رواية صاحب مفتاح الشقة الفصل الحادي عشر 11 بقلم عمرو راشد

رواية صاحب مفتاح الشقة الفصل الحادي عشر 11 بقلم عمرو راشد


رواية صاحب مفتاح الشقة الفصل الحادي عشر 11 هى رواية من كتابة عمرو راشد رواية صاحب مفتاح الشقة الفصل الحادي عشر 11 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية صاحب مفتاح الشقة الفصل الحادي عشر 11 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية صاحب مفتاح الشقة الفصل الحادي عشر 11

رواية صاحب مفتاح الشقة بقلم عمرو راشد

رواية صاحب مفتاح الشقة الفصل الحادي عشر 11

انت تعرف انك اول راجل انام معاه؟
= قصدك اول راجل تنامي معاه النهاردة
متظلمنيش يا حسين،، طب وحياتك مفيش حد لمسني غيرك
= وبالنسبة للعلامات اللي في ضهرك؟
" طريق الخير صعب عشان كدا دايما كله بيختار السهل اللي هو طريق الشر وفاكرين انهم كدا هيكونو كسبانين لكن في حاجة ناقصة ان اللي بيختار طريق الشر لما بيقع مش بيقوم منها نهائي،، بس انا غيرهم انا ماشي في الطريقين عشان الكل يكون معايا لاني اكيد هحتاج حد منهم في وقت ما،، لازم انا ابقا غير الكل،، تفكيري يكون مختلف عنهم عشان انا مش اي حد،، انا أمجد العطار صاحب مفتاح الشقة جنة الانسان على الأرض 
" الساعة 2 صباحا في منزل سمية الرقا*صة تحديدا على سريرها
انت تعرف انك اول راجل انام معاه؟
= قصدك اول راجل تنامي معاه النهاردة
متظلمنيش يا حسين،، طب وحياتك مفيش حد لمسني غيرك
= وبالنسبة للعلامات اللي في ضهرك؟
انت خدت بالك من العلامات؟
= واضح انه كان سايكو 
انت برضو ظالمني؟
= انا مبحبش اللي يكدب عليا
طب سيبك مني انا،، مش ناوي تقولي ايه حكايتك؟
= انا مليش حكاية،، انا واضح قدامك،، كتاب مفتوح تقدري تاخدي منه اللي أنتي عايزاه
انت فضلت رايح جاي على الكبا*ريه كل يوم عشان تشوفني،، كانت اول مرة اشوفك في المكان وباين انك اول مرة تدخل كباريه 
= دا على اساس انك عارفة كل الزباين اللي موجودة؟
طبعا انا مفيش واحد يعدي عليا،، عارفاهم كلهم بالاسم الا انت،، عايزة اعرف انت مين؟
= انا واحد جايلك مخصوص
يعني مش بالصدفة زي ما كنت بتقول
= انا جاي وعارف انك موجودة في الكبا*ريه،، جاي وعايزك أنتي
وعايزني ليه؟
" ابتسمتلها وكملت كلامي
شوفتك في الحلم 
= شوفتني انا؟،، ازاي وانت متعرفنيش؟
في حاجة عايز اقولك عليها بس مش عايزك تخافي مني
= قول
انا ربنا مميزني الحمدلله،، لما ربنا بيحب عبد من عباده ساعتها انا اللي بروحله لانه بيكون اتكتب انه يدخل الشقة 
= انا مش فاهمة حاجة،، شقة ايه؟
الشقة هي جنة الانسان على الأرض وانا الوحيد في الدنيا اللي معايا مفتاح الشقة عشان كدا انا صاحب مفتاح الشقة،، كنز من كنوز الأرض جواها كل اللي تحلمي بيه،، بس وصولك ليها بيتطلب شرط واحد بس وهو انك تكوني تحت أمري،، تنفذي كل اللي بقوله،، أي حاجة هطلبها منك هتنفذيها يا سمية مهما كانت،، فاهمة؟
= طب انا هقدر ادخل هناك ازاي؟
بالطاعة،، لما احس انك مطيعة ليا هتدخلي 
= حسين انت بتتكلم بجد؟
انا مبعرفش اهزر 
= يعني الكلام دا موجود حقيقي؟
شكلك مش مصدقاني و دا اول رفض ليكي والجنة متحبش اللي يرفضها،، صدقيني كل ما هترفضي الموضوع هيكون اصعب و دخولك هيبقا بعيد
= اصل الموضوع صعب عليا شوية،، مش عارفة افهم او مش مصدقة او متلخبطة،، فيا حاجة مش مظبوطة
دا طبيعي ماهو مفيش بني آدم عادي هيتبشر بالجنة و هيبقا رد فعله طبيعي،، لازم يكون متلخبط 
= طب اطلب مني اي حاجة وأنا هنفذها 
اول طلب انك تمسحي الفيديو اللي انتي اتصور دلوقتي 
= فيديو ايه؟
قولتلك انا مبحبش اللي يكدب عليا،، احنا اول ما دخلنا الأوضة كانت ضلمة ساعتها لمحت نور احمر بسيط جدا في ركن الحيطة،، النور دا تسجيل الكاميرا اللي أنتي سيباها فوق عشان تصور اللي احنا عملناه،، أنتي دلوقتي هتقومي تجيبي الكاميرا وتمسحي الفيديو وبس كدا الموضوع بسيط
" نظرتها ليا مكنتش فاهمها لانها مختلطة،، نظرة اعجاب على استغراب على حيرة ولكن انا تداركت الأمر وكملت كلامي
انا هقوم امشي دلوقتي
= بس دلوقتي الوقت متأخر جدا،، هتنزل ازاي؟
الوقت دا متعة خاصة بالنسبالي بحب استغله 
= طب ما نستغله دلوقتي ونكمل اللي كنا بنعمله
لا الوقت أنتي هتعملي فيه حاجات احسن بكتير،، أولا تقومي تاخدي دش،، ثانيا تمسحي الفيديو اللي على الكاميرا هنا واللي على كاميرات الكباريه،، كل التسجيلات اللي أنا موجود فيها تتمسح
= وانت ليه عايز تمسحهم من هناك؟
المجادلة شئ مش موجود في حساباتي خالص يا سمية،، الاسئلة مبحبهاش،، مبحبش اسمع غير كلمة وهي انك تقولي حاضر وبس
= حاضر،، طب انت هترجع امتى؟
لما احس اني عايز ارجع هتلاقيني قدامك
= طب متتأخرش عليا
انا دايما بكون موجود في الوقت المناسب ف لما تلاقيني مش موجود اعرفي ان الوقت مش مناسب
" في الحقيقة اختياري ل سمية هو شئ اشبه بالتسلية لان امرها سهل جدا،، رقاصة يعني سهل جدا اقناعها،، التلاعب بيها اسهل مما يمكن عشان كدا انا اختارتها،، اما اسم حسين ف دا كان لازم يحصل عشان اقدر اخفي حقيقتي شوية،، ماهو مش معقول هيفضل أمجد العطار عايش كل السنين دي وهو لسة شاب والعجز مش باين عليه،، بعد ما نزلت كان لازم اتصل ب شيرين لاني غايب عنها بقالي أسبوع 
أمجد انت فين؟،، انت اتأخرت عليا أوي
= انا عارف ولكن خلاص انا راجع قريب 
امتى؟
= في اقرب وقت هتلاقيني قدامك
أمجد أنا مش عارفة اعيش من غيرك،، انا نفسي تكون معايا العمر كله
= انا معاكي العمر كله بالفعل،، انا شايفك في كل وقت يا شيرين،، عيني دايما عليكي بس انتي مش شايفاني
انت بجد شايفني؟
= طبعا شايفك،، انتي لازم تكوني تحت عيني دايما عشان اشوف أنتي تستاهلي كنز الشقة ولا لا
و لقيت ايه؟،، استاهل؟
= ناقصلك حاجات بسيطة و ساعتها هتبقي ضمنتي الجنة ليكي يا شيرين،، الجنة مستنياكي لازم أنتي اللي تجري عليها
وانا هعمل كل اللي تقولي عليه،، اؤمرني
= 20 الف جنيه هتروحي تحطيهم قدام باب الشقة في العنوان اللي هبعتهولك دلوقتي،، محدش يشوفك ولا يلمحك حتى،، الساعة 6 هتدق عليكي وانتي هناك يا شيرين وبعد ما تسيبي الفلوس هتضر*بي الجرس وتمشي بسرعة
حاضر،، اوامرك يا حبيبي،، في حاجة تانية اقدر اعملها؟
= متستعجليش يا شيرين كل حاجة في وقتها
" قفلت معاها وبعتلها العنوان وبعدها فضلت ماشي بالعربية في الشوارع،، كان لازم ابعد شوية عن سمية،، اظهار الحقيقة ليها مش هيكون سهل وهي مش هتتقبله بسهولة بالعكس ممكن تشك،، لما هبعد عنها هتحاول هي تدور عليا لانها عايزة تفهم اكتر،، العقل حصلت له فتنة من الكلام والقلب طار من الفرحة،، اصل تخيل حد يقولك انت هتمتلك كنز من الأرض و الجنة هتكون بين ايديك،، الموضوع صعب حد يفهمه بس النفس البشرية طماعة وهتبقا عايزة تفهم لانها عايزة توصل للجنة بكل سهولة لان الاقرب هي جنة الارض مش السما،، الساعة دقت 6 و خمس دقايق ولقيت رسالة من شيرين 
كل حاجة تمام،، انا راجعة البيت دلوقتي
" ساعتها مسكت التليفون و اتصلت ب رقم الشخص اللي بعتله الفلوس
ايوا مين معايا؟
= مش مهم انا مين،، أتمنى تكون الامانة وصلت
حضرتك مين وايه الفلوس دي كلها؟
= الفلوس دي عشان عملية والدك،، انا عارف ان المبلغ اللي معاكي كان لسة ناقص 10 الاف جنيه،، انا بعتلك أكتر عشان لو احتاجتي حاجة
انا بجد مش عارفة اشكرك ازاي،، طب قولي حضرتك مين؟،، قولي اقدر ارد دا ازاي؟
= هظهر في الوقت المناسب يا فاتن
حضرتك كمان عارف اسمي؟
= اعرف كل حاجة عنك
منين
= شوفتك في الحلم،، مفيش حاجة بتيجي صدفة يا فاتن،، انا جاي عشانك أنتي 
= انا مش فاهمة حاجة
لما هشوفك هتفهمي،، المهم انتي تطلبي الاسعاف عشان والدك يدخل المستشفى ويتحجز هناك قبل ما يعمل العملية وانا هدعيله
= وانا هشوفك امتى؟
في الوقت المناسب،، يلا عشان متتأخريش
" بعد ما قفلت معاها ركنت العربية وقفلت الشباك ونمت،، صحيت كانت الساعة 1 الضهر،، لقيت قدامي عربية قهوة نزلت وجبت منها و رجعت العربية تاني وكملت سواقة لحد ما المغرب اذن وساعتها رجعت البيت،، أول ما دخلت لقيت سمية قاعدة في وشي وحاطة رجل على رجل 
تقدر تقولي كنت فين؟
= في المكان اللي احب اكون موجود فيه
كنت فين يا أمجد؟
= أمجد؟؟
مش انا عرفت ان اسمك أمجد مش حسين،، أمجد العطار لا وكمان متجوز،، هو انت مكسوف تقولي انك متجوز،، يا حبيبي انت بتكلم رقا*صة يعني مفيش حاجة تعدي عليا بالساهل كدا،، قولي بقا ايه حكايتك؟
= في الأول حابب اشكرك على المجهود دا انك عرفتي انا مين واني متجوز،، كشفتيني من الاخر يعني
يرضيك اعيش وانا متغفلة؟
= ميرضنيش خالص
قولي ايه حكايتك بقا؟،، اصل انا عرفت كمان ان مراتك ما*تت من فترة،، بيقولو انتحر*ت و رمت نفسها من البلكونة و انت اختفيت فجأه ومراتك التانية اختفت ومحدش يعرف هي فين،، سمعت عنك حكايات غريبة وبكلامك اللي انت قولته امبارح دا انا مبقتش مطمنة ليك،، انت وراك حاجة وحاجة كبيرة اوي كمان 
= كل واحد في الدنيا بياخد جزاؤه يا سمية،، ساعات ربنا بيحكم علينا في الدنيا قبل الآخرة،، لما بيكون البني آدم مذنب بشكل كبير ربنا بيجازيه في الدنيا،، زي ناهد مراتي،، ناهد كانت ست مش كويسة،، كانت بتعرف رجالة قبلي وحتى بعد ما اتجوزنا نصحتها تبعد عن السكة دي بس هي رفضت و اللي حصلها دا كان عقابها من ربنا،، اما منال محدش يعرف هي فين فعلا ولا حتى انا،، منال هي اللي قت*لت اختها عشان الورث،، كانت عايزة تاخد كل حاجة ليها لوحدها بس مفيش حد في الدنيا بياخد كل حاجة عشان كدا هي خدت عقابها والله اعلم هي مصيرها ايه دلوقتي
انا مش مصدقاك ومش مقتنعة بكلامك دا كله،، ايه رأيك؟
= من حقك متصدقيش يا سمية بس صدقيني كل دول كانو زيك كدا ومش مقتنعين بالجنة اللي مستنياهم لحد ما وصلو للي هما فيه دا
اسمع يا أمجد أو يا حسين انت،، قدامك فرصة لحد بليل لو رجعت ولقيتك متزعلش من اللي هعمله
= اتمنى انك أنتي اللي متزعليش يا سمية
انا نازلة رايحة الكباريه لما ارجع مش عايزة اشوفك هنا 
" بعدها دخلت تلبس ونزلت،، قعدت على الكرسي عشان افكر الخطوة الجايه هتكون ايه لان التهور مش هينفع في المرة دي ولكن خلينا نحسبها بشكل منطقي،، سمية في الاخر هي رقا*صة يعني مينفعش اثق فيها ولا في اي كلمة بتقولها يعني أنا لازم امشي من هنا وفي أسرع وقت،، قومت عشان اجيب شنطة الضهر اللي كانت معايا،، دخلت خدتها من الأوضة ولبستها ولسة هتحرك لقيت تليفوني بيرن،، كانت زينب المساعدة بتاعت سمية 
حسين باشا اهرب من عندك بسرعة،، الست سمية بلغت عنك البوليس 
= كنت متأكد
يعني حضرتك عارف؟
= لازم اكون عارف 
طب بسرعة بقا قبل ما تلاقي البوليس قدامك
= في 5 الاف جنيه هيوصلو ليكي كمان شوية 
الف شكر والله يا بيه،، دا كدا كتير والله
= مع السلامة يا زينب
" ادق التفاصيل لازم تكون معمول حسابها،، انا كنت متوقع غدر سمية من الاول عشان كدا كنت محتاج ابقا ضامن حد من برا وملقتش حد اهم من زينب،، ست عندها عيال وجوزها مبيشتغلش دا غير المرتب القليل اللي بتاخده من سمية،، و اعتقد انا كدا فهمت هي كشفت حقيقتي منين،، سمية بعد مانا قولتلها الكلام بتاع امبارح الشك لعب جواها وكان لازم متصدقنيش خصوصا لما انا كشفت الكاميرا اللي في الأوضة ولما طلبت انها تمسح تسجيل الكاميرات اللي في الكباريه،، ساعتها هي كلمت صاحب الكباريه الأستاذ مجدي نعيم وبعتتله صورتي وطلبت منه انه يكشف عني،، ساعتها نزلت بسرعة من البيت و ركبت العربية ومشيت،، فضلت ماشي لحد ما لقيت قهوة نزلت قعدت عليها،، طلبت شاي وبعد ما شربته ناديت على القهوجي وقولتله
متعرفش سمسار هنا؟
= خير يا باشا،، محتاج شقة ولا ايه؟
محتاج ايوا
= كام ليلة؟
لسة مش عارف
= عايز حاجة في حدود كام يعني؟
عايز شقة تكون كويسة وخلاص،، مش عايز كلام كتير
= طلبك عندي
" مشيت معاه اكتر من شارع لحد ما وصلنا البيت،، بيت شكله قديم شوية،، السلالم عليها تراب كتير جدا كأنها مبتتنضفش،، وصلنا الشقة اللي كانت في الدور التاني،، دخلت جوا وكانت شقة مقبولة إلى حد ما
الشقة دي هتكلفك الف ونص في الليلة
= الفين جنيه وتنزل من هنا دلوقتي حالا
مبروك عليك يا باشا
" نزل وساب مفتاح الشقة على ترابيزة السفرة،، قعدت على الكنبة وفتحت تليفوني وكنت لسة هتصل ب شيرين لكن فجأه سمعت صوت شد اجزاء مسد*س ورايا،، خدت نفس عميق و ابتسمت وبعدها سمعته وهو بيقول
متتحركش ولا تنطق وبهدوء كدا طلع اللي معاك كله!!

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-