رواية وردة في وسط الصعيد ورده وعمر الفصل السابع 7 بقلم الكاتبة الصغيرة

رواية وردة في وسط الصعيد ورده وعمر الفصل السابع 7 بقلم الكاتبة الصغيرة


رواية وردة في وسط الصعيد ورده وعمر الفصل السابع 7 هى رواية من كتابة الكاتبة الصغيرة رواية وردة في وسط الصعيد ورده وعمر الفصل السابع 7 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية وردة في وسط الصعيد ورده وعمر الفصل السابع 7 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية وردة في وسط الصعيد ورده وعمر الفصل السابع 7

رواية وردة في وسط الصعيد ورده وعمر بقلم الكاتبة الصغيرة

رواية وردة في وسط الصعيد ورده وعمر الفصل السابع 7

خرج عمر هو كمان ومفضلش غير الجد ومصطفي 
مصطفي : انت ناوي علي اي يابا 
الجد : هتعرفوا بعدين 
بعد فترة دخل عمر ومعاه حسين وبعدهم ادهم واحمد اتجمعوا كلهم حوالين الجد 
الجد : اقعد ي حسين 
حسين : انا والله اول ما عرفت اللي حصل في الارض كنت هاجي بس مقدرتش لحد ما قالولي انك عاوزني 
الجد : عشت ي حسين اقعد لاني عاوز اكلمك في موضوع 
قعد حسين والكل وفضلوا قاعدين ومستنيين اللي الجد هيقوله 
الجد : انا عاوز اسالك على حاجه بس متكذبش عليا وتقول الحقيقه 
حسين : وانا من امتي بكذب عليك يابا الحاج 
الجد : طب احنا مسكنا اللي ولع في الارض وعرفنا مين اللي عمل كده 
حسين : مين قال مين طلع مين اللي عمل كده ويا ترى ايه السبب 
الجد : قال انه انت 
انصدم حسين من كلام الجد وقعد ساكت ومقدرش ينطق والكل قاعدين مستنيين كلامه 
الجد : ايه كلامك في الحكايه دي 
حسين : انا مقدرش اقول لك حاجه انت عارف كل حاجه 
الجد : وعشان كده انا بعتلك هم مفكرين انهم لما  يقولوا اسمك ان انا هشك فيك وكده هبقى ضدك لكن انا عارفك كويس انا اللي مربيك ومستحيل انت تعمل كده 
حسين : شكرا على ثقتك ده بس انا بجد معرفش حاجه 
الجد : هو انا طلبت تبرير منك انا عارف انك معملتش حاجه واللي عمل كده هيتجاب متقلقش انا جيبتك عشان حاجة تانية 
حسين : اتفضل 
الجد : احنا طالبين ايد امل 
حسين : لمين 
الجد : لاحمد حفيدي ولو وافقت هنبقي نسايب وعيلة وحدة ها اي قرارك 
حسين : دا شرف ليا ان بنتي تتجوز ابنكم بس لازم آخد رايها الاول 
احمد بسرعة : هي موجودة هنا تقدر تسالها 
ضحك الكل علي ردة فعله ومن استعجاله 
الجد : ما تهدي ي ابني خلاص ي حسين انت تدخل لها وتسالها واللي هي تقوله احنا موافقين عليه 
جوة كانوا كلهم بيتصنتوا عليهم واول ما سمعوا كدة فرحوا 
صفاء : الف مبروك ي امل 
وردة : الف مبروك ي حبيبتي 
امل بكسوف : علي اي عو في حاجة حصلت لسة 
صفاء : هيحصل هما مستنيين ردك يعني كلمتك انتي اللي هتحصل 
اول ما شافوهم جايين ناحيتهم طلعوا يجروا عشان ميعرفوش انهم بيتنصتوا عليهم طلع عمر معاه لفوق ودخل الاوضة اللي هما قاعدين فيها 
عمر : تعالي ي وردة انتي وصفاء شوية 
صفاء :حاضر 
اخدهم وطلعوا اما حسين فقعد جمب امل وبيبصلها وهو فرحان 
حسين : بصي ي بنتي انا عمري ما جبرتك علي حاجة ابدا ولو عمري هعملها في حياتي بس انا النهاردة عاوز آخد رايك 
امل : اتفضل ي بابا 
حسين : في عريس متقدملك وكنا عاوزين ناخد رايك 
امل : هو مين 
حسين : دا علي اساس انتي متعرفيش هو مين هعمل نفسي مش فاهم حاجة وهقولك اسمه احمد ها اي رايك موافقة 
امل : رايي هو رايك ي بابا 
حسين : يعني انتي مش موافقة 
امل : لا موافقة 
حسين بضحك : طب خبي عليا حتي ومتقوليهاش مكشوفة كدة 
اتكسفت امل من كلامه وفجأة الباب اتفتح وصفاء كانت بتزغرت وهي فرحانة وجمبها وردة اللي بتضحك عليها 
عمر : احنا آسفين ي جماعة بس مقدرتش امنع فضولهم 
حسين : عادي ي ابني 
راحت صفاء ناحية امل وحضنتها بفرحة شديدة 
صفاء : الف الف الف مبروك ي حبيبتي ربنا يتمملك علي خير 
وردة وهي بتحضنها : الف مبروك ي امولة فرحتلك ي حبيبتي 
نسيبهم ونروح للي كانوا قاعدين في اوضتهم وهيطقوا من الغيظ والحقد 
جميلة : اهي الخطة فشلت ومفيش حاجة حصلت 
فرح : ما تهدي ي بت وتخليني افكر هعمل ايه في الموضوع دا 
جميلة : مش هتقدري تعملي حاجة ي ماما 
فرح : هو واحد بس اللي يقدر يساعدنا 
جميلة : مين دا 
فرح : اشرف 
جميلة : اشرف مين ابن خالي 
فرح : ايوة هو مفيش غيره دي دماغه سم وهو اللي هيجيب الحل من الآخر 
جميلة : بس انا مبحبهوش ي ماما مبيتريحش لنظراته ليا 
فرح : بلا نظراته بلا هبل احنا عاوزين نخلص من البت دي وخلاص 
جميلة : تمام كلميه ونشوف 
اتصلت فرح عليه وهو رد بسرعة وقال : في اي ي عمتو 
فرح : كنت عاوزاك في موضوع مهم اوي تعالالي بسرعة 
اشرف : اجيلك فين 
فرح : يعني هتجيلي فين وهو انا بخرج من القصر تعالي ليا بحجة اني وحشتك وعاوز تشوفني 
اشرف : هو في اي بس 
فرح : اسمع الكلام وانجز تجيلي النهاردة قبل بكرة 
اشرف : هي جميلة معاكي 
فرح : ايوة موجودة اهي 
اشرف : تمام مسافة السكة وهاجي 
قفلت معاه المكالمة وبصت لجميلة اللي كانت بتبصلها بضيق 
فرح : في اي ي بت ما تفردي وشك كدة 
جميلة : ي ماما انا مبحبهوش ومش عاوزة اشوفه 
فرح : خلاص ي ستي اول ما ييجي ادخلي انتي في اي اوضة او اقعدي في مكان تاني ويلا نطلع عشان نبارك لهم مش عاوزينهم يشكوا في حاجة 
جميلة : حاضر 
اخدتها فرح وخرجوا وسمعوا صوت الزغاريط اول ما شافوهم عملوا نفسهم ميعرفوش حاجة 
فرح : هو في اي ي صفاء بتزغرطي ليه 
صفاء : احمد طلب ايد امل ووافقوا ولسة هيحددوا ميعاد الخطوبة 
فرح : الف مبروك ي حبيبتي 
جميلة وهي بتحضنها وبتمثل الفرحة : الف مبروك ي حبيبتي ربنا يتمملك علي خير 
امل : الله يبارك فيكم 
بعد مدة وصل اشرف ودخل للقصر اول ما عمر شافه راحله بسرعة وهو متضايق من وجوده 
عمر : خير جاي ليه دلوقتي 
اشرف : جاي اشوف عمتي والا مينفعشي 
عمر : ياتري ايه الحب اللي ظهر فجأة دا 
اشرف : عمر اوعي لو سمحت انا مش حابب اتخانق معاك دلوقتي انا جاي اشوف عمتي وهمشي 
عمر : اطلعلها فوق هتلاقيها في اوضتها 
مشي اشرف من قدامه وكان رايح اوضة فرح بس شاف جميلة قدامه بصلها بخبث وقرب منها من غير ما تاخد بالها 
اشرف : الجميل بيعمل ايه 
جميلة : اشرف انت بتعمل اي هنا 
اشرف : جاي اشوف عمتي بس قوليلي ايه الحلاوة دي 
جميلة : انت اتجننت ابعد ايدك احسنلك 
اشرف : تؤ تؤ تؤ عيب كدة 
جميلة : ابعد عني 

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-