رواية موضوع عائلي الفصل السابع والثلاثون 37 بقلم رحاب القاضي

رواية موضوع عائلي الفصل السابع والثلاثون 37 بقلم رحاب القاضي


رواية موضوع عائلي الفصل السابع والثلاثون 37 هى رواية من كتابة رحاب القاضي رواية موضوع عائلي الفصل السابع والثلاثون 37 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية موضوع عائلي الفصل السابع والثلاثون 37 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية موضوع عائلي الفصل السابع والثلاثون 37

رواية موضوع عائلي بقلم رحاب القاضي

رواية موضوع عائلي الفصل السابع والثلاثون 37

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 
_ مر شهر واكثر وابطالنا مشاعرهم تغيرت كثيراً عن البدايه، هناك من يبدأ بمشاعر جديده وهناك من يجااهد ليهرب من مشاعره القديمه... 
_في مكان ما في منطقه شعبيه، كان في مجموعه من الشباب واقفين حول اتنين بيضربو في بعض في لعبه بيسموها مصارعة الشارع، لعبه بعيده جداً اي لعبه رياضيه وعن عيون الشرطه.. 
_وكان من ضمن اللي بيتصارعو مع بعض زكريا المنشاوي وشاب تاني، وقف يونس بعربيته علي مسافه قريبه منهم ونزل من عربيته وكان معاه يوسف اللي راح وقف جنبيه وقال.. 
يوسف
مش معقول بقي عمار المنشاوي الراجل حتت سكره يبقي ده اخوه.... 
بصله يونس بجمود وقال
ما تعرفش ايه اللي حصل وصله لهنا، هو انت كنت تتوقع ان انا ابقي اخو الشيخ محمد لو ما كنتش تعرفنا يعني.. 
_وفجأه كل اللي واقفين فضلو يهيصو لما زكريا ضرب الولد اللي قدامه ووقعه علي الارض وخلاه مش قادر حتي يتحرك، وقال بصوت عالي وهو بيبص ليونس.. 
زكريا بحده 
سمعت انك كنت معلم في حاره قبل ما توصل للبدله والعربيه، فليك فيها ولا ايدك بقيت ناعمه يا ابن الصاوي.. 
_ الكل ضحك معادا يوسف اللي بص ليونس اللي كان مركز مع زكريا وبيبصله بجمود، وفجأه يونس قلع جاكيت بدلته وراماه ليوسف وبرضو الساعه بتاعته وادااه موبيله وشمر اكمام قميصه ويوسف قاله بخوف.. 
يوسف
يونس دي مش خناقه في الشارع الواد شكله مش ساهل... 
يونس بجمود
لو كان هو اترمي في الشارع فصاحبك اتربي فيه... 
يوسف 
طيب عشان نبقي متفقين لو لقيتك هتنيخ هجري ولا اعرفك.. 
_ما اهتمش يونس بكلامه وراح وقف بكل ثقه قدام زكريا اللي كان واقف ثابت، والكل سكت ومستني يشوف اللي هيحصل بين الاتنين، وفجأه قرب زكريا من يونس وكان هيلكمه في وشه بس يونس بحركه سريعه مسك ايده ورده اللكمه اقوي.. 
يوسف سقف وقال
ده شقاوه قديمه ده يا صيع.. 
_وكان لسه هيهجم علي زكريا بس كان الاذكي زكريا لما بسرعه لكمه في بطنه وبحركه سرعه خبطه في رجله خلاه وقع علي الارض... 
لطم يوسف وقال
احي احي احي والله قولتله بلاش.. 
_ قام يونس بكل ثبات وعرف ان خصمه مش ساهل وانه اذكي ما كان حتي فاكر، وقلع القميص بتاعه خالص ومرر ايده في شعره بكل ثقه، ويوسف ابتسم وقعد علي العربيه وقال.. 
يوسف
كده نتفرج بمزاج بقي... 
_ وفعلاً بدأو الاتنين تاني في وصله جديده من اللي بيسموها مصارعة الشارع، بس المره دي زكريا كان اضعف حتي من انه يدافع عن نفسه قدام يونس، وبعد كام دقيقه كان زكريا واقع علي الارض ويونس واقف قدامه وقال بصوت عالي.. 
يونس
في فرق بين اللي شربها متأخر ومن اللي كان غرقان فيها يا ابن المنشاوي... 
_وقف زكريا قدام يونس ومدله ايده وقال بثبات.. 
زكريا
اهلا بيك... 
حط يونس ايده في ايده وقال
عجبتني من اول ما سمعت عنك وهننفع سوا... 
ــــــــ #بقلم_الكاتبه_رحاب_القاضي ـــــــ 
_ وفي شركة عمار المنشاوي.. 
كانت جميله خلصت شغلها وهتمشي بس قرب منها موظف زميلهم وقال.. 
مهاب
بقولك ايه يا جميله انا كنت عايز اتكلم معاكي شويه.. 
جميله بأهتمام
ماشي اتفضل.. 
كانت فيروز مركزه معاهم فهو قال
لوحدنا ممكن؟.. 
جميله بضيق
يعني هي حاجه مهمه اووي... 
مهاب 
اووي ياريت تتفضلي معايا هنقعد في الكافي تحت... 
_ اخدت جميله حاجتها وراحت معاه تحت، وفيروز ما اهتمتش ولما طلع عمار قالها.. 
عمار
هي جميله مشيت من امتي؟.. 
فيروز
هي كانت هتستني حضرتك بس مهاب جه واخدها ونزلو تقريبا في حاجه مهمه بينهم... 
ادايق عمار وقالها
يعني هي روحت معاه؟.. 
قلقت فيروز من نبرته وقالت 
لا هما تحت في الكافيتريا... 
_ نزل عمار تحت بسرعه واول ما وصل هناك لقي جميله قااعده مع مهاب لوحدهم والكافيتريا كلها فاضيه والاتنين بيضحكو بصوت عالي، قرب منهم وقال بعصبيه.. 
عمار
نقفلها بقي ونفتحها كافي عشان تضحكو كويس.. 
جميله 
لا هو كك.. 
عمار بحده 
انا موجهتلكيش كلام.. 
وبص لمهاب وقال
مش وقتك خلص من نص ساعه بتعمل ايه هنا؟.. 
مهاب بحزن 
انا اسف يا عمار بيه بعد اذنكم.. 
مشي مهاب وجميله قالت بحزن 
حرام عليك علي فكره ما فيش حاجه غلط حصلت عشان تحرجه كده.. 
عمار بحده 
لا في حاجات كتير غلط، انتي هنا في شركه كبيره ومحترمه يعني شخصيتك والضحك وكل حاجه واخداها بهزار كده ما ينفعش ويا تتعاملي كويس يا مالكيش مكان عندي.. 
جميله بدموع 
انا اسفه ما كانش قصدي بعد اذنك... 
_ قالت كلامها وسابته ومشيت، وعمار ادايق من نفسه انه قالها كلام زي ده، وطلع بسرعه وراها بس لقاها مشيت والسواق فتحله باب عربيته فركب فيها ومشي وهو متعصب جداً من نفسه.. 
وموبيله رن برقم مجهول، فرد وقال
ايوه عرفت اللي حصل، كمل اللي اتفقنا عليه واما علي وعدي معاك.. 
قفل الموبيل وقال بجمود 
هانت اوووي يا زكريا... 
_ تفتكرو عمار كان بيكلم مين؟... 
ــــــ #بقلم_الكاتبه_رحاب_القاضي ــــــ 
_ وعند زكريا كان قاعد علي قهوه شعبيه ومعاه يونس ويوسف، وقالهم بهدوء.. 
زكريا
بس انا بعيد اووي عن شغل البيزنس بقالي سنين سايبه.. 
يونس 
بس دماغك لسه فيه وعايزك بدماغك واسمك ومش بس في البيزنس، انت اكتر واحد هتنفعني وخصوصا ان عدوي يبقي نفس عدوك... 
زكريا بأهتمام 
لا مش فاهم. انت قصدك مين؟.. 
يونس بجمود
عمار المنشاوي، انا عايز مكانه واللي اكبر من مكانه وعايزه يبقي الارض.. 
زكريا ملامحه اتغيرت وقال
ايه سبب العداوه بينكم؟.. 
يونس بجمود 
واخد اغلب الشغل اللي انا عايزه ورفض حتي نبقي شركه واحده، ايه رئيك اللي انت بتاخده من جرايمك والخطر اللي بتكون فيه هديهولك الضعف واسمك هيكبر تاني في البيزنس.  
زكريا ابتسم بحقد وقال
موافق... 
_ ابتسم يونس بأنتصار ويوسف كان مدايق جداً من الاتنين وطريقة تفكيرهم... 
ـــــــ #بقلم_الكاتبه_رحاب_القاضي ـــــــ
_ في بيت جميله..
كانت واقفه في البلكونه زعلانه وهي بتفكر في كلام عمار معاها، وطلعت شهد في البلكونه اللي جنبيها وقالت.. 
شهد 
انتي كويسه يا جميله.. 
جميله بهدوء
ايوه.. انتي مشيتي ورجعتي ولا لسه قااعده هنا.. 
شهد بحزن 
لا قاعده هنا علي طول.  
وتابعت بهروب 
انا كنت بكلم هاجر صحبتي عايشه في دبي هي وجوزها وابنها فعشان كده سهرانه، انتي بقي سهرانه ليه؟.. 
جميله بدموع
هو انا شخصيتي وحشه بالنسبالك ما ينفعش اتحمل مسؤليه.. 
شهد 
بالعكس انتي بنت اموره اووي وتتحبي علي طول.. 
جميله بحزن 
عمار ما قالش كده هو دايقني اووي بكلامه وانا بفكر ما اروحش الشغل تاني عنده.. 
شهد 
عبيطه ما تخليش كلام حد يأثر فيكي وفي حياتك، لو حد قال حاجه عكس اللي فيكي ما تسمعيهاش ولو سمعتيها اعملي نفسك مش سامعه.. 
تابعت بشرود
بس عامليه هو بقي بالوصف اللي وصفهولك، يعني قالك انتي مهمله ابقي كده فعلا ما تسعيش عشان تثبتي لحد حاجه عكس اللي هو فاكرها لان في ناس بتكون دماغها متركبه غلط وتعبانه مهما عملتي مش هيشوفو اللي بتعمليه ده.. 
ابتسمت جميله وقالت
معاكي حق انا هتعامل معاه زي ما هو عايز واللب ما يزعلش.. 
شهد ابتسمت وقالت
شاطره وابقي قوليلي هيحصل ايه؟.. 
جميله 
انا اسفه في السؤال بس هو انتي اطلقتي؟..
شهد بحزن 
لسه بس هطلق قريب عشان رفعت قضية خلع..
جميله 
للدرجه دي هو ايه السبب طيب؟..
شهد
دي حكايه طويله من رأيي تدخلي الصفحه الشخصيه بتاعت الكاتبه رحاب القاضي وتابعي الحكايه من اولها..
 جميله 
لا يا ستي دي بتتأخر في نزول البارتات وانا خلقي دايق، فاحكيها انتي اسهل.. 
_ ضحكت شهد بهدوء وكأنها كانت فعلا محتاجه تقعد مع حد وتتكلم وقالت كل حاجه بينها وبين يونس، وفي الاخر مسحت دموعها وقالت.. 
شهد 
واللي مدايقني اكتر اني لسه مستنيااه يكدب كل ده، نفسي البنت دي تكون كدابه وحياتنا انا وهو ترجع زي الاول.. 
جميله بحزن 
علي فكره اللي زي ده ما يتبكيش عليه مش لاقياله عذر ادافع بيه عنه قدامك.. 
شهد بسخريه 
انا كمان مش لاقياله اي عذر يخليني ارجع في قرار بعدي عنه.. 
جميله 
اي ده الفجر احنا كل ده قاعدين نرغي.. 
ضحكت شهد وقالت 
هههه بس بصراحه قعدت حلوه برغم انها نكدت عليا، المهم تعالي اقولك تعملي ايه مع المدير بتاعك عشان يندم علي كلامه.. 
جميله بحماس 
ايوه ايوه قولي بحب انا جو التخطيط ده.. 
 ـــــــــــــــــــــــ
_وتاني يوم الصبح..... 
طلعت من اوضتها وكانت لابسه بلوزه لونها احمر بأكمام خفيفه وطويله شويه وبنطلون اسود واسع وعامله شعرها ضفيره بس المره دي حاطه شريط احمر في نص شعرها ومخلي شكلها جميل جداً.. 
ايتن 
البلوزه بتاعت النكد مالك مين زعلك؟.. 
جميله 
انا حد يقدر يزعلني ده انا اكله بسناني.. 
ايتن 
عارفه بس في حاجه غريبه معاكي.. 
جميله 
انا لازم ابقي اااا اا هي امرأ عامله بالانجليزي يعني ايه؟.. 
ايتن ضحكت وقالت
هههههه عايزه تبقي حاجه مش عرفاها يا غبيه... 
طلعت فريده من المطبخ وقالت 
واحده منكم تعدي علي عمها تجيب منه مصاريف الشهر.. 
جميله 
انا روحت الشهر اللي عدي تروح ايتن دلوقتي.. 
ايتن بضيق
لا انا مش بحب اروح هناك.. 
جميله
يعني هو انا اللي بحب اروح هناك اووي، انا كنت بقول لحسين يجيبهم هو بس قالي ان ابوه مش موافق وعايزنا احنا نروح نمدله ايدنا عشان يحسسنا انه بيمن علينا بحقنا.. 
اتنهدت فريده بحزن وقالت
تقدري تروحي تمسكي نصيب ابوكي هناك من غير عمك ما يستغفلك او ياخد حقك.. 
سكتت جميله وفريده قالت
لما تكوني قادره ابقي وقتها اروح لعمكم واحط عيني في عينه واقوله علي حقنا.. 
قامت جميله وقالت 
انا همشي عشان ما اتأخرش.. 
فريده 
خلي بالك من نفسك وابقي اتغدي ما تقعديش اليوم كله من غير اكل... 
ابتسمت جميله وقالتلها
حاضر يا ماما.. 
طلعت جميله وفريده قالت لايتن 
بعد ما تخلصي السنتر تروحي لعمك... 
ايتن بضيق
حاضر يا ماما... 
ـــــــــ #بقلم_الكاتبه_رحاب_القاضي ــــــــ 
_ في شركة يونس الصاوي.. 
كان يوسف ودارين واقفين مستنين زكريا اللي علي وصول، ويوسف قال لدارين بخبث.. 
يوسف 
هو مش زكريا ده كان خطيبك زمان ازاي بقي ما كنتيش عارفه توصليله بسهوله.. 
بصتله دارين بضيق وقالت
انت ايه مشكلتك معايا يا يوسف.. 
يوسف
لا مشكله ولا حاجه هو تقدري تقولي فضول.. 
دارين بجمود
كان خطيبي زمان من خمس سنين قبل ما يسيب اخوه ويروح للسكه بتاعته دي.. 
يوسف 
يعني انتي اللي سبتيه.. 
دارين بضيق
اهو وصل... 
_ وقف زكريا بعربيته قدامهم وجه الحارس بتاع الشركه وفتحله الباب وهو نزل من عربيته بكل ثبات وثقه وادي المفتاح للحارس عشان يركن العربيه وقرب من يوسف ودارين وقال.. 
زكريا 
فين يونس؟.. 
يوسف 
عنده مشوار شخصي وطلب مننا نكون احنا في استقبالك.. 
بص زكريا لدارين وقال
عرف يستقبلني بطريقه تعجبني برضو.. 
_بص يوسف لدارين اللي كانت متوتره من نظرات زكريا ليها، وقال بخبث.. 
يوسف 
طيب بحيث كده دارين هتكون معاك لحد ما يونس يرجع... 
_ قال كلامه وسابهم ومشي ودارين بصتله بغيظ، وزكريا قرب منها وقال.. 
زكريا 
ما فيش داعي تتوتري كده، انا مش لسه زكريا بتاع زمان.. 
بصتله بسخريه وقالت
عارفه وباين جداً انك اتغيرت.. 
زكريا بهدوء
بفضلك انتي وعمار كل واحد فيكم دوره جااي.. 
مشي قدامها وقال
تقدري تشوفي شغلك وانا هكتشف المكان بنفسي يا انسه دارين.. 
_ بصتله بغيظ وبعدين راحت مكتبها وهو بصلها وهي ماشيه بحزن ودموع متحجره، وراح قعد عند يوسف وقاله.. 
زكريا 
هو انت ليه مش مدير رسمي هنا؟... 
يوسف بهدوء
وده يخصك في ايه؟.. 
زكريا 
اللي زيك هيفضل كده نمبر تو عشان نضيف... 
يوسف بضيق 
انت تقصد ايه بكلامك ده؟.. 
زكريا 
قهوه مظبوط احب اشرب قهوه مظبوط.. 
_ طلبله يوسف قهوه وهو طلع موبيله ولقي رساله من سماح. بتقوله فيها.. 
سماح
النهارده هنروح لعماد بيته والسهره هناك... 
_ ما ردش عليها بس علي ذكرها لعماد جات في باله جهاد وابتسم بهدوء، وفي الوقت ده يوسف قاله.. 
يوسف
عجبك مكتبي مش كده؟.. 
زكريا وهو بيبص للمكتب 
حلو مش بطال محتاج شوية تعديلات... 
ما فهمش يوسف كلامه وزكريا قاله
هو انت بتثق في يونس لحد اد ايه؟.. 
يوسف بثبات 
اخويا ومستعد ابيع عمري كله عشانه... 
زكريا بخبث
طيب وهو؟.. 
يوسف بضيق
انت بتلمح لايه؟.. 
زكريا مسك فنجان القهوه وقال 
ما حدش بيتوجع اووي وبياخد الدرس صح غير لما بيثق في حد اووي... 
_ قلق يوسف من كلامه بس سكت وما ردش عليه، وفضل انه يكمل شغله احسن.. 
ـــــــــ #بقلم_الكاتبه_رحاب_القاضي ـــــــ
_ قدام شقة صبري.. 
كان واقف يونس وكل تعابير الغضب علي وشه واكتر كمان من لما عرف انها رفعت عليه قضية خلع، اخد نفس عميق وخبط علي الباب بهدوء، وبعد شويه فتحله اسر اللي قال.. 
اسر
عم يونس وحشني والله؟.. 
يونس 
ابوك جوه يا اسر... 
اسر
لا مش جوه بس بيجهز عشان نازل الشغل.. 
دخل يونس ولقاهم كلهم بيفطرو وشهد بتأكل ولادها، ويوسف اول ما شافه جري عليه وحضنه وقال بلهفه.. 
يوسف
وحشتني اووي يا بابا.. 
يونس بهدوء
وانت كمان يا حبيبي، اقعد كمل فطارك.. 
صبري
اتفضل معانا يا يونس... 
يونس
عايز اتكلم معاك انت واختك بعيد عن العيال.. 
صبري بهدوء
تعالي يا شهد.. اعمليلنا شااي يا ام اسر.. 
زهره 
من عينيا يا اخويا علي طول اهو.. 
_ قامت شهد وقعدت في الصاله مع صبري ويونس اللي قال لصبري بجمود.. 
يونس 
اختك رفعت عليا قضية خلع ده ينفع يا صبري؟... 
صبري بضيق
وانت خنتها عرفت غيرها وعاشرت غيرها يا ابن الصاوي، غلطت في حقها وحق ربنا قبلها وطلبت منك الطلاق بالذوق ركنتها وما عبرتهاش يبقي القانون بقي يخلصكو من بعض.. 
يونس بحده 
هو انت عمرك ما غلطت في حق مراتك، انا غلطت وغاطه كبيره بس بقالها سنين وكان غلط بعذر وقتها وهي عارفه.. 
شهد بدموع 
لا مش عارفه حاجه، ومش شايفه غير انك روحت لغيري وانا علي ذمتك قولت لوحده غيري بحبك لمست ست غيري وكل المشاعر اللي عشتها معاك وانا مراتك واحده غيري عاشتها معاك في الحرام.. 
دموعها نزلت وقالت بنبره مهزوزه
انا قلبي مش رخيص عشان اكمل معاك ولا اقبل ارجعلك، فلو عندك دم وكرامه طلقني... 
يونس بجمود 
انتي طالق يا شهد.. 
اتملت عيونه دموع وقال
ارتاحتي كده... 
_حست للحظه ان الدنيا وقفت حواليها وحست ان الكلام مش راضي يطلع منها، وهو قام وقالها... 
يونس
وقت ما الولاد يحبو يشفوني كلميني وكل اللي يحتاجوه مسؤليتي انا، وحقك هيوصلك.. 
_ خلص كلامه ومشي، وهي كانت لسه قااعده مكانها قعد صبري جنبيها وقالها.. 
صبري
مش ده اللي انتي كنتي عايزااه، اوعي تكوني زعلانه.. 
شهد ابتسمت وردت عليه
لا بالعكس انا مبسوطه جداً، هقوم اشوف الولاد عشان ما يتأخروش علي المدرسه.. 
_ قامت شهد وراحت لولادها وكانت بتتعامل بهدوء شديد، وبعد ما ولادها مشيو دخلت اوضتها وقفلت الباب، وراحت قعدت علي السرير وبصت للدبله اللي في ايدها الشمال وفضلت تعيط، وافتكرت اللي حصل من سنين لما يونس جابلها دبله جديده.. 
_ فلااش بااك.. 
يونس 
يا بنتي دي الماااظ وبتقوليلي مش عايزااها.. 
شهد 
ايوه عشان بحب الدبله بتاعتي.. 
يونس 
يس دي شكلها احلي واشيك واغلي.. 
شهد 
مش بالشكل ولا بالتمن، بالقيمه واول دبله لبستها في ايدي كانت دي ومنك انت فبالنسبالي مميزه وطول ما انا مراتك مش هقلعها من ايدي خالص.. 
يونس غمزلها وقال
كده هتفضلي عمرك كله لبساها.. 
شهد ابتسمت وقالت 
طموح اووي انت.. 
يونس قعد جنبيها وخدها في حضنه وقال 
ده غصب عنك علي فكره، هو انتي تقدري تسبيني ولا انا هسمحلك تسبيني.. 
شهد ضحكت وقالت 
هههههه اطمن قااعده علي قلبك لاخر عمري.. 
_ بااااااااك... 
_قلعت  الدبله من ايدها وشالتها في الدرج جنبيها ونامت وكل ذكرياتها معاه بتتعاد قدامها..  
ــــــ #بقلم_الكاتبه_رحاب_القاضي ــــــ 
_في شركة عمار المنشاوي.. 
وصل عمار الشركه واول ما دخل مكتبه لقي فيروز وجميله كل واحده مندمجه في شغلها، بس فيروز لما شافته قالت.. 
فيروز
حمدلله علي سلامتك يا عمار بيه.. 
رد عليه وهو عينيه علي جميله 
الله يسلمك يا فيروز.. 
وقرب من جميله وقالها بصوت واطي
كلمتك كتير بالليل ما كنتيش بتردي.. 
جميله بهدوء 
ما سمعتش الفون، خير حضرتك في حاجه؟.. 
عمار بضيق
كنت هعتذرلك علي كلامي امبارح وو.. 
وقغت وقالت بهدوء
حصل خير يا عمار بيه، اتفضل وانا هجيب لحضرتك القهوه.. 
عمار بغيظ 
ماشي بسرعه.. 
دخل عمار مكتبه وفيروز قالت
هو ايه اللي حصل احكيلي؟.. 
جميله بحزن 
ما فيش حاجه بس قررت اركز في شغلي وابقي جد. شويه.. 
فيروز
يعني هتبطلي تقوليلي ساره مكاتب.. 
جميله 
بخبث لا طبعاً ايه العلاقه اصلا.. 
فيروز بغيظ 
امشي يا جميله من وشي.. 
_ ضحكت جميله وراحت عملت القهوه لعمار وخبطت علي باب المكتب ودخلت حطت القهوه قدامه وقالت.. 
جميله 
حاجه تاني يا عمار بيه؟.. 
عمار بضيق من طريقتها
لا بس القهوه دي بوش هو مش انتي اللب عملاها؟... 
جميله 
انا بعتذر لحضرتك بس انا مش جايه هنا اعمل قهوه لحد الاوفس بوي هيعملها وانا هجيبها لحضرتك، بعد اذنك هروح اشوف شغلي.. 
عمار جز علي سنانه بغيظ وقالها
تمام اتفضلي.. 
_ طلعت جميله وابتسمت بأنتصار، ومسكت موبيلها وقالت لشهد بصوت واطي.. 
جميله 
الخطه نجحت با برووو وسيبااه شايط جوه... 
ـــــ #بقلم_الكاتبه_رحاب_القاضي ــــــ
_قدام شركة احمد العدوي.. 
وقف مروان بعربيته هناك وكانت جنبيه ايتن المدايقه جدا ومروان قالها.... 
مروان 
يا بنتي اسمعي كلامي وخليني اروح معاكي.. 
ايتن بحزن 
لا هيعمل مشكله لو شافك معايا، انا هروح واجي بسرعه وكلمت حسين وهو مستنيني جوه.. 
مروان 
طيب بسرعه هي ربع ساعه اتأخرتي عن كده انا هاجي اخدك....
ايتن 
ان شاء الله مش هطول.. 
_ نزلت ايتن ودخلت شركة عمها وقابلت حسين اللي كان واقف مع الموظفين قربت منه بسرعه وقالت.. 
ايتن 
ازيك يا حسين عامل ايه.. 
ابتسم حسين وقال
الحمد لله يا ايتن نورتي شركتك.. 
ايتن بسخريه 
شركتي حته واحده بلاش تقول الكلام ده قدام لاحسن يزعل.. 
حسين
بس دي الحقيقه غصب عن اي حد.. 
ايتن 
ممكن طيب تيجي معايا عشان اخد الفلوس واروح.. 
حسين 
من عينيا يا ايتن، سمعت ان جميله اشتغلت في شركة عمار المنشاوي.. 
ايتن 
ايوه اهي بتجرب.. 
حسين 
انا كان نفسي تبدأ هنا وانا كنت هساعدها ومش هسيبها ابداً.. 
ايتن 
خلينا دلوقتي بعيد عن الشركه وكل حاجه بتيجي في وقتها... 
_ ووصلو عند مكتب احمد ودخلو هما الاتنين وهو كان بيتكلم في الفون مع حد وبيضحك، ولما شاف ايتن اتنهد بضيق وهي بان عليها الخوف منه ووقفت ورا حسين... 
احمد
خلاص يا باشاا انا وقت تاني هكلمك ونتفق، مع السلامه.. 
قفل احمد مع اللي بيكلمه وقال لايتن
ازيك يا بنت الغالي نورتينا.. 
حسين 
ايتن كانت جايه عشان اا.. 
احمد 
روح انت شوف شغلك وهي فيها لسان تتكلم بيه.. 
حسين 
حاضر يا بابا بعد اذنك.. 
طلع حسين وايتن كانت خايفه جدا، واحمد بصلها وابتسم بمجامله وقال.. 
احمد
اقعدي يا ايتن انا عايز اتكلم معاكي شويه.. 
ايتن بخوف 
ااا  انا متأخري وعندي سنتر وو.. 
احمد 
اسمعي الكلام يا بنت هو انا هاكلك.. 
قعدت ايتن قدامه وهو قالها
انتي ناويه تدخلي كلية ايه؟.. 
ايتن 
هندسه ان شاء الله.. 
احمد
لا هتدخلي تجاره زي اختك وهدخلك خاص كمان.. 
ايتن بحزن 
بس انا حلمي ادخل هندسه... 
احمد 
انا افهم اكتر منك يا ايتن، وبعدين انا بقول عليكي عاقله اكتر من اختك وهتسمعي الكلام من غير ما تتعبيني.. 
ايتن بضيق
ان شاء الله ممكن تديني الفلوس عشان امشي.... 
_ طلع احمد فلوس من الخزنه وحطهم علي المكتب قدام ايتن وقالها.. 
احمد 
خدي اقل شويه من المره اللي عدت بس معلش قولي لامك عمي ظروفه صعبه.. 
اخدت ايتن الفلوس وقالت بدموع 
حاضر بعد اذن حضرتك.. 
_ قالت كلامها واول ما فتحت الباب لقيت مروان واقف قدامها.. 
ايتن 
انت جيت ليه انا نازله اهو.. 
بص لعمها بحده وقال
اتأخرتي فقلقت عليكي.. 
قام احمد وقرب منهم وقال
مين الولد ده يا ايتن.. 
ايتن بقلق
دد ده مروان المنشاوي... 
مروان بهدوء
انا زميل ايتن في المدرسه وطنط فريده طلبت مني اوصلها وارجعها البيت تاني..
ايتن 
بعد اذن حضرتك يا عمي.. 
_ونزلت هي ومروان، واول ما ركبو العربيه قالها بضيق.  
مروان 
الراجل ده انا مش بطيقه.. 
ايتن 
ولا انا برضو، المهم يلا بينا عشان ما نتاخرش علي السنتر.. 
مروان ابتسم وقالها
هنضرب كشري وقصب الاول.. 
ايتن ابتسمت وقالت
لا اذا كان كده نكنسل السنتر اصلا.. 
ــــــــ #بقلم_الكاتبه_رحاب_القاضي ـــــــ
_بالليل في شركة يونس الصاوي.. 
طلع زكريا وقبل ما يركب عربيته وقفته دارين اللي قالت.. 
دارين 
استني يا زكريا لو سمحت.. 
قفل باب العربيه وقال
نعم؟.. 
دارين 
ايه اللي انت طلبته من يونس ده؟.. 
زكريا 
ايه اللي يخليكي تسيبي شركة ابوكي وتيجي تشتغلي عند يونس الصاوي،عاجبك مش كده... 
دارين بتوتر
حاجه ما تخصكش، رد علي سؤالي يعني ايه عايز تبقي مكان يوسف انت عايز تفرقهم ليه بتعمل كده حرام عليك... 
زكريا بجمود 
حاجه ما تخصكش... 
دارين 
تمام بس يونس مش هيوافق ده صاحبه وعشرة عمره.. 
زكريا بسخريه 
بيبقو اخوات ومن دم واحد وبيبيعو، وبتبقي حبيبه والدنيا كلها وبتطلع ندله... 
_ بصلها بحقد وركب عربيته ومشي، ودارين كانت واقفه مدايقه جداً، ويونس جه وقف جنبيها وقالها.. 
يونس 
دارين انا عايز اعرف كل حاجه بيعملها زكريا، تفتكري مين ينفعني في موضوع زي ده؟.. 
دارين 
مش عارفه، بس زكريا في حاجات كتير بيعملها غامضه وما حدش بيعرف يوصله فيها.. 
يونس 
طيب انا عايز اعرف حاولي تتصرفي.   
دارين 
حاضر.. هو انت مروح يعني تاخدني في طريقك.. 
يونس
طيب تعالي... 
_ ابتسمت دارين بحماس وراحت معاه... 
ــــــ #بقلم_الكاتبه_رحاب_القاضي ــــــ
_في بيت عماد.. 
كانت جهاد علي طول قاعده في اوضتها وعماد قاعده علي طول بره في الصاله يا لوحده يا معاه سماح، وفي يوم كانت قاعده بتصلي وماكسه المصحف بتقرأ فيه ودموعها علي وشها وفجأه الباب فضل يخبط جامد، طلعت لقيت اخوها في الحمام فراحت فتحت بعد ما ظبطت الحجاب بتاعها واول ما فتحت الباب اتصدمت انها شافت زكريا واقف قدامها ومعاه سماح ، اتنفض جسمها بخوف وقالت.. 
جهاد _
انتو بتعملو ايه هنا عايزين ايه؟.. 
ضحكت سماح وقالتلها _
ههههههه هنكون عايزين ايه يا ست الشيخه وسعي كده اخوكي قال انه مستنينا.. 
_سابتهم جهاد ودخلت اوضتها وحطت الكرسي ورا الباب وقعدت خايفه منهم ومن اخوها كمان، وبره كان زكريا قاعد مستغرب هي البنت اللي راحتله دي بتعمل ايه في بيت عماد وليه لابسه كده، فسأل سماح وقال.. 
زكريا_
بت يا سماح هي مين البنت اللي فتحت الباب دي وبتعمل ايه هنا عند بيت عماد؟.. 
ردت عليه سماح بسخريه وقالت _
دي الست الشيخه جهاد اخت عماد... 
وقف زكريا وقال بصدمه _
اييييه اخته ازاااي يعني؟.. 
سماح ـ
هو ايه اللي ازاي يعني بقولك اخته، هو انت ما تعرفش ان اخته قاعده معاه هنا؟.. 
_اتنهد زكريا بضيق وسابهم ومشي وهو بيقول في نفسه ازاي يبعتله اخته، ازاي قدر يعمل حاجه زي دي، طلع عماد. من الحمام وسأل سماح وقالها.. 
عماد _
ايه ده اومال زكريا فينه؟.... 
سماح بسخريه _
جه معايا واول ما شاف الست الشيخه اختك اتكهرب كده وقام مشي... 
ادايق عماد وقال _
امم هي البنت جهاد شكلها مكانتش قيلاله انها اختي لما راحت ليه.. 
سماح بحده _
يا نهار ابوك مش فايت انت خليت اختك راحت لزكريا وانا اقول بطل يكلمني ويقولي ابعتله بنات من اللي عندي.. 
عماد بضيق _
يا ستي ما بعتهاش ليه غير مره واحده؟.. 
سماح بسخريه _
تلاقيها بتروحله من وراك يا عينيا... 
عماد بحزن _
لا يا اختي هي من يومها ما طلعتش من البيت وقاعده تصلي وتعيط وبس... 
ضحكت سماح بسخربه وقالت _
ههههههه ما كدبتش لما قولت عليها انها عامله فيها الست الشيخه.. 
عماد _
خلاص طيب نسيب الموضوع ده انا اصلا مدايق منه.. 
سماح بخبث _
بقولك ايه زكريا مش احسن مني في حاجه متسيبلي اختك وانا هخلي الفلوس فايدك انت وهي زي الرز.. 
عماد بحده _
لا بقولك ايه انتي هي كانت مره عشان كنت مذنوق وبعتها لزكريا  عشان عارفه مش هيقول لحد، غير كده انا مش بقرون عشان اشغل اختي كده.. 
لوت سماح بوزها بسخريه وقالت_
اممم لا واضح انك مش بقرون يا اخويا... 
_وتفتكرو بقي زكريا هيعمل ايه؟ 
ــــــ #بقلم_الكاتبه_رحاب_القاضي ــــــ
_ في بيت يوسف.. 
كانت عندهم ام يوسف بقالها كام يوم، وقاعدين كلهم بيتفرجو علي التلفزيون وبطه قالت ليوسف.. 
بطه 
ما تسمع كلامي يا يوسف وسيبني اروح ليونس.. 
يوسف
والله العظبم ما بضحك عليكي انا ما اعرفش يونس فين دلوقتي.. 
ام يوسف 
ما خلاص يا اختي كفايه زن عليه، الواد جاي تعبان من الشغل.. 
يوسف بضيق
عادي يا امي هي بتتكلم عادي.. 
ام يوسف
انا عامله عليها ما تزعلش اوي الطلاق في الدنيا كلها وهي مش دايمه لحد اهي مرات اللي بتقولي عليه اخوكي اطلقت بعيلين ما بالك بقي اللي لا وراها ولا قدامها... 
بطه بحزن 
انا رايحه انام تصبحو علي خير.. 
دخلت بطه اوضتها ويوسف بص لامه بغيظ وهي قالت بحده.. 
ام يوسف 
مالك بتبصلي كده ليه قولت حاجه انا؟.. 
يوسف 
ابوووس ايدك يا امي شيلي بطه من دماغك.. 
ام يوسف 
سيبك بلا بطه بلا وزه ما فكرتش في موضوع العروسه اللي قولتلك عليها.. 
يوسف 
اسكتي مش انا بطلت افكر عشان لو فكرت هتشل منك يا امي، انا داخل انام انا كمان تصبحي علي خير.. 
_ قال يوسف كلامه ودهل اوضته هو كمان، وام يوسف قالت لنفسها بغيظ.. 
ام يوسف 
والله يا يوسف ورحمة ابوك لتتجوز وتخلف وهتشوف.. 
ـــــــ #بقلم_الكاتبه_رحاب_القاضي ــــــــ 
ـ وفي بيت عايده... 
كان عمار قااعد معاها ومدايق جدا وهي فضلت تضحك وقالتله.. 
عايده 
انا هموت واشوفها البنت دي، انت تجيبهالي بأي طريقه.. 
عمار
مش لما تتعدل معايا الاول، دي خلتني اتجنن النهارده طول اليوم مصدرالي الوش الخشب ومع باقي الناس عادي.. 
عايده 
لازم تعمل كده هو انت اللي قولته قليل.. 
عمار بضيق
ما اتحملتش اشوفها بتضحك مع راجل تاني، انتي عارفه هي اصلا مش من الموظفين اللي ينفع يكملو عندي يعني لسه مبتدأه بس انا حابب وجودها جنبي، ده حتي القهوه بتاعتها كانت تقرف وكنت بتحمل واشربها عشان من ايدها.  
ضحكت عايده وقالت 
هههههههه طيب واللي يجيبلك الحل.. 
عمار
هي حكايتي دي ليها حل اصلا؟.. 
عايده 
ايوه بانك تقولها كل اللي جواك... 
عمار
تفتكري هي هتوافق بيا، بلاش هي امها وعمها انا واحد عنده فوق ال40 سنه وعنده ولد طوله.. 
عايده 
يبقي ما كنتش سيبت نفسك في الحكايه دي لحد ما تغرق فيها.. 
عمار بضيق 
مش عارف ما قدرتش اقول استوب المره دي يا عايده والحق نفسي، وكأني ماشي الطريق اللي غرقني فيها وانا متخدر.. 
عايده 
ما تكمتش جواك حبيتها قولها ولو الدنيا كلها وقفت ضدك انت حاربهم واكسبها لو هي كمان بتحبك..، المهم زكريا عامل ايه؟.. 
عمار بحزن 
زكريااا اااااه انا ما فيش حاجه بتتعبني في حياتي قده، بس هعدله يا كفياااه اووي كده عشان صبرت عليه كتير.. 
وقال باهتمام
بقولك ايه انا هاخد جميله معايا شرم بكره.. 
عايده 
هتاخدها تعمل ايه بيها؟.. 
عمار بخبث
عندي اجتماع مهم عشان الصفقه الجديده وهاخدها معايا والباقي بتاعي انا.. 
_تفتكرو عمار بيخطط لايه؟.. 
ــــــــ #بقلم_الكاتبه_رحاب_القاضي ــــــــ 
_ في بيت تاني جديد علينا.. 
فتحت مايان الباب وابتسمت بخبث لما لقيت يونس واقف قدامها وبيبصلها بجمود.. 
مايان
اتأخرت اووي ده انا مستنياك من زمان.. 
ذقها يونس لجوه ودخل وقفل الباب وقالها
وحياااة امك لاندمك علي اللي عملتيه، مش انتي قولتي علي القرف اللي كان بينا لمراتي وخربتيلي حياتي انا بقي هخلي فضيحتك علي قفا مين يشيل.. 
مايان ببرود 
اعلي ما فخيلك اركبه، وعلي فكره انا مش بس فضحتك قدام مراتك لا ده انا كرهت يزن ابنك فيك خليته فااكر انك بتحب يوسف اخوه اكتر منه، خليت عقدة لساانه يا حرام تزيد اكتر، وحاولت اقرب من دارين واخليها تأذيك بس هي عبيطه ومعميه فيك.. 
_ اتعصب يونس وو.. 
_ تفتكرو هيعمل فيها ايه؟... 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-