو براحتي اصلا.
مروان..طب الفون لقيت الباسورد اتغير
حياة..ونت عاوزه في اي
مروان..حياة انتي كدا بتضغطي عليا
حياة..اللي عندك اعملو
فضل باصص في ملامحها اوي..ماشي يحياة..بس ممكن بس الفون عشان اشوف هرجع شغلي امتا
حياة..هيييح...طيب...معمول بتاريخ عيد ميلادي 
مروان..بس نا مش فاكرو 
حياة..نعم.. خلاص يبقي مفيش فون..افتكر بقا 
مروان..بجد مش فا....ثواني افتكرت....وجاب الفون...وكتب التاريخ وطلع صح
حياة..افتكرت ازاي......
مروان..كنتي قولتي قبل كدا ..بس كنت ناسي...وفضلو باصين لبعض شويه 
مروان..ممكن اكتبلك حاجه عالجبس
حياة..ماشي...وراح جاب مروان القلم وكتبلها..أجمل عيون شافتها عيني..وبص في عينيها وكتب لها..بحبك بس متداريه هي متعرفش تشوفها وهو مش عارف هو كتب كدا لي اصلا 
حياة بتوهان..انا بجد أجمل عيون شافتها عينك
مروان بحب..اه.....بجد
حياة..كتبت اي تاني
مروان..مش دلوقتي....
حياة ..كتبت اي يمروان 
مروان..صدقيني مش هقدر اقول دلوقتي...فضلت بصالو اوي وهو كمان باصين لبعض بحب شديد ورن فونه
مروان..الو.....ايوه يا افندم.....بكرا.....طب حاضر يا افندم حاضر في حفظ الله 
حياة بقلق..في اي...
مروان..القائد بتاعي عاوزني ف مأمورية بكرا
حياة بزعل..هو نت هتسيبني يمروان...
 وووو.....
يتبع.............
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
مروان..الو..ايوه يا افندم......بكرا......طيب حاضر يا فندم..بكرا هكون عند حضرتك..تعليمات سيادتك يا افندم..سلام
اول ما سمعت حياه الكلام اتخضت انو ممكن يسيبها بكرا يعني مش هيكون معاها....
حياة بقلق..هو نت هتسافر بكرا وتسيبني يمروان.....
فضل باصص لها مروان في عينيها اوي وهي كمان باصالو ونزل لمسوا راسها وبا.سها من راسها وهي غمضت عيونها بمتعه ولما بعد ولقاها لسه مغمضه عيونها ابتسم لها بحب....
مروان..اه للاسف....هسافر بكرا....
حياة..طب هتقعد كام يوم .....
مروان..متقلقيش مش كتير ....عشر ايام بس....
حياة ونسيت كل اللي فات..هيعدو عليا كتير اوي 
مروان بحنيه ..هوحشك يحياة....
بصت حياة في الأرض بكسوف وهو رفع وشها بايده بهدوء....
مروان وباصص في عيونها اوي..قولي يحياة...هوحشك........لسه جايه تتكلم حياة الخدامه خبطت عالباب
مروان بزهق بضحكه..يووووه........دا وقتو....
اول ما بعد عن حياة كان قلبها بيدق اوي قالت..الحمدلله يخربيتك 
ضحك مروان وراح فتح الباب..نعم يدادا
الخدامه..طبق الفاكهه اللي مدام حياة طلبتو
مروان..بقي انتي يشبر ونص بيتقال عليكي مدام
حياة بضحكه سخريه..ههه...رزل....هاتي يدادا ....وجابتو الدادا وخرجت 
حياة..تعالي قطع.لي الفاكهه دي انت عارف ..دراعي مكس.ور بسبب حد كدا
مروان بزعل من نفسو..حاضر......
لاحظت حياة انو زعل اوي وكان بيق.طع الفاكهه وهي باصه ليه وسرحانه في ملامحه اوي 
حياة..مروان.......
مروان..نعم.....
حياة..ولا خلاص.......
مروان..متقولي يبنتي في اي......
حياة..خلاص بقا بعدين 
مروان..ماشي...بس هتقولي...تمم
حياة بابتسامه..حاضر......خلص لها الطبق.....خدي
حياة بضحكه..شاطر ...يلا قوم بقا عشان انت صايم وحرام يعني تشوفني باكل ونت لا.....
مروان..لا والله..ع الأساس انك رحماني من الصبح يعني....نا داخل اخد شاور 
حياة..احسن بردو...ادخل علي ما انا اخلص.....
راح اخد شاور وهي خلصت اكل وراحت فردت شعرها البني الفاتح الجميل اوي عليها وفضلت تبص لنفسها في المرايا وتكلم نفسها..هو نا حلوه...ساعات بحس اني حلوه وساعات لا...لما بكون مبسوطه مش بكون شايفه نفسي غير حلو...ونا دلوقتي مبسوطه معاك ..نفسي تفضل كويس معايا يمروان ....نفسي.......وخرج مروان من الحمام ولافف الفوطه عليه من تحت وشعرو مبلول خالص وعا.ري من فوق
حياة بكسوف شديد..اي دا...انت ملبستش لي
مروان..مبحبش البس ونا ف الحمام.......
حياة..يعني هو نت لي ديما بتق.لع ادامي
مروان..مش مراتي يبنتي.....اي دا ...وفضل يقرب عليها.......وهي ترجع ورا لحد ما خبطت في الحيطه 
حياة..مروان.....
مروان..نعم......
حياة..ابعد عيب كدا.....
مروان..انتي مسمعتيش جدو قال اي ..عاوز حفيد...متيجي نفرحو.. هو نتي مبتحبيهوش ولا اي
حياة..لا بحبو ....بحبو اوي
مروان بص في عينيها اوي وفهم ان الكلام عليه..وهو كمان بيحبك اوي 
حياة..لا....مبيحبنيش....هو مبيحبش حد اصلا....
مروان..مش يمكن بقا يحب علي ايدك انتي 
حياة فضلت ساكته.. معقول بيحبني...معقوله يكون حبني ...مش مصدقه 
مروان..ها...نسمع كلامو انهارده قبل ما اسافر
حياة..احترم نفسك دا انهارده الخميس ونت صايم
مروان..والله اللي اعرفو ان الخميس الصبح صيام ماشي ..بس بليل بتاع حجات تانيه..وغمز بعين ومسك شعرها وقعد يلعب فيه 
حياة بشهقه..ينهار اسود..دا انت قليل الادب اوي
مروان..منا عارف....وقرب منها اكتر
حياة..طب ازق.ك ازاي دلوقتي كدا هلمس جسمك ونا مش عاوزه المسك 
مروان..ممكن ابعد....بس انتي بصيلي في عيني...وقولي ابعد يمروان
بصتلو حياة في عينه ومقدرتش تقولها ..لكن قدرت علي قلبها..ابعد يمروان 
رفع ايده مروان كالاستسلام وبعد عنها وراح طلع لبس 
مروان..غمضي عينيكي...اكيد يعني مش هغير في البلكونه 
حياة..لا هقف انا في البلكونه 
وراحت وهو لبس وخرجت.......جهه الليل وكان بيحضر لبسو في الشنطه وهي قاعده زعلانه اوي .....
مروان..كدا اعتقد مفيش حاجه تانيه ناقصه ..صح
حياة بحزن..لا ...كدا خلاص
مروان..مالك
حياة..مفيش ..تعبانه شويه.......
مروان..طب اجيبلك علاج ولا حاجه......
حياة..لا ....متقلقش هبقا كويسه 
مروان..طب نا عندي ليكي خبر حلو 
حياة انتبهت ليه..اي
مروان..انا موافق انك تروحي الكليه...انتي لو راحه الهند....هثق فيكي بردو..هخاف عليكي اه..بس هكون واثق انك بميت راجل 
ابتسمت حياة..شكرا يمروان...بس نا هستني لما انت ترجع وتوديني 
مروان..ماشي يستي....هقوم انام بقا عشان هصحي بدري اوي...وراح اخد البطانية وخارج
حياة. رايح فين
مروان..هنام في البلكونه.....
حياة..لا...هتنام عالسرير انهارده
مروان بفرحه..بجد....
حياة..اه...بس بلاش قلة أدب.. انت كنت صايم ولسه فاطر من شويه 
مروان..والله مفيش حيل اصلا..عاوز انااام...وراح عالسرير 
مروان..تصبحي علي خير 
حياة..ونت من اهلو....وراحت نامت جنبو وصحي الصبح لقاها نايمه بصلها بعمق وفضل يقرب منها اوي يشم ريحتها وشويه وبعد عنها قام اخد شاور خرج لبس وجهز وهي صحيت من النوم لقيته خلاص بيحط البرفيوم ...
حياة قامت زعقت بزعل..انت كنت هتمشي منغير ما تسلم عليا
مروان..محبتش اقلقك
حياة ضربتو في صدرو بدموع..عاوز تمشي كمان منغير ما اشوفك
مروان مسك ايديها..والله العظيم كنت هصحيكي...متزعليش....هديت هي خالص
مروان..انا ماشي......
حياة بزعل..ماشي..واخد الشنطه وماشي
حياة..مروان...استني
مروان ساب الشنطه..نعم
جريت عليه حياة حضنتو اوي وهو اتخض وفضل هو معلق ايده في الهوا بخضه وغمض عينه بتوهان وبادلها الحضن اوي ودفن وشو في رقبتها بعمق وحب شديد....وبعدها بشويه بعدو عن بعض وبصو لبعض شويه وبدون كلام سابها ونزل وهي فضلت تعيط اوي لانو هيوحشها اوي
نزل مروان ودع امه وابوه وجدو.....
مروان..خدي بالك من حياة يماما...ماشي
الام..متقلقش يحبيبي..خد بالك من نفسك......
مروان..حاضر...سلام......عدي خمس ايام وكانت حياة زعلانه علي فراق مروان جدا
كانت قاعده في اوضتها وجاتلها الخدامه...في واحده صاحبتك عاوزاكي
حياة..انا مليش صحاب...مين دي
دخلت نسمه..انا يحياة...........
يتبع.......
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
الخدامه..في واحده صاحبتك عاوزاكي
حياة..صحبتي مين...انا معنديش اصحاب.....
دخلت بسمه بسرعه..انا يحياة...اي نسيتيني......
حياة..طب روحي انتي يدادا.....عاوزه اي يبسمه 
بسمه..جايه كدا اتكلم معاكي وعارفه ان مروان مش هنا..فعشان كل حاجه تبقي علي نور بقا
حياة..عاوزه اي انجزي.......
بسمه..انا ومروان بنحب بعض يحياة...من زمان اوي ...وهو متجوزك غصب عشان تبقي عارفه يعني
حياة اتضايقت لكن مبينتش وابتسملها..اممم.واي كمان....
بسمه.. ونا بردو عارفه انو اكيد مقربش منك...لانو واعدني انو مش هيلم.سك...عشان ميتجوزش غيري
حياة..كملي انجزي
بسمه..انا عاوزاكي لما يجي ..تطلبي منو الطلاق ...وتشوفي هيعمل اي..هيطلقك في ثانيه..وهتشوفي...وابعدي عني لاني ممكن ادمرك
حياة..هتعملي اي يعني
بسمه..هخليكي ماشيه في الشارع كدا مجنونه ومش لاقيه حد حتي يسأل عليكي..هجننك يعني بمعني أصح
ضحكت حياة كدا..خلصتي..سوري انا عارفه ان المفروض دلوقتي اخاف منك بس ضحكت ..سوري....خلصتي طيب
بسمه بغيظ شديد منها.. اه...خلصت
حياة..بصي بقا يحبيبتي....انتي داخله هنا البيت دا...اللي انا ابقا صاحبتو...وجوزي مروان..وحطي تحت كلمه جوزي دي ميت خط اللي انا حلالو ويقربلي زي ما هو عاوز..مهو جوزي بقا....المهم يعني ان جوزي دا البيت الكبير دا هيبقي بتاعو هو في يوم من الايام...إنما بقا لو بتقوليلي بيحبني وبحبو...هقولك ان النص التاني بس هو اللي صح...انتي لو متابعه..مروان عملك بلوك..ومجالكيش ولا بقا يكلمك اصلا..ونا بقا واثقه فيه اكتر من نفسي...فاهمه يبت انتي..إنما انك بتحبيه فأنا عمري ما هسمحلك بكدا...لانو جوزي وبحبو وبيحبني...هااا..بيحبني..إنما بقا علي تهديدك...فروحي يحبيبتي هددي بيه واحده هبله زيك...واطلعي برا بقا..عشان لسه منضفين الاوضه 
بسمه بغيظ شديد..ماشي يحياة..انا هعرفك....وسابتها ومشيت 
حياة..منك لله يمروان...عرفتنا عالاشكال دي............
عدي العشر ايام وجهه يوم رجوع مروان وقامت حياة جهزت نفسها ولبست احلي حاجه عندها وطلقت العنان لشعرها لان مفيش حد غريب في البيت وهي محجبه اصلا.....بصت من البلكونه لقت مروان نازل من العربيه بالبدلة بتعتو اللي هي بتعشق تشوفو بيها وكانت طبعا فكت الجبس ...نزلت بسرعه عشان تستقبلو وسلم علي اهلو كلهم وبعد كدا قابل حياة اللي كانت باصه ليه بابتسامه جميله....
حياة..حمدالله ع السلامه........
مروان بابتسامه..الله يسلمك ..تعالي نطلع احنا.....
واخدها من ايديها وطلعو الاوضه
مروان..عامله اي ياحياتي 
حياة بكسوف..حياتك......
مروان..انتي فكيتي الجبس امتا......
حياه..اول امبارح....
مروان..ومشوفتيش اي كلمه كدا ولا كدا.....
حياة بكسوف..شوفت....بس نفسي اسمعها منك يمروان اوي.....
مروان..حاضر يحياة...انا بحبك....اوي 
ضحكت حياة بفرحه شديده..بجد يمروان
مروان بضحكه..والله بجد....بحبك فعلا
فضلو باصين لبعض شويه وقرب عليها مروان شويه شويه وغمض عينه وهي ارتبكت شويه لكن استسلمتلو وقرب عليها اوي وبا.سها بعمق شديد وهي اتخضت في الاول بس بعدها استجابتلو ولفت ايديها حولين رقبتو وهو كان محاوطها بايديه وفضلو اكتر من دقيقتين..وبعدو مسافه صغيره
مروان بصلها بتوهان..موافقه تبقي مراتي أدام ربنا
هزت رأسها حياة..اه..............قرب عليها مروان..............
صحي الصبح من النوم فضل يبص عليها بحب شديد ولقا فونه بيرن. من القائد بتاعو....
مروان..الو ايوه يا افندم....ازاي......حاضر يا افندم...حاضر......
صحيت حياة من النوم..صباح الخير يحبيبي.....
مروان بضيق..صباح النور.......
حياة..مالك يمروان......
مروان..بقولك اي.....ملكيش دعوه ببسمه خالص..بسمه دي هتفضل في حياتي..فاهمه ولا لا
بصتلو حياة بصدمه ووووو....
يتبع............
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
حياة..صباح الخير يحبيبي....
مروان بضيق..صباح النور......
حياة..مالك يمروان...في حاجه....
مروان..بقولك اي يحياة..ملكيش دعوه ببسمه..بسمه هتفضل في حياتي ع فكره ومش هتخرج منها ونتي لازم تتعودي علي كدا.....
حياة بصتلو بصدمه..نعععم....اي اللي انت بتقوله دا يمروان.....
مروان..زي ما سمعتي....بسمه دي متحطيهاش في دماغك خالص ومهما قالتلك مترديش عليها 
حياة..لا...دا انت اتجننت خالص يمروان
مروان اتمالك اعصابو جدا لانو مش عاوز يعمل حاجه يندم عليها......
مروان..حياة.....انا معاكي اهو...وبحبك.....لكن بسمه لازم تفضل في حيآتي.....
حياة بعصبيه..انت يبني عبيط...انت جاي تقول لمراتك ملكيش دعوه بالبنت اللي كنت مصاحبها وهي معايا عادي...انت شارب حاجه 
مروان..اهدي يحياة...انتي مش فاهمه حاجه......
حياة بدموع وعصبيه شديده..طب فهمني....انت كنت بتعمل كل دا ...عشان تنول اللي انت عاوزه مني....صح..عشان كدا كنت حنين معايا
مروان بدا بتعصب..لا بقا...اي اللي انتي بتقوليه دا...معقول...انا اكون كدا يحياة.....يعني انتي شايفه جوزك كدا.....
حياة..ونا هعرفلك منين بقا..انت ماضيك يعبر عنك...انت هتفضل زي ما انت ومش هتتغير...ياخسارة حبي ليك بجد...امشي من ادامي...
سكت مروان خالص ومحبش يطول معاها عشان النهايه متكونش ضر.ب وهومش عاوز يعمل كدا تاني فيها....طلع لنفسو لبس ودخل الحمام لبس وجهز نفسو وخرج من الحمام.....
مروان..انا خارج......
حياة..هتروحلها........
مروان..حياة....القائد بتاعي عاوزني في حاجه كدا...لازم اروحله ولما اجيلك نتكلم.....
حياة..مش عاوزه اتكلم معاك في حاجه....
مروان..يحياة......
حياة..غووور في داهيه يمروان 
مروان.. اغور في داهيه......ماشي لما اجي هنتحاسب عالكلام دا.....وسابها ومشي وهي فضلت تعيط اوي وزعلانه جدا منو .....
خرج مروان في احدي الكفيهات ووصل لقا القائد(هشام )بتعاو مستنيه....
مروان..يا افندم حياة مش مستحمله كدا
هشام..اسمعني بمروان....انت تحت ايدك واحده ابوها تاجر مخد. رات.....وبتحبك كمان تقوم انت تضيع من ايدك الترقيه وكمان نخسر شغلنا
مروان..يا افندم انا فاهم.....وطبعا انا مصدقت بعد السنه اللي فاتت دي ان بسمه تثق فيا وتحبني عشان اقدر اعرف منها المعلومات اللي انا عاوزها بس بصراحه...انا كدا هخسر مراتي....
هشام..ملناش علاقه بالكلام دا يمروان...انت بقا دبر امورك....وإياك مراتك تعرف اي حاجه او اي حد يعرف اي حاجه من أهلك او حتي اصحابك....العمليه دي لازم تكون في منتهي السريه....فاهم
مروان بقلق..فاهم يا افندم....طب هو حضرتك عرفت منين انها زعلانه مني وناويه تسيبني....
هشام..من أجهزة التصنط يا حضرت الظابط....اي دا انت اذكي الظباط اللي عندي..اي حصلك.....
مروان..اسف يا افندم...حياة بس قلبالي دماغي اسف.....
هشام..شكلك بتحبها اوي.....
مروان..مش عارف حبيتها ازاي في الفتره الصغيره دي..دا ونا معاكم في المأموريه كانت وحشاني اوي...
هشام..ربنا يخليهالك....بص انت دلوقتي هتروح تجيب اي هديه لبسمه..وتصالحها فاهم....
مروان بضيق..حااضر...تعليمات سيادتك يا افندم 
هشام خبط علي كتفه..يلا يمروان..ربنا معاك......
فضلت حياة قاعده لوحدها في الاوضه وحيده..زي ما كانت ديما بتحس..مضايقه جدا وحاسه انها مخنوقه اتصلت علي واحده صاحبتها من ايام الثانوي عشان تقابلها وتبادلها همها وكانت اسمها كرما 
حياة..ازيك يا كرما....ونتي كمان واحشاني اوي.....طب ممكن نتقابل ع فكره .....اه تعاليلي البيت انا هستناكي تحت...يلا باي يروحي..
وجهزت نفسها ولبست ونزلت استنتها تحت.....واخدتها وطلعو الاوضه 
كرما..بس كنتي واحشاني اوي
حياة..انتي اكتر وآلله..
كرما بصت جنبها لقت صور حياة ومروان في الفرح..انا مجيتش الفرح...هو دا جوزك
حياة بزعل..اه...هو.....مروان
كرما في نفسها..بقي انتي يهبله يا اللي ديما محدش بيحب يصاحبك تتجوزي القمر دا وكمان ظابط
كرما..مالك زعلانه لي بس يحبيبتي.....هو مزعلك
حياة..بصراحه اه يكرما.....انا بجد مش لاقيه حد اتكلم معاه...هحكيلك انتي
كرما ..ونا سمعاكي يحياة....احكي.................
جاب مروان لبسمه شوكلت وراح لبيتها وهي عايشه لوحده بعيد عن ابوها ......فتحت الباب لقيته هو
مروان بابتسامه..وحشتني اوي....
بسمه بزعل ودلع..لا...انت وحش انا زعلانه منك....دخل مروان البيت وقفلت الباب 
مروان..يحبيبتي نا مالي طيب...نا كنت مسافر..بس انا ظبطهالك ع الاخر ع فكره 
بسمه بخبث وفرحه..بجد...عملت اي
مروان.. قولتلها ملكيش دعوه ببسمه خالص وزعقتلها
حطت بسمه ايديها علي رقبتو..يروحي ..بحبك اوي.....
مروان..ونا كمان بحبك......
مسكتو من ايدو..تعالي معايا دا انا هعملك عصير...يجنن.....
مروان..ياريت اصل الجو حر أوي.....
بسمه..من عنيا......وراحت عملت العصير وحطتلو فيه منوم
بسمه..اشرب يروحي........
مروان..ميرسي..وبدا يشرب العصير وبعدها بشويه نام راحت هي لبست قمي*ص نوم عا.ري جدا ونامت جنبو وتصورت صور معاه تبين حجات وحشه جدا وانو كان معاها برضاه............
كرما..يالهوي...كل دا عملو لا وكمان البجح يقولك ملكيش دعوه بيها
حياة..شوفتي يكرما...مش عارفه اعمل اي بجد
كرما..انا هقولك......لما يجي ..تجاهليه 
حياة..ازاي يعني...
كرما..يعني كلميه بقرف ...كدا يعنى.....طبعا حياة اخدت الكلام دا بحسن نيه جدا واقتنعت جدا بكلامها.....
صحي مروان لقا بسمه لابسه القم*يص وقاعده جنبو تلعب في شعرة 
قام هو مفزوع...سلام قول من رب رحيم.....
بسمه..اي يمروان بس ...اي اللي بتقوله دا شوفت عفريت
مروان بدأ يفوق..مقصدش يحبيبتي...انا بس كنت بحلم...هو نا نمت ازاي
بسمه..والله ما أعرف.....
مروان بقلق..طب هو نتي لابسه كدا لي....هو احنا عملنا حاجه
بسمه..لا للاسف......بس كان نفسي نعمل بس نت نمت
قام مروان بسرعه غسل وشو..الحمدلله....انا همشي بقا يروحي...عشان جدي بس ماشي
بسمه..ماشي...بس تجيلي بكرا 
مروان..حاضر يبسمه...سلام........وسابها ومشي
راح مروان جاب لحياة احلي سلسلة دهب وروح البيت عشان يصلحها خبط الاوضه ودخل لقا كرما قاعده لوحدها في الاوضه 
مروان استغرب جدا..مساء الخير 
كرما بصتله باعجاب شديد..مساء النور...انا كرما صاحبه حياة..هي بس نزلت تكلم مامتك وجايه 
مروان لاحظ نظرتها ليه..طب شرفتينا 
قامت وقفت كرما وقربت منو شويه ومدت ايديها تسلم عليه..تشرفت بمعرفتك 
مروان..انا اكتر.....حطت كرما ايديها علي كتفو بتحركها كدا
مروان باستغراب اكتر..هو حضرتك بتعملي اي........
كرما..كان في بس شويه تراب خفاف خالص كنت بنضفهملك 
وفضلت باصه ليه اوي وهو مش عارف يعمل اي بس عاوز يديها علي وشها بسبب دلعها وقرفها دا.....
دخلت حياة وبعدت كرما في ثانيه....انا لازم امشي بقا حالا 
حياة..متقعدي شويه 
كرما..سوري اصلي اتاخرت علي مامي كدا....فرصه سعيده يا مروان
ومدت ايديها تاني تسلم عليه...هو بص لايديها كدا
مروان..سوري....اصل انا متوضي............بصتله كرما كدا بغيظ واحراج وسابتهم ومشيت
فرحت حياة انو مرضيش يلمسها لكن بردو هي شايله منو جدا........ولفت ضهرها الناحيه التانيه 
مروان حاوطها بايده من ضهرها ونزل ايدو علي وسطها ودفن وشو في رقبتها 
حياة مش قادره تبعدو هي مبسوطه بقربه ليها ومش عاوزاه يبعد ابدا لكنها قدرت علي نفسها وبعدتو .......
حياة بدموع..ابعد عني يمروان...انت متستاهلنيش خالص
مروان..انا بحبك..ووالله العظيم مبحبش غيرك انتي وبس 
حياة..كداب...اومال اي الكلام اللي قولته الصبح دا 
مروان..كنت بس بهزر معاكي...والله العظيم انا بحبك اوي..كنت بعمل كدا بس بشوفك هتعملي اي
حياة باحراج..بجد......
مروان..بجد...والله بحبك وبس.....
حياة ابتسمت..انا كمان بحبك اوي......طلع مروان السلسلة وشدها أدام المرايا ووقف وراها ولبسهالها وهي رفعت شعرها وبعدها وحطت ايديها عالسلسله.........
حياة بفرحه..حلوه اوي يحبيبي 
مروان..احلي عشان عليكي
دخلت في حضنه حياة وصدقتو فعلا انو كان بيعمل فيها مقلب وبعدها نامو هما الاتنين في حضن بعض
صحيت حياة من النوم فضلت تبصلو بفرحه وحركت ايديها علي وشو براحه وحست انها عشقته مش حبته بس صحي هومن حركتهاوبصلها
مروان..صباحالفل يحبيبي.....
حياة..صباح النور يقلبي..معلش صحيتك....
مروان..دا احلي حاجه اني اصحي عالقمر دا ....
حياة بحب..حبيبي انت بجد
مروان با.س ايديها....هدخل كدا الحمام واجيلك ..ودخل........
قامت من عالسرير بتفرد دراعها لقت فونها اتبعت عليه رساله راحت فتحتها لقتها الصور بتاعت مروان وبسمه.....
بصت فيها حياة ودموعها نزلت منغير اي اراده منها وحست انها مقهوره جدا ....خرج مروان من الحمام...
مروان..مالك يروحي.....
حياة بدموع شديده..طلقني يمروان............وووووو.....
يتبع................
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
حياة بدموع..طلقني يمروان .........
مروان بصدمه..نعم....في اي
حياة بدموع اكتر..طلقني عشان انت زبا.له ووا.طي....وهتفضل زي ما انت وعمرك ما هتتغير....طلقني بقا قبل ما اعرف البيت كله
مروان ..انا مش فاهم منك حاجه...حياة لو سمحتي قوليلي انا عملت اي بس عشان كل دا 
حياة بدموع وعصبيه..لا...دا انت مبتفهمش بقا يمروان...انت كنت فين امبارح 
مروان بتوتر..كنت....كنت مع القائد بتاعي.....
حياة..كداب يمروان.....
مروان..والله العظيم كنت مع القائد بتاعي امبارح.....
حياة فتحت الفون بتاعها ووريتو الصور ..هو دا القائد بتاعك...صح...بيلبس قمي*ص نوم احمر....صح
مروان حط ايده علي وشه بصدمه ومش عارف يقولها اي.....
حياة بلا مبالاه..طلقني بقا..يلا يحبيبي....يلا بدل ما افضحك في البيت كله
مروان ..حياة...انتي فاهمه غلط ......
حياة ضحت بوجع..طب فهمني صح يمروان..اتفضل انا سامعه.....
مروان ولقا فكره..الصور دي قديمه يحياة.....
حياة..طب شوف كدبه احلي يمروان.....دا حتى دا نفس لبسك بتاع امبارح 
مروان..وهو نا يعني لما البس لبس مش هلبسو تاني...اكيد هي شافتني باللبس امبارح ولقيتها فرصه عشان توقعنا في بعض
حياة فضلت باصه ليه نفسها يكون فعلا صادق لكنها بردو مش مصدقه قعدت عالسرير وبصت في الأرض ودموعها نزلت اوي.....نزل مروان قعد علي ركبته ادامها ومسك ايديها بحنيه ورفع وشها بايده بحنيه 
مروان بهدوء..وآلله العظيم من يوم ما عرفت اني بحبك مقربتش من ولا واحده...انا اه تاريخي من كويس خالص وعرفت بنات بعدد خطوات رجلي...بس محبتش الا انتي وبس يحياة قلبي انتي .....وبصلها في عنيها..بحبك يحياة....
حياة كانت باصه ليه وعيونها الخضرا مليانه دموع ومش عارفه ترد تقول اي لكنها مش مصدقه اوي .....قرب ايده مسحلها دموعها بحنيه وحط ايده علي خدها وقرب منها اوي وباس.س شفايفها برقه وحنيه وهي استجابت ليه وفضلو يرجعو لورا عالسرير وحط ايده علي وسطها وهي مش عارفه هي ليه مستجابه ليه اوي كدا ..المفروض انها مش مصدقه اوي لكنها استجابتلو جدا و.........
عدي اليوم وجه اليوم اللي بعده .....
مروان..خلاص يحياة هنروح بكرا الجامعه 
حياة..اشطات....
مروان..اشطات...في ظابط في الدنيا يتقالو اشطات 
حطت ايديها علي كتفه كدا ووقفت عالكرسي عشان تبقا أطول منو..اه بقول لظابط اشطات عندك مانع
مروان..كل شويه تعالي فيها شبح وبتتروقي في الآخر......
حياة..تلاعبني ريست طيب...
نزلها مروان..انزلي يحبيبتي ربنا يهديكي.....وجهه رساله ع فون لمروان وراح فتحو لقا بسمه باعته ليه صور ليها بلبس بيتي مبين معظم جسمها وبتقوله تعالي بقا وحشتني اوي 
مروان...هففففف...يادي القرف عالصبح...
حياة..مالك يمارو.....
مروان..القائد بتاعي عاوزني دلوقتي...معلش يحبيبتي لازم اروح ليه دلوقتي 
حياة بزعل..هتسيبني...انت بتوحشني 
مروان فضل باصص ليها بحب شديد وقرب با.س خدها بعمق..هجيلك علي طول يحبيبتي 
حياة..ماشي يحبيبي متتاخرش....
مروان بابتسامه..حاضر..واول ما لف الناحيه التانيه قلب وشوشو جدا ومش عاوز يكمل في اللي هو بيعمله دا.....
عند كارما قاعده مع شلة بنات وولاد
كرما..بقولك البت الهبله حياة دي طلعت متجوزه الواد اللي كان جايبها بالموتوسيكل 
تالا..بتقولي اي....بقا البت دي تطلع بالنصاحه دي...
كرما..واحنا كنا بنقول عليها هبله..بس خدي بالك...انا مش هسيبها تتهنا
تالا..هتعملي اي.....
كرما..كدا كدا..في مشاكل بينها هي وجوزها..انا بقي هزود المشاكل دي......
وصل مروان للبيت بتاع بسمه وفتحتلو وهي لابسه نفس اللبس اللي بعتتو في الصور...
مروان..عامله اي 
بسمه..مش مهم انا دلوقتي...المهم انا عاوزه اقضي الليله دي معاك....وقل.عتو الجاكيت وحطت ايديها علي صدرو قام هو نزل ايديها بسرعه
مروان..بسمه..اهدي كدا،.انا مش في المود خالص دلوقتي 
بسمه..مروان..بقالك كتير مقربتش مني...
مروان..معلش..بجد مش قادر دلوقتي..ممكن بس تجيبيلي شاي أو أي حاجه....
بسمه..شاي.....شاي اي يمروان ولا بقيت تشرب ولا بقيت تقرب مني...مالك 
مروان في نفسه..والله ما بقيت عارف انا مالي..بس حاسس اني قرفان من حياتي قبل كدا........
راحت كارما لحياة البيت.....
كارما..يعني اتصالحتو....
حياة بابتسامه..اه صالحني امبارح وجابلي السلسلة دي
شافتها كارما زاد غيظها من حياة..ونتي بقا هترجعي الكليه بكره 
حياة..اه انشاءالله مروان هيجيبني
كارما..وهو فين مروان دلوقتي 
حياة..عندو شغل كدا.....
كارما بضحكه..ونتي صدقتيه.......
حياة..اه عادي...هيكدب ليه 
كارما..طب بصي بقا...انا سالت عالبت بسمه دي وعرفت مكان بيتها..اي رايك نروح نطب عليها كدا..مش بمكن عندها
حياة..لا لا طبعا انا واثق......وافتكرت الصور وانها مكانتش مصدقه مروان اوي..طب خلاص..هقوم البس واجي معاكي..نتأكد بردو
قامت لبست حياة وخرجت هي وكارما.......
بسمه..طب اانت لي قاعد كدا...قوم نر. قص طيب
مروان بزهق..هففف..بقولك اي انا زهقت هقوم امشي....وليه جاي يحط ايده عالباب الجرس رن...اتخض هو وبسمه ووووووو........
يتبع....................
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
جاي مروان يفتح الباب لقاه بيخبط اتخض هو وبسمه
مروان بصوت واطي..في حد جايلك ولا اي....
بسمه..لا ابدا...استنا هشوف في الكاميرا.....الحق دي الزفته اللي انت متجوزها ومعاها واحده كمان....
اتصدم مروان وخاف جدا تكون عرفت حاجه..بسمه...انا هدخل جوه استخبي ماشي..عشان خاطري لو بتحبيني بلاش تقوليها اي حاجه 
بسمه بزهق.. هففففففف...حاضر يمروان...اوعي تشوفك بس.....وراح مروان وبسمه فتحت الباب 
بصتلها حياة بغلل شويه..مروان فين......
بسمه..نعم يحبيبتي..هو تايه منك ولا اي.....
حياة قربت منها واتكلمت بقوه..انا بسالك سؤال وجاوبني...مروان هنا
بسمه..والله يحبيبتي لو مش واثقه في جوزك فانا مليش ذنب إنما لو هتتكلمي عليا فانا اشرف من الشرف...
حياة ضحكت بسخريه..ههه....والصور ياروح امك اللي انتي باعتهالي من كام يوم...اي فوتوشوب.....سكتت بسمه وبصتلها بقرف
بسمه..عالعموم اتفضلي البيت عندك اهو....ادخلي دوري يستي......وابقي اربطيه كويس أدام مش واثقه فيه كدا 
حياة كانت من جواها بتغلي.....
كارما..يلا بينا ندخل ندور..........
حياة..لا ...انا مش هدخل بيت البت دي....مروان مش هنا انا واثقه فيه...يلا بينا....واخدتها ومشيت.......
دخلت بسمه وخرج مروان من الاوضه..هاا مشيت....
بسمه وحط ايديها علي بعض بغلل..اه مشيت.....
مروان..كل دا بسبب الصور الزفت اللي نتي بعتيها لحياة خليتيها تشك فيا
بسمه بدلع..منا بحبك يروح قلبي...كنت عاوزاها تبعد عنك باي شكل
مروان..طيب..انا همشي بقا قبل ما جدي ياخد بالو اني مش فالبيت......وخرج من البيت وكانت روحت حياة وكرما وقاعدين في الاوضه ...
كارما..كان لازم ندخل....
حياة..بصراحه هي غاظتني لما قالتلي مش واثقه فيه وكدا......بس ع فكره مروان اتغير ومستحيل يعمل كدا......
وصل مروان البيت وطلع الاوضه ولقا بردو كارما قاعده مع حياة.....
مروان..مساء الخير.......
حياة..مساء النور....كنت فين دا كلو مع القائد....
مروان..لا اكيد يعني..خرجت مع واحد صاحبي شويه 
حياة..ماشي..هتاخد دش او كدا.....
مروان.. انا جعان اوي بصراحه....هاكل الاول وبعدين اخد دش.....
حياة..طب يحبيبي انا هروح اقول لدادا تعملك حاجه تاكلها وبالمرة جدي كان عاوزني هشوفه عاوز اي
مروان..طب متتاخريش..خدي معاكي صاحبتك وكدا
كرما،.نا رجلي بتوجعني اوي....هستناكي هنا يحياة....
حياة..ماشي...وسابتهم ونزلت....راح مروان فتح باب الاوضه عالاخر 
مروان..معلش اصل الجو حر.....
كارما..بس نا عاوزاك في موضوع....وقامت قفلت الباب........
مروان بقلق..نعم.....
كارما..حياة متستاهلكش....دي بتشك فيك وكمان راحت لبسمه انهارده....
مروان...يالهوي...لبسمه.....انتي مال امك انتي تشك ولا متشكش 
كارما..بصراحه....انا مستخسره القمر دا في حياة الهبله دي....اي مش شايف ادامك الفرق بيني وبينها
مروان..عندك حق ..الفرق بينك وبينها زي الفرق ما بين جورجينا وبدرية طلبه...بس انتي بدريه 
كارما حطت ايديها علي ازرار قميصه وفتحت اول واحد..لي قافل اوي كدا...الجو حر شويه....
مروان نزل ايديها جامد..لا مهو بيكون برد بالليل........وبعدين حياة بتضايق لما بفتحو 
كارما رفعت ايديها تاني..بس عضلاتك حلوه اوي...متق.لع القميص دا وريهملي كدا
مروان نزل ايديها..اي يبت دا ولا في كسوف ولا اي حياء...فقدتو حياءكم كلكم كدا.......
كارما مسكت ايدو..والله العظيم انت عاجبني وعاوزه اتكلم معا......مكملتش كلامها ودخلت حياة لقيتها ماسكه ايد مروان
حياة بحده..هو اي اللي قفل الباب دا ...مش كان مفتوح يمروان.....وبصت علي ايديهم...هو في اي
مروان رما ايد كارما في الهوا..حياة...ابقي اختاري اصحابك اللي هيدخلو بيتنا بعد كدا..متجيبيش اي بنات من الشارع...ودخلت الحمام
حياة بصت لكارما بحده..ودا اي بقا يكارما....اي اللي خلاكي تمسكي ايدو
كرما..انتي بتشكي فيا يحياة....دا هو اللي مسك ايدي يحياة......
حياة..مروان عمره ما يعمل كدا......
كارما..روحي شوفي تاريخ جوزك المنيل الاول وبعدها تعالي كلميني...انا لازم امشي انا بجد اتهانت....
مسكتها حياة من دراعها اوي..بصي بقا يبت انتي...انا اي واحده تقرب من مروان أكلها بسناني فاهمه.....اوعي تكوني فاكراني حياة بتاعت زمان اللي كنتو كلكم بتضحكو عليا واني ديما وحيده لا.....دلوقتي اعرف اخد حقي من اي حد....عينك ان جات علي مروان تاني..هخلعهملك 
كارما خافت منها شويه..حياة...والله انتي فاهمه غلط.....
حياة..مش عاوزه افهم صح....يلا امشي دلوقتي علشان جوزي حبيبيي ياكل....يلا.......ومشيت كارما وهي هتو.لع ومش عارفه تدخل حياتهم تاني ازاي...........خرج مروان من الحمام وبينشف ايده....
مروان..غارت
حياة مكشره ومتضايقة..اه...مشيت
مروان..البت دي مش كويسه يحياة...انا مش هقولك قالتلي اي.......
حياة..ماشي....
مروان قرب منها..مالك يحبيبتي.....
حياة..مروان.....عشان خاطري...مش عاوزه اكتشف انك بتخوني...بلاش تعمل فيا كدا يمروان ...انا بجد خايفه اوي تعمل حاجه زي كدا....
مروان قلق جداا بس حاول يتماسك ادامها وشدها من ايدها قربها منو اوي وحط ايده علي وسطها..متخافيش يحبيبتي..عمري ما اعمل فيكي كدا
حياة..طيب..عشان نكون صريحين مع بعض...انا روحت لبسمه انهارده عشان اشوفك عندها ولا لا.....
مروان..لي كدا يحياة......صدقيني خلاص قطعت علاقتي بيها....
حياة..هتحبني انا وبس يمروان.....
مروان..مش هحب في حياتي..غيرك.......ودخل هو في حضنها اوي ودفن وشو في حضنها اوي .............
عدي اليوم دا وجهه اليوم اللي بعده صحي مروان من النوم هو وحياة وجهزو عشان يروحو الكليه........
مروان..دخلي شعرك جوة الطرحه يماما.....دا حجاب دا ولا اي
حياة..غصب عني خرجو والله معلش....
مروان..توء....خلاص مفيش مرواح كليه.......
حياة..بطل رخامه بقا........يلا اتاخرنا
مروان..طب هاتي بو.سه ونا اروح معاكي الصين عادي 
حياة..بطل دلع بقا يمروان..يلا بينا
مروان..خلاص براحتك......قربت حياة منو تبو.سو من خده لف هو وشو وبا.سها بعمق من شفايفها دقيقه تقريبا....حست هي بالدوخان
مروان بابتسامه..كدا نقدر نمشي.....
حياة بتوهان..الله يخربيتك......انا دوخت....
مروان بضحكه..اعيش وادوخك يروحي...يلا بقا ....ونزلو هما الاتنين وركبت وراه عالموتيسكل وحضنتو من ضهره اوي لحد مة وصلو الكليه 
مروان دخل معاها لحد ما وصلها للمحاضرة وكانت متأخره شويه
مروان..اذيك يدكتور.....
الدكتور..اهلا وسهلا..مين حضرتكم.....
مروان..دي حياة...طالبه هنا مع حضرتك ومراتي..ونا جوزها ظابط شرطه
الدكتور..اهلا وسهلا...تشرفنا يا افندم......
مروان..الله يخليك...معلش بس هي اتاخرت شويه 
الدكتور..لا لا.. انا لسه بادئ اصلا........
مروان..طيب....ادخلي اقعدي جنب البنت اللي هناك دي...ماشي
حياة..حاضر.....ودخلت حياة وجاي يخرج مروان لقا ولد داخل المحاضره ورايح يقعد جنب حياة 
مروان..معلش بس يدكتور ..ممكن بس اقولها حاجه
الدكتور..ممكن...اتفضل.....دخل مروان راح عندها
مروان..معلش بس يباشا.....قوم من هنا المدام مراتي ومحبش حد يقعد جنبها كدا........
الولد..انا اسف جدا...حاضر ياافندم.......وقام مشي من جنبها بصتلو حياة وابتسمت وهو ابتسملها وقرب عليها اوي..هتوحشيني 
حياة بصوت واطي اوي..ونت كمان هتوحشني.....
وسابها ومشي ....كانت قاعده حياة بدأت تركز في المحاضرة سمعت صوت بنتين وراها 
البنت..لا بس قمر اوي بجد 
البنت التانيه..يبت دا كمان ظبوطه...بالهوي يانا ياريتو يطلق بجد
البنت..لا....دا مش هيفلت من تحت ايدي دا 
عفوا لقد نفذ رصيد حياة من الصبر....قامت بدون وعي منها نطت عالبنات دي ومسكتهم موتت.هم من الضر.ب 
حياة وهي بتض.ربهم..بتعاكسو وربنا لاقت.لكم.........وفي الاخر اتحولت للتحقيق 
في الكافيه
مروان..لا يا افندم..انا بجد زهقت منها.. بتتلزق فيا اوي ونا مبقتش احب اي بنت تقرب كدا
هشام..خلاص يمروان الموضوع هيخلص......
مروان..ازاي يعني
هشام..عشان تثق فيك وتقولك علي التجار اللي شغالين مع ابوها لازم تتجوزها
مروان بصدمه..اتجوزها..............
يتبع...............
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
هشام..عشان تثق فيك وتقولك علي التجار اللي شغالين مع ابوها لازم تتجوزها 
مروان بصدمه..اتجوزها؟؟!!!
هشام..اه تتجوزها......
مروان ضحك بسخريه انو مستحيل يعمل كدا..هي مين دي 
هشام..مالك يمروان...بسمه اكيد هتكون مين يعني
مروان..بسمه مين...باشا انا عمري ما قصرت في واجباتي وعملي بس لحد كدا ولا...انا عمري ما اتجوزها..انا متجوز انت نسيت 
هشام..انت بتتكلم كدا لي يمروان...انت اتجننت ولا اي 
مروان بزهق وصوتو علي..انا بحب مراتي ومقدرش اعمل فيها كدا.....
هشام بحده..لا لا...هو نت واعي انت قاعد أدام مين...دي أوامر قياده....فاهم.....
مروان..ياافندم ممكن اجيب منها المعلومات منغير جواز
هشام..مينفعش تشك فيك خالص...دي كفايه انها عارفه انك ظابط....دي كفايه اوي يعني انت احلي حاجه انك خليتها تحبك
مروان فضل ساكت وعمال يفكر لو حياة عرفت هتعمل اي ..وفونه رن وكانت حياة رد عليها بسرعه 
مروان..اي يحياة...في حاجه 
حياة..الحقني يمروان...انا اتحولت للتحقيق في الكليه....تعالي بسرعه 
مروان بقلق..حاضر يحياة جاي حالا....عن اذنك يا افندم بس في مشكله في الكليه مع حياة...
هشام..ماشي يمروان..والنهارده تروح تعرض علي بسمه الجواز وياريت كمان تتجوزها بسرعه...فاهم يمروان 
مروان بملل ..حاضر ياافندم...عن اذنك...خراب بيتي علي ايدك...وسابو ومشي بسرعه عشان يلحق حياة....
عميد الكليه..حضرتك مراتك احنا شيلناها من عليهم بالعافيه كانت بتم.وتهم حرفيا....بص مروان لحياة كدا فهي بصت في السقف 
مروان بص تاني للعميد..طب ما اكيد عملولها حاجه يعني....
العميد..سالناها ميت مره وبردو مش بتقول عملولها اي....
مروان..طب خلاص يا افندم..شوف حضرتك العقوبه المناسبة ليها.....
العميد..هتتحرم من دخول الكليه لمدة شهر واحد...تمم
مروان..تمم يا افندم....
حياة..لا حضرتك شهر كتير اوي...هو اسبوع كويس
العميد..احنا هنهزر
مروان..خلاص..خلاص ياافندم....عن اذنك...واخدها ومشيو راحو وقفو في مكان واسع اوي ومفيهوش اي حد خالص زي الجنينه كدا
مروان بحده.. ممكن اعرف اي اللي عملتيه دا...من اول يوم مشاكل كدا يحياة. 
حياة..متزعقليش...انا بقولك اهو.....هي تستاهل الق.تل كمان مش الضر.ب بس
مروان..لي...مش فاهم يعني...
حياة بعصبيه وبسرعه..عشان كانت بتاعكسك عماله تقول شكله قمر ياريته يطلق هموت عليه مش عارف اي....اسكتلها....
فضل باصص لها مروان وهي بتنهج من العصبيه والكلام وابتسملها كدا وحاوط دراعها..بتغيري عليا اوي كدا
حياة مسكته من ياقة لبسه..اللي تبصلك بطرف عينيها...اقت.لها 
مروان قلق شويه..طب لو انا اللي بصيت ....تعمليلي اي
حياة فكرت شويه وعيونها لمعت بالدموع..اكيد هسيبك يمروان ولازم تطلقني...لكن ممكن اموت انا بعدها...لان انت بالذات مش عاوزه اتخدع فيك
فضل باصص في عيونها اوي وبدون رياكشن خالص وهي كمان باصه ليه اوي...شدها لحضنه براحه وبهدوء وغمض عينه وهو في حضنها بيحس معاها انو مبسوط ومش عاوز يخرجها من حضنو ابدا..وقلق جدا عشان اللي هو هيعملو دا.....
روحو هما الاتنين البيت ......
مروان..هتقعدي هنا شهر بحااله.....
حياة..انت اللي نبرت يمروان....اديني مفيش كليه ولا نيله 
مروان..علي رايك.......
حياة..متيجي نلعب لعبه......
مروان..لعبه....لعبه اي....
حياة..بص..كنت شوفتها في مسلسل تركي من اللي بسمعهم دول ...هنلعبها بقا...
مروان..اه...عارف انا الهبل دا....قولي يستي....
حياة..بص...هنجيب كوبايتين ميه...انا واحده ونت واحده....ونا مثلا هقول انا نزلت البحر باليل قبل كدا...لو انت عملت كدا تشرب.. لو معملتش متشربش....اشطا.........
مروان..اشطا......يلا أبداى انتي...وراحت جابت الميه....
حياة..ونا صغيره كنت بهرب من المدرسه.....شربو هما الاتنين
حياة..كنت بتهرب يا فاشل.....
مروان..ما انتي كمان كنتي بتهربي اهو...عادي يعني.......
حياة بضحكه..طب يلا دورك........
مروان..ونا في اعدادي كنت بحب حد اوي...شربو هما الاتنين
مروان بغيره..كنتي بتحبي مين بقا انشاءالله 
حياة..انا من ونا عندي ٦ سنين ...محبتش الا انت وبس
بصلها مروان بحب..بجد...بتحبيني من زمان اوي كدا
حياة..اه...بحبك من زمان اوي كدا ...مسك ايديها با.سها..ونا بقيت اموت فيكي 
حياة ابتسمت...طب وكنت بتحب مين بقا في اعدادي
مروان..بلاش بقا دلوقتي...كانت بنت كدا بس خلاص راحت لحالها 
حياة بغيظ..طيب..هسال انا..انا عمري ما كذبت عليك من بعد ما اعترفنا لبعض بحبنا..شربت حياة ومروان مشربش 
فضل يفكر مروان ومش عارف يعمل اي........
حياة بصتلو بزعل..هو.....انت كذبت عليا يمروان......
مروان سكت شويه..حياة...انا في حاجه مخبيها عليكي...بس للاسف مش هعرف اقولهالك دلوقتي....
حياة بخوف..لي....هو في حاجه......جاي لسه مروان يتكلم فونه رن وكانت بسمه ....فضل يبص شويه للاسم وقفل الفون
مروان..انا لازم انزل دلوقتي...وقام يلبس
حياة..هتروح فين
مروان..في واحد صاحبي تعبان ولازم اروحله....ولما اجي هفهمك كل حاجه...وسابها لحيرتها وقلقها الشديد ومشي 
وصل مروان للبيت بتاع بسمه وفتحتلو هي...
بسمه..لازم ارن عليك خمسين مره عشان ترد.....
مروان..يبنتي بكون جنب حياة وجدي وكدا......
بسمه..طب قولي بقا ...كنت عاوزني في اي 
مروان اخد نفس عميق وفكر دقيقه..تتجوزيني يبسمه.......
بسمه بفرحه شديده..طبعا....انا ما صدقت .....
مروان..طيب.....انا معايا الأوراق وكل حاجه......بس مش رسمي 
بسمه..رسمي..عرفي...اي حاجه انا موافقه.....يلا نمضي عالورق........
طلع مروان الورق ومضوه كلو
قربت عليه بسمه وهي لابسه قمي..ص نوم عا.ري بدأت تفكلو ازرار القميص وفتحت نصو تقريبا..مروان نزل ايديها 
مروان..بسمه...مش وقتو
بسمه ..لا وقتو......ورن جرس البيت.......
بسمه..متخافش دا الدليفري طلبت اكل...روح افتح عشان مينفعش اخرج باللبس دا
قام مروان راح يفتح وهو نص قميصه مفتوح واتصدم لما لقاها حياة وهي دموعها نازله جدا....
اول حياة لما شافته اتصدمت جدا ومبقتش مصدقه انها شايفاه ادامها بالمنظر دا ووووو.......
يتبع...............
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
بسمه..متخافش دا الدليفري طلبت اكل روح افتح انت عشان مش هينفع اخرج كدا
قام مروان وراح فتح الباب واتصدم لما لقاها حياة وهي دموعها نازله جدا وبصاله نظره مقدرش ينساها طول عمره....
اما هي كانت مصدومه ومش قادره تصدق انو طلع كدا...فضلت باصه ليه ودموعها نازله 
مروان بتوتر شديد..حياة..انتي فاهمه غلط والله ...انا....وجات بسمه وراه بلبسها دا
بسمه بدلع..يلا يحبيبي بقا اتاخرت.......وبصت لحياة بضحكه انتصار عليها.........
حياة حطت ايديها علي وشها مش عاوزه تصدق اما مروان فعيونه دمعت 
مروان..حياة والله العظيم انتي فاهمه غلط.....ومكملش كلامه رفعت حياة ايديها وضر.بتو بالقلم علي وشو.........
حياة بصوت مجروح لكنها بينت علي اد ما تقدر قوتها..طلقني........وسابته ومشيت.......
بسمه مسكت مروان...خلاص يحبيبي متقلقش ولا تزعل...كدا كدا كنت هتطلقها ...مروان قفل ازرار قميصه وعيونه فيها دموع 
مروان..انا ماشي دلوقتي....
بسمه..رايح فين يحبيبي....انت هتخليك معايا انهارده....
مسكها من دراعها اوي بغلل..بقولك اي،..انا مش طايق نفسي دلوقتي...وزق.ها عالارض..اطلعي من حياتي بقا.....وسابها ومشي وهي الغلل اكل فيها جدا....وقالت انا مش هسكت......كل دا كان سامعه القائد والقيادة كلها.....
طارق..هنعمل اي يا افندم....مروان اتصرف بغباء
هشام..يجماعه الراجل بيته اتخرب...لازم نهدي عليه شويه...وكدا كدا هي هتصالحو بسرعه بسمه متقلقوش منها...اهم حاجه بس انو يرجعلها
طارق..طب استني يا افندم...هرن عليه.......مش بيرد......
كان بيبص مروان عالفون ويقفل بغلل وزعل شديد....حرفيا مش قادر يكلم اي حد...عاوز بس يشوف مراته وياخدها في حضنه....
روحت حياة وهي علي اخرها ...طلعت الاوضه بصت لنفسها في المرايا وبتعيط بصوت عالي اوي ومدت ايديها في المرايا كسرتها وايديها اتجرحت جدا لكن محستش هي باي وجع وفضلت تكس.ر في اي حاجه جنبها ومسكت البطانية وفضلت تضرب فيها بكل قوتها وايديها بتنزف دم كتير اوي وعماله تصرخ بكل صوتها..ليييي.....لييي كدا يمروان...لييييييييي......طلعت ام مروان بسرعه علي صوتها وهي قلقانه جدا.....
نورهان جريت عليها وهي بتعيط بشده وبتضرب في البطانية بكل قوتها..مالك يبنتي...مااالك
حياة..انا بكرهوووو....بكرهو..
نورهان..طب اهدي بس ..هو عمل اي......
حياة..انا ومروان خلاص....هنتطلق.....
نورهان بشهقه..يالهوي...لي بس هو عمل اي........
حياة بعياط شديد..واحده رنت عليا من شويه...قالتلي جوزك عند بسمه....ومرضيتش تقول اسمها...وروحت لقيته معاها...
نورهان اخدتها في حضنها اوي..يحبيبتي...اهدي بس...عشان خاطري....عيطت حياة اوي في حضنها وفجأه دخل مروان وهو دموعه نازله ولما شافها حس انو مش قادر يتحرك.....
مروان..حياة.....انتي....
حياة قامت وقفت واتكلمت بحده شديده ودموعها شلالات..انت هتطلقني....فاهم يالا...وضربتو في صدرو اوي..هتطلقني...وجدي هيوصلو كل دا
مروان مسك ايديها اللي كانت عماله تضرب فيه اوي ..انتي حتي مسمعتنيش.....
حياة بصراخ..ونا مش عاوزه اسمعك......مش طيقاك....طلقني بكرهك.....كان سامع مروان كل الكلام دا وقلبو يوجعو اكتر وحاسس ان فيه سكا.كين في صدرو ومش قادر يستحمل شايفها كدا شدها في حضنه اوي وهي بتضر.به عاوزه تبعد عنه وبتقاوم جدا لكنها مش قادره عليه وهو مش سامعها وطابق ايده عليها اوي ومش عاوز يبعدها وهي بتقاوم وبتعيط اوي 
حياة بانهيار..ابعدددد...مش طيقاك....بكرهك.....هو مش سامعها وحاضنها وبس....سمع جدهم الصوت ودخل الاوضه....
الجد بحده..مروان...سيب حياة........
سمع مروان صوته وفضل دقيقه تقريبا وبعد عنها وهي كانت شبه منهاره ومروان عيونه بتدمع 
الجد بحده..اي شغل العيال اللي انتو عاملينو دا...في اي يحياه.
حياة بانهيار وبتاخد نفسها بالعافيه..انا عاوزه اتطلق يجدي..لو بتحبني متسيبنيش مع البني آدم دا تاني.....عشان خاطري 
الجد اخدها في حضنه وهي فضلت تعيط..طب قوليلي اي اللي حصل.....
نورهان بتداري علي ابنها..خنا.قه الولاد بقا معلش.....
الجد..اسكتي ينورهان....قولي يحياة.....
حياة بعياط شديد..روحتلو عند بسمه يجدي....لقيتو معاها وهي لابسة لبس.....وهو قميصه مفكوك....طلقني منو عشان خاطري....
الجد..نورهان...نادي عالدادا بتاعت حياة....كل ده ومروان واقف مش خايف من جدو ..هو بس مش هيقدر يبعد عن حياة وكمان مش هيقدر يقولهم عالمأموريه لانو ممكن يكون متراقب من ابو بسمه..دخلت الدادا 
الدادا..نعم يا افندم......
الجد..خدي حياة عالاوضه بتاعتي..وانقليلها كل حاجتها من هنا علي اوضتي خلاص هتقعد معايا....
مروان عينه جات علي الجر.ح اللي في ايد حياة وايديها مليانه د.م..نسي كل اللي بيحصل وقرب مسك ايديها 
مروان..هاتي مطهر يدادا بسرعه.....شدت حياة ايدها من ايدو
حياة بحده..متلمسنيش خالص يمروان...ملكش دعوه بيا تاني نهائي...فاهم.....
مروان بعصبيه ودموع..يعني اي...انا مش هطلقك يحياة...بتعملي اي يدادا سيبي لبسها هنا حياة مش هتخرج من هنا فاهمين
الجد..انت مش هتشوف حياة تاني يمروان فاهم........
مروان ..لا...حياة هتفضل مراتي.....
الجد..اومال لي خونت.ها...أدام انت بتحبها اوي كدا 
مروان كس.ر الحاجات اللي جنبو بعصبيه،.انتو مش فاهمين حاجه...خالص......وز.ق الباب بمنتهي القوه وكاد انو ين.كسر وسابهم ومشي ....وفضل يفكر في الكلام اللي قالو جدو ......طلع تليفونه واتصل علي هشام.....
مروان بدموع..انا آسف ياافندم...انا مش هقدر اكمل المأموريه...خلاص بيتي اتخر.ب وخسرت كل حاجه...وقفل السكه....وفضل يمشي شويه لحد ما وصل المكان اللي شبه الجنينه اللي كان هو وحياة واقفين فيه والمكان فاضي جدا...قعد علي ركبته وصرخ بعلو صوتو يطلع كل همه......
دخلت حياة الاوضه بتاعت جدو وهي دموعها نازله جدا ومن جواها نا.ر
الجد..انتي هتفضلي قاعده معايا هنا....اوعي تخافي او تقلقي من اي حاجه انتي مش هتشوفيه تاني غير في الطلاق وبس ..كل اللي انتي عاوزاه هعملهولك.....دا انتي وصية ابوكي الله يرحمه ولازم احافظ عليكي يحبيبتي...وراحت في حضنه
حياة..شكرا يا جدي.......وابتسمت بوجع ابتسامه خفيفه 
الجد..طب يحبيبتي..ادخلي الحمام بقا اغسلي وشك من الدموع دي...ومتعيطيش تاني...ماشي......
حياة بابتسامه..حاضر يجدي....ولفت ضهرها للحمام ودموها نزلت جدا وبتعيط بقهره.........
عرف يوصل هشام وطارق لمروان.....
مروان..انسو....انا مش هكمل....كفايه علاقتي انا وحياة...خلاص هنتطلق....
هشام..مروان....حاول تستدرجها في الكلام انهارده...وهتقولك علي كل حاجه.......
مروان..اشمعنا انهارده.......
هشام..سمعناها انهارده وهي بتكلم صاحبتها وبتعيط..وبتقولها لو طلب مني اي حاجه اعملها بس يرجعلي....يعني موضوع حياة جهه بفايده
طارق..روح انت بس يمروان خد دش كدا وبكرا تعالي وهنخلص حوار بسمه دا.....فاهم........
سكت مروان كدا وفكر شويه ان خلاص هي خطوه بسيطه ويوصل لحلمه..........
روح مروان البيت ولقا جده خارج من الاوضه......
مروان جري عليه..حياة فين يجدي.....
الجد زق.و..انت متستاهلش ضفر حياة غور.....
مروان..ابوس ايدك يجدي...عاوز اشوفها نفسي احضنها.....
الجد..لما انت بتحبها كدا...عملت فيها كدا لي...
مروان بزعيق..انتو مش فاهمين حاجه خالص
الجد بحده..وطي صوتك بدل ما أضر.بك أدام الكل......بصلو مروان بدموع وحزن شديد وسابو ودخل اوضته......اخد شاور ونام بصعوبه شديده 
عدي اليوم وقام صحي لبس وراح لبيت بسمه 
مروان بابتسامه..عامله اي يحبيبتي 
بسمه..انت بتقولي يحبيبيتي.....يعني مش زعلان مني.....
مروان..ونا ازعل منك لي...دا انتي خلصتيتي منها.....واوعي تكوني زعلتي من كلامي ليكي امبارح...كنت بس متعصب
بسمه..انا ولا فاكره انت قولت اي اصلا....وحضنته اوي وهي اضطر يحضنها لكنو كان قرفان منها......وقعدو شويه يهزرو
مروان..بسمه.....بقولك اي ...في حاجه كدا كنت عاوز أسألك عليها
بسمه..انت تؤمر....اي يحبيبي.......
مروان..ابوكي....ليه ناس كتير مشاركينو صح.....بصاله بسمه بقلق كمل مروان بسرعه..انا بس عاوز أسماؤهم هما.....ابوكي ملوش دعوه
بسمه.. اصلا انا بابي نضيف جدا وملوش في اي حاجه شما.ل........
مروان..عارف يروحي...بس الناس اللي مشاركينو ليهم...ونا بقا بصراحه ترقيتي متاخره بسببهم
سكتت بسمه دقيقه كدا وقلقت....لكن مروان كان ذكي....
مروان..حبيبيتي...عشان نتجوز بقا ..ويبقي معايا فوس اتجوزك رسمي واسيب الفيلا دي بقا ونعيش سوا......
نسيت بسمه كل قلقها وحكيتلو علي كل حاجه وبعدها دخل البوليس قبض عليها لأنها شريكة ابوها وكمان تم القبض علي ابوها....
كلهم بصو لمروان بفخر شديد ونزل الخبر في التليفزيون وكل الجاريد.......عدي يومين ومروان مرجعش البيت
كانت قاعده حياة بتقلب في الفون لقت خبر ان ظابط الشرطه مروان الرعد هو اللي ساهم في القبض علي بسمه وابوها وقفت كدا من الخضه
حياة بصدمه..معقول يكون مظلوم....................
يتبع.................
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
كانت قاعده حياة بتقلب في الفون لقت خبر ان ظابط الشرطه مروان الرعد هو اللي ساهم في القبض علي بسمه وابوها وقفت كدا من الخضه وقالت لنفسها..معقول يكون مظلوم فعلا........وخرجت لنورهان........
حياة..طنط نورهان....هو مروان فين.....
نورهان بحزن..مروان....مروان بقالي يومين مش عارفه مكانو...ولا بيرد عليا بعتلي بس رساله قالي فيها انو كويس ...ودموعها نزلت..وحشني اوي
سكتت كدا حياة وحضنتها..طب تفتكري هو فين......
نورهان..مش عارفه يبنتي....بس هو مكانش عاوز يطلقك.....مروان بيحبك والله...انتي مشوفتيش الأخبار.....
حياة..شوفت....عشان كدا بسأل عليه......طب خلاص...انا هحاول اوصلو......
كان مروان قاعد عند صاحبو طارق وطارق قاعد لوحده في البيت....
طارق..للدرجه دي واحشاك..
مروان..واكتر من كدا كمان......يبني انا حبيتها اوي....
طارق..بقا مروان بجلاله قدرو...بيحب
مروان..تخيل انت بقا....واحد زي كلم طوب الأرض.......وعملت علاقات كتير اوي...وكنت انسان زبااا.له.....وكانو بنات زي القمر يعني..معجبنيش منهم غير حياة....حياة دي حرفيا خطفتني..انا لو اتكلمت عليها من هنا للسنه الجايه مش هيكفي.....
طارق...يااااااه....الله عليكي يحياة علمتيه الادب...
مروان..هي علمتهولي بطريقه.......اسكت بقا متفكرنيش بيها بتوحشني اوي.....
طارق..طب متروحلها يبني.....
مروان بخيبة امل..لا.....قالتلي انا بكرهك....الكلمه وجعتني اوي يطارق ولا نظرتها ليا لما شافتني مع بسمه...حرفيا مش هقدر انسي...
دخلت حياة الاوضه وفضلت تفكر كتير...بس بردو في نفس الوقت هي زعلانه منو انو خبا عليها ومش هتقدر ترجع تعاملوا زي الاول بسرعه كدا..
راحت لجدها.....وكان هو بيقرأ قرآن........
حياة..جدي....ممكن اتكلم معاك شويه....
الجد..صدق الله العظيم......اتفضلي يبنتي......
حياة فتحت الخبر ووريتو لجدها.. شوفت دا.......بص الجد بفخر لحفيده وسكت كدا شويه....
الجد..عاوزه تسامحيه......
حياة سكتت خالص وبصت في الأرض.. مش بالسرعه دي يجدي....بصراحه مش هقدر اعاملو زي ما كنت...لسه شايله منو...وبعدين انا روحت قفشتو في الشقه بتاعتها...بردو حتي لو كان في مهمه ..ميدلوش الحق انو يعمل معاها علاقه زي دي وكمان هو كان عامل علاقات كتير قبل كدا...مش هقدر يجدي بصراحه.....مش هقدر
الجد..براحتك يبنتي انا كل اللي يهمني راحتك...بس بردو اانا شايف انك تديلو فرصه تانيه...انتي بتحبيه..صح
سكتت حياة وهزت راسها ..اه يجدي....بحبو اوي......
اخدها الجد في حضنه..بصي يبنتي...انا شايف انو اتغير يبنتي دا كان هيموت بس عشان يشوفك ويدخلك..هو اه غلط...بس بردو اديلو فرصه 
حياة فكرت شويه..طيب يجدي...بس زي ما قلتلك..محتاجه شويه وقت عشان ارجع اعاملو زي الاول...
الجد..خدي وقتك...الهم...كلنا بنرن عليه مش بيرد..بس انا واثق لو رنيتي انتي هيرد.......ابتسمت حياة وطلعت الفون و نت عليه....
كان قاعد مروان ومرجع راسه لورا عالكرسي ومغمض عينه ولقا فونه بيرن مهتمش اوي لانو عارف انها اكيد امو..بس بص عليه لقاها حياة اتنفض من عالكرسي وقام وقف حط ايده علي راسه بفرحه شديده ورد.....
حياة...عامل اي يمروان.....
مروان..وحشتيني اوي يحياة....عامله اي...
حياة بكسوف..انا كويسه...هو انت فين.....
مروان..انا.....عند واحد صاحبي كدا....
حياة..وهتفضل عندو لحد امتا...تعالي...احنا عاوزينك....
مروان..انتي عاوزاني.....
حياة..احنا عاوزينك......كلنا
مروان..طيب يحياة..كفايه اني هشوفك وهكون جنبك....انا جاي سلام.....وراح جري يحضر شنطه بفرحه....
حياة قفلت الفون بفرحه وسابت جدها ومشيت........
بعد شويه وصل مروان البيت وكانو كلهم قاعدين....
الجد..اولا كدا...كلنا فخورين بيك بالمهمه اللي انت عملتها...بس لازم تقولنا.....
مروان..كان ممكن اكون متراقب ..والمهمه كلها تبوظ......
الجد..ماشي...تاني حاجه انت لسه باقي علي مراتك ولا ...
مروان بص لحياة بحب..انا مقدرش اعيش منغيرها.....بصت حياة الناحيه التانيه وابتسمت لكنها مظهرتلوش.....بعدها بشويه طلعو الاوضه وكانت الساعه تقريبا 11 بالليل.....
مروان قرب عليها..كنتي وحشاني اوي.....
حياة بعدت..خد بالك يمروان...انا مش هقدر اكون معاك زي الاول...انا مبقتش اثق فيك خالص....
مروان انكسرت فرحته..مش فاهم قصدك......
حياة..يعني الكام يوم اللي فاتو انا كنت بتعب بسببك وكنت عايشه حياة وحشه جدا..انت قهرتني يمروان...ونا بصراحه شايفه بردو انك غلطان
كان باصصلها مروان وافتكر كلمه بكرهك وافتكر كمان نظرتها اللي هتفضل في دماغو ومش قادر ينساهوم.....
مروان عينه لمعت بالدموع..طب انا مش عارف اعمل اي عشان تثقي فيا تاني.....
حياة..متعملش حاجه يمروان..هي هتيجي لوحدها...وخد بالك انت خسرت رصيد كبير اوي من غلاوتك عندي...كفايه انك كنت عامل معاها علاقه في الحرام....دي كفايه اوي..اتمني ترجع لربنا وتبطل شرب خم.را...اتمني يمروان تنسي حياتك القديمه 
الدمعه نزلت من عين مروان..يعني انتو كلكم شايفيني كدا......
حياة بصتلو في عينه ..اه يمروان....اتمني تصلح من نفسك.......
دخل مروان الحمام اخد دش ودموعه نازله علي حياته اللي قضاها في البعد عن ربنا وخرج لبس واخد المصليه بتاعتو وقضا فرضية واخد البطانية بتاعتو وخرج من الاوضه للبلكونه.....
حياة..رايح فين....
مروان..هنام بره......
حياة..الجو انهارده برد اوي..بلاش......
مروان مردش عليها وخرج......وهي زعلت شويه.....
جهه الصبح ودخلت حياة ليه البلكونه لقيته مكشر وهو نايم كدا وبيترعش خفيف.......
حطت ايديها علي راسه واتخضت اوى..مروان انت سخن اوي..........
يتبع...........
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
صحيت حياة الصبح وبصت عالبلكونه كدا واترددت شويه انها تدخلو لكنها دخلتلو في الاخر ولقيتو نايم كدا ومكشر وشه اوي وجسمه بيترعش خفيف ومغمض عينه....قربت حياة عليه بقلق وحطت ايديها علي راسه......
حياة بقلق شديد..مروان...انت جسمك سخن اوي.....
مروان كان شبه نايم لكن واعي للكلام واتكلم بتعب ونوم..حياة..انا حتي مش قادر اتكلم...
حياة بقلق..لازم تقوم معايا عشان تاخد علاج وتغسل وشك بميه ساقعه..عشان الحرارة تنزل شويه....
قام اتعدل مروان بتعب شديد وحاسس جسمو مكسر..خلاص يحياة..متتعبيش نفسك انتي انا هقوم اعمل كل دا...
بصتلو حياة بحزن ..براحتك يمروان..انا كان نفسي اساعدك.....
قام وقف مروان ومشي خطويتين داخ جدا وكان هيقع جريت عليه حياة سندتو ودراعه حاوط رقبتها بكتفها
حياة..اتسند عليا يمروان وبطل عند......سكت مروان ومشيت بيه لحد الحمام بصعوبه لكنها قدرت وفتحت الميه وبدأت تحطها علي وشو ورقبتة براحه وبهدوء وحاسه ان جسمو سخن اوي وهو مغمض عينو من التعب.....
حياة بقلق عليه..مروان..لازم تروح مستشفي او نجيبلك دكتور
مروان بتعب..لا....انا كويس....هاخد بس العلاج وانام هبقي كويس
حياة..لا....عشان انا مكونش قلقانه...انا قولتلك الجو برد بلاش تنام برا
مردش عليها مروان وسكت......
حياة..طب خد دش كدا يمكن تفك شويه....
مروان..حياة....انا حتي مش قادر اق.لع التيشيرت فبلاش دلوقتي......
حياة سكتت دقيقه و..انا هساعدك ...
مروان بصلها كدا وهي لحقت نفسها بسرعه..عشان بس انت تعبان غير كدا مفيش 
مروان حط ايده علي وشه بتعب..اعملي اللي انتي عاوزاه......
حياة شالت ايده من ع وشو بهدوء وهو فضل باصص لها بحب وحاسس انها وحشتو اووي وحطت ايديها لاخر التيشيرت بكسوف شديد وقل.عتهولو وظهرت عضلاته وهو باصص لها اوي...
حياة..مش هقدر اساعدك اكتر من كدا.....كمل انت بقا.....
مروان ابتسم خفيف بتعب..ماشي..اخرجي انتي هاتيلي لبس بقا.....
حياة..حاضر.......وخرجت وطلعتلو لبس فعلا ووقفت أدام الحمام وخلص هو وفتح الباب اخد منها الهدوم ولبس هدومه اللي تحت لكن فوق لا وخرج بينشف شعره.....
حياة..يبني مينفعش كدا....انت واخد برد عاوز تتعب اكتر.....
مروان..قولتلك ميت مره مش بحب البس في الحمام......
حياة راحت عليه زقتو قعد عالسرير وجابت اللبس بتاعو ولبستهولو وهو مستغرب اوي...
مروان..مالك يبت انتي.....
حياة..هكون مالي يعني...خايفه عليك...اي غلط
مروان..ونا مش عاوزك تخافي عليا...هو مش انتي بتكرهيني.....
حياة..مروان..انت تعبان دلوقتي...مش وقتو الكلام دا.....
مروان بزهق..عندك حق ...مش وقتو ..براحتك يحياة...براحتك.....
حياة حطت ايديها علي وشو كله براحه وحطت ايديها علي رقبتو بتمشيها عليها..انا هتصل بالدكتور عشان انت سخن وهجيبلك حاجه تاكلها
وسابتو ومشيت قبل ما تسمع ردو قام هو يقف حس بدوخه جامده وقع عالسرير فاتخض انو حتي مش قادر يسند نفسو ...فنام عالسرير بتعب....
كرما..لا..مهو انا مش هسيبهم كدا...لازم اخد حقي...
تالا..هما عملولك حاجه..دا انتي اللي داخله تخربي عليهم حياتهم.....
كرما..والكلام اللي البت الهبله دي قالتهولي....دا انا لسه حتي متخطبتش تقوم دي تتجوز القمر دا..لا لا..انا لازم ادخل حياتهم تاني....
تالا..وهتعمليها ازاي دي بقا.......
كرما فكرت شويه..اعملها ازاي....أعملها ازاي....انا هقولك هعملها ازاي.........
طلعت حياة ومعاها شوربة خضار ومشروب سخن واتخضت لما لقيتو شبه مغم عليه عالسرير..سابت الصنيه في ثانيه وجريت عليه وفضلت تفوق فيه وتتكلم وصوتها مرعوش اوي عليه وخايفه عليه.....
حياة..مروان...فوق....فيك اي......
مروان فتح عينه بتعب..مش عارف.....
حياة..طب قوم اتدعل....وعدلتو براحه وحطتلو مخده ورا ضهره وهو كان تعبان اوي........
مروان بقلق..معقول دور برد يعمل فيا دا كلو....
حياة..انا كلمت الدكتور وزمانه جاي...ونطمن انشاء الله.......وطبطبت علي ايده وراحت جابتلو الشوربه
حياة..اشرب بقا الشوربة دي وهتبقى كويس انشاء الله 
مروان..معلش يحياة مش قادر علي اي حاجه.....
حياة..لا يمروان ونبي...انت معدتك فاضيه وماكلتش حاجه ...عشان خاطري
مروان..يحياة والله.....
حياة..والله هتاكل...عشان خاطري بس....ورفعت المعلقه عند فمه فاتحو واكل وبصلها باشتياق لريحتها وحضنها وكل حاجه فيها
مروان بهدوء ونبرة حزن..انتي لسه زعلانه مني يحياة......
حياة سكتت كدا تستوعب هي المفروض تقول اي واتكلمت بحزن..انت شايف ان المفروض مزعلش....
مروان..انا عارف اني غلطت....بس انا بعتذرلك....حياة انا.......وجات هي تتكلم اتكلموا في نفس الوقت فضحكو براحه
مروان..والله العظيم بحبك......سكتت حياة وفضلت باصه ليه باشتياق شديد وهو كمان مشتاق لكل حاجه فيها....
حياة..خلاص يمروان..مش وقتو الكلام دا...لازم تاكل الشوربة دي كلها
مروان..وتسامحيني ؟؟!
ضحكت حياة لأنها حاسه انها شايفه طفل ادامها..كل يمروان ونشوف حوار المسامحة دا بعدين....وبدا ياكل مروان ورن فون حياة 
مروان ..مين بيرن عليكي.....
حياة..دا رقم غريب.....مش عارفه مين.......
مروان..طب هاتي انا اشوف....واديتلو الفون واخد رد هو ....الو......مفيش حد بيرد عليه..
حياة..مين.....
مروان..لما سمع صوتي مردش...سيبك منو تلاقيه حد بيعاكس.......
وجهه الدكتور وبدأ يكشف عليه....
الدكتور..متقلقيش يمدام اوي كدا...لي متوتره كدا....
حياة بتوتر..سوري يدكتور....بس انا قلقانه عليه....
ابتسم مروان ليها..طب انا فيا اي يدكتور......
الدكتور..دور برد بس شديد شويه...بدوخه وكدا...لكنو مش معدي عشان متقلقوش يعني...بس محتاج ترتاح شويه وتاخد العلاج دا هتبقا زي الفل
حياة..الحمدلله انك بخير........
الدكتور..شكلك بتحبيه اوي...ربنا يخليكو لبعض...عن اذنكم...ومشي.....
مروان بابتسامه اللي بتحبها حياة ومش بتقدر تقاومها..باين اوي انك بتعشقيني..حتي الراجل الغريب عرف
حياة بتوتر..ا....انا هودي الحاجات دي المطبخ وابعت حد يجيبلك العلاج .....وسابته ومشيت وبعدها بشويه اخد العلاج وبدأ يحس بتحسن 
مروان حسيت اني بقيت كويس دلوقتي....الحمدلله...
حياة باطمئنان..الحمدلله يحبيبي.....احم....غلطت معلش
مروان..لي بقا...هو نا مش حبيبك يحياة.......
حياة سكتت وبصت في الأرض....
مروان بزعل..هو نتي فعلا بتكرهيني يحياة......
حياة بسرعه..لا طبعا.....انا بحبك يمروان........
ابتسم مروان وقامت هي من كسوفها..انا هنزل اشوف طنط نورهان عاوزه حاجه.....مسك مروان ايديها وشدها عالسرير وبقت هي تحتو وهو فوقها وحاولت هي تبعده لكن مقدرتش وكتف هو ايديها الاتنين وقرب من رقبتها اوي وشم ريحتها بعمق 
مروان..انتي وحشتيني اوي يحياة.....
حياة بكسوف شديد..مروان..ابعد......
مروان..مش قادر....نفسي ابو.سك اوي ....وحشتيني يحياة.....
حياة..مروان..مش قبل كدا كنت بتقولي لو انا قولتلك ابعد هتبعد....ابعد يمروان....
مروان..متحرمنيش منك حرام عليكي...انا بحبك.......وقرب من شفايفها اوي وغمض عينه وهي كمان غمضت عينيها وبا.سها اوي من شفايفها بادمان وحب شديد وهي كانت مخضوضه في الاول وحست انو واحشها اوي لكن هو بعد عنها لما لقاها مش مستجابه ليه وقام قعد
مروان بحزن شديد..انا اسف يحياة...مش هقرب منك تاني...شكلك مش طايقاني.....
قامت حياة وكانت لسه هتتكلم لقت الباب بيخبط.......
قامت تفتح حياة..نعم يدادا...
الدادا..في واحد عاوزك تحت.........
حياة باستغراب شديد..واحد....واحد مين........
الدادا..معرفش بس هو بيقول انو عاوزك ضروري بدل ما يجيلك هو......طبعا احنا هنمنعو لكنو شكلو عاوزك في موضوع مهم 
حياة..طيب يدادا انا جايه اهو....كل الكلام دا كان مروان مش سامعه....لبست حياة إسدال 
حياة..مروان..انا هنزل بس اشوف مين عاوزني تحت....
مروان..مين عاوزك.....
حياة..هنزل اشوف واجيلك...ونزلت تحت ليه لقيتو واحد من زميلها في الثانوية لكنها مكنش ليها علاقه بحد اصلا....
حياة باستغراب شديد..محمود...عاوز اي.....
محمود بخبث..اي...وحشتيني قولت لازم اجيلك اسأل عليكي......
حياة بعصبيه.عاوز ياض يا اهبل انت....اي جابك هنا...
محمود..طب اهدي بس.....وطلع جيبه صور ليها مع كذا شاب عالموبايل ووراهملها وكانت صور بلبس مش كويس ليها..
اتصدمت حياة من اللي شافتو
محمود بخبث وتهديد..اسمعي بقا اللي هقولك عليه والا هطلع اوريهم الصور دي.............
يتبع................
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
انصدمت حياة لما شافت الصور....
محمود بخبث وتهديد..بصي بقا انتي هتسمعي كلامي كلو والا هطلع اوريهم الصور دي.....
حياة بصدمه وعصبيه بصوت واطي..ينهارك اسود...مين فبركلي الصور دي يلا....هاا
محمود..توء....مش عيب عليكي تقولي كدا وتكدبي....
حياة..امشي ياض من هنا بدل ما وربنا هخليهم يجو يرموك بره...ّ
محمود..طب بصي بقا...الرقم الغريب اللي بيرن عليكي هو نا....لو مردتيش...انا هبعت الصور دي لجوزك....سلام 
وسابها ومشي وهي فضلت واقفه متجمده..هي عمرها ما كان ليها اي علاقه بحد اصلا وكانت منطويه شويه في المدرسه..ولأن سنها صغير مبقتش عارفه تتصرف ازاي وكمان مامتها مش موجوده عشان تحكيلها وأم مروان مش قريبه منها اوي....طلعت حياة الاوضه وهي في دنيا تانيه ولقت مروان نام عالسرير فضلت واقفه باصه ليه وعماله تقول لنفسها وتتخيل كذا سيناريو هو لو شاف الصور دي هيعمل معاها اي...لقت نفسها بدون اراده راحت قربت عليه وبا.ستو من راسه اوي وهو كان لسه بيروح في النوم فصحي هو وباصلها باستغراب شويه.....
مروان بحنيه ورجع شعرها ورا ودنها وهي لسه مميله عليه..مالك يبنتي...في حاجه...
حياة بسرحان..انا بنتك يمروان.....انا ابويا وامي ماتو من ونا عندي ٥ سنين...عمر ما حد قالي يبنتي او حسيت اني بنت حد.....
قام مروان اتعدل وبصلها في عينيها اوي..انا ابوكي يبنتي...انا كل حاجه بالنسبه ليكي....
حياة وعيونها لمعت بالدموع..مش عارفه يمروان...نفسي احس ان ابويا وامي عايشين....
مروان اخدها في حضنه بهدوء وهي دفنت راسها في صدرو..هو نتي قابلتي مين تحت.....
انفزعت حياة وقامت من حضنه وقفت..مفيش...دي..دي كارما.....بس انا محبتش اطلعها هنا
مروان..احسن بردو...البت دي رخمه اصلا ومش بطيقها...بس مالك اتفزعتي كدا لي....
حياة بعصبيه..مالي يمروان...منا كويسه اهو......بطل اسئله بقا.....
مروان باستغراب..مالك يبنتي...جايه متعصبه لي....
حياة..خلاص يمروان....خلاص....انا هنام عالكنبه دي..ونت نام عالسرير.....
مروان..لا...انا هنام عالكنبه انا
حياة ..لا يمروان...انا هنام عالكنبه...انت تعبان...
مروان.. ونتي عضمك بيوجعك ونوم الكنبه هيتعبك
حياة..حياة..هي كلمه وقولتها......
مروان قام وقف..ونتي هتمشي كلامك عليا ولا اي......
حياة ..اه...همشي كلامي عليك...روح بقا نام عشان متدوخش...يلا بقا.....
مروان..طب ما ننام سوا...عادي يعني..انا جوزك والله......
حياة فكرت شويه..ماشي....تعالا ننمام يلا.......
مروان بتعب..شكل السخونيه زادت شويه....
حطت حياة ايديها علي راسه..اه....استنا هجيبلك ميه ساقعه اعملهالك كمدات......
جايه تمشي قام مسكها من ايديها..بقولك اي...ابقي هاتيلي معاكي حاجه حلوه زيك كدا....ضحكت حياة 
حياة..طيب..روح نت بقا عشان انت دايخ....مش هقدر اشيلك لو وقعت في الأرض...
مروان..يخربيتك...الملافظ سعظ يبت...غوري ضيعتي اللحظه الرومانسية.....
ضحكت حياة ومشيت لكنها اتقلبت ضحكتها اول ما افتكرت اللي حصلها.......
كرما..برافو عليك يمحمود.....بص بقا....انا عاوزاك تستفذها جامد وتهددها عاوزاها ديما عايشه في نكد
تالا..يبنتي حرام عليكي...هي البنت عملتلك اي لكل دا...دي اتجوزت.....
كارما..بت انتي ...ملكيش دعوه بالكلام دا....
تالا..والله العظيم حرام عليكي...حتي لو انتي غيرانه منها...مينفعش كدا خالص..دي سمعت بنت..غير كدا هي لو حكت لجدها او جوزها..هيقت.لكو
كارما.. يبنتي هي هتخاف اصلا..دي بت خوافه جدا...وبعدين هو اي اللي حرام عليا..حرام عليها هيا تاخد واحد زي القمر كدا..قومي من هنا
تالا..انا فعلا هقوم لاني مش عاوزه اكون مشاركاكي ونتي بتخربي بيت واحده معملتلكيش اي حاجه...وسابتها وقامت
كارما..هووف...سيبك منها يمحمود...المهم بقا.........
طلعت حياة ومعاها الميه وبدأت تعملو الكمدات.......
حياة..احسن دلوقتي......
مروان..احسن يحياة شويه......
حياة..طيب...انا خلصت كدا...نام بقا يمروان وتصحي تكون كويس.....
مروان مسك ايديها وبا.سها..ربنا يخليكي ليا...انتي وقفتي معايا جامد..شكرا يحبيبتي.....
حياة بابتسامه..شكرا اي بس دا انت جوزي وحبيبي...طبعا لازم أقف جنبك...
مروان..انتي برج الجوزاء يبت.....
حياة..اه..لي
مروان..اممم....انا قولت كدا بردو...هو الجنان دا وتقلب المزاج برج الجوزاء......
حياة ضحكت اوي...يخربيتك....ماشي يمروان شكرا.....
مروان..بس لو جنان...فهو احلي جنان شوفته في حياتي.....
حياة..اممم.طب يلا يمارو بقا عشان ننام......
مروان..يلا......تصبحي على خير.....
حياة..ونت من اهل الخير......ونامو هما الاتنين......صحي مروان وكان كويس....قام كدا فرد جسمه ونزل عالارض يلعب ضغط....
صحيت حياة من النوم لقيتو بيلعب ضغط..صباح الخير...اي دا عالصبح
مروان..يبنتي ملعبتش حاجه امبارح من تعبي.....انتي مالك في اي.....
حياة..مش عارفه...بطني بتوجعني شويه...
مروان قرب عليها..حاسه باي تاني.......
حياة..مش عارفه...عاوزه ا.......
مروان..عاوزه اي ...قولي...حطت ايديها علي بوقها وجريت عالحمام.....
مروان بقلق..يالهوي.....مالك يحياة........وجري وراها.....
حياة مسكت بطنها اوي..انا تعبانه يمروان.....
مروان..حامل...صح...قوليها وفرحيني ونبي.......
حياة بتعب..الحقني بس يمروان..........
مروان طب تعالي بس نروح للدكتورة اللي جنبنا دي......
وبعدها لبسو وراحو هما الاتنين......
الدكتوره..مبروك ...حامل.....
حياة بفرحه..حامل.....
مروان بفرحه اكتر ..بجد يدكتوره....
الدكتوره ..اه والله...بس في حاجه بس عاوزه اقولكم عليها.....
مروان بقلق..اي هيا......ثواني يادكتوره هرد بس عالفون.....وراح يرد....
حياة..اي هي الحاجه دي يدكتور....
الدكتوره بحزن..هو نتي متجوزه بقالك اد اي....
حياة..شهرين تقريبا....لي....
الدكتوره..بصي يحبيبتي..انتي لسه صغيره...هو مروان قريبك....
حياة..اه...هتقلقيني لي هو في حاجه...
الدكتوره بحزن شديده..اه...البيبي هيكون مشوه جدا....لازم تنزليه.....
حياة انصدمت وعيونها دمعت و........
مروان..الو ايوا مين.....
الشخص..مراتك ليها علاقه بيا....وبتقابلني كل يوم.....
مروان...........
يتبع.........................
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
الشخص..مراتك ليها علاقة بيا وبتقابلني كل يوم.......
مروان الدم غلي في عروقه ومصدقش طبعا واتكلم بمنتهي العصبيه..انت مين ياض يا ابن الكل.ب انت....رد خوفت لي...وحيات امك لاجيبك.....وقفل الفون واخد نفس عميق وحاول يهدي وطبعا مشكش فيها خالص.......
حياة بدموع..طب لو سمحتي يدكتوره..ممكن مروان ميعرفش حاجه......
الدكتوره..لي طيب.....مهو انتي لازم تنزليه.....هيكون مشوه
حياة..عشان خاطري لو سمحتي انا مش عاوزاه يعرف ويتضايق...ونا كدا كدا مش هنزلو......
الدكتوره سكتت كدا وكملت..خلاص زي ما تحبي.......واول ما مروان جهه مسحت حياة دموعها بسرعه ولاحظ دا مروان...
مروان بقلق..هو في حاجه......
الدكتوره..لا ابدا...المدام بس بتعيط من فرحتها...
مروان با.سها من راسها..يحبيبتي متعيطيش بقا ...عاوزك تضحكي وبس.....
ابتسمت حياة عشان مروان ميقلقش وبعدها خرجو من عند الدكتوره وحياة سرحانه جدا وباصه في الأرض وبيتمشو في الشارع 
مروان..مالك يحبيبتي.....سرحانه في اي....
حياة..هااا....لا ابدا..اصلنا بقا داخلين علي حياة جديدة وكدا...وتربيه طفل بفكر في كدا......
مروان حط ايده علي كتفها وحاوطها بدراعه..يحبيبتي لسه بدري ع الكلام دا..وبعدين مع بعض انا ونتي هنقدر..ولا اي
حياة..عندك حق......ورن فون حياة وكان نفس الرقم الغريب اللي رن عليها قبل كدا.....
مروان بقلق خفيف..مين بيرن عليكي......
حياة ارتبكت جدا..مش عارفه يمروان..بس تقريبا كدا...نفس الرقم اللي انت رديت عليه...
مروان بدأت دماغه تفكر ..طيب..يلا بينا نطلع بقا،.....وطلعو هما الاتنين الاوضه ومروان دماغه شغاله..معقول حياة تعمل كدا...لا لا...حياة عمرها ما تعمل كدا أبدا هو نت لسه عارفها امبارح يمروان......اهدي كدا....
مروان..حياة....بقولك اي هاتي الرقم دا كدا عشان اعرف صاحبو مين......
حياة ارتبكت جدا..لا يمروان....بلاش.....
مروان بقلق اكتر..لي.....لي بلاش هعرف مين دا عشان اخلصك منو ولا اي.....
حياة..يمروان هو شويه وهيزهق.....عادي يعني اي بنت بيحصلها كدا......
بدا الشك يتمكن من مروان شويه..براحتك....بس اوعي تردي عليه.....
حياة..لا طبعا....ارد علي مين......ورن فون مروان وكان طارق صاحبو 
مروان..اي يحبيبي عامل اي.......اه .....انهارده......طيب يطارق....يعني خلاص آخر يوم انهارده...ههه طب اشطا سلام.....
قفل معاه وبصلها وهي عماله تفرك في ايديها بتوتر وشافيفها ابيضت من التوتر والقلق....
مروان..حياة.....فيكي اي....
حياة بتوتر..م....مفيش يمروان هيكون في اي يعني.....
مروان..طيب....عالعموم انا مسافر بكرا عندي شغل كدا عالسريع وهاجي......
حياة بخوف..لا يمروان متسيبنيش لوحدي ونبي....
مروان باستغراب..مالك يبنتي....وبعدين هما يومين اتنين بس.....وهاجي علطول 
حياة..بلاش يمروان عشان خاطري......
مروان..انتي خايفه من حاجه.......
حياة..لا ابدا هخاف من اي....بس انا مش بحب اقعد هنا لوحدي ونت بتوحشني.....
مروان..ونتي كمان بتوحشيني ...بس للاسف دا شغل....ابقي اقعدي مع جدو او ماما...ماشي 
حياة..ماشي يحبيبي...تروح وتيجي بالسلامه.....
مروان..بس انا هخرج انهارده انا وطارق هنجيب شويه حاجات كدا عشان السفر.....ماشي
حياة..ماشي يحبيبي....
مروان..قولتلهم انك حامل........
حياة..لا لسه مقولتش لحد.............
مروان..طب ابقي قوليلهم عشان تفرحيهم.....وجات رساله لمروان فبص فيها وعيونه احمرت كدا.....
حياة طبعا في الوقت دا كانت شبه هتموت من الرعب..في اي يمروان....
مروان..واحد صاحبنا اتصاب في رجله....لازم اخرج دلوقتي.....
هديت حياة شويه وخرج مروان من الاوضه وبقت حاسه ان رجليها مش شايلاها....فراحة قعدت عالسرير وفضلت تعيط اوي علي كل اللي بيحصلها ومرعوبه من مروان ممكن يعمل فيها اي......
كارما..تمام يمحمود...طبعا الرقم اللي انت رنيت بيه علي مروان تكسر الشريحه عشان هيجيبك من تحت الارض....
محمود..حصل وكسرتها ...انا مش مستغني عن عمري
كارما..كدا الخطه ماشيه زي ما انا عاوزه بالظبط.........
عند تالا في البيت........
تالا..يماما ونا بقا بصراحه خايفه اوي علي حياة...هو انا صحيح مكنتش بطيقها واحنا في ثانوي..بس في النهايه عمري ما شوفت منها حاجه وحشه..وبصراحه عاوزه افهمها هي وجوزها علي اللي كارما عاوزه تعملو....
الام..انا شايفه انك تطلعي نفسك من الحوارات دي خالص....وملكيش دعوه باي حاجه عشان كارما متقلبش عليكي انتي كمان
تالا..مش قادره يماما بجد ضميري بيوجعني اوي........
الام..براحتك بس انا بقولك بلاش وخلينا بعيد احسن......
فكرت شويه تالا ولقت ان امها عندها حق ............
خرج مروان مع طارق......
مروان..في رقم كدا كنت عاوز اعرف صاحبو مين...
طارق..يسلام...هاتو بس ونا هجيبهولك من تحت الأرض 
مروان..حبيبي يطارق بعتهولك اهو.......
طارق..خلصانه هجيبلك صاحبو انهارده......وصلو عند صاحبو وسلموا عليه وقعدو معاه شويه....
عند حياة....
نورهان بفرحه شديده..مبروك يحبيبتي الف مبروك...
حياة..الله يبارك فيكي يطنط........
الجد..الف مبروك يحبيبيتي.....
حياة..الله يبارك فيك يجدي يحبيبي....
نورهان..هو مروان عرف.....
حياة..اه طبعا .....
نورهان..امال فينه كدا....
حياة..اصلو مسافر بكرا وراح يجيب شويه حجات كدا وكمان واحد صاحبو تقريبا اتصاب فراح يزورو هو وطارق تقريبا
ورن فون حياة وكان نفس الرقم.....اتوترت شويه...
نورهان..مالك يحبيبتي مين بيرن...
حياة بتوتر خفيف..لا ابدا دي واحده صاحبتي هقوم ارد.......وقامت ردت وطلعت اوضتها.........
حياة بعصبيه..عاوز مني اي ياض انت......
محمود..طب قولي عامل اي حتي...
حياة،.انت هتصاحبني....انطق بدل ما وربنا ...هقول لجدي ....
محمود..لو عاوزه تقولي لجدك كنتي قولتيلو من زمان....المهم...
حياة..عاوز اي ...انطق....
محمود..عاوز ٥ مليون جنيه.....والا هنشر الصور دي في كل حته
حياة..ينهارك اسود....انا مش معايا المبلغ دا......
محمود..خلاص..براحتك......
حياة بخوف ودموعها نزلت من توترها.. طب شوف حاجه تانيه.......
محمود..اممم...خلاص عشان قلبي الطيب دا هقلل المبلغ شويه......
حياة..انت بتلعب بالنار...صدقني هتروح في داهيه لو قولت لحد من عيلتي
محمود..خلاص براحتك.......سلام
حياة..لا استني بس.....خلاص ...هحاول ادبرلك المبلغ 
محمود..تمام بس عاوز بقا نتقابل انت ونتي في اي كافيه كدا نتكلم.....
حياة..لا طبعا انسي اني اعمل كدا....
محمود..متخافيش ..واختاري انتي الكافيه عشان متخافيش......فكرت شويه حياة ووافقت في الاخر بعد تهديده ليها
عند مروان........
مروان..خلاص بكرا بقا نروح بعربيتك لحد المعسكر 
طارق..اشطا يبرنس......
مروان..برنس.....غور ياض من هنا يلا........ومشي مروان وصل البيت وطلع اوضته ملقهاش......نزل تحت بسرعه....
مروان..ماما ..هي حياة فين....
نورهان..مش عارفه في واحده صاحبتها رنت عليها وبعدها خرجت.......
بص مروان كدا بشك شديد وحس ان قلبو مش مرتاح ووووو........
يتبع..........
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
مروان لما نورهان قالتلو ان حياة خرجت الشك اتمكن منو وقلبو مش مرتاح..وساب امو وطلع الاوضه.....
في الكافيه......
حياة..اخلص..عاوز مني اي.....
محمود..انا....ممكن اقلل الفلوس شويه......
حياة بخوف..خد بالك بقا...انا مش هديك اي فلوس لان الفلوس مش معايا اصلا.....
محمود..طب خلاص...ادامك تختاري....اما ٥ مليون جنيه او تقضي معايا ليله حلوه زيك كدا.....
نزلت دموع حياة ومره واحده رفعت ايديها ضر.بتو بالقلم علي وشو وكل اللي في الكافيه شافو.....
حياة قامت وقفت واتكلمت بحده..اسمع بقا...شكلك كدا مش عارف انت بتلعب مع مين...دي عيلة الرعد ياض انت...ونت خلاص جبت اخري...استلقي وعدك بقا....إن عيشت ثانيه واحده تاني ونت بتهددني.....وبصتلو بقرف وسابته ومشيت...اما هو اترعب لتقول لجدها أو جوزها وقام بسرعه لكارما عشان يقولها اللي حصل......
فضلت حياة طول ما هي ماشيه بتعيط اوي وخايفه وقررت انها هتحكي لمامت مروان........وصلت البيت وطلعت الاوضه وقفلت الباب بتعب واتخضت لما لقت مروان قاعد مستنيها عالكرسي وعمال يخبط رجله عالارض ومشبك ايده في بعض.......
حياة بقلق..خير يمروان....في حاجه...
مروان بحده..كنتي فين،......
حياة بقلق اكتر..ك...كنت مع واحده صحبتي.....
مروان..صحبتك.....صحبتك اه...انتي اصلا معندكش اصحاب غير كارما ومبتكلميهاش دلوقتي كمان....كنتي فين يحياة...
حياة..اي يمروان...انت قصدك اي بكلامك دا ...هكون كنت فين يعني.....
مروان..اسألي نفسك....انتي اللي حركاتك غريبة يحياة.....يعني مش فاهم...
حياة..لا....مروان...انت بتشك فيا......
مروان بص في الأرض وبعدين لها..حياة.....انتي حركاتك غريبه وطريقتك دي طبعا تشككني فيكي......
حياة ودموعها نزلت..لا.....اتظبط ونت بتتكلم معايا..انا مش زي الزباله اللي انت كنت تعرفهم،...فاهم...انا حياة 
مروان..مهو عشان كدا دا اللي قالقني يحياة......انا متأكد انك مش زيهم....بس حركاتك غريبة..انتي مش ملاحظه كدا
حياة بزعيق ودموع..لا مش ملاحظه.....فاهم يمروان.....
مروان..طب انتي متعصبه لي دلوقتي.....
حياة وقلع.ت الطرحه ورميتها عالسرير..ولا متعصبه ولا متنيله....ملكش دعوه بيا خالص 
مروان بزهق..هو نتي بتتكلمي كدا لي..يعني انتي اللي غلطانه وبتتكلمي.....
حياة بزعيق..انا اللي غلطانه يبتاع بسمه وغيرها كتير....انت تحمد ربنا اصلا انتي طايقه ابص في وشك بعد اللي انت عملتو دا
مروان بزعيق..لاا....دا انتي شكلك اتجننتي خالص.....بقولك اي متتكلميش تاني عشان مخليش يومك اسود.....
حياة..اييي...هتضر.بتي يرااجل...هو في راجل يمد ايده علي بنت......هاا.....
مروان حاول يهدي وحزن جدا..حياة.....هو نتي متخيله اني ممكن أمد ايدي عليكي تاني......حياة انا كنت بغلط....واه غلطت كتير...لكن كل دا راح علي ايدك انتي....انا اتغيرت علي ايدك يحياة.......وعالعموم انتي شكلك متعصبه دلوقتي وبتقولي كلام مش واعيه اوي....انا جهزت شنطي...همشي دلوقتي..هبات انهارده ع طارق وهنسافر بكرا......وحط ايده ع كتفها باحتواء..سلام يحياة.....وشال الشنطه وجاي يمشي جريت حياة حضنتو من ضهره اوي..استوعب هو وبعدها قلع الشنطه وبصلها وهي قربت من شفايفو اوي وباس.تو اوي بحب شديد واشتياق ليه وحاوطت ايديها جامد علي رقبتو وهو شالها وحاضنها اوي وبيبادلها وحاسس انها وحشتو اووي.....بعدها بشويه نزلها وبعدو عن بعض...وبصلها هو بزعل خفيف وشال الشنطه وبدون كلام سابها ومشي.......ووقعت هي عالارض وفضلت تعيط اوي.......
كارما..متخافش...خلاص احنا هنعمل الناهيه.....
محمود..اي هي......
كارما..هنخطفها......كانت قاعده معاهم تالا ولما لقتهم بيفكرو في كدا سجلتلهم......
محمود..نخطفها...وبعدين........
كارما..هنتصل بجوزها ويجي يلاقيها في حضنك.....
عدي يومين وحياة مجابتش الجرأه انها تقول لام مروان لان دي هي مشكلتها هي فعلا جبانه جدا.......
رجع مروان من الشغل وسلم علي عيلته كلها 
مروان..حياة فين وحشتني اوي.....
نورهان..راحت تجيب لبس لنفسها...
مروان.. طيب...انا هستناها فوق بقا......طلع فوق وغير هدومو.......وفضل مستنيها بشوق شديد ليها.....
كانت هي بتجيب لبس وخرجت من المحل وكانت كارما ماشيه وقربت منها اوي...
كارما..حياة... وحشتيني اوي...
حياة..ونتي كمان....عاوزه حاجه....
كارما..هو نتي ممكن بس تيجي معايه الكافيه اللي هناك دا...نقعد مع بعض شويه عشان اعتتذرلك عن سوء التفاهم اللي حصل مع جوزك مروان..
حياة..لا شكرا...اصل مروان مستنيني في البيت.....
كارما..والله العظيم لتيجي...انا حلفت...هتصوميني كدا ٣ ايام......رضيت في الآخر حياة وقعدت معاها شويه وحطتلها كرما في العصير منوم منغير ما هي تحس..........
كارما..ونتي عامله اي بقا........
حياة..الحمدلله...انا لازم امشي دلوقتي علشان جوزي زمانه رجع ولازم ار.......ونامت علي نفسها.....شالتها كارما هي ومحمود جه الكافيه وشالها معاه ولما حد يسألهم مالها ويقولولهم عندها السكر....اخدوها وودوها شقه محمود........
كارما..يلا يمحمود...اتصل عليه بقا من نفس الرقم اللي كنت بتكلم حياة عليه......
محمود...حاضر..........واتصل علي مروان ومروان شبهه عالرقم ورد.....
مروان..الو...مين...
محمود..كنت قبل كدا قولتلك ان مراتك ليها علاقة بيا وبتقابلني كل يوم...ونت مصدقتنيش لو عاوز تشوفها بقا وهي في حضني تعالالي عالعنوان اللي هبعتهولك حالا.......وقفل بسرعه.....
سمع مروان الكلام دا وعقله رافض يصدق ...شويه واتبعتلو العنوان....بقا مش عاوز يروح اصلا....بس في الآخر قام راح باقصي سرعه...
كارما..انا هستخبي بقا في الاوضه...واديني لبستهالك قم..يص النوم اهو...بس الروب فوقه..اوعي تقربلها.....
محمود.لا متقلقيش....اهو مروان جهه شوفته من الشباك....
كارما..طب بسرعه فوقها......وحطلها ميه فاقت وهي دايخه ومش واعيه خالص..
حياة..انا فين......
وصل مروان وكانت استخبت كارما ومحمود اخد حياة في حضنه وكس.ر مروان الباب واول ما دخل لقاها في حضنه وووووو......
يتبع..................
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
محمود شدها في حضنه ودخلت كارما استخبت جوه ....وصل مروان لحد باب الشقه ومخبطش كس. ر باب الشقه برجله جامد دخل لقا حياة في حضنه...فضل وقف كام ثانيه كدا بيستوعب الموقف والدم غلي في عروقه جدا وجري علي محمود ونزل فيه ضر.ب بكل قوته وغلل شديد وبدات تفوق حياة لحد ما بقت في منتهي وعيها ولقت مروان بيض.رب محمود اوي وقفت كدا حطت ايديها علي بوقها برعب مروان كانت عينيه حمرا اوي وبتطلع شر وخلص مروان ضر.ب فيه وقام بصلها كدا وهي واقفه مرعوبه وبتداري نفسها بالروب اللي لابساه...قلع هو الجاكيت بتاعه وراح عليها لبسهولها وجابلها لبسها من عالكنبه وخلاها كملت لبس وشدها من دراعها جامد نزل بيها للعربيه وركبو وفضلو ماشين هو سايق بسرعه جدا وهي بصاله ومش عارفه هو فكر في اي.....
حياة بصوت مرعوب..مروان..انت اكيد مش مصدق اني كدا......
مروان مبصلهاش خالص وفضل باصص ادامو وعيونه فيها نا.ر ودماغه شغاله
حياة بعياط شديد ورعب..رد عليا ونبي....انت مصدقتش...صح
مردش عليها ومكمل الطريق لحد ما وصلو البيت ونزل هو من العربيه ورزع الباب جامد وراح فتحلها باب العربيه بعصبيه شديده 
مروان..انزلي......
نزلت حياة وهي في منتهي رعبها وباصه في الأرض برعب شدها هو بردو من دراعها اوي......ودخلو البيت 
نورهان بخضه شديده لأنها عارفه ابنها وعارفه نظرتو دي..مروان في اي...في اي يحياه هاا ردو
حياة بعياط ووجع قلب..الحقيني ...هيقت.لني.....الحقيني ونبي
نورهان حاولت تمسكه لكنو زي الغول محدش قادر عليه وفضل يشدها لحد ما وصلو الاوضه وقفل الباب وامو واقفه برا بتخبط عالباب جامد اوي وهو ولا كانو سامع اي حاجه ...دخلها رماها عالارض ووقف ادامها وهي بطنها وجعتها بسبب حملها حست بخطر عااجنين لكن تجاهلت 
حياة بتترجاه بانهيار..والله العظيم ما عملت حاجه..اسمعني يمروان ونبي....
مروان حط ايده علي وشه بعصبيه شديده ومش مصدق وقال بصوت رعبها..حياة.....
حياة برعب..نعم.....
مروان..هسااك سؤال واحد وتجاوبي...فاهمه
حياة..يمروان اسمعني والله......
مروان بزعيق شديد رعبها..انا قولت اي....هسالك السؤال....
حياة برعب..حاضر....اسأل.....
مروان..ابني ولا ابنو........
حياة برعب وحسره علي حالها..ابنك....
مروان بزعيق شديد..كدااابه....هو نتي عارفه ابني ولا ابنو ولا ابن حد تاني......
حياة..انت فعلا شايفني كدا يمروان....
مروان بعصبيه وعيونه لمعت بالدموع..انا شايفك في حضنه يحياه......جايبك من حضنو......
حياة ملقتش كلام تقوله وهي ف الارض....قام مروان وقف وقلع الحزام ورفع ايده جاي يضربها مش قادر يعمل كدا لف الناحيه التانيه وهو عيونه اتملت دموع..انا حتي مش قادر امد ايدي عليكي
 وقعد في الأرض جنبها ومسك وشها بين ايديه وهي بتعيط بانهيار 
مروان بعياط شديد وقلبو مكس.ور..عملتي فيا كدا لي يحياه....
حياة بانهيار وعياط شديد..والله العظيم معملتش كدا يمروان...صدقني...
سابها مروان وقام وقف وبص ناحيه الباب..انتي طالق يحياه.......
وجاي يخرج من الباب قامت جريت عليه مسكته..لا يمروان..والله معملتش كدا...مروان....زق.ها مروان منغير ما ياخد باله وسابها ومشي وهي وقعت في الأرض واغم عليها....جريت عليها نورهان وفضلت تفوق فيها ولقت في د.م نازل من رجلها اتخضت جدا وارتعبت واتصلوا عالمستشفي وجم اخدوها......
عند تالا......
تالا..هاتي الموبايل يماما...انا مش عارفه انتي خايفه من كارما اوي كدا لي.....
الام.. يبنتي انا خايفه عليكي...مفكرتيش انها ممكن تعمل فيكي كدا انتي كمان.
تالا..عمرها ما تعمل فيا كدا لأنها عارفه اني مش هسكت وهقولك وهقول لابويا لاني مش بخاف زي حياة 
الام..انا قولتها كلمه...ملكيش دعوه بالكلام دا.....
خرج الاب من الاوضه..مالكم في اي....
تالا..شوف يبابا انا هحكيلك ونت شوف...وحكتلو كل حاجه.....
الاب..هاتي الموبايل بتاع تالا....
الام..لا مش هج.....
الاب بحده..هاتي الموبايل......راحت الام جابتو وادتهولو
الاب..روحي يبنتي اعملي الاصول وحق ربنا.......
تالا باست ابوها وقامت تلبس عشان تروحلهم......
الام..انا مكنتش عاوزاها تدخل نفسها في مشاكل.....
الاب..اسكتي انتي...البنت دي واخده شجاعة ابوها....خليها تعمل الصح( الساكت عن الحق شيطان اخرس.).....
عند كارما كانت بتعمل لمحمود كمدات علي وشو وبتحطلو مطهرات عالجروح...
محمود بتوجع..اااه.....دا ايده تقيله اوي
كارما بفرحه..طبعا مش ظابط.......
محمود..هو نتي فرحانه اني اتضربت ولا اي.....
كارما..اكيد لا...انا فرحانه انو خلاص احتمال كبير يكون طلقها دلوقتي....
محمود..دا انتي دماغك دي...سمم
كارما..اهدي عليا بقا....عشان تبقي تهددني اوي...دا انا كارما.......
خرج مروان من البيت ودموعه نازله جدا وقلبو بيتقطع وراح المكان اللي هو بيرتاح فيه اللي هو الفاضي شبه الجنينه 
قعد فيه يعيط جدا زي ما يكون طفل..ياريتني ما حبيتها...انا كنت عايش مش بحب حد...يوم ما احب يحصلي كدا...ياااارب انا تعبت بجد....انت بتخلص ذنبي صح....انا كنت وحش اوي كدا وبعمل كدا مع البنات ..اكيد أهلهم لما بيعرفو بيحسو نفس احساسي دا...مش قادر يارب رحمتك يارب 
وصلو بحياة لحد المستشفى وكانت نورهان وجدها وابو مروان واقفين برا قلقانين جدا....خرجت الدكتوره بتاعتها...
الدكتوره..الجنين نزل.....بس دا كان الصح عالفكره...انا قولتلهم وهما مرضيوش ينزلوه 
بصو لبعض كلهم بقلق واستغرب.. مش فاهمين حاجه....
الدكتوره..الجنين كان هيكون مشوه جدا ونا قولت لمدام حياة لكنها رفضت تنزلو وكمان قالتلي مقولش لجوزها.....
بعدها بشويه دخلو ليها وهي كانت نايمه عالسرير مفتحه عيونها وبتعيط وبس...
الجد بقلق شديد عليها..اي اللي حصل يحبيبتي.....
حياة..مروان فين يجدي.......
نورهان..حبيبتي متعيطيش هنلاقيه انشاءالله..بس هو لي حصل كل دا
حياة بعياط اكتر..انا عاوزه مروان مش عاوزه حد الا مروان.....
نورهان قربت منها اوي..متعيطيش يحبيبتي...هنلاقيه والله وهقولو يجي.......
وصلت تالا لحد الفيلا وسألت عليهم لكن الدادا حكتها اللي حصل..زعلت جدا تالا وطلبت منها رقم تليفون مروان......
كان مروان قاعد نفس قاعدته وفونه رن برقم غريب....رفع الفون ورد بدون اراده منو..الو
تالا..الحمدلله انك رديت..انا تالا صاحبه كارما وحياة 
مروان بضيق..عاوزه اي يعني....
تالا..ممكن بس تبعتلي المكان اللي انت فيه دلوقتي لازم اقولك علي حاجه...
مروان..حاجه اي...
تالا..انت ظلمت حياة...هشرحلك لما اجيلك...
مروان.. هي بقا اللي محفظاكي الكلمتين دول....
تالا..ممكن بس تبعتلي مكانك وهفهمك....في الآخر بعتلها مكانو ووصلت تالا......
مروان..ها اي هي الحاجه دي......
تالا..كارما ومحمود فبركو صور لحياة مش كويسه وكانو بيهددوها بالصور دي وفي الاخر عملو فيها اللي عملوه دا عشان يوقعوكو في بعض
مروان..والمفروض اني أصدق بقا..انا شايف حياة في حضنه 
طلعت تالا الموبايل بتاعها وفتحت التسجيل وبدأ مروان يسمع وهو مصدوم معقول في ناس بالشر دا وووووو..........
انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا
مروان سمع التسجيل وكان في منتهي صدمته ..انا عملت كدا فحبيبتي وحياة قلبي وسكت ٣ دقايق يفكر فيهم.....
مروان بهدوء شديد..بصي بقا يتالا...انتي هتعملي اللي انا هقولك عليه بالظبط.....مهو نا مش هسيبهم في حالهم....
تالا..ونا معاك في اي حاجه انت عاوزها مني...انا مستحيل اسكت عالحق....
مروان..ههه...هما بيلعبو مع ظابط شرطه....دا وقعتهم معايا سودا.........
عند حياة كانت قاعده بتعيط في المستشفى جامد....
نورهان..متزعليش بقا يحبيبتي.......والله هيجي وهيصللحك.....
حياة..مظنش......مروان خلاص مبقاش طايقني.......
نورهان..لي بس...هو اي حصل لكل دا......
حياة..لما يجي ابقي اساليه....دا لو جهه اصلا......
نورهان قامت اخدتها في حضنها..هو نتي زعلانه عالجنين اللي راح....
حياة عيونها دمعت..هو كدا كدا كان لازم ينزل...يمكن ربنا عمل كدا عشان ميعيش حياة وحشه لما يتولد ...اكيد ربنا عمل الأحسن....
نورهان..يعني مش زعلانه من مروان عشان عمل فيكي كدا.....
حياة..مروان...ربنا يكون معاه...شافني بطريقه...منها لله كارما..انا اتاكدت دلوقتي ان هي اللي عملت كل دا 
نورها ضمتها ليها اكتر وعيطت حياة اوي في حضنها.....
راحت تالا لكارما وبدأت تنفذ خطة مروان....
تالا..زي ما بقولك كدا طلقها..وخلصان عالآخر يعني لو انتي روحتيلو دلوقتي مش هياخد في ايدك ثواني وهيركعلك 
كارما بفرحه شديده..طيب.....انا هروحلو المكان دا....هطلع اغير هدومي بقا.......
تالا..بقولك اي....خدي معاكي الحش*يش والهير*وين هو اكيد هيحتاج عشان يكون معاكي خالص......
كارما..صح يبت...انتي بس متاكده من مكان الشقه دي.....
تالا..اه....انا سالت الخدامه اللي عندهم........
كارما..ماشي...وراحت لبست واخدت معاها الحاجه واتجهت لبيت مروان.......
محمود كان في الوقت دا قاعد في بيته...دخل عليه البوليس مره واحده واخدوه ومشيو.....
محمود أدام الظابط..انا معملتش حاجه يبيه......
الظابط..انت متهم بخط*ف واغتص*اب مدام حياة الرعد مرات حضرت الظابط مروان الرعد 
محمود..وفين الدليل بقا.........
الظابط..بس كدا...شغلو يبني الدليل..........وشغلوا تسجيل بتاع تالا وتم القبض عليه
في بيت مروان كان مستنيها في البيت ومعاه زمايله الظباط لكن مستخبيين في البيت......جات وراح فتحلها وهو ماسك في ايده ازازة خم*را كانو سكرا*ن ..اهلا تعالي يكارما.......
كارما..عامل اي يمروان.....
مروان بيمثل الحزن..انا حزين اوي يكارما بجد....شوفتي حياة عملت فيا اي
كارما حطت ايديها علي خده وكان هو مش طايقها..انا قولتلك يمروان ونت مسمعتش الكلام...
مروان بصلها..انا تعبان اوي...نفسي في حاجه تنسيني توديني دنيا تانيه.....
حياة قربت منو وبدأت تفتح أزرار قميصه..انا هنسيك كل حاجه دلوقتي 
قام وقف مروان لانو مش طايقها تلمسو..انا كدا كدا معاكي الليله دي..بس للاسف مش هقدر..الخم.را مش عامله مفعول...
كارما..انا معايا اللي هيوديك دنيا تانيه خالص.....وفتحت شنطتها طلعت الحاجه 
مروان..برافو عليكي يكارما بجد...ساعدتيني جامد اوي......
كارما اتخضت لانو مبقاش يتكلم وهو سكر.ان..مش فاهماك..هو في حاجه.......
مروان..ادخلو يرجاله............انتي مقبوض عليكي بتهمه المخد*رات.....
كارما برعب..ينهار اسود......
مروان..مشكلتك انك مش عارفه الداهية السوده اللي انتي كنتي واقعه فيها..بتلاعبي عيلة الرعد يبت....خدوها من هنا....
واخدوها وفضلت هي تصرخ لكن ولا حد سمعها واتحبست هي كمان........
بعدها بيومين........
تالا..كدا عاوز مني حاجه تاني......
مروان..اهم حاجه بقا........
تالا..اللي هي اي......
مروان..حياة هتخرج من المستشفى انهارده..ونا لو روحت صالحتها مش هتوافق فانا فكرت في فكره كدا......
تالا بضحكه..انت دماغك مش سهله...اي هي الفكره...
مروان بضحكه..انا هقولك.....
خرجت حياة من المستشفى وروحت البيت وكانت قاعده في اوضتها مستنيه ظهور مروان لكنو مختفي ومحدش من عيلته يعرف عنو حاجه غير جدو اللي شرحلو كل حاجه.........
كانت قاعده فجأه جالها رساله من رقم مجهول..جوزك في شقته ومعاه صاحبتك تالا ومقضينها في الشقه بتاعتو
حياة حطت ايديها علي قلبها بوجع شديد ودموعها نزلت اكتر..قامت بسرعه لبست وراحت وبتتمني انو ميكونش هناك........
راحت حياة وحطت ودنها عالباب وكان ساعتها عرف مروان انها وصلت من الكاميرات وشايف كل تحركاتها من الكاميرات.....
مروان..متجيبي بو.سه يتالا....
تالا بضحكه دلع..هيهييي....لا تعالي انت خدها......
مروان..خلاص..انا مش عارف كنتي بعيده عني ازاي..دا انتي جامده........تعالي هنا.....
حياة مقرتش تستحمل خبطت عالباب لقيتو اتفتح معاها
حياة داخله تقفشهم..اه يولاد ال.....وسكتت لما تصدمت
ولقت مروان واقف ومعاه هديه ماسكها في ايده وتالا بتصورهم بحب......
حياة..دا اي دا بقا.....
مروان قرب عليها..لو انتي زعلانه مني عشان شكيت فيكي...انتي كمان شكيتي فيا اهو بدليل انك كنتي جايه تقفشيني 
سكتت حياة وفضلت باصه في عينه بزعل......
مروان..ولو علي ولاد الكل.ب اللي فرقو بيني وبينك فانا طلعتلك عين امهم ودخلو السج.ن 
تالا..اي دا انت نسيتني خالص......
مروان..اه صح...وتالا هي اللي ساعدتني في كل دا..طلعت بنت جدعه اوي يحياة 
حياة وكانت مبسوطه اوي..انا مش عارفه اقول اي.....
مروان قرب منها وبا.سها من راسها بعمق وهي غمضت عيونها بمتعه..انا آسف يا اغلي حد عندي في دنيتي دي..انا غلطت يحبيبتي وعارف دا كويس لكن والله العظيم انا اتغيرت علي ايدك انتي يحياة.....غلطت اني شكيت فيكي يحبيبتي..آسف....ولو عالبيبي اللي راح ف الحاجه اللي خليتني عايش ان جدي قال انو كان المفروض ينزل لانو مشوه....واكيد ربنا عمل الحاجه الأحسن.. نجيب غيرو عادي يعني
حياة ابتسمت بحب..انا كمان آسفه...اسفه اني شكيت فيك تاني..اسفه اني كنت جبانه وخبيت عليك مع انك كنت اكيد هتساعدني..بس انا سيبت نفسي ليهم يوقعو بيني وبين جوزي حبيبيي.....
مروان بفرحه شديده..قولتي حبيبي.......
حياة..اه حبيبي.....ردني يمروان عشان انت مطلقني.....
مروان..رديتك يقلب مروان من جوه.....واخدها في حضنه اوي.....وعد عمري كلمه الطلاق دي ما هتيجي علي لساني تاني...بحبك....
حياة..ونا عمري ما هشك فيك تاني ولا هخبي عليك حاجه تاني..بحبك.....
كانت واقفه تالا ودموعها نزلت من فرحتها..ما خلاص بقا يجدعان هعيط والله............
ضحكو كلهم ........ومرت الايام والشهور وتالا وطارق اتعرفو علي بعض وحبو بعض وانهارده فرحهم.وحياه وتالا بقم اقرب من الاخوات ....
كانت حياة بطنها ادامها وحامل في التاسع ويوم الفرح
حياة بفرحه..شكلهم حلو اوي يمروان......
مروان بفرحه..اه....قمرات بجد......
حياة حطت ايديها علي بطنها بوجع..مروان..الحقني هولد......
مروان بهزار..امسكي نفسك شويه. 
حياة بصويت..هو نا بهزر...الحقوني........
جري طارق وتالا عليهم وفتح طارق الكاميرا...يلا يجامعه قولو بطيخ..لو ولد هنسميه طارق 
تالا..لا هي بنت وهنسميها تالا......
مروان..متقلقوش توأم ولد وبنت بس انا اللي هسميهم علي مزاجي.....
حياة بصتلهم بفرسه وصرخت.. اااااااه الحقوني..........
ووصلوا المستشفى وولدت حياة ولد وبنت وعاشت حياة سعيدة مع مروان ولقت نفسها مع صاحبتها تالا وبات الدنيا تضحك لهم وتعوضهم عن اللي فات
تمت بحمدلله

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-