رواية عوضي الحلو مازن وسلوي الفصل الخامس عشر 15 بقلم دعاء تهامي

رواية عوضي الحلو مازن وسلوي الفصل الخامس عشر 15 بقلم دعاء تهامي


رواية عوضي الحلو مازن وسلوي الفصل الخامس عشر 15 هى رواية من كتابة دعاء تهامي رواية عوضي الحلو مازن وسلوي الفصل الخامس عشر 15 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية عوضي الحلو مازن وسلوي الفصل الخامس عشر 15 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية عوضي الحلو مازن وسلوي الفصل الخامس عشر 15

رواية عوضي الحلو مازن وسلوي بقلم دعاء تهامي

رواية عوضي الحلو مازن وسلوي الفصل الخامس عشر 15

الموضوع بخصوص امك 
سلوي: اي ماما هيا فين طب هيا كويسه هترجع صح هترجع وتاخدني ف حضنها مش كده 
سوسن: امك دخلت ف غيبوبه 
سلوي: اي 
سوسن: لازم تمسكي نفسك كل اللي عرفته انها اتجوزت واحد وسافرت معاه اتعلمت السهر والعب ولما تعبت رماها وسابها ف الشارع التعب كل يوم كان بيزيد عليها لحد م تعبت واغمي عليها قدام عربيه اخدها المستشفى قدروا يانقذوها بس دخلت ف غيبوبه 
سلوي: كل ده حصل مع ماما وانا مكنتش موجوده معاها انا لازم اروح عند ماما لازم اشوفها وافضل جمبها 
سوسن: اهدي ي بنتي انتي عارفه جدك مش هيوافق وفرحك بعد يومين 
سلوي: مش مهم اي حاجه لازم اطمن علي ماما انا بقالي سنين مستنياها ودلوقتي عايزه تمشي من غير م اشوفهاا 
وهيا بتتكلم مازن دخل من الباب لقاها بتعيط وقاعده علي الارض جري عليها 
مازن: انتي كويسه ليه بتعيطي 
سلوي: ماما ي مازن ماما مقدرتش تكمل كلامها من دموعهاا 
سوسن: دخلت ف غيبوبه ومن لما سمعت عايزه تروحلها 
مازن: هيا فين 
سوسن: كانت ف مستشفي ف اسكندريه العنوان ف الورقة 
مازن: قومي هاخدك تشوفيها 
سلوي: بجد هتاخدني عند. ماما 
سوسن: جدك مش هيوافق بكده بعد الفرح تقدروا تسافروا عندها 
مازن: هحاول اتكلم مع جدي انن نروح ونرجع عشان سلوي
سوسن: افهمني ي ابني جدك كان معترض علي جواز ابوها من امها كان عايزوا يتجوز واحده من البلد بس هو حبها ولما قال ل جدك خيروا بين اهله وبينها هيا ف اختارها هيا ومشي بعد سنتين من جوازهم كان معاهم سلوي جدك حتي مرضيش حتي يكلمه ف التلفون ولما ام سلوي مشيت هو جي وكان معاه سلوي كانت لسه صغيره اعتذر لجدك واعترف انه كلامه كل صح جدك سامحه ورجع قعد معانا ف البيت فضل معانا شويه وسافر البندر عشان شغله هناك وساب سلوي معانا عشان كانت لسه صغيره ومحتاجه عنايه 
لما سلوي كبرت وبقا عندها 10 سنين رجع عشان ياخدها تعيش معاها ولما كان عندها 20 سنه ابوها مات وسابها جدها كان عايز انها ترجع تعيش معانا بس هيا رفضت عشان تعليمها كانت بتيجي ف الاجازة تفضل معانا وبعد حكايه ابن عمها مبقتش تيجي 
دلوقتي انت عرفت كل الحكاية لسه عايز تكلمه 
مازن: سلوي مرات عمك معاها حق بدال منفتح ف جروح قديمه نستنه يومين تاني واوعدك انك هتشوفي امك 
سلوي: طب حتي اطمن عليها 
سوسن: فاهمه وجعك بس انتي عارفه جدك 
مازن: انا هاخدها ترتاح شويه ف اوضتها 
سوسن: ماشي ي ابني 
مازن: تعالي ي سلوي ميل سندها وحط ايدوا علي كتفها 
نامي شويه واوعدك انك هتشوفي امك ف اقرب وقت 
سلوي: توعدني 
مازن: وعد 
سلوي: ممكن تفضل جمبي لحد م انام بس 
مازن: اكيد 
جاب كرسي وقعد جمبها ومسك ايدهاا 
مازن: غمضي عنيك وانسي كل حاجه كل حاجه هتكون بخير 
سلوي: عملت زي م طلب 
لما شاف انها نامت جي يقوم لقاها ماسكه ف ايدوا 
ف قعد جمبها تاني 
ف اوضة الجد باليل 
كان نايم وف حد اتسلل ودخل اوضته 
نايم وكان مفيش حاجه انت السبب ف كل اللي حصل وانهاردة هتكون نهايتك 
الباب اتفتح وكانت سندس اول م شافته صوتت 
الجد صحي ومسك ايدوا وهيا مسكته من ضهره وبتحاول تشيل القناع عن وشه 
كلهم اتجمعوا ف اوضه الجد وهو حاول يهرب بس محمد وسالم مسكوه 
شالوا القناع من علي وشه لقوه احمد 
محمد: احمد عم تعمل اي اهني ف وماسك السلا*ح ف ايدك 
سوسن: انا شوفته لما دخلت اطمن علي عمي لقيته ماسك المسد*س ف ايده وبيقول اخر ليله ليك انهارده 
سالم: عم تحاول تق*تل جدك ي احمد 
الجد: رن علي الحكومه ي سالم هو ده مكانه الصح 
حاولت اصلح فيك بس الزباله مش هتبقا جواهر لما تروح حته نضيفه 
احمد: لا ي جدي بلاش السجن انا هعمل اي حاجه انتي عوزها بس بلاش السجن 
الجد: استنه ي سالم عشان سمعتنا ف البلد والشوشره اللي هتحصل تاخد بعدك وتمشي من هنا وتنسي انك من العيله دي 
احمد: بس ي جدي 
الجد: مفيش بس الاختيار ليك ي السجن ي تمشي 
احمد: اللي تشوفه ي جدي 
الجد: سالم خدوه ولازم تتاكد انه مشي 
سالم: قدامي يالا 
اخدوا ومشي وسوسن طلعتهم كلهم من الاوضه عشان الجد يرتاح 
سوسن: متزعلش نفسك ي عمي والحمدلله انك بخير وسلامه 
الجد: كله من عمايل امه وربايتها 
سوسن: معلش ي عمي كله هيتصلح هيعرف غلطه 
خد الدواء ونام 
الجد اخد منها الدواء وطفت النور وطلعت 
ف الصباح ف اوضة مازن وسلوي 
صحيت سلوي حست بحاجه مكتفها فتحت عيونهاا ووو
يتبع

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-