رواية الان والابد الفصل العاشر 10 بقلم الكاتبة المجهولة

رواية الان والابد الفصل العاشر 10 بقلم الكاتبة المجهولة


رواية الان والابد الفصل العاشر 10 هى رواية من كتابة الكاتبة المجهولة رواية الان والابد الفصل العاشر 10 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية الان والابد الفصل العاشر 10 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية الان والابد الفصل العاشر 10

رواية الان والابد بقلم الكاتبة المجهولة

رواية الان والابد الفصل العاشر 10

يعيون غيث
صرخت بفزع ونا شيفاه قدامي بعدت كذا خطوه ونا بحاول استوعب هل هوه فعلا موجود ولا ده عقلي الباطن الي بيصورلي انه موجود 
خيال: انت انت مين
حسيت وشه بهت بعد ما قلتله انت مين كانت معالم الصدمه مرسومه على وشه وبعدين قرب مني خطوه انا بعدتها 
غيث : انتي مش عرفاني
سكت شويه وبعدين كمل 
غيث : مش انتي الدكتوره خيال؟ 
جوبته بتردد ونا بحاول انفي اي صله بيني وبينه 
خيال : ايوا انا الدكتوره خيال 
غيث : يبقى انتي الي بدور عليهاا انا عارف صوتك ومميز ريحه البرفيون بتاعتك
قرب مني ومسك أيدي واترسمت على عيونه غشاوه دموع 
غيث : خيال ده انا غيث الي كنت ف غيبوبه انتي مش فكراني طب استني انتي كنتي بتجيلي ونا ف غيبوبه وتتكلمي معايا خيال انا فاكر كل كلمه كنتي بتقوليها ارجوكي افتكريني 
نفضت أيدي من ايده ونا بحاول ابعد نظري عن عيونه وجهدت علشان يطلع صوتي طبيعي 
خيال : انا معرفكش فاهم واكيد عقلك الباطن الي بيصورلك ان كان في شخص معاك  وبعدين انت ازي دخلت المسشتفي ف الوقت ده انا هبلغ الأمن فورا 
اتحركت عشان امشي بس لقيت أيدي بتسحبني بعنف وبتلزقني ف الحيطه ومكنش غيره مسكني من ايدي الاتنين وحط ايديه على شفا.يفي ف محاوله انه ميخلنيش اصرخ وبنبره تهديد قالي 
غيث : انا عارف انك بتحاولي تبعديني عنك عشان خايفه من التعلق بحد زي ما حصل معاكي وزي ما حكتيلي بس انا مش هسيبك فهمه وهفضل وراكي انتي متعرفيش انا مصدقت لقيتك ازي فهمه 
☐ مقدرتش اتحكم ف دموعي اكتر من كده بعد ما شوفت نظره الانكسار ف عيونو من كلامي الي كان قاسي انا عمري ما كنت قاسيه معا حد بس لاذم أقسى عشان قلبي مش حمل يتك. سر تاني صرخت في ونا بعده عني ودخلت حمام للمستشفي ونا بغسل وشي بالميه ف محاوله اني افوق نفسي من نظرت عيونه الي مش مفرقاني ولا لمعه الحب الي كانت ف عنيه اتكورت ف ركن من أركان الحمام ونا بدفن وشي ف أيدي ودموعي خدت طريقها 
خايفه 
مهزوزه 
وحيده 
مكسوره 
متشتته 
خايفه اخد قرار أظلم نفسي خايف اخد قرار اظلمه بس الاكيد اني خايفه اكسر قلبه يعز عليا وجعه او حزنه يعز عليا نظره عيونه المكسوره كنت ف اللحظه دي عايزه احضنه واعرفه اني هوه الي بيدور عليها واني كنت مستنيا زي ما هوه مستنياني وني متعلقه بي بس لاسف مش كل حاجه عايزانها بتحصل 
_____________________________________
صحيت من النوم بعد ما طلعت من المستشفى ف وقت متأخر وروحت الي بيتي نمت من كتر التعب صحيت ونا عيوني ورامه ووشي باهت حسا مش دي انا حسا اني متغيره اتنهدت بتعب ونا باخد شاور دافي وطلعت غيرت هدومي وكالعاده يوم الجمعه اجازه كعادتي بحب اروح على البحر افصل واحط لوحه وابتدي ارسم موهبتي الي محدش يعرفها غيري او بمعنى محدش اهتم يعرفها جهزت حاجتي وخدت شنطتي الي فيها الأوان ونزلت بحذر عشان اللوحه متقعش فتحت شنطه عربيتي حطيت اللوحه وشنطه الاوان وبعدين قفلتها اتصدمت بعد ما شوفته للمره التانيه بيظهر قدامي كان واقف ورايا بظبط ممكن مش بيفصلنا غير مجرد سنتي بعدت بتوتر
خيال : انت بتعمل اي هنا
غيث : اصل الصراحه كان نفسي اروح البحر ف لقيتك راحه ف انا راجل شرقي  بيحب يساعد بنات بلده
قطع كلامه وهوه بيقرب مني وبيهمس 
غيث : ومزز بلده ف قررت اوصلك
انفعلت ونا بتخيل انه ممكن كان بيعاكس بنات تانيه 
خيال : علفكرا انت قلي. ل القدب ومش متربي
غيث : امي كانت بتقولي كده برضه
ضميت حواجبي بستغراب ونا بحاول استوعب اي دخل مامته ف الموضوع 
خيال :قالتلك اي؟
غيث : اني مش متربي بصي اصل دي قصه طويله
اندمجت معا ومحستش بايده الي سندها على كتفي وهوه بيكمل 
غيث :اصل انا اهلي مكنوش فاضيين يربوني فهمه كل واحد كان مشغول ف عشان كده متربتش بس عندك بقا ابن خالتي متربي تربيه يهو. ديه لو قلتيله ازيك ممكن من الصدمه يغمي عليه ف عشان كده انا مش متربي 
غمزلي وهوه بيكمل 
غيث : I am a bad man
صرخت في ونا ببعده عني بعد ما فوقت من الاندماج الي كنت في
خيال : انا مالي بخالتك ولا ابنها انا مالي بيك اصلا انا اي الي موقفني معاك
سبته وفتحت عربيتي وركبت ونا بستعد عشان امشي لفت انتباهي صوته العالي
غيث : ماشي ي مزه وحيات عيونك الي شبه البندق دول ما هسيبك 
يتبع 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-