رواية ذكري حسن وليان الفصل الخامس والعشرون 25 بقلم سلمي ابراهيم

رواية ذكري حسن وليان الفصل الخامس والعشرون 25 بقلم سلمي ابراهيم


رواية ذكري ليان وحسن الفصل الخامس والعشرون 25 هى رواية من كتابة نورهان رواية سلمي ابراهيم ليان وحسن الفصل الخامس والعشرون 25 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية ذكري ليان وحسن الفصل الخامس والعشرون 25 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية ذكري ليان وحسن الفصل الخامس والعشرون 25

رواية ذكري ليان وحسن بقلم سلمي ابراهيم

رواية ذكري ليان وحسن الفصل الخامس والعشرون 25

رامز بعصبيه شديده ومقدرش يمسك نفسو وضر"بو..اه يولاد الك"ب انا تعملو معايا كده
الظابط مسكو بالعافيه ..خلاص يا رامز باشا....خلاص
رامز بعصبيه اكتر..دول خسروني اهم حاجه في حياتي..وتقولي اهدي..دنا هدف"نو 
الظابط بيحوشو..خلاص يا باشا...يا عسكري...خد الواد ده نزلو الحجز...
واخدوه من ادامو ورامز هدي حاجه بسيطه.....
الظابط..اهدي بس يا رامز باشا...احنا سمعنا كل حاجه بأجهزة التصنت اللي حطناها.....
رامز خبط ع المكتب كده..انا اللي يهمني دلوقتي ان مراتي تروح معايا
الظابط..صعب اوي انهارده يا باشا...في بس شويه إجراءات..انا بنفسي هخلصها لسيادتك. ،وبكره بالكتير هتاخدها 
رامز اتنهد بزهق..لما نشوف.....وساب المكتب وراح للمكتب التاني ودخل وقفل الباب عليه...لقاها راقضه كده مفتحه عنيها ودموعها نازله....بقي يلعن نفسو الف مره..لانو اصلا فكر وشك فيها ....ازاي جهه في دماغو كده!!!!
حط ايده علي وشو بندم ووجع...مش بيقدر يشوفها بتفكر بس في حاجه تضايقها...يقوم يكون شايفها ادامو بتعيط وبسببو!!!!....راح قرب عليها وقعد عالارض ادامها ومسك ايديها وعيونه بتدمع...
رامز..انا اسف يا اغلي وأهم حد فدنيتي ...ودموعو نزلت..ليان انا اسف بجد...والله العظيم انا بحبك اوي..ليان انا مقدرش اتخيل حياتي من غيرك...انا غلطت...انا ازاي بس افكر في كده...ازاي أشك فيكي يحبيبتي...هو شيطا"ن والله...ليان انا مش عارف اقولك اي...بس انا اسف والله...انا مقدرش اسيبك ولا اشوفك زعلانه بس...وبا"س ايديها..انا بقيت بتنفسك بجد ...والله العظيم انتي اهم حد عندي فدنيتي....انا مع الناس كلها هيبه وشخصيه ومحدش يقدر يكلمني بس..وبص في عيونها بسرحان..إنما معاكي انتي...بعرف اد اي انا ضعيف ادامك...انا بحبك اوي ...عشان خاطري سامحيني يحبيبتي...
ليان اتعدلت ودموعها في عنيها وعيونها حمرا..انا زعلانه علي نفسي اكتر...حسيت انك مرخصني اوي ومش غاليه عندك زي مانت غالي عندي...صعبت عليا نفسي يا رامز.....
رامز حط صوابعه علي شفايفها بحنيه..بس...متقوليش كده..دنتي اغلي وأهم حد فدنيتي...انا اسف يحبيبتي...والله العظيم عمرها ما هتتكرر....انا ....انا بحبك 
ليان بصت للارض ولسه دموعها بتنزل........قرب منها اوي ورفع وشها ليه واتكلم بحنيه..ليان....انا بحبك....
ليان بعياط..مش عارفه...مش عارفه بجد..كل نا افتكر...مش عارفه و..مكملتش كلامها وبا"س هو شفايفها بحب وحنية اوي ..وفضل يبو"سها كتير وهي مبسوطه بقربه ومستجيبه معاه غصب عنها مش قادره تبعد عنو اكتر من كده.....
بعدها بعد عنها مسافه صغيره واتكلم بهمس..انا هنسيكي كل اللي حصل...انتي مراتي وحبيبتي وكل ما ليا ...انا اسف...آسف لكل دمعه نزلت منك بسببي...وبا"سها تاني وبعد..بحبك يا ليان ....ودخل جوه حضنها اوي ودفن وشو في حضنها وفضل يشمها وحشتو ووحشو كل حاجه فيها....
ليان طبعا ضعفت ادامو..مهما كان هو حبيبها وجوزها وكل ما ليها ف الدنيا..قررت تديلو فرصه تانيه..هي مشافتش منو حاجه وحشه من يوم ما اتجوزو..مشافتش غير حنيه وحب وبس،،.مفيش حد مبيغلطش..وهو راجعلها ندمان ....حطت ايديها علي ضهرو وحضنتو..ابتسم هو وعرف كده انها سامحته...رفع وشو ليها ..
رامز بابتسامه جميله..ماكان من الاول.....
ليان ضحكت وسط دموعها..اسكت نا لسه زعلانه علي فكره
رفع ايده مسحلها دموعها بحنيه..عارف يحبيبتي...والله العظيم عارف...نا مش هضغط عليكي انك تسامحيني دلوقتي..براحتك..بس الايام والله هتوريكي...انا عمري ما هزعلك تاني والله..صدقيني...
ليان بدموع وصوت مقطع..انا بحبك 
رامز ابتسم بفرحه ..يحبيبتي....انا بحبك اكتر والله...ودفن وشو في رقبتها وفضل يبو"سها بحنيه وحب ويدلعها شويه..ويضحكها ..فضل يكلمها زي ما كان بيكلمها قبل كده ..كلام يخليها واثقه في نفسها وكلام يطمنها بوجوده جنبها ..وكلام البنات تحب تسمعه ..مليان حنيه وحب وبس.........
عدي اليوم ونامت في حضنه زي ما متعوده .........
خرجت من الاسم وهي معاه ....
عدي كام يوم ..ليان قدرت تسامح رامز اخيرا وبقت تتعامل معاه عادي....
حسن خرج من المستشفى وصالح ليان وبقم كويسين،....
شروق وليان قربو من بعض اوي وبقو اصحاب خصوصا انهم حامل زي بعض.......
حسن كان في الشركه.....
حسن..لا يا انسه عايده...زي ما بقولك كده الصفقه هتتم زي ماحنا عاوزين 
عايده بتبصلو برغبه..ايوه يا حسن باشا بس..احنا حتي متكلمناش 
حسن..اتكلمنا ازاي؟؟
عايده..يعني حضرتك كده....داخل ناشف اوي...ممكن نتقابل ..نتكلم ،،كده يعني.....
حسن لنفسه..انتي جايه بعد ما توبت...وضحك في دماغو......
رن فونه وكانت شروق...
حسن..اي يحبيبتي...
شروق..انا في الشركه وجيالك هاا
حسن بص لعايده كده..اه يحبيبتي..اطلعي انا ف مكتبي تعالي.....
عايده..هي مين ديي؟؟
حسن..مراتي...استني هتشوفيها ......بعدها بشويه طلعت شروق....
شروق فتحت المكتب ودخلت......وبصت للبت دي بقرف كده وقربت علي حسن ،،.
قام حسن..تعالي يحبيبتي...قربت عليه وباس"ته من خده..
شروق..وحشتني يحبيبي...
حسن بابتسامه لانو عارف هي بتعمل كده لي..ونتي كمان وحشتيني اوي والله...
شروق..امممم...مين العسوله؟؟
حسن..مش فاكر بصراحه..والله لما شوفتك نسيت....
شروق ابتسمت بحب ليه انو مجاريها ف اللي هي عاوزاه......
عايده حست بغيره ..طب انا..هستاذن يا حسن باشا...
حسن لف ايده حولين شروق..نورتي...
قامت عايده ومشيت بزهق......
شروق بغيظ..مين دي بقي انشاءالله....
حسن كان باصص علي شفايفها كده..واحده كده..شغل والله
شروق حطت ايديها علي رقبتو..شغل اي بقي ده....
حسن بضعف..طب ما بلاش دلوقتي...انا مش حملك هاا
شروق ضحكت بدلع..خلاص..لما تيجي بالليل بقي...
حسن..انا عاوزك تجهزي بالليل..عشان هتكون الحفله..اللي هنعلن فيها جوزانا 
شروق بفرحه وحب..بجد يا حسن...يعني الكل هيعرف اني مراتك...
حسن بابتسامه..اه يحبيبتي...هتبقي مراتي أدام الكل....
دخلت في حضنه بحب..بحبك يحسن.....
حسن لما بيسمعها منها بيكون اسعد واحد في الدنيا..ونا بحبك يروح قلب حسن....ودفن وشو في رقبتها بحب ....
عدي الوقت وجهه الليل.....
ليان كانت بتلبس فستان وبتحط ميكب ...ورامز بيلبس الساعه.....
راح زقف وراها وحضنها من ضهرها..طب هو في حلاوة كده..يخربيتك بجد
ليان ابتسمت بحب..ايوه عشان تعرف انت معاك اي،،
لفها ليه رامز..معايا أجمل واحلي بنت ف العالم كلو...
ليان..بجد يا رامز..انت بتشوفي حلوه كده 
رامز..تصدقي بالله..انتي لو بتشتركي في مسابقات ملكات جمال العالم...هتفوزي بيها طبعا..انا لو أطول اخدك اخبيكي جوه قلبي ..عشان محدش يشوفك غيري..هعمل كده
ليان بتفرح اوي بكلامه..راحت لحضنه بحب،،.هو ده اكتر مكان هي بتحبو...باس راسها بحنيه...بعدها اخدو نادين وخرجو..
كان حسن واقف وحاضن شروق من ضهرها وساند وشو علي كتفها أدام الكل وعمالين ينمو ع الناس...
شروق..لا بص البت اللي هناك دي..بتبصلي ازاي...
حسن بضحكة ..اه مهي دي الاكس بتاعتي 
شروق..نت عندك كام اكس!!!
حسن باس كتفها بحب..انا بحبك انتي بس 
شروق كانت مبسوطه وحاسه بقيمة نفسها اوي انو سايب مل دول..ومعاها هي....
حسن وقف يتكلم.....
حسن..يا جماعه..احب اعرفكم..شروق.....وبصلها في عنيها....مراتي...وحبيبتي ..اغلي ما ليا فالدنيا...شروق انتي اكتر انسانه بحبها فحياتي....انا بقول تاني وأدام الناس كلها...آسف لو علي اي حاجه عملتها زعلتك...والله العظيم كنت عملتها عشان بحبك بس مش اكتر....ممكن اكون حبيتك غلط في الأول....بس المهم اني حبيتك..ولسه بحبك..وهفضل احبك لحد ما اموت....وبا"س ايديها...بحبك ......
شروق راحت لحضنه بدموع فرح وبصت لليان كده وليان غمزتلها.......
شروق بحب..بحبك يحسن......
تمت...❤️

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا 
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-