رواية اتجوزت جوز اختي بالغصب الفصل الاول 1 بقلم ميرنا فوزي

رواية اتجوزت جوز اختي بالغصب الفصل الاول 1 بقلم ميرنا فوزي


رواية اتجوزت جوز اختي بالغصب الفصل الاول 1 هى رواية من كتابة ميرنا فوزي رواية اتجوزت جوز اختي بالغصب الفصل الاول 1 صدر لاول مرة على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك رواية اتجوزت جوز اختي بالغصب الفصل الاول 1 حقق تفاعل كبير على الفيسبوك لذلك سنعرض لكم رواية اتجوزت جوز اختي بالغصب الفصل الاول 1

رواية اتجوزت جوز اختي بالغصب بقلم ميرنا فوزي

رواية اتجوزت جوز اختي بالغصب الفصل الاول 1

حوريه حوريه انتي فين تعالى بسرعه ..سمعت صوت اخويا من الأوضه اتخضيت لحسن يكون في حاجه قومت جريت وطلعت برا الاوضه قولتلوا بلهفه خير يا فارس مالك يا خوي
فارس بص عليها وقالها= مفيش حاجه ده الحج سليم بعتلك مصاريف الجامعه خديهم عشان تدفعيهم  للجامعه"
بصتله بغيظ وضيق وقولتلوا يا بني انت اسمه ابوك مش الحج سليم حط أيده علي راسي بهزار وابتسم وقالي لااا أنا بجوله يا حج بعدت أيده من علي راسي وضحكت= قولتلوا براحتك مفيش فايده من المناهده معاك هنفضل نجول نفس السيناريو أكده ضحكت أنا وهو وقالي طب يلا جوام روحي جهزيلي الواكل وبعدين خشي ذاكري وبعدين سبته ورحت جهزت الاكل " نسيت اعرفكوا أنا حوريه بنت سليم الشهاوي من عيله أكابر في الصعيد كلهم بيعملوا الف حساب ليهم واللي يخالف كلامهم هيرده عليهم بدل عيار اتنين معايا اتنين اخوات اخويا فارس عايش معايا في السكن عشان الجامعه بتاعتي بعيده في جامعه القاهره طبعا مفيش حاجه جت بسهوله اتحيلت علي ابوي لأن مكنش قابل حوار اكمل تعليمي بعيد عن المكان وقف جنبي اخويا فارس وقالوا أنا رايح معاها طبعا ابوي موفقش بسهوله لحد لما قبل الفكره دي لما اخوي قاله البنت لازم تكمل تعليمها هي مش اقل من بنت الدهشوري في حاجه ما هي بردو بتكمل تعليمها يعني هي تتعلم وتشوف مستقبلها واختي تشوفها من بعيده متحسره عشان هتبقي حاجه في الاخر وهي لا قطعه أبوه بحده وقاله اختك مصيرها زي مصير اختها تتجوز و تشيل مسئوليه بيتها وجوزها و دي عاداتنا و تقاليدنا ياولدي   وانا وعمك الدهشوري خدنا قرار هتجوز ابن عمها رحيم وخلاص أنا جولت اللي عندي بصيت علي بوي وانا عيوني كلها محبوسه دموع وقولت بخيبه الامل ونبي يا بوي مش عايزه اتجوز خليني اكمل تعليمي زي اسماء بنت عمي اشمعني هي تتعلم وتاخد شهاده حلوه وانا ابقي جهله بنسبالها مش عايزه كدا يا بوي ونبي بو.ست أيده برجاء و أنا دموعي كلها ماليه وشي وبصيت عليه ونبي يا بوي وافق اكمل تعليمي مبصش عليا وقال بجمود أنا جولت كلامي يا بتي و مش عايز خلاف اخوي كان صعبان عليا وقاله بضيق وانا يا بوي مش هخليك تتحكم في مصير حياتها اختي زي ما هي عايزه تكمل تعليمها يبقا تكمل زي ما هي عايزه دي حياتها ملناش دخل وهي عايزه تبني مستقبلها زي اى واحدة حرام نظلمها وتخسر مستقبلها وهنندم عليها في الاخر كفايه نتحكم فيهم في حاجه مش عايزنها مش بدل ما تدعمها يا بوي زي عمي الدهشوري واقف جنب بنته ومحترم قرارها وسندها في حياتها و بيبسطها و مش مخليها عايزه حاجه في الدنيا وغير كمان وافق أنها تتعلم لان مش عايز حد يبقا احسن من بنته لي يا بوي متعملش كدا مع بنتك الفاضله لي عايز تكسر فرحتها لي عايز ترميها في اوضه ضلمه لي !!!سليم بص عليه بضيق واتنهد وقال خلاص يا ولدي قطعت في جلبي أنا موافق تكمل تعليمها بصتله بفرحه و مسحت دموعي و بو.سته من أيده وقولتله ربنا يخليك يا بوي ميحرمنيش من وجودك ما بينا ابدا ابتسملي وقالي مهم يا بتي مشوفكيش زعلانه واصل المهم راحتك وبعدين كمل بجديه بص يا فارس تروح مع اختك وخلي بالك منها عشان لو حصل حاجه هقف قصادك انت وانتي لو عوزتي حاجه قولي لاخوكي وهو مش هيتاخر عليكي في طلبك طبعا مكنتش متخليه الفرحه اللي أنا فيها اخيرا وافق اكمل تعليمي بعد معاناه طبعا بعد ما جهزت الاكل لاخويا دخلت البلكونه وقعدت اذاكر وبعدين ريحت ضهري علي الكرسي وقفلت عيني وفضلت اشم الهوا وانا بستمتع بيرحته سمعت صوت حد بينادي عليا بصوت واطي بصيت واتفاجت قولتلوا يخربيتك انت اى اللي جابك هنا اخويا موجود وهيقطعني بصلي بحب وقالي وحشتيني قولتله بخوف امشي من هنا يا يوسف قالي بنظره عتاب يووو نفسي ابل ريقي بقا قولتله بحذر خلاص تعالى اتقدم علي سنه الله ورسوله بصلي بحزن ماانتي عارفه اللي فيها يا حوريه اتكلمت معاه بحده يبقا تصبر ومتعملش حركاتك دي وسبني اذاكر عشان ورايا امتحانات راح رمي شوكولاته وقالي خدي دي ابتسمت بخجل قولتله شكرا وبعدين كملت مذاكره لحد لما سمعت صوت اخويا ورحت عشان اشوفه وقالي أنا عندي مصلحه و هرجع علي بليل مهمتك متفتحيش علي حد واصل و نامي بدري عشان تعرفي تحلي في الامتحان طبعا سمعت كلامه وذاكرت بجديه و صحيت متأخر قومت لبست بسرعه وجريت وانا بنهج ولاقيت صحبتي حلا وقالتلي انتي تاخرتي كدا لي يلا نخش الامتحان بسرعه طبعا دخلت بدون اى مقدمات والحمدلله حليت كويس وخرجنا أنا وحلا واحنا متعبين وقالتلي الحمدلله امتحان وعدي بشره ضحكت عليها وقولت عقبال الباقين ردت عليا وقالتلي أن شاء الله يا حوريه تطلعي الأولي زي السنه اللي فاتت وتبقي احسن دكتوره وبعدين بصت ورا وقالت بغمز حبيب القلب واقف بعيد و مستنيكي بصيت عليه واتنهدت واتكلمت ماانتي عارفه عوايده هيفضل يمشي ورانا لحد لما يتأكد أن وصلت البيت يلا نمشي وبعدين مشيت وقولت تعرفي يا حلا أنا بدعي لربنا أن أنا وهو نبقا لبعض ابتسمت وقالت لو نصيبك هتاخديه دعيت من قلبي وقولت يارب يا حلا طبعا حلا روحت بيتها وانا كملت الطريق ويوسف كان ورايا لحد لما دخلت العماره وهو دخل ورايا لأن هو ساكن في نفس العماره روحت دخلت الشقه ورنيت علي ماما و كلمتني واطمنت عليا وقالت بحزن ادعي لأختك ثريا خلاص هي في شهورها الاخيره من الحمل دعيت ليها وقولت ربنا يسرلها الحال و يرزقها بذريه صالحه امها اتكلمت وقالت يارب يا بتي يلا أنا هقفل بجا عشان ابوكي جاي من الجامع روحت قفلت معاها و كملت مذاكره ولحد تاني يوم روحت الامتحان ويوسف كان مستني برا لحد لما اخلص الامتحان وبالفعل خلصت طلعت أنا وحلا وقالت معلش بقا يا حوريه أنا اخويا جاي يخدني روحي انتي وخلي بالك من نفسك رديت عليها ماشي يا حلا مع سلامه يا حبيبتي و مشيت و سبتها و يوسف كان ماشي ورايا لحد لما روحت البيت وسمعت صوت جرس بيرن طبعا انا خوفت لأن اخويا مش موجود قومت شوفت في عين الباب و ملقتش حد فضولي اقتلني وفتحت الباب لاقيت شنطه علي الارض زي شنط الهدايا خدتها وشوفت اللي فيها لاقيت حاجات حلوه اوي و شوكولاته و في اخر حاجه لاقيت رساله مكتوبه فيها اتمني الهديه البسيطه تعجبك وحبيت افرحك معايا لاقيت شغل جديد بمرتب حلو و اعملي حسابك هتقدم ليكي طبعا انا فرحت جدا بس الفرحه دي اتقلبت لحزن لما حسبتها مع نفسي ولقيت عوائق في الموضوع وهو جوازي من ابن عمي استحاله ابوي يوافق بجوازي من واحد غريب فضلت ادعي أن يوسف ده يبقا من نصيبي وان ابوي يوافق عليه بعد مرور أسبوع كنت بذاكر اخر ماده ليا ودخل عليا اخويا وقالي اى يا حبيبتي دي اخر ماده صح ابتسمت وقولتله اها اخر ماده اتنهد وقالي طب جهزي حالك عشان بعد ما تخلصي هنسافر وجهزي الشنط عشان هنمشي علي فجر كدا قولت ماشي طبعا روحت اخر امتحان بس ممشيش ورايا يوسف عشان ساعتها اتوظف مبقاش فاضي روحت امتحنت ورجعت وجهزت الشنط و رتبت البيت لحد لما اخويا يرجع من الشغل....
في بيت سليم الشهاوي "
ثريا كانت بتولد وفضلت تصوت وقالت مش قاااادره حاسه ان نفسي بيطلع اااااه بم.وت حماتها قلقت عليها وقالت استحملي يا بتي امك و الدكتوره في الطريق خدي نفس ثريا عيطت وصرخت وقالت أنا عايزه حازم هاتولي حازم اااااه بطني مش قادره حماتها رنت علي ابنها وقالت تعالى يا حازم مرتك بتولد حازم ساب كل في ايديه بخوف وجري وراح عندهم ودخل علي ثريا بخوف ومسك ايديها وقالها اهدي يا حبيبتي خدي نفس ششش ثريا فضلت تعيط مش قادره يا حازم مش قادره حازم بقلق معلش استحملي عشان ابننا يجي بخير الدكتوره جت بسرعه هي ومامت ثريا والدكتوره اتكلمت وقالت أبعده كدا وشالت العبايه وقالت خدي نفس يا حبيبتي واولدي ثريا عيطت وفضلت تصرخ جامد وقالت بممممو.ت ااااه يا حازم مش قادره اااااه والحمد لله ولدت والدكتوره قالت مشاء الله يتربي في عزكم حازم مبصش علي ابنه و كان مركز مع ثريا وقالها ابنك جيه يا ثريا ثريا بصت بتعب وابتسمت وبعدين قفلت عينيها حازم قلق وقال ثريا افتحي عينك يا حبيبتي مالك ثريا مرديتش وقال بخوف وزعيق تعالى شوفي مالها الدكتوره بصت عليها وبلعت ريقها وقالت البقاء لله حازم اتصدم هو و مامت ثريا وصوتت وبعدين حازم مكنش مصدق وقال ايييي!!! البقاء لله اى مش فاهم انتي بتقولي اى وبعدين راح لثريا وقال بصدمه اصحي يا ثريا اصحي عشان ابنك قومي يا حبيبتي أمه عيطت و ربت علي ضهره وقالت قوم يا ولدي ادعيلها بالرحمه بص ليها وبرق عنيه وقال انتي بتقولي اى مراتي كويسه ومفهاش حاجه ثريا قومي وبعدين دمع وقال مسبنيش لوحدي أنا بحبك قومي يا ثريا وبعدين خدها في حضنه وقال بهستريا ثرياااااااا وووو يتبع

انضم لجروب التليجرام ( هينزل فيه الرواية كاملة ) اضغط هنا
للانضمام لجروب الواتساب اضغط هنا



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-