رواية رايتك صدفة الفصل السابع عشر 17 بقلم صفاء حسني

رواية رايتك صدفة الفصل السابع عشر 17 بقلم صفاء حسني


رواية رايتك صدفة الفصل السابع عشر 17 هى رواية من كتابة صفاء حسني رواية رايتك صدفة الفصل السابع عشر 17 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية رايتك صدفة الفصل السابع عشر 17 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية رايتك صدفة الفصل السابع عشر 17

رواية رايتك صدفة بقلم صفاء حسني

رواية رايتك صدفة الفصل السابع عشر 17

انا خوفت رغم من جوى نفسي يقرب منى واكون ملكه لكن الموضوع مش بالغصب وكمان انا مفهمتش نص الا بيقوله 
شعر بيها اجود وطمنها: 
متخفيش يا اريج انا عمرى ما اذيك او اخدك غصب عنك، وانتى على زمة رجل يقدر يقف ضد التخين 
لكن اهم حاجه انكى بالله عليك اوعى تتكلمي مع حد او تحكي اي حاجه ولم حد يسالك ابتسمى بخحل وبس، تمام يا اريج يلا كلى 
اتنهدت اريج 
انا اقعدي اكل وكانى عمرى ما اكلت ممكن التوتر او الخوف من بكرة لكن هو اجود كان عايز ايه ورجع فى كلامه 
المهم بعد ما خلصانه شيلت الصنية ودخلتها فى المطبخ ركزت فى حاجات مكنتش مركزى فيها 
مطبخ كامل الومنتين وكاسات وصينة وغيره من جهاز اي عروسه بس انا محدش جهزين اصلا لكن الا لفت نظرى كل الحجات الا كنت بختاره ل اشجان 
يعني اجود كان بيخطط ل ده من زمان واشجان تعرف يعني كدة هو مش،مجبور، نفط الا فى دماغي وغسلت ايدى  لكن اسكت لا طبعاً  وسالته 
هو انت مقولتش لي حاجه مهمه جدا فى الاتفاق ده 
نظر لها اجود. 
هو ايه الا نسيت اقوله 
تنهدت اريج وقالت 
العفش ده استعمله والا لا 
وقع على روحه من الضحك وقالها 
روحي نامى يا ريج الله يكرمك وبكرة نتكلم فى النقطة ده 
اريج  هو ضحك ليه مش  لازم اعرف كل كبيره  وصغيرة واكون على  نور دخلت اوضي عشان انام 
فضلت اتقلب طول الليل مكان جديد عليا وكمان بعيد عنكم مش متعودة على العز 😂  وغير، كدة حسيت انه مش  حقي مش  بفلوس ابوى  زى اي بنت وبعد ما محاولت نزلت نمت على الارض 
.... 
دخل اجود فى اوضه كان  رايح جايه 
كنت عايز تقولها اعورك فى ايدك ونمسحه فى الفوطة والا بالمر كنت قرب، منها عشان خايف من الزفتة مرات ابوها،يبقي،كنت فرقت ايه عن غيرك  تتحرقى هى والا يقرب ل اريج  انا رجلها من النهارده  واى حد يفتح بوقه 
وحاول ينام اجود  ويتقلب 
وفعلا فات الليل بصعوبة على اريج، واجود عكس اشجان وياسر، الا بالمحبة والهدوء قدرو يكون كيان واحد 
عند سناء كانت واقفة فى البراند بتابع من بعيد هتجنن وتعرف هل الجواز ده حقيقه والا مجرد لعبة 
يعني هى عارفه ان اريج بتحب اجود لكن 
هو اكيد اجبر على كدة اكيد جده اجبره 
بالعافيه النور شقشق 
وجات تنزل سناء عشان تروح عندهم 
لكن اوقفتها رحاب 
رايح فين يا سناء كدة 
ابتسمت سناء عايز اطمنى على البت رفعت رقبتي والا لا 
شهقت رحاب وقالت 
انتى بتهزرى يا سناء انتى مش واثقة فى بنتك 
اهدى يا سناء وتعالي نشوفلك بيت وبعد العصر هنروح ليهم نديهم الفطور واطمنى براحتك
قام اجود من النوم ودخل يطمنى علي اريج انصدم انها نايمه على الارض
قلبه وجعه جدا نزل على الارض وقرب،منها وسالها 
اريج اصحي يا اميرتي ايه نايمك هنا 
فتحت عيونها اريج ببراءة وضحكت فى وشه وقالت صباح الورد 
اخد دوش واجهز ليك الفطار 
مسك ايديها قومها واقعده على السرير وسالها 
ليه منمتيش على السرير
تنهدت اريج
مكان جديد عليا وكمان مش بتاعى 
استغرب اجود وسالها،
مش بتاعك ازى يا بنتى مش انتى مراتى 
هزت راسها اريج.
اه لكن كل ده بفلوسك وشغلك انت مش فلوس اهلى حتى ابسط الاشياء 
ابتسم ومسك ايديها 
ويفرق معاكي انا شريكى 
هزت راسها بالنفي اريج
لا انت كنت بتجهز عشان تتجوز وتفتح بيت لكن عك مرات ابوى خالك غيرت حسابتك يا شيخ حتى الا بيقول عايزها  بشنطة هدومها بتكون فيها شي،وشوية لكن انا مجيبتش هدوم بدليل،الدولاب فاضي
مسك ايديها اجود
ودخلها الاوضه التانيه
وفتح رف منه وشافت هدوم كتيرة من كل حاجه 
فتحت بوقه اريج
هدوم مين ده 
ضحك اجود
هدومى ما انا قرارت البس هدوم بنات 
نظرت له لوهلة  كانت هتصدق وسالته 
ليه 
ضحك اجود
ليه ان اشتريت ليك هدوم 
انا الصراحه مكنتش عايز اغير،ترتيب امى وخصوصا كمان شوي هتلاقي مرات ابوكى بتخبط علينا فطلعت ليك حجات بسيطة هناك ومنهم البيجامه ده وقولت يومين كده ونظبط امورنا 
قاعده اريج وسالته 
ليه عملت كل ده ليا ليه والف ليه يعني شاب  زيك مهندس قد الدنيا  ناجح فى حياته ممكن يتجوز واحده  دكتوره  مثلا ويكون ليه جهاز اهل يشرفوك 
لكن ليه انا وازى عايزنى امسك طبق او كوبية او حتي  انام على سرير، مش  حقي مش  قايمتى 
رفض اجود  كلامها 
مين قال انك ملكيش حق وان مش  انكتب ليك قايمة وان ابوكى مش  جاهزك 
لا اريج اوعى تقولي كده  ابوكى لم فوجي ب العمل مراته وشاف كلامى دخل عندي  وسالنى 
انا كنت متصور اتقف ليه مش  توافق، انا عارف  انى غلط ومكنتش الاب الحنين ل بنتى وصدقت لاقيت واحده  تتجوزني على نفس  العفش القديم  ومن غير  شبكة وقتها فرحت لكن متصورتش انها متجوزين بس علشان  عرفت ان كنت نسيب ليكم وكمان ورث من زوجتى الربع ومع الايام ظهرت على  حقيقتها وكسرتني انها قبلت بي انا وبنتى وعيشت الفقر، رغم  الشهاده  لله ولدك مقصرش معايا  والا قبل موت عمتك والا بعده حتى لم طلبت تروح عندكم فرحت قولت ترتاح من قرفها 
استغرب اجود 
تروح تسيب بنتك تتبهدلي عشان  واحدة ست وتبيعها 
كان الاب مكسور 
الفقر وحش  يا ابنى وانا حظى زى بنتى كنت يتيم واترميت من بيت ل بيت وكنت بشتغل وانا فى الجامعه  ورغم فقري وقيلت حلية رغم  كده عمتك حبيتنى حسيت ان ربنا اخرين رضي عليا وعوضني بحد يحبنى ويكون حضن ليا لكن موتها كسرنى حسيت اني كرهت نفسي  ولم اخوى اقترح عليا  انى اتجوز بدل ما اهل امها تروح الحضانه ليه خوفت اتحرم منها هى كمان فوفقت 
رفض اجود مبريره 
لكن كنت بتسيب بنتك جعانة وكمان بتنام على الارض 
هز راسه بالنفي 
اقسم بالله ما كنت اعرف  موضوع الاكل 
لكن نومها على الارض  كنت بسالها ليه يا حبيبتي نايمة فى الارض كانت تقولي  انا بحب نومت الارض  ف اشتريت ليه مرتبه مكنتش اعرف انها كانت بتعمل كده لحد ما ابوكى حكى ليا ف استغليت الفرصه وقولت العيشة معاكم ارحم لكن جبروتها وصل انها ضربتني بالفازة عشان تتهم ابوك انه اعتدت عليا 
اوعى توافق على جوازها من فارس ابن اخوى لكن صايع وكل همهم الحشيش الا بيشمه ولعب كتير، على اريج عشان تقع فى حبه لكن اريج عجبتنى كانت بتهرب منه 
هز راسه اجود 
طيب مفيش حل الا انا اتجوز بنتك وتعيش معزز مكرمة وبعد كده الا ربنا يكتبه يكون 
طلع صلاح دهب وقال 
ده كل ما املاك من شقي دهب حبيبتي صفية ولم سالنى اخوى عليهم عشان اقدمهم ل سناء قولت ليه بعيتهم فى زنقة خدهم يا ابنى يكون جاهز بنتى وانا اشهد على جوزها وخليه تكمل تعليمها اريج ذكى زى صفية لكن عيبها حمولة فوق الاحتمال تسكت ومتقولش 
انصدمت اريج من كلام اجود 
انت متاكدة يعني  الملايات ده والمرتبة ده والمطبخ والسجاد والاجهازة الكهربائي ده كلها من حقي 
ابتسم اجود 
طبعا 
ايه فتورة الدهب كانو  دلوقتي عاميلين ٥٠ الف، وكمان انتى ليك ارباح بتروح ب اسمك من ورث امك يعني كل شيء ملك انتى انا الا ضيف عليك 
يلا بقي اختار فستان حلو وخد شاور عايز الكل يصدق ان اميرتي عروسه ونص 
ابتسمت اريج طبعا 
وفعلا اخدت هدوم ودخلت اخدت شوار ولبست فستان حلو وخرجت تمسح شعرها 
انبهار بيه اجود 
ايه للقمر، ده اوى كده كيديها عروسه وليلة الصبحيه كمان
سالته اريج
هو ليه  العادة ده  موجود  
تنهد اجود  تقصد الفوطه 
اه والله لازم 
تنتهى والجهل المعشش فى دماغ البشر ينتهى وكل اب وام يكون واثقين  فى ابنهم  او بنتهم ويسيبهم ياخدو على بعض حتى لو يقعدو اسابيع لكن هالة التوتر بتخلي الشاب بيشعر بالعجز عشان مش بيكون نام كويس ومتوتر ومنتظر يظهر الاسد المفترس وغير اصدقاء السوء، الا يدوه حبوب وحجات مش بتعمل نتيجه غير صلبي وممكن يسبب مشاكل ل زوجته
هزت راسها اريج 
عندك حق مش كل النااس متفتح زيك 
ابتسم اجود 
لا انا هروح اصلي الجمعة عشان لو قعد يروح العقل المتفتح واتهوار 
ضحكت اريج 
والاتفاق يا منقذي 
ضحك اجود منقذي يبقي سلام 
زى ما اتفقنا يا اريج  
فعلا نزل اجود صلي صلاة الجمعة 
ولمحته سناء فقررت تروح والكل ملخوم وفعلا انسحبت وراحت عند اريج 
دق الباب ابتسمت اريج 
انت رجعت تاني ليه، مش قولت الشيطان شاطر 
انصدمت لم شافت سناء 
وقفت بثقة وهى بتحاول تكتم الخوف بتاعها، 
دخلت سناء  وهى بتتفرج عليها 
صبحي مبارك يا عروسه رغم مش واضح عليك 
وقفت اريج بثقة معلش المره الجايه اتصورك، فيديو عشان يكون ظهر عليا 
قربت منها سناء ومسكتها من شعرها 
انتى هتلعب بي، يا مفعوصه انتى فاكرني ان مختومة على قافية، ومش عارفه بالاتفاق الا بينك وبين المحروس
انا انصدمت وتخيلت ان بابا يعرف حاجه او قالها حاجه عارفة انه ضعيف صرخت من الوجع 
انقذتنى نزول اشجان على صوتى وطلوع طنط سحر من تحت وحوشوها عنى وكنت مفطومة من العياط 
واتصلت اشجان ب طنط رحاب وكمان ب اجود وخالي عبد الرحمن 
الكل جيه وبعدهم اجود 
وشايفي شعري متنعكش ودموع نزلة 
صرخ فى سناء وقالها 
ايه يا وليه هو مفيش حد لمك لا فوقي كده انا مش صلاح جوزك هو رضي برفقك براحته لكن انا لا 
صرخت سناء 
انت اصلا فاكرة الرجولة بعلو الصوت لو رجل بجد ورينا يا فلاح عايزة اشفوك بوق والا لا 
ضحك اجود وقرب منها 
مفيش مانع وريك لو عايزة تجربي لو جوزك مش مشبعك 
صرخ فيه ابوه 
عيب يا اجود استحى يا شيخ 
صرخ اجود 
هى خالتي فيها شيخ واهى جلبيتى الشيخ 
خلع اجود الجلبية 
ومسكه ياسر، وعبد الرحمن ومحمد ابوى ياسر 
واخدوه على الاوضة 
وحد الله يا اجود 
ميصحش الا عملته ده تخلع هدومك اقدم الحريم ده التربية الا انت اتربيت فيه 
صرخ اجود. 
وده تنفع معها ذوق، وتربية اعمل فيه محضر، انها اقتحمت بيتى واعتدتى على زوجتى 
قدرت تخرج سناء من حصار الستات وقالت 
اعمل محضر عشان اقولهم انك مش رجل ومش قربت من البنت اصلا بدليل بسال على الدليل ثورة عليا 
صرخ اجود 
رجل غصب عنك ورميتها وانا بصلي عشان مش تروحي تاخديها تعملي عليه عمل 
ضحكت سناء 
والله كذاب 
اريج وقتها استغليت الفرصه ودخلت المطبخ اخد كوبي زجاج عشان  لازم انهى الموضوع ده باي طريقه دخلت الاوضه جيبت القماشه وكمان ملايت سرير  ودخلت الحمام 
وقعت كوبي زجاج فى الارض انكسرت وتوست عليها 
ف انجرحت حطيت  القماشة وخليت رجلي تنزل عليه نقط الدم لحد ما عملت دائرة وكمان ملاية السرير، 
مش هى عايزة فضائح انا اوريها 
شغلت الاستشوار الا فى الحمام عشان ينشف الدم 
ومسكت لاصقة حطيتها فى رجلي  كانت وجعاني لكن وجع القلب اصعب، ولميت الزجاج وحطيته فى بسكت الحمام 
وخرجت وهما لسه بيحوش ما بينهم والا تقولها عيب وميصحش والا تقول مش اصول 
قربت منها ورمتهم على وشها وصدمت الكل 
وصرخت وقولت 
مش دليل انى شريفة فى نظرك يا مرات ابويا الا ربتينى وعارفة اخلاقي اقسم بالله العظيم كنت ممكن اسامحك على كل ذل واهانة سمعتها منك كنت بحاول عشان اخواتى لكن النهارده انتى قطعت اي باب للسماح ومش هتهوب الشقة ده مفهوم 
الكل كان مصدوم من الا انا عملته 
وجات تمد ايديها عشان تاخد الفوطه 
مسكت ايديها بتعملي ايه لا انتى حبيت تتاكد وهاتي الدليل 
نظرت لها سناء وبكل بجاحة مش يمكن المحروس جرح نفسه عشان مش يظهر انه مش رجال 
هنا دخل بابا واول يعمل حاجه صح وفجاءة 
تابع

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-